انتقلت منتديات لكِ النسائية إلى هذا الرابط:
منتديات لكِ النسائية
هذا المنتدى للقراءة فقط.


للبحث في شبكة لكِ النسائية:
عرض مغذي RSS

_سمآت_

حب وحياة * وشكر للغالية

قيِّم هذا السجل
by , 09-04-2011 at 05:01 PM (1889 قراءة)
كل كلمات الكون لا تفي حقها الرائعة
"المعاني السامية "
من أحلى صباحاتي اليوم يارب أسعدها وأكرمها بكل ما تتمناه وأكرمها بالخير حيثما كان
أحلى تطقيمة والله
شرف كبيييييير



[swf =http://ia600605.us.archive.org/26/items/deen-1_113/deen.swf]width=1 height=1[/swf]
كلماتها





لَا لا تَـحْــسَب أنَّ الدّيـنَ بعيـدٌ عَـن حُـبٍ وَحَيـاة



وبهـجركَ للدّيـنِ ستَـحـيا تَـعْـشـقُ مَـا قلبـكَ يهواهْ



أو أنّ الأيـامَ سَـتـَحلو وَ ترى الدّنْـيا شَـطَّ نَـجـاة



دِيـنكَ بَـحـرٌ منْ آمالٍ شَـطٌ لِـجمـيلِ الأحْـلامْ
لَـيسَ الدّينُ كما تَـخشاه ,, ذا ممنوع ذاكَ حَـرامْ
فالإسلامُ جَـميلٌ حَـقاً ,, هذا لَـيسَ هُـوَ الإسْـلام





كُلّ أوامرهِ تهدينا وتُـنادينا للخَـيرِ
ينهانا عَـن كُلِّ طَريقٍ يأخُذنا نَـحوَ الشّـرِ
فالله رَحـيم وَ حَـليمٌ يدعو دوماً للبـرِّ





في الدّين صَـلاةٌ وَصيام وكذلكَ فرحٌ وسرور
والمُـتديّن مَـن تلقاهُ مُـبتسِماً حلواً كالنّور


يسعى لِـيعمّر دنياه وهو رَقـيقُ الطّـبعِ صَبور





الإسلامُ سَـلامٌ فِـينا يَـزرعُ فينا حُـبّ النّـاس



الإسلامُ سَـفينةُ حُـبٍّ يدفعها أجُملُ إحساسْ




مَا أحلى الدنيا لَـو عِـشنا وَجعـَلنا الإسلامَ أسَـاسْ




المنشـد "أحمد سعيــد"

Submit "حب وحياة * وشكر للغالية" to Google Submit "حب وحياة * وشكر للغالية" to facebook Submit "حب وحياة * وشكر للغالية" to twitter

تحديث 15-11-2011 في 07:59 PM بواسطة _سمآت_

العبارات الاستدلالية: بدون تعديل العلامات الاستدلالية
Categories
غير مصنف

التعليقات

  1. _سمآت_'s صورة
    تحديث 20-07-2011 في 07:03 PM بواسطة _سمآت_ (مش بتشتغل انتظر بفارغ الصبر التعديل :()
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96