انتقلت منتديات لكِ النسائية إلى هذا الرابط:
منتديات لكِ النسائية
هذا المنتدى للقراءة فقط.


للبحث في شبكة لكِ النسائية:
عرض النتائج 1 الى 8 من 8

الانسان كلمه وفعل الانسان موقف

(فيض القلم - منتديات لكِ النسائية - الأرشيف)
...
  1. #1
    alirtemat's صورة
    alirtemat غير متواجد عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الردود
    188
    الجنس

    byebye الانسان كلمه وفعل الانسان موقف

    "الكلمه موقف, الفعل موقف, الانسان كلمه وفعل, الانسان موقف" مرت هذه الكلمات بذاكره هذا العجوز كلمح البصر, وكانها شريط من ذكريات الماضي. لا يتذكر هذا العجوز من اين يتذكر هذه الكلمات التي اصبحت بعدما مرّت في حياته, لغزاً لم يعرف معناها طيله حياته, هل قراءها في كتاب ما, ام سمعها من شخص, ولكن الارجح انه سمعها من جهاز تلفازه الذي كان اول تلفاز في حيهم, فالعجوز لم يكن عجوزاً طيله حياته, فقد مر عليه وقت كان به شاباً, لا تستطيع ان تقول شاباً طموحاً, فعدنان لم يكن طموحاً في حياته, خصوصاً بعدما هاجر مرغماً الى احدث دوله عمراً في اتحاد الدول العربيه, هل قلت اتحاد؟ اعتذر, لقد كنت اقصد مجموعه الدول العربيه, وسرعان ما وجد عملاً, كبواب لاحدى عمارات احدى السفارات الاجنبيه, اترى, تلك العجوز الشمطاء, كما كان يحلو له ان يلقبها بعقله, فعدنان بعض الشئ جبان, لم يستطع ان يقول ما يدور بخلده. عندما قابلته العجوز الاجنبيه الشمطاء, التي حالما تنظر اليها يوحى اليك انها عباره عن كيس من العظام يعلوه جاعد من الشعر الاشقر الكث, كالماعز, لهذا السبب كان عدنان كلما قابلها يضحك فتظنه يضحك معها ولكنه في حقيقه امره يضحك عليها, فهي تذكره باحدى الاغنام التي كان يملكها احد افراد القريه التي جاء منها. ولكن هذه العنز كانت اكثر مما تهياء لعدنان, فمنذ ان وقف امامها رداً على اعلان قال له احد اقاربه عنه, عرفت انه هو الرجل (العربي) الذي تبحث عنه, لقد راءت في عيونه شيئين, اولهما انه انسان جبان, وثانيهما انه انسان بلا طموح, وبذلك استطاعت ان توضف شخصين برجل واحد. كان يظن عدنان ان العجوز الشمطاء تكن له نوع من انواع الاحترام, لانها في كل صباح كانت تغتنم الفرصه للجلوس معه وسؤاله عن زوجته وعياله, وبما ان عدنان كان اقل درجه في السفاره, كان ذلك الوقت يعد من افضل اوقات الدوام, حيث كان يجلس قبالتها بعد ان يعد لها فنجان القهوه, ويحدثها عن كل ما يجري بحياته, وعلى مدى السنيين, كان عدنان يهرم, وتلون شعره, ثم يعيده الى ما كان عليه بصبغه رخيصه, ولكن هذا لم يمنع اسنانه من التساقط, وامر اخر, لم يعرف ماهيته, ايضاً كان يدفعه للكبر والانهاك, ولكن العجوز الشمطاء بيقت كما هي, كيس من العظام يعلوها كشه شقراء كالعنز, ولا زالت تعتلي شفتيها الرقيقتان تلك السيجاره الاجنبيه الطويله, ونفس الرائحه النتنه التي كانت كلما لاحت لها الفرصه, تخرج من بين طيات ذلك العطر القوي, كثيراً ما تسائل عدنان عن سبب هذه الرائحه النتنه ومكان وجودها, بجسد هذه العجوز التي ترتدي اغلى انواع الملابس والعطور. مرت السنيين وكبر ابناء عدنان, فمنهم من ذهب الى الجامعه ومنهم من احترف مهنه, منهم من تزوج الا ذلك الشاب اخر اخوته واخواته, فهو من يتهمه عدنان باعطاءه قرحه لكثره مشاكساته, لم يكن عمر مشاكس ولكنه كان صعب الخلق, لا يذكر عدنان ان ابنه عمر كان سبباً في ايه عراك كان هو به طرفاً, بل على العكس, كان عمر هو من يدافع عمن لا يستطيعون الدفاع عن انفسهم. ولكن لعمر في حياه عدنان محبه خاصه, لم يكن يعرف عدنان ما مهناها, رغم ان عمر اقل اخوته واخواته تعليما الا انه اكثرهم ذكاءاً, واكثرهم تاريخا في العمل, فسرعان ما يجد عملاً ويحبه ويرتاح اليه ياتي مسؤول من مسؤليه ويظلم احد الموظفين وسرعان ما يجد عمر نفسه يبحث عن عمل جديد. الى ان جاء الاحتلال الصليبي كما كان يطلق عليه, على العراق, وغاب عمر, ولم يعرف اهله اين ذهب هذا الشقي الى ان جائتهم مكالمه في احد اليالي, واذا بصوت عمر على الطرف الاخر من الهاتف يخبر امه انه قد وجد المراءه التي كان يبحث عنها طوال عمره, وانه في طريقه الى خطبتها, وقد اخذ معه مجموعه من الاصدقاء, وسوف يقومون بالاحتفال في الصباح الباكر واطلاق النار فرحه. لغلقت امه سماعه الهاتف وبعينيها دمعه, وعندما سالها الاهل عن سر دموعها, اخبرتهم ان عمر سوف يذهب في الصباح الباكر غداً ويقوم بعمليه ضد الاحتلال الصليبي. صمت الجميع غير مصدقين ما قد سمعوا. في اليوم التالي ركب عمر خلف مقود هذه الشاحنه الكبيره, وحوله الكثير من المفرقعات واصلبع الديناميت الكثيره, وبيده جهاز اسود صغير, يبدو انه جهاز التحكم, وسارع بشاحنته نحو المدرسه القديمه التي اتخذ منها المستعمرين مكاناً لهم, وكسر الحواجز جميعاً, وصعد بشاحنته الكبيره درجات السلم, من خلال مطر غزير من الرصاص, وسرعان ما ارتطمت شاحنته ببوابه المدرسه. ويذكر زوملائه ان حمم النار التي ارسلت في كل مكان, والدمار والدخان, والاشلاء كانت وكانهاكره من لهب صهرت من حولها على بعد عده امتار. انهى عدنان وعائلته مشاهده الفيلم الوثائقي الذي اصر الشهيد على ارساله الى اهله, وذهب عدنان الى غرفته يستجدي دموعاً ولكنه لم يجد ايه دموع هناك حتى تواسيه, فمن يبكي شهيداً؟ عندها فقط عرف عدنان معنى الحكمه التي لم تفارق قط ذاكرته ان"الانسان كلمه, الانسان فعل, الانسان كلمه وفعل, الانسان موقف."

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الموقع
    هناك... حيث احــــــــــــلامنا
    الردود
    44
    الجنس
    امرأة
    رااااااااااائعهـ

    بروعة اناملك الرقيقة

    تقبلي مروري وتحياتي

    دمت بكل الود

  3. #3
    alirtemat's صورة
    alirtemat غير متواجد عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الردود
    188
    الجنس
    زيدوني من غلاه, مشكوره على مرورك الطيب. وكل عام وانت بالف الف خير

  4. #4
    لحن القول's صورة
    لحن القول غير متواجد النجم الذهبي
    تاريخ التسجيل
    Mar 2003
    الموقع
    في قلب كل طفل
    الردود
    6,625
    الجنس
    أنثى
    التدوينات
    1
    قصه رائعه حزينه
    فعلا الانسان كلممه وووفعل وموقف

  5. #5
    ain488's صورة
    ain488 غير متواجد عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الموقع
    أم الدنيا.. مصر
    الردود
    216
    الجنس
    رجل
    الله يبارك فيك اخي/اختي
    اللهم اجعلها في ميزان حسناتك
    تقبلي مروري وتحياتي لك والسلام

  6. #6
    لحن القول's صورة
    لحن القول غير متواجد النجم الذهبي
    تاريخ التسجيل
    Mar 2003
    الموقع
    في قلب كل طفل
    الردود
    6,625
    الجنس
    أنثى
    التدوينات
    1
    قصه رائعه حزينه
    فعلا الانسان كلممه وووفعل وموقف

  7. #7
    alirtemat's صورة
    alirtemat غير متواجد عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الردود
    188
    الجنس
    اختي عاشقه الجنه جعل الله الجنه من عشاقك, وبارك الله فيكي على هذه الطله الحلوه مثلك. وكل عام وانت بالف الف خير

  8. #8
    alirtemat's صورة
    alirtemat غير متواجد عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الردود
    188
    الجنس
    اخي عين 488 مرورك اثلج صدري, بارك الله فيك, وكل عام وانت بالف الف خير

مواضيع مشابهه

  1. الردود: 11
    اخر موضوع: 30-09-2010, 10:33 PM
  2. عدد كروموسومات الانسان في سورة الانسان
    بواسطة _وسيم_ في دار لكِ لـ تحفيظ القرآن
    الردود: 2
    اخر موضوع: 10-02-2009, 04:02 PM
  3. اجمل 40 كلمه عند الانسان
    بواسطة dodi-2006 في ركن المواضيع المكررة
    الردود: 2
    اخر موضوع: 05-08-2008, 06:32 PM
  4. الردود: 0
    اخر موضوع: 03-11-2006, 11:05 PM
  5. دم الانسان
    بواسطة seegres في المجلس العام
    الردود: 9
    اخر موضوع: 24-09-2006, 12:28 AM

أعضاء قرؤوا هذا الموضوع: 0

There are no members to list at the moment.

الروابط المفضلة

الروابط المفضلة
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96