نصائح ذهبية للبنات الجزء الأول السور والايات المفضلة في القران علم التخــاطر عن بعد.. 
في كلٍ منا لأحبتنا ديوان..فهلُمُّوا إليه 

نصائح ذهبية للبنات الجزء الأول السور والايات المفضلة في القران علم التخــاطر عن بعد.. 
في كلٍ منا لأحبتنا ديوان..فهلُمُّوا إليه 

القران ** تدبر** وعمل

المشاركات
2,241
الإعجابات
614
فَلَمَّا جَاءَ سُلَيْمَانَ قَالَ أَتُمِدُّونَنِ بِمَالٍ فَمَا آتَانِيَ اللَّهُ خَيْرٌ مِمَّا آتَاكُمْ بَلْ أَنْتُمْ بِهَدِيَّتِكُمْ تَفْرَحُونَ (36)
رد سليمان الهدية لانها رشوة وبيع الحق بالباطل ..ولكن الهدية المطلقة للتحبب والتواصل فانها جائزة من كل احد وعلى كل حال
الداعي للحق لا ينبغي الاغترار بزخرف الدنيا .وقصور همته على الدنيا
خطر تقديم الدنيا على الدين .وخطر الرشوة
مقاييس اهل الاخرة تختلف عن مقاييس اهل الدنيا .لذلك لا يفرحوا بالدنيا
اعظم نعمة نعمة الدين .اما الدنيا فهي الا زوال

***
ارْجِعْ إِلَيْهِمْ فَلَنَأْتِيَنَّهُمْ بِجُنُودٍ لَا قِبَلَ لَهُمْ بِهَا وَلَنُخْرِجَنَّهُمْ مِنْهَا أَذِلَّةً وَهُمْ صَاغِرُونَ (37)
قَالَ يَا أَيُّهَا الْمَلَأُ أَيُّكُمْ يَأْتِينِي بِعَرْشِهَا قَبْلَ أَنْ يَأْتُونِي مُسْلِمِينَ (38)

طلب سليمان احضار عرش الملكة دون سائر ملكها ليجعل ذلك حجة عليها في نبوته ويعرفها قدرة الله .وكان ذلك دليل على صدق نبوة سليمان
***
قَالَ عِفْرِيتٌ مِنَ الْجِنِّ أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَنْ تَقُومَ مِنْ مَقَامِكَ وَإِنِّي عَلَيْهِ لَقَوِيٌّ أَمِينٌ (39)
قَالَ الَّذِي عِنْدَهُ عِلْمٌ مِنَ الْكِتَابِ أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَنْ يَرْتَدَّ إِلَيْكَ طَرْفُكَ فَلَمَّا رَآهُ مُسْتَقِرًّا عِنْدَهُ قَالَ هَذَا مِنْ فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ وَمَنْ شَكَرَ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ وَمَنْ كَفَرَ فَإِنَّ رَبِّي غَنِيٌّ كَرِيمٌ (40)

دليل فضل العلم في هذه المناظرة بين العفريت من الجن والذي عنده علم من الكتاب ياتي بالحكمة والعلم ما لا يتأتي بالقوة
من اعظم الشكر للنعمة نسبتها الى المتفضل بها الله
الفارق بين الملوك الصالحين والجاهلين
الملك الصالح ..يعتبر ما به من نعم هو اختبار من الله له ولم يغتر بملكه وقدرته. فيحاف ان لا يقوم بشكر هذه النعمة .مع انه يعلم ان الله لن ينتفع من هذا الشكر .واما النفع لصاحبه
فائدة شكر النعمة يستوجب تمام النعمة ودوامها ..ومن كفر بالنعمة الله غني عن شكره . وكريم بالافضال على من يكفر نعمه
اجتماع الوصفين الغني والكرم لله
الشكر قيد النعمة الموجودة .وصيد النعمة المفقودة
شكر النعم حتى يبارك لك فيها
***

قَالَ نَكِّرُوا لَهَا عَرْشَهَا نَنْظُرْ أَتَهْتَدِي أَمْ تَكُونُ مِنَ الَّذِينَ لَا يَهْتَدُونَ (41)
فَلَمَّا جَاءَتْ قِيلَ أَهَكَذَا عَرْشُكِ قَالَتْ كَأَنَّهُ هُوَ وَأُوتِينَا الْعِلْمَ مِنْ قَبْلِهَا وَكُنَّا مُسْلِمِينَ (42)
وَصَدَّهَا مَا كَانَتْ تَعْبُدُ مِنْ دُونِ اللَّهِ إِنَّهَا كَانَتْ مِنْ قَوْمٍ كَافِرِينَ (43)
قِيلَ لَهَا ادْخُلِي الصَّرْحَ فَلَمَّا رَأَتْهُ حَسِبَتْهُ لُجَّةً وَكَشَفَتْ عَنْ سَاقَيْهَا قَالَ إِنَّهُ صَرْحٌ مُمَرَّدٌ مِنْ قَوَارِيرَ قَالَتْ رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي وَأَسْلَمْتُ مَعَ سُلَيْمَانَ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (44)
***
 
المشاركات
2,241
الإعجابات
614
وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا إِلَى ثَمُودَ أَخَاهُمْ صَالِحًا أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ فَإِذَا هُمْ فَرِيقَانِ يَخْتَصِمُونَ (45)
قَالَ يَا قَوْمِ لِمَ تَسْتَعْجِلُونَ بِالسَّيِّئَةِ قَبْلَ الْحَسَنَةِ لَوْلَا تَسْتَغْفِرُونَ اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ (46)

المؤمن دائما متفائل بالخير وهو من كمال حسن الظن بالله
***
قَالُوا اطَّيَّرْنَا بِكَ وَبِمَنْ مَعَكَ قَالَ طَائِرُكُمْ عِنْدَ اللَّهِ بَلْ أَنْتُمْ قَوْمٌ تُفْتَنُونَ (47)

اطيرنا : تشاءمنا * طائركم عند الله : ما اصابكم من خير او شر الله مقدره لكم
زعموا انهم لم يروا على وجه صالح خير وهو ومن معه سبب لمنع مطالبهم الدنيوية .ولكن ما اصابهم بسبب ذنوبهم .وانتم قوم تفتنون بالسراء والضراء

سمى القضاء بالطائر لسرعة نزوله بالانسان من خير او شر وهو بامر الله ومكتوب عليكم .ولا شيء اسرع من قضاء محتوم
خطر التشاؤم على الانسان وعلى رأيه
من ظن خوار بقرة او نعيق غراب يرد قضاء فقد جهل
اسباب المصائب التي تقع الانسان ارتكابه للذنوب
* قل ( اللهم لا طير الا طيرك .ولا خير الا خيرك .ولا اله غيرك)

***
وَكَانَ فِي الْمَدِينَةِ تِسْعَةُ رَهْطٍ يُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ وَلَا يُصْلِحُونَ (48)
قَالُوا تَقَاسَمُوا بِاللَّهِ لَنُبَيِّتَنَّهُ وَأَهْلَهُ ثُمَّ لَنَقُولَنَّ لِوَلِيِّهِ مَا شَهِدْنَا مَهْلِكَ أَهْلِهِ وَإِنَّا لَصَادِقُونَ (49)
***
وَمَكَرُوا مَكْرًا وَمَكَرْنَا مَكْرًا وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ (50)

التأمر مكر لان كان تدبير ضر في خفاء
تذكر من مكر بالناس مكر الله به .وان العاقبة السيئة راجعه عليه

***
فَانْظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ مَكْرِهِمْ أَنَّا دَمَّرْنَاهُمْ وَقَوْمَهُمْ أَجْمَعِينَ (51)
فَتِلْكَ بُيُوتُهُمْ خَاوِيَةً بِمَا ظَلَمُوا إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ (52)

عواقب الظلم هو سبب لخراب الدور
مهم :: الظلم هو الجور والتعدي على عباد الله وهو سبب لخراب البيوت والبلاد
ادع الله ان يجعل ما يدبره الكفار لاهل الاسلام تدمير لهم

***
وَأَنْجَيْنَا الَّذِينَ آمَنُوا وَكَانُوا يَتَّقُونَ (53)

اليقين بنصر الله لاوليائه
***
وَلُوطًا إِذْ قَالَ لِقَوْمِهِ أَتَأْتُونَ الْفَاحِشَةَ وَأَنْتُمْ تُبْصِرُونَ (54)
أَئِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ شَهْوَةً مِنْ دُونِ النِّسَاءِ بَلْ أَنْتُمْ قَوْمٌ تَجْهَلُونَ (55)

جريمة قوم لوط فاحشة لان تستفحشها العقول والفطرة والشرائع
***
 
المشاركات
2,241
الإعجابات
614
وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا إِلَى ثَمُودَ أَخَاهُمْ صَالِحًا أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ فَإِذَا هُمْ فَرِيقَانِ يَخْتَصِمُونَ (45)
قَالَ يَا قَوْمِ لِمَ تَسْتَعْجِلُونَ بِالسَّيِّئَةِ قَبْلَ الْحَسَنَةِ لَوْلَا تَسْتَغْفِرُونَ اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ (46)

المؤمن دائما متفائل بالخير وهو من كمال حسن الظن بالله
***
قَالُوا اطَّيَّرْنَا بِكَ وَبِمَنْ مَعَكَ قَالَ طَائِرُكُمْ عِنْدَ اللَّهِ بَلْ أَنْتُمْ قَوْمٌ تُفْتَنُونَ (47)

اطيرنا : تشاءمنا * طائركم عند الله : ما اصابكم من خير او شر الله مقدره لكم
زعموا انهم لم يروا على وجه صالح خير وهو ومن معه سبب لمنع مطالبهم الدنيوية .ولكن ما اصابهم بسبب ذنوبهم .وانتم قوم تفتنون بالسراء والضراء

سمى القضاء بالطائر لسرعة نزوله بالانسان من خير او شر وهو بامر الله ومكتوب عليكم .ولا شيء اسرع من قضاء محتوم
خطر التشاؤم على الانسان وعلى رأيه
من ظن خوار بقرة او نعيق غراب يرد قضاء فقد جهل
اسباب المصائب التي تقع الانسان ارتكابه للذنوب
* قل ( اللهم لا طير الا طيرك .ولا خير الا خيرك .ولا اله غيرك)

***
وَكَانَ فِي الْمَدِينَةِ تِسْعَةُ رَهْطٍ يُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ وَلَا يُصْلِحُونَ (48)
قَالُوا تَقَاسَمُوا بِاللَّهِ لَنُبَيِّتَنَّهُ وَأَهْلَهُ ثُمَّ لَنَقُولَنَّ لِوَلِيِّهِ مَا شَهِدْنَا مَهْلِكَ أَهْلِهِ وَإِنَّا لَصَادِقُونَ (49)
***
وَمَكَرُوا مَكْرًا وَمَكَرْنَا مَكْرًا وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ (50)

التأمر مكر لان كان تدبير ضر في خفاء
تذكر من مكر بالناس مكر الله به .وان العاقبة السيئة راجعه عليه

***
فَانْظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ مَكْرِهِمْ أَنَّا دَمَّرْنَاهُمْ وَقَوْمَهُمْ أَجْمَعِينَ (51)
فَتِلْكَ بُيُوتُهُمْ خَاوِيَةً بِمَا ظَلَمُوا إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ (52)

عواقب الظلم هو سبب لخراب الدور
مهم :: الظلم هو الجور والتعدي على عباد الله وهو سبب لخراب البيوت والبلاد
ادع الله ان يجعل ما يدبره الكفار لاهل الاسلام تدمير لهم

***
وَأَنْجَيْنَا الَّذِينَ آمَنُوا وَكَانُوا يَتَّقُونَ (53)

اليقين بنصر الله لاوليائه
***
وَلُوطًا إِذْ قَالَ لِقَوْمِهِ أَتَأْتُونَ الْفَاحِشَةَ وَأَنْتُمْ تُبْصِرُونَ (54)
أَئِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ شَهْوَةً مِنْ دُونِ النِّسَاءِ بَلْ أَنْتُمْ قَوْمٌ تَجْهَلُونَ (55)

جريمة قوم لوط فاحشة لان تستفحشها العقول والفطرة والشرائع
***
 
المشاركات
2,241
الإعجابات
614
فَمَا كَانَ جَوَابَ قَوْمِهِ إِلَّا أَنْ قَالُوا أَخْرِجُوا آلَ لُوطٍ مِنْ قَرْيَتِكُمْ إِنَّهُمْ أُنَاسٌ يَتَطَهَّرُونَ (56)
البلاء موكل بالمنطق . قالوا انهم أناس يتطهرون .وانتم متلوثون بالخبث والقذاره لنزول العقوبة بقريتكم ونجاة من خرج من القرية
ادع الله يحبب اليك الايمان ويزينه في قلبك ويكره اليك الكفر والعصيان
الظالمون اذا اعيتهم الحجج يفزعون الى القوة
الشخص اذا ادمن على معصية تصبح غير قبيحه عنده

***
فَأَنْجَيْنَاهُ وَأَهْلَهُ إِلَّا امْرَأَتَهُ قَدَّرْنَاهَا مِنَ الْغَابِرِينَ (57)
الغابرين : الباقين في العذاب
امراة لوط راضية عن افعال قومها .وكانت تدل قومها على ضيفان لوط .وكانت لا تفعل الفواحش تكرمة لنبي الله .لا كرامه لها
ادع ( ربنا هب لنا من ازواجنا وذريتنا قرة اعين واجعلنا للمتقين اماما )
سنة نجاة الله اولياءه واهلاك اعداءه

***
وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهِمْ مَطَرًا فَسَاءَ مَطَرُ الْمُنْذَرِينَ (58)
***
قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسَلَامٌ عَلَى عِبَادِهِ الَّذِينَ اصْطَفَى آللَّهُ خَيْرٌ أَمَّا يُشْرِكُونَ (59)

جاء الامر لمحمد بالسلام على الرسل بعد حمد الله . الذين سبقوه قدرابقدر ما تعبوا في نشر الدين
***
أَمَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَأَنْزَلَ لَكُمْ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَنْبَتْنَا بِهِ حَدَائِقَ ذَاتَ بَهْجَةٍ مَا كَانَ لَكُمْ أَنْ تُنْبِتُوا شَجَرَهَا أَإِلَهٌ مَعَ اللَّهِ بَلْ هُمْ قَوْمٌ يَعْدِلُونَ (60)
***
أَمَّنْ جَعَلَ الْأَرْضَ قَرَارًا وَجَعَلَ خِلَالَهَا أَنْهَارًا وَجَعَلَ لَهَا رَوَاسِيَ وَجَعَلَ بَيْنَ الْبَحْرَيْنِ حَاجِزًا أَإِلَهٌ مَعَ اللَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ (61)

ندرك عظمة تدبير الله للارض .الارض سابحة في الفضاء متحركة ومع ذلك قارة فيما يبدوا لسكانها
جعل بين البحرين حاجز حتى يمنع من اختلاطهم فتفوت المنفعة المقصودة من كل منهما

***
أَمَّنْ يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاءَ الْأَرْضِ أَإِلَهٌ مَعَ اللَّهِ قَلِيلًا مَا تَذَكَّرُونَ (62)

سبب اجابة دعاء المضطر وان كان كافر لانه يكون مخلص لله قاطع النظر عما سوى الله .مع علم الله انهم سيعودون الى شركهم
ثمرة اخلاص الدعاء يكشف السوء
الح على الله بالدعاء ان ييسرلك ما تريد

***
أَمَّنْ يَهْدِيكُمْ فِي ظُلُمَاتِ الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَمَنْ يُرْسِلُ الرِّيَاحَ بُشْرًا بَيْنَ يَدَيْ رَحْمَتِهِ أَإِلَهٌ مَعَ اللَّهِ تَعَالَى اللَّهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ (63)

***
 
المشاركات
2,241
الإعجابات
614
أَمَّنْ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ وَمَنْ يَرْزُقُكُمْ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ أَإِلَهٌ مَعَ اللَّهِ قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (64)
ابطلت الاية الهية اصنام المشركين
***
قُلْ لَا يَعْلَمُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ الْغَيْبَ إِلَّا اللَّهُ وَمَا يَشْعُرُونَ أَيَّانَ يُبْعَثُونَ (65)

ابطلت الايات اثر من اثار الشرك وهو ادعاء علم الغيب بالكهانة واخبار الجن
علم الغيب خاص بالله .ومن ادعى علم الغيب فقد كذب

***
بَلِ ادَّارَكَ عِلْمُهُمْ فِي الْآخِرَةِ بَلْ هُمْ فِي شَكٍّ مِنْهَا بَلْ هُمْ مِنْهَا عَمُونَ (66)

السبب الذي جعل الكفار مقدمين على انواع المعاصي انهم غير مؤمنين بالاخرة ولذلك لا يوجد خوف بقلوبهم فعملوا المعاصي فخسروا الاخرة والدنيا
***
وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَإِذَا كُنَّا تُرَابًا وَآبَاؤُنَا أَئِنَّا لَمُخْرَجُونَ (67)
لَقَدْ وُعِدْنَا هَذَا نَحْنُ وَآبَاؤُنَا مِنْ قَبْلُ إِنْ هَذَا إِلَّا أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَ (68)

* عدم التصديق باليوم الاخر يجعل العبد متجرى على المعاصي
***
قُلْ سِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَانْظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُجْرِمِينَ (69)

معرفة سيرة المجرمين حتى تحذر ان يصيبك مثل ما اصابهم
***
وَلَا تَحْزَنْ عَلَيْهِمْ وَلَا تَكُنْ فِي ضَيْقٍ مِمَّا يَمْكُرُونَ (70)

دلت الاية على رحمة الرسول بالخلق فلما انذر المكذبون بوعيد الله تحركت الشفقة في نفسه .فربط الله على قلبه ان لا يحزن عليهم اذا اصابهم ما انذروا به
***
وَيَقُولُونَ مَتَى هَذَا الْوَعْدُ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (71)
قُلْ عَسَى أَنْ يَكُونَ رَدِفَ لَكُمْ بَعْضُ الَّذِي تَسْتَعْجِلُونَ (72)

ردف لكم : اقترب لكم
وَإِنَّ رَبَّكَ لَذُو فَضْلٍ عَلَى النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لَا يَشْكُرُونَ (73)
تأخير العذاب من رحمة الله لان فيها امهال وهذه نعمة
* الشكر على نعم الله

***
وَإِنَّ رَبَّكَ لَيَعْلَمُ مَا تُكِنُّ صُدُورُهُمْ وَمَا يُعْلِنُونَ (74)

لهم قبائح غير ما حكي عنهم .وما يضمر الصدر سبب لما يظهر على الجوارح
***
وَمَا مِنْ غَائِبَةٍ فِي السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ إِلَّا فِي كِتَابٍ مُبِينٍ (75)
إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يَقُصُّ عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَكْثَرَ الَّذِي هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ (76)

المخرج اذا اختلفنا في امر من الامور في القران .فخذ منه
* اتباع هدى القران فيه العصمة من الاختلاف والفرقة

***
 
المشاركات
2,241
الإعجابات
614
وَإِنَّهُ لَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ (77)
القران رحمة للمؤمنين نالوا الفوز بالدنيا بصلاح نفوسهم .واستقامة اعمالهم .واجتماع كلمتهم ..وفي الاخرة الفوز بالجنة .لانهم المنتفعون به
القران رحمة للعالم كله
ادع الله ان يجعل القران حجة لك .ورحمة عليك
هداية الناس ورحمتهم من مقاصد القران

***
إِنَّ رَبَّكَ يَقْضِي بَيْنَهُمْ بِحُكْمِهِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْعَلِيمُ (78)

* كل خلاف بين الناس اليوم سيحكم الله بينهم يوم القيامة بحكمة العادل
***
فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّكَ عَلَى الْحَقِّ الْمُبِينِ (79)

علاقة التوكل بكون النبي على حق .من يدعو الى الحق وينصره احق من غيره بالتوكل لانه يسعى في امر مجزوم به لا شك فيه
***
إِنَّكَ لَا تُسْمِعُ الْمَوْتَى وَلَا تُسْمِعُ الصُّمَّ الدُّعَاءَ إِذَا وَلَّوْا مُدْبِرِينَ (80)

شبه الكفار بالموتى وبالصم لانهم تركوا التدبر فهم كالموتى لا حس لهم ولا عقل .وصم عن قبول المواعظ
استمع الى موعظة ثم اعمل بما سمعت

***
وَمَا أَنْتَ بِهَادِي الْعُمْيِ عَنْ ضَلَالَتِهِمْ إِنْ تُسْمِعُ إِلَّا مَنْ يُؤْمِنُ بِآيَاتِنَا فَهُمْ مُسْلِمُونَ (81)
***
وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ (82)


***
وَيَوْمَ نَحْشُرُ مِنْ كُلِّ أُمَّةٍ فَوْجًا مِمَّنْ يُكَذِّبُ بِآيَاتِنَا فَهُمْ يُوزَعُونَ (83)

يوزعون : يجتمعون المكذبين ويحبسون ويساقون الى الحساب
***
حَتَّى إِذَا جَاءُوا قَالَ أَكَذَّبْتُمْ بِآيَاتِي وَلَمْ تُحِيطُوا بِهَا عِلْمًا أَمَّاذَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ (84)

* الواجب على المسلم ان يتوقف عن اي مسألة ليس له فيها علم حتى ينكشف له الحق .فلا يتكلم الا بعلم
***
وَوَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ بِمَا ظَلَمُوا فَهُمْ لَا يَنْطِقُونَ (85)

سكتوا عن النطق لان لا حجة لهم
***
أَلَمْ يَرَوْا أَنَّا جَعَلْنَا اللَّيْلَ لِيَسْكُنُوا فِيهِ وَالنَّهَارَ مُبْصِرًا إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ (86)
يؤمنون فعل مضارع اي ايمانهم لا يزال يتجدد فهم كل يوم في ارتفاع
* النوم المبكر اثره جيد على نفسك وصحتك واعمالك وعبادتك

***
وَيَوْمَ يُنْفَخُ فِي الصُّورِ فَفَزِعَ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ إِلَّا مَنْ شَاءَ اللَّهُ وَكُلٌّ أَتَوْهُ دَاخِرِينَ (87)
***
وَتَرَى الْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ إِنَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَفْعَلُونَ (88)

كل ما خلق الله فيه حكمة : حكمة تعود اليه يحبها ..وحكمة الى عباده هي نعمة عليهم يفرحون بها
***
 
المشاركات
2,241
الإعجابات
614
مَنْ جَاءَ بِالْحَسَنَةِ فَلَهُ خَيْرٌ مِنْهَا وَهُمْ مِنْ فَزَعٍ يَوْمَئِذٍ آمِنُونَ (89)
بالحسنة :بالايمان والعبادة * بالسيئة : الشرك والكفر
فله خير منها .اي ثواب الله خير من عمل العبد .ورضوان الله خير للعبد من فعل العبد .من الايمان اليسير في الدنيا نلت الثواب الابدي
*مهم ::اعمل عمل صالح واسأل الله يضاعف اجره لك
* على قدر عملك للحسنات يكون أمنك من الفزع يوم القيامة

***
وَمَنْ جَاءَ بِالسَّيِّئَةِ فَكُبَّتْ وُجُوهُهُمْ فِي النَّارِ هَلْ تُجْزَوْنَ إِلَّا مَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ (90)
***
إِنَّمَا أُمِرْتُ أَنْ أَعْبُدَ رَبَّ هَذِهِ الْبَلْدَةِ الَّذِي حَرَّمَهَا وَلَهُ كُلُّ شَيْءٍ وَأُمِرْتُ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْمُسْلِمِينَ (91)

حرمها : اي لا يسفك فيها دم او يصاد صيد او يقطع شجر
***
وَأَنْ أَتْلُوَ الْقُرْآنَ فَمَنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ وَمَنْ ضَلَّ فَقُلْ إِنَّمَا أَنَا مِنَ الْمُنْذِرِينَ (92)

اثر المواظبة على قراءة القران تنكشف الحقائق المخزونه شيئا فشيئا
اقرأ القران بتدبر وتفهم
اذا اراد الله هداية للعبد فقد يكون سبب هدايته سماع لتلاوة القران

***
وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ سَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ فَتَعْرِفُونَهَا وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ (93)

قل ( اللهم ارني الحق حقاً وارزقني اتباعه .وارني الباطل باطلاً وارزقني اجتنابه )
***
 
أعلى