العلم ثم العمل به ثم تعليمه

المشاركات
3,180
الإعجابات
906
#41
( فَمَن يُرِدِ اللَّـهُ أَن يَهدِيَهُ يَشرَح صَدرَهُ لِلإِسلامِ وَمَن يُرِد أَن يُضِلَّهُ يَجعَل صَدرَهُ ضَيِّقًا حَرَجًا كَأَنَّما يَصَّعَّدُ فِي السَّماءِ )
علامة الهداية التي تحسها بنفسك أحب فعل الخير متلذذاً به غير مستثقل منه
الضال كأنه يحاول الصعود الى السماء وذلك غير ممكن فكذلك يصعب عليه الايمان
***
( وَكَذلِكَ نُوَلّي بَعضَ الظّالِمينَ بَعضًا بِما كانوا يَكسِبونَ ﴿١٢٩﴾
اذا رأيت ظالم ينتقم من ظالم فقف وانظر فيه متعجب
حذر من الظلم مذكر انه لا يفلح في الدنيا ولا الاخرة
اذا رايت الظالم يتمادى في غيه فلا تحزن .فإن الله سينزل عذابه عليهم
***
يصير المرء شريك للشيطان عندما يزين المعصية
***
( وَلا تُسرِفوا إِنَّهُ لا يُحِبُّ المُسرِفينَ ﴿١٤١﴾
لو ذهب انفقه رجل في طاعة الله لم يكن مسرف . ولو انفق درهم في معصية الله كان مسرف
***
( وَأَوفُوا الكَيلَ وَالميزانَ بِالقِسطِ لا نُكَلِّفُ نَفسًا إِلّا وُسعَها
ذكر انه لايكلف نفس إلا وسعها بعد ذكر الامر بإيفاء الكيل.
***
لا تسوف التوبة والعمل الصالح فقد يأتي عليك زمن لا تمكن فيه
***
( قُل إِنَّ صَلاتي وَنُسُكي وَمَحيايَ وَمَماتي لِلَّـهِ رَبِّ العالَمينَ ﴿١٦٢﴾
*محياي بالعمل الصالح ..ومماتي اذا مت على الايمان لله
***
( قُل أَغَيرَ اللَّـهِ أَبغي رَبًّا وَهُوَ رَبُّ كُلِّ شَيءٍ وَلا تَكسِبُ كُلُّ نَفسٍ إِلّا عَلَيها وَلا تَزِرُ وازِرَةٌ وِزرَ أُخرى ثُمَّ إِلى رَبِّكُم مَرجِعُكُم فَيُنَبِّئُكُم بِما كُنتُم فيهِ تَختَلِفونَ ﴿١٦٤﴾

***
( وَهُوَ الَّذي جَعَلَكُم خَلائِفَ الأَرضِ وَرَفَعَ بَعضَكُم فَوقَ بَعضٍ دَرَجاتٍ لِيَبلُوَكُم في ما آتاكُم إِنَّ رَبَّكَ سَريعُ العِقابِ وَإِنَّهُ لَغَفورٌ رَحيمٌ﴿١٦٥﴾
***

نكمل بعون الله
 
المشاركات
3,180
الإعجابات
906
#42
( وهو القاهر فوق عباده ) فلا يتحرك متحرك ولا يسكن ساكن إلا بمشيئتة
(الذين يسمعون ) بقلوبهم ما ينفعهم والاستجابه وهم احياء القلوب .واما اموات القلوب لا يستجبون .والا فمجرد سماع الأذن يشترك به البر والفاجر .
***

(فلولا إذ جاءهم بأسنا تضرعوا ولكن قست قلوبهم وزين لهم الشيطان ما كانوا يعملون )
(فلما نسوا ما ذكروا به فتحنا عليهم أبواب كل شيء حتى إذافرحوا بما أتوا أخذناهم بغتة فإذا هم مبلسون ) مبلسون اي يأسون من كل خير
***
.ملاحظة مهمة اذا كان الوعظ يزيد الموعظ شرا الى شره فترك الوعظ واجب .

" اذا كان العبد لم يلبس ايمانه بظلم ولا بشرك ولا معاصي حصل له الامن التام والهداية التامه....وان كان لم يلبس ايمانه بالشرك ولكنه يعمل السيئات حصل له اصل الهداية واصل الامن وان لم يحصل له كمالها ...والذي لم يحصل له الامن والهداية فحظهم الضلال والشقاء
***

( قد جاءكم بصائر من ربكم فمن أبصر فلنفسه ومن عمي فعليها وما أنا عليكم بحفيظ)
( وإن تطع أكثر من في الأرض يضلوك عن سبيل الله )


( وذروا ظاهر الإثم وباطنه ) كثير من الناس تخفي عليه كثير من المعاصي خاصة معاصي القلب كاكبر والعجب والرياء وهو لايحس به وهذا من الاعراض عن العلم وعدم البصيرة .

(وإن الشياطين ليوحون إلى أوليائهم ...ليجادلوكم )
***
( فمن يرد الله أن يهديه يشرح صدره للإسلام ومن يرد أن يضله يجعل صدره ضيقاً) اي من انشرح صدره للاسلام اي اتسع فاستنار بنور الايمان واحب الخير متلذذا به وهذا علامه على ان الله هداه ومن عليه بالتوفيق .....ومن علامة من يرد الله ان يضله يكون صدره في غاية الضيق عن الايمان والعلم وانغمس في الشبهات فلا يصل له الخير ولا لفعل الخير

.وان الله لم يجبر العباد على افعالهم بل خيرهم فان شاؤوا فعلوا او لم يفعلوا


( لا نكلف نفساًإلا وسعها ) بقدر لا تضيق منه
***

قال الرسول عن الله انه قال ( أنا أغنى الشركاء عن الشرك .من اشرك معي شيئا تركته وشركه )
***

ما سبق من سورة الانعام فلله الحمد والثناء
وسوف نبدأ بسورة الأعراف بعون الله

 
المشاركات
3,180
الإعجابات
906
#43
سورة الإعراف
.والله يعلم بخائنة الأعين وما تخفي الصدور
* البقرة وال عمران يأتيان يوم القيامة كأنهما غمامتان .وبذلك ممكن الاعمال الانسان تنقلب لأجسام توزن
* الشيطان يقعد للإنسان من طرق الخير يبعدهم عنه ويحسن طرق الشر
***

* يقول الرسول ( ما اسر احد سريرة إلا البسه الله رداها علانية إن خيراً فخير وإن شراً فشر )
* من كان من اهل السعادة .يسر لعمل اهل السعادة ...ومن كان من اهل الشقاوة .يسر لعمل اهل الشقاوة
* من السرف ان تأكل كل ما اشتهيت
* لا يكلف الله نفساً إلا وسعها
***

* الرسول دعاءه على الجراد ( اللهم اهلك كباره .واقتل صغاره وافسد بيضه .وخذ بأفواهه عن رزقنا )
* الله قال ياموسى لا يراني حي إلا مات ولا يابس إلا تدهده
***
* من لم يصبر على ذل التعلم ساعة بقي في ذل الجهل ابداً

* يقول الرسول ( حبك للشيء يعمي ويصم ) حديث موضوع
* يقول الرسول ( اذا سمعتم الحديث عني مما تعرفه قلوبكم وتلين له أشعاركم وأبشاركم وترون إنه منكم قريب فأنا اولا بكم به ..واذا سمعتم الحديث عني تنكره قلوبكم وترون انه منكم بعيد فأنا ابعدكم منه ) حديث موضوع
* يقول الرسول ( إن الله تجاوز لامتي ما حدثت به أنفسها مالم تقل او تعمل ) ..والخطأ والنسيان وما استكرهو عليه..حديث صحيح

***
* من خرج من العلم والهدى واقبل على شهوة نفسه شبه بالكلب
* المكذبين ب ايات الله يفتح الله لهم الرزق في الدنيا حتى يغتروا او يعتقدون غنهم على شئ ثم لهم عقاب الاخرة
* قيام الساعة فجاة .رجل يسقى ماشيته .وقد نشر الرجلان ثوب فلا يبتعانه ولا يطويانه .ورجل رفع الته الى فيه فلا يطعمها
* العفو وأمر بالمعروف .واعرض عن الجاهل وتعطي عمن حرمك .وتصل من قطعك . وعند الغضب استعذ من الشيطان
* الناس رجلان
1) محسن لا تكلفه فوق طاقته ولا تحرجه .
.2) رجل مسئ امره بالمعروف ان تمادى على الضلال والجهل اعرض عنه فلعل ذلك يرد كيده
* ان الذين اتقوا اذا مسهم غضب او عمل شر من الشيطان . والإنس لا تيئس من مساعدت الشيطان على الشر ..ذكروا الله فينور قلبهم
***

نكمل بعون الله
 
المشاركات
3,180
الإعجابات
906
#44
( أنا خير منه ) قالها ابليس وهو بذلك برهن على نقصه بإعجابه بنفسه وتكبره والقول على الله بلا علم

( فبما أغويتني لأقعدن لهم صراطك المستقيم ) اي لألزمن الصراط ولأسعى غاية جهدي على صد الناس عنه

(فلما ذاقا الشجرة بدت لهما سواتهما ) ظهرت عورة كل منهما بعد ما كانت مستورة فصار العري الباطن من التقوى اثر في اللباس

(ولباس التقوى ذلك خير) اي من اللباس الحسي لان لباس التقوى يستمر مع العبد ولا يبلى وهو جمال القلب والروح

( وادعوه مخلصين له الدين ) الدعاء يشمل دعاء المسألة والعبادة
***
( فهل لنا من شفعاء فيشفعوا لنا أو نرد فنعمل غير الذى كنا نعمل ) اي الى الدنيا فقد فات الوقت عن الرجوع الى الدنيا

(ولو ردوا لعادوا لما نهوا عنه وإنهم لكاذبون )
***
.لا دعاء عبد مدل على ربه قد اعجبته نفسه او دعاء من هو غافل قلبه وغير مبالي بالاجابة ..
ومن الاحسان بالدعاء بذل الجهد فيه

( إن رحمة الله قريب من المحسنين ) كلما كان العبد اكثر احسانا كان اقرب الى رحمة ربه

للقلوب الخبيثة التي لا خير فيها غافلة معرضة ..بعكس القلوب الطيبة تتقبل وتتعلم فيها خير كثير

( وسع ربنا كل شيء علماً على الله توكلنا ) يعلم الله ما يصلح للعباد . .فمن توكل على الله كفاه ويسر له أمرله دينه ودنياه

***
( ربنا افتح بيننا وبين قومنا بالحق وأنت خير الفاتحين ) اي انصر صاحب الحق على الظالم المعاند للحق .. وفتح الله لعباده نوعان :فتح العلم بتبين الحق من الباطل ..وفتحه بالجزاء وايقاع العقاب على الظالمين
.ان العبد لا ينبغي له ان يكون امنا على ما معه من الايمان

* يطبع ويختم على قلوبهم فلا يدخلها حق ولايصل اليها خير وهذه عقوبه منه وما ظلمهم الله ولكنهم ظلموا أنفسهم
***
*المقصود من إنكار المنكر اقامة الحجة عليهم ولعل الله يهديهم وينجح فيهم الوعظ واللوم
*الامر بالمعروف والنهى عن المنكر فرض كفاية اذا قام به البعض سقط عن الاخرين
***
( خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين ) يتعامل الناس مع بعض بالعفو والشكر لقول او فعل جميل .ونتجاوز عن تقصيرهم .وامر بالعرف مثل تعليم علم او حث على خير او اصلاح بين الناس ..ولما كان لابد من اذية الجاهل امر الله بالاعراض عنه وعدم مقابلته بجهله فمن حرمك لا تحرمه .ومن ظلمك فاعدل فيه
***

(وإذا قرىء القران فاستمعوا له وأنصتوا... لعلكم ترحمون )
* الصلاة الجهرية مامور بالانصات اولى من قراءته الفاتحة وغيرها

***

نكمل بعون الله
 
المشاركات
3,180
الإعجابات
906
#45
*الشيطان دائماً يشعرك انه ينصحك ..لكن الله قال عنه إن الشيطان لكما عدو مبين
*إنا جعلنا الشياطين اولياء للذين لا يؤمنون
*فريق حق عليهم الضلالة إنهم إتخذوا الشياطين أولياء من دون الله ويحسبون إنهم مهتدون

***
*قل إنما حرم ربى الفواحش ما ظهر منها وما بطن والإثم والبغى بغير الحق
*الذين اتخذوا دينهم لهواً ولعباً وغرتهم الحياة الدنيا .فاليوم ننساهم كما نسوا لقاء يومهم هذا .وما كانوا بأياتنا يجحدون

***
*ولا تفسدوا الارض بعد إصلاحها وادعوه خوفاً وطمعاً .إن رحمت الله قريب من المحسنين
*ولا تبخسوا الناس أشياءهم .ذلك خير لكم

***
*اصبروا حتى يحكم الله بيننا وهو خير الحاكمين
*ربنا وسع كل شىءعلماً.على الله توكلنا ربنا أفتح بيننا وبين قومنا بالحق وانت خير الفاتحين
*إلا أخذنا أهلها بالبأساء والضراء لعلهم يضرعون
*ثم بدلنا مكان السيئة الحسنة حتى عفوا

***
*أفامن أهل القرى أن يأتيهم بأسنا بياتاًوهم نائمون ..أو امن أهل القرى أن يأتيهم بأسنا ضحى وهم يلعبون
*أفأمنوا مكر الله فلا يأمن مكر الله إلا القوم الخاسرون
*استعينوا بالله واصبروا إن الأرض لله يورثها من يشاء من عباده .والعاقبة للمتقين

***
*سأصرف عن أياتي الذين يتكبرون فى الأرض بغير الحق
*وإن يروا سبيل الغى يتخذوه سبيلاً.ذلك بأنهم كذبوا بأياتنا وكانوا عنها غافلين. وستحبط اعمالهم.
*لئن لم يرحمنا ربنا ويغفر لنا لنكونن من الخاسرين
*فلا تشمت بى الأعداء ولا تجعلنى مع القوم الظالمين
*أتهلكنا بما فعل السفهاء منا إن هى إلافتنتك تضل بها من تشاء .وتهدى من تشاء .أنت ولينا فاغفر لنا وارحمنا وأنت خير الغافرين

***
*سنزيد المحسنين
*وبلونهم بالحسنات والسيئات لعلهم يرجعون
*ترك الدين واتباع الشيطان ستكون من الغاوين ...الذى اخلد إلى الأرض واتبع هواه

***
*دخل جهنم كثير من الجن والإنس لهم قلوب لا يفقهون بها ولهم أعين لا يبصرون بها ولهم أذان لا يسمعون بها أولئك كا لأنعام .بل هم أضل أولئك هم الغافلون
*ولله الأسماء الحسنى فادعوه
*الذين كذبوا بأياتنا سنستدرجهم من حيث لا يعملون

***
*خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين
*وإما ينزغنك من الشيطان نزغ فاستعذ بالله إنه سميع عليم
*إن الذين اتقوا إذا مسهم طائف من الشيطان تذكروا فإذا هم مبصرون

***
*وإذا قرأ القران فاستمعوا له وأنصتوا لعلكم ترحمون
***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
3,180
الإعجابات
906
#46
اعترف بينك وبين ربك بظلمك واصلحه وتب منه قبل نزول العذاب

اتفق اهل العلم ان كل شخص سوى الرسول فإنه يؤخذ من قوله ويترك إلا الرسول فهو المعصوم الذي لا ينطق عن الهوى

الحكمة من وزن الاعمال مع علم الله بها اظهار العدل وعدم الظلم ومنها تعريف العباد ما لهم من حسنة وسيئة

يبلغ غرور المخلوق بعقله احيانا ان يرد به على الشرع فيكفر بذلك مثل تعليل ابليس انه خير من ادم وبذلك كفر بسبب اعتراضه .وليس كفره كفر جحود

تذكر صفات ميزك الله بها على الاخرين وانسب الفضل لله

اكثر من الاستعاذه من الشيطان لانه عدو اعد لك عدته .فأعد انت العدة لرد مكائده

قل اللهم احفظني من بين يدي ومن خلفي وعن يميني وعن شمالي ومن فوقي واعوذ بعظمتك ان اغتال من تحتي

ان عدو يراك ولا تراه لشديد الخصومه إلا من عصم الله
كن حذر من الشيطان
سلاح ابليس هو الوسوسة والتزيين لا غير

( وَقاسَمَهُما إِنّي لَكُما لَمِنَ النّاصِحينَ ﴿٢١﴾
ليس كل من يقسم بالله مدعيا النصح يكون صادق .فتاريخ المقسم يبين حقيقته
***
لباس التقوى خيرا من لباس الحسي لانه يستمر مع العبد ولا يبلى وهو جمال القلب والروح
اللباس الظاهري يستر العورة وجمال

( وَفَريقًا حَقَّ عَلَيهِمُ الضَّلالَةُ إِنَّهُمُ اتَّخَذُوا الشَّياطينَ أَولِياءَ مِن دونِ اللَّـهِ وَيَحسَبونَ أَنَّهُم مُهتَدونَ﴿٣٠﴾
اكثر اهل الضلال يعتقدون انهم على حق
***

( قُل مَن حَرَّمَ زينَةَ اللَّـهِ الَّتي أَخرَجَ لِعِبادِهِ وَالطَّيِّباتِ مِنَ الرِّزقِ قُل هِيَ لِلَّذينَ آمَنوا فِي الحَياةِ الدُّنيا خالِصَةً يَومَ القِيامَةِ كَذلِكَ نُفَصِّلُ الآياتِ لِقَومٍ يَعلَمونَ ﴿٣٢﴾
خص اهل العلم بتفصيل الايات لانهم يعلمون انها من عند الله فيعقلونها ويفهمونها
فرق بين ما تكرهه نفسك وما حرمه الله ولا تحرم شئ اباحه الله
***
كل ما حرمه الشرع فهو فاحش وان كان العقل لا ينكره كلباس الحرير والذهب للرجال
***

( قالَ ادخُلوا في أُمَمٍ قَد خَلَت مِن قَبلِكُم مِنَ الجِنِّ وَالإِنسِ فِي النّارِ كُلَّما دَخَلَت أُمَّةٌ لَعَنَت أُختَها حَتّى إِذَا ادّارَكوا فيها جَميعًا قالَت أُخراهُم لِأولاهُم رَبَّنا هـؤُلاءِ أَضَلّونا فَآتِهِم عَذابًا ضِعفًا مِنَ النّارِ قالَ لِكُلٍّ ضِعفٌ وَلـكِن لا تَعلَمونَ﴿٣٨﴾
التدبر***محاورة القادة مع اتباعهم فيه موعظة وتحذير لقادة المسلمين من الايقاع باتباعهم فيما يزج بهم في الضلال ويحسن لهم هواهم ..وموعظة لعامتهم من تأييد من يشايع هواهم ولا يبلغهم النصيحة
اخفى الله عذاب اهل النار بعضهم عن بعض لانه لو علم ان عذاب احد فوق عذابه لكان نوع سلوة له

العمل *** حذر من اللعن لانه من صفات اهل النار
يلعن اصدقاء السوء بعضهم بعض يوم القيامة لان كل واحد كان سبب في عذاب الاخر
***

( لا نُكَلِّفُ نَفسًا إِلّا وُسعَها أُولـئِكَ أَصحابُ الجَنَّةِ هُم فيها خالِدونَ ﴿٤٢﴾
الالتزام بشرع الله سهل ومتيسر فاستعن بالله ولا تعجز
***
السعادة بترك الغل والحسد على شئ خص الله به بعضهم
عمل الحسنات هو احسان من الله عليه
ذكر من حولك بأهمية سلامة القلب وهو من صفات اهل الجنة
***

( الَّذينَ اتَّخَذوا دينَهُم لَهوًا وَلَعِبًا وَغَرَّتهُمُ الحَياةُ الدُّنيا فَاليَومَ نَنساهُم كَما نَسوا لِقاءَ يَومِهِم هـذا وَما كانوا بِآياتِنا يَجحَدونَ﴿٥١﴾
***
الله عالم بأحوال العباد في كل زمان ومكان وسعت رحمته كل شئ
***
عبادة السر فيما لم يفترض من اعمال اعظم اجر من الجهر

***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
3,180
الإعجابات
906
#47
( وَلا تُفسِدوا فِي الأَرضِ بَعدَ إِصلاحِها وَادعوهُ خَوفًا وَطَمَعًا إِنَّ رَحمَتَ اللَّـهِ قَريبٌ مِنَ المُحسِنينَ ﴿٥٦﴾
كل شر وفتنة وقحط وتسليط عدو سببه مخالفة الرسول والدعوة لغير الله
الخوف ثلاث : 1) ان يكون ضعيف يخطر على القلب ولا يؤثر في الباطن والظاهر فوجود هذا كالعدم ..2) ان يكون قوي فيوقظ العبد من الغفلة الى الاستقامه ..3) ان يشتد حتى يبلغ الى القنوط واليأس وهذا لا يجوز وخير الامور اوسطها
والناس في الخوف ثلاث : خوف العامة من الذنوب ..وخوف الخاصة من الخاتمة ...وخوف خاصة الخاصة من السابقة فإن الخاتمة مبنية عليها
* والرجاء ثلاث : 1) رجاء رحمة الله مع التسبب فيها بفعل طاعة وترك معصية وهذا رجاء المحمود ..2) الرجاء مع التفريط والعصيان فهذا غرور ...3) ان يقوى الرجاء حتى يبلغ الامن فهذا حرام
* والناس في الرجاء ثلاث : العامة رجاء ثواب الله ...والخاصة رضوان الله ...وخاصة الخاصة رجاء لقاء الله حبا وشوقا اليه
* اختص اهل الاحسان بقرب الرحمة لان الجزاء من جنس العمل


درب نفسك على الاحسان الى الناس واسال الله ان تكون من المحسنين
اذا اردت رحمة الله فكن من المحسنين
***
اشكر الله بقلبك ولسانك وعملك وهذا من اسباب حصول العلم والفهم وزيادة الايمان
***
من ابتلاءات الصالحين ان الفجار يرونهم في ضلال
الضالون من اصحاب المنافع هم اكثر من يرد دعوة الحق لمنافاتها شهواتهم
***
من اتصف بالنصيحة الصادقة والعلم نال البركة والقبول من الناس ..فاجتهد في تربية نفسك عليهما
***
ان من سنة الله في عباده ان العاقبة للمتقين
اجلس مع نفسك وتذكر الاء الله عليك
***
كل قول ليس عليه دليل فهو باطل

( قالَ الَّذينَ استَكبَروا إِنّا بِالَّذي آمَنتُم بِهِ كافِرونَ ﴿٧٦﴾
حملهم الكبر ان لا ينقادوا للحق
تعلم ممن هم اقل منك حال ولا تترفع عن قبول الحق منهم
الكبر من اسباب الشرك والكفر
***

( وَنَصَحتُ لَكُم وَلـكِن لا تُحِبّونَ النّاصِحينَ ﴿٧٩﴾
غالب الناس لا يحبون من ينصحهم لان كلام الناصح مضادة لشهوة النفس
علامات قرب الهلاك كره الناس للنصح
اشكر من نصحك وادع له
***

قل ( اللهم حبب الي الايمان وزينه في قلبي .وكره الي الكفر والفسوق والعصيان .واجعلني من الراشدين )
***
( إِنَّكُم لَتَأتونَ الرِّجالَ شَهوَةً مِن دونِ النِّساءِ بَل أَنتُم قَومٌ مُسرِفونَ﴿٨١﴾
قوم لوط مسرفون في الشهوات ولذلك اشتهوا شهوة غريبة لما سئموا الشهوات المعتادة
***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
3,180
الإعجابات
906
#48
علامة انقلاب الموازين عند بعض العقول يسخروا من ناس لانهم لا يعملون الفواحش . والبعد عنهم..هذا صفات الفاسقين قلب الحقائق
فالصبر عليهم وسوف ينتقم منهم الله
***
( فَأَوفُوا الكَيلَ وَالميزانَ وَلا تَبخَسُوا النّاسَ أَشياءَهُم وَلا تُفسِدوا فِي الأَرضِ بَعدَ إِصلاحِها ذلِكُم خَيرٌ لَكُم إِن كُنتُم مُؤمِنينَ ﴿٨٥﴾
لما اتاهم الحق وراوه غير موافق لأهوائهم الرديئة ردوه واستكبروا عنه
التدين عن اكراه لا يأتي بثماره المرجوة وهو تزكية النفس والصلاح
اسلوب المتكبرين هو الجدال بالباطل فإن عجزوا لجئوا الى التهديد


المتكبر والغافل اذا تعارضت شهوتهما مع الدين فإنهما يقدمان شهوتهما عليه
***
( رَبُّنا وَسِعَ رَبُّنا كُلَّ شَيءٍ عِلمًا عَلَى اللَّـهِ تَوَكَّلنا رَبَّنَا افتَح بَينَنا وَبَينَ قَومِنا بِالحَقِّ وَأَنتَ خَيرُ الفاتِحينَ ﴿٨٩﴾

إِلّا أَخَذنا أَهلَها بِالبَأساءِ وَالضَّرّاءِ لَعَلَّهُم يَضَّرَّعونَ ﴿٩٤﴾
***
( وَلَو أَنَّ أَهلَ القُرى آمَنوا وَاتَّقَوا لَفَتَحنا عَلَيهِم بَرَكاتٍ مِنَ السَّماءِ وَالأَرضِ )
ما يصيبك فهو بسبب ذنوبك وتقصيرك
***
( أَفَأَمِنوا مَكرَ اللَّـهِ فَلا يَأمَنُ مَكرَ اللَّـهِ إِلَّا القَومُ الخاسِرونَ ﴿٩٩﴾
المؤمن يعمل بالطاعات وهو مشفق خائف ..والفاجر يعمل المعاصي وهو امن
اذا امن المجتمع مكر الله فقد اقترب منه الخسران
***
( وَنَطبَعُ عَلى قُلوبِهِم فَهُم لا يَسمَعونَ ﴿١٠٠﴾
التدبر***اشد العقوبات الدنيوية للمعرضين اذا نبههم الله فلم ينتبهوا ولم يتذكروا ولم يهتدوا لانه طبع على قلوبهم فلا يدخلها الحق والخير ..وانما يسمعون ما به تقوم الحجة عليهم
***
لا تحصل الهداية بمجرد العقل بل هي منة من الله

جهل المجتمع بالحق يؤدي الى سهولة الكذب عليهم
***

لماذا لم يقترح ملاء فرعون عليه ان يسجن موسى؟
لانهم عقلاء اهل سياسة فعلموا ان امر دعوة موسى لا يكاد يخفى ولو سجنه فرعون تحقق للناس ان حجة موسى غلبت فيشكوا في دين فرعون .ولذلك تعاملوا مع موسى باللين وطمعوا ان يوجد في سحرة مصر من يغلب ايات موسى فتكون الحجه عليه ظاهره للناس
***
( وَجَاءَ السَّحَرَةُ فِرْعَوْنَ قَالُواْ إِنَّ لَنَا لأَجْرًا إِن كُنَّا نَحْنُ الْغَالِبِينَ( 113)
بينت الاية من صفات دعاة الضلال الحرص على الدنيا وذلك بطلبهم المال
***
( قَالَ نَعَمْ وَإِنَّكُمْ لَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ(114)

  1. حرص الطغاة على تقريب ائمة الضلال واستشارتهم
    1. سل الله ان يستخدمك في طاعته وان تكون من انصار الحق
    2. ***
    3. نكمل بعون الله
 
المشاركات
3,180
الإعجابات
906
#49
  1. ( قَالُواْ يَا مُوسَى إِمَّا أَن تُلْقِيَ وَإِمَّا أَن نَّكُونَ نَحْنُ الْمُلْقِينَ(115)
  2. الحكمة في تفضيل موسى ان يلقي السحرة عصيهم قبله .ليرى الناس صنيعهم ويتأملوه فإذا فرغوا من بهرجهم جاءهم الحق فيكون اوقع في النفوس
  3. ***
  4. سل الله ان يستخدمك في طاعته وان تكون من انصار الحق
    1. مهما فشا الباطل واغتر به المتعجلون ...فإن للحق يوم يظهر فيه ويعلو
  5. من اخطر انواع الكذب على المجتمع كذب الوجهاء
  6. ( رَبَّنَآ أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْرًا وَتَوَفَّنَا مُسْلِمِينَ ﴿١٢٦﴾ تحتاج الصبر ليثبت الفؤاد ويطمئن ويزول عنه الانزعاج .
.الافراغ هو صب جميع مافي الإناء اي الصبرالقوي الذي يفوق المتعارف
***
( ٱسْتَعِينُوا بِٱللَّهِ وَٱصْبِرُوٓا ۖ إِنَّ ٱلْأَرْضَ لِلَّهِ يُورِثُهَا مَن يَشَآءُ مِنْ عِبَادِهِۦ ۖ وَٱلْعَٰقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ ﴿١٢٨﴾
العمل ***حث المبتلى على الصبر والثبات وبشره بالاجر وحسن العاقبة
التقوى شرط لوراثة الارض

***
الحكمة من نزول البلاء ..لعلهم يتعظون .لان الشدة ترقق القلوب وترغبها فيما عند الله
***
لا يدرك اكثر الناس سبب نزول المحن بهم بسبب ذنوبهم
شكر الله على النعم ويعلم انه لا فضل له فيها بل هي من فضل الله
اكثر ما يضر ابن ادم المكابرة والمعاندة
***
( سَأَصْرِفُ عَنْ ءَايَٰتِىَ ٱلَّذِينَ يَتَكَبَّرُونَ فِى ٱلْأَرْضِ بِغَيْرِ ٱلْحَقِّ وَإِن يَرَوْا كُلَّ ءَايَةٍۢ لَّا يُؤْمِنُوا بِهَا وَإِن يَرَوْا سَبِيلَ ٱلرُّشْدِ لَا يَتَّخِذُوهُ سَبِيلًا وَإِن يَرَوْا سَبِيلَ ٱلْغَىِّ يَتَّخِذُوهُ سَبِيلًا ۚ ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ كَذَّبُوا بِـَٔايَٰتِنَا وَكَانُوا عَنْهَا غَٰفِلِينَ ﴿١٤٦﴾
حقيقة الغفلة هو عدم الاعتبار من الايات
الغفلة هي ذهول الذهن عن تذكر شئ عن عمد .اي الاعراض عن التفكر في الايات
احذر الغفلة فهي سبب لنزول العقوبة

***
( أَتُهْلِكُنَا بِمَا فَعَلَ ٱلسُّفَهَآءُ مِنَّآ ۖ إِنْ هِىَ إِلَّا فِتْنَتُكَ تُضِلُّ بِهَا مَن تَشَآءُ وَتَهْدِى مَن تَشَآءُ ۖ أَنتَ وَلِيُّنَا فَٱغْفِرْ لَنَا وَٱرْحَمْنَا ۖ وَأَنتَ خَيْرُ ٱلْغَٰفِرِينَ ﴿١٥٥﴾
الصالحين بحاجة الى التذكير
***

نكمل بعون الله
 
المشاركات
3,180
الإعجابات
906
#50
وَرَحْمَتِى وَسِعَتْ كُلَّ شَىْءٍۢ

رحمة الله بهذي الامة حيث وضع عنها الاصر اي الثقل من العمل تحليل الغنائم . ومجالسة الحائض ومؤاكلتها

اذا لم تشكر النعمة سوف تسلب منه
اذا نزل البلاء بك فتذكر معصية فعلتها ثم اكثر من الاستغفار

المقصود من انكار المنكر ليكون اقام الحجة على الشخص لعل الله ان يهديه

( إِنَّ رَبَّكَ لَسَرِيعُ الْعِقَابِ ۖ وَإِنَّهُ لَغَفُورٌ رَحِيمٌ (167)
العمل ***يقرن الله بين الرحمة والعذاب لئلا يحصل اليأس فيقرن بين الترغيب والترهيب لتبقى النفوس بين الرجاء والخوف
قل ( اللهم اني اعوذ برضاك من سخطك .ووبمعافاتك من عقوبتك )

( وَبَلَوْنَاهُمْ بِالْحَسَنَاتِ وَالسَّيِّئَاتِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ(168)
العمل *** الحكمة من نزول البلاء بالنعم مثل العافية . والنقم مثل الجدب والشدة لكي يرجعوا الى الطاعة
تحسن احوالك او سوؤها ابتلاء من الله .فارتبط بالله اكثر عند تغيرها

( خُذُوا مَا آتَيْنَاكُمْ بِقُوَّةٍ وَاذْكُرُوا مَا فِيهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (171)
من اسباب التقوى اخذ الكتاب واحكامه بقوة ومدارسة ما فيه

( وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ الّذِي آتَيْنَاهُ آيَاتِنَا فَانْسَلَخَ مِنْهَا فَأَتْبَعَهُ الشَّيْطَانُ فَكَانَ مِنَ الْغَاوِينَ(175)
التدبر*** خطورة ترك التمسك بالقران بعد دراسته وعلم ما فيه لانه اتبعه وتسلط عليه الشيطان بعد ان خرج من الحصن الحصين
اهمية العمل بالعلم وهذا رفعه من الله لصاحبه وعصمة من الشيطان .واتباع الهوى والشهوات سبب الخذلان

( وَلَوْ شِئْنَا لَرَفَعْنَاهُ بِهَا وَلَٰكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الْأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ ۚ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِنْ تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَثْ ۚ ذَٰلِكَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا ۚ فَاقْصُصِ الْقَصَصَ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ (176)
شبه من يوعظ ولم يتعظ بالكلب لان الكلب يلهث في حال التعب وفي الراحه والعطش ..وضرب المثل فيه لمن كذب بالايات فقال الله ان وعظته فهو ضال وان تركته فهو ضال مثل الكلب ان طردته او تركته يلهث في جميع الاحوال

***

نكمل بعون الله
 
المشاركات
3,180
الإعجابات
906
#51
( وَلَقَدْ ذَرَأْنَا لِجَهَنَّمَ كَثِيرًا مِّنَ ٱلْجِنِّ وَٱلْإِنسِ ۖ لَهُمْ قُلُوبٌ لَّا يَفْقَهُونَ بِهَا وَلَهُمْ أَعْيُنٌ لَّا يُبْصِرُونَ بِهَا وَلَهُمْ ءَاذَانٌ لَّا يَسْمَعُونَ بِهَآ ۚ أُولَٰٓئِكَ كَٱلْأَنْعَٰمِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ ۚ أُولَٰٓئِكَ هُمُ ٱلْغَٰفِلُونَ ﴿١٧٩﴾
بعض بني ادم اضل من الانعام لانهم لا يهتدون الى ثواب وهمتهم الاكل والشرب .ولان الانعام تبصر منافعها ومضارها وتتبع ما لكها

( وَلِلَّهِ ٱلْأَسْمَآءُ ٱلْحُسْنَىٰ فَٱدْعُوهُ بِهَا )

( اللهم ارني الحق حقا . وارزقني اتباعه)
***
( وَٱلَّذِينَ كَذَّبُوا بِـَٔايَٰتِنَا سَنَسْتَدْرِجُهُم مِّنْ حَيْثُ لَا يَعْلَمُونَ ﴿١٨٢﴾
يكون الاستدراج من حيث لا يعلمون بإن يزين لهم اعمالهم .وكلما جددوا معصية جددنا لهم نعمة وننسيهم الشكر
العمل *** احذر مكر الله فيما انعم به عليك
لا تغتر برؤية العاصي بعافية ومظهر حسن ربما هذا استدراج


( مَن يُضْلِلِ ٱللَّهُ فَلَا هَادِىَ لَهُۥ ۚ وَيَذَرُهُمْ فِى طُغْيَٰنِهِمْ يَعْمَهُونَ ﴿١٨٦﴾


( قُل لَّآ أَمْلِكُ لِنَفْسِى نَفْعًا وَلَا ضَرًّا إِلَّا مَا شَآءَ ٱللَّهُ )


( اللهم اني اعوذ بك ان اشرك بك شيئا وانا اعلم .واستغفرك لما لا اعلم )

( وَأَعْرِضْ عَنِ ٱلْجَٰهِلِينَ )


( وَإِمَّا يَنزَغَنَّكَ مِنَ ٱلشَّيْطَٰنِ نَزْغٌ فَٱسْتَعِذْ بِٱللَّهِ ۚ إِنَّهُۥ سَمِيعٌ عَلِيمٌ ﴿٢٠٠﴾
اذا احسست بتثبيط عن الخير او حث على الشر فهذه وسوسة الشيطان فعليك بالإستعاذه بالله منه

( إِنَّ ٱلَّذِينَ ٱتَّقَوْا إِذَا مَسَّهُمْ طَٰٓئِفٌ مِّنَ ٱلشَّيْطَٰنِ تَذَكَّرُوا فَإِذَا هُم مُّبْصِرُونَ ﴿٢٠١﴾
هو الرجل ...يغضب الغضبة فيذكر الله فيكظم غيظه. او يهم بالذنب فيذكر الله فيدعه
***
( وَإِخْوَٰنُهُمْ يَمُدُّونَهُمْ فِى ٱلْغَىِّ ثُمَّ لَا يُقْصِرُونَ ﴿٢٠٢﴾
التدبر*** لا يقصرون : لا يدخرون وسع في غوايتهم
شؤم اخوة شياطين الأنس .هم لا يقصرون بمد صاحبهم بالغي والشر والفساد


( وَإِذَا قُرِئَ ٱلْقُرْءَانُ فَٱسْتَمِعُوا لَهُۥ وَأَنصِتُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ ﴿٢٠٤﴾

***
( وَٱذْكُر رَّبَّكَ فِى نَفْسِكَ تَضَرُّعًا وَخِيفَةً وَدُونَ ٱلْجَهْرِ مِنَ ٱلْقَوْلِ بِٱلْغُدُوِّ وَٱلْأصَالِ وَلَا تَكُن مِّنَ ٱلْغَٰفِلِينَ ﴿٢٠٥﴾


من سورة الأعراف
***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
3,180
الإعجابات
906
#53
سورة الأنفال
العفو عن المسيىءفأنه يزول مافي القلوب من البغضاء
( ولا تكونوا كالذين قالوا سمعنا وهم لا يسمعون )فليس الايمان بالتمني ولكنه ما وقر في القلب وصدقه العمل


(إن شر الدواب عند الله الصم البكم الذين لا يعقلون *ولو علم الله فيهم خيراًلأسمعهم ولو أسمعهم لتولوا وهم معرضون ) السمع الذي نفاه الله عنهم سمع المعنى المؤثر في القلب .اما سمع الحجة فقد قامت حجة الله عليهم بما سمعو من اياته.. لم يسمعهم السماع النافع لانه لم يعلم فيهم خيراًيصلحون به لسماع اياته ,,, الله لا يمنع الايمان والخير الا لمن لا خير فيه .

(واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه ) فإياكم ان تردوا امر الله اول ما يأتيكم .فيحال بينكم وبينه اذا اردتموه بعد ذلك

فحذر تقدم هوى نفسك على أداء الأمانه

(إن تتقوا الله يجعل لكم فرقاناً .ويكفر عنكم سيئاتكم .ويغفر لكم ) في التقوى تحصل على
الفرقان وهو يفرق بين الهدى والضلال .......ومغفرة الذنوب باتكفير الكبائر .وتكفير السيئات بالذنوب الصغيرة

( الملائكة يضربون وجوههم وأدبارهم ) يقولوا لهم اخرجوا أنفسكم عند نزع روحهم ولكن نفوسهم متمنعة عن الخروج لعلمها ما امامها من العذاب

(ذلك بأن الله لم يك مغيراًنعمة انعمها على قوم حتى يغيرواما بأنفسهم )

*إن الله موهن كيد الكافرين ...إن الله مع المؤمنين
*ولو علم فيهم خيراً لأسمعهم .ولو أسمعهم لتولوا وهم معرضون
*استجيبوا لله وللرسول إذا دعاكم لما يحييكم
*واعلموا أنما أموالكم وأولادكم فتنة وأن الله عنده أجر عظيم
*ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين
*وما كان الله معذبهم وهم يستغفرون
*قل للذين كفروا إن ينتهوا يغفر لهم ما قد سلف
*الله مولاكم نعم المولى ونعم النصير
*والله على كل شىء قدير ...إن الله لسميع عليم ...إنه عليم بذات الصدور
*يأيها الذين امنوا إذا لقيتم فئة فاثبتوا واذكروا الله كثيراًلعلكم تفلحون
*وأطيعوا الله ورسوله ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم. واصبروا إن الله مع الصابرين
*وإذ زين لهم الشيطان أعمالهم .وقال لا غالب لكم اليوم من الناس وإنى جار لكم .فلما تراءت الفئتان نكص على عقبيه وقال إنى برىء منكم إنى أرى ما لا ترون .إنى أخاف الله .والله شديد العقاب
*ومن يتوكل على الله فإن الله عزيز حكيم
*أن الله ليس بظلام للعبيد ...إن الله قوى شديد العقاب
*ذلك بأن الله لم يك مغيراً نعمة أنعمها على قوم حتى يغيروا ما بأنفسهم وأن الله سميع عليم
*إن الله لا يحب الخائنين
*وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدوا لله وعدوكم وأخرين من دونهم لا تعلمونهم الله يعلمهم
*وإن جنحوا للسلم فاجنح لها وتوكل على الله إنه هو السميع العليم
*وإن يريدوا أن يخدعوك فإن حسبك الله هو الذى أيدك بنصره وبالمؤمنين
*وألف بين قلوبهم .لو أنفقت مافى الأرض جميعاً ما ألفت بين قلوبهم .ولكن الله الف بينهم إنه عزيز حكيم
*إن يعلم الله فى قلوبكم خيراً يؤتكم خيراً مما أخذ منكم ويغفر لكم والله غفور رحيم

***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
3,180
الإعجابات
906
#54
  1. ( فَاتَّقُواْ اللَّهَ وَأَصْلِحُواْ ذَاتَ بَيْنِكُمْ وَأَطِيعُواْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِن كُنتُم مُّؤْمِنينَ )
  2. .فقد ورد الامر به مسبوق بامر عام بتقوى الله .واعقبه بأمر عام بطاعة الله ورسوله وجعله من شروط الايمان
  3. ***
  4. ( إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ.. وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا.. وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ )
  5. هو الرجل يريد ان يظلم او يعصي فيقال له اتق الله فيجل قلبه
  6. ***
  7. لح على الله بطلب حاجة فإن الله يحب الاستغاثة والتضرع اليه
    • ثبات القلب اصل ثبات البدن
    • قوة القلب اهم من الجسد فعمل على تقوية قلبك بالايمان وعدم الخوف من الناس
  8. اذا اصابتك مصيبة بسبب ذنب من ذنوبك فاعلم ان عودك للذنب يعني رجوع المصائب اليك مرة اخرى
  9. ***
  10. ( وَلاَ تَكُونُواْ كَالَّذِينَ قَالُوا سَمِعْنَا وَهُمْ لاَ يَسْمَعُونَ )
    ***
    ( إِنَّ شَرَّ الدَّوَابَّ عِندَ اللَّهِ الصُّمُّ الْبُكْمُ الَّذِينَ لاَ يَعْقِلُونَ )

    التدبر*** السمع الذي نفاه الله عن المشركين هو سمع المعنى المؤثر في القلب .اما سمع الحجة فقد قامت عليهم بما سمعوه من ايات
    .وانما لم يسمعهم السمع النافع
    ***

    ( وَلَوْ عَلِمَ اللَّهُ فِيهِمْ خَيْرًا لَّأَسْمَعَهُمْ وَلَوْ أَسْمَعَهُمْ لَتَوَلَّوْا وَّهُم مُّعْرِضُونَ)
    هل كل من سمع وفقه يكون فيه خير ؟
    لا .بل قد يفقه ولا يعمل بعلمه فلا ينتفع به فلا يكون فيه خير ... ان سماع التفهيم انما يطلب لمن فيه خير
***
( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اسْتَجِيبُواْ لِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُم لِمَا يُحْيِيكُمْ وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللَّهَ يَحُولُ بَيْنَ الْمَرْءِ وَقَلْبِهِ وَأَنَّهُ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ )
احذر من الاعراض عن الاوامر والنواهي فقد يؤدي الى شرور اولها الختم على القلب
تأجيل التوبة قد يؤدي الى الحرمان منها
***

نكمل بعون الله
 
أعلى