طفلي متعلق بالخادمة

س- دكتور عبدالله مشكلتي أن ابني ذو العامين وثلاثة أشهر متعلق بالشغالة ويحبها موت ..ويفقدها اذا رحت فيه اي مشوار بسيط بدونها ..وما يحس بالامان الا معاها ..يعني يادكتور لمن نروح مكان ما تحس انه مبسوط ومرتاح الا لما تكون معانا
يعني بصراحة يادكتور معتبرها هي امه !! وهي حنونه عليه جداااا … وانا يادكتور مايعبرني حتى انه يطيعها ولا يطيعني !!! انا عارفة يادكتور انه انا غلطانة وارتكبت خطأ كبير لما خليته دايما مع الشغالة وضيعت مسؤوليتي تجاهه أسال الله ان يغفرلي اهمالي وتقصيري…. احاول دايما اتقرب منه والعب معاه بس مافي فايدة …
والان يادكتور اريد أن أسالك هل اسفر الشغاله وهو في هذا السن أفضل أخاف يتعب نفسيا ويتاثر أو اخليها لمن يصير عمره 4 سنوات ويكبر
علما اني معلمة واذا سفرتها بجيب غيرها لكن ماحيكون متعلق فيها لانها جديده عليه..
دكتور ارشدني ماذا افعل ارجوك جربت اتقرب منه بس مايبغى الا هيه
ابغاه يحس اني امه ويكون بينا رابطة قوية بس مافي فايدة..

الجواب:

لسنا في معرض الاتهام أو اللوم حفظك الله.

لا ننصح بتسفيرها لأن في ذلك صدمة كبيرة جداً للطفل كوفاة أمه لا سمح الله.

الأفضل هو ان تبعديها عنها فترات قصيرة تبدأ بساعة مثلاً وتتزايد تدريجياً ، يكون خلالها معك ، حت يعتاد بعدها عنه وقربك منه (يعني فطام تدريجي)
ستسير الأمور على ما يرام رعاكم الله.

والسلام

قد يعجبك أيضاً ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *