@ جدول لتعليم الصغار القران @ احـــذروا.... شاركونــا بصورة أو كلمة طهارة الوجدان 
من حكايا المجتمع ◆ هيبة المعلم و التلميذ ◆للنقاش الجاد 

 @ جدول لتعليم الصغار القران @ احـــذروا.... شاركونــا بصورة أو كلمة طهارة الوجدان 
من حكايا المجتمع ◆ هيبة المعلم و التلميذ ◆للنقاش الجاد 

صحة طفلي و نظافة منزلي

المشاركات
1
الإعجابات
0
#1
قد تكون النظافة واحدة من أهم الشروط بالنسبة لصحة الإنسان، هذا إن لم تكن أهمها. وبالتالي فإن "النظافة"، والتي تعرف بـ "كل الممارسات المطبّقة لتجنب البيئات الضارة و التدابير المتخذة في التنظيف"، فهي جزء من الحياة التي تحتاج إلى اهتمام كل واحد منا.

عندما يتعلق الأمر بطفلك، يصبح الوضع أكثر أهمية. مجرد أن فتح عينيه مؤخراً على العالم و بمحاولة الاعتياد على هذه الحياة الجديدة، أصبح طفلك عرضة للجراثيم والفيروسات فجهاز المناعة لديه ليس مثل الجهاز المناعي للشخص البالغ. في مثل هذه الفترة حتى أصغر ميكروب سيكون كافياً لجعله مريضاً، نظافة المنزل الذي كلاكما تعيشان فيه مهمة للغاية. وبما أن طفلك سيقضي معظم وقته في المنزل، فيجب أن تأخذي الاحتياطات اللازمة لتجنب طفلك أية مشاكل الصحية بسبب الكائنات الحية الدقيقة الصغيرة التي لا يمكن رؤيتها.

أنت الآن أم ولديك إما رجلاً صغيراً أو سيدةً في المنزل. لذلك، مثل أي شيء آخر، فقد حان الوقت للتفكير في تنظيف المنزل مجدداً! تم إعداد هذه المقالة من مدينة الأمهات حول اجراءات النظافة التي يمكن القيام بها في المنزل من أجل طفلك. و هنا بعض النصائح حول حماية طفلك من الجراثيم والفيروسات في المنزل:

- خاصةً إذا كان لديك طفلاً لم يبدأ المشي بعد و لكنه في مرحلة الزحف، فلا تنسى أن طفلك سيكون على اتصال دائم مع أسطح الأرضيات. لذلك، عندما تنظفين الأرض في منزلك، تجنبي استخدام المنظفات التي تحتوي على مواد كيميائية قدر الإمكان. فهذه المنتجات قد تشكل خطراً على طفلك.

- نظفي غرفة طفلك مرة واحدة على الأقل في الأسبوع. و إذا كان لابد من استخدام المنظفات التي تحتوي على مواد كيميائية مثل مواد التبييض و غيرها في غرفة طفلك، عندها على الأقل قومي بالتنظيف عندما لا يكون طفلك في المنزل و لا تنسى تهوية الغرفة بعدها.

- عندما يكبر طفلك قليلا ًو يصبح قادرا ًعلى القيام ببعض الوظائف الأساسية بمساعدتك، قدمي له التدريب اللازم، و التوجيه و التحفيز. على سبيل المثال، عند عودتك إلى المنزل أو بعد الانتهاء من اللعب على الأرض في المنزل، قبل و بعد وجبات الطعام أو بعد الحمام، قومي بغسل يدين طفلك لإعطائه انطباع بأنها عادة صحيحة.

- عند غسل يدي طفلك، استخدمي الصابون السائل المضاد للبكتيريا الغير الضار على بشرته اذا كان ذلك ممكناً.

- ابعدي أقمشة تنفيض الغبار التي تستخدميها أثناء تنظيف منزلك عن متناول طفلك. فكما هو معروف، يمكن للغبار أن يؤدى إالى تهيج التنفس لدى طفلك بسبب الحساسية، و قدرته على التقاط المايكروبات المختلفة.

- تجنبي تماماً تراكم القمامة في منزلك. و لهذا السبب يجب عليكي أن تهتمي أكثر للأيام التي يتم جمع القمامة بها في الحي الذي تعيشين فيه. و رجاء ًلاحظي بأن كل القمامة التي تقومين بجمعها في المنزل بسبب الأعمال اليومية لديها القدرة على أن تكون أرضاً خصبة للبكتيريا على المدى القصير.
- تهوية منزلك في كثير من الأحيان مهم جداً لطفلك. و خصوصا ً في الصيف ينبغي تهوية منزلك، حتى لا يتأثر طفلك من الغبار أو الجراثيم داخل المنزل. و الشيء المهم ملاحظته هنا هو الانتباه إلى التيار الهوائي الذي يدخل منزلك، وعدم ترك طفلك في مواجهته.


- يجب تخزين ملابس طفلك في دولاب أو سلة غسيل منفصلة دائماً. احرصي على عدم خلط ملابس الطفل مع ملابسك أو ملابس زوجك. لأن الكبار يترددون لبعض الأماكن التي لا ينبغي أن يكون الأطفال فيها وبذلك يمكن للبكتيريا أن تنتقل من هذه الأماكن لملابسكم ثم تنتقل لملابس طفلك.

لقد تشاركنا معكبعض النصائح حول كيف يمكنك تنظيف منزلك من أجل طفلك. متمنين لكم أيام مليئة بالصحة و السعادة مع طفلك في المنزل!
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:
أعلى