انتقلت منتديات لكِ النسائية إلى هذا الرابط:
منتديات لكِ النسائية
هذا المنتدى للقراءة فقط.


للبحث في شبكة لكِ النسائية:
الصفحة 1 من 10 12345 ... الأخيرالأخير
عرض النتائج 1 الى 10 من 99

حـــتـــى لا نـــنـــخـــدع .. مـــن هـــم الـــرافـــضـــة ؟؟!!

(روضة السعداء - منتديات لكِ النسائية - الأرشيف)
...
  1. #1
    ناصح's صورة
    ناصح غير متواجد مُحاور متميّز
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    الموقع
    جـــــدة
    الردود
    1,453
    الجنس
    ذكر

    Exclamation حـــتـــى لا نـــنـــخـــدع .. مـــن هـــم الـــرافـــضـــة ؟؟!!


    بسم الله الرحمن الرحيم

    لحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين والتّابعين لهم بإحسان إلى يوم الدّين ..أما بعد :

    فإن اليهود والنصارى والمشركين وسائر الكفار .. أعداء للإسلام والمسلمين .. وهذه حقيقة يقررها الإسلام .. ويدركها كل من تمسك بإسلامه ودينه .. وهذا العداء مكشوف وواضح وصريح ولا مجال للمراوغة فيه ..

    وهناك أيضاً أعداء آخرين .. خطرهم كبير .. وشرهم عظيم .. حذّر منهم الإسلام .. وحدد مواصفاتهم القرآن .. وسمّيت سورة باسمهم .. وذكرت في السيرة أخبارهم .. أولئك هم المنافقون المجرمون .. الذين يصافحون بيد ويطعنون بالأخرى .. الذين يظهرون الغيرة على الدّين وهم يحطمونه .. الذين يمشون في ركاب الشّيطان .. يعلنون طاعة الرحمن .. ويضمرون المخالفة والعصيان .. يتحدثون باسم الإسلام وهم ألدُّ أعدائه .. ويدّعون سماحته وهم مسّاحه .. إن فُضح أمرهم .. وكشفت مقالاتهم .. وتبيّنت أهدافهم .. حلفوا بالله ما أردنا وما قصدنا .. يحلفون بالله ليرضى الناس عنهم .. يخادعونهم ويموهون عليهم .. وإذا خلوا إلى بعضهم وإلى شياطينهم كان لسان حالهم ومقالهم : إنّا معكم إنّما نحن مستهزئون .

    والمنافقون أصناف عديدون : فمنهم العلمانيّون ، الذين يريدون ديناً حسب مواصفاتهم ومقاييسهم ورغباتهم .. ومنهم الفرق الباطنيّة الهدّامة.. ومنهم عبيد الدّنيا والشّهوات .

    هذه مقدّمة ومدخل للموضوع المراد الحديث عنه .. وهو عن طائفة رداءها النفاق .. وشعارها الكذب .. ودينها اللعن والتكفير للصّحابة وأتباعهم .. ولم لا يُتحدث عنهم ! وهم يخدعون من يجهل حقيقتهم .. ويلبسون لباس الدّين .. ويظهرون التّباكي على قضايا المسلمين .. ويرددون دعوتهم للتقارب ووحدة الصّف ونبذ الخلاف .. إنهم طـائـفـة الـشّيـعة الـرافـضـة .. وأسـأل الله أن يـهدي الجميع صراطه المستقيم .. وأن يعز دينه وأولياءه ..

    وإلـيـك أيـها الـمـسـلم نـبـذة مـخـتـصـرة عـنـهم :


    تسمياتهم :

    يُطلق عليه الرافضة :

    وذلك لرفضهم خلافة أبا بكر وعمر وعثمان رضي الله عنهم .. ويقولون بأن علياً رضي الله عنه أحق بها وأنه منصوص على إمامته من الله عز وجل ..

    ويُطلق عليهم الإمامية :

    وذلك لأنهم جعلوا من الإمامة ركناً من أركان الإسلام وأصلاً من أصوله .. لا يصح إيمان أحد إلا بالإيمان بها .. ولا يدخل الجنة من أنكرها أو جحدها ..

    ويُطلق عليهم الجعفرية :

    وذلك لأنهم ينسبون مذهبهم إلى جعفر الصادق رضي الله عنه ...

    بالإضافة إلى اللفظة العامة وهي (الشيعة) والتي يدخل فيها باقي طوائفهم الكثيرة ..


    نشأة التشيع :

    الذي بدأ غرس بذرة التشيع هو عبد الله بن سبأ اليهودي [عبد الله بن سبأ رأس الطائفة السبئية وكانت تقول بألوهية علي، كما تقول برجعته وتطعن في الصحابة... أصله من اليمن وكان يهودياً يتظاهر بالإسلام، رحل لنشر فتنته إلى الحجاز فالبصرة فالكوفة، ودخل دمشق في أيام عثمان بن عفان - رضي الله عنه - فأخرجه أهلها، فانصرف إلى مصر وجهر ببدعته. قال ابن حجر: "عبد الله بن سبأ من غلاة الزنادقة ضال مضل، أحسب أن علياً حرقة بالنار" اه‍. وقد تكاثر ذكر أخبار فتنته وشذوذه وسعيه في التآمر هو وطائفته في كتب الفرق والرجال والتاريخ وغيرها من مصادر السنة والشيعة جميعاً.
    انظر في ذلك: الملطي/ التنبيه والرد ص: 18، الأشعري/ مقالات الإسلاميين: 1/86، البغدادي/ الفرق بين الفرق ص 233، الشهرستاني/ الملل والنحل: 1/174، الإسفراييني/ التبصير في الدين ص: 71-72، الرازي/ اعتقادات فرق المسلمين ص: 86، ابن المرتضى/ المنية والأمل ص: 29، ابن حجر/ لسان الميزان: 3/289، ابن عساكر/ تهذيب تاريخ دمشق: 7/431، السمعاني/ الأنساب: 7/46، ابن الأثير/ اللباب: 1/527، المقدسي/ البدء والتاريخ: 5/129، تاريخ الطبري: 4/340، ابن الأثير/ الكامل: 3/77، ابن كثير/ البداية والنهاية: 7/167، ابن خلدون/ العبر: 2/160،161، الطبري/ تبصير أولي النهى الورقة (14) (مخطوط).
    ومن مصادر الشيعة: الناشئ الأكبر/ مسائل الإمامة ص 22-23، القمي/ المقالات والفرق ص: 20، النوبختي/ فرق الشيعة ص: 22، وأورد الكشي عدة روايات في ابن سبأ (رجال الكشي، انظر الروايات رقم: 170-171، 172، 173، 174، من ص 106-108)، ابن أبي الحديد/ شرح نهج البلاغة: 2/308.]

    والذي بدأ حركته في أواخر عهد عثمان، وأكد طائفة من الباحثين القدماء والمعاصرين على أن ابن سبأ هو أساس المذهب الشيعي والحجر الأول في بنائه [انظر - مثلاً - : ابن تيمية الذي يعتبر ابن سبأ أول من أحدث القول بالعصمة لعلي، وبالنص عليه في الخلافة، وأنه أراد إفساد دين الإسلام، كما أفسد بولس دين النصارى (مجموع فتاوى شيخ الإسلام ابن تيمية/ جمع عبد الرحمن بن قاسم: 4/518). وكذا ابن المرتضى في كتابه المنية والأمل ص: 125، ومن المعاصرين - مثلاً - أبو زهرة الذي ذكر أن عبد الله بن سبأ هو الطاغوت الأكبر الذي كان على رأس الطوائف الناقمين على الإسلام الذين يكيدون لأهله، وأنه قال برجعة علي، وأنه وصي محمد، ودعا إلى ذلك.
    وذكر أبو زرهة أن فتنة ابن سبأ وزمرته كانت من أعظم الفتن التي نبت في ظلها المذهب الشيعي (انظر: تاريخ المذاهب الإسلامية: 1/31-33)، وسعيد الأفغاني الذي يرى أن ابن سبأ أحد أبطال جمعية سرية (تلمودية) غايتها تقويض الدولة الإسلامية، وأنها تعمل لحساب دولة الروم (انظر: عائشة والسياسة ص: 60)، وانظر: القصيمي في الصراع: 1/41.].

    وقد تواتر ذكره في كتب السنة والشيعة على حد سواء.

    يقر سعد بن عبد الله القمي شيخ الطائفة وفقيهها ووجهها، كما ينعته النجاشي [رجال النجاشي ص: 126.] (المتوفى سنة 229-301) بوجود ابن سبأ، ويذكر أسماء بعض أصحابه الذين تآمروا معه، ويلقب فرقته بالسبئية، ويرى أنها أول فرقة في الإسلام قالت بالغلو، ويعتبر ابن سبأ "أول من أظهر الطعن على أبي بكر وعمر وعثمان والصحابة وتبرأ منهم، وادعى أن علياً – رضي الله عنه – أمره بذلك"، ويذكر القمي أن علياً بلغه ذلك فأمر بقتله ثم ترك ذلك واكتفى بنفيه إلى المدائن [المقالات والفرق ص: 20.].

    كما ينقل عن جماعة من أهل العلم - كما يصفهم -: "أن عبد الله بن سبأ كان يهودياً فأسلم، ووالى علياً وكان يقول وهو على يهوديته في يوشع بن نون وصي موسى بهذه المقالة، فقال في إسلامه بعد وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم في علي بمثل ذلك، وهو أول من شهد بالقول بفرض إمامة علي بن أبي طالب وأظهر البراءة من أعدائه.. وأكفرهم، فمن هاهنا قال من خالف الشيعة أن أصل الرفض مأخوذ من اليهودية [المقالات والفرق ص: 20.].

    ثم يذكر القمي موقف ابن سبأ حينما بلغه نعي علي حيث ادعى أنه لم يمت وقال برجعته، وغلا فيه [المقالات والفرق ص: 21.].

    هذا ما يقوله القمي عن ابن سبأ، والقمي عند الشيعة ثقة واسع المعرفة بالأخبار [انظر: الطوسي/ الفهرست ص: 105، الأردبيلي / جامع الرواة : 1/352.]، ومعلوماته - عندهم - مهمة نظراً لقدم فترتها الزمنية، ولأن سعداً القمي كما روى شيخهم الملقب عندهم بالصدوق قد لاقى في إمامهم المعصوم - في نظرهم - الحسن العسكري وسمع منه [انظر: ابن بابويه القمي/ إكمال الدين ص: 425-453.].

    ونجد شيخهم الآخر النوبختي يتحدث عن ابن سبأ ويتفق فيما يقوله عن ابن سبأ مع القمي حتى في الألفاظ نفسها [انظر: فرق الشيعة للنوبختي ص: 22-23.]، والنوبختي ثقة معتمد عندهم [انظر: الطوسي/ الفهرست ص: 75، الأردبيلي/ جامع الرواة : 1/228، عباس القمي/ الكنى والألقاب: 1/148، الحائري/ متقبس الأثر: 16/125.].

    وعالمهم الكشي [وهو عندهم "ثقة بصير بالأخبار والرجال" (الطوسي/ الفهرست: 171).] يروي ست روايات في ذكر ابن سبأ [رجال الكشي ص: 106-108، 305.] وذلك في كتابه المعروف "برجال الكشي" والذي هو من أقدم كتب الشيعة المعتمدة في علم الرجال، وتشير تلك الروايات إلى أن ابن سبأ ادعى النبوة وأنه زعم أن أمير المؤمنين هو الله - تعالى الله وتقدس - وأن علياً استتابه فلم يتب، فأحرقه بالنار، كما ينقل الكشي لعن الأئمة لعبد الله ابن سبأ، وأنه كان يكذب على علي، كقول علي بن الحسين: "لعن الله من كذب علينا إني ذكرت عبد الله بن سبأ فقامت كل شعرة في جسدي، لقد ادعى أمراً عظيماً، ما له لعنه الله، كان علي - رضي الله عنه - والله عبداً لله صالحاً أخو رسول الله ما نال الكرامة من الله إلا بطاعته" [المصدر السابق: ص: 108.].

    ثم قال الكشي بعد ذكر تلك الروايات: "ذكر أهل العلم أن عبد الله بن سبأ كان يهودياً فأسلم ووالى علياً، وكان يقول وهو على يهوديته في يوشع بن نون وصي موسى بالغلو، فقال في إسلامه بعد وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم في علي - رضي الله عنه - مثل ذلك، وكان أول من شهد بالقول بفرض إمامة علي وأظهر البراءة من أعدائه، وكاشف مخالفيه وأكفرهم، فمن ها هنا قال من خالف الشيعة: أصل التشيع والرفض مأخوذ من اليهودية" [المصدر السابق ص : 108-109.]. هذه مقالة الكشي وهي تتفق مع كلام القمي والنوبختي وكلهم يوثقون قولهم هذا بنسبته إلى أهل العلم.

    ثم إن هذه الروايات الست كلها جاءت في رجال الكشي، والذي يعتبرونه أحد الأصول الأربعة التي عليها المعول في تراجم الرجال، وقام الطوسي شيخ الطائفة عندهم بتهذيب الكتاب، فصار عندهم أكثر ثقة وتحقيقاً حيث اجتمع في تأليفه الكشي الذي هو عندهم ثقة، بصير بالأخبار وبالرجال مع الطوسي وهو صاحب كتابين من صحاحهم الأربعة، ومؤلف كتابين من كتبهم الأربعة المعول عليها في علم الرجال عندهم [وما نقلناه عن الكشي هو من تذهيب الطوسي واختياره؛ لأن الأصل – كما يقولون – مفقود لا يعرف له أثر. (انظر: مقدمة رجال الكشي ص 17-18، يوسف البحراني/ لؤلؤة البحرين ص: 403).].

    ثم إن كثيراً من كتب الرجال الأخرى عندهم جاءت على ذكر ابن سبأ [لعل أقدم مصدر عند الشيعة تحدث عن ابن سبأ والسبئية وهو كتاب: مسائل الإمامة ص: 22-23 لعبد الله الناشئ الأكبر (المتوفى سنة 293ه‍).
    (راجع ترجمته في وفيات الأعيان: 3/91-92، أنباء الرواة: 2/128-129).

    ومن كتبهم في الرجال التي جاءت على ذكر ابن سبأ: المازندراني/ منتهى المقال (غير مرقم الصفحات)، الاستراباذي/ منهج المقال في تحقيق أحوال الرجال ص: 203-204، الأردبيلي/ جامع الرواة: 1/485، ابن داود الحلي/ الرجال: 2/71، التستري/ قاموس الرجال: 5/461 وما بعدها، رجال الطوسي ص: 51.

    ومن كتبهم في الحديث والفقه التي جاء فيها ذكر ابن سبأ: ابن بابويه القمي/ من لا يحضره الفقيه: 1/213، الخصال ص: 628، الطوسي، تهذيب الأحكام: 2/322، المجلسي/ بحار الأنوار: 25/286 وما بعدها.]، كما جاء ذكر ابن سبأ في أهم وأوسع كتبهم الرجالية المعاصرة وهو تنقيح المقال [تنقيح المقال: 2/183.] لشيخهم عبد الله الممقاني [انظر: الأعلمي/ مقتبس الأثر: 21/230.] (المتوفى سنة 1351ه‍).

    وهكذا تعترف كتب الشيعة بأن ابن سبأ هو أول من قال بالوصية لعلي ورجعته وطعن في الخلفاء الثلاثة والصحابة.. وهي آراء وعقائد أصبحت فيما بعد من أسس المذهب الشيعي، وذلك حينما صيغت هذه الآراء وغيرها على شكل روايات وأحاديث ونسبت لآل البيت زوراً وبهتاناً، فوجدت القبول لدى كثير من العوام وغيرهم ولا سيما العجم ..


    يتبع بمشيئة الله تعالى ..

    ....

  2. #2
    ناصح's صورة
    ناصح غير متواجد مُحاور متميّز
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    الموقع
    جـــــدة
    الردود
    1,453
    الجنس
    ذكر
    فاتني تسمية من التسميات المشهورة للرافضة إلا وهي :

    الإثنا عشرية :

    حيث أنهم يعتقدون أن لهم إثنا عشر إماماً منصوص عليهم .. وهم :

    1- علي بن أبي طالب

    2- الحسن بن علي

    3- الحسين بن علي

    4- علي بن الحسين

    5- محمد بن علي

    6- جعفر بن محمد

    7- موسى بن جعفر

    8- علي بن موسى

    9- محمد بن علي

    10- علي بن محمد

    11- الحسن بن علي

    12- محمد بن الحسن


    وهذا هي التسميات المشهورة للشيعة الرافضة ..

    وهناك تسميات أخرى أطلقها عليهم أصحاب الفِرَق .. منها :

    القطعية :

    وذلك لأنهم قطعوا على موت موسى بن جعفر الصادق ..

    وأصحاب الانتظار :

    وذلك لأنهم يقولون بظهور إمامهم الثاني عشر الذي اختفى عن الأنظار منذ أكثر من ألف سنة .. وما زالوا ينتظرون هذا الظهور منذ ذلك الحين !!!!

    وهناك تسمية يُطلقها الشيعة الرافضة على أنفسهم وهي لفظة :

    الخاصة :

    وهو لقب يطلقه شيوخ الشيعة على طائفتهم، ويلقبون أهل السنة والجماعة بالعامة.

    جاء في دائرة المعارف الشيعية ما نصه:

    "الخاصة في اصطلاح بعض أهل الدارية: الإمامية الاثنا عشرية، والعامة: أهل السنة والجماعة" [دائرة المعارف: 17/122.].


    يـــتـــبـــع ،،،

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    الردود
    348
    الجنس
    أنثى
    جزاك الله خير........على هذه المعلومات القيمه

  4. #4
    ناصح's صورة
    ناصح غير متواجد مُحاور متميّز
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    الموقع
    جـــــدة
    الردود
    1,453
    الجنس
    ذكر
    وأنتِ كذلك أختي الكريمة ..

  5. #5
    ناصح's صورة
    ناصح غير متواجد مُحاور متميّز
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    الموقع
    جـــــدة
    الردود
    1,453
    الجنس
    ذكر

    بسم الله الرحمن الرحيم ..

    كفر من لا يؤمن بولاية الأئمة الاثنى عشر

    يرى الشيعة أن الإمامة اصل من أصول الدين وان النبي وآله نص على اثنى عشر إماماً .. ولك الآن أخي المسلم أن تقف على موقفهم ممن لا يقول بقولهم :

    يقول رئيس محدثيهم محمد بن علي بن الحسين بن بابويه القمي الملقب عندهم بالصدوق في رسالة الاعتقادات (ص103 ط مركز نشر الكتاب إيران 1370) ما نصه:

    "واعتقادنا فيمن جحد إمامه أمير المؤمنين علي بن أبي طالب والأئمة من بعده عليهم السلام أنه كمن جحد نبوة جميع الأنبياء واعتقادنا فيمن أقر بأمير المؤمنين وأنكر واحدا من بعده من الأئمة أنه بمنزلة من أقر بجميع الأنبياء وأنكر نبوة نبينا محمد صلى الله عليه ?آله".


    وينقل حديثا منسوبا إلى الإمام الصادق أنه قال:

    "المنكر لآخرنا كالمنكر لأولنا" رسالة الاعتقادات الصفحة نفسها.

    أقول :

    يقصد بآخرهم هو إمامهم الثاني عشر (الخرافة المزعومة) الذي ينتظرون ظهوره منذ أكثر من ألف سنة .. ويقصدون بأولهم محمد صلى الله عليه وسلم .. بمعنى أن من يُنكر ولو آخر إمام لهم فإنه بمثابة من أنكر محمداً صلى الله عليه وسلم .. وهذا يقتضي التكفير والله المستعان ..


    وينسب أيضاً إلى النبي صلى الله عليه وآله أنه قال:

    "الأئمة من بعدي اثنى عشر أولهم أمير المؤمنين علي بن ابي طالب وآخرهم القائم طاعتهم طاعتي ومعصيتهم معصيتي من أنكر واحدا منهم قد أنكرني". المصدر نفسه.

    وأقوال الصدوق هذه وأحاديثه نقلها عنه علامتهم محمد باقر المجلسي في بحار الأنوار (27/61-62).


    ويقول علامتهم على الإطلاق جمال الدين الحسن يوسف بن المطهر الحلي :

    "إن الإمامة لطف عام والنبوة لطف خاص ومنكر اللطف العام (الأئمة الاثنى عشر) شر من إنكار اللطف الخاص أي إن منكر الإمامية شر من منكر النبوة وإليك نص ما قاله هذا الضال المضل في كتابه الألفين في إمامة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (13 /3 مؤسسة الأعلمي للمطبوعات بيروت 1982). قال:

    "الإمامة لطف عام والنبوة لطف خاص لإمكان خلو الزمان من نبي حي بخلاف الإمام لما سيأتي وإنكار اللطف العام شر من إنكار اللطف الخاص وإلى هذا أشار الصادق بقوله عن منكرالإمامة أصلا ورأسا وهو شرهم".


    ويقول شيخهم ومحدثهم يوسف البحراني في موسوعته المعتمدة عند الشيعة (الحدائق الناضرة في أحكام العترة الطاهرة ?18 ?153 ? دار الأضواء بيروت لبنان):

    "وليت شعري أي فرق بين من كفر بالله سبحانه وتعالى ورسوله وبين من كفر بالأئمة عليهم السلام مع ثبوت كون الإمامة من أصول الدين".


    ويقول حكيمهم ومحققهم وفيلسوفهم محمد محسن المعروف بالفيض الكاشاني في منهاج النجاة (?48 ط دار الإسلامية بيروت 1987?):

    "ومن جحد إمامه أحدهم – أي الأئمة الاثنى عشر – فهو بمنزلة من جحد نبوة جميع الأنبياء عليهم السلام".


    ويقول الملا محمد باقر المجلسي والذي يلقبونه بالعلم العلامة الحجة فخر الأمة في بحار الأنوار (23/390):

    "إعلم أن إطلاق لفظ الشرك والكفر على من لم يعتقد إمامة أمير المؤمنين والأئمة من ولده عليهم السلام وفضل عليهم غيرهم يدل أنهم مخلدون في النار".

    قلت: فالذين تعاطفوا مع الشيعة مخلدون في النار على معتقد من تعاطفوا معهم فهل من معتبر.


    ويقول شيخهم محمد حسن النجفي في جواهر الكلام (6/62 ط دار إحياء التراث العربي بيروت):

    "والمخالف لأهل الحق كافر بلا خلاف بيننا .. كالمحكي عن الفاضل محمد صالح في شرح أصول الكافي بل والشريف القاضي نور الله في إحقاق الحق من الحكم بكفر منكري الولاية لأنها أصل من أصول الدين".

    أقول :

    لاحظ كيف ينقل شيخهم إتفاقهم (الرافضة) على كفر من يُخالفهم .. وبدون أي خلاف بينهم في ذلك .. وبهذا يدخل حتى المتعاطفون مع الشيعة في هذا التكفير ..


    هذا وقد نقل شيخهم محسن الطبطبائي الملقب بالحكيم كفر من خالفهم بلا خلاف بينهم وذلك في كتابه مستمسك العروة الوثقى (1/392 ?3 مطبعة الآداب في النجف 1970?).


    ويقول آية الله الشيخ عبد الله المامقاني الملقب عندهم بالعلامة الثاني في تنقيح المقال (1/208 باب الفوائد ط النجف 1952?):

    "وغاية ما يستفاد من الأخبار جريان حكم الكافر والمشرك في الآخرة على كل من لم يكن اثنى عشري".

    أقول :

    وهذا يشمل حتى باقي طوائف الشيعة من غير الإثني عشرية !!!



    ويقول محدثهم وشيخهم الجليل عندهم عباس القمي في منازل الآخرة (ص 149 ط دار التعارف للمطبوعات 1991):

    "أحد منازل الآخرة المهولة الصراط … وهو في الآخرة تجسيد للصراط المستقيم في الدنيا الذي هو الدين الحق وطريق الولاية واتباع حضرة أمير المؤمنين والأئمة الطاهرين من ذريته صلى الله عليه وآله وسلم وكل من عدل عن هذا الطريق ومال إلى الباطل بقول أو فعل فسيزل من تلك العقبة ويسقط في جهنم".

    أقول:

    والمقصود بأتباع علي والأئمة الطاهرين هو ما ينسبه الشيعة إليهم في كتبهم الخاصة بهم كالكافي وتهذيب الأحكام والاستبصار ومن لا يحضره الفقيه والوافي ووسائل الشيعة وتفسير القمي والعياشي والصافي وبحار الأنوار ... وغيرها من كتبهم فالصراط المستقيم هو ما في هذه الكتب الشيعية هذا هو معتقدهم
    .


    ويقول علامتهم محمد باقر المجلسي كما نقله عنه محدثهم عباس القمي في كتابه المذكور (ص150):

    "وهذه العقبات كلها على الصراط واسم عقبة منها الولاية يوقف جميع الخلائق عندها فيسألون عن ولاية أمير المؤمنين والأئمة عليهم السلام من بعده فمن أتى بها نجا وجاوز ومن لم يأت بها بقي فهوى وذكر قوله عز وجل: وقفوهم إنهم مسؤولون (الصافات: 24).

    وفي الكتاب المذكور (ص97) في تفسير قوله عز وجل: من جاء بالحسنة فله خير منها وهم من فزع يومئذ آمنون. (النمل: 89) .. عن أمير المؤمنين :

    "الحسنة معرفة الولاية وحبنا أهل البيت".

    أقول :

    فلاحظ أن الولاية لا تعني مجرد حب "أهل البيت" بل الإعتقاد بالأئمة الاثنى عشر على أنهم منصوص عليهم، وأنهم معصومون وكلامهم وحي إلهي ككلام النبي ..



    وأورد مرجع الشيعة الراحل آية الله العظمى روح الله الموسوي الخميني في كتابه (الأربعون حديثا ص510 – 511 ط دار التعارف للمطبوعات بيروت 1991): عن محمد بن مسلم الثقفي قال:

    "سألت أبا جعفر محمد بن علي عليهما السلام عن قول الله عز وجل: فأولئك يبدل الله سيئاتهم حسنات وكان الله غفورا رحيماً (الفرقان: 70). فقال:

    "يؤتى بالمؤمن المذنب يوم القيامة حتى يقام بموقف الحساب فيكون الله تعالى هو الذي يتولى حسابه لا يطلع على حسابه أحداً من الناس فيعرفه ذنوبه حتى إذا أقر بسيئاته قال الله عز وجل للكتبة: بدلوها حسنات وأظهروها للناس فيقول الناس حينئذ ما كان لهذا العبد سيئة واحدة ! ثم يأمر الله به إلى الجنة فهذا تأويل الآية وهي في المذنبين من شيعتنا خاصة".

    ويعلق الخميني على هذه الرواية في كتابه الذكور (ص511) فيقول:

    ومن المعلوم أن هذا الأمر يختص بشيعة أهل البيت ويحرم عنه الناس الآخرون لأن الإيمان لا يحصل إلا بواسطة ولاية علي وأوصيائه من المعصومين الطاهرين عليهم السلام بل لا يقبل الإيمان بالله ورسوله من دون الولاية كما نذكر ذلك في الفصل التالي".


    ويقول الخميني في (الأربعون حديثاً ص512) :

    "إن ما مر في ذيل الحديث الشريف من أن ولاية أهل البيت ومعرفتهم شرط في قبول الأعمال يعتبر من الأمور المسلمة بل تكون من ضروريات مذهب التشيع المقدس وتكون الأخبار في هذا الموضوع أكبر من طاقة مثل هذه الكتب المختصرة على استيعابها وأكثر من حجم التواتر ويتبرك هذا الكتاب بذكر بعض تلك الأخبار".

    فلاحظ أن الولاية التي يختص بها الشيعة من العقائد الأساسية التي لا يتزحزح عنها الشيعة إلى يوم يبعثون .. وهي أكثر عندهم من حجم التواتر كما يقرر الخميني .. ولا تقبل الأعمال إلا بها بل ولا يقبل الإيمان بالله ورسوله إلا بها ..


    وها هو الخميني يقرر ذلك بصراحة ووضوح في كتابه المذكور (ص513) فيقول:

    "والأخبار في هذا الموضوع وبهذا المضمون كثيرة ويستفاد من مجموعها أن ولاية أهل البيت عليهم السلام شرط في قبول الأعمال عند الله سبحانه بل هو شرط في قبول الأيمان بالله والنبي الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم".


    وأورد شيخهم كامل سليمان في كتاب يوم الاخلاص في ظل القائم المهدي (ص45 ط السابعة دار الكتاب اللبنانية بيروت لبنان) حديثاً منسوباً إلى النبي ونصه:

    "أثنا عشر من أهل بيتي أعطاهم الله فهمي… هؤلاء هم خلفائي وأوصيائي وأولادي وعترتي من أطاعهم فقد أطاعني ومن عصاهم فقد عصاني ومن أنكرهم أو أنكر واحد منهم فقد أنكرني بهم يمسك الله السماء أن تقع على الأرض إلا بإذنه وبهم يحفظ الله الأرض أن تميد بأهلها".


    وأورد الشيعي المذكور وهو معاصر (ص44) حديثاً آخر نسبه إلى النبي :

    "المقر بهم – أي الأئمة الاثنى عشر – مؤمن والمنكر لهم كافر".


    ويقول شيخهم يوسف البحراني في الحدائق الناضرة (18/53):

    "إنك قد عرفت أن المخالف كافر لاحظ له في الإسلام بوجه من الوجوه كما حققنا في كتابنا الشهاب الثاقب".


    ويقول علامتهم السيد عبد الله شبر الذي يلقب عندهم بالسيد الأعظم والعماد الأقوم علامة العلماء وتاج الفقهاء رئيس الملة والدين جامع المعقول والمنقول مهذب الفروع والأصول في كتابه (حق اليقين في معرفة أصول الدين 2/188 طبع بيروت):

    "وأما سائر المخالفين ممن لم ينصب ولم يعاند ولم يتعصب فالذي عليه جملة من الإمامية كالسيد المرتضي أنهم كفار في الدنيا والآخرة والذي عليه الأكثر الأشهر أنهم كفار مخلدون في الآخرة".


    وقال المفيد في المسائل نقلا عن بحار الأنوار للمجلسي (23/391).

    "اتفقت الإمامية على أن من أنكر إمامة أحد من الأئمة وجحد ما أوجبه الله تعالى له من فرض الطاعة فهو كافر ضال مستحق للخلود في النار".


    وقد صدق الشيخ موسى جار الله التركستاني عندما قال في كتابه الوشيعة في نقد عقائد الشيعة (ط لاهور 1983):

    "وكنت أتعجب وأتأسف إذ كنت أرى في كتب الشيعة أن أعدى أعداء الشيعة واقواهم هم أهل السنة والجماعة ورأيت رأي العين أن روح العداء قد استولت على قلوب جميع طبقات الشيعة".

    هذا رأي الشيخ موسى جار الله الذي قرأ كتبهم وعايشهم ..


    ولكي تزداد يقينا بصحة هذه النظرة الناتجة عن علم ومخالطة للقوم استمع إلى شيخهم محمد حسن النجفي وهو يعلن وبصراحة عداء الشيعة الشديد لاهل السنة فيقول في موسوعته الفقهية المتداولة بيني الشيعة جواهر الكلام في شرح شرائع الإسلام (22/62 – 3?) :

    "ومعلوم أن الله تعالى عقد الأخوة بين المؤمنين بقوله تعالى: إنما المؤمنون إخوة (الحجرات: 10). دون غيرهم
    وكيف يتصور الأخوة بين المؤمن والمخالفات بعد تواتر الروايات وتظافر الآيات في وجوب معاداتهم والبراءة منهم".



    فلاحظ وجوب معاداة أهل السنة والبراءة منهم جاء بموجب روايات متواترة عندهم حسب كلام هذا النجفي
    الذي يثنى عليه إمامهم الخميني في المكاسب المحرمة فاستيقظوا أيها الغافلون.


    يتبع ...

  6. #6
    حمامة الجنة's صورة
    حمامة الجنة غير متواجد "قلم ذهبي " كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Sep 2002
    الردود
    12,045
    الجنس
    أنثى


    شكر الله لكَ أخي الكريم.. موضوع مهم جداً وشامل..

    عبد الله بن سبأ .. كان أول من شهد بالقول بفرض إمامة علي وأظهر البراءة من أعدائه، وكاشف مخالفيه وأكفرهم،
    سنّ سنّة ً سيئة خبيثة .. سيكون له إثمها وإثم من فعلها إلى يوم الدين ..

    وأصحاب الانتظار :
    وذلك لأنهم يقولون بظهور إمامهم الثاني عشر الذي اختفى عن الأنظار منذ أكثر من ألف سنة .. وما زالوا ينتظرون هذا الظهور منذ ذلك الحين !!!!
    الله المستعان.. شر البلية ما يضحك ..!!

    كتبهم الخاصة بهم كالكافي وتهذيب الأحكام والاستبصار ومن لا يحضره الفقيه والوافي ووسائل الشيعة وتفسير القمي والعياشي والصافي وبحار الأنوار ... وغيرها من كتبهم
    علينا أن نكون على علم بأسماء كتبهم لكي نحذر منها ومن الأخذ بما جاء فيها من معلومات ..
    خاصة ً عند نقل معلومة من محركات البحث في شبكة الانترنت.. فعلينا الحذر كل الحذر من النقل من مثل هذه الكتب..

    ويقول الملا محمد باقر المجلسي والذي يلقبونه بالعلم العلامة الحجة فخر الأمة في بحار الأنوار (23/390) :
    "إعلم أن إطلاق لفظ الشرك والكفر على من لم يعتقد إمامة أمير المؤمنين والأئمة من ولده عليهم السلام وفضل عليهم غيرهم يدل أنهم مخلدون في النار".
    قلت: فالذين تعاطفوا مع الشيعة مخلدون في النار على معتقد من تعاطفوا معهم فهل من معتبر.
    فعلاً نقطة هامة علينا جميعاً أن ندركها..

    هؤلاء الروافض أراهم قد أفسدوا على أنفسهم دنياهم وآخرتهم والعياذ بالله..
    أفسدوا دنياهم بأمور ٍ ما أنزل الله بها من سلطان .. من تشدّد ولبس السواد واللطم والإدماء وجرح الرؤوس وتقديس وتعظيم فلان وفلان..!!!
    وأفسدوا آخرتهم بعقيدتهم الضالّة والله المستعان..

    نسأل الله السلامة..

    تابع أخي الفاضل جزاك الله خير جزاء ونفع بكم الأمة..
    أؤمن كثيراً.. بأن المساحة الفاصلة بين السماء والأرض.. وبين الحلم والواقع.. مجرد دعاء..

  7. #7
    ناصح's صورة
    ناصح غير متواجد مُحاور متميّز
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    الموقع
    جـــــدة
    الردود
    1,453
    الجنس
    ذكر

    حياكِ الله أختي الكريمة حمامة الجنة ..

    وفيكِ بارك المولى عز وجل .. وأحسن إليكِ ..


    وصدقتي وبررتي فيما تفضلتي به من تعليق على ما أوردتِهِ من نقاط ..

    بيد أني أقف عند نقطة مهمة تفضلتي بالتطرق والإشارة إليها .. ألا وهي ما يتعلق بكتب الشيعة المُعتمدة عندهم ..

    وعلى الرغم من أني كنت واضعاً في حُسباني أن أتطرق إليها مستقبلاً في دورها المُخطط له .. إلا أني سأورد هنا نبذة مختصرة جداً عن أهم كتب الشيعة الإمامية في التفسير والحديث والعقيدة ..


    فأقول :


    أهم كتب الإمامية المعتمدة والمعتبرة في التفسير هي :

    1- تفسير علي بن إبراهيم القمي (تفسير القُمِّي) ..

    2- تفسير العياشي ..

    3- تفسير فرات بن إبراهيم بن فرات الكوفي (تفسير فُرات) ..

    هذه هي أهم كتبهم المعتمدة القديمة في التفسير .. حيث كان زمنها حتى القرن الرابع تقريباً ..


    أما كتب التفسير المتأخرة المعتمدة عندهم فهي :

    1- تفسير الصافي (لشيخهم محمد محسن المعروف بالفيض الكاشاني) ..

    2- البرهان في تفسير القرآن (لشيخهم هاشم بن سليمان البحراني) ..

    3- مرآة الأنوار ومشكاة الأسرار .. (لشيخهم أبي الحسن بن محمد العاملي الفتوني)


    وهناك كتب أخرى في هذا الباب .. بيد أن ما تقدم ذكره هي ما يعدُّه الإمامية أهم كتبهم في التفسير وأصحها وأكثر اعتباراً واعتماداً ..

    والعجيب حقاً .. أن كل أصحاب تلك الكتب قد قالوا بتحريف القرآن !!! (كما سيأتي بيانه لاحقاً بإذن الله تعالى) ..

    *******************

    كتبهم المعتمدة في الحديث (مروياتهم عن الإئمة) :

    القديمة منها :

    1- الكافي ..

    2- التهذيب ..

    3- الاستبصار ..

    4- من لا يحضره الفقيه ..


    المتأخرة منها :

    1- الوافي ..

    2- بحار الأنوار ..

    3- الوسائل ..

    4- مستدرك الوسائل ..

    ويُطلق الإمامية على هذه الكتب (الصحاح الثمانية) .. ولها عندهم أهمية كبرى ..

    **************************

    كتب العقيدة المعتمدة عندهم :


    المتقدمة منها :

    1- اعتقادات ابن بابويه.

    2- أوائل المقالات (لشيخهم لمفيد) ..

    3- تصحيح الاعتقاد (للمفيد أيضاً) ..

    4- نهج المسترشدين (لابن المطهر الحلي) ..

    5- الاعتقاد (للمجلسي صاحب البحار) ..

    المتأخرة منها :

    1- عقائد الإمامية (للمظفر) ..

    2- عقائد الإمامية الاثني عشرية (للزنجاني) ..

    وغيرها من الكتب ..


    وأي استفسار أو تساؤل من الإخوة والأخوات .. على الرحب والسعة ..

    والله أعلم وأحكم ..

    تحياتي ،،،


  8. #8
    المعاني السامية's صورة
    المعاني السامية غير متواجد كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Oct 2003
    الموقع
    ||| ديمةٌ بين "عِطرٍ" و "مَطر" ~
    الردود
    19,053
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    16
    التكريم
    • (القاب)
      • لمسة عطاء
      • بصمة إبداع
      • نبض وعطاء
      • زهرة الحوار
      • درة الإبداع
      • كاتبة دعوية متألقة
      • لمسة إبداع


    أخي الكريم

    ما شاء الله لا قوة إلا بالله
    معلومات نافعة و قيمة
    زادك الله من فضله فقد أفادتني كثيراً
    أسأل الله أن يجعلها في ميزان حسناتك يوم أن تلقاه


    .




    للأمان معاني أحلاها الرفقة الصالحة
    و للمعاني أماني أبقاها مع الرفقة الصالحة



    -حقوق جميع مواضيعي محفوظة لكل مُسلم-
    رحم الله ناقل مقالي و مُهديني الثواب

    يا من تذكُرني بالدّعا .. اجمعني فيه بـ "شقيقتي" .. و لكَ مني الوفا ()()

  9. #9
    صاحبة القلادة's صورة
    صاحبة القلادة غير متواجد زهرة لا تنسى - زهرة الحوار "نجمة القصة"
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    الموقع
    بلادي زينة البلدان *// المغرب //*
    الردود
    3,876
    الجنس
    أنثى
    يا ربي !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

    هذه هي معتقداتهم ؟

    لا حول و لا قوة الا بالله

    جزاك الله خيرا

    الله يهديهم لطريق الحق
    الحمد لله على رحمته التي وسعتنا رغم تقصيرنا
    مشتاقة لك أختي صديقة الزهور ..::.. النشيد لك
    حسبي ربي و كفـــــــــى *** شكرا لك صديقة الزهور
    أفتقـــد ربـى الشمال
    بالصحبة الصالحة تطيب الحياة شكرا للغالية المعاني السامية
    << العضوات المجندات , شكرا لقوافل العائدات >>

  10. #10
    ناصح's صورة
    ناصح غير متواجد مُحاور متميّز
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    الموقع
    جـــــدة
    الردود
    1,453
    الجنس
    ذكر
    أختي المُباركة : المعاني السامية ..

    اللهم آمين .. وجزاكِ الله خيراً وبارك فيكِ .. وتقبل منكِ ..

    أشكر لكِ كريم التفضل بالمرور ..


    الأخت الفاضلة : صدى الدكريات ..

    وجزاكِ ربي خيراً منه ..

    بل هذه بعض معتقداتهم فقط .. فنحن ما زلنا في بداية الطريق .. والمزيد سيأتي تِباعاً بإذن المولى عز وجل ..

    شكر الله للجميع ..

مواضيع مشابهه

  1. هـــل مـــن مرحـــب لــي
    بواسطة زوجه وفيه في ملتقى الإخــاء والترحيب
    الردود: 11
    اخر موضوع: 18-01-2009, 03:55 AM
  2. الردود: 22
    اخر موضوع: 27-09-2007, 01:54 AM
  3. هـــل تبـــكي عنـــد مـــوت مـــن جــرحـــك يوما ما !!
    بواسطة قائدة الأمة الإسلامية في فيض القلم
    الردود: 6
    اخر موضوع: 09-09-2007, 02:04 PM
  4. إلــــى أخــــتـــي الـــغـــالـــيـــة ... مـــع حـــبـــي
    بواسطة سوسو1983 في ملتقى الإخــاء والترحيب
    الردود: 4
    اخر موضوع: 22-01-2007, 05:04 PM
  5. الردود: 1
    اخر موضوع: 20-01-2007, 11:32 PM

أعضاء قرؤوا هذا الموضوع: 0

There are no members to list at the moment.

الروابط المفضلة

الروابط المفضلة
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96