انتقلت منتديات لكِ النسائية إلى هذا الرابط:
منتديات لكِ النسائية
هذا المنتدى للقراءة فقط.


للبحث في شبكة لكِ النسائية:
الصفحة 1 من 3 123 الأخيرالأخير
عرض النتائج 1 الى 10 من 21

عندما تنهار الجبال .

(نافذة إجتماعية - منتديات لكِ النسائية - الأرشيف)
...
  1. #1
    تاملات الماضى's صورة
    تاملات الماضى غير متواجد النجم الفضي
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الموقع
    المغرب العربي
    الردود
    1,100
    الجنس
    أنثى

    عندما تنهار الجبال .

    عندما تنهار الجبال .
    لم أستطع أن أبدأ يومي بدون الكتابة عن هذه القصّة التي أزعجتني و مازالت تزعجني .

    أستاذة جامعية بكلّ مقاييس النجاح و التألّق :متفانية ,طيّبة ,صلبة ,ملتزمة متطلّعة ,إلى غيره من صفات النجاح و التحكّم الجيّد .
    تزوّجت ,وكان اختيارها على أساس ذو الدّين ,لم تلتفت لأصل و لا فصل و لا تفصيل .
    توِّج هذا الزواج بقمرين : ولد و بنت (اختيار الملوك : le choix du roi
    )
    إستمرّت سفينة الزواج ماضية في طريقها ,كأي سفينة تواجه أمواج الحياة .




  2. #2
    تاملات الماضى's صورة
    تاملات الماضى غير متواجد النجم الفضي
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الموقع
    المغرب العربي
    الردود
    1,100
    الجنس
    أنثى
    كنت أهاتفها و تهاتفني من حين لآخر , نتابع أمور بعضنا بحكم سنوات الجامعة التي جمعتنا , لم ألمس فيها تذمّرا أبدا أو معاناة بقدر ما لمست بعض الشكوى من غياب زوجها المستمرّ في العمل , وإنهاك نفسه بذلك .
    تحمّلت مسؤولية البيت و الأولاد عنه رغما عنها , فقد كان طيّارا محلّقا دوما .
    أخذه عمله :للإمارات الشقيقة , للصين , لتونس الخضراء ,لفرنسا و غيره من البلدان .
    فيما كانت هي : تحمل و تلد قيصري وتعاني من تربية الأولاد وحدها ,بالإضافة لعملها كأستاذة جامعية .
    لم تستعن بخادمة, فكانت هي الأم , الأستاذة الإطار , الخادمة في البيت , السوّاقة التي تهتم بالسيّارة و تأخذها للمحطّة لتملأ خزّان البنزين رغم الإختلاط الذي يغلب عليه الوجود الذكوري.
    وأخونا الطيّار يجوب البلدان ولم يفهم إلّا دوره في تأمين الرزق و الذي كان نصفه من عندها (تكرّما و طيبة و حسن نيّة وواجب فوق العادة )
    كلّمتني إحدى زميلاتي يوما :هل سمعت بما حدث لاختنا نجمة ؟؟؟
    أجبت لا !!؟؟بالله عليك لا تخبريني إلاّ خيرا ؟
    قالت : مسكينة تزوّج عليها رجلها .
    لم أستوعب , لم أفهم , لم أدرهل عشت تلك اللحظات في دنيانا هذه أم سبحت في عالمي الخاص الذي , يقودني إليه فكري كلّما كثر الضغط و الالم .
    لا أتذكّر كيف أنهيت المكالمة ,لكن في داخلي قناعة بأن لا جزع ولا سخط لأي حدث في ظلّ طاعة الرحمان .
    بعد مدّة هاتفتني نفس الزميلة طالبة منّي أن نذهب لزيارة نجمة .
    قلت لها سوف أقلّب الموضوع و أسأل زوجي و أردّ عليك .
    لينفجر بركانها هي الأخرى : وهل في هذه سؤال ؟؟هل نسيت علاقتنا في الجامعة , هل نسيت و هل نسيت ....؟؟
    أجبتها : لم أنس شيئا لكن أنا أقلّب نتائج زيارتنا لها هل ستعودعليها بفائدة أم لا ؟؟هل نستطيع زيارتها في هذا الشهر الفضيل أم لا ؟؟شهر رمضان و الحرّ الشديد ,هل سيقبل زوجي أخذي لها ؟؟؟
    ليزيد هيجانها :لم تنتظري زوجك ؟؟قولي له أخت لي تحتاج مساعدة ,واستقلّي الحافلة و تعالي , ألا ترين أنّي سآتي مع اولادي في الحافلة من مسافة 800كلم ؟؟
    قلت لها : يا أنفال , أنا أعيش في منطقة نائية , يعرف الناس هنا بعضهم بعضا , فعندما يرون وقوفي وحدي في انتظار الحافلة وزوجي في البيت , سيكون للموضوع أبعاد أخرى .
    ثمّ ذكّرتها بحدث صار معي أنا وهي .
    (فقد كانت تعيش في المدينة القريبة من منطقتي , وكانت نجمة في المستشفى بعد أن ولدت ابنها قيصري , فقرّرنا زيارتها ,فأخبرتها بأننّي سآت مع زوجي لبيتها في المدينة و آخذها معي لزيارة نجمة لأنّ زوجها مسافر , فقالت لي لا سوف يأت أخي أو أبي لأخذي .
    فقلت لم تتعبيهم ؟؟يأتيا من منطقة بعيدة لأجل أخذك و انا قادمة فلم هذا العمل ؟؟؟
    قالت لي : زوجي مسافر , و عندما يرى الجيران سيّارة زوجك و ركوبي معكما سوف يكون موقفا غير جيّد لي , كذلك زوجي طلب منّي أن أرافق أخي أو أبي !!!!).
    قلت لها : كنت في المدينة و حضارتها وأنكرت ركوبك معي في سيّارتي ,و تريدين منّي أن أستقلّ حافلة النقل العمومي المختلطة (في منطقة نائية )في شهر رمضان ووحدي وبدون رضى زوجي يا أنفال ماهكذا تؤكل الكتف .
    تحرّجت و تلعثمت قليلا ثم قالت : شوفي ظروفك و أخبريني .
    مرّ يوم أو يومان ثم فتحت الموضوع مع زوجي : فرضيَ بتوصيلي , هاتفت أنفال و أخبرتها , في صباح اليوم الموالي إلتقينا بنجمة في بيتها , كانت قادمة من عملها برفقة ابنتها في السيّارة .



  3. #3
    تاملات الماضى's صورة
    تاملات الماضى غير متواجد النجم الفضي
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الموقع
    المغرب العربي
    الردود
    1,100
    الجنس
    أنثى
    تابع :
    صلّى الله على محمّد صلّى الله عليه و سلّم .

    دخلنا بيتها ,نمشي وراءها نراقبها من بعيد ,كنّا محتارتان كيف نبدأ الحديث؟,بم ستستقبلنا ؟وماذا ستحكي لنا ؟؟
    جلسنا في الصالة ,عادت إلينا بعد أن وضعت عنها حجابها ,تأمّلتها ,مازالت جميلة و فاتنة , فلم تزوّج هذا الغريب ؟؟
    فكّت عقدة شعرها لينساب على كتفيها ويزداد وجهها نورا .
    سألتها هل السيّد هنا ؟؟كي نعرف بم سنتحدّث .
    قالت لا , و مايهمّكما فيه , لم يعد يهمّني إطلاقا مراعاة مشاعره ,تحدّثا بكلّ أريحية ,سألتني كيف حالك تأمّلات ؟؟
    أجبتها بخير , كيف حالك أنت ؟؟شعرك مازال جميلا تبارك الرحمان , ماأجمل فستانك !!لم تفتنين الرجل في رمضان ؟؟
    ضحكت باستهزاء ,وقالت :هاه ,الله يهديك يا تأملات , هذا الفستان من العام الماضي ,لم أعد أهتم له ولا بالتجمّل له ,فقد فعلت كلّ شيء وكان المقابل تجاهلا , قسوة , بعدا ,صلابة ولا أزيدك .تنهّدت بعمق لتنساب دموع جاهدت في إخفائها .
    طأطأت رأسي بعد أن نظرت لوجه أنفال العابس , لأترك لهما الدموع وأدخل قليلا لعالمي الفكري الخاص كي أخفّف عن دماغي حدّة الضغط .
    لم أرد و لم أشأ أن ابكي معها .كانتا هما في عالم الدموع , وكنت في عالم الفكر و التامّل ,أتأمّل أختي نجمة وما فعلت وأحاول تخيّل الطيّار و لم فعل فعلته ؟؟
    بعد أن خفّ سيل الدموع : قالت : أخبرني بزواجه بعد عام من ذلك و بعد أن ثبت حمل زوجته الثانية و شارفت على الولادة , في يوم عدنا فيه من عرس أقاربنا , لا أعلم لم اختار هذا التوقيت ؟؟فقد ناداني بعد أن نام الاولاد ليطلق سهمه صوب قلبي بدون رحمة و الليل أرخى سدوله !!
    بكيت , صرخت ,ذهلت ,من هول المفاجأة غير المتوقّعة , دارت بيننا معركة كلامية شرسة , كان سلاحه فيها : أنّه يريد مزيدا من الأولاد , وكان سلاحي فيها , لم كان الموضوع سراّ ؟؟لم لم تخبرني بنيّتك , وقد كنت اعلم من تذمّرك الدائم أنّك تنوي , لكن لم أتخيّل أن تكون طعنة موجّهة لكبريائي .
    تواصل :ذهبت في اليوم الموالي لبيتنا , وانا لا أنوي العودة , لكن بين مدّ و جزر اهله و أهلي رجعت حتّى يحدث الله لي أمرا .
    سألتها : نجمة هل تتقبّليه الآن كزوج ؟؟
    قالت عادي , لكن لم يعد له المكانة السابقة في قلبي , لم يعد الصرح الذي أسعى للوصول لكلّ مفاتيح قلاعه و سراديبه, وإن بقيت فلسببين :أوّلهما أولادي , وثانيا كي لا أنجح خطّة الأخرى في الظفر بقلبه وماله وحياته .
    كنت أفكّر : كيف تستقبله في البيت عندما يعود من شقّة الأخرى ,كيف تبيت بقربه وقد باع هذه العشرة بثمن بخس ؟؟!!
    استغفرت وقلت ليس القابض على الجمر كمن يتفرّج , كان الله في عونك نجمة .


  4. #4
    تاملات الماضى's صورة
    تاملات الماضى غير متواجد النجم الفضي
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الموقع
    المغرب العربي
    الردود
    1,100
    الجنس
    أنثى
    اللهم صلّ على محمّد وعلى آله وصحبه الاخيار الطيّبين إلى يوم الدين .
    سردت لنا نجمة بعض تفاصيل ما مرّ بها مذ عرفت بموضوع زواج زوجها حتّى قدومنا إليها (فترة ستّة أشهر!! ), قلت لها لما يا نجمة لم تخبريني كلّ تلك الفترة ؟؟
    قالت : لقد كلّمت مرّة في الهاتف و كنت مشغولة و قلت لي سأعاود الإتّصال بك لكن لم تفعلي فلم أشأ أن أثقل عليك ؟؟!!
    نجمة , بالله عليك أنشغل عنك 6أشهر ؟؟تنتظرين معاودتي للإتّصال لم لم ترسلس لي مسج تذكير , لم لم تعاودي الإتّصال ولو في الواحدة ليلا ؟أليس هذا الموضوع يستحقّ منا الوقوف بجنبك ؟؟؟ربّما نسيت من زخم الدنيا و فتنتها لكن ليس عذرا لك ان تعيشي كلّ هذا الالم وحدك , هل ما جمعنا في ايّام الجامعة لا يستحقّ منك معاودة الإتّصال و لامنّي الحضور إليك حينها ؟؟؟
    المهم انتهت زيارتنا وسط دموع انفال و نجمة ,أمّا أنا فجماد صخر حطّه السيل من عل!!ربّما ما حدث لم أتوقّعه , ربّما ما حدث لصغيري إبراهيم جعلني أنظر للدنيا و احوالها بغير عيوني السابقة , ربما و ربّما .
    أوصلتنا نجمة :أنا لسيّارة زوجي و انفال لبيتها الثاني في هذه المدينة , عند نزولي من السيّارة قالت لي :تهلّاي في زوجك !!؟؟(يعني اهتمّي به جيّدا ).
    ركبت بجانبه في السيّارة :سألني بتعب (صيام , حرّ , انتظار طويل )كيف حال صديقتك ؟؟
    قلت الحمد لله تحاول ايجاد حلّ لما اصابها .
    قال : إمّا أن ترضى بالواقع و إمّا أن تفضّ المشكل من الآن .
    لم أشأ أن أدخل معه في تفاصيل الموضوع كي لا اتعصّب , وقد أبدأحينها بسبّ كلّ رجال المعمورة , وفهمهم السطحي لموضوع التعدّد , وقد تمرّ عدّة أيّام وكلّ منّا في زاوية وحده .
    تجاذبنا أطراف الحديث ,وعلى ما بدا لي حينها هوأيضا أرّقه الموضوع وخاف ربّما أن يؤثّر علي , وأبدأ في مراوغاتي التي تتعبه (كلام جامد صلب , تقطيبة الجبين , و جلوسي الطويل أمام الكمبيوتر , ووجبات غداء و عشاء قد لا أشاركهم فيها ).
    لكن ما حدث لحبيب قلبي الصغير إبراهيم جعلني أنظر لحلّ الموضوع من جهة أخرى , فقد طلبت من نجمة أن تأخذ شهرا راحة لها يكون بعيدا عن زوجها أوّلا ثم عملها واولادها لتفكّر جيّدا وتتأمّل تستخير و تستشير ثم تقرّر هل تبقى مع من خان عشرتها أو تفارقه بالمعروف .
    كان جوابها في اللحظة : تأمّلات لن أترك زوجي لتنعم به الأخرى شهرا كاملا !!!قد تظنّ بأنّها زحزحتني من بيتي و مكانتي , قد تظنّ بضعفي , لا لن افعل , لكنّه سيدفع ثمن فعلته .
    قلت لها أيضا قبل أن نفترق : نجمة لا تعيشي في ظلّهما , حملها , تعبها و مستقبلا ولادتها , مرض الطفل , اسنان الطفل و مشي الطفل , مراجعتها للطبيب و غيره , سوف تتعبي و تتدّمري .
    قالت لي صعب جدّا يا تاملات , صعب أن اعيش بمعزل عن حياته الثانية , وصعب أن أعلم كلّ تفاصيل جديده معها .
    المهم : وصلت لبيتي في يوم رمضان ذاك على خير , شاكرة لزوجي صنيعه معي , ودخلت المطبخ لتحضير ما يلزم للإفطار بعد أن هاتفت انفال و نجمة مخبرةإيّاهما بوصولي بالسلامة .
    مرّ شهر رمضان على خير , توالت بعده عدّة أحداث كنت دائمة الإتّصال بنجمة , لا أغفل عنها أبدا , تضحكني حينا و اخاف عليها حينا آخر .
    كنت أسألها عند كلّ هاتف : هذه ليلتك أم للأخرى , كي أضبط عدّاد كلامي معها , فكانت تستهزيء بي حينا و تضحك آخر و تتنهّد غالبا قائلة : ولو كان هنا ما المشكل , هل تظنّين أنّنا نغرق في الرومانسية h24 .
    أي (24 ساعة على 24 ساعة )؟؟تكلّمي بكل أريحية يا تامّلات .



  5. #5
    تاملات الماضى's صورة
    تاملات الماضى غير متواجد النجم الفضي
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الموقع
    المغرب العربي
    الردود
    1,100
    الجنس
    أنثى
    حبيباتي قارئات قصّتي أرجو لكنّ الاستفادة ,ولا أسمح بنقل القصّة لأيّ منتدى آخر أو تداولها في صفحات وسائل الإتّصال .
    كتبتها لمنتداي الحبيب , وأرجو من مبدعات و زائرات النافذة القراءة الدقيقة , وساواصل بإذن الله سرد الاحداث تباعا .
    بارك الله فيكن.
    أي ملاحظة :أنتظر .

  6. #6
    . تيوليب***'s صورة
    . تيوليب*** غير متواجد مشرفة النافذة الاجتماعية-نجمة الأطباق الرمضانية
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    الموقع
    كندا
    الردود
    17,916
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    4
    التكريم
    • (القاب)
      • درة صيفنا إبداع 1432هـ
      • مبدعة صيف1429 هـ
      • متألقة الحرف
    (أوسمة)
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    منتظرين البقية إن شاء الله.

    فرج الله همك وهم نجمة






  7. #7
    كل أمل بالله's صورة
    كل أمل بالله غير متواجد مشرفة التنظيف والتنظيم - مساعدة مشرفة بالنافذة الأجتماعية
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    الموقع
    في أرض الله الواسعة في بلاد المليون شهيد في أرض الكرم والوفاء
    الردود
    2,883
    الجنس
    امرأة
    التكريم
    • (القاب)
      • فراشة الرشاقة عام 2014
      • أم ناجحة
      • أم قائدة
      • صاحبة التعليق الاجمل
      • كوميديا طفولية
      • باحثة متألقة
    (أوسمة)
    وعليكم السلام :

    ماشاء الله على قوة الصداقة بينكم
    في إنتظار أن تكملي لنا بقية الأحداث وإلى حين كان الله في عونك وجزيتي خيرا
    على ما تحميلنة من حب ووفاء لرفيقات دربك
    كيف حال إبنكي شفاه الله وعافاه وشفى مرض المسلمين والمسلمات يارب





  8. #8
    DAHUBA14's صورة
    DAHUBA14 غير متواجد مشرفة ركني النافذة الاجتماعية والديكور
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الموقع
    بلاد العم سام *USA*
    الردود
    12,789
    الجنس
    امرأة
    التكريم
    • (القاب)
      • متألقة صيفنا إبداع 1431 هـ
      • أزاهير الروضة
      • مجموعة العطاء بالنافذة الإجتماعية
      • الذوق الراقي
      • بالعلم نرتقي
      • فن و ذوق
      • عدسة مغتربة ساحرة
      • متألقة ركن السياحة و السفر
      • ذاكرة سياحية رائعة
    (أوسمة)

    وعليكم السلام و رحمة الله و بركاته

    حياك الله تأملات الغالية
    اشتقنا لتواجدك المميز بيننا
    حروفك الرائعه تفتقدها نافذتنا الإجتماعية
    اسال الله العظيم ان يفرج كرب صديقتك و يرزقها الصبر
    واساله تعالى ان يديم اخوتكم في الله

    متابعينك بشوق اخي العزيزه .


    منك وإليك يا لكِ الحبيب



  9. #9
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    الموقع
    العراق
    الردود
    173
    الجنس
    أنثى
    التكريم
    (أوسمة)
    قصة رائعه تمس قلوبنا واقعنا استمري بارك الله فيك
    الله يشفي ابنكويمتعه بالصحةوالعافية

  10. #10
    تاملات الماضى's صورة
    تاملات الماضى غير متواجد النجم الفضي
    تاريخ التسجيل
    Oct 2009
    الموقع
    المغرب العربي
    الردود
    1,100
    الجنس
    أنثى
    السلام عليكم حبيباتي :
    سبحانك ربّي أستغفرك و اتوب إليك .
    مرّت أيام نجمة متأرجحة في وضعها الجديد هذا , كان الهاتف لا يتخلّى عن مهمّته معي و معها في إيصال الاخبار , وكنت أزورها لمدينتها من حين لآخر بحجّة التسوّق , فنلتقي و تفرغ لي قليلا من براكين الغيرة المشتعلة في قلبها .
    لكن للأمانة : كانت نجمة تسمع أجوبتي لها , ترميها في شقّ الذاكرة الخلفي , وربّما تعود إليها في لحظات صفو و إلحاح من وضعها , عدا ذلك لم تكن تسمع إلّا صوت قلبها و جرحها العميق .
    كنت أضحك كثيرا من ردّات فعلها مع زوجها (أو بعلها كما تحبّ ان تسمّيه ,كي تظيف نقطة فوق العين و تصبح :ب غ .... ربّما !!؟؟؟)على حسب تفسيري و معرفتي السابقة بها .
    أقول لها : نجمة , يا نجمة إتّق الله لا يحقّ لك هذا الفعل , فتجيب أصمتي يا تأمّلات فليس المجرّب كمن ينظر للموضوع من بعيد .
    يا نجمة : مكانتك ,أصلك , أولادك ينظرون ؟؟!!
    تجيب : قليل من الشغب لكسر الروتين لا يضرّ .
    سوف أنقل إلكنّ بعضا من شغبها و لكنّ الحكم :
    1_كانوا حول مائدة العشاء , فقالت له غدا إمتحان الولد في المادة الفلانية ,كي تأت لتدريسه ,فاجاب غدا ؟؟لا أستطيع و ابتسم ناظرا إليها , فماكان من نجمتنا إلّا ان حملت كأس عصير لتسقي به شعره !!.وامام أولاده (لأنّها فهمت أن الغد ليلة الاخرى )
    2_كانت لديه حصّة رياضة ,فطلب من نجمة تحضير ملابس الرياضة اللازمة , فماكان منها إلاّ وضع ملابس إبنه في الحقيبة ليحملها هو بدون ان يتأكّد و يفاجأ في صالة كنغ فو :بملابس ولده الصغير .
    و للحديث بقية .

مواضيع مشابهه

  1. اصعب ابتسامة ... عندما ترى احلامك تنهار امامك .. و
    بواسطة قصة حلم في تغريدات لكِ (تويتس - تويت - تويتر - twitter)
    الردود: 0
    اخر موضوع: 17-10-2011, 09:13 PM
  2. الردود: 4
    اخر موضوع: 24-01-2010, 12:12 PM
  3. الردود: 10
    اخر موضوع: 11-10-2007, 02:49 PM
  4. درةالعروس سوف تنهار
    بواسطة رنودي دهن العود في الملتقى الحواري
    الردود: 8
    اخر موضوع: 20-09-2006, 04:16 PM
  5. الردود: 2
    اخر موضوع: 27-02-2004, 05:17 PM

أعضاء قرؤوا هذا الموضوع: 0

There are no members to list at the moment.

الروابط المفضلة

الروابط المفضلة
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96