انتقلت منتديات لكِ النسائية إلى هذا الرابط:
منتديات لكِ النسائية
هذا المنتدى للقراءة فقط.


للبحث في شبكة لكِ النسائية:
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرالأخير
عرض النتائج 1 الى 10 من 14

ساعدوني , الله يجزاكم الجنه

(نافذة إجتماعية - منتديات لكِ النسائية - الأرشيف)
...
  1. #1
    حور666 غير متواجد عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الردود
    4
    الجنس
    أنثى

    cryhard ساعدوني , الله يجزاكم الجنه

    السلام عليكم /
    اخواتي انا ماسجلت هنا الا ابيكم تساعدوني ,,,
    اولا انا عمري 20 . وماني متزوجه ,,

    مشكلتي هي ,., اني انا الحمدلله تبت بفضل من الله من ذنوب كنت اعملها ,,بس الحمدلله ماكانت كبيره مره ..

    بس اني ماانام الليل دايم افكر ان ربي بيعذبني بقبره ,, لان سمعت الكل بيعذب مسلم كافر كلنا فينا فينا؟؟
    واننا ماندخل الجنه بااعمالنا ندخل برحمة ربي
    صار فيني احبااااااااااااط مرا من ناحية ديني استغفرالله ,,
    ودايم يجيني وساويس ان ربي ماراح يرحمني وان انا بالنار ,
    على اني اصوم واصلي واقرا كل يوم جزء من القران , وطائعه لابي وامي ,, واتصدق ,, ولااعمري ظلمت احد او اذايته بطبيعتي مسالمه ..
    بس مرا مرا ماني مرتاحه كل ماسوي شي اقول هذا حرام او حلال تعبت نفسيا ماعاد اتلذذ بحياتي زي اول
    واخاف مرا من الموت ومااتخيل نفسي بالقبر ,,,,,,, ساعدوني كيف اكون متفائله لاني كارهه الدنيا احس مابي البس ولااتزين بس ابي اعبد ربي ليل ونهار
    ووكيف احب طاري الموت //نا اخاف يأأثر علي هالوساويس بعبادتي ,,
    للحين هي مأأثر ت بس اخاف اني امل او اطفش من كثر اللي اسمعه اننا كلنا معذبوووووووووووووووون في القبر ,,, وثانيا اذا قلت اني انا ان شالله بدخل الجنه , قالو مايجوز تقولين كذا هذا زي التعلي ,, وانا موقصدي تعلي بس قصدي حسن ظن بالله وانا دامني افعل العبادات وماعصيه يعني بدخل النار؟ مايصير اقول ان شالله بدخل الجنه؟
    اجل اقول بدخل او مابدخل؟ هذا زي التشاؤوم تكفون افيديووووووووووووني

    الله يجزا اللي ترد علي الفردوس الاعلى من الجنه ,.

  2. #2
    الورد فى الاكمام's صورة
    الورد فى الاكمام غير متواجد كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    الردود
    18,390
    الجنس
    أنثى
    التدوينات
    1
    التكريم
    • (القاب)
      • متألقة صيف 1432هـ
      • أميرة النظافة والتنظيم
      • بصمة إبداع
      • نبض وعطاء
    وعليكم السلام ورحمة الله

    هلا اختى حور

    بصراحه مو عارفه احدد مشكلتك اعتقد تحتاجى الى تفقه وتعلم امور الدين وخاصة العقيده

    واليك الحل الخوف من الموت

    فإن أصل التفكير في الموت أو كراهيته أو الخوف منه أحيانًا هو أمر جبلي في الإنسان ولا يلام عليه؛ لأن الإنسان بحسب ما رُكز فيه من غريزة البقاء، ولذلك لما قال - صلوات الله وسلامه عليه -: (من أحب لقاء الله أحبَّ الله لقاءه، ومن كره لقاء الله كره الله لقاءه). فقالت عائشة - رضي الله عنها - سائلة مستفهمة: يا رسول الله فكلنا نكره الموت – أي كلنا لا نحب أن نموت لما جبلنا عليه من حب هذه الحياة وحسب الفطرة البشرية – فقال النبي - صلى الله عليه وسلم - : (ليس ذاك ولكن إن المؤمن إذا بُشر برحمة الله ورضاه – أي عند موته وعند احتضاره – أحب لقاء الله فأحب الله لقاءه، وإن الكافر إذا بشر بسخط الله – والعياذ بالله – كره لقاء الله فكره الله لقاءه) والحديث مخرج في الصحيحين.

    والمقصود أن كراهية الموت هو أمر جبلي في النفس، ولكن قد يزيد في بعض الأحيان لدى بعض الناس فيخرج إلى حد المخاوف، فمثلاً تأمل في نفسك وأنت الشاب المؤمن العاقل الذي يعلم أن ما أصابه لم يكن ليخطئه وما أخطئه لم يكن ليصيبه، بل وتعلم أيضًا أن بعض التصرفات التي تقوم بها لا تجدي لك نفعًا، فلو أن الموت سيهجم عليك وقُدر عليك ببعض الأسباب التي قد تختلف والنتيجة واحدة فهل يدفع ذلك أن تتحرك فتغير مكانك خشية ألا تموت؟! أو إن كنت قائمًا قعدت وإن كنت جالسًا وقفت فهل هذا يغير من الأمر شيئًا؟!

    إن عليك أن تدرك تمامًا أن هذا نوع من الاستجابة لهذه الوساوس ولهذه المخاوف، وكذلك شعورك بأنك الآن في حالة الاحتضار وأن روحك قد توزعت أو ملك الموت يستلها منك، فهذا أمر يا أخي أمر إنما يصدر نتيجة الوساوس التي يلقيها الشيطان حتى يوصلك إلى حالة من الحزن وحالة من القلق التي تخرجك من تحصيل مصالحك في دينك ودنياك إلى نوع من الهم والغم، فلتنتبه إلى ذلك، وإليك خطوات عظيمة تحقق بها مقصودك - بإذن الله عز وجل – وتخرج بها من دائرة هذه الوساوس والمخاوف، فأولها:

    1- الاستعانة بالله عز وجل والتوكل على الله جل وعلا، وهذه من آكد الخطوات، فلابد أن تستحضر دومًا في ذهنك أنه لن يصيبك إلا ما كتب الله لك، قال تعالى: {قُلْ لَنْ يُصِيبَنَا إِلَّا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَنَا} ثم بيَّن جل وعلا كيفية تحصيل هذا الاعتماد فقال: {هُوَ مَوْلانَا} أي فلنولي أمورنا إليه لأنه هو متوليها جل وعلا {وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ}. فهذه الآية جمعت لك أصول الشفاء لو أمعنت فيها النظر!! فإنها أشارت إلى ما يجتث ويزيل أصل الخوف من نفسك وذلك بالإيمان المطلق بقضاء الله وقدره {قُلْ لَنْ يُصِيبَنَا إِلَّا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَنَا}، ثم أشارت إلى الطمأنينة والركون إلى نصر الله وتأييده {هُوَ مَوْلانَا} ثم أشارت إلى التوكل على الله وأنه دواء هذه المخاوف {وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ}،

    وكذلك فقد قرر النبي - صلى الله عليه وسلم – هذا المعنى أيضًا فقال: (وَاعْلَمْ أَنَّ الْأُمَّةَ لَوْ اجْتَمَعَتْ عَلَى أَنْ يَنْفَعُوكَ بِشَيْءٍ لَمْ يَنْفَعُوكَ إِلَّا بِشَيْءٍ قَدْ كَتَبَهُ اللَّهُ لَكَ وَلَوْ اجْتَمَعُوا عَلَى أَنْ يَضُرُّوكَ بِشَيْءٍ لَمْ يَضُرُّوكَ إِلَّا بِشَيْءٍ قَدْ كَتَبَهُ اللَّهُ عَلَيْكَ، رفعت الأقلام وجفت الصحف) أخرجه الترمذي في سننه.. وأيضًا فقد قال - صلوات الله وسلامه عليه - في حديث آخر جليل عظيم: (احفظ الله يحفظك، احفظ الله تجده أمامك، تعرف إلى الله في الرخاء يعرفك في الشدة. قد جف القلم بما هو كائن، فلو أن الخلق كلهم جميعا أرادوا أن ينفعوك بشيء لم يقضه الله لك لم يقدروا عليه، أو أرادوا أن يضروك بشيء لم يقضه الله عليك لم يقدروا عليه، واعلم أن ما أصابك لم يكن ليخطئك وما أخطأك لم يكن ليصيبك، واعلم أن النصر مع الصبر وأن الفرج مع الكرب وأن مع العسر يسرا ).

    فانظر كيف نبه النبي -صلى الله عليه وسلم- أمته إلى أن مقام التوكل يدفع مقام الخوف من الموت ومن الأمراض والتوجس منها وبذلك بأن يعلم العبد أن ما أخطأه لم يكن ليصيبه وما أصابه لم يكن ليخطئه، ولذلك ختم النبي - صلى الله عليه وسلم – هذا الحديث العظيم الجليل بهذه اللفظة: (واعلم أن ما أصابك لم يكن ليخطئك وما أخطأك لم يكن ليصيبك). فأنت تعلم إذن أن الموت أمر مقدر من الله جل وعلا وأن ساعتك إن جاءتك فلن يدفعه عنك حرص حريص ولا شفقة ناصح، فبهذا يستقر في نفسك هذا المعنى، وتعلم أن الذي لديك هو مجرد وسواس ولا داعي للالتفات إليها، فهذا من أعظم ما تعالج به نفسك نفسيًّا وداخليًّا وينعكس ذلك - بإذن الله عز وجل – على سلوكك الظاهري بالخطوة الثانية وهي:

    2- التقرب من الله جل وعلا، فعليك يا أخي بأن تكون حريصًا على صلواتك وعلى اجتناب المحرمات – كما هو الظن بك إن شاء الله تعالى- والمقصود هنا التوكيد على هذه المعاني لأن الشعور بالأمان إنما ينال بذلك، قال تعالى: {الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ}. وقال جل وعلا: {الَّذِينَ آمَنُواْ وَلَمْ يَلْبِسُواْ إِيمَانَهُم بِظُلْمٍ أُوْلَـئِكَ لَهُمُ الأَمْنُ وَهُم مُّهْتَدُونَ}. والخطوة الثالثة – وهي من آكد الخطوات – هي:

    3- طرد الفكرة السيئة وعدم الاسترسال فيها، فإن الآفة إنما تدخل على الإنسان في هذه الحالة من الاسترسال في مثل هذه الأفكار التي هي من جنس الوساوس التي يلقيها الشيطان، فاقطعها ولا تلتفت إليها، وعندما ترد عليك هذه المخاوف لا تسترسل معها حتى إذا شعرت أنك سوف تزهق روحك قمت وغيرت مكانك، بل من البداية قم بقطعها ولا تلتفت إليها واشغل نفسك بالأعمال الصالحة: بذكر الله عز وجل، بصلاة ركعتين، بتحصيل علم نافع، بمراجعة دروسك، بزيارة أصحابك في الله، بالتعاون على البر والتقوى معهم، بالقيام بالأنشطة المفيدة وغير ذلك من الأعمال التي تخرجك من دائرة المخاوف والوساوس التي لا طائل من ورائها. والخطوة الرابعة هي:

    4- الترويح عن نفسك بالأمور المباحة اللطيفة لاسيما الرياضة كرياضة المشي فإنها تنفس عن طاقاتك النفسية، مع الأخذ بالطيبات المباحة باعتدال واقتصاد فإن هذا يجم خاطرك ويشرح نفسك.

    ونود أن تعيد الكتابة إلى الشبكة الإسلامية بعد أسبوعين مع ذكر عامة الثمرات التي توصلت إليها لمتابعة التواصل معك لنمدك بمزيد من الإرشاد والتوجيه، مع التكرم بالإشارة إلى رقم هذه الاستشارة، ونسأل الله عز وجل لك التوفيق والسداد وأن يشرح صدرك وأن ييسر أمرك وأن يجعلك من عباد الله الصالحين وأن يوفقك لما يحب ويرضى.

    وبالله التوفيق.
    المصدر من اسلام ويب

    http://www.islamweb.net/consult/inde...ails&id=278081

    اختى العزيزه انت تحتاجين الى الصحبه الصالح التى تعينك على الخير وايضا يجب عليك التعرف على اسماء الله وصفاته حتى تكون على يقين معرفه بخالقك ابحثى على الدروس العلميه الدينيه

    أسال الله لك التوفيق

  3. #3
    حور666 غير متواجد عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الردود
    4
    الجنس
    أنثى
    جزاك الله خير اخــــــــــــتي ..

    ننتظر اخواتي الباقيات

  4. #4
    h.m.s's صورة
    h.m.s غير متواجد كبار الشخصيات - دانة الحوار
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الموقع
    فوق الأرض ! وغداً تحتها ! .. { ربي حسن الختام }
    الردود
    5,337
    الجنس
    أنثى
    فرج الله همك أختي

    عزيزتي صحيح كلنا مقصرين في حق الله
    ولكن لا تجعلي الخوف يغلب على الرجاء
    هذا كله من الشيطان يبغاك تتكاسلي عن العبادات وتيأسي من رحمة الله
    فالله سبحانه وتعالى رحيم بعباده المؤمنين الطائعين ,
    أجل إذا ماكانت الجنة للمؤمن الطائع الذي قدّم رضى الله ومحابه على محاب نفسه وهواها
    بتكون لمين ؟
    صحيح نحن ما نقول إلا أكيد إننا بندخل الجنة , لكننا نسأل الله أن نكون من أهلها ونبذل أسباب ذلك
    وكذلك العاصي مايقنط من رحمة الله بل يبادر بالتوبة ويعلم أن الله سبحانه وتعالى سيبدل سيئاته حسنات

    عزيزتي اقرأي في سيرة الرسول على الصلاة والسلام وتفقهي في دينك مثل ماقالت الأخت ورد
    وأما معرفة أسماء الله الحسنى صفاته فهي تنقلك من عالم إلى عالم آخر
    تُعلمنا أن ندعو الله باسمه الرحيم أن يرحمنا , وباسمه الكريم أن يكرمنا بواسع فضله

    هذا ما حضرني الآن
    وأسأل الله أن يصرف عنك وساوس الشيطان
    وأن يذيقك وإيانا حلاوة الإيمان


    يــــآرب
    بلغني مُرآدي ويسرلي أموري ..

  5. #5
    شهد نجد غير متواجد عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    الموقع
    تحت ضل الزيزفون
    الردود
    123
    الجنس
    أنثى
    قل ياعبادي الذين اسرفوا على انفسهم لاتقنطوا من رحمه الله

  6. #6
    انثي الاحلام غير متواجد عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    الردود
    284
    الجنس
    أنثى
    عزيزتي هذه عقيده المؤمن بين الخوف والرجاء.. الخوف من عقاب الله ان فعل شي يغضب الله خاف وترك الذنب واستغفر
    وان فعل شي من الطاعات يرجو رحمه ربه
    ومدح الله عزوجل عباده قايلا (امن هو قايم ءاناء الله يرجو رحمه ربه)
    قومي الليل حتي لو بركعتين اطيلي فيها السجود والركوع
    ولازم المؤمن يعرف الشي الى حرمه ربنا ويتركو والواجب ويفعله هذا هو الدين
    وذكر الله عزوجل في كتابه الكريم( لايكلف الله نفسا الاوسعها)
    المهم عمل الواجبات وترك المحرمات
    وقال النبي صلى الله عليه وسلم احب الاعمال الى الله ادومها وان قل
    اما عزيزتي من ناحيه الزينه نحن بطبعنا بنات ونحب نتزين وحتى في الزينه لازم نعرف الحلال من الحرام وبكدا انتي حتذوق طعم حلاوه الايمان..قال تعالى( اومن ينشئ في الحليه وهو في الخصام غير مبين)ودايما ادعي بدعاء النبي صلي الله عليه وسلم اللهم يامقلب القلوب ثبت قلبي على دينك ....
    واقراء اكتر في الدين وربنا يوفقك

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    الردود
    98
    الجنس
    أنثى
    اختي العزيزه : كلام اخواتنا كلو صحيح وعين العقل ومااقدر ازيد عليه الاشئ بسيط بس لهو تاثير كبير انشاء الله
    صدقيني اذا انت تبي ترتاحي فى نومك وفى حياتك عليك بصلاه الليل اي صلاه الثلث الاخير من الليل هذا احلى وانجح علاج وراحه للنفس فى هذا الوقت ابواب السماء مفتوحه والله تعالى لايرد عبد يرفع يديه فى هذا الوقت فاتمنا الاتفوتك صلات الليل وتقربك الى الله
    كما ارجوا منك اذا دعيتي الله وانت ساجده ان تتوددي اليه باجمل الكلمات والعبارات وكانك تريه وساجده بين يديه لانه تعالى جل وعلا يرأك ويسمعك ويستجيب لدعواتك
    كوني واثقه عزيزتي ان الله لايرد دعوه السائل ابدآ ولكن تحلى بالصبر وان الله مع الصابرين
    وانا واثقه من اليوم الول سوف تلمسين الفرق انشاء الله
    وفقك الله واتمنا اناكون افتدك ياعزيزتي

  8. #8
    ع ــبير }~'s صورة
    ع ــبير }~ غير متواجد كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    الموقع
    جدة
    الردود
    5,753
    الجنس
    أنثى
    ::

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أختي الحبيبة حور شدتني مشكلتك وتذكرت اني كنت في السابق هكذا
    لكن كان هذا قبل ان يمن علي الله بمعرفة اشياء كثيرة في ديني كنت اجهلها

    كنت اقول انه مستحيل يكون ما فيه احد يغلط ويعصي الله عز وجل لانه مافيه احد معصوم !
    وانه لازم كلنا نمر بمرحلة من العذاب في القبر وفي نار جهنم !!
    وبعد هذا ندخل الجنة برحمة الله

    لأني ما كنت اعرف ان من تاب توبة نصوحة غفر الله له وبدل سيئاته حسنات
    سبحان الله تلك الفكرة جعلتني اعيش حياتي فاقدة الأمل !
    وجهلي ذاك كان يمنعني من فعل بعض الطاعات وترك بعض المعاصي
    كلبس الحجاب مثلا والإقلاع عن النمص .. الخ

    كنت اقول حتى لو تحجبت وحتى لو تركت النمص وحتى لو اقلعت عن سماع الموسيقى
    فسوف أعذب على ما فات !!! فلأستمتع بحياتي اذن !!

    سبحان الله

    لكن لما من الله علي بمعرفة اشياء كنت اجهلها تغيرت حياتي 180 درجة
    وعلمت حينها ان الأمر ليس كما كنت أظن

    وما جعلني اطمئن واحسن ظني في الله هو هذا الحديث القدسي الذي
    سمعته لأول مرة حينها على قناة العفاسي :

    عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال:
    سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول
    : قال الله تبارك وتعالى:
    (يا ابن آدم إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان فيك ولا أبالي،
    يا ابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك ولا أبالي،
    يا ابن آدم إنك لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئا
    لأتيتك بقرابها مغفرة)

    تخريج الحديث
    الحديث رواه الترمذي من بين أصحاب الكتب الستة، وصححه ابن القيم، وحسنه الشيخ الألباني.

    سبحان الله هذا الحديث كلما حاول الشيطان ان يوسوس لي ويجعلني اقنط من رحمة الله
    تذكرته وتذكرت ان الله عز وجل لم يخلقنا ليعذبنا ولم يخلقنا ليلقينا في النار

    لكن يجب ان نتوب ونستغفر الله كلما اخطأنا حتى لو صغائر تبدو صغيرة و بسيطة
    فلا تحقرن صغائر الذنوب فإن الجبال من حصى !!
    وأيضا لا تحقرن من المعروف شيئا ولو أن تلق أخاك بوجه طلق !!

    فسبحان الله

    فيا أختي الحبيبة الشيطان فشل في عرقلة عودتك الى الله
    لم ينجح في ان يمنعك من القيام بالطاعات و ترك المعاصي

    فقرر ان يدخل اليك من باب القنوط من رحمة الله !!
    فلا تتركيه ولا تعطيه فرصة لذلك واكثري من الإستغفار والإستعاذة من الشيطان
    وكلما جائتك تلك الوسوسة توضئي وصلي لله ما استطعتي
    وادعي الله في سجودك بالثبات ... وأن يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك
    و خذي المصحف واقرأي بتدبر ما تيسر لك وبإذن الله سيطمئن قلبك


    وتذكري أختي قول حبيبنا المصطفى : التائب من الذنب كمن لا ذنب له

    وأنصحك أختي الحبيبة بالإكثار من النوافل
    ومـا يـزال عبـدي يتقـرب إلـي بالنوافـل حتـى أحبـه

    في الختام اعتذر عن هذه الركاكة في التعبير أختي الحبيبة
    لكن أحسست بما انتي فيه ووددت أن اخبرك بتجربتي

    اسأل الله العلي القدير ان يغفر ذنوبنا و زلاتنا
    وأن يثبتنا على دينه وعلى سنة حبيبنا المصطفى
    الى ان نلقاه عز وجل وهو راض عنا
    اللهم أحسن خواتمنا و اجعلنا من أصحاب الفردوس
    انك ولي ذلك والقادر عليه

    ::
    ع ــــدنـا ... }

  9. #9
    حور666 غير متواجد عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الردود
    4
    الجنس
    أنثى
    اخواتي ,, والله ماقصرتو معاااااااااااي ,,,
    ماقول الا الله يجزاكم الفردوووس الاعلى من الجنه
    ويجعل قبوركم رووضه من رياض الجنه .. اعطيتوني القوه والله

  10. #10
    h.m.s's صورة
    h.m.s غير متواجد كبار الشخصيات - دانة الحوار
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الموقع
    فوق الأرض ! وغداً تحتها ! .. { ربي حسن الختام }
    الردود
    5,337
    الجنس
    أنثى
    ربي يجزاكم خير أخواتي ما قصرتوا

    أسأل الله لك أختي حور سعادة دائمة لا تنتهي
    يــــآرب
    بلغني مُرآدي ويسرلي أموري ..

مواضيع مشابهه

  1. ساعدوني , الله يجزاكم الجنه
    بواسطة حور666 في ساعدوني
    الردود: 3
    اخر موضوع: 07-11-2010, 12:18 AM
  2. ساعدوني الله يجزاكم الجنه
    بواسطة ام مالكsm في دار لكِ لـ تحفيظ القرآن
    الردود: 3
    اخر موضوع: 10-03-2010, 02:10 AM
  3. الله يجزاكم الجنه,ساعدوني..:(
    بواسطة نـــجـــود في ركن الكمبيوتر والإنترنت والتجارب
    الردود: 3
    اخر موضوع: 06-11-2009, 01:32 PM
  4. ساعدوني الله يجزاكم الجنه
    بواسطة ليه ليه في العناية بالجسم والبشرة والمكياج والعطورات
    الردود: 5
    اخر موضوع: 15-06-2008, 05:49 PM
  5. ساعدونى الله يجزاكم الجنه .....
    بواسطة leeman2000 في ركن الكمبيوتر والإنترنت والتجارب
    الردود: 5
    اخر موضوع: 07-02-2002, 04:09 PM

أعضاء قرؤوا هذا الموضوع: 0

There are no members to list at the moment.

الروابط المفضلة

الروابط المفضلة
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96