ترتيب نزول سور القران

المشاركات
3,498
الإعجابات
1,127
#41
اعمال القلب ( 39 الى 58 )

*ادع الله بأسمه الحليم والغفور ان يعاملك بحلمه ويغفر لك ويتجاوز عن سيئاتك
***

( وَجَعَلْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَنْ يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْرًا وَإِذَا ذَكَرْتَ رَبَّكَ فِي الْقُرْآنِ وَحْدَهُ وَلَّوْا عَلَى أَدْبَارِهِمْ نُفُورًا (46)
اكنة : اغطية * وقراً: ثقل في السمع
علامة وجود الغشاء على القلب انهم لا يفقهون القران .بل يسمعونه سماع تقوم به عليهم الحجة
عقوبة من ابغض ما جاء به الرسول الوقر في الاذان حرمهم من الهداية بالقران
تطرد الشياطين عن قلبك قول ( لا إله إلا الله )

* استعذ بالله من شر الغفلة
* عدم فهم القران قد يكون عقوبة بسبب المعاصي فسارع الى التوبة والاستغفار
* قراءة القران والذكر سبب لحفظ العبد من الشيطان
***

( كل ما هو ات فإنه قريب )

( وَقُلْ لِعِبَادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنْزَغُ بَيْنَهُمْ إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلْإِنْسَانِ عَدُوًّا مُبِينًا (53)

ينزغ : يفسد
القول الحسن داع لكل خلق جميل ( من ملك لسانه ملك جميع امره )
محبة الله ورجاؤه والخوف هذه اعمال قلبية هي اصل لكل خير وهي وصف للمقربين عند الله
اذا كثر الخبث قرب الهلاك
************************************************

قصة ابليس مع ادم ( 59 الى 65 )

( وَمَا نُرْسِلُ بِالْآيَاتِ إِلَّا تَخْوِيفًا (59)
( وَنُخَوِّفُهُمْ فَمَا يَزِيدُهُمْ إِلَّا طُغْيَانًا كَبِيرًا (60)

* ما احلم الله على عباده يعصونه وهو محيط بهم
***

( لَأَحْتَنِكَنَّ ذُرِّيَّتَهُ إِلَّا قَلِيلًا (62)
احتناك الشيطان للانسان اي يستولي عليه ويقوده .وماخوذ من تحنيك الدابة اي يشد على حنكها بحبل فتنقاد
**

( وَاسْتَفْزِزْ مَنِ اسْتَطَعْتَ مِنْهُمْ بِصَوْتِكَ وَأَجْلِبْ عَلَيْهِمْ بِخَيْلِكَ وَرَجِلِكَ وَشَارِكْهُمْ فِي الْأَمْوَالِ وَالْأَوْلَادِ وَعِدْهُمْ وَمَا يَعِدُهُمُ الشَّيْطَانُ إِلَّا غُرُورًا (64)

استفزاز الشيطان بصوته اي يدعو الى المعصية .الغناء واللهو من صوته
كل ساعي في معصية على قدميه فهو من رجله .وكل راكب في معصية فهو من خيالته
مشاركة الشيطان للانسان بالمال يجعلك تكسبها من الربا وانفاقها في المعاصي .ومشاركته في الاولاد بالزنا وتسمية الولد عبد شمس وشبه ذلك
***

( إِنَّ عِبَادِي لَيْسَ لَكَ عَلَيْهِمْ سُلْطَانٌ وَكَفَى بِرَبِّكَ وَكِيلًا (65
*************************************************************
ظلم الإنسان لنفسه (66 الى 72 )

( وَإِذَا مَسَّكُمُ الضُّرُّ فِي الْبَحْرِ ضَلَّ مَنْ تَدْعُونَ إِلَّا إِيَّاهُ فَلَمَّا نَجَّاكُمْ إِلَى الْبَرِّ أَعْرَضْتُمْ وَكَانَ الْإِنْسَانُ كَفُورًا (67)
* من ضعف العبد انه بعد نجاة الله له وتفريج كربته سرعان ما يعود الى غفلته وفساده

( أَفَأَمِنْتُمْ أَنْ يَخْسِفَ بِكُمْ جَانِبَ الْبَرِّ أَوْ يُرْسِلَ عَلَيْكُمْ حَاصِبًا ثُمَّ لَا تَجِدُوا لَكُمْ وَكِيلًا (68)
حاصبا: ريح شديدة ترميكم بالحصباء
السلامة في البر نعمة ننساها . فلو حدث لكم خسف لهلكتم .بخلاف هول البحر

( وَمَنْ كَانَ فِي هَذِهِ أَعْمَى فَهُوَ فِي الْآخِرَةِ أَعْمَى وَأَضَلُّ سَبِيلًا (72)
******************************************************
تعامل الله مع النبي محمد ( 73 الى 81 )

( إِنْ كَادُوا لَيَفْتِنُونَكَ عَنِ الَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ لِتَفْتَرِيَ عَلَيْنَا غَيْرَهُ وَإِذًا لَاتَّخَذُوكَ خَلِيلًا (73)
لا يتخذك المجرمون صديق الا اذا شاركتهم معاصيهم
***

( وَلَوْلَا أَنْ ثَبَّتْنَاكَ لَقَدْ كِدْتَ تَرْكَنُ إِلَيْهِمْ شَيْئًا قَلِيلًا (74)
شدة افتقار العبد الى تثبيت الله اياه
اسال الله الثبات في الامر والعزيمة على الرشد

( سُنَّةَ مَنْ قَدْ أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ مِنْ رُسُلِنَا وَلَا تَجِدُ لِسُنَّتِنَا تَحْوِيلًا (77)
( أَقِمِ الصَّلَاةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ إِلَى غَسَقِ اللَّيْلِ وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُودًا (78)


( وَقُلْ رَبِّ أَدْخِلْنِي مُدْخَلَ صِدْقٍ وَأَخْرِجْنِي مُخْرَجَ صِدْقٍ وَاجْعَلْ لِي مِنْ لَدُنْكَ سُلْطَانًا نَصِيرًا (80)
( وَقُلْ جَاءَ الْحَقُّ وَزَهَقَ الْبَاطِلُ إِنَّ الْبَاطِلَ كَانَ زَهُوقًا (81)
يكون للباطل قوة اذا لم يقابله الحق ويروج في الاماكن الخالية من العلم بالقران ..وبمجيء الحق يضمحل الباطل
الباطل في كل زمان يظهر ثم يضمحل
نشر الحق يضمحل الباطل مهما انتشر
********************************

نكمل بعون الله
 
المشاركات
3,498
الإعجابات
1,127
#42
فن الحوار والجدال الرسول محمد مع كفار قريش ( 82 الى 96 )

( وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ وَلَا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا (82)
وهو شفاء للأبدان من الامها الحسية والمعنوية
القران رحمة للمؤمنين
* اياك الظلم فبقدر ظلمك تمنع من الانتفاع بالقران
***

( وَإِذَا أَنْعَمْنَا عَلَى الْإِنْسَانِ أَعْرَضَ وَنَأَى بِجَانِبِهِ .. وَإِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ كَانَ يَئُوسًا (83)
نأى بجانبه : تباعد عن طاعة ربه كبرا وعنادا
***

( قُلْ كُلٌّ يَعْمَلُ عَلَى شَاكِلَتِهِ.. فَرَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَنْ هُوَ أَهْدَى سَبِيلًا (84)
***
( وَمَا أُوتِيتُمْ مِنَ الْعِلْمِ إِلَّا قَلِيلًا (85)
تسأل الناس عن امور لا تفيدهم في دينهم ولا دنياهم فلابد يتصرف الداعية مع تلك الاسئلة .بإن يعرض عن الاجابة .ويرشده الى ما ينفعه
* اعطي الكافر قران مترجم لعله يسلم بسببك
***

( قُلْ كَفَى بِاللَّهِ شَهِيدًا بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ إِنَّهُ كَانَ بِعِبَادِهِ خَبِيرًا بَصِيرًا (96)
********************
الهداية من الله ( 97 الى 111)
( وَمَنْ يَهْدِ اللَّهُ فَهُوَ الْمُهْتَدِ ,, وَمَنْ يُضْلِلْ فَلَنْ تَجِدَ لَهُمْ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِهِ.. وَنَحْشُرُهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ عَلَى وُجُوهِهِمْ عُمْيًا وَبُكْمًا وَصُمًّا .. مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ كُلَّمَا خَبَتْ زِدْنَاهُمْ سَعِيرًا (97)
لا يستطيع احد ان يصل الى الهداية بغير ارادة الله
قال الرسول ( اليس الذي امشاه على الرجلين قادرا على ان يمشيه على وجهه يوم القيامة )

مهم :: كيف يحشر اهل النار عميا وبكما وصما وقد قال ( ورأى المجرمون النار )؟؟
قال ابن عباس اي لا يرون ما يسرهم .ولا ينطقون بحجة .ولا يسمعون ما يسرهم ..
وقال الحسن هذا حين يساقون الى الموقف ..الى ان يدخلوا النار

اصبغ الوضوء على جوارحك لعله يكون سبب في تكفير ذنوبها
***

( قُلْ لَوْ أَنْتُمْ تَمْلِكُونَ خَزَائِنَ رَحْمَةِ رَبِّي إِذًا لَأَمْسَكْتُمْ خَشْيَةَ الْإِنْفَاقِ وَكَانَ الْإِنْسَانُ قَتُورًا (100)

قتورا : مبالغ في البخل
الانسان مهما بلغ فيه الكرم فان الاصل فيه الامساك .والله هو الكريم المنان المعطي بدون حساب
سل الله يغنيك بفضله عمن سواه
انفق في الخير لتعود نفسك على الكرم
***
قد يضل الانسان وهو يعلم .مثل فرعون كان عالم بان الله انزل الايات وعاند لفساد ارادته .لا لعدم علمه
كلما عظم مقام الرب في قلب العبد هان عليه مقام المخلوقين
مهما اشتد الاذى فاصبر .فان العاقبة للمتقين
***
من مراحل الترقي بالقران التلاوة المتأنية ثم التدبر ثم السجود والدعاء ثم الخشية والبكاء

( قُلْ آمِنُوا بِهِ أَوْ لَا تُؤْمِنُوا إِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ مِنْ قَبْلِهِ إِذَا يُتْلَى عَلَيْهِمْ يَخِرُّونَ لِلْأَذْقَانِ سُجَّدًا (107)

( وَيَقُولُونَ سُبْحَانَ رَبِّنَا إِنْ كَانَ وَعْدُ رَبِّنَا لَمَفْعُولًا (108)

( وَيَخِرُّونَ لِلْأَذْقَانِ يَبْكُونَ وَيَزِيدُهُمْ خُشُوعًا (109)


( قُلِ ادْعُوا اللَّهَ أَوِ ادْعُوا الرَّحْمَنَ أَيًّا مَا تَدْعُوا فَلَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى وَلَا تَجْهَرْ بِصَلَاتِكَ وَلَا تُخَافِتْ بِهَا وَابْتَغِ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلًا (110)

( وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي لَمْ يَتَّخِذْ وَلَدًا وَلَمْ يَكُنْ لَهُ شَرِيكٌ فِي الْمُلْكِ وَلَمْ يَكُنْ لَهُ وَلِيٌّ مِنَ الذُّلِّ وَكَبِّرْهُ تَكْبِيرًا (111)


******************************************************************************************************
 
المشاركات
3,498
الإعجابات
1,127
#43
( 51 ) سورة يونس ( 109 )
سورة مكية

مواضيع السورة :
  • توحيد الله وتوجيهاته للناس والنبي.
  • بيان حقيقة وحي القرآن، وبيان أمر النبوة عامة ورسالة محمد خاصة.
  • طبائع الناس وسنن الله فيها
  • قصص يونس وموسى ونوح.
  • تحدي القرآن للمشركين
  • *****************************************************
 
المشاركات
3,498
الإعجابات
1,127
#44
توحيد الله وتوجيهاته للناس والنبي ( 1 الى 11 )

( وَبَشِّرِ الَّذِينَ آمَنُواْ أَنَّ لَهُمْ قَدَمَ صِدْقٍ عِندَ رَبِّهِمْ )
  1. قدم صدق : اجر حسن بما قدموا من صالح الاعمال
  2. اهمية التفكر والتدبر في مخلوقات الله الكونية فتنفتح البصيرة .ويزداد الايمان والعقل
    1. التقوى هي الداعية للنظر والتدبر
    2. ***
  3. ( إِنَّ الَّذِينَ لَا يَرْجُونَ لِقَاءَنَا وَرَضُوا بِالْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَاطْمَأَنُّوا بِهَا وَالَّذِينَ هُمْ عَنْ آيَاتِنَا غَافِلُونَ (7)
    من علامات الرضا بالدنيا انهم غافلون عن ايات الله الكونية والشرعية
    نسيان الاخرة بداية الغفلة .العمل
    ما يقدره الله حولك من نوازل انما هي تذكير لك فاحذر ان تكون غافل عنها

    ( أُولَئِكَ مَأْوَاهُمُ النَّارُ بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ (8)
    ***
    ( إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ يَهْدِيهِمْ رَبُّهُمْ بِإِيمَانِهِمْ )
    الايمان سبب من اسباب الهداية فأحرص على زيادة ايمانك
    ***********************************************
    • طبائع الناس وسنن الله فيها ( 12 الى 30 )
  4. ( وَإِذَا مَسَّ الْإِنْسَانَ الضُّرُّ دَعَانَا لِجَنْبِهِ أَوْ قَاعِدًا أَوْ قَائِمًا فَلَمَّا كَشَفْنَا عَنْهُ ضُرَّهُ مَرَّ كَأَنْ لَمْ يَدْعُنَا إِلَى ضُرٍّ مَسَّهُ كَذَلِكَ زُيِّنَ لِلْمُسْرِفِينَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (12)
  5. تعرف على الله في الرخاء يعرفك في الشدة
  6. ( إِنِّي أَخَافُ إِنْ عَصَيْتُ رَبِّي عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ (15)
  7. الجمع بين المعصية وقلة الخوف من الله من علامات مرض القلب
    الاستمرار في تذكر الاخرة حماية من الوقوع في المعاصي
    ***
  8. ( وَإِذَا أَذَقْنَا النَّاسَ رَحْمَةً مِنْ بَعْدِ ضَرَّاءَ مَسَّتْهُمْ إِذَا لَهُمْ مَكْرٌ فِي آيَاتِنَا قُلِ اللَّهُ أَسْرَعُ مَكْرًا إِنَّ رُسُلَنَا يَكْتُبُونَ مَا تَمْكُرُونَ (21)
    لا تنسى كل شيء تقوله او تعمله مكتوب عليك
  9. يجيب الله الدعاء المضطر حتى لو كان كافر .لانقطاع الاسباب ورجوعه الى الله الواحد
  10. ***
  11. ( فَلَمَّا أَنْجَاهُمْ إِذَا هُمْ يَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّمَا بَغْيُكُمْ عَلَى أَنْفُسِكُمْ مَتَاعَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ثُمَّ إِلَيْنَا مَرْجِعُكُمْ فَنُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ (23)
    اعلم ان كل بغي وكل ظلم فإنه عائد اليك
  12. ***
  13. ( إِنَّمَا مَثَلُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاءٍ أَنْزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاءِ فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ مِمَّا يَأْكُلُ النَّاسُ وَالْأَنْعَامُ حَتَّى إِذَا أَخَذَتِ الْأَرْضُ زُخْرُفَهَا وَازَّيَّنَتْ وَظَنَّ أَهْلُهَا أَنَّهُمْ قَادِرُونَ عَلَيْهَا أَتَاهَا أَمْرُنَا لَيْلًا أَوْ نَهَارًا فَجَعَلْنَاهَا حَصِيدًا كَأَنْ لَمْ تَغْنَ بِالْأَمْسِ كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ (24)
    الشبه بين مراحل زينة الدنيا وبين زينة نبات الارض ..هو حال الدنيا في سرعة انقضاءها بعد انقراض نعيمها .كحال النبات في جفافه وذهاب حطامه بعد ما زين الارض بخضرته
    التزهيد في متاع الدنيا كأنها لم تكن ( يؤتي بأنعم اهل الدنيا فيغمس في النارغمسة ثم يقال له هل رأيت خيرا قط فيقول لا ..ويؤتي بأشد الناس عذابا في الدنيا فيغمس في النعيم غمسة ثم يقال له هل رأيت بؤسا قط فيقول لا )
    ( وَاللَّهُ يَدْعُو إِلَى دَارِ السَّلَامِ وَيَهْدِي مَنْ يَشَاءُ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ (25)
  14. ***
  15. ( لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا الْحُسْنَى وَزِيَادَةٌ وَلَا يَرْهَقُ وُجُوهَهُمْ قَتَرٌ وَلَا ذِلَّةٌ أُولَئِكَ أَصْحَابُ الْجَنَّةِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ (26)
    كيف يكون المسلم من الذين احسنوا ؟
    هم الذين احسنو في عبادة الله اي عبدوه على وجه المراقبة .واحسنوا الى الناس بالقول والفعل .ولهم الجنة وزيادة النظر الى وجه الله
    خص الوجه ان لا يناله مكروه .لان المكروه اذا وقع بالانسان تبين في وجه وتغير وتكدر
  16. ***
  17. ( وَالَّذِينَ كَسَبُوا السَّيِّئَاتِ جَزَاءُ سَيِّئَةٍ بِمِثْلِهَا وَتَرْهَقُهُمْ ذِلَّةٌ )
  18. ( هُنَالِكَ تَبْلُو كُلُّ نَفْسٍ مَا أَسْلَفَتْ وَرُدُّوا إِلَى اللَّهِ مَوْلَاهُمُ الْحَقِّ وَضَلَّ عَنْهُمْ مَا كَانُوا يَفْتَرُونَ (30)
    في الدنيا قد تتخلص من موقف بالكذب .لكن في الاخرة لن تستطيع ذلك
  19. ****************************************************
 
المشاركات
3,498
الإعجابات
1,127
#45
خطاب الرسول مع قومه ( 31 الى 56 )

( قُلْ مَنْ يَرْزُقُكُمْ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ أَمَّنْ يَمْلِكُ السَّمْعَ وَالْأَبْصَارَ وَمَنْ يُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَيُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ وَمَنْ يُدَبِّرُ الْأَمْرَ فَسَيَقُولُونَ اللَّهُ فَقُلْ أَفَلَا تَتَّقُونَ (31)
تأمل كيف يدبر امور الكون كله ولا يشغله شأن على شأن
***

( وَمَا يَتَّبِعُ أَكْثَرُهُمْ إِلَّا ظَنًّا إِنَّ الظَّنَّ لَا يُغْنِي مِنَ الْحَقِّ شَيْئًا إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ بِمَا يَفْعَلُونَ (36)

( وَإِنْ كَذَّبُوكَ فَقُلْ لِي عَمَلِي وَلَكُمْ عَمَلُكُمْ أَنْتُمْ بَرِيئُونَ مِمَّا أَعْمَلُ وَأَنَا بَرِيءٌ مِمَّا تَعْمَلُونَ (41)

( وَمِنْهُمْ مَنْ يَسْتَمِعُونَ إِلَيْكَ أَفَأَنْتَ تُسْمِعُ الصُّمَّ وَلَوْ كَانُوا لَا يَعْقِلُونَ (42)

جعلهم الله كالصم للختم على قلوبهم فلا تقدر على سماع الهدى

( وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْظُرُ إِلَيْكَ أَفَأَنْتَ تَهْدِي الْعُمْيَ وَلَوْ كَانُوا لَا يُبْصِرُونَ (43)
طرق العلم العقل والسمع والبصر وهي الموصلة للحق

( إِنَّ اللَّهَ لَا يَظْلِمُ النَّاسَ شَيْئًا وَلَكِنَّ النَّاسَ أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ (44)
يظلم الانسان نفسه بالمعصية
***
( وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ كَأَنْ لَمْ يَلْبَثُوا إِلَّا سَاعَةً مِنَ النَّهَارِ يَتَعَارَفُونَ بَيْنَهُمْ قَدْ خَسِرَ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِلِقَاءِ اللَّهِ وَمَا كَانُوا مُهْتَدِينَ (45)
هنا دليل على استقصار الحياة الدنيا في الدار الاخرة .الدنيا ساعة فأعمرها بالطاعة

اذا ظلمت فتذكر ان الله يقضي بالقسط يوم القيامة فكن مطمئن

( قُلْ لَا أَمْلِكُ لِنَفْسِي ضَرًّا وَلَا نَفْعًا إِلَّا مَا شَاءَ اللَّهُ )

( قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِنْ أَتَاكُمْ عَذَابُهُ بَيَاتًا أَوْ نَهَارًا مَاذَا يَسْتَعْجِلُ مِنْهُ الْمُجْرِمُونَ (50)
( اللهم إني اعوذ برضاك من سخطك .وبمعافاتك من عقوبتك )
من لم يتحسر على ذنوبه ستيتحسر يوم القيامة

( أَلَا إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لَا يَعْلَمُونَ (55)
نفى العلم عن اكثرهم ولم ينف عن جميعهم ايشارة ان منهم يعلم ذلك ولكنه مكابر
****************************************************************

تحدي القران للمشركين ( 57 الى 61 )

( يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ (57)
اقرأ القران راجياً شفاء صدرك من الحزن والضيق

( قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ (58)
امر الله بالفرح بفضل الله ورحمته لان ذلك يوجب انبساط النفس ونشاطها وشكرها لله والرغبة بالعلم لزيادة الايمان
التعرف على حبك لله راجع نفسك هل فرحتك بالدنيا اكثر ؟ ام فرحتك بفعل الطاعات اكثر؟

( قُلْ أَرَأَيْتُمْ مَا أَنْزَلَ اللَّهُ لَكُمْ مِنْ رِزْقٍ فَجَعَلْتُمْ مِنْهُ حَرَامًا وَحَلَالًا قُلْ آللَّهُ أَذِنَ لَكُمْ أَمْ عَلَى اللَّهِ تَفْتَرُونَ (59)
***
( وَمَا ظَنُّ الَّذِينَ يَفْتَرُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّ اللَّهَ لَذُو فَضْلٍ عَلَى النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لَا يَشْكُرُونَ (60)

صور عدم شكر النعمة . لو استعان بها على معصية
اياك القول على الله بلا علم فهو طريق خسارة
***

( وَمَا تَكُونُ فِي شَأْنٍ وَمَا تَتْلُو مِنْهُ مِنْ قُرْآنٍ وَلَا تَعْمَلُونَ مِنْ عَمَلٍ إِلَّا كُنَّا عَلَيْكُمْ شُهُودًا إِذْ تُفِيضُونَ فِيهِ وَمَا يَعْزُبُ عَنْ رَبِّكَ مِنْ مِثْقَالِ ذَرَّةٍ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي السَّمَاءِ وَلَا أَصْغَرَ مِنْ ذَلِكَ وَلَا أَكْبَرَ إِلَّا فِي كِتَابٍ مُبِينٍ (61)
يعزب : يغيب
اخبر الله العباد انه عالم بجميع الاشياء .حتى تراقب نفسك على الدوام . واجتهد بالاعمال واياك تعمل ما يكره الله

*****************************************

اولياء الله ( 62 الى 70 )

( أَلَا إِنَّ أَوْلِيَاءَ اللَّهِ لَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ (62)
الحزن المنفي عن المتقين . وان كانوا يحزنون لما يصيبهم من امور في الدنيا هذا حزن وجداني لا يستقر بل يزول بالصبر وهو ليس حزن دائم وهو حزن المذلة وغلبة العدو عليهم
قل اللهم اهدني فيمن هديت .وتولني فيمن توليت

( الَّذِينَ آمَنُوا وَكَانُوا يَتَّقُونَ (63)
اولياء الله ملازمون للتقوى ومتجددة
قدم الشرع على هوى نفسك فهذه هي التقوى حتى تنال ولاية الله
***
( لَهُمُ الْبُشْرَى فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ لَا تَبْدِيلَ لِكَلِمَاتِ اللَّهِ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ (64)
بشارة المؤمن في الدنيا في الثناء الحسن والمودة في قلوب المؤمنين وتيسيره لحسن العمل والاخلاق ..اما في الاخرة اولها عند قبض روحهم وفي القبر يبشر برضا الله ونعيم القبر وفي الاخرة دخول الجنة
كن مطمئن لا تبديل لكلمات الله لانه الصادق في قيله الذي لا يقدر احد ان يخالفه فيما قدره
***
عزة المشركين كالعدم لانها محدودة وزائلة .والعزة الحق لله
اذا سمعت الاذىء فلا تحزن ولا تهتم فالله معز دينه واهل طاعته

( هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ اللَّيْلَ لِتَسْكُنُوا فِيهِ وَالنَّهَارَ مُبْصِرًا إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَسْمَعُونَ (67)
رتب حياتك نام اول الليل واعمل من اول النهار لتوافق الفطرة

خطورة ترك العلم الشرعي . وان كل قول لا دليل عليه فهو جهالة

عقوبة من افترى الكذب على الله لا يفلحون في الدنيا والاخرة

************************
 
المشاركات
3,498
الإعجابات
1,127
#46
  • قصص نوح. وموسى . ويونس . ومحمد ( 68 الى 109 )
النبي نوح :: ( وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ نُوحٍ إِذْ قَالَ لِقَوْمِهِ يَا قَوْمِ إِنْ كَانَ كَبُرَ عَلَيْكُمْ مَقَامِي وَتَذْكِيرِي بِآيَاتِ اللَّهِ فَعَلَى اللَّهِ تَوَكَّلْتُ فَأَجْمِعُوا أَمْرَكُمْ وَشُرَكَاءَكُمْ ثُمَّ لَا يَكُنْ أَمْرُكُمْ عَلَيْكُمْ غُمَّةً ثُمَّ اقْضُوا إِلَيَّ وَلَا تُنْظِرُونِ (71)
القوى في المواقف لا تأتي من فراغ ولكنها تبنى على عمل من اعمال القلوب وهو التوكل على الله
ولا يكن امركم عليكم غمة اي مستتر.ثم اقضوا الي اي اصنعوا بي ما تريدون وانا لا ابالي بكم لثقتي بالله انو س ينصرني عليكم
تقديم ذكر انجاء الله نوح على ذكر اغراق قومه للاشارة ان نجاة الله لنوح اهم من اغراق قومه

موانع الهداية التجاوز في الكفر والعناد
استعذ بالله ان يطبع على قلبك ..واياك ان ترد الحق فلا تجد سبيل للتوبة

اسلوب اهل الباطل في الحوار ما عنده حجة وعاجز عن الرد القول الذي جاء به خصمه .. ويكثر الاتهمات الكاذبة ..والظلم والفساد
الاعمال الفاسدة الى زوال وان قويت . والعمل الصالح باقي وتنفع الناس

الشباب اسرع في قبول الحق ( فلا تهملهم في دعوتك مهما كثر الاستهتار والعبث منهم ) بخلاف الشيوخ
***********************
النبي موسى :: ( وَقَالَ مُوسَى يَا قَوْمِ إِنْ كُنْتُمْ آمَنْتُمْ بِاللَّهِ فَعَلَيْهِ تَوَكَّلُوا إِنْ كُنْتُمْ مُسْلِمِينَ (84)
وجوب التوكل على الله لتتحمل عبء الطاعة

( فَقَالُوا عَلَى اللَّهِ تَوَكَّلْنَا رَبَّنَا لَا تَجْعَلْنَا فِتْنَةً لِلْقَوْمِ الظَّالِمِينَ (85)
***
( رَبَّنَا اطْمِسْ عَلَى أَمْوَالِهِمْ وَاشْدُدْ عَلَى قُلُوبِهِمْ فَلَا يُؤْمِنُوا حَتَّى يَرَوُا الْعَذَابَ الْأَلِيمَ (88)
ادع بهذا الدعاء على من اشتد في حربه على الاسلام

الاستقامة ( وهي ملازمة الحق ) امر الله بها بعد الاخبار بإجابة دعوتهما وهي شكر لله لانه اجابة دعوتهم وهذه نعمة عظيمة
الح على الله بالدعاء في امر يهمك محسن الظن به .وقد تستجيب دعوتك بعد مدة
احرص على التأمين حال سماعك الدعاء فهو بمنزلة الدعاء
***

( حَتَّى إِذَا أَدْرَكَهُ الْغَرَقُ قَالَ آمَنْتُ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا الَّذِي آمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَا مِنَ الْمُسْلِمِينَ (90)
لم يقبل ايمان فرعون لانه ايمان مشاهدة .والذي ينفع هو الايمان بالغيب
******

( وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ النَّاسِ عَنْ آيَاتِنَا لَغَافِلُونَ (92)
السبب الذي يجعل اكثر الناس لا ينتفع بايات الله مع كثرة مرورها عليهم .لعدم اقبالهم عليها .اما من له عقل وقلب حاضر فهو ينتفع
***

( فَمَا اخْتَلَفُوا حَتَّى جَاءَهُمُ الْعِلْمُ إِنَّ رَبَّكَ يَقْضِي بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فِيمَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ (93)
سبب اضعاف الامة مع وجود العلم عندها لان الشيطان لا يعجز ويريد الناس تترك الدين بالكلية .فسعى بالتحريش بينهم والقاء البغضاء بينهم والعدوة
علاج الشبهات التي ترد على النفس ان تراجع اي شبه بالدين اهل العلم
*************************

النبي يونس والنبي محمد ::
لا ينفع الايمان من اتاه العذاب لانه ايمان اضطراري وليس حقيقي .ولو صرف العذاب عنه لرجع الى الكفران

( وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَآمَنَ مَنْ فِي الْأَرْضِ كُلُّهُمْ جَمِيعًا أَفَأَنْتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّى يَكُونُوا مُؤْمِنِينَ (99)
اخبره الله لن يؤمن الا من قد سبق له من الله السعادة .ولا يضل الا من سبق له الشقاوة

( وَإِنْ يَمْسَسْكَ اللَّهُ بِضُرٍّ فَلَا كَاشِفَ لَهُ إِلَّا هُوَ وَإِنْ يُرِدْكَ بِخَيْرٍ فَلَا رَادَّ لِفَضْلِهِ يُصِيبُ بِهِ مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَهُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (107)
انصح من يتعلق بالخلق وينسى الخالق .ان الله هو كاشف النقم والكربات .وان ليس بيد الخلق شيء الا ما اجراه الله على يده
***

( قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَكُمُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكُمْ فَمَنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ وَمَنْ ضَلَّ فَإِنَّمَا يَضِلُّ عَلَيْهَا وَمَا أَنَا عَلَيْكُمْ بِوَكِيلٍ (108)
***
( وَاتَّبِعْ مَا يُوحَى إِلَيْكَ وَاصْبِرْ حَتَّى يَحْكُمَ اللَّهُ وَهُوَ خَيْرُ الْحَاكِمِينَ (109)
****************************************************************************************************************
 
المشاركات
3,498
الإعجابات
1,127
#47
( 52 ) سورة هود ( 123 )
سورة مكية

مواضيع السورة :
  • إبراز حقيقة العقيدة وتنزيه القرآن. (1 - 24)
  • ( وَأَنِ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ.. يُمَتِّعْكُمْ مَتَاعًا حَسَنًا إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى .. وَيُؤْتِ كُلَّ ذِي فَضْلٍ فَضْلَهُ ..وَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَذَابَ يَوْمٍ كَبِيرٍ (3)

    الاستغفار يعيشكم عيشة حسنة وامن وسعة
  • ( إِلَى اللَّهِ مَرْجِعُكُمْ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (4)
    ***
    ( يَعْلَمُ مَا يُسِرُّونَ وَمَا يُعْلِنُونَ إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ (5)
  • ( وَمَا مِنْ دَابَّةٍ فِي الْأَرْضِ إِلَّا عَلَى اللَّهِ رِزْقُهَا )
    اوجب الله على نفسه امر هو في الاصل تفضل منه .الله وعد ولن يخلف الميعاد
  • ( لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلً ) لم يقل اكثر عملا
  • لا تغتر بإمهال الله لأهل معصيته
    ***

    ( وَلَئِنْ أَذَقْنَا الْإِنْسَانَ مِنَّا رَحْمَةً ثُمَّ نَزَعْنَاهَا مِنْهُ إِنَّهُ لَيَئُوسٌ كَفُورٌ (9)
    الانسان عند اضراء بعد السراء ييأس من زوالها ويكفر بما انعم الله عليه قبلها
    ***

    ( وَلَئِنْ أَذَقْنَاهُ نَعْمَاءَ بَعْدَ ضَرَّاءَ مَسَّتْهُ لَيَقُولَنَّ ذَهَبَ السَّيِّئَاتُ عَنِّي إِنَّهُ لَفَرِحٌ فَخُورٌ (10
    وعند النعمة بعد الضراء يأمن من عود الضراء في المستقبل وينسى ما كان فيه
    ***

    ( إِلَّا الَّذِينَ صَبَرُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُولَئِكَ لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ كَبِيرٌ (11)
    معنى الصبر انتظار الفرج
  • اذا وجدت في نفسك ضيق صدرك بسبب فقدان زينة الدنيا فأكثر الاستغفار
    قيمة العبد عند ربه بعمله الصالح
  • ******************************
  • ( مَنْ كَانَ يُرِيدُ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا نُوَفِّ إِلَيْهِمْ أَعْمَالَهُمْ فِيهَا وَهُمْ فِيهَا لَا يُبْخَسُونَ (15)
  • اهل الرياء اول من تسعر بهم النار
  • ( إِنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكَ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يُؤْمِنُونَ (17)
  • الملائكة والنبيون والجوارح يشهدون عليك يوم القيامة
  • ( اللهم اني اعوذ بك ان اضل او اضل .اوازل او ازل او اظلم او اظلم او اجهل او يجهل علي )

    ( الَّذِينَ يَصُدُّونَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ وَيَبْغُونَهَا عِوَجًا وَهُمْ بِالْآخِرَةِ هُمْ كَافِرُونَ (19)
    صفات الذين لعنهم الله يصدون انفسهم وغيرهم عن الايمان .وويبغون الناس تعمل المعاصي والشرك

    اتق ظلم نفسك وغيرك بالمعاصي والضلال

    ( مَا كَانُوا يَسْتَطِيعُونَ السَّمْعَ وَمَا كَانُوا يُبْصِرُونَ (20) أُولَئِكَ الَّذِينَ خَسِرُوا أَنْفُسَهُمْ
  • *******************************************************************
  • مواقف من قصص الرسل. (25 - 99)
  • التعقيب على القصص. (100 - 123)
 
المشاركات
3,498
الإعجابات
1,127
#48

مواقف من قصص الرسل. (25 - 99)

قوم نوح
اهل الرياسة يردو الحق ولا ينقادو للغير
اعتني اكثر بهداية الوجهاء فإنهم سبب لهداية اتباعهم
لا تحتقر احد في دعوتك لمكانته الاجتماعية او المادية
الله لا يحب اهانة أوليائه وان كانوا من الضعفاء

الجدال المحمود هو مجادلة الانبياء قومهم حتى يظهر الحق ..اما الجدال المذموم هو حتى يظهر الباطل في صورة الحق ..والجدال المكروه وهو ما يقع بين المسلمين بعضهم في بعض في طلب علل الشرائع

( وَلَا يَنْفَعُكُمْ نُصْحِي إِنْ أَرَدْتُ أَنْ أَنْصَحَ لَكُمْ إِنْ كَانَ اللَّهُ يُرِيدُ أَنْ يُغْوِيَكُمْ هُوَ رَبُّكُمْ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (34)
الصالحون دائما قليلون في اقوامهم
لا تحزن اذا قل من يسمع نصحك او كثر مخالفوك فإن الانبياء افنو عمرهم في الدعوة ولم يستجب لهم الا القليل

( وَهِيَ تَجْرِي بِهِمْ فِي مَوْجٍ كَالْجِبَالِ وَنَادَى نُوحٌ ابْنَهُ وَكَانَ فِي مَعْزِلٍ يَا بُنَيَّ ارْكَبْ مَعَنَا وَلَا تَكُنْ مَعَ الْكَافِرِينَ (42)
في حالة الشدائد نتعلق بالمسبب وهو الله .فلا يعصمه جبل ولا غيره ان لم ينجه الله
الاسباب لا تنفع العاصي اذا اراد الله عقوبته

( وَنَادَى نُوحٌ رَبَّهُ فَقَالَ رَبِّ إِنَّ ابْنِي مِنْ أَهْلِي وَإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنْتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ (45)

( قَالَ يَا نُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ فَلَا تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنِّي أَعِظُكَ أَنْ تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ (46)

لا تحزن من عدم اجابة دعاء الله لك في بعض مطالبك الدنيوية .فقد يكون منعك اياها خير لك

( قَالَ رَبِّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ أَنْ أَسْأَلَكَ مَا لَيْسَ لِي بِهِ عِلْمٌ وَإِلَّا تَغْفِرْ لِي وَتَرْحَمْنِي أَكُنْ مِنَ الْخَاسِرِينَ (47)
اسباب النجاة من الخسارة المغفرة والرحمة

( فَاصْبِرْ إِنَّ الْعَاقِبَةَ لِلْمُتَّقِينَ (49)

امر الرسول بالصبر بعد قصة نوح .كما صبر نوح فكانت العاقبة له على قومه
الصبر والتقوى سبب الانتصار على من ظلمك
وموعد الله يأتي غالبا في اواخر الامور بعد ان يتحقق الابتلاء
****************

قوم عاد
( يَا قَوْمِ لَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى الَّذِي فَطَرَنِي أَفَلَا تَعْقِلُونَ (51)

( وَيَا قَوْمِ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا وَيَزِدْكُمْ قُوَّةً إِلَى قُوَّتِكُمْ وَلَا تَتَوَلَّوْا مُجْرِمِينَ (52)

( قَالَ إِنِّي أُشْهِدُ اللَّهَ وَاشْهَدُوا أَنِّي بَرِيءٌ مِمَّا تُشْرِكُونَ (54)

( إِنِّي تَوَكَّلْتُ عَلَى اللَّهِ رَبِّي وَرَبِّكُمْ مَا مِنْ دَابَّةٍ إِلَّا هُوَ آخِذٌ بِنَاصِيَتِهَا إِنَّ رَبِّي عَلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ (56)

قوة التوكل على الله تغرس الشجاعة في المؤمن وهي سبب نجاحك الدنيوي والاخروي
حدد امر اهمك وفوض امرك فيه الى الله مع الاخذ بالاسباب .فإن تولى الله امرك كفاك

( فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقَدْ أَبْلَغْتُكُمْ مَا أُرْسِلْتُ بِهِ إِلَيْكُمْ وَيَسْتَخْلِفُ رَبِّي قَوْمًا غَيْرَكُمْ وَلَا تَضُرُّونَهُ شَيْئًا إِنَّ رَبِّي عَلَى كُلِّ شَيْءٍ حَفِيظٌ (57)
لا يضر العبد ربه بتوليه عن طاعة الله انما تضر نفسك .لان وجودكم وعدمه عند الله سواء
من كذب رسول واحد كذب جميع الرسل
الكبر والعناد من شر الصفات في الانسان
************

قوم ثمود
( وَإِلَى ثَمُودَ أَخَاهُمْ صَالِحًا ..قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ مَا لَكُمْ مِنْ إِلَهٍ غَيْرُهُ ..هُوَ أَنْشَأَكُمْ مِنَ الْأَرْضِ ..وَاسْتَعْمَرَكُمْ فِيهَا ..فَاسْتَغْفِرُوهُ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ ..إِنَّ رَبِّي قَرِيبٌ مُجِيبٌ (61)

( فَمَنْ يَنْصُرُنِي مِنَ اللَّهِ إِنْ عَصَيْتُهُ فَمَا تَزِيدُونَنِي غَيْرَ تَخْسِيرٍ (63)
المؤمن يعلم الخير الذي يعيشه من هداية وتقوى انما هو فضل ورحمة من الله
المنكر انكره بأسلوب مقنع وحكيم
نرى من الناس من لا يفعل المنكر لكنه يرضى به فلا يغيره جزاءه العقاب مثل فاعلها
************

قوم ابراهيم
( قَالُوا أَتَعْجَبِينَ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ .. رَحْمَتُ اللَّهِ وَبَرَكَاتُهُ عَلَيْكُمْ أَهْلَ الْبَيْتِ .. إِنَّهُ حَمِيدٌ مَجِيدٌ (73)
امر الله لا عجب فيه فلا يستغرب على قدرته شيء

اسأل الله الرحمة والهداية للعاصين
ابحث عن اخبار سارة وبشر بها من حولك لتدخل السرور عليهم
***

( إِنَّ إِبْرَاهِيمَ لَحَلِيمٌ أَوَّاهٌ مُنِيبٌ (75)
كان كثير التوبة والانابة .فما بالنا نحن نقصر في التوبة
قضاء الله اذا جاء لا يرده احد
*****

قوم لوط
( أَلَيْسَ مِنْكُمْ رَجُلٌ رَشِيدٌ (78)
الاستفهام فيه التوبيخ لهم .لان اهانة الضيف لا يفعلها الا اهل السفاهة
رجل رشيد اي على هدى واستقامة

الكبائر ليس سواء فبعضها اشد عقوبة من بعض
العقوبات ليس خاصة بقوم قد تنزل على الظالمين في اي زمن
*******

قوم شعيب
( وَلَا تَنْقُصُوا الْمِكْيَالَ وَالْمِيزَانَ إِنِّي أَرَاكُمْ بِخَيْرٍ وَإِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَذَابَ يَوْمٍ مُحِيطٍ (84)
ظلم الناس في ارزاقهم ( كانوا اذاجاءهم بائع بالطعام اخذوا بكيل زائد .. وان جاءهم مشتر للطعام باعوه بكيل ناقص )سبب في الهلاك

( وَيَا قَوْمِ أَوْفُوا الْمِكْيَالَ وَالْمِيزَانَ بِالْقِسْطِ وَلَا تَبْخَسُوا النَّاسَ أَشْيَاءَهُمْ وَلَا تَعْثَوْا فِي الْأَرْضِ مُفْسِدِينَ (85)
فتش في نفسك هل ظلمت احد في مال او عرض ثم رد الحقوق لأهلها
الربح القليل الحلال خير وبركة من الربح الكبير الحرام
***

( بَقِيَّتُ اللَّهِ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ وَمَا أَنَا عَلَيْكُمْ بِحَفِيظٍ (86)
اي ما يبقه الله لكم بعد ايفاء الحقوق بالقسط اكثر بركة

( إِنْ أُرِيدُ إِلَّا الْإِصْلَاحَ مَا اسْتَطَعْتُ وَمَا تَوْفِيقِي إِلَّا بِاللَّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ (88)
اي ليس انهاكم عن شيء ارتكبه
ان اريد الا الاصلاح ما استطعت فيها تزكية للنفس .فدفع هذا بقوله وما توفيقي الا بالله اي ما يحصل لي من التوفيق لفعل الخير والبعد عن الشر الا من الله لا بحولي ولا بقوتي
من اراد ان يدعو الى خير فعليه يكون على بينة وفهم وتثبت لما يدعو اليه

اسلوب دعوي الترهيب والتذكير بالعقوبات بالمجرمين .وذكر ما اكرم الله به اهل التقوى عند الترغيب
ذكر من حولك ان سنن الله لا تحابي احد

( وَاسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ إِنَّ رَبِّي رَحِيمٌ وَدُودٌ (90)

التهاون بالرسول والداعية والعالم هو تهاون بالله
بغض القوم للشخص سبب في عدم فهم القوم لكلامه

( إِنَّ رَبِّي بِمَا تَعْمَلُونَ مُحِيطٌ (92)
*******
قوم فرعون
من تقدم الناس الى الشر في الدنيا تقدمهم الى النار يوم القيامة وله الحظ الاكبر في العذاب

( ذَلِكَ مِنْ أَنْبَاءِ الْقُرَى نَقُصُّهُ عَلَيْكَ مِنْهَا قَائِمٌ وَحَصِيدٌ (100)
***********************************************************************


  • التعقيب على القصص. (100 - 123)
 
المشاركات
3,498
الإعجابات
1,127
#49
  • التعقيب على القصص. (100 - 123)

( وَمَا ظَلَمْنَاهُمْ وَلَكِنْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ )

( وَكَذَلِكَ أَخْذُ رَبِّكَ إِذَا أَخَذَ الْقُرَى وَهِيَ ظَالِمَةٌ إِنَّ أَخْذَهُ أَلِيمٌ شَدِيدٌ (102)

تأمل ظلم الافراد واستعذ بالله منهما

( خَالِدِينَ فِيهَا مَا دَامَتِ السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ إِلَّا مَا شَاءَ رَبُّكَ إِنَّ رَبَّكَ فَعَّالٌ لِمَا يُرِيدُ (107)

( وَإِنَّا لَمُوَفُّوهُمْ نَصِيبَهُمْ غَيْرَ مَنْقُوصٍ (109)

( إِنَّهُ بِمَا يَعْمَلُونَ خَبِيرٌ (111)


( فَاسْتَقِمْ كَمَا أُمِرْتَ وَمَنْ تَابَ مَعَكَ وَلَا تَطْغَوْا إِنَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (112)

الوعيد للظلمة .نسأل الله العافية من الظلم

( وَأَقِمِ الصَّلَاةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفًا مِنَ اللَّيْلِ إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ ذَلِكَ ذِكْرَى لِلذَّاكِرِينَ (114)

( وَاصْبِرْ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ (115)

وقوع الامر بالصبر بعد الامر بالاستقامة لان المأمورات لا تخلوا عن مشقة ومخالفة لهوى النفس

( وَمَا كَانَ رَبُّكَ لِيُهْلِكَ الْقُرَى بِظُلْمٍ.. وَأَهْلُهَا مُصْلِحُونَ (117)
من اسباب الانحراف الاكثار من الترف
***

( وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَجَعَلَ النَّاسَ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلَا يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ (118)
الخلاف سنة كونية .والالفة سنة شرعية . اصلح بين مختلفين

( إِلَّا مَنْ رَحِمَ رَبُّكَ .. وَلِذَلِكَ خَلَقَهُمْ .. وَتَمَّتْ كَلِمَةُ رَبِّكَ .. لَأَمْلَأَنَّ جَهَنَّمَ مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ (119)

القصص في القران تثبت الفؤاد وتصبر .النفوس تأنس بالاقتداء بالرسل وتنشط على العمل وتتنافس مع غيرها

( وَلِلَّهِ غَيْبُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَإِلَيْهِ يُرْجَعُ الْأَمْرُ كُلُّهُ فَاعْبُدْهُ وَتَوَكَّلْ عَلَيْهِ وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ (123)

ذكر التوكل على الله لانه هو العون على كل انواع العبادة
تذكر امر اهمك ثم قل ( حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم )
*****************************************************************************************************************
 
المشاركات
3,498
الإعجابات
1,127
#50
( 53 ) سورة يوسف ( 111 )
سورة مكية

مواضيع السورة :
  • قصة النبي يوسف.وهو صغير ( 1 الى 22 )
  • ( إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ قُرْآنًا عَرَبِيًّا لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ (2)
    لا تنتفع بالقران الا بعد الانصات والرغبة في الاستفادة
  • ( قَالَ يَا بُنَيَّ لَا تَقْصُصْ رُؤْيَاكَ عَلَى إِخْوَتِكَ فَيَكِيدُوا لَكَ كَيْدًا إِنَّ الشَّيْطَانَ لِلْإِنْسَانِ عَدُوٌّ مُبِينٌ (5)

    الرسول قال ( اذا رأى احدكم الرؤيا يحبها فإنها من الله فليحمد الله وليحدث بها . واذا رأى غير ذلك مما يكره فإنما هي من الشيطان فليستعذ بالله من الشيطان ومن شرها ولا يذكرها لأحد فإنها لا تضره ) ويبصق عن يساره ثلاث ويتعوذ ويتحول عن جنبه الذي كان عليه
    ومن هنا يؤخذ الامر بكتمان النعمة حتى تظهر
    من الحكمة كتمان الامور عن من هو مظنة الغيرة والحسد
  • ( إِنَّ رَبَّكَ عَلِيمٌ حَكِيمٌ (6)
  • استعذ بالله من العين والحسد فهما سبب لكثرة البلاء
    الغيرة فطرة .ولكن اذا استسلم لها الانسان استخدمها الشيطان ليوصلك للحسد
  • لا يلام المرء على محبة ولده
  • ( فَصَبْرٌ جَمِيلٌ وَاللَّهُ الْمُسْتَعَانُ عَلَى مَا تَصِفُونَ (18)

    من انواع الصبر ان لا تحدث بوجعك . ولا بمصيبتك .ولا تزكي نفسك
    الصبر الجميل هو صبر بلا شكوى وعتاب ولا اذية . ولكن الشكوى لله لا تنافي الصبر الجميل
    قوة الايمان بالقدر تكسب الصبر عند المصائب
  • ( وَاللَّهُ عَلِيمٌ بِمَا يَعْمَلُونَ (19)
    .عليم بكل شيء ولكن له حكمة وقدر سابق فترك الامور تمشي ليمضي ما قدره .ولكن في الاخير الحكم والعاقبة للمؤمن
    ***
  • ( وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ (21)

    ( وَلَمَّا بَلَغَ أَشُدَّهُ آتَيْنَاهُ حُكْمًا وَعِلْمًا ,, وَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ (22)
    كل محسن له نصيب من النور والحكمة
    الاحسان في العبادة من اسباب حفظ ونصر الله
  • **************************************************
  • قصة النبي يوسف مع زوجة فرعون ( 23 الى 35 )
  • مصيبة يوسف هذه اعظم عليه من محنته مع اخوته والصبر عليها اكثر اجر لانه صبر اختيار مع وجود الدواعي الكثيرة لوقوع الفعل فقدم محبة الله عليها
    اما محنته مع اخوته فصبر اضطراري مثل الصبر على المرض ليس له الا الصبر طائع او كاره
    الاستعاذة بالله والتضرع لله شي عظيم في النجاة من المعصية وفتن السراء والضراء
    الاخلاص يمنع الشيطان عليك
    استحضار صفات الله حائل بين العبد والمعصية
    تعرف على الله في الرخاء بطاعته حتى يعرفك في الشدة
    ( إِنَّهُ لَا يُفْلِحُ الظَّالِمُونَ (23)
  • استخدم الستر على المسيء الغير مجاهر .وكراهة اشاعة اخبار الفواحش بين الناس

    خطورة الاستلام للحب الغير شريف واضرارها كثيرة وهذا ما حدث مع امرأة العزيز مع يوسف وسجن يوسف بسببها مدة كبيرة
    عاقبة الزنا هي الخسارة والفضيحة
  • استعذ بالله من كيد اهل السوء
    توجه لله بالدعاء فيما شغلك فإنه سميع مجيب

  • ( إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (34)

    ينبغي ان ينظر المؤمن الى اقدار الله المؤلمة بالرضا
  • ********************************************
  • قصة النبي يوسف في السجن
  • الثقة بتدبير الله.
 
المشاركات
3,498
الإعجابات
1,127
#51
  • قصة النبي يوسف في السجن ( 35 الى 57 )
ينبغي ان ينظر المؤمن الى اقدار الله المؤلمة بالرضا
احسن للناس قدر استطاعتك فإن ذلك مدعاة لقبول ما عندك من الحق والخير
على الداعية ان يكون فطنا للاوقات المناسبة للدعوة فينتهزها
لا تقتصر العبادة على وقت الرخاء دون وقت الشدة

( وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَشْكُرُونَ (38)
اشكر الله على نعمة الهداية . الغافلين كثير عن شكر هذه النعمة
***

( يَا صَاحِبَيِ السِّجْنِ أَمَّا أَحَدُكُمَا فَيَسْقِي رَبَّهُ خَمْرًا وَأَمَّا الْآخَرُ فَيُصْلَبُ فَتَأْكُلُ الطَّيْرُ مِنْ رَأْسِهِ قُضِيَ الْأَمْرُ الَّذِي فِيهِ تَسْتَفْتِيَانِ (41)
لم يعين يوسف من الذي يسقي ربه خمرا ومن الذي يصلب لئلا يحزن ذاك

من وقع في شدة لا بأس ان يستعين بمن له قدره على تخليصه او يخبر بحاله وهذه ليس شكوى للمخلوق وهذه من الامور العادية التي جرى العرف الاستعانة بالناس بعضهم ببعض
استعذ بالله من كيد الشيطان فهو حريص ان ينسيك حاجاتك الدينية والدنيوية

علم تعبير الرؤيا من علوم الشرعية وانه يثاب الانسان على تعلمه وانه من الفتوى .فلا يجوز الاقدام على تعبير الرؤيا من غير علم
سل الله ان يعلمك ويفتح عليك
بين هنا ان يوسف تمام الخلق والعقل اذ ذكر تعبير الرؤيا للشخص من غير تعنيفه في نسيانه ما وصاه به .ومن غير اشتراط للخروج قبل ذلك
***

( وَقَالَ الْمَلِكُ ائْتُونِي بِهِ فَلَمَّا جَاءَهُ الرَّسُولُ قَالَ ارْجِعْ إِلَى رَبِّكَ فَاسْأَلْهُ مَا بَالُ النِّسْوَةِ اللَّاتِي قَطَّعْنَ أَيْدِيَهُنَّ إِنَّ رَبِّي بِكَيْدِهِنَّ عَلِيمٌ (50)
لم يذكر امرأة العزيز رعيا لذمام زوجها وسترا لها .بل ذكر النسوة اللاتي قطعن ايدهين .وهذا يدل على حكمة يوسف
طلب يوسف اعادة التحقيق في قضيته بحكمة حتى يبين براءته
استخدم الحيلة المباحة للوصول الى حقك الذي صعب عليك
***
لابد ان يظهر الحق ولو بعد حين

( ذَلِكَ لِيَعْلَمَ أَنِّي لَمْ أَخُنْهُ بِالْغَيْبِ وَأَنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي كَيْدَ الْخَائِنِينَ (52)
عاقبة التقوى خير وعاقبة المعاصي الفضيحة

( وَمَا أُبَرِّئُ نَفْسِي إِنَّ النَّفْسَ لَأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلَّا مَا رَحِمَ رَبِّي إِنَّ رَبِّي غَفُورٌ رَحِيمٌ (53)
انواع النفوس النفس الامارة بالسوء وهي تتبع هواها ..النفس اللوامة وهي تذنب وتتوب وتتردد بين الخير والشر ..والنفس المطمنئة وهي تحب الخير والحسنات
استعذ بالله من شر نفسك والشيطان وشركه
ينبغي انصاف المظلوم ونصرته .وتقريب الصادق الامين ولو كان ضعيف او غريب
***

( قَالَ اجْعَلْنِي عَلَى خَزَائِنِ الْأَرْضِ إِنِّي حَفِيظٌ عَلِيمٌ (55)
سؤال الولاية مذموم ولكن يوسف طلبها لانها كانت طريق ليدعوهم لعبادة الله
يجوز للانسان يمدح ويصف نفسه بما فيه من علم
***

( وَكَذَلِكَ مَكَّنَّا لِيُوسُفَ فِي الْأَرْضِ يَتَبَوَّأُ مِنْهَا حَيْثُ يَشَاءُ نُصِيبُ بِرَحْمَتِنَا مَنْ نَشَاءُ وَلَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ (56)
انواع الصبر ليوسف صبره في الجب وفي الرق وفي السجن وعن محارم الله عندما دعته امرأة العزيز
بالصبر تأتي العزة بعد المهانة والظلم
***

( وَلَأَجْرُ الْآخِرَةِ خَيْرٌ لِلَّذِينَ آمَنُوا وَكَانُوا يَتَّقُونَ (57)
****************************************************************
قصة النبي يوسف مع اخوته ()
 
المشاركات
3,498
الإعجابات
1,127
#52
قصة النبي يوسف مع اخوته ( 58 الى 85 )

( فَاللَّهُ خَيْرٌ حَافِظًا وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ (64)
يكون سوء الظن محرم عندما لا توجد القرائن الدال عليه

( وَقَالَ يَا بَنِيَّ لَا تَدْخُلُوا مِنْ بَابٍ وَاحِدٍ وَادْخُلُوا مِنْ أَبْوَابٍ مُتَفَرِّقَةٍ وَمَا أُغْنِي عَنْكُمْ مِنَ اللَّهِ مِنْ شَيْءٍ إِنِ الْحُكْمُ إِلَّا لِلَّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَعَلَيْهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُتَوَكِّلُونَ (67)

يتحرز المؤمن من العين قال الرسول ( ان العين لتدخل الرجل القبر .والجمل القدر ) ونقول ( اعوذ بكلمات الله التامة من كل شيطان وهامه .ومن كل عين لامة )
اذا خشيت على اخيك الضرر يجب عليك ان تحذره وترشده الى ما فيه السلامة لان الدين النصيحة والمسلم اخو المسلم
فعل الاسباب لا ينافي التوكل على الله والاعتماد على توفيق الله
حافظ على الاذكار فهي وقاية من العين والسحر
العاقل يحذر من العين والحسد ويعمل بالاسباب من غير مبالغة

( وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ (68)
يصح ان يقال لشخص انه عالم اذا كان يعمل عن علم لا عن جهل
***
الحيل الجائزة استعمال المكايد التي يتوصل بها الى الحقوق والعلم بالطرق الخفية الموصلة الى مقاصدها الحميدة .
والممنوع التحايل على اسقاط واجب او فعل محرم

حسن تدبير الله لأوليائه
اذا اراد الله خير بأوليائه فلا راد لقضائه
اذا احب الله عبدا رزقه الفهم والعلم

( قَالُوا إِنْ يَسْرِقْ فَقَدْ سَرَقَ أَخٌ لَهُ مِنْ قَبْلُ فَأَسَرَّهَا يُوسُفُ فِي نَفْسِهِ وَلَمْ يُبْدِهَا لَهُمْ قَالَ أَنْتُمْ شَرٌّ مَكَانًا وَاللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا تَصِفُونَ (77)
درب نفسك على كظم الغيظ قدر ما تستطيع
معرفة العبد ان الله عالم بالعباد بكيدهم يهون عليهكلام الناس ويعتز ويستغني بالله

مهم ::
ينبغي لمن اراد ان يوهم غيره بأمر لا يحب ان يطلع عليه ان يستعمل المعارض القولية والفعلية المانعة من الكذب . كما تخلص يوسف من الكذب عندما اراد ان يأخذ اخاه حيث القى الصواع في رحل اخيه ثم استخرجها منه موهم انه سارق ثم قال معاذ الله ان نأخذ الا من وجدنا متاعنا عنده ولم يقل من سرق متاعنا

احرص على دعاء الخروج من المنزل ( اللهم اني أعوذ بك ان اضل او اضل او ازل او ازل او اظلم او اظلم او اجهل او يهل علي )

لا تسمع الا ممن علم .ولا تشهد على امور لا علم لك بها

مهم ::
الصبر الجميل : الذي لاشكوى معه ... الهجر الجميل : الذي لا اذى معه ..والصفح الجميل : الذي لا عتاب معه
قرب الفرج له علامات يدركها الربانيون اذا الشدة تناهت يجعل ورائها فرج عظيم
الجأ الى الله قبل ان تلجأ الى غيره خاصة عند الشدائد

جواز التأسف والبكاء عند المصائب والرسول بكى على ولده ابراهيم وهذا لا ينافي اليقين والثبات..المنهي عنه ما يفعله الجهلة من النياحة وتمزق الثياب
مشاعر الحب للولد ليس منافية للايمان وليس عيب او نقص في الرجال .ولكن قد تكون محل للابتلاء
******************************************

الثقة بتدبير الله ( 86 الى 111 )

( قَالَ إِنَّمَا أَشْكُو بَثِّي وَحُزْنِي إِلَى اللَّهِ وَأَعْلَمُ مِنَ اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ (86)
يقصد يعقوب انما اشكو الى الله فقط البث هو اشد الحزن واعلم من لطف ورحمة الله ما يوجب حسن الظن به وقوة رجائي فيه
تعتبر الشكوى منافية ل لصبر عندما تشكي الى المخلوقين

( وَلَا تَيْأَسُوا مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِنَّهُ لَا يَيْأَسُ مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِلَّا الْقَوْمُ الْكَافِرُونَ (87)
فائدة حسن الظن بالله وعدم اليأس من رحمته يوجب للعبد الاجتهاد وعدم التباطؤ
اليأس من صفات الكافرين لان سببه تكذيب الربوبية والجهل بصفات الله من قدرته ورحمته

( إِنَّ اللَّهَ يَجْزِي الْمُتَصَدِّقِينَ (88)
اثر الكلمة الطيبة في التأثر على النفوس وتغير المواقف .وهنا لما شكوا اليه رق لهم وعرفهم بنفسه

( إِنَّهُ مَنْ يَتَّقِ وَيَصْبِرْ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ (90)
يصل العبد الى عز الدنيا والاخرة عندما يتق ويصبر على المصائب وعن المعاصي وعلى الطاعة
سل الله ان يرزقك التقوى والصبر فهما طريق الاحسان

العفو عن المخطيئن في حقك ثم زد دعوة تنفعه في الدنيا والاخرة
الاعتراف بالذنب من شروط التوبة النصوح
اطلب العفو ممن ظلمتهم بالقول اوبالفعل قدر استطاعتك او استغفر لهم

( قَالَ سَوْفَ أَسْتَغْفِرُ لَكُمْ رَبِّي إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (98)
وعد يعقوب اولاده بالاستغفار لهم في المستقبل وسوف يكرره..اراد ان ينبهم الى عظم الذنب وعظم الله

( وَقَدْ أَحْسَنَ بِي إِذْ أَخْرَجَنِي مِنَ السِّجْنِ وَجَاءَ بِكُمْ مِنَ الْبَدْوِ مِنْ بَعْدِ أَنْ نَزَغَ الشَّيْطَانُ بَيْنِي وَبَيْنَ إِخْوَتِي إِنَّ رَبِّي لَطِيفٌ لِمَا يَشَاءُ إِنَّهُ هُوَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ (100)
لم يذكر يوسف نعمة اخراجه من الجب لان في ذكر ذلك خزي لإخوانه وتعريفهم بما فعلوه فترك ذلك توقير لهم .وكذلك لانه خرج من الجب للرق .اما خروجه من السجن الى الملك فالنعمة هنا اكبر
جعل النزع من الشيطان حاصل منه ومن اخوته مع انه حصل من اخوته فقط وهذا من حسن خطابه ولطفه
من اسباب شكرك الله تذكر حالتك قبل حصول النعمة
***

( وَمَا أَكْثَرُ النَّاسِ وَلَوْ حَرَصْتَ بِمُؤْمِنِينَ (103)
عدم استجابة المدعوين احيانا يكون ابتلاء واختبار من الله للداعية

( وَكَأَيِّنْ مِنْ آيَةٍ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يَمُرُّونَ عَلَيْهَا وَهُمْ عَنْهَا مُعْرِضُونَ (105)
لا تكن غافل عن ايات الله

( وَمَا يُؤْمِنُ أَكْثَرُهُمْ بِاللَّهِ إِلَّا وَهُمْ مُشْرِكُونَ (106)
قل اللهم الهمني رشدي وقني شر نفسي
قل اللهم اني اعوذ ان اشرك بك شيئا وانا اعلم .واستغفرك لما لا اعلم


( أَفَأَمِنُوا أَنْ تَأْتِيَهُمْ غَاشِيَةٌ مِنْ عَذَابِ اللَّهِ أَوْ تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ (107)
***
( قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ (108)
ينبغي للمؤمن ان يدعو الى الله قدر استطاعته
فهم السنة والسير عليها .لان الحي لا تؤمن عليه الفتنة
الدعوة الى الله على بصيرة

( أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَيَنْظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَدَارُ الْآخِرَةِ خَيْرٌ لِلَّذِينَ اتَّقَوْا أَفَلَا تَعْقِلُونَ (109)
تدبر حال وعقاب الظالمين واجب والله يغضب ممن اعرض عن تدبر ذلك

** سورة يوسف فيها فوائد كثيرة تؤثر في حياتك **

*****************************************************************************************************************
 
المشاركات
3,498
الإعجابات
1,127
#53
( 54 ) سورة الحجر ( 99 )
سورة مكية

مواضيع السورة :
  • موقف المشركين من القرآن وحفظ الله له.(1 الى 25 )
  • ( ذَرْهُمْ يَأْكُلُوا وَيَتَمَتَّعُوا وَيُلْهِهِمُ الْأَمَلُ فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ (3)

    حذر الله من من داء طول الامل والزمن .والامل هو حرصهم على الدنيا وحبها والاعراض عن الاخرة
    مهم ...عن الحسن (ما اطال العبد الامل الا اساء العمل ) عن علي ( انما اخشى عليكم طول الامل .واتباع الهوى ) اتباع الهوى يصد عن الحق
    زر القبور سنة . وهي مما يقصر الامل
  • الانسان يطلب نزول العذاب .والله ينزل الرحمة وهذا من رحمته
    ***

    ( إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ (9)
    القران وصف بالذكر لان فيه ذكر كل شيء من المسائل
  • عدم الانتفاع بالقران عقوبة بسبب الذنوب
  • ***
  • تأمل الارض وما فيها من ارزاق
  • التأمل في السماء وما فيها يزيد الايمان ..وهي زينة للناظرين
    ***
  • ( وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا عِنْدَنَا خَزَائِنُهُ وَمَا نُنَزِّلُهُ إِلَّا بِقَدَرٍ مَعْلُومٍ (21)

    لا تحزن على قلة رزقك فالله اعلم بمصلحتك منك .وارضى بما قدره الله لك
  • ***
  • ( وَلَقَدْ عَلِمْنَا الْمُسْتَقْدِمِينَ مِنْكُمْ وَلَقَدْ عَلِمْنَا الْمُسْتَأْخِرِينَ (24)
    اسبق غيرك الى عبادة .لتكون اسبق للجنة
  • ********************************
  • تكذيب الأمم لرسلهم، ومظاهر قدرة الله.
  • قصة الخلق وعصيان إبليس ومصيره.
  • ثواب المتقين يوم القيامة.
  • قصة أصحاب الأيكة وأصحاب الحِجْر، وقصة ضيف إبراهيم وما حصل مع النبي لوط.
  • فضل الله على النبي مع توجيهات وبشارات.
  • ********
 
المشاركات
3,498
الإعجابات
1,127
#54
  • قصة الخلق وعصيان إبليس ومصيره.( 25 الى 50 )

تخلف ابليس عن السجود حسدا وكفرا وعناد واستكبار وغرور وافتخار بالباطل
احب لغيرك ما تحب لنفسك ففي هذا راحة لقلبك

( قَالَ رَبِّ فَأَنْظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ (36)
( قَالَ فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنْظَرِينَ (37)

ليس استجابة الله لدعاء ابليس كرامه له .بل امتحان من الله للعباد ليتبين الصادق من غيرة

( قَالَ رَبِّ بِمَا أَغْوَيْتَنِي لَأُزَيِّنَنَّ لَهُمْ فِي الْأَرْضِ وَلَأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ (39)
يدخل الشيطان على الانسان اما بفعل المعاصي او بشغلهم بزينة الدنيا عن الطاعات
تخلص من حيل الشيطان لك .يزين لك المحرمات والمللهيات وهذا اقوى سلاح له عليك
ابليس ليس له قوة وتسلط على احد الا من سمح له بذلك

( إِلَّا عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ (40)

***

( وَنَزَعْنَا مَا فِي صُدُورِهِمْ مِنْ غِلٍّ إِخْوَانًا عَلَى سُرُرٍ مُتَقَابِلِينَ (47)

سامح من ظلمك فانه اطهر لقلبك وفيه راحة نفسك

( نَبِّئْ عِبَادِي أَنِّي أَنَا الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (49)
اذا عرف المؤمن ان الله غفور رحيم سعى في الاسباب الموصلة الى رحمته واقلعوا عن الذنوب وتابوا لينالوا المغفرة
***

( وَأَنَّ عَذَابِي هُوَ الْعَذَابُ الْأَلِيمُ (50)
العبد يبنبغي ان يكون قلبه بين الخوف من ذنوبه فيقلع عنها .. والرجاء برحمة الله
**************************************

تكذيب الأمم لرسلهم، والعبرة من قصة الرسل ابراهيم ولوط ( 51 الى 79 )

بشر مسلم بخبر يفرح قلبه
البشارة ربما تاتي بعد انقطاع الاسباب الدنيوية

( فَلَا تَكُنْ مِنَ الْقَانِطِينَ (55)
( قَالَ وَمَنْ يَقْنَطُ مِنْ رَحْمَةِ رَبِّهِ إِلَّا الضَّالُّونَ (56)

لا ييأس المذنب ويقول الله لن يغفر لي ..نقول له القنوط من رحمة الله كبيرة .كالأمن من مكر الله
***
اشتغال الانسان باصلاح نفسه واهله ومن حوله ينجيه من المصائب في الدنيا والاخرة
لا قيمة للنسب اذا عدم الايمان

المبالغة في حب الدنيا قد تفقد الانسان عقله
يصل العبد للفراسة الصادقة عند صفاء الفكر .وتفريغ القلب من حشو الدنيا .وتطهيره من ادناس المعاصي
الفراسة اسبابها التقوى ومخالفة هوى النفس
***************************************

قصة أصحاب الأيكة وأصحاب الحِجْر،
 
المشاركات
3,498
الإعجابات
1,127
#55
  • فضل الله على النبي مع توجيهات وبشارات ( 80 الى 99 )

كيف كذب اصحاب الحجر المرسلين مع انهم لم يكذبوا الا صالح .لان من كذب رسول واحد فقد كذب بجميع الرسل

( فَاصْفَحِ الصَّفْحَ الْجَمِيلَ (85)
الصفح الغير جميل هو لا يصفح حيث اقتضى المقام العقوبة ( كعقوبة الظالمين المعتدين )

( لَا تَمُدَّنَّ عَيْنَيْكَ إِلَى مَا مَتَّعْنَا بِهِ أَزْوَاجًا مِنْهُمْ وَلَا تَحْزَنْ عَلَيْهِمْ وَاخْفِضْ جَنَاحَكَ لِلْمُؤْمِنِينَ (88)
علاقة المؤمن مع اخوانه المؤمنين اللين والتواضع ( الطائر اذا ضم فرخه الى نفسه بسط جناحه ثم قبضه على الفرخ )

( فَوَرَبِّكَ لَنَسْأَلَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ (92)
( عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ (93)

سؤال الله للكافرين عن اعمالهم ليس سؤال استخبار لان الله عالم بكل شيء ولكن يسألهم سؤال تقريع وتوبيخ

( إِنَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئِينَ (95)

( وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّكَ يَضِيقُ صَدْرُكَ بِمَا يَقُولُونَ (97)
( فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَكُنْ مِنَ السَّاجِدِينَ (98)
( وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ (99)

سمى الموت اليقين .. عن عمر بن عبد العزيز ( ما رأيت أشبه بالشك من يقين الناس بالموت ثم لا يستعدون له ) كأنهم شاكون بالموت
*****************************************************************************************************************
 
المشاركات
6,343
الإعجابات
1,854
#56
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاكم الله ووالداكم واحبابكم أعالي الفردوس
أختي الغالية سوسو
موضوع مفيد جدا أسال الله تعالى أن يبارك في وقتك وصحتك وأن تكملها
بإذن الله تعالى
أحبك في الله
 
المشاركات
3,498
الإعجابات
1,127
#57
55) سورة الأنعام (165)
سورة مكية

مواضيع السورة :
  • قدرة الله في الكون (1 - 90)
  • نزلت سورة الانعام جملة واحدة بسبب هي في محاجة المشركين وغيرهم من كذب بالبعث
  • اكثر من الحمد والشكر من اعظم العبادات التي تقربك لله
  • ( يَعْلَمُ سِرَّكُمْ وَجَهْرَكُمْ وَيَعْلَمُ مَا تَكْسِبُونَ ﴿٣﴾
  • ***
  • سبب نزول العذاب كفران النعم والذنوب
    ما وقعت مصيبة الا بذنب ولا رفعت الا بتوبة
  • اذا استهزأ بك احد من الناس فتذكر ان المرسلين من قبلك استهزئ بهم فلا تحزن فإن العاقبه للتقوى
  • ( قُلْ سِيرُوا فِي الْأَرْضِ ثُمَّ انظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُكَذِّبِينَ ﴿١١﴾
    السير المأمور به سير القلوب والأبدان الذي يتولد منه الاعتبار .ومجرد النظر من غير اعتبار فذلك لا يفيد شئ
  • ***
  • كتب الله ان رحمته تغلب غضبه وفتح رحمته لجميع العباد ان لم يغلقوا عليها بذنوبهم
    الأول في كل عمل هو الاحرص عليه
    منها رحمة كامله بالصالحين ورحمة مؤقته وهي رحمة الامهال للعصاه
    تضرع لله ان يرحمك وان يجعلك رحيم بالخلق
    ***
  • ( قُلْ إِنِّي أَخَافُ إِنْ عَصَيْتُ رَبِّي عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ﴿١٥﴾
    اذا دعتك نفسك للوقوع في معصية فردد الاية
  • ***
  • ( وَإِن يَمْسَسْكَ اللَّـهُ بِضُرٍّ فَلَا كَاشِفَ لَهُ إِلَّا هُوَ وَإِن يَمْسَسْكَ بِخَيْرٍ فَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ﴿١٧﴾
  • الكذب على النفس واقناعها بالمعاصي والتهاون بالطاعات لا ينفعك يوم القيامه لانه وقت تكشف الحقائق
  • ***
  • ( وَمِنْهُم مَّن يَسْتَمِعُ إِلَيْكَ وَجَعَلْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَن يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْرًا وَإِن يَرَوْا كُلَّ آيَةٍ لَّا يُؤْمِنُوا بِهَا )
  • الابتعاد عن القران عقوبة من الله

    الله حال بينهم وبين فهم القران باغطية على قلوبهم وفي اذانهم ثقل وصمم
  • ( وَمَا الحَياةُ الدُّنيا إِلّا لَعِبٌ وَلَهوٌ وَلَلدّارُ الآخِرَةُ خَيرٌ لِلَّذينَ يَتَّقونَ أَفَلا تَعقِلونَ ﴿٣٢﴾

    الدنيا لعب في الأبدان ولهو في القلوب
  • *******************************
  • مواجهة وتهديد المشركين (91 - 144)

  • توجيهات ومواساة للرسول والمؤمنين (145 - 165)
***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
3,498
الإعجابات
1,127
#58
( إِنَّما يَستَجيبُ الَّذينَ يَسمَعونَ وَالمَوتى يَبعَثُهُمُ اللَّـهُ ثُمَّ إِلَيهِ يُرجَعونَ ﴿٣٦﴾
سماع القلب والإستجابة ولكن مجرد سماع الاذن يشترك به البر والفاجر .فكل المكلفين قد قامت عليهم حجة الله باستماع اياته
يقصد ب الميت الكافر لانهم موتى القلوب
* جميع الاشياء مثبته في اللوح المحفوظ .فتقع جميع الحوادث طبق ما جرى به القلم
***
( مَن يَشَإِ اللَّـهُ يُضلِلـهُ وَمَن يَشَأ يَجعَلهُ عَلى صِراطٍ مُستَقيمٍ ﴿٣٩﴾

( وَلَقَد أَرسَلنا إِلى أُمَمٍ مِن قَبلِكَ فَأَخَذناهُم بِالبَأساءِ وَالضَّرّاءِ لَعَلَّهُم يَتَضَرَّعونَ ﴿٤٢﴾


( فَلَولا إِذ جاءَهُم بَأسُنا تَضَرَّعوا وَلـكِن قَسَت قُلوبُهُم وَزَيَّنَ لَهُمُ الشَّيطانُ ما كانوا يَعمَلونَ ﴿٤٣﴾

* ذم الله حزب اذا نزل بهم الضر لم يدعوا الله ولم يتضرعوا اليه ولم يتوبوا اليه ..وحزب يتضرعون اليه في حال الضراء ويتوبون اليه فإذا كشف عنهم اعرضوا عنه
ومدح الله هم الذين يدعونه ويتوبون اليه ويثبتون على التوبه اليه في السراء والضراء

*اهمية التضرع في الشدائد هو التخفيف والتأديب
***
( فَلَمّا نَسوا ما ذُكِّروا بِهِ فَتَحنا عَلَيهِم أَبوابَ كُلِّ شَيءٍ حَتّى إِذا فَرِحوا بِما أوتوا أَخَذناهُم بَغتَةً فَإِذا هُم مُبلِسونَ ﴿٤٤﴾

استدراج الله للغافلين فتحنا عليهم ابواب كل شئ حتى اذا فرحوا بما أوتوا اي بطروا وظنوا ان ذلك العطاء لا يبيد وانه دال على رضاء الله عنهم .اخذناهم بغته اي استأصلناهم فجأة


قال البصري: من وسع الله عليه فلم ير انه يمكر به فلا رأى له .ومن قتر عليه فلم ير انه ينظر له فلا رأى له


هلاك الظلمه نعمه من الله يحق الحمد لله انه قطع دابرهم وشرهم
***
( قُل أَرَأَيتُم إِن أَخَذَ اللَّـهُ سَمعَكُم وَأَبصارَكُم وَخَتَمَ عَلى قُلوبِكُم مَن إِلـهٌ غَيرُ اللَّـهِ يَأتيكُم بِهِ انظُر كَيفَ نُصَرِّفُ الآياتِ ثُمَّ هُم يَصدِفونَ ﴿٤٦﴾
نصرف : اي ننوع .............. يصدفون : يعرضون
* هلاك الظالمين لا مناص منه عاجل او اجل

* استخدم البشارة بالخير .والتخويف من الشر في نصيحتك

* ومن كان في الشغل مقبل على العبادة
.كان في وقت الفراغ من الشغل أعمل

( أَلَيسَ اللَّـهُ بِأَعلَمَ بِالشّاكِرينَ ﴿٥٣﴾
اشكر الله على نعمه عليك فالشكر مفتاح الهداية والرزق

( كَتَبَ رَبُّكُم عَلى نَفسِهِ الرَّحمَةَ أَنَّهُ مَن عَمِلَ مِنكُم سوءًا بِجَهالَةٍ ثُمَّ تابَ مِن بَعدِهِ وَأَصلَحَ فَأَنَّهُ غَفورٌ رَحيمٌ ﴿٥٤﴾
( وَعِندَهُ مَفاتِحُ الغَيبِ لا يَعلَمُها إِلّا هُوَ وَيَعلَمُ ما فِي البَرِّ وَالبَحرِ وَما تَسقُطُ مِن وَرَقَةٍ إِلّا يَعلَمُها وَلا حَبَّةٍ في ظُلُماتِ الأَرضِ وَلا رَطبٍ وَلا يابِسٍ إِلّا في كِتابٍ مُبينٍ ﴿٥٩﴾
***
( وَهُوَ الَّذي يَتَوَفّاكُم بِاللَّيلِ وَيَعلَمُ ما جَرَحتُم بِالنَّهارِ ثُمَّ يَبعَثُكُم فيهِ لِيُقضى أَجَلٌ مُسَمًّى ثُمَّ إِلَيهِ مَرجِعُكُم ثُمَّ يُنَبِّئُكُم بِما كُنتُم تَعمَلونَ ﴿٦٠﴾

* الملائكة تحصي عليك اعمالك واقوالك فاحسب لكل عمل وقول حسابه
* سرعة حساب الله لعباده لكمال علمه وحفظه لأعمالهم بما اثبته في اللوح المحفوظ ثم اثبتته الملائكة في الكتا ب
* لا منجي من الشدائد إلا الله
* التحذير من الاختلاف المفضى الى الانقسام والنزاع
***
( وَإِذا رَأَيتَ الَّذينَ يَخوضونَ في آياتِنا فَأَعرِض عَنهُم حَتّى يَخوضوا في حَديثٍ غَيرِهِ وَإِمّا يُنسِيَنَّكَ الشَّيطانُ فَلا تَقعُد بَعدَ الذِّكرى مَعَ القَومِ الظّالِمينَ ﴿٦٨﴾
ان انساك الشيطان النهى عن مجالستهم فلا تقعد بعد ان تذكر النهى
ولا تجلس مع من يخوض في ايات الله بحجة الفكر والوعي سوى كان مؤمن او كافر
نسيان الخير يكون من الشيطان

( وَذَرِ الَّذينَ اتَّخَذوا دينَهُم لَعِبًا وَلَهوًا وَغَرَّتهُمُ الحَياةُ الدُّنيا )
استعذ بالله ان يستهويك الشيطان واسأل الله الثبات على دينه
( وَهُوَ الحَكيمُ الخَبيرُ ﴿٧٣﴾
***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
3,498
الإعجابات
1,127
#59

* انكر منكر على قريب وانصحه بحكمة يرغبه في الاستجابة
* الحرص على بلوغ رتبة اليقين والوصول لها بالتفكر والنظر في ايات الله
* اكثر الناس خوف اهل الشرك .واكثرهم امن اهل الاخلاص
***
خير ما يعطى المرء الهداية الى الصراط المستقيم
( ذلِكَ هُدَى اللَّـهِ يَهدي بِهِ مَن يَشاءُ مِن عِبادِهِ وَلَو أَشرَكوا لَحَبِطَ عَنهُم ما كانوا يَعمَلونَ ﴿٨٨﴾
الشرك محبط للعمل الصالح ولو وقع من كبار العباد
***
( وَما قَدَرُوا اللَّـهَ حَقَّ قَدرِهِ )
علامة تقدير الله حق قدره بمعرفته بلطفه بعباده والرحمه لهم
من امن ان الله على كل شئ قدير فقد قدر الله حق قدره
تأمل في حلم الله على عباده حيث يسمع الاذى منهم ومع هذا لا يعاجلهم بعقوبة لعلهم يؤمنوا ويرجعوا

***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
3,498
الإعجابات
1,127
#60
الله بكل شيء عليم (91 - 117)
* كل ما تجمعه في الدنيا سيفنى .ثم تذهب فردا بين يدي الله
* اجلس مع نفسك جلسة محاسبة تقارن بين حسناتك وسيئاتك فيما مضى من عمرك وتذكر يوم العرض على الله

* النظر المأمور به نظر الاعتبار لا نظر الابصار المجرد عن التفكر
* خص المؤمنين بالاستفادة من الايات دون غيرهم لان المؤمن يحملهم ما معهم من الايمان على العمل به ومنها التفكر والاستنتاج
* ما نأكل يستحق ان نتأمل في صنع الله فيه وكيف اختلاف طعمه ولون
* اذا سمعت قول من يفترى الكذب على الله فسبح ربك عما يقول الظالمون الملحدون

(ٌ وَخَلَقَ كُلَّ شَيءٍ وَهُوَ بِكُلِّ شَيءٍ عَليمٌ ﴿١٠١﴾

( وَهُوَ عَلى كُلِّ شَيءٍ وَكيلٌ ﴿١٠٢﴾

( لا تُدرِكُهُ الأَبصارُ وَهُوَ يُدرِكُ الأَبصارَ وَهُوَ اللَّطيفُ الخَبيرُ ﴿١٠٣﴾
نفى العلماء رؤية الادراك وهو الاحاطة لله ..ولم ينف مجرد الرؤية
***
( قَد جاءَكُم بَصائِرُ مِن رَبِّكُم فَمَن أَبصَرَ فَلِنَفسِهِ وَمَن عَمِيَ فَعَلَيها وَما أَنا عَلَيكُم بِحَفيظٍ ﴿١٠٤﴾


( وَلَو شاءَ اللَّـهُ ما أَشرَكوا وَما جَعَلناكَ عَلَيهِم حَفيظًا وَما أَنتَ عَلَيهِم بِوَكيلٍ ﴿١٠٧﴾

***
( زَيَّنّا لِكُلِّ أُمَّةٍ عَمَلَهُم ثُمَّ إِلى رَبِّهِم مَرجِعُهُم فَيُنَبِّئُهُم بِما كانوا يَعمَلونَ﴿١٠٨﴾
* اللهم اني اعوذ بك ان يزين لي سوء عملي
* الاعراض عن الدين قد يعاقب عليه المعرض بصرفه عن الهدى والدين دائما فاحذر من ذلك

* شياطين الإنس أشد عليك لانهم يجرونك الى المعاصي من شياطين الجن وذلك اذا تعوذت بالله منهم
* القلوب الفارغة من الايمان اكثر القلوب اصغاء لاهل الشهوات

( وَهُوَ السَّميعُ العَليمُ ﴿١١٥﴾


( وَإِن تُطِع أَكثَرَ مَن فِي الأَرضِ يُضِلّوكَ عَن سَبيلِ اللَّـهِ إِن يَتَّبِعونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِن هُم إِلّا يَخرُصونَ ﴿١١٦﴾
* سبب كثرة اهل الضلال في الارض لان الحق والهدى يحتاج الى عقول سليمهر وتقديم الحق على الهوى والرشد على الشهوة
* انتشر اليوم الايمان بالاكثرية وتغليبها على الاقلية . لا يدل على الحق بكثرة اهله .ولا يدل قلة السالكين لأمر ان يكون غير حق .
الواقع اهل الحق هم الاقلون عدد الاعظمون قدر عند الله
***
( إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعلَمُ مَن يَضِلُّ عَن سَبيلِهِ وَهُوَ أَعلَمُ بِالمُهتَدينَ ﴿١١٧﴾

***
 
أعلى