انتقلت منتديات لكِ النسائية إلى هذا الرابط:
منتديات لكِ النسائية
هذا المنتدى للقراءة فقط.


للبحث في شبكة لكِ النسائية:
الصفحة 1 من 6 12345 ... الأخيرالأخير
عرض النتائج 1 الى 10 من 58

المحور الرابع من دورة توعية المقبلات على الزواج$الاعداد الاجتماعى للفتاة قبل الزواج $

(مواضيع النافذة الاجتماعية المتميزة - منتديات لكِ النسائية - الأرشيف)
...
  1. #1
    إنجــــــــي's صورة
    إنجــــــــي غير متواجد كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    12,645
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    1
    التكريم
    • (القاب)
      • منسقة مبدعة
      • درة صيفنا إبداع 1432هـ
      • متألقة صيفنا إبداع 1431 هـ
      • نبض وعطاء
      • متميزة المقال الاجتماعي2008
      • سفيرة الدعوة
      • أفضل سفيرة لبلدها
      • صاحبة الذوق الرفيع
      • دانه متألقة
      • مترجمة مبدعه
    (أوسمة)

    المواضيع المتميزة المحور الرابع من دورة توعية المقبلات على الزواج$الاعداد الاجتماعى للفتاة قبل الزواج $





    الاعداد الاجتماعي للفتاة يبدأ منذ نعومة أظفارها
    حيث يصب كاتجاه من اتجاهات متعددة في تكوين شخصيتها
    التي على أساسها تكبر معها و تتطور لتواجه بها المجتمع و من ثم الزوج

    فالفتاة مهما تم نصحها و إرشادها قبل الزواج
    فهي لن تعكس بعده سوى شخصيتها الحقيقية التي تكونت عبر عشرين عاما أو أكثر
    و سيبقى تأثير طباعها و صفاتها طاغيا على تعاملها مع زوجها و من حولها

    لذا وجب علينا كأسر و مجتمعات التركيز على هذه الصفات و الطباع و تكوينها
    لتكون أقرب ما يمكن إلى المثالية و الكمال و إن كان مستحيلا ......




    و لا يخفى تأثير الاهل و الوالدين خصوصا في هذه النقطة
    فالفتاة تنشأ و تترعرع في أسرة تكتسب منها الكثير و تتأثر بالجو السائد فيها
    و بتصرفات والديها خارج المنزل مع الآخرين و داخله فيما بينهما كزوجين أو مع أبنائهما

    فأولا و قبل كل شيء يجب تربية الفتاة على تقوى الله و مراقبته سرا و علانية
    فتقوى الله هي الأساس الذي عليه تبنى جميع التصرفات الاجتماعية و العلاقات السليمة ...

    فهي عندما تكون تقية متدينة.. فهي تخاف الله في نفسها و تحفظها ..
    تخاف الله في علاقاتها فلا تنتقي منها الا السليم ...
    تخاف الله فلا تظلم .. تخاف الله فتصل الرحم .. تخاف الله فتحفظ اسم عائلتها و اسم زوجها فيما بعد ....



    كمسلمة اولا شرقية ثانيا يجب أن تعكس الفتاة صورة مشرقة مشرفة عن دينها و بيئتها

    و لتتمكن بالطبع من قيادة أسرة المستقبل
    و تحقيق زواج ناجح متميز

    يتم ذلك باكتسابها عدة مهارات اجتماعية تتدرج مع مرور السنين و تقدم العمر




    *** فيجب إشراكها في المناسبات و الزيارات الاجتماعية
    و تعويدها على صلة الرحم و الأقارب
    و الأسلوب الصحيح للحديث و اللباقة في التعامل و التواصل
    و كيفية التصرف في المواقف المختلفة



    *** تعويدها على تحمل المسؤولية و إشراكها في القرارات العائلية و أخذ وجهة نظرها في الاعتبار
    تحفيزها على الاعتماد على نفسها و القيام بما يخصها بمفردها طالما كانت تستطيع ذلك

    و يجب الإكثار من الجلسات العائلية التي يسودها النقاشات البناءة و المواضيع الثقافية و الحوارية
    التي تنمي عند الفتاة هذه المهارات و تجعلها اكثر ثقة في نفسها و أكثر قدرة على التواصل مع الآخرين




    *** يجب إشراكها ايضا في استضافة الضيوف و التعامل معها كشخصية مستقلة ناضجة
    بحسب عمرها و إمكانياتها و لا يجب ان تكون فردا زائدا في الأسرة
    لا تقوم سوى بالأكل و الشرب و النوم

    تتعلم كيفية الترحيب بالآخرين و حسن الحديث و المجاملة بعيدا عن النفاق
    و كيف يمكنها فتح مواضيع مختلفة و عامة للحوار إن وجدت في وسط اجتماعي
    و كيف تشارك في النقاشات التي تعرض أمامها بأدب و تعبر عن وجهة نظرها الخاصة على أن لا تعارض الدين
    و في نفس الوقت لا يجعلها ذلك تجرح من أمامها او تقلل من أهمية رأيه




    ***كما يجب أن تتعلم مهارة الإنصات للآخرين و عدم مقاطعة من يتحدث حتى ينهي كلامه
    بالمقابل أيضا مهم أن تكون فاعلة و اجتماعية و لا تتصف بالسلبية أو التبعية لآراء الآخرين او الانطوائية
    و إلا فإن كل ذلك سيؤثر على حياتها الزوجية مستقبلا

    فتفاعلها مع الآخرين بالإضافة إلى أنه يسعدهم فهو يضيف إلى ثقافتها الاجتماعية
    و حصولها على خبرات و مهارات أكثر
    و هو ما يمهد لها التعامل مع زوجها بنفس الطريقة
    فتعرف كيف تشاركه في المواضيع المختلفة و مساعدته في اتخاذ قرارات صحيحة فيما يمران به

    كما يجعل الزوج يسعد بجلستها و لا يملها .... يأخذ اراءها بعين الاعتبار و يحرص على معرفة رأيها في كل أمر
    ما يقوي الأواصر بين الزوجين و يزيد المحبة و يقارب المسافات بينهما

    و يجعل عند الفتاة أيضا القدرة على فتح المواضيع المختلفة و الجميلة مع الزوج
    و تشجيعه على مشاركتها الحديث
    و يصبح عندها القابلية لتقبل النقد و محاولة اصلاح نفسها و الارتقاء بها بما يزيدها رفعة و تألقا
    من أجلها اولا ثم من أجل زوجها و أبنائها و أسرتها
    فالأم المثقفة تخرج جيلا مثقف بحسب ما تعلمه و تربيه ..




    خاصة مع كثرة الشكاوي هذه الأيام من قبل الفتيات
    حول الخرس الزوجي المنتشر بكثرة خاصة من طرف الزوج

    أو عدم القدرة على فتح مواضيع مع الزوج و عدم معرفة
    نوعية المواضيع التي يمكن أن يشترك بها الزوجان ..

    أو شعور الزوج بالفرق الاجتماعي بينه و بين زوجته و عدم مواكبتها له بهذا الخصوص
    و شكواه من عدم وجود شخصية أو ماهية اجتماعية مميزة لها
    و الفرق الكبير بينهما من الناحية التفكيرية




    *** يجب أن تعرف الفتاة أن قوتها في أنوثتها و رقتها
    فلا يعلو صوتها عموما و مع الزوج خاصة

    بسم الله الرحمن الرحيم
    ( إن أنكر الأصوات لصوت الحمير)
    صدق الله العظيم


    و أن تتعلم كيفية حل كل الأمور و المشاكل بهدوء و روية و بالنقاش المنطقي
    و أن لا تحاول إخضاع زوجها لرغبتها مرغما أو الدخول معه في تحد
    حول من يستطيع أن ينفذ قراره
    فهذا مخالف شرعا حيث لزوجها عليها القوامة
    كما أنه يصور الحياة الزوجية بساحة حرب الهدف فيها السيادة
    و هذا الأمر ليس صحيحا بالطبع و ليس في صالح أي من الزوج أو الزوجة




    *** تحاول أن تتعلم الصبر... كيف تمتص غضب زوجها مستقبلا و تكسب ثقته
    بحيث لا يخفي عنها أي أمر ويكون واثقا من تفهمها له و التماس الأعذار إن احتاج
    و هذا يضفي على العلاقة سمة الثقة و الشفافية
    و هو اهم ما يحتاج اليه الزوجان
    و أقوى ركيزة يعتمد عليها الزواج


    *** تتعلم كيف تنصت له باهتمام و عناية مركزة مع استخدام الإيماءات و التعابير
    التي تشعره بذلك فتشجعه على قول المزيد و تشعره بالراحة عند حديثه معها
    كما يشعر باستيعابها له و لمشاكله و ظروفه و طبيعة عمله و علاقاته مع الآخرين


    *** و هنا يفتح مجال حديثنا لنتطرق إلى الغيرة
    و يجب أن تعلم أن الغيرة لا يبالغ فيها لتصل إلى حد الشك و تخنق بها زوجها
    و تعلم أنها بعد زواجها يجب أن تتخلى عن أنانيتها
    فهي ستشارك شخصا أخر حياته و لن تلغي شخصيته
    و يجب أن تتمتع بالمهارة التي تعرفها متى تقترب و متى تبتعد
    و كيف تظهر غيرتها في الوقت المناسب




    *** كل فتاة يجب أن تتعلم كيف تشارك الآخرين و بالتالي زوجها همومه و مشاكله و نفسيته
    و تهتم بمشاعره و حالته النفسية.....فلا يكون هو حزين مشغول البال
    و هي تحادث صديقتها فرحة منشغلة عنه بأمور أقل أهمية تتسلى دون أي اهتمام


    *** الزوجة الصالحة تبدي اهتمامها بكل ما يخص زوجها و يهمه
    تقدم له ما يسعده و تبتعد عما يضايقه و تتجنب ما يمكن أن يثير حفيظته
    لا تحاول استفزازه و تراعي حرمته خاصة في تعاملها مع الرجال الأجانب عنها و لا تحرجه بتصرفاتها
    و هذا كله يتم اكتسابه من التربية قبل الزواج
    باهتمام من الوالدين و تنمية الدوافع الدينية داخل الفتاة
    و تعلميها التعامل الصحيح مع الأشخاص المختلفين
    بحيث تتزوج فتكون متزنة - ذكية - لماحة -
    خفيفة الظل في أوقات و جادة في أخرى - لبقة التعامل بعيدا عن الميوعة




    *** زوجة المستقبل يجب أن تعلم أن عليها احترام ما يخص زوجها و توقيره
    و هنا يمتد الحديث ليصل أهل الزوج
    و هي نقطة مهمة جدا و السبب في كثير من المشاكل الزوجية


    *** حين تتزوج الفتاة فعليها أن تعرف و تعي جيدا
    أنها لا تتزوج الفارس الراكب على حصان أبيض
    جاء ليخطفها و يهربا معا إلى جزيرة معزولة
    لا أبدا بل أن زواجهما يكون وسيلة و سببا في الربط بين عائلتين كبيرتين

    مما يوجب عليها بطبيعة الحال واجبات تجاه هاتين العائلتين
    عائلتها و عائلة زوجها

    و بطبيعة الفتاة فإنها تبقى مرتبطة بوالديها و إخوتها حتى بعد زواجها
    تحنو عليهم و تبرهم و لا تقصر تجاههم
    لذا يبقى التوجيه الأهم هو كيفية تعاملها مع أهل الزوج
    الذين دخلوا حياتها بمعية زوجها و الذين قد يكونون مختلفين كثيرا في عاداتهم و تقاليدهم




    لكنها و على أي حال يجب أن تتقي الله فيهم
    تعاملهم بود و احترام و محبة بغض النظر عن صفاتهم و تصرفاتهم
    بل تحتسب أي عمل تقوم به من أجلهم لوجه الله تعالى
    و من ثم رضى لزوجها الذي هو جنتها و نارها ......

    و تبدأ علاقة الفتاة بأهل زوجها منذ الخطبة تقريبا و تستمر فيما بعد الزواج


    فيصبح من واجبها أن تصلهم و تسأل عنهم و تتودد إليهم
    و تتغاضى عن تصرفاتهم إن لم تعجبها... تستضيفهم و ترحب بهم في بيتها الذي هو منزل ابنهم
    و تكرمهم بطيب نفس...و لا تنسى أنهم السبب في وجود ابنهم و زواجه منها
    تعاملهم كما تحب أن تعامل زوجة أخيها والديها فلا فرق في الحالتين

    عليها أيضا أن تهاديهم في الأوقات المناسبة و تشاركهم مناسباتهم المهمة

    و أن لا تكتفي بذلك فقط
    بل يجب أن تحث زوجها على صلة أهله و برهم.. تذكره إن نسي ببر والديه و إخوته
    تشجعه على تقديم المعونة لهم إن كانوا بحاجة لها و كان يستطيع ذلك

    تتقرب إلى حماتها و تحاول القضاء على الشعور السلبي
    المتكون عند أغلب الحموات من أن الزوجة ( الكنة ) جاءت لتخطف منهم ابنهم و تبعده عنهم

    تزورهم و تتبسم لهم و تبتعد عن أي تعابير سلبية أو تأففات يمكن أن تؤذيهم




    تتقرب من أخوات الزوج و تجعل علاقاتها معهم و مع سلفاتها إن وجدوا في أحسن حال


    تترفع عن الحوارات و المشاكل السفيهة و عن سفاسف الأمور
    و لا تدخل في أخذ و رد و جدال عقيم

    تتجنب بشكل مهذب الاختلاط الزائد بإخوة زوجها الرجال في غير ضرورة
    و لا تخضع في القول معهم و لا تستهين بالخلوة
    قال الرسول عليه الصلاة و السلام :
    ( الحمو الموت)
    صدق رسولنا عليه أفضل الصلاة و أتم التسليم
    هذا غالبا في حال كان السكن مشترك مع أهل الزوج



    على الفتاة أن تتجنب تماما المقارنة بين أهل زوجها و بينها أمامه
    و حذار من أن تضع زوجها يوما في اختيار ما بينها و بين أهله و أن تضغط عليه بهذا الخصوص
    فلا هي سعدت إن فضلها عليهم و عق بهم
    و لا هي ارتاحت إن تجاوزها و فضلهم عنها .......

    و يجب عليها التحكم في انفعالاتها و مراعاة موقف زوجها بهذا الخصوص

    و لتتذكري أختي الغالية
    اجعلي معاملتك مع الله تعالى و لن تندمي بإذن الله


    أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم و أتوب إليه


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    الموقع
    ليبيا
    الردود
    80
    الجنس
    امرأة
    صباح الخير شكرآ أنجي على مجهوداتك و انا متابعة معكن

  3. #3
    * الفالحة *'s صورة
    * الفالحة * غير متواجد مشرفة السياحة
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    الموقع
    ღ♥ في عش الهناء ♥ღ
    الردود
    9,194
    الجنس
    امرأة
    التكريم
    • (القاب)
      • دانة الحوار
      • صانعة المعروف
      • شمعة مضيئة
      • مربية ناجحة
      • مُتنزهة بارعة
      • صاحبة همسة رائعة
      • أم قائدة
      • باحثة متميزة
      • أميرة العيد
      • سيدة منظمة
      • محررة في مجلة الامل
      • مُبدعة الصيف
      • ريحانة الحوار
      • همسة متميزة
      • سفيرة ركن السياحة و السفر
      • بصمة تعاون
      • نجمة الديكور
      • أم مبدعة
      • بصمة مبدعة
      • فن وذوق
      • عدسة مغتربة مبدعة
      • باحثة متألقة الصوتيات
      • نجمة عيد الطفولة
      • مشاركة متميزة
      • بصمة
    (أوسمة)
    أختي العزيز إنجي

    جميلة هي نصائحك ومفيدة للغاية

    وسردك للموضوع أكثر من رائع

    جزاكن الله خيراً وبارك فيكن

    سأحاول المشاركة بالرأي لاحقاً إن شاءالله

  4. #4
    نمارق النرجسية's صورة
    نمارق النرجسية غير متواجد النجم الفضي
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الموقع
    محباً لله ومحبا للحياه وادعو الله الثبات والغفران
    الردود
    2,739
    الجنس
    امرأة
    تعقيب كتبت بواسطة إنجــــــــي عرض الرد


    و كما ذكرت الحبيبة أم هارون و مهدت فالاعداد الاجتماعي للفتاة يبدأ منذ نعومة أظفارها
    حيث يصب كاتجاه من اتجاهات متعددة في تكوين شخصيتها
    التي على أساسها تكبر معها و تتطور لتواجه بها المجتمع و من ثم الزوج

    فالفتاة مهما تم نصحها و إرشادها قبل الزواج
    فهي لن تعكس بعده سوى شخصيتها الحقيقية التي تكونت عبر عشرين عاما أو أكثر و سيبقى تأثير طباعها و صفاتها طاغيا على تعاملها مع زوجها و من حولها

    لذا وجب علينا كأسر و مجتمعات التركيز على هذه الصفات و الطباع و تكوينها
    لتكون أقرب ما يمكن إلى المثالية و الكمال و إن كان مستحيلا ......


    و لا يخفى تأثير الاهل و الوالدين خصوصا في هذه النقطة
    فالفتاة تنشأ و تترعرع في أسرة تكتسب منها الكثير و تتأثر بالجو السائد فيها
    و بتصرفات والديها خارج المنزل مع الآخرين و داخله فيما بينهما كزوجين أو مع أبنائهما

    كمسلمة اولا شرقية ثانيا يجب أن تعكس الفتاة صورة مشرقة مشرفة عن دينها و بيئتها

    و لتتمكن بالطبع من قيادة أسرة المستقبل
    و تحقيق زواج ناجح متميز

    يتم ذلك باكتسابها عدة مهارات اجتماعية تتدرج مع مرور السنين و تقدم العمر


    *** فيجب إشراكها في المناسبات و الزيارات الاجتماعية
    و تعويدها على صلة الرحم و الأقارب
    و الأسلوب الصحيح للحديث و اللباقة في التعامل و التواصل
    و كيفية التصرف في المواقف المختلفة

    *** تعويدها على تحمل المسؤولية و إشراكها في القرارات العائلية و أخذ وجهة نظرها في الاعتبار
    تحفيزها على الاعتماد على نفسها و القيام بما يخصها بمفردها طالما كانت تستطيع ذلك

    و يجب الإكثار من الجلسات العائلية التي يسودها النقاشات البناءة و المواضيع الثقافية و الحوارية
    التي تنمي عند الفتاة هذه المهارات و تجعلها اكثر ثقة في نفسها و أكثر قدرة على التواصل مع الآخرين


    *** يجب إشراكها ايضا في استضافة الضيوف و التعامل معها كشخصية مستقلة ناضجة
    بحسب عمرها و إمكانياتها و لا يجب ان تكون فردا زائدا في الأسرة
    لا تقوم سوى بالأكل و الشرب و النوم

    تتعلم كيفية الترحيب بالآخرين و حسن الحديث و المجاملة بعيدا عن النقاش
    و كيف يمكنها فتح مواضيع مختلفة و عامة للحوار إن وجدت في وسط اجتماعي
    و كيف تشارك في النقاشات التي تعرض أمامها بأدب و تعبر عن وجهة نظرها الخاصة على أن لا تعارض الدين
    و في نفس الوقت لا يجعلها ذلك تجرح من أمامها او تقلل من أهمية رأيه


    ***كما يجب ان تتعلم مهارة الإنصات للآخرين و عدم مقاطعة من يتحدث حتى ينهي كلامه
    بالمقابل أيضا مهم أن تكون فاعلة و اجتماعية و لا تتصف بالسلبية أو التبعية لآراء الآخرين او الانطوائية
    و إلا فإن كل ذلك سيؤثر على حياتها الزوجية مستقبلا

    فتفاعلها مع الآخرين بالإضافة إلى انه يسعدهم فهو يضيف إلى ثقافتها الاجتماعية
    و حصولها على خبرات و مهارات أكثر
    و هو ما يمهد لها التعامل مع زوجها بنفس الطريقة
    فتعرف كيف تشاركه في المواضيع المختلفة و مساعدته في اتخاذ قرارات صحيحة فيما يمران به

    كما يجعل الزوج يسعد بجلستها و لا يملها كما يأخذ اراءها بعين الاعتبارو يحرص على معرفة رأيها في كل أمر

    و يجعل عند الفتاة أيضا القدرة على فتح المواضيع المختلفة و الجميلة مع الزوج
    و تشجيعه على مشاركتها الحديث
    ما يقوي الأواصر بين الزوجين و يزيد المحبة و يقارب المسافات بينهما


    خاصة مع كثرة الشكاوي هذه الأيام من قبل الفتيات
    حول الخرس الزوجي المنتشر بكثرة خاصة من طرف الزوج

    او عدم القدرة على فتح مواضيع مع الزوج و عدم معرفة
    نوعية المواضيع التي يمكن أن يشترك بها الزوجان

    أو شعور الزوج بالفرق الاجتماعي بينه و بين زوجته و عدم مواكبتها له بهذا الخصوص
    و شكواه من عدم وجود شخصية او ماهية اجتماعية مميزة لها
    و الفرق الكبير بينهما من الناحية التفكيرية


    *** يجب أن تعرف الفتاة أن قوتها في أنوثتها و رقتها
    فلا يعلو صوتها عموما و مع الزوج خاصة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    ( إن أنكر الأصوات لصوت الحمير)
    صدق الله العظيم

    و أن تتعلم كيفية حل كل الأمور و المشاكل بهدوء و روية و بالنقاش المنطقي
    و أن لا تحاول إخضاع زوجها لرغبتها مرغما أو الدخول معه في تحد
    حول من يستطيع أن ينفذ قراره
    فهذا مخالف شرعا حيث لزوجها عليها القوامة
    كما أنه يصور الحياة الزوجية بساحة حرب الهدف فيها السيادة
    و هذا الأمر ليس صحيحا بالطبع و ليس في صالح أي من الزوج أو الزوجة


    *** تحاول أن تتعلم الصبر... كيف تمتص غضب زوجها مستقبلا و تكسب ثقته
    بحيث لا يخفي عنها أي أمر ويكون واثقا من تفهمها له و التماس الأعذار إن احتاج

    *** تتعلم كيف تنصت له باهتمام و عناية مركزة مع استخدام الإيماءات و التعابير
    التي تشعره بذلك فتشجعه على قول المزيد و تشعره بالراحة عند حديثه معها
    كما يشعر باستيعابها له و لمشاكله و ظروفه و طبيعة عمله و علاقاته مع الآخرين

    *** و هنا يفتح مجال حديثنا لنتطرق إلى الغيرة
    و يجب أن تعلم أن الغيرة لا يبالغ فيها لتصل إلى حد الشك و تخنق بها زوجها
    و تعلم أنها بعد زواجها يجب أن تتخلى عن أنانيتها
    فهي ستشارك شخصا أخر حياته و لن تلغي شخصيته
    و يجب أن تتمتع بالمهارة التي تعرفها متى تقترب و متى تبتعد
    و كيف تظهر غيرتها في الوقت المناسب


    *** كل فتاة يجب أن تتعلم كيف تشارك الآخرين و بالتالي زوجها همومه و مشاكله و نفسيته
    و تهتم بمشاعره و حالته النفسية.....فلا يكون هو حزين مشغول البال
    و هي تحادث صديقتها فرحة منشغلة عنه بأمور اقل أهمية تتسلى دون اي اهتمام

    *** الزوجة الصالحة تبدي اهتمامها بكل ما يخص زوجها و يهمه
    تقدم له ما يسعده و تبتعد عما يضايقه و تتجنب ما يمكن أن يثير حفيظته
    لا تحاول استفزازه و تراعي حرمته خاصة في تعاملها مع الرجال الأجانب عنها و لا تحرجه بتصرفاتها
    و هذا كله يتم اكتسابه من التربية قبل الزواج
    باهتمام من الوالدين و تنمية الدوافع الدينية داخل الفتاة
    و تعلميها التعامل الصحيح مع الآشخاص المختلفين
    بحيث تتزوج فتكون متزنة - ذكية - لماحة -
    خفيفة الظل في أوقات و جادة في أخرى - لبقة التعامل بعيدا عن الميوعة


    *** زوجة المستقبل يجب أن تعلم أن عليها احترام ما يخص زوجها و توقيره
    و هنا يمتد الحديث ليصل أهل الزوج
    و هي نقطة مهمة جدا و السبب في كثير من المشاكل الزوجية

    *** حين تتزوج الفتاة فعليها أن تعرف و تعي جيدا
    أنها لا تتزوج الفارس الراكب على حصان أبيض
    جاء ليخطفها و يهربا معا إلى جزيرة معزولة
    لا آبدا بل أن زواجهما يكون وسيلة و سببافي الربط بين عائلتين كبيرتين

    مما يوجب عليها بطبيعة الحال واجبات تجاه هاتين العائلتين
    عائلتها و عائلة زوجها

    و بطبيعة الفتاة فإنها تبقى مرتبطة بوالديها و إخوتها حتى بعد زواجها
    تحنو عليهم و تبرهم و لا تقصر تجاههم
    لذا يبقى التوجيه الآهم هو كيفية تعاملها مع أهل الزوج
    الذين دخلوا حياتها بمعية زوجها و الذين قد يكونون مختلفين كثيرا في عاداتهم و تقاليدهم


    لكنها و على أي حال يجب آن تتقي الله فيهم
    تعاملهم بود و احترام و محبة بغض النظر عن صفاتهم و تصرفاتهم
    بل تحتسب أي عمل تقوم به من أجلهم لوجه الله تعالى
    و من ثم رضى لزوجها الذي هو جنتها و نارها

    و تبدأ علاقة الفتاة بأهل زوجها منذ الخطبة تقريبا و تستمر فيما بعد الزواج

    فيصبح من واجبها أن تصلهم و تسأل عنهم و تتودد إليهم
    و تتغاضى عن تصرفاتهم إن لم تعجبها تستضيفهم و ترحب بهم في بيتها الذي هو منزل ابنهم
    و تكرمهم بطيب نفس...و لا تنسى أنهم السبب في وجود ابنهم و زواجه منها

    عليها أيضا أن تهاديهم في الأوقات المناسبة و تشاركهم مناسباتهم المهمة

    و أن لاتكتفي بذلك فقط
    بل يجب أن تحث زوجها على صلة أهله و برهم تذكره إن نسي ببر والديه و إخوته
    تشجعه على تقديم المعونة لهم إن كانوا بحاجة لها و كان يستطيع ذلك

    تتقرب إلى حماتها و تحاول القضاء على الشعور السلبي المتكون عند أغلب الحموات من أن الزوجة ( الكنة ) جاءت لتخطف منهم ابنهم و تبعده عنهم

    تزورهم و تتبسم لهم و تبتعد عن اي تعابير سلبية أو تأففات يمكن أن تؤذيهم


    تتقرب من أخوات الزوج و تجعل علاقاتها معهم و مع سلفاتها إن وجدوا في أحسن حال


    تترفع عن الحوارات و المشاكل السفيهة و عن سفاسف الأمور
    و لا تدخل في أخذ و رد و جدال عقيم

    تتجنب بشكل مهذب الاختلاط الزائد بإخوة زوجها الرجال في غير ضرورة
    و لا تخضع في القول معهم و لا تستهين بالخلوة
    قال الرسول عليه الصلاة و السلام :
    ( الحمو الموت)
    صدق رسولنا عليه أفضل الصلاة و أتم التسليم
    هذا غالبا في حال كان السكن مشترك مع أهل الزوج


    على الفتاة أن تتجنب تماما المقارنة بين أهل زوجها و بينها أمامه
    و حذار من أن تضع زوجها يوما في اختيار ما بينها و بين أهله و أن تضغط عليه بهذا الخصوص
    فلا هي سعدت إن فضلها عليهم و عق بهم
    و لا هي ارتاحت إن تجاوزها و فضلهم عنها

    و يجب عليها التحكم في انفعالاتها و مراعاة موقف زوجها بهذا الخصوص

    و لتتذكري أختي الغالية
    اجعلي معاملتك مع الله تعالى و لن تندمي بإذن الله

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ما شاء الله أختي وأنجي اهنيك على

    قلمك الذهبي الي كتب كل ماهو مفيد لكل من

    هي مقبلة على زواج او كل من هي متزوجة ولديها

    مشاكل بشأن عدم تفهمها الحياة الزوجية لقد قرأت

    بكل تمعن وأعجبني كل ماهو مكتوب وبيني وبين نفسي

    أقول يجب ان أكون هكذا لكي أكسب رضى الله ورضى

    زوجي وأكون بين اهله الكنة المحبوبة . وهناك عدة

    أسئلة كانت تدور داخل راسي ولكن بعد قرأتي

    لموضوعاتكم القيمة وجدت الجواب دون صعوبات .

    بارك الله فيكم وجعله في ميزان حساناتكم واتمنا لكم

    المزيد من العطاء في جهودكم الرائعة.


    وتقبلو مروري

  5. #5
    إنجــــــــي's صورة
    إنجــــــــي غير متواجد كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    12,645
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    1
    التكريم
    • (القاب)
      • منسقة مبدعة
      • درة صيفنا إبداع 1432هـ
      • متألقة صيفنا إبداع 1431 هـ
      • نبض وعطاء
      • متميزة المقال الاجتماعي2008
      • سفيرة الدعوة
      • أفضل سفيرة لبلدها
      • صاحبة الذوق الرفيع
      • دانه متألقة
      • مترجمة مبدعه
    (أوسمة)
    تعقيب كتبت بواسطة دودو الحنونة عرض الرد
    صباح الخير شكرآ ام هارون و أنجي على مجهوداتكم و انا متابعة معكن
    اختي دودو اهلا بك
    الشكر لله حبيبتي سعيدة بمرورك
    ننتظرك رأيك و تعليقك
    أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم و أتوب إليه


  6. #6
    إنجــــــــي's صورة
    إنجــــــــي غير متواجد كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    12,645
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    1
    التكريم
    • (القاب)
      • منسقة مبدعة
      • درة صيفنا إبداع 1432هـ
      • متألقة صيفنا إبداع 1431 هـ
      • نبض وعطاء
      • متميزة المقال الاجتماعي2008
      • سفيرة الدعوة
      • أفضل سفيرة لبلدها
      • صاحبة الذوق الرفيع
      • دانه متألقة
      • مترجمة مبدعه
    (أوسمة)
    تعقيب كتبت بواسطة * الفالحة * عرض الرد
    أخواتي العزيزات أم هارون و إنجي

    جميلة هي نصائحكن ومفيدة للغاية

    وسردكم للموضوع أكثر من رائع

    جزاكن الله خيراً وبارك فيكن

    سأحاول المشاركة بالرأي لاحقاً إن شاءالله

    اختي الفالحة اهلا و سهلا بك
    سعداء بانضمامك لنا
    و الحمدلله ان الموضوع نال اعجابك

    بانتظارك و انتظار تعليقك و رأيك حبيبتي
    أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم و أتوب إليه


  7. #7
    إنجــــــــي's صورة
    إنجــــــــي غير متواجد كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    الردود
    12,645
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    1
    التكريم
    • (القاب)
      • منسقة مبدعة
      • درة صيفنا إبداع 1432هـ
      • متألقة صيفنا إبداع 1431 هـ
      • نبض وعطاء
      • متميزة المقال الاجتماعي2008
      • سفيرة الدعوة
      • أفضل سفيرة لبلدها
      • صاحبة الذوق الرفيع
      • دانه متألقة
      • مترجمة مبدعه
    (أوسمة)
    تعقيب كتبت بواسطة نمارق النرجسية عرض الرد
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ما شاء الله أخواتي ام هارون وأنجي اهنيكم على

    أقلامكم الذهبية التي تكتب كل ماهو مفيد لكل من

    هي مقبلة على زواج او كل من هي متزوجة ولديها

    مشاكل بشأن عدم تفهمها الحياة الزوجية لقد قرأت

    بكل تمعن وأعجبني كل ماهو مكتوب وبيني وبين نفسي

    أقول يجب ان أكون هكذا لكي أكسب رضى الله ورضى

    زوجي وأكون بين اهله الكنة المحبوبة . وهناك عدة

    أسئلة كانت تدور داخل راسي ولكن بعد قرأتي

    لموضوعاتكم القيمة وجدت الجواب دون صعوبات .

    بارك الله فيكم وجعله في ميزان حساناتكم واتمنا لكم

    المزيد من العطاء في جهودكم الرائعة.


    وتقبلو مروري

    حبيبتي نمروقة نورت الموضوع
    الحمدلله حبيبتي ان الموضوع نال على اعجابك
    و ووجد بعض الاجابات و الحلول
    للاسئلة المتكونة في ذهنك
    حبيبتي كل شيء في الحياة يحتاج مجهود و عمل جاد حتى يخرج في احسن صورة
    و الزواج نفس الشيء يحتاج الى كثير من الصبر و التفهم و العقلانية في معالجة جميع اموره
    لتنعم الفتاة و بالتالي الاسرة بحياة سعيدة مستقرة
    و دائما نقول ان كل عمل زائل الا ما كان لوجه الله
    و كانت النية فيه خالصة له تعالى
    لذا نحاول دوما ان نجدد نيتنا ليكتب الله لنا بها الاجر ان شاء الله

    ان شاء الله نفرح فيك قريبا نمروقة و تكوني احلى عروسة
    أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم و أتوب إليه


  8. #8
    نمارق النرجسية's صورة
    نمارق النرجسية غير متواجد النجم الفضي
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الموقع
    محباً لله ومحبا للحياه وادعو الله الثبات والغفران
    الردود
    2,739
    الجنس
    امرأة
    تعقيب كتبت بواسطة إنجــــــــي عرض الرد
    حبيبتي نمروقة نورت الموضوع
    الحمدلله حبيبتي ان الموضوع نال على اعجابك
    و ووجد بعض الاجابات و الحلول
    للاسئلة المتكونة في ذهنك
    حبيبتي كل شيء في الحياة يحتاج مجهود و عمل جاد حتى يخرج في احسن صورة
    و الزواج نفس الشيء يحتاج الى كثير من الصبر و التفهم و العقلانية في معالجة جميع اموره
    لتنعم الفتاة و بالتالي الاسرة بحياة سعيدة مستقرة
    و دائما نقول ان كل عمل زائل الا ما كان لوجه الله
    و كانت النية فيه خالصة له تعالى
    لذا نحاول دوما ان نجدد نيتنا ليكتب الله لنا بها الاجر ان شاء الله

    ان شاء الله نفرح فيك قريبا نمروقة و تكوني احلى عروسة
    أشكرك أختي أنجي وفعلا كل شي زائل إلا عملنا لوجه

    الله وربي يقدرنا على كل ماهو فيه خيرا لنا.

    الله يسمع منك واكون أحلى عروسة دعواتكم لي ولكل

    من هيا مقبلة على الزواج.

  9. #9
    * الفالحة *'s صورة
    * الفالحة * غير متواجد مشرفة السياحة
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    الموقع
    ღ♥ في عش الهناء ♥ღ
    الردود
    9,194
    الجنس
    امرأة
    التكريم
    • (القاب)
      • دانة الحوار
      • صانعة المعروف
      • شمعة مضيئة
      • مربية ناجحة
      • مُتنزهة بارعة
      • صاحبة همسة رائعة
      • أم قائدة
      • باحثة متميزة
      • أميرة العيد
      • سيدة منظمة
      • محررة في مجلة الامل
      • مُبدعة الصيف
      • ريحانة الحوار
      • همسة متميزة
      • سفيرة ركن السياحة و السفر
      • بصمة تعاون
      • نجمة الديكور
      • أم مبدعة
      • بصمة مبدعة
      • فن وذوق
      • عدسة مغتربة مبدعة
      • باحثة متألقة الصوتيات
      • نجمة عيد الطفولة
      • مشاركة متميزة
      • بصمة
    (أوسمة)


    اسمحو لي أن أضيف لدرر أخواتي بعض الأضافات البسيطة والتى اطبقها حالياً
    في تربية ابنتي ذات الأثنى عشر سنة واحاول جاهدة في تعويدها عليها والتي تنحصر في ...

    وبما انها وحيدة فهي من النوع الخجول ولا تستطيع ان تشارك في حديث مع من اكبر منها لدا رأيت من واجبي

    * أن ابداء في تعليمها على حسن اسلوب الحديث و مجاملة المتحدث وخاصة الكبار



    * أن تشارك في المناسبات و الزيارات الاجتماعية لتتعويد على صلة الرحم و الأقارب



    * كيفية التصرف في المواقف المحرجة والعصيبة وخاصة عندما لا اكون موجودة معها



    * بما انها الكبيرة رأيت أن أعودها على تحمل المسؤولية و ترك الحرية لها في إبداء رأيها



    * احبت المطبخ فتركتها تصنع ما يعجبها ويناسب عمرها ... فلاحت بوادر فنانة طبخ بأيديها



    * احاول جاهدة في عمل ماهو خيرامامها كااخراج الصدقات ، الصلاة ، الكلام الطيب ، المسامحة
    العطف على المحتاج ... الخ جعلني قدوتها ومرجعها الديني والأخلاقي في حياتها الاجتماعية



    * السؤال على جدتها يومياً بالهاتف امامها جعلها تقوم به هي عندما اكون أنا مشغولة
    فتقوم بالأتصال بها والسؤال عن صحتها وعن صحة عماتها وأعمامها ثم تخبرني بما فعلت وهي فرحة



    * آخدها لزيارة صديقاتها بين الحين والآخر لتتواصل معهم ولتحكي لهم عن ما فعلت طيلة فترة الغياب
    وهي مسرورة بأنها اصبحت دات اهمية ولها مكانة بين افراد اسرتها ورأيها مسموع بينهم



    الحقيقة هناك الكثير من التغيرات الذي رأيتها على ابنتي حين تركت لها حرية التصرف والأندماج
    الاجتماعي في أسرتي ... ولضيق الوقت لا استطيع سردها جميعاً الآن وهدا ما اسعفتني به ذاكرتي

    اتمنى ان تستفيدو من تجربتي في تربية ابنتي على السلوك الإجتماعي ولو بخطوات بسيطة و اولية

    وتقبلوا تحياتي

  10. #10
    نقآء الياسمين ~'s صورة
    نقآء الياسمين ~ غير متواجد كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    الموقع
    o《لڪِ اللـہ ياشآمنآ 》●
    الردود
    13,545
    الجنس
    أنثى
    التدوينات
    1
    التكريم
    • (القاب)
      • متألقة صيفنا إبداع 1431 هـ
      • متميزة المقال الاجتماعي 2011
    السلام عليكم ..


    سلمت يمناكٍ الغالية انجي على ابداع سطورك


    كم هي رائعة نصائحك


    وبجد صرت اتلهف كل مرة لانتظار المحور الجديد


    بعد قراءة كل محور و وضع النقاط التي اعجبتني منه


    فعلا بارك الله فيكم وبجهودكم


    تقبلو مروري ياغاليات
    ــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــ تـوقيــ ع ــــــي ــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــ


مواضيع مشابهه

  1. الردود: 102
    اخر موضوع: 16-07-2009, 09:45 AM
  2. الردود: 25
    اخر موضوع: 20-06-2009, 10:40 PM
  3. الردود: 0
    اخر موضوع: 08-06-2009, 09:27 PM

أعضاء قرؤوا هذا الموضوع: 0

There are no members to list at the moment.

الروابط المفضلة

الروابط المفضلة
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96