انتقلت منتديات لكِ النسائية إلى هذا الرابط:
منتديات لكِ النسائية
هذا المنتدى للقراءة فقط.


للبحث في شبكة لكِ النسائية:
عرض النتائج 1 الى 4 من 4

ღܓܨღ رفقاً بالحياء ღܓܨღ

(روضة السعداء - منتديات لكِ النسائية - الأرشيف)
...
  1. #1
    مشتاقة لبلادي's صورة
    مشتاقة لبلادي غير متواجد صاحبة الذوق الرفيع
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    الموقع
    ]¦[ في مكان ما بعيد عن هنا ]¦[
    الردود
    4,027
    الجنس
    أنثى

    ღܓܨღ رفقاً بالحياء ღܓܨღ

    رفقاً بالحياء

    الدكتور رياض بن محمد المسيميري


    الحياءُ خلقٌ فاضل، يبعثُ على طلب المعالي والترفع عن السفاسف والدنايا،
    سيما بحضرة الآخرين.

    وقد كان نبينا- عليه الصلاة والسلام - مثالاً يُحتذى في هذا الخُلُق العظيم،

    حتى كان أشدُّ حياءً من العذراء في خدرها، وكان من حديثهِ الثابت في الصحيح قوله:

    ((إنّ مما أدرك الناس من كلام النبوة الأولى إذا لم تستحي فاصنع ما شئت))


    ومرّ- عليه السلام - على رجلٍ يعظُ أخاهُ في الحياء،

    فقال: ((دعه فإنّ الحياء لا يأتي إلاَّ بخير)).

    ومن عيون الشعر:

    إذا لم تَصُن عِرْضاً وتخش خالقاً *** ولم وتستحِ مخلوقاً فما شئتَ فاصنعِ

    أقول: جالت هذه الخاطرةُ في ذهني، حين أتأملُ في واقع مجتمعنا الإسلامي اليوم،

    وما آلت إليه أحوالُ كثيرٍ من الناس، من قلة الحياء،
    وعدم اكتراثٍ بسمعتهم أمام الآخرين.

    فهذا الذي ينصبُ " دُشاً " فوق سطحِ منزله، يستقبلُ من خلالهِ كلّ شيءٍّ
    إلاَّ الفضيلة والعفة، أتراهُ يستحي من الآخرين الذين أطبقوا بلسان حالهم أو مقالهم،
    بأنّ " الدش " رمزٌ للجراءة على الله، والاستخفاف بمحارمه؟!.

    وهذا الموظفُ المستخف بطوابير المراجعين، المتأبطُ صحيفته،
    خارجاً من دائرة العمل إلى مصالحه الشخصية، دون اكتراثٍ بمشاعر الناظرين إليه
    ذهولاً أو حنقاً، أتظنهُ يحتفظ ولو برصيدٍ قليلٍ من الحياء، يحجزه عن الفعل اللامسئوول؟!
    وهذا العالمُ أو المتعالمُ، الذي اقتحم منابر الإعلام بحقٍ أو باطل،
    ثم استهوته وَجاهةُ المكان، وأدهشتهُ عدساتُ التصوير، وأعجبتهُ إطلالته على الجماهير
    كلّ يوم أو يومين، فأخذ يُحلل ويُحرم، ويُقدِّم ويُؤخر بمحض هواه،
    بدعوى التيسير تارة، وبحجة التنوير أخرى أفتراه يستحي من الله - سبحانه -،
    فضلاً عن أن يستحي من عبادهِ المُبتلين به، وبأمثاله من المُضللين الفتّانين؟ !


    وهذا المذيعُ أو المقدِّم (التلفزيوني) أو (الفَضَائي)، الذي بالغَ في العناية بمظهره،
    وترتيب " عمامته "، وافتعال ابتساماتٍ متكلفات، ونظراتٍ مُريبات، وحركاتٍ مشبوهات،
    أتظنهُ- أخي في الله يعرف الحياء، أو ألقى له بالاً في يومٍ ما؟ !


    وتلك المرأة المتبرجة المتعطرة، الذارعة الأسواق طولاً وعرضاً، تضاحك هذا،
    وتمازحُ ذاك من الباعة وغيرهم، وتفتن عباد الله ممّن لا يحتاجون كبير جهدٍ أصلاً،

    للوقوع في شَرَك الفتن، وأحابيل الهوى، أيظن ظان أنّ مثل هذه تعرف الحياء،
    أو ذاقت له طعماً؟ !

    إنّ الحياء يا مسلمون خلقٌ معطلٌ لدى الكثيرين، ورغم ذلك قلّ من يدعو إليه،
    أو يحاضر من أجله أو يُناضل في سبيل إشاعتهِ في النفوس.


    ولك أيُّها القارئُ الكريم أن تتصفح مناهج التعليم، لترى بنفسك كم هو مهمشٌ
    ذاك الخلق الرفيع وأمثاله، على صفحات مناهجنا، فألفيت طلاباً أغراراً،
    لا يوقرون معلماً، ولا يبّرون والداً أو والدة.


    ودونك مقاعد فصولهم، وحوائط مدارسهم، ناطقةً بمنتهى ما لديهم من العلم والأخلاق!!


    فإلى متى تظلُّ أخلاقنا الاجتماعية آخذةً في الانحدار،
    على حساب قيمنا ومبادئ ديننا العظيم.


    ولم لا تقومُ وسائل الإعلام بدورها الحقيقي في إشاعة أسمى الأخلاق،
    وأنبل السلوك، في أرجاءِ المجتمع، سيما الجيل الجديد الواعد علَّ ذالك،
    يسهم على المدى البعيد في ترشيد أخلاقنا بعامة، والحياءَ الجميل بوجهٍ أخص؟.


    ولتختفي أو تقل تلك المظاهر السائدة في أوساط مجتمعاتنا رغم أنوفنا،
    في غمرة الغفلة الكبيرة، عن مصادر عزتنا ونهضتنا الأدبية والأخلاقية من كتابٍ وسنة.

    المصدر
    موقع صيد الفوائد

  2. #2
    العجورية's صورة
    العجورية غير متواجد بالعلم نرتقي-درة النافذة الإجتماعية لشهر مارس
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الموقع
    فلسطينيه في الاردن
    الردود
    6,773
    الجنس
    امرأة
    التكريم
    (أوسمة)
    اللهم* استر *عورتي
    و اقبل*عثرتي،
    و احفظنى* من* بين* يدي و من* خلفي
    ،
    وعن* يميني* و *عن* شمالي ،
    ومن* فوقي* ومن*تحتي ،
    ولا* تجعلني* من* الغافلين


  3. #3
    ..الغدير..'s صورة
    ..الغدير.. غير متواجد كبار الشخصيات - نبض وعطاء - صاحبة الطرح المتميز
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    الموقع
    فلسـ داريـ ودرب انتصاريـ ـطين
    الردود
    13,195
    الجنس
    أنثى
    نسأل الله العفو والعافية وأن يجمّلنا بالحياء..

    جزاكِ الله خيراً على النقل القيّم..

    فهذا الذي ينصبُ " دُشاً " فوق سطحِ منزله، يستقبلُ من خلالهِ كلّ شيءٍّ
    إلاَّ الفضيلة والعفة، أتراهُ يستحي من الآخرين الذين أطبقوا بلسان حالهم أو مقالهم،
    بأنّ " الدش " رمزٌ للجراءة على الله، والاستخفاف بمحارمه؟!.
    وهل كل من امتلك دشاً كان فاقداً للحياء!
    الدش الآن ليس كالسابق ..فقد أصبح مصدر لتلقي العلم الشرعي من خلال القنوات الدينية والبرامج الكثيرة الطيبة التي تُعرض من خلاله..
    يبقى دور كل إنسان في أن يراقب الله ويتخير ما يشاهد..

    "عيوننا ستبقى دومًا صوب القدس والأقصى ولن تنحصر داخل حدود غزة، وإن مشروعنا المقاوم سيمتد كما كان دومًا إلى كل أرضنا المغتصبة إن عاجلاً أو آجلاً"
    الشهيد أحمد الجعبري-رحمه الله






  4. #4
    مشتاقة لبلادي's صورة
    مشتاقة لبلادي غير متواجد صاحبة الذوق الرفيع
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    الموقع
    ]¦[ في مكان ما بعيد عن هنا ]¦[
    الردود
    4,027
    الجنس
    أنثى
    تعقيب كتبت بواسطة العجورية عرض الرد
    اللهم* استر *عورتي
    تعقيب كتبت بواسطة العجورية عرض الرد
    و اقبل*عثرتي،

    و احفظنى* من* بين* يدي و من* خلفي

    ،

    وعن* يميني* و *عن* شمالي ،

    ومن* فوقي* ومن*تحتي ،

    ولا* تجعلني* من* الغافلين



    اللهم آمين

    بارك الله فيكِ أختي الكريمة
    مشكورة على المرور

مواضيع مشابهه

  1. ღܓܨღ أخطاء شائعة في قراءة القرآن ღܓܨღ
    بواسطة مشتاقة لبلادي في دار لكِ لـ تحفيظ القرآن
    الردود: 20
    اخر موضوع: 17-03-2010, 06:50 AM
  2. ღܓܨعودة صلاح الدين ܓܨღ
    بواسطة مشتاقة لبلادي في فيض القلم
    الردود: 6
    اخر موضوع: 02-02-2009, 10:43 PM
  3. ღܓܨღقطـ ـ ـرات مٌــذهـــله..!! ღܓܨღ
    بواسطة أنفآاااس في فيض القلم
    الردود: 17
    اخر موضوع: 26-05-2008, 02:51 PM
  4. الردود: 165
    اخر موضوع: 07-02-2008, 09:13 AM
  5. الردود: 11
    اخر موضوع: 17-01-2008, 12:28 AM

أعضاء قرؤوا هذا الموضوع: 0

There are no members to list at the moment.

الروابط المفضلة

الروابط المفضلة
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96