انتقلت منتديات لكِ النسائية إلى هذا الرابط:
منتديات لكِ النسائية
هذا المنتدى للقراءة فقط.




للبحث في شبكة لكِ النسائية:
عرض النتائج 1 الى 2 من 2

حلمت ان زوجتي مسحورة وأنا أحاول الصراع مع الجن لعلاجها ، أرجو التوجيه ؟؟؟

(الرقيه الشرعيه مع الشيخ أسامة المعاني (مغلق) - منتديات لكِ النسائية - الأرشيف)
...
  1. #1
    صواير غير متواجد عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    الموقع
    ksa
    الردود
    3
    الجنس
    رجل

    Question حلمت ان زوجتي مسحورة وأنا أحاول الصراع مع الجن لعلاجها ، أرجو التوجيه ؟؟؟

    اخواني السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    حلمت ان زوجتي مسحوره وانا احاول الصراع مع الجن لعلاجها
    من يفسره لي وله الثواب

  2. #2
    الشيخ أسامة المعاني غير متواجد مُعالج بالرقية الشرعية
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الردود
    484
    الجنس



    بارك الله فيكم أخي الحبيب ( صواير ) ، أما بخصوص الأحلام فقد يستأنس بها ولكن لا يبنى عليها أحكام مطلقاً ولمزيد من التفصيل حول هذا الموضوع أقدم لكم الآتي :

    اعلم يا رعاكم الله أن الرؤيا قد يستأنس بها في مسائل الرقية والعلاج والاستشفاء ولكن لا يبن عليها الأحكام ، فمسألة إثبات جريمة السحر والعين تحتاج إلى أركان ومقومات لذلك ، وتجدها من خلال الرابط التالي :

    ( الطرق الشرعية في إثبات جريمتي السحر والعين )


    أما مسألة علاج السحر فمعرفة مكان السحر واستخراجه هو من أفضل وأنجع وأسرع وسيلة لفك السحر ، كما ثبت من حديث عائشة – رضي الله عنها – قالت : قال لها رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( يا عائشة ! أشعرت أن الله أفتاني فيما استفتيته فيه ؟ جاءني رجلان ، فقعد أحدهما عند رأسي ، والآخر عند رجلي ، فقال الذي عند رأسي للذي عند رجلي : ما وجع الرجل ؟ قال : مطبوب ، قال : من طبه ؟ قال : لبيد بن الأعصم ، قال : في أي شيء ؟ قال : في مشط ومشاطة وجف قال طلعتي ذكر ، قال : فأين هو ؟ قال في بئر ذروان ، يا عائشة ! والله لكأن ماءها نقاعة الحناء ، ولكأن نخلها رؤوس الشياطين ) ( متفق عليه ) ، وقد روي مثل ذلك الحديث عن أم المؤمنين -رضي الله عنها- بأسانيد مختلفة 0

    قال ابن القيم – رحمه الله - : ( استخراج السحر وتبطيله هو أبلغ علاج كما صح عنه صلى الله عليه وسلم أنه سأل ربه سبحانه وتعالى في ذلك فدله عليه فاستخرجه من بئر فكان في مشط ومشاطة وجف طلعة ذكر ، فلما استخرجه ذهب ما به حتى كأنما نشط من عقال 00

    فهذا من أبلغ ما يعالج به المطبوب " المسحور " وهذا بمنزلة إزالة المادة الخبيثة من الجسد ) ( زاد المعاد – 3 / 104 ) 0

    يقول سماحة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن باز – رحمه الله - : ( ومن علاج السحر أيضا - وهو من أنفع علاجه - بذل الجهد في معرفة موضع السحر من أرض أو جبل أو غير ذلك فإذا عرف واستخرج وأتلف بطل السحر ) ( فتوى سماحة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن باز – برقم ( 8016 ) – الصادرة بتاريخ 22 / 1 / 1405 هـ ) 0

    ومن الوسائل المشروعة لاستخراج السحر وإبطاله التوجه الخالص لله سبحانه وتعالى ودعائه لتفريج الكربة وإزالة الغمة : إن من أنجع وأنفع الوسائل التي قد يسلكها المريض بالسحر هو التوجه إلى الله سبحانه وتعالى ودعائه والتضرع إليه ، وهذا ما حصل مع رسول الله صلى الله عليه وسلم كما ثبت في صحيح الإمام مسلم من حديث عائشة - رضي الله عنها - حيث قالت : ( فدعا 000 ثم دعا 000 ثم دعا ) ويقول الحق جل وعلا في محكم كتابه : ( أَمَّنْ يُجِيبُ الْمُضطَرَّ إِذَا دَعَاهُ 000 ) ( النمل – الآية 62 ) 0

    قال الحافظ بن حجر في الفتح : ( 000 بحيث أنه توجه إلى الله ودعا على الوضع الصحيح والقانون المستقيم 0 ووقع في رواية ابن نمير عند مسلم ( فدعا ، ثم دعا ، ثم دعا ) وهذا هو المعهود منه أنه كان يكرر الدعاء ثلاثا 0 وفي رواية وهيب عند أحمد وابن سعد ( فرأيته يدعو ) 0 قال النووي : فيه استحباب الدعاء عند حصول الأمور المكروهات وتكريره والالتجاء إلى الله تعالى في دفع ذلك 0

    وقال - رحمه الله - : ( سلك النبي صلى الله عليه وسلم في هذه القصة - يعني قصة السحر - مسلكي التفويض وتعاطي الأسباب ، ففي أول الأمر فوض وسلم لأمر ربه فاحتسب الأجر في صبره على بلائه ، ثم لما تمادى ذلك وخشي من تماديه أن يضعفه عن فنون عبادته جنح إلى التداوي ثم إلى الدعاء ، وكل من المقامين غاية في الكمال ) ( فتح الباري – 10 / 228 ) 0

    ورسول الله صلى الله عليه وسلم قد أخبر بوحي السماء عن ذلك الأمر ، فعلم بالساحر ومكان السحر المعقود كما ثبت في الصحيح ، أما بالنسبة لنا فقد يحصل ذلك الأمر بإحدى طريقين :

    * الأول : الدعاء :

    أن يدعو المصاب ربه ويجتهد قدر طاقته في البحث والتحري عن مكان السحر حتى يوفق لرؤيته والعثور عليه ومن ثم إبطاله ، هذا وسوف يعرج على هذا الموضوع بالتفصيل لاحقا 0

    * الثاني : الرؤى والمنامات :

    كثيرا ما توجه بعض المرضى بالدعاء والإنابة إلى الله سبحانه وتعالى ، وفرج الله كربتهم عن طريق رؤى رأوها في منامهم تبين لهم من خلالها مكان السحر ، ويتطابق ذلك مع الواقع في بعض الأحيان فيزيلون مادة السحر ويتلفونها ويحمدون الله سبحانه وتعالى على ما أنعم به عليهم من نعمه التي لا تعد ولا تحصى 0

    قصة واقعية : أذكر قصة واقعية حدثني بها أخي الفاضل الشيخ ( صالح بن حمود التويجري ) نقلا عن والده العلامة ( حمود بن عبدالله التويجري ) عن امرأة كانت بارة بجدها ، وكتب الله سبحانه وتعالى لها أن تزوجت بأحد علماء القصيم ، وبعد الزواج شعرت هذه المرأة الصالحة بكراهية شديدة للزوج ، ولكنها لم تفاتحه بالأمر ، وما توانت ولو للحظة واحدة عن أداء حقوقها الزوجية ، وصبرت وتحملت إلى أن ضاق بها الأمر وأخبرت الزوج عن حالها فذكرها بالله وبالصبر والاحتساب ، وذات يوم رأت في نومها جدها وهو يبين لها الداء الذي تعاني منه ، حيث أخبرها بأنها تعرضت لسحر ، وأنه معقود لها وموجود في مكان معين ، وفي الصباح لم تعر تلك الرؤيا أي اهتمام ، حتى جاء اليوم الثاني ، فرأت ما رأته في اليوم الأول ، ونامت وفي اليوم الثالث رأت مثل سابقيه ، عند ذلك أخبرت الزوج بالأمر ، فما كان من الزوج إلا أن ذهب إلى حيث أشارت الرؤيا ، وفعلا وجد السحر في ذلك المكان فقرأ عليه وأحرقه ، وعادت الألفة والمحبة بين الزوج وزوجه ، ولله الحمد والمنة والفضل والله تعالى أعلم 0

    مع الأخذ بعين الاعتبار الضابط الأول وهو إثبات جريمة السحر بتوفر الأركان الخاصة بذلك 0

    وبهذه المناسية فيسرني أن أقدم لكم - يا رعاكم الله - بعض الأمور المتعلقة بالرؤى والمنامات وهي على النحو التالي :

    أولاً : إن الرؤى جزء من النبوة :

    عن ابن عمر - رضي الله عنه - قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( الرؤيا الصالحة جزء من سبعين جزءا من النبوة ) ( حديث صحيح - صحيح ابن ماجة 3145 ) 0

    ثانياً : الرؤيا الصالحة من مبشرات النبوة :

    عن ابن عباس - رضي الله عنه - قال كشف رسول الله صلى الله عليه وسلم الستارة في مرضه والصفوف خلف أبي بكر فقال : ( أيها الناس إنه لم يبق من مبشرات النبوة إلا الرؤيا الصالحة يراها المسلم أو ترى له ) ( حديث صحيح - أخرجه الإمام مسلم في صحيحه ) 0

    ثالثاً : الرؤيا الصالحة يراها المسلم أو ترى له :

    عن عبادة بن الصامت - رضي الله عنه - قال : سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم عن قول الله سبحانه ( لهم البشرى في الحياة الدنيا وفي الآخرة ) قال : ( هي الرؤيا الصالحة يراها المسلم أو ترى له ) ( حديث صحيح - صحيح ابن ماجة 3146 ) 0

    ثالثاً : أن الرؤيا الحسنة من الرجل الصالح :

    عن أنس بن مالك - رضي الله عنه - قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( الرؤيا الحسنة من الرجل الصالح جزء من ستة وأربعين جزءا من النبوة ) ( حديث صحيح - متفق عليه ) 0

    رابعاً : الرؤيا على ثلاثة أقسام 0

    ( الرؤيا ثلاث ، فالبشرى من الله ، وحديث النفس ، وتخويف من الشيطان ، فإذا رأى أحدكم رؤيا تعجبه فليقصها إن شاء ، وإذا رأى شيئا يكرهه فلا يقصه على أحد وليقم يصلي ) ( حديث صحيح - السلسلة الصحيحة 1341 ) 0

    خامساً : إذا رأى ما يعجبه فليقص إن شاء ، ولا يفعل إلا لصاحب رأي عالم أو ناصح :

    ( إن الرؤيا تقع على ما تعبر ، ومثل ذلك مثل رجل رفع رجله فهو ينتظر متى يضعها ، فإذا راى أحدكم رؤيا ، فلا يحدث بها إلا ناصحا أو عالما ) ( حديث صحيح - السلسلة الصحيحة 120 ) 0

    ( لا تقصوا الرؤيا إلا على عالم أو ناصح ) ( حديث صحيح - السلسلبة الصحيحة 119 ) 0

    سادساً : إن رأى شيئا يكرهه فلا يقصه على أحد 0

    ( إذا رأى أحدكم الرؤيا تعجبه فليذكرها ، وليفسرها ، وإذا رأى أحدكم الرؤيا تسوءه ، فلا يذكرها ، ولا يفسرها ) ( حديث صحيح - السلسلة الصحيحة 1340 ) 0

    سابعاً : إن رأى ما يكرهه فليعمد إلى الصلاة 0

    لما ثبت من حديث أبي هريرة - رضي الله عنه - عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( الرؤيا ثلاث فبشرى من الله وحديث النفس وتخويف من الشيطان فإن رأى أحدكم رؤيا تعجبه فليقص إن شاء وإن رأى شيئا يكرهه فلا يقصه على أحد وليقم يصلي ) ( حديث صحيح - الصحيحة 1341 ) 0

    ثامناً : فليبصق عن يساره ثلاثاً وليستعذ بالله من الشيطان الرجيم وليتحول عن جنبه :

    عن جابر بن عبد الله - رضي الله عنه - عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( إذا رأى أحدكم الرؤيا يكرهها فليبصق عن يساره ثلاثا وليستعذ بالله من الشيطان ثلاثا وليتحول عن جنبه الذي كان عليه ) ( حديث صحيح - الصحيحة 1311 ) 0

    تاسعاً : أن الرؤيا تقع كما تؤول :

    عن وكيع بن عدس العقيلي عن عمه أبي رزين - رضي الله عنهم - أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول : ( الرؤيا على رجل طائر ما لم تعبر فإذا عبرت وقعت قال والرؤيا جزء من ستة وأربعين جزءا من النبوة قال وأحسبه قال لا يقصها إلا على واد أو ذي رأي ) ( حديث صحيح - الصحيحة 119 ، 120 ) 0

    عاشرا : السؤال عن الرؤيا الحسنة :

    عن أبي هريرة - رضي الله عنه - أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا انصرف من صلاة الغداة يقول : ( هل رأى أحد منكم الليلة رؤيا ويقول إنه ليس يبقى بعدي من النبوة إلا الرؤيا الصالحة ) ( صحيح الاسناد - صحيح أبي داود 4195 ) 0

    حادي عشر : إذا اقترب الزمان لم تكد رؤيا المؤمن أن تكذب :

    عن أبي هريرة - رضي الله عنه - عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( إذا اقترب الزمان لم تكد رؤيا المؤمن أن تكذب وأصدقهم رؤيا أصدقهم حديثا والرؤيا ثلاث فالرؤيا الصالحة بشرى من الله والرؤيا تحزين من الشيطان ورؤيا مما يحدث به المرء نفسه فإذا رأى أحدكم ما يكره فليقم فليصل ولا يحدث بها الناس قال وأحب القيد وأكره الغل والقيد ثبات في الدين ) ( حديث صحيح متفق عليه ) 0

    ثاني عشر : الرؤيا من الله والحلم من الشيطان :

    عن أبي قتادة - رضي الله عنه - يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( الرؤيا من الله والحلم من الشيطان فإذا رأى أحدكم شيئا يكرهه فلينفث عن يساره ثلاث مرات ثم ليتعوذ من شرها فإنها لا تضره ) ( حديث صحيح - متفق عليه ) 0

    هذا ما تيسر لي أخي الفاضل ( صواير) ، بارك الله فيكم وزادكم الله من فضله ومنه وكرمه ، مع تمنياتي لكم بالصحة والسلامة والعافية :

    أخوكم المحب / أبو البراء أسامة بن ياسين المعاني 0

مواضيع مشابهه

  1. حملة جمعية أصدقاء المجتمع بجدة تستقبله للحج مجانأ
    بواسطة جمانة 1 في الملتقى الحواري
    الردود: 0
    اخر موضوع: 07-12-2006, 10:57 AM
  2. انا مصابه بالوسواس وأخاف من كل شي على ولداي ، أرجو التوجيه ؟؟؟
    بواسطة moonraheema في الرقيه الشرعيه مع الشيخ أسامة المعاني (مغلق)
    الردود: 2
    اخر موضوع: 12-11-2006, 07:58 PM
  3. مشكلتي أني أنجب طفلاً و أسقط آخر حتى فاق عدد الأسقاطات عدد أطفالي ، أرجو التوجيه ؟؟؟
    بواسطة أرسنت في الرقيه الشرعيه مع الشيخ أسامة المعاني (مغلق)
    الردود: 3
    اخر موضوع: 20-08-2006, 04:12 PM
  4. طفلة عمرها ستة سنوات تعاني من مرض الصرع ، أرجو التوجيه ؟؟؟
    بواسطة احب الله ورسوله في الرقيه الشرعيه مع الشيخ أسامة المعاني (مغلق)
    الردود: 1
    اخر موضوع: 18-02-2006, 12:50 PM

الروابط المفضلة

الروابط المفضلة
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | منزلكِ | جوالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96