مرحبا بكِ في منتديات لكِ! هل هذه هي زيارتك الأولى لمنتديات لكِ؟ اضغط هنا للتسجيل

للبحث في شبكة لكِ النسائية:
عرض النتائج 1 الى 2 من 2

كل ماتودين معرفته عن تكيس المبايض وضعف التبويض{مكرر}

(ركن المواضيع المكررة - منتدى لكِ)
كيفية معالجة تكييس المبايض؟؟ الخطوات الصحيحه،لعلاج تكيس المبايض ماهو التكيس؟ التكيس ببساطه:مشكله هرمونيه،تلازم المراه،مدي الحياه،لكن العلاج يخفف من حدتها حيث ان الحويصلات البيضية لا تتم ...
  1. #1
    nardena's صورة
    nardena غير متواجد عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    الموقع
    في ربوع بلادي وبين أحضان زوجي الغالي
    الردود
    396
    الجنس
    امرأة

    exclusive كل ماتودين معرفته عن تكيس المبايض وضعف التبويض{مكرر}

    كيفية معالجة تكييس المبايض؟؟
    الخطوات الصحيحه،لعلاج تكيس المبايض
    ماهو التكيس؟
    التكيس ببساطه:مشكله هرمونيه،تلازم المراه،مدي الحياه،لكن العلاج يخفف من حدتها حيث ان الحويصلات البيضية لا تتم نضوجها الى خلايا بيضية وتنزل على شكل دورة وانما تبقى متجمعة حول المبيض اشبه بالكريات الصغيره تحيط المبيض وتختلف في حجومها وعددها من حالة الى اخرى( لذلك تلاحظ المتكيسات عند اجراء اشعة السونر لهن تهتم الطبيبة العالجة بحجم المبيض ) حيث نلاحظ ان حجمه يتضخم نتيجة لوجود هذه التكيسات
    .كيف يعرف التكيس؟ يعرف بتحليل الهرمونات التاليه:
    1- Fsh,Lh. في اليوم 2 أو 3 من الدوره .
    2-البرجسترون في اليوم 21 من الدوره.
    3-ولابد من التأكد من مستوي هرمون الحليب.
    [ماهي درجات التكيس ؟
    له 4 درجات:
    1-أنقطاع لدوره،مع وجود شعر كثير في الجسم أوقليل أو يكون عادي، .
    2-دوره متباعده،مع وجود شعر كثير في الجسم أوقليل أو يكون عادي، ،وضعف في التبويض.
    3-دوره متباعده،ودم قليل،،مع وجود شعر كثير في الجسم أوقليل،وضعف في التبويض.
    4-دوره منتظمه، مع وجود شعر كثير في الجسم أوقليل أو يكون عادي، وتبويض ضعيف.
    هل يمكن حصول حمل ،مع وجود التكيس؟
    الجواب :نعم ،قد يحصل حمل،في بعض الحالات،والغالب يكون حمل ضعيف،وقد يسقط في الشهر شهر ونصف أو شهرين،وقد يتكرر اللأسقاط ، في حالة عدم أخذ علاج .
    وصلنا لزبده .ماهو العلاج؟
    1-
    اننننننننننقاص الوزن.
    لماذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    لأن التكيس،يعمل علي،تمركز الدهون علي المبيض،منطقة أسفل البطن،ويجعل البويضات سيئه.
    2-أستخدام علاج السكر ،المنتهي بكلمة فاج (متفورمين)،أقل شي 6أشهر ، لماذا؟ لأن التكيس يسبب خلل في التمثيل الغذائي.وليس هناك ضرر من استخدامه، مادمت مصابه بتكيس.
    3- قد تحتاجين ،الي أدويه لتخفيضLh.
    4-لابد من تخفيض،هرمون البرولاكتين ان كان مرتفع.
    5-بعد هذه الخطوات التي قد تأخذ شهرين أو 3حسب رأي الطبيبه،نأخذ المنشطات.
    ملاحظات هامه: 1-أنقاص الوزن نسبي،من سيده لأخري فهو يساعد علي تحسين الأستجابه،
    ما تصددق لو قلتلكم ،ان سمعت بأذني3 سيدات تقريبا حملو ،هذا النظام قبل لايوصلوا للمنشطات. .
    2-الهرمونات لها معدلات خاصه ،بالنسبه لتأخر الحمل، تختلف عن معدلات المعامل.
    اي ان انقاص الوزن عن طريق الرياضة وتناول المتفورمين هو الحل الاكيد بأذن الله لارجاع المبيض للعمل بصورة طبيعية وكذلك يُنصح بتناول فيتامين e لما له من اهمية في دعم عمل الغدد المفرزة للهررمونات.

    في الختام هذا ملخص العلاج الأكيد بأذن الله،أتمني للجميع لي ولكن ،الذريه الصالحه انشالله وربي يفرح قلوبكن جميعا امين رب العالمين

    وهذا تقرير ثاني ......
    السلام عليكم اخواتي الغاليات ..



    قبل البدء في توضيح العلاج ,,
    عليك فهم هذه الحقائق الهامة عن مرض تكيس المبيض ( وهى بشكل مبسط مختصر ):

    *تكيس المبيضين يعني وجود سماكة في قشرة المبيضين وعدم استجابته بشكل طبيعي للهرمونات المحفزة للمبيض مما يؤدي إلى نمو العديد من البويضات في كل شهر بدلاً من بويضة واحدة وبالتالي عدم وصول أي من هذه البويضات للحجم المناسب وعدم حدوث الحمل

    *في حالات تكيس المبيضين تكون بطانة الرحم سميكة نتيجة عدم التبويض، وبالتالي عدم إفراز هرمون البروجستيرون في النصف الثاني من الدورة الشهرية.

    *هرمون البروجسترون:هو الهرمون المختص بإزالة بطانة الرحم ونزولها، وهو ما نسميه بالدورة الشهرية.

    * في حالة تكيس المبيض تظهر أكياس صغيرة داخل المبيض ويلاحظ كبر حجم المبيض وتضخمه.

    *العلاج يقسم على مرحلتين:


    الأولى: يجب وقف نشاط المبيض حتى لا يتكون المزيد من التكيسات ( الطريقة القديمة ).
    الثانية: بعد توقف النشاط وعلاج التكيس يقوم الطبيب بتنشيط المبيض.

    *إذا ثبت عدم التبويض نتيجة تكيسات المبيضين يلزم أولا أخذ حبوب منع الحمل لمدة 6 أشهر، ثم أخذ منشطات للمبيضين ثم متابعة التبويض(كما شرحنا في الفقرة السابقة).

    *ثبت أن الزواج وحصول الحمل هو أفضل علاج لحالة تكيس المبيض حيث يتوقف نشاط المبيضين أثناء الحمل وبالتالي توقف تكون هذه التكيسات(وقد شرحناها أيضآ في الفقرة السابقة) وبالتالي الفتاة المصابة بتكيس المبايض قبل الزواج 90% من الحالات تشفى بعد الزواج والحمل الاول , وحالات اخرى قد تتناول المنشطات في كل مرة لمساعدتها على تكرار الحمل .
    *من أعراض التكيس
    :

    البدانة، وتأخر الحمل، وارتفاع ضغط الدم وإضطراب في الدورة والتبويض أيضآوعدم القدرة على الإنجاب، وظهور شعر زائد , حب الشباب , زيادة دهنية البشرة .

    *ليس من علامات التبويض نزول الدم على شكل أنسجة قبل الدورة بيومين ، فالتبويض يحدث قبل نزول الدورة بأسبوعين تقريبًا وهذا يعتبر من علامات التكيس واضطراب الدورة أو قلّتها.

    *الوقت الذي يحدث فيه التبويض هو في الغالب من اليوم العاشر لابتداء نزول دم الدورة إلى اليوم السابع عشر , وقد يختلف من أمراة لاخرى حسب مقدار دورتها الشهرية .

    *أي تكيس للمبيض لا بد أن يرفع في نسبة هرمون التستوستيرون الذكري ( هرمون الذكوره ).

    ولفهم سبب زيادة هذا الهرمون إقرئي معي النقطة التالية :


    *
    تكيس المبايض يسبب ارتفاع في مستوى هرمونLH وزيادة هرمون الأنسولين وهذان يؤديان إلى زيادة إفراز هرمون التستوستيرون الذكري من المبايض مما يؤدي إلى منع النمو الطبيعي للأجربة في المبيض، وبالتالي قلة التبويض.

    *يجب أن تعلمي أن الوزن الزائد يعيق ويمنع علاج تكيس المبيض لذلك عليك أولآ بإنقاص وزنك وبعد ذلك عليك التوجه إلى الطبيب .

    *ايضا آنوه ان حالة التكيس ليست واحدة عند كل مريضات تكيس المبايض بل للتكيس درجات اما الخفيفة او المتوسطة او الشديدة على النحو التالي :

    -النوع الخفيف MILD PCOS
    وتكون الدورة عند هؤلاء النساء منتظمة والاباضة عادية ..ولكن يحدث تاخر في الحمل مقارنة بالنساء العاديات ..وهناك فرصة الاجهاض التلقائيSPONTANEOUS MISCARRIAGE عالية عندهم نتيجة ارتفاع هرمون الLH

    2- النوع المعتدل MODERATE FORM
    يكون هناك عدم انتظام في الدورة واحيانا لاتحدث اباضة

    3-النوع الشديد او المتقدم SEVER FORM
    تكون هناك سمنة مفرطة مع الشعرانية وحب الشباب ودهنية البشرة وانقطاع في الحيض واحيانا عقمخطة العلاج:

    1- التشخيص:

    يتم التشخيص بمراجعة مختص أمراض النساء والتوليد، وعبر توقيع الكشف الطبي، بالإضافة للفحوصات التالية ليتأكد التشخيص الصحيح للمرض:

    - فحص المبايض بجهاز الموجات فوق الصوتية

    - عمل قياس لمستوى هرمون الأنسولين في الدم.

    - عمل تحليل للهرمونات الأنثوية في اليوم الثاني او الثالث من تاريخ نزول الدورة خاصة لهرموني ال FSH وال LH

    - عمل تحليل لنسبة هرمون الذكورة testosterone.

    - عمل تحليل لوظائف الغدة الدرقية TSH ؛ لأن قصورها يسبب ارتفاعا في هرمون الحليب PROLACTINE وعدم انتظام الدورة؛ ولذلك لا بد من عمل هذا التحليل، تحسبا من أن يكون خلل وظائف الغدة الدرقية هو المسبب لظهور أعراض مشابهة لأعراض تكيس المبايض.

    النقطة الثانية اوضح فيها ان يوجد خطط علاج قديمة و حديثة : ..

    الطريقة القديمة في العلاج : هى أسلوب ما زالت تتبعه بعض المدارس رغم قدمه، وهو استخدام أقراص منع الحمل، حيث تعمل على تنظيم عمل المبيضين بتثبيط التبويض لفترة يقررها الطبيب ويضمن من خلالها منع تكون هذه الأكياس وتصغير حجمها تدريجيًّا، وينتظر بعدها عملية تبويض طبيعية و تستخدم لمدة لا تقل أو تزيد عن ستة أشهر،

    وهذه الحبوب تعمل على :


    أ) تخفيض مستويات الهرمونات الذكورية التي تكون مرتفعة في حالة تكيس المبيض.
    وعادة في حالة إرتفاع هذا الهرمون الذكري يحدث ظهور للشعر في الذقن وعلى البطن والفخذين وهو ما يسمى ( بالشعرانية )

    ب)تنظيم الدورة الشهرية التي تكون مضطربة في حالة تكيس المبيض.

    ت)إزالة التكيسات والحد منها

    الطريقة الحديثة في العلاج هى : عن طريق استخدام الهرمونات المحفزة لعمل المبايض ( الحبوب المنشطة )، ويعد عقار الكلوميفين سترات ( الككلوميد ) هو الاختيار الأول لهذه المهمة نتيجة لنسبة نجاحه المرتفعة كعقار محفز للتبويض، ولرخص سعره، وندرة حدوث مضاعفاته . فيستخدم الكلوميد لمدة لا تقل ايضا عن 6 اشهر او حسب ما يقرره الطبيب ..

    - لذلك فهناك طرق جديدة لتحسين النتائج مثل امتداد فترة العلاج بالكلوميفين سترات، أو استخدام الكورتيزون، أو البرموكريتين، أو عقار الميتفورمين مع الكلوميفين سترات، وهذا يؤدي إلى حث التبويض في 86% من هؤلاء السيدات.

    إلا أن هناك من 15% إلى 30% من الحالات لا تستجيب للعلاج بالكلوميفين سترات، ويلاحظ ذلك بصورة أكثر في السيدات اللاتي يعانين من زيادة الوزن وزيادة نسبة هرمون الأنسولين.

    3- لذلك قد تحتاجين إلى حبوب تخفض مستوى الأنسولين في الدم مثل (جلوكوفاج أو ميتفورمين Metformin) لانه عادة يكون مرتفعآ مع حالة تكيس المبيض..

    لكن لهذا الدواء بعض من الآثار الجانبية وهى :
    ومن اثاره الجانبية التي يجب ابلاغ الطبيب عنها فورا :


    1- الحساسية وظهور طفح جلدي نتيجة التحسس من مكونات الدواء.
    2- ظهور اعراض ارتفاع حموضة الدم LACTIC ACIDOSISوهي عادة تظهر عند المرضى الذي يكون لديهم امراض او قصور الكلى ومن الاعراض هذه الاحساس بتعب واعياء عام والم في عضلات الجسم ودوخة وزغللة في النظر وصداع والم وتقلبات في المعدة وقد يحدث خفقان او عدم انتظام ضربات القلب .

    اما الاعراض التي تظهر اثناء العلاج من التكيس فهي غالبا اعراض او اضطرابات معوية تصاب بها حوالي 30%اثناء العلاج وهي :
    1-غثيان وقيء او الم في ابطن واسهال عند بداية استخدام العلاج .
    2-انتفاخات في البطن وزيادة الغازات .
    3-فقدان الشهية او الاحساس بطعم غريب معدني على اللسان او الفم ..

    وغالبا ما تكون هذه الاعراض مؤقتة وتستمر من1-4اسابيع وهذا العلاج لايمكن ان يسبب السكري لانه علاج للسكري .

    نتيجة استخدام حبوب الكلوجوفاج ( حبوب السكري ) :

    * يؤثر الدواء على الإفرازات الهرمونية الغير الطبيعية المصاحبة للمرض خلال 2-3 اشهر من العلاج .

    *كما تقلل من تساقط الشعر والشعرانية فى الوجة و الجسم .

    * يساعد على تنظيم الدورة وانقاص الوزن بنسبة.90%خلال 6اشهر من العلاج .

    مما يؤدي كل ما سبق الى عودة الدورة الى طبيعتها وبالتالي حدوث إباضة منتظمة ثم الى الاخصاب والحمل باذن الله .

    4-قد تحتاجين أيضآ إلى حبوب البروجسترون مثل( دافستون ) او (Provera) لانه عادة الحالات التي تعاني من تكيس المبايض يكون مستوى هرمون البروجسترون منخفض مما يسبب زيادة في سمك بطانة الرحم.
    وهذه الحبوب تزيل وتخفف من سماكة بطانة الرحم .

    لكن قد تحتاجين إلى عملية كحت لبطانة الرحم إذا كانت سميكة جدًّا لأان أقراص PROVERA سوف تستغرق وقتًا طويلاً حتى تأتي بالنتيجة المطلوبة.

    ومن فوائد هذه الحبوب أيضآ أنها تقوم بإنزال الدورة الشهرية في مواعيد منتظمة .

    5-يصاحب حالة تكيس المبيض أيضآ إرتفاع في مستوى هرمون الحليب (البرولاكتين) والعلاج هنا في المرحلة الاولى بإستخدام الأدوية مثل:

    بروموكربتين Bromocriptineأو البارلوديل أو الدوبرجين أو الدوستانكسDostinex . مع باقي الادويه المنشطة والمنظمة للدورة .



    لكن جميع هذه الأدوية الأربعة ينصح بإستخدامها بشكل تدريجي حتى لا تصابي بآثار جانبية والتي تتمثل في:
    أ-آلام المعدة
    ب-الغثيان
    ت-انخفاض الضغط الشديد
    ث-الدوخة
    ج-الصداع.

    ملاحظ مهمة حول هرمون الحليب:
    أ)يجب التوقف عن تناول هذه الحبوب عند حدوث الحمل لأن هرمون الحليب بطبيعته سيزداد في فترة الحمل
    ب)إذا لم تجدي هذه الحبوب نفعآ وحدث تضخم في الغدة النخامية فسيلجأ الطبيب إلى استئصال الغدة النخامية لكن هذه الحالة نادرة.

    ** يكون العلاج دائمًا تحت الإشراف الطبي، ويمتد عادة لفترات طويلة "ستة أشهر أو أكثر"، يرافقها إجراء الفحوصات الهرمونية ومتابعة التبويض طوال فترة العلاج.**

    في حال عدم استجابة الجسم للعلاج بالعقارات الفموية يتم اللجوء الى الإبر الهرمونية و15-30% من النساء لا تستجيب الي العلاج بالكلوميفين سترات ( الكلوميد ) ويحتجن الى العلاج بالابر المنشطة التي تحتوي على الهرمون المحفز المنسلي( بطرق وجرعات معينه ) وبنسبة 90% تحث هذة الابر على التبويض ولكن تحتاج لمتابعة جدا دقيقة بواسطة الاشعة الصوتية لرصد البويضات ولمشاهدة حجم تطور الحويصلات مع متابعة هرمون الاستراديول لمنع حدوث فرض نشاط للمبيض ويتم اعطاء هذة الابر اما تحت الجلد او في العضل .

    7-إذا لم يستجيب الجسم للعلاج الدوائي فسيلجأ الطبيب إلى العلاج الجراحي وذلك بعمل ثقوب في المبيض بواسطة المنظار.

    - وتعرف بعملية ازلة او تدمير جزء من المبيض بالانفاذ الحراري هي تعرف بالمصطلح الطبي LAPROSCOPIC OVARIAN DRILLINGوهي ايضا تعرف بOVARIAN DIATHERMY .

    وتستخدم هذه العملية في حالات متلازمة تكيس المبايض التي لاتسجيب لعلاج العقم بالادوية ولايمكن إنقاص الوزن فيها ...حيث يستخدم تيار اليكتروحراري او الليزر لاجراء ثقب في المبيض وازالة جزء منه او تدمير جزء منه...للمساعدة في عودة الاباضة .

    وعادة تكون تحت التخدير العام GENERAL ANAESTHESIA...ويقوم الطبيب بعمل فتحة تحت السرة في اسفل البطن ويمرر عبرها انبوب يعمل على نفخ البطن بواسطة كمية بسيطة من غاز ثاني اوكسيد الكربون CARBON DIOXIDEحتى يساعد على انتفاخ البطن بسهولة ولمرور الانبوب او المنظارLAPROSCOPEعبر الانبوب ..ويتم استخدام سلك يحتوي على تيار الكتروحراري خلال المنظار للمساعدة في تدمير او ازالة او احداث ثقوب في جدار المبيض تصل الى 4-20 ثقب في جدار المبيض ..وهي طريقة حديثة لتصحيح عمل المبيض وتمكينه من الاباضة بواسطة المنظار Laparoscopic Ovarian Diathermy وقد أثبتت التجارب والبحوث العلمية أن هذه الطريقة أفضل بكثير من الطريقة التي كانت تُستخدم في الماضي، وهي إجراء عملية فتح بطن ثم استئصال جزء من المبيض Ovarian Wedge Resection، حيث تكون نسبة حدوث الالتصاقات بعد العملية هنا أكثر بكثير من إجراء المنظار Laparoscopy والتي بواسطتها يستطيع الطبيب المعالج النظر بشكل مباشر إلى المبيضين وإجراء ثقوب فيهما Mutilpe Drilling.

    بعد العملية يمكنك مغادرة المستشفى بعد 24 ساعة اذا لم تكن هناك مضاعفات ..ويمكنك ممارسة حياتك العادية ولكن بالتدريج ..وقد تحتاج المريضة الى فترة تتعافى تصل الى ايام او تتعدى 2-4اسابيع ..وتعمل هذه العملية على تدمير جزء من المبيض destructionبحيث تسمح بعودة الاباضة بنسبة تصل الى 80%..ونسبة حدوث الحمل تصل الى 50%..وتعمل هذه العملية على تثبيط الهرمونات الذكورية

    اما عن مخاطرها او اثارها الجانبية :
    1-حدوث التهاب مكان الفتحة او الجرح الصغير ..او حدوث نزف مكانه ..
    2-حدوث نزف داخلي نتيجة اصابة الاعضاء الداخلية وهذا نادر الحدوث لانها تجرى تحت يد طبيب متمرس ..
    3-الم نتيجة انتفاخ او نفخة البطن بالغاز
    4-مشاكل نتيجة التخدير..


    ولايعتبر الحل الجراحي الخيار الاول في علاج تكيسات المبايض....الا بعد عدم الاستجابة لعلاج المنشطات وعادة ماتحدث الاباضة من دون منشطات بعد العملية بنسبة كبيرة عند المراة التي تجريها حيث تصل نسبة حدوث الاباضة حوالي 70-90% في العادة قد تستمر الاباضة لديك بعد العملية دون الحاجة الى استخدام منشطات بعد ذلك .

    8-بالنسبة للشعر الموجود في الوجه فيمكن علاجه بإعطاء علاج Diane-35 على شكل أقراص، وهي حبوب تستخدم لمنع الحمل، ومن فوائدها تنظيم الدورة الشهرية، وتخفيف ظهور الشعر، ولا تظهر نتائج هذا العلاج بشكل مقبول قبل مضي سنة تقريبًا.

    8-إخيرآ : إذا لم يستجيب الجسم للعلاج الجراحي وهذه حالات نادرة فسيلجأ الطيبب إلى وسيلة أطفال الأنابيب



    في النهاية أقول لك أن طبيعة العلاج والأدوية يتم تحديدها بناءآ على مستوى حالتك المشخصة من الطبيب سواء كانت مشابهة لما سبق او مختلفة عن ذلك ..ان شاء الله اكون وفقت في إفادتكن جميعا وليكون هذا الموضوع هو مرجع لكل
    [/COLOR]
    مصابة بتكيس المبايض ترغب في الحصول على تفاصيل كاملة لمرضها ولطريقة علاجه ..


    واتمنى دوام الصحة والعافية للجميع ..

    تحياتي لكن ..

    اتمنى كل وحده لم ترزق بعد بالاطفال يرزقها ربي بالذريه الصالحة
    [/COLOR]

    وهذا الثالث ......




    تكيس المبايض

    هو تضخم المبيض الناتج عن وجود حويصلات صغيرة بداخل المبيض ويصاحبة ضعف فى التبويض واضطرابات فى الدورة الشهرية

    اسبابة


    1- اسباب مركزية ( فى المخ) وهى زيادة هرمون المخ المنبة لهرمونات الغدة النخامية ( Gtrh ) مما يؤدى الى زيادة هرمون Lh المنشط للتبويض عن النسبة المفروضة مما يسبب تنبية زائد للمبيض ويؤدى الى ظهور اكثر من كيس او حويصلة صغيرة
    2-زيادة هرمونات الذكورة والتى تتحول داخل الخلايا الدهنية فى حالات السمنة (زيادة الوزن) الى هرمون الاستروجين E1 وهو المسبب للاعراض التى تصاحب المرض
    3-اسباب فى المبيض تحول دون اتمام التبويض ( خلل فى التمثيل الغذائى واستخدام الانسولين فى خلايا المبيض )

    وعدم حدوث التبويض يؤدى الى دخول الجسم فى حلقة مغلقة من :
    -زيادة هرمون الاستروجين
    - زيادة هرمون Lh
    - زيادة هرمونات الذكورة
    وكل منهم يؤدى الى زيادة الاخر والى حدوث الاعراض التالية
    1-انقطاع الدورة او اضطرابها او حدوث نزيف
    2- تاخر حدوث الحمل
    3- زيادة شعر الجسم
    4- زيادة الوزن
    وللعلاج يجب كسر هذة الحلقة المغلقة التى يؤدى كل منها الى الاخر

    التشخيص

    اولا الكشف الموضعى :
    1- تضخم الرحم
    2- تضخم المبايض

    ثانيا الفحوصات :
    1-الفحوصات المعملية
    هرمون Fsh - Lh -e1 -e2 -
    هرمون اللبن ( Pr0lactin )
    هرمونات الذكورة
    ويجب الا تكون نسبة Lh/fsh اكثر من 3
    ونسبة E1/e2 اكثر من 1

    2- الاشعة التلفزيونية المهبلية :
    وقد تظهر بها اكياس صغيرة لا يزيد حجمها عن 8 ملم تحت كبسول المبيض مع سطح املس للمبيض وهذ دليل على عدم وجود اثارالتبويض
    وهذا ليس بالضرورة ان يظهر فى جميع الحالات ففى بعض الاحيان تكون الاكياس صغيرة الى درجة لاتظهر معها فى الاشعة


    المضاعفات :

    وهى نادرة الحدوث الا مع الحالات الشديدة والمتاخرة فى العلاج وكلها ناتجة عن ارتفاع هرمون الاستروجين لفترات طويلة
    1- اورام حميدة وغير حميدة فى الرحم والثدى

    2- زيادة الوزن
    3- الضغط العالى
    4- ارتفاع السكر فى الدم


    العلاج


    يعتمد العلاج على كسر الحلقة المغلقة التى يدخل فيها المرض وذلك كما يلى
    اولا :
    يجب انزال الوزن اما بالادوية اواتباع رجيم خاص ويجب اللجوء الى متخصص فى التغذية لتحقيق ذلك بدون التسبب فى حدوث ضعف عام
    ثانيا :
    العلاج الدوائى ويعتمد على علاج الشكوى الاساسية التى جاءت بها المريضة
    1- تاخر الحمل : ويتم اعطاء المنشطات للتبويض
    2- النزيف الرحمى : ويتم اعطاء هرمون الاستروجين بنظام خاص لمعادلة الزيادة فى هرمون الاستروجين
    3- الشعر الزائد : اعطاء ادوية تعاكس عمل هرمونات الذكورة
    4- تضخم بطانة الرحم والنزيف : اعطاء ادوية تعاكس عمل هرمون الاستروجين مع المتابعة المستمرة
    5- يمكن استخدام اقراص منع الحمل كعلاج فى حال عدم رغبة السيدة حدوث حمل
    ثالثا :
    العلاج الجراحى : ولايتم اللجوء الية الى فى حالة فشل العلاج الدوائى



    ملف شامل عن تكيس المبيض وطريقة علاجة


    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    التكيس هو مرض يصيب المبايض حيث يحدث فيه اضطراب لعملية الإباضة الطبيعية بسبب خلل هرموني في الجسم و هو يكون أحيانا متلازما مع عدة أعراض تظهر معا على المريضة و حينها يسمى بمتلازمة تكيس المبايض مثل اضطرابات الدورة الشهرية و ازدياد وزن الجسم و ظهور الشعر الخشن في مناطق مختلفة من جسم المرأة , و أحيانا لا يكون للمرض أي أعراض و يمكن اكتشاف وجوده مصادفة أثناء الفحص الروتيني للمريضة.

    مدى انتشار المرض و نسبة ظهوره:-

    من الأمراض النسائية الشائعة جدا و تتفاوت نسبة الإصابة به من بلد إلى آخر و المعدل العام لنسبة الإصابة يتراوح من 5-10% و هناك تزايد لهذه النسبة بدون معرفة الأسباب.

    **أسباب ظهور المرض :-

    الأسباب الحقيقية لظهور المرض غير معروفة و يعتقد أن هناك طبيعة وراثية للمرض و يعتقد بان جينه من النوع السائد و يتصاحب ظهوره عند النساء مع الصلع الرجالي الطبع عند النساء و الموروثة الجينية للمرض غير مكتشفة لحد الآن, و أكثر الأعمار إصابة بهذا المرض هو في سن المراهقة حيث تحدث زيادة سريعة للوزن في هذا العمر و كذلك تحدث تغيرات هرمونية سريعة أيضا

    بعض الدراسات تبين أن فعالية مستقبلات هرمون الأنسولين لها علاقة بالموضوع كما أن بعض الأدوية مثل علاج الصرع تؤدي إلى ظهور هذه الأعراض لدى مستخدميها.

    **أعراض المرض:-

    سبق و ذكرنا أن أعراض المرض متفاوتة جدا و يمكن أن يتم اكتشاف المرض بالصدفة أثناء الفحص الدوري للمريضة و يتم تشخيصه بالاعتماد على صورة المبيض بالا لتراساوند و هي وجود 10-12 بويضة بحجم 8-10 ملم منتشرة في محيط المبيض.
    أما الأعراض الباقية فهي:-

    1- اضطراب في الدورة الشهرية و هذا الاضطراب يأتي على شكل انقطاع أو تباعد في الدورة و الانقطاع قد يكون أولي أو ثانوي معتمدا على درجة الإصابة بالمرض.

    2- ضعف و اضطراب في عملية التبويض و هذا يؤدي إلى تأخر الحمل و حالات عقم أولية أو ثانوية.

    3- زيادة في الوزن حيث يكون معدل وزن المريضة BMI>30KG و عادة تكون الزيادة في الوزن متمركزة في الجذع و الأطراف و هذا يحدث بسبب اضطراب في مستوى الدهنيات في الجسم و منها مادة Leptin .

    4- ظهور شعر خشن في مناطق مختلفة من جسم المرأة و منها الذقن و منطقة الشارب و كذلك أسفل البطن و الصدر و هذا يحدث نتيجة اضطراب في الهرمون الذكري.



    5- زيادة نسبة الإصابة بحب الشباب و تصبح البشرة دهنية.

    6- الإسقاط المتكرر بسبب ارتفاع هرمون LH في الجسم.

    7- قد يصاحب المرض ارتفاع في ضغط الدم و كذلك مرض السكري.

    **أسباب ظهور هذه الأعراض :-

    ليس واضحا تماما التغيرات الهرمونية التي تحدث في تكيس المبايض و لكن أهمها هي ارتفاع مستوى هرمون الأنسولين في أكثر من 50% من الحالات, و هذا الهرمون يفرز من غدة البنكرياس و وظيفته الأساسية هي التصاقه بغشاء الخلية و من ثم يحمل جزئيات الكلوكوز و يمررها من الدم إلى داخل الخلايا التي تقوم باستخدامها لإنتاج الطاقة و القيام بالعمليات الايضية.
    أما في تكيس المبايض فهذه الجزيئات غير قادرة على القيام بهذا العمل رغم التصاقها الطبيعي بجدار الخلية مما يعطي هذا الوضع إيعازا لغدة البنكرياس بالاستمرار بفرز الهرمون لتعويض نقص الفعالية و بالتالي ارتفاع مستوى الهرمون.
    و ينعكس هذا التأثير على المبايض و يمكن تلخيصها في نقطتين أساسيتين:-
    1- اضطراب في استجابة المبايض للإشارات الهرمونية الصادرة من الدماغ و المسئولة عن تكون البويضات مما يؤدي إلى توقف نمو البويضات مبكرا و بقاؤها في المبايض على شكل أكياس صغيرة متجاورة.
    2- ازدياد إفراز الهرمون الذكري من المبايض و كذلك زيادة تحسس خلايا الجسم لهذا الهرمون.

    التشخيص:-

    تشخيص المرض ليس بالأمر الصعب في الوقت الحالي و يعتمد على ثلاثة عوامل :-

    أولا :- الفحص السر يري للمريضة و مشاهدة الأعراض المذكورة سابقا.

    ثانيا :-بعض الفحوصات المخبرية مثل :-
    1-ارتفاع هرمون LH
    2- ارتفاع في مستوى هرمون الأنسولين رغم أن مستوى السكري في الدم طبيعي و هنا يرجع إلى عدم فعالية مستقبلات الهرمون مما يترتب عليه زيادة في إفرازه.
    3- ارتفاع مستوى الهرمون الذكري Testosterone.
    4- ارتفاع مستوى هرمون الحليب.
    5- ارتفاع هرمون الاسترادايول و الاسترون.
    6- انخفاض مستوى مستقبلات الهرمونات الجنسية.
    7- و أحيانا يكون المرض مصاحبا لاضطرابات في هرمونات الغدة الدرقية و هرمون الحليب.

    ثالثا:- الطريقة الأمثل لتشخيص الحالة هي بإجراء فحص الألتراساوند البطني أو المهبلي و يفضل الفحص المهبلي لدقته حين تصل دقة التشخيص فيه إلى 100% بينما تكون هناك احتمالات الخطأ في الفحص البطني بنسبة 30% و المنظر المعروف لتكيس المبايض هو ظهور أكياس صغيرة يتراوح عددها من 10-12 أو أكثر بقياس 8-10 ملم منتشرة على شكل حلقة مثل حبات اللؤلؤ (string of pearls) و كذلك يحدث تضخم في حجم المبيض حيث يزداد حجمه مرة و نصف إلى ثلاث مرات عن الحجم الطبيعي كما يلاحظ زيادة تركيز نسيج المبيض في الوسط.

    **العلاج:-

    ينصب علاج مرض تكيس المبايض على الأعراض المصاحبة له حيث لا يوجد علاج شافي من هذا المرض.

    أولا :- اضطرابات الدورة الشهرية :يمكن معالجة هذا الأمر باستخدام حبوب منع الحمل أو حبوب البروجيسترون بانتظام مع استخدام حبوب Metformine بعيار يتناسب مع وزن المصابة و الاستمرار في أخذها لحين انتظام هرمونات الجسم.

    ثانيا :- ظهور الشعر الخشن :و هذا يتم بأخذ حبوب مضادة للهرمون الذكري و لكن هذه العلاجات تتطلب فترة من 6-8 شهور لحين حدوث متغيرات في خشونة الشعر و لهذا ينصح باستخدام الطرق الأخرى لإزالته لحين بدء عمل هذه العلاجات مثل الكي بالليزر و استخدام مزيلات الشعر المختلفة.

    ثالثا:- زيادة الوزن: هناك رابط قوي جدا بين زيادة الوزن و المرض و كلا الأمرين يؤديان إلى بعضهما إذ أن زيادة الوزن ممكن أن تترافق مع اضطراب في الهرمونات و هذه بدورها تؤدي إلى حالة التكيس و العكس صحيح إذ يمكن أن تكون الاضطرابات الهرمونية هي السبب في ازدياد الوزن و ينصح جدا باستخدام البرامج الغذائية و إجراء التمارين الرياضية لتخفيف الوزن لكي يتوازن هذا الاضطراب الهرموني.

    رابعا:- العقم:و يقسم علاج العقم إلى نوعين

    1- العلاج الدوائي 2- العلاج الجراحي

    1- العلاج الدوائي:- هنا تقسم العلاجات الدوائية أيضا إلى قسمين:-

    النوع الأول هو حبوب أل Metformine التي تساعد على انتظام هرمونات الجسم و تقلل من شدة المرض و تزيد من استجابة المبايض للعلاجات المنشطة و يجب الاستمرار على هذه العلاجات لمدة تتراوح بين 3-12 شهرا و هذه الفترة تعتمد على مستوى هرمون الأنسولين في هذه الحالة و كذلك يساعد هذا العلاج على عدم حدوث استجابة مفرطة عند استخدام ابر أو حبوب تنشيط المبايض وأيضا ينصح باستخدام هذه الحبوب خلال فترة الأشهر الأولى من الحمل لتقليل نسبة الإسقاط في هذه الفترة.

    أما العلاج الثاني فهو إعطاء المريضة هرمونات تحريض الإباضة أما على شكل حبوب Clomid أو ابر الهرمونات FSH,LH مع المراقبة الدقيقة للمبايض و تحديد أيام الإباضة و عند حدوث الإباضة تكون نسبة حدوث الحمل حوالي 40%.
    العلاج الجراحي:-

    الطريقة القديمة للتداخل الجراحي للمبيض هي باستئصال جراحي لجزء من المبايض و هذه تحتاج إلى فتح بطن المريضة مما قد ينتج عنه التصاقات و التي تؤدي بدورها إلى العقم و لم يعد لهذه العملية أي استخدام في الوقت الراهن.

    أما العمليات الحديثة فهي بإجراء تثقيب للمبايض عن طريق المنظار ألبطني و نسبة نجاحها تصل من 50-70% إذا تم عملها بدقة على يد أخصائي مقتدر.


    اسئله واجوبه تتعلق بمرض تكيس المبايض,,,

    --------------------------------------------------------------------------------

    اسئله واجوبه تتعلق بمرض تكيس المبايض,,,
    أسئلة وأجوبة تتعلق بمرض تكيس المبايض P.C.O



    تكيس المبيض هو عبارة عن عدة أعراض متلازمة معا إلى جانب وجود خلل هرموني في الجسم ولذلك هو ليس بمرض واحد ولكن مجموعة أعراض متلازمة معا ولكن لتبسيط التسمية سنشير هنا له بمرض تكيس المبايض.

    س- ما مدى انتشار هذا المرض ؟

    الجواب : هناك حوالي من 5 – 10 % من النساء مصابات بهذا المرض وهو سبب رئيسي لعدم حدوث الحمل .

    س- ما أهم أعراض هذا المرض ؟

    الجواب : بعض من الأعراض التالية قد تحدث :-

    · انقطاع الدورة الشهرية أو نزول متباعد للدورة الشهرية .

    · اضطراب في التبويض .

    · ارتفاع نسبة الهرمون الذكري في الدم مما يؤدي إلى ظهور الشعر في الذقن وعلى البطن والفخذين بصورة كثيفة .

    · عدم القدرة على الإنجاب وذلك نتيجة لعدم حدوث التبويض .

    · ظهور أكياس صغيرة داخل المبيض وكبر حجم المبيض , وذلك يلاحظ من خلال فحص الالتراساوند المهبلي .

    · زيادة الوزن

    · عدم فعالية مستقبلات هرمون الأنسولين ويترتب على ذلك زيادة إفراز هرمون الأنسولين في الجسم رغم أن مستوى السكر في الدم في المعدل الطبيعي .

    · اضطراب في مستوى الدهنيات في الجسم .

    · ارتفاع في ضغط الدم .

    · في بعض الحالات يحدث مناطق في الصلع في الرأس .

    · ظهور حب الشباب وتصبح البشرة ذهنية .

    س- ما هي المسببات ؟

    الجواب : السبب الرئيسي غير معروف , هناك دراسات تؤكد أن هناك سبب وراثي له , حيث وجد أن أكثر من أنثى في العائلة واحدة تكون لديها هذه الأعراض .

    ودراسات أيضا بينت أن فعالية مستقبلات هرمون الأنسولين في الجسم لها علاقة في الموضوع ,

    كما أن بعض الأدوية مثل تلك التي تستعمل لعلاج الصرع ممكن أن تؤدي إلى ظهور هذه الأعراض في الإناث اللواتي يستخدمنهن .

    س- هل هناك علاج جذري له ؟

    الجواب : لا , لم يتوصل العلم لعلاج جذري ولكن معالجة الأعراض كلّ على حده يقلل من ظهور هذه الأعراض .

    س- هل هناك فحص مخبري محدد لتشخيصه ؟

    الجواب : كما قلت سابقا بأنه ليس هناك سبب معين لحدوث الأعراض وبالتالي ليس هناك فحص محدد لتشخيصه .

    ارجع إلى أعلى

    س- كيف اذا يتم التشخيص ؟

    الجواب : يعتمد تشخيص أل PCO على الفحص الإكلينيكي للمريضة وكذلك إجراء فحص الالتراساوند المهبلي للمبايض إلى جانب بعض الفحوصات المخبرية في الدم , ومع وجود الأعراض التي سبق ذكرها يتم تشخيص ال PCO .

    س- كيف يتم التشخيص بطريقة الالتراساوند ؟

    الجواب : يتم إجراء الالتراساوند المهبلي , ويظهر المبيض على شكل ( حلقة مثل حبات اللؤلؤ )

    (String Of Pearl ) ونعني هنا بحبات اللؤلؤ هو الأكياس الصغيرة في المبيض حيث عادة ما يوجد ما بين 8 – 10 أكياس وحجمها أقل من 10 ملم في كل مبيض , كما أن يكون هناك تضخم في حجم المبيض حيث يزداد حجمه بين مرة ونصف الى 3 مرات حجم المبيض الطبيعي , كما يلاحظ زيادة تركيز نسيج المبيض في وسط المبيض من حول الأكياس الصغيرة .


    س- ما هي الفحوصات التي يجب متابعتها باستمرار ؟

    الجواب : هناك عدة فحوصات يجب متابعتها حتى لو لم يكن هناك رغبة في الإنجاب ومنها مستوى السكر في الدم , مستوى هرمون الأنسولين في الدم , مستوى الدهنيات , ويتم الفحص مرة واحدة كل عام , كذلك نسبة هرمون الغدة الدرقية .

    س- هل كل السيدات اللواتي يعانين من تكيس في المبايض يعانين من تأخر في الإنجاب ؟

    الجواب : إذا كانت درجة تكيس المبايض أدت إلى عدم حدوث الإباضة فبالتالي سيكون هناك تأثير على القدرة على الإنجاب , ولكن في بعض الحالات يكون هناك علامات على وجود تكيس في المبايض ولكن دون تأخر في الإنجاب .

    س- هل ممكن وجود دورة منتظمة بدون إباضة ؟

    الجواب : نعم , ولكن حدوث الإباضة يعتمد على الفترة ما بين الدورتين المتتاليتين .

    س- هل ممكن الاعتماد على درجة حرارة الجسم لعلامة حدوث الإباضة في وجود تكيس في المبايض ؟

    الجواب : هذا يعتمد على درجة تكيس المبيض .

    س- هل استعمال الكلوميد مفيد في حالات تكيس المبيض ؟

    الجواب : نعم , يمكن استعمال الكلوميد في هذه الحالات ولكن حوالي 40 % منهم يحدث لديهن الحمل إذا حدثت الإباضة ويستعمل لمدة 3 – 4 دورات شهرية متتالية .

    س- هل يؤثر تكيس المبايض على نوعية البويضات ؟

    الجواب : نعم , فان تكيس المبايض يؤثر على نوعية البويضات , أما بسبب ارتفاع نسبة هرمون الأنسولين في الدم أو بسبب تأخر الإباضة .

    س- ما فائدة علاج الكورتيزون إضافة إلى علاجات محدثات الإباضة ؟

    الجواب : إن الكورتيزون يساعد في تخفيض مستوى الهرمونات الذكرية التي تكون عامية في هذه الحالات وهذا يساعد في أحداث الإباضة ولكن استعماله يجب أن يكون بحذر وباستشارة الطبيب المعالج , حيث أن له تأثير على هرمون الأنسولين في الدم .

    س- هل هناك أهمية لاستعمال البروجسترون ( المثبت ) في حالات تكيس المبايض ؟

    الجواب : عادة الحالات التي تعاني من تكيس المبايض يكون مستوى هرمون البروجسترون منخفض ولذلك من المستحب إعطاء البروجسترون إلى حبوب أو تحاميل مهبلية لدعم بطانة الرحم .

    س- هل يمكن استعمال أدوية مرض السكري مع أدوية تنشيط المبيض ؟

    الجواب : نعم , يمكن ذلك وقد أصبحت هذه الطريقة شائعة بين الأطباء , وفي بعض الحالات يمكن استعمال أدوية مرض السكري 3 – 16 شهر قبل استعمال منشطات المبايض , تعتمد طول الفترة على مستوى هرمون الأنسولين في الدم في هذه الحالات .

    س- هل وجود تكيس المبايض يزيد من فرص حدوث التنشيط الفوق متوقع للمبايض ؟

    الجواب : نعم , وذلك لوجود بويضات صغيرة متعددة في هذه الحالات ولذلك فان الهدف هو تنشيط نضوج بويضات معينة دون أن يحدث للبويضات الصغيرة وعلميا وجدان استعمال دواء مرض السكري ( Metformin ) يقلل من حدوث الاستجابة الزائدة .

    س- هل يجب تناول علاج أسبرين الأطفال خلال العلاج لحدوث الحمل في هذه الحالات ؟

    الجواب : في الحقيقة هذا القرار يترك للطبيب المعالج حسب حالة المريضة وهناك دراسات أجريت وتبين أن فرصة إتمام الحمل دون مضاعفات تزيد عند استعمال أسبرين الأطفال .

    س- هل هناك علاقة بين تكيس المبايض ومرض البطانة الرحمية الهاجرة ؟

    الجواب : في الحقيقة الجواب غير معروف وان وجد المرضين معا فهناك احتمال وجود أسباب وراثية يكون لها علاقة في الموضوع .

    ارجع إلى أعلى

    س- ما هو العلاج الجراحي لتكيس المبايض أو ما يعرف بثقب المبيض أو استئصال جزء من المبيض ؟

    الجواب : بالنسبة لاستئصال جزء من المبيض فهي طريقة جراحية قديمة ولا تستعمل إلا أن تحتاج لإجراء فتح بطن مما يؤدي إلى مضاعفات كالالتصاقات والتي تؤدي بدورها إلى العقم .

    أما الطريقة الأخرى وهي الأكثر شيوعا الآن وهي إجراء عملية تثقيب للمبيض عن المنظار ألبطني ونسبة نجاح العملية تصل إلى 50 % - 70 % ولكن في بعض الحالات تصل نسبة النجاح إلى أقل من 25 % يختلف من طبيب لآخر حسب طريقة علاجه .

    س- ما هو ارتفاع هرمون الحليب في الدم وكيف يتم علاجه ؟

    الجواب : ارتفاع مستوى هرمون الحليب في الدم يكون موجود في معظم هذه الحالات وهذا الارتفاع ممكن أن يؤدي إلى إفراز الحليب من الثدي , أو يؤدي يؤدي فقط إلى اضطراب الدورة الشهرية وفي حالات نادرة يكون بسبب وجود ورم في الغدة النخامية وهذا يستدعى لإجراء فحص رنين مغناطيسي للدماغ , وهذه ممكن استئصاله جراحيا وهذا علاج دوائي لحالات ارتفاع هرمون الحليب في الدم وهو مفيد جدا.

    س- هل نسبة الاجهاضات تزيد في حالات تكيس المبايض ؟

    الجواب : لوحظ أن هناك تزايد في نسبة الاجهاضات في حالات تكيس المبايض تصل الى

    45 % ولكن السبب غير معروف ويقال أن ذلك بسبب ارتفاع LH في هذه الحالات .

    وهناك بعض الدراسات تفيد أن ارتفاع مستوى هرمون الأنسولين يؤثر على انغراس الأجنة وأيضا على مرحلة تطور الجنين .

    س- هل علاج أل Metformin يقلل من فرص حدوث الإجهاض ؟

    الجواب : نعم , يجب استعمال Metformin خلال الشهور الأولى من الحمل خاصة في حالات الإجهاض المتكرر .

    س- هل حالات تكيس المبايض لديهم قابلية لحدوث مرض سكري الحمل ؟

    الجواب : نعم ، هناك فرصة حدوث مرض سكري الحمل في هذه الحالات .

    س- هل هناك فرصة للشفاء تماما من تكيس المبايض بمجرد حدوث الحمل ؟

    الجواب : لا , لن يكون هناك شفاء تام من تكيس المبايض في حالة حدوث الحمل , ولكن في بعض الحالات يحدث تغيرات في جسم المريضة خلال الحمل مما يؤدي إلى انتظام الدورة بعد انتهاء الحمل .

    س- ما هي الأدوية المستعملة في علاج أعراض تكيس المبيض ؟

    الجواب : حبوب منع الحمل من الأدوية المستعملة لعلاج هذه الحالات حيث أنها تنظم نزول الدورة الشهرية , وكذلك الأدوية المضادة للهرمونات الذكرية . وكذلك أدوية كعلاج البشرة وحب الشباب والشعر الكثيف .

    س- ما هي الطرق المستعملة لإنزال الدورة الشهرية ؟

    الجواب : ممكن استعمال حبوب منع الحمل ومن النساء ممن يرفض هذه الأدوية وفي هذه الحالة يمكن استعمال حبوب البروجسترون مثل Provera


    منقولة من موقع طبى لطبيب نساء وولادة وعقم<<<<<<


    ***************************************



    هذه أسماء لبعض أدوية تنشيط



    من أحد أسباب عدم الإنجاب فى النساء هو عدم الأباظه .. ولنحدث الإباضه بعد الله عز وجل وقدرته... يستخدم الأدويه التاليه فى تحفيز المبيض على إخراج البويضة منه..


    وهذه بعض الأدويه.. مع طريقة الإستخدام .. وفوائدها..وأضرارها






    Clomiphene Citrate (Clomid, Serophone)
    الكلوميد

    هو دواء شائع..ويكثر استخدامه ان كانت المرأة تعاني من دورة شهرية غير منتظمة او قليلة الكمية..وهو في الغالب الخيار الاول في حالات تكيس المبيضين..اوضعف الاباضة لاسباب اخرى..
    يؤخذ لمدة خمسة ايام من اول ايام الدورة او ثانيها حسب التشخيص ..وبجرعات متزايدة في كل مرة حسب ما تقتضيه الحاجة ..بدءا من نصف حبة 25 جم..وصولا الى اربعة حبات 200 جم كحد اقصى ..نتيجته 80% من النساء تحدث لديهن الاباضة..و50% منهن يحدث الحمل بقدرة الله..
    من اثاره الجانبية..الصداع..وزغللة العينين..وكذلك الاحساس بنوبات الحرارة المفاجئة >> والله لا اعرف ترجمتها "hot flashes"..غثيان ..قيء..والم في الثديين..وزيادة حجم المبيضين..وان طالت مدة استخدامه له اضرار جانبية على المبيضين نفسيهما ..وعلى الجسم عامة.
    .



    Glucophage (Metformin)
    الجلوكوفاج او الميتفورمين




    دواء استحدث استخدامه..هو منشط لافراز الانسولين في الجسم..ويستخدم اصلا لعلاج مرض البول السكري في البالغين..وهو مفيد جدا في حالات تكيس المبيضين..حيث يقلل من غزارة الشعر في الجسم..ويخفف السمنة ..ويقلل ضغط الدم المرتفع..ينظم الدورة الشهرية..كما انه يحفز الاباضة واثبت فعالية كبيرة لتنشيط التبويض في حالات التكيس خاصة للبدينات..

    جرعته تختلف من حالة لاخرى ..وتتراوح بين 500 جم مرتين- ثلاث في اليوم..الى 850 جم مرتين في اليوم..وعادة تظهر فائدته بعد ثلاثة اشهر من استخدامه..واحيانا يحتاج لفترات اطول لاظهار الفائدة.
    .

    ولا يؤثر استخدامه طبعا على نسبة السكر في الدم ان تم اخذه لعلاج التكيس..


    HMG: LH/FSH (Pergonal, Humegon, Repronex)
    Human Menopausal Gonadotropin (hMG)



    هذا هو نوع من انواع الحقن تحت الجلد.يحتوي على هرمون FSH مع او بدون هرمونLH .
    لتحفيز الاباضة..وكذلك لتحفيز البويضة على الخروج من الfollicle..او لزيادة عدد البويضات الخارجة في كل مرة .."عند الحاجة للتلقيح الصناعي"..

    عندما تصل البويضة للحجم المطلوب ..وتكون جاهزة للتلقيح..ويكون ذلك عادة بعد مراقبة المريضة بجهاز السونار والتاكد من ان البويضة في الfollicle وصلت للحجم المطلوب..فنريد خروجها من هذا الfollicle ..ويحدث خروج البويضة عادة بعد 24 الى 36 ساعة من اخذ الحقنة..

    جرعته غير محددة وتعتمد على ما تقرره الطبيبة المختصة تبعا للحالة ..

    من اعراضه الجانبية..انتفاخ بسيط في البطن مع احساس بعدم الراحة..تغير الحالة المزاجية..احساس ببعض الالم في المبيضين..ومتلازمة التنشيط الزائد للمبيضينhyperstimulation syndrome ..ومعظم الاعراض الجانبية تختفي بمجرد ضمور الfollicle بعد خروج البويضة منه بعون الله..



    FSH (Follistim/Gonal F)



    هذا احد الانواع المصنعة لهرمونFSH..يمكن استخدامه لوحده او بمصاحبة hMG.
    هو لتحفيز التبويض باكثر من بويضة..ويكون بحقنة تحت الجلد.والجرعة وتكرارها ووقت اعطائها تحدد حسب حالة المريضة..

    اذا تم استخدام FSH and hMG مع بعضهما..
    فيمكن الاستعاضة بحقنة واحدة فقط..
    له نفس الاعراض الجانبية للدواء السابق ..ويجب مراقبة الحالة بالسونار وتحليلات الدم لتجنب الاثار الجانبية..



    HCG (Profasi or Pregnyl)
    Human Chorionic Gonadotropin


    هذه الحقنة هامة جدا ..وواسعة الاستخدام..HCG هو هرمون طبيعي في اجسامنا يحفز نضوج البويضة وخروجها من الfollicle..وهنا نعطيه بصورة مصنعة للقيام بنفس المهمة..اضافة الى انها تحفز الجسم الابيض"بواقي الfollicle بعد خروج البويضة" .. لافراز هرمونات تزيد بطانة الرحم سمكا وتساعد بعون الله على انغراس البويضة الملقحة فيه..
    خروج البويضة يتم عادة بعد 36 ساعة من اعطاء الحقنة..
    اعراضه الجانبية..الارهاق والكسل..الاحباط..التوتر..اضافة للصداع ومتلازمة التنشيط الزائد للمبيضين..


    Leuprolide (Lupron)
    Synthetic Gonadotropin (FSH/LH) Inhibitor


    هي حقن ...تستخدم لتقليل الافراز الطبيعي لهرمون FSH و LH..
    الخارجين من الغدة النخامية في الجسم..ونستخدمه لتحضير الجسم لاستقبال المنشطات المصنعة التي سنعطيها للمريضة خارجيا وتحقيق الهدف بتنشيط المبيضين وحصول اباضة طبيعية..اي قبل حقن المريضة بمنشطات مثل

    (exogenous hMG-LH/FSH and or FSH)..

    وتستخدم للمريضات بطيئات وقليلات الاستجابة للمنشطات..وايضاعند الرغبة باجراء التلقيح الصناعي..
    ويجب ان تعطى الجرعة في نفس الوقت كل يوم..وتتم مراقبة المريضة بجهاز الالتراساوند والتحاليل المخبرية بانتظام..لمتابعة التبويض..
    اعراضه الجانبية..الاحساس بنوبات الحرارة المفاجئة ..جفاف المهبل..طفح جلدي..وغالبا تحدث هذه الاعراض الجانبية عند استخدام هذا الدواء لفترة طويلة تزيد عن الستة اسابيع..اما في الحالات العادية فاعراضه الجانبية بسيطة جدا ..ولا توجد اعراض جانبية على المدى البعيد.



    (( استخدام هذه الادوية يجب ان يكون تحت اشراف طبي... ولمن يرغب فى إستخدام أى دواء يشتشير الطبيب فيه ))

    **********************
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    إن ضعف الاباضة بين النساء من اهم واكثر الاسباب شيوعا لتأخر الحمل..

    انوه الى ان استخدام هذه الادوية يجب ان يكون تحت اشراف طبي

    Clomiphene Citrate (Clomid, Serophone)
    الكلوميد

    هو دواء شائع..ويكثر استخدامه ان كانت المرأة تعاني من دورة شهرية غير منتظمة او قليلة الكمية..وهو في الغالب الخيار الاول في حالات تكيس المبيضين..اوضعف الاباضة لاسباب اخرى..
    يؤخذ لمدة خمسة ايام من اول ايام الدورة او ثانيها حسب التشخيص ..وبجرعات متزايدة في كل مرة حسب ما تقتضيه الحاجة ..بدءا من نصف حبة 25 جم..وصولا الى اربعة حبات 200 جم كحد اقصى ..نتيجته 80% من النساء تحدث لديهن الاباضة..و50% منهن يحدث الحمل بقدرة الله..

    من اثاره الجانبية,,,

    ..الصداع..وزغللة العينين..وكذلك الاحساس بنوبات الحرارة المفاجئة >> والله لا اعرف ترجمتها "hot flashes"..غثيان ..قيء..والم في الثديين..وزيادة حجم المبيضين..وان طالت مدة استخدامه له اضرار جانبية على المبيضين نفسيهما ..وعلى الجسم عامة..



    Glucophage (Metformin)
    الجلوكوفاج او الميتفورمين

    دواء استحدث استخدامه..هو منشط لافراز الانسولين في الجسم..ويستخدم اصلا لعلاج مرض البول السكري في البالغين..وهو مفيد جدا في حالات تكيس المبيضين..حيث يقلل من غزارة الشعر في الجسم..ويخفف السمنة ..ويقلل ضغط الدم المرتفع..ينظم الدورة الشهرية..كما انه يحفز الاباضة واثبت فعالية كبيرة لتنشيط التبويض في حالات التكيس خاصة للبدينات..
    جرعته تختلف من حالة لاخرى ..وتتراوح بين 500 جم مرتين- ثلاث في اليوم..الى 850 جم مرتين في اليوم..وعادة تظهر فائدته بعد ثلاثة اشهر من استخدامه..واحيانا يحتاج لفترات اطول لاظهار الفائدة..
    ولا يؤثر استخدامه طبعا على نسبة السكر في الدم ان تم اخذه لعلاج التكيس..



    HMG: LH/FSH (Pergonal, Humegon, Repronex)
    Human Menopausal Gonadotropin (hMG)


    هذا هو نوع من انواع الحقن تحت الجلد..يحتوي على هرمون FSH مع او بدون هرمونLH ..لتحفيز الاباضة..وكذلك لتحفيز البويضة على الخروج من الfollicle..او لزيادة عدد البويضات الخارجة في كل مرة .."عند الحاجة للتلقيح الصناعي"..
    عندما تصل البويضة للحجم المطلوب ..وتكون جاهزة للتلقيح..ويكون ذلك عادة بعد مراقبة المريضة بجهاز السونار والتاكد من ان البويضة في الfollicle وصلت للحجم المطلوب..فنريد خروجها من هذا الfollicle ..ويحدث خروج البويضة عادة بعد 24 الى 36 ساعة من اخذ الحقنة..
    جرعته غير محددة وتعتمد على ما تقرره الطبيبة المختصة تبعا للحالة ..

    من اعراضه الجانبية,,

    ..انتفاخ بسيط في البطن مع احساس بعدم الراحة..تغير الحالة المزاجية..احساس ببعض الالم في المبيضين..ومتلازمة التنشيط الزائد للمبيضينhyperstimulation syndrome ..ومعظم الاعراض الجانبية تختفي بمجرد ضمور الfollicle بعد خروج البويضة منه بعون الله..




    FSH (Follistim/Gonal F)

    هذا احد الانواع المصنعة لهرمونFSH..يمكن استخدامه لوحده او بمصاحبة hMG.
    هو لتحفيز التبويض باكثر من بويضة..ويكون بحقنة تحت الجلد..والجرعة وتكرارها ووقت اعطائها تحدد حسب حالة المريضة..
    اذا تم استخدام FSH and hMG مع بعضهما..فيمكن الاستعاضة بحقنة واحدة فقط..
    له نفس الاعراض الجانبية للدواء السابق ..ويجب مراقبة الحالة بالسونار وتحليلات الدم لتجنب الاثار الجانبية..



    HCG (Profasi or Pregnyl)
    Human Chorionic Gonadotropin

    هذه الحقنة هامة جدا ..وواسعة الاستخدام..HCG هو هرمون طبيعي في اجسامنا يحفز نضوج البويضة وخروجها من الfollicle..وهنا نعطيه بصورة مصنعة للقيام بنفس المهمة..اضافة الى انها تحفز الجسم الابيض"بواقي الfollicle بعد خروج البويضة" .. لافراز هرمونات تزيد بطانة الرحم سمكا وتساعد بعون الله على انغراس البويضة الملقحة فيه..
    خروج البويضة يتم عادة بعد 36 ساعة من اعطاء الحقنة..

    اعراضه الجانبية,,

    ..الارهاق والكسل..الاحباط..التوتر..اضافة للصداع ومتلازمة التنشيط الزائد للمبيضين..



    Leuprolide (Lupron)
    Synthetic Gonadotropin (FSH/LH) Inhibitor

    هي حقن تستخدم لتقليل الافراز الطبيعي لهرمون FSH و LH..الخارجين من الغدة النخامية في الجسم..ونستخدمه لتحضير الجسم لاستقبال المنشطات المصنعة التي سنعطيها للمريضة خارجيا وتحقيق الهدف بتنشيط المبيضين وحصول اباضة طبيعية..اي قبل حقن المريضة بمنشطات مثل
    (exogenous hMG-LH/FSH and or FSH)..وتستخدم للمريضات بطيئات وقليلات الاستجابة للمنشطات..وايضاعند الرغبة باجراء التلقيح الصناعي..
    ويجب ان تعطى الجرعة في نفس الوقت كل يوم..وتتم مراقبة المريضة بجهاز الالتراساوند والتحاليل المخبرية بانتظام..لمتابعة التبويض..


    اعراضه الجانبية,,,,


    ..الاحساس بنوبات الحرارة المفاجئة ..جفاف المهبل..طفح جلدي..وغالبا تحدث هذه الاعراض الجانبية عند استخدام هذا الدواء لفترة طويلة تزيد عن الستة اسابيع..اما في الحالات العادية فاعراضه الجانبية بسيطة جدا ..ولا توجد اعراض جانبية على المدى البعيد..
    000000000000000000000000000000
    وهيك حبيباتي أكون أكملت هالملف اللي جمعته لكم من عدة منتديات علني به أوفر عليكن الوقت والجهد في البحث وما أبغي من وراه إلا الأجر والدعاء
    اللى تستفيد من الموضوع تدعيلي بالذرية الصالحة عاجلا

    أنا وكل من كان لها الفضل في كتب كلمه في هذا الموضوع
    تحياتي وتمنياتي لكل منتظره بالذريه الصالحه السليمه المعافاة
    ناردينا


  2. #2
    ward_84's صورة
    ward_84 غير متواجد كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    الموقع
    ღ زوجــي
    الردود
    15,828
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    1
    التكريم

    ماعرفنا لكثرة حزنك عذرك .. سهل أمرك وأرح فكرك ..
    أما قرأت[ ألم نشرح لك صدرك ] ؟ ..

    ألا تفرح وفي عالم الأمل تسرح وفي دنيا اليسر تمرح ..
    وأنت تسمع [ ألم نشرح ]


















    CENTER][/CENTER][/LEFT]


    رب لاتذرني فردا وأنت خير الوارثيـن ...}




















مواضيع مشابهه

  1. افيدوني بخصوص المنشطات وضعف المبايض
    بواسطة انثى بلاحدود في الحمل والولادة و الرضاعة
    الردود: 8
    اخر موضوع: 26-07-2011, 04:48 PM
  2. الردود: 18
    اخر موضوع: 24-12-2009, 09:29 AM
  3. ارجو المساعدة * تحليل التبويض وضعف التبويض* ارجوكم ساعدوني
    بواسطة الليبية الطموحة في الحمل والولادة و الرضاعة
    الردود: 27
    اخر موضوع: 22-10-2009, 02:31 AM
  4. كل ماتودين معرفته عن اشعه الصبغه
    بواسطة قمرلؤي في ركن المواضيع المكررة
    الردود: 9
    اخر موضوع: 07-09-2008, 09:52 PM
  5. *-*-*-*موسوعة الأمراض الشامله(كل ماتودين معرفته عن الأمراض) *أبجديا*-*-*-*
    بواسطة noor alhouda في ركن التغذية والصحة والرجيم
    الردود: 11
    اخر موضوع: 27-09-2007, 10:42 PM

الروابط المفضلة

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • لا تستطيع إرسال مرفقات جديدة
  • لا تستطيع إرسال ردود
  • لا تستطيع إرسال مرفقات
  • لا تستطيع تعديل ردودك
  •  
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | منزلكِ | جوالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97