الفرق بين الرؤيا والحلم

abdul202

قادم جديد
المشاركات
13
الإعجابات
1
#1
من خلال التعريفين السابقين لكل من الرؤيا والحلم، يمكن القول إن ما يراه الإنسان في نومه إما أن يكون أمرًا صادقًا وصالحًا، ويريح النفس ويبشر بالخير، أو ينذر من وقوع الشر، وإما أن يكون أمرًا مزعجًا مكروهًا من الشيطان، وبناء عليه يمكن القول إن الفرق بين الرؤيا والحلم يقوم على أساس مضمون ما رآه الإنسان في منامه، فالرؤيا: هي مشاهدة النائم أمرًا محبوبًا، وهي من الله تعالى، وقد يراد بها تبشير بخير، أو تحذير من شر، أو مساعدة وإرشاد، ويسن حمد الله تعالى عليها، وأن يحدّث بها الأحبة دون غيرهم. أما الحلُم فهو بالعكس؛ أي هو: ما يراه النائم من مكروه، وهو من الشيطان، ويسن أن يتعوذ بالله منه ويبصق عن يساره ثلاثًا، وألا يحدِّث به، فمن فعل ذلك لا يضره، كما يستحب أن يتحول عن جنبه، وأن يصلي ركعتين، ومن الأمور التي تدل على الفرق بين الرؤيا والحلم أن الرؤيا في أغلب الأحيان تكون صادقة، وتُعد جزءًا من أجزاء النبوة، وهي تدل على أمور صالحة، ولم يرد مثل هذا الكلام عند أهل الفقه، والمطلعين على السيرة النبوية عن الحلم، وبهذا يمكن القول إن الرؤيا والحلم يشتركان فقط في كونهما أمر يراه الإنسان في منامه، أما مضمونهما متناقض جدًّا، والله أعلم.
 
أعلى