انتقلت منتديات لكِ النسائية إلى هذا الرابط:
منتديات لكِ النسائية
هذا المنتدى للقراءة فقط.


للبحث في شبكة لكِ النسائية:
الصفحة 1 من 7 12345 ... الأخيرالأخير
عرض النتائج 1 الى 10 من 69

الصبر و تجاوز الأزمات**( صيفنا ابداع )**

(مواضيع النافذة الاجتماعية المتميزة - منتديات لكِ النسائية - الأرشيف)
...
  1. #1
    DAHUBA14's صورة
    DAHUBA14 غير متواجد مشرفة ركني النافذة الاجتماعية والديكور
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الموقع
    بلاد العم سام *USA*
    الردود
    12,789
    الجنس
    امرأة
    التكريم
    • (القاب)
      • متألقة صيفنا إبداع 1431 هـ
      • أزاهير الروضة
      • مجموعة العطاء بالنافذة الإجتماعية
      • الذوق الراقي
      • بالعلم نرتقي
      • فن و ذوق
      • عدسة مغتربة ساحرة
      • متألقة ركن السياحة و السفر
      • ذاكرة سياحية رائعة
    (أوسمة)

    summer2009 الصبر و تجاوز الأزمات**( صيفنا ابداع )**










    الصبر و تجاوز الأزمات

    **سأصبر حتى يعجز الصبر عن صبري

    ساصبر حتى ينظر الرحمن في أمري

    ساصبر حتى يعلم الصبر أني صبرت على شيء أمر من الصبر**

    لو أمعنا االنظر في حياتنا كبشر ، لوجدناها تتغير وتتبدل تماما كفصول السنة ،فلا ربيع دائم و لا خريف دائم .
    و مع كل هذه المتغيرات تظهر لدينا قوة عجيبة وهبنا الله تعالى إياها ،هذه القوة التي
    نتسلح بها عند أصعب الأزمات و الشدائد والتي تتلخص في كلمتين بسيطتين في لفظهما كبيرتين في معناهما ألا و هما

    (( الصبر و العزيمة ))

    هذه النعمة العظيمة التي وهبها الله تعالى لعباده
    وأمرهم التسلح بها لمواجهة أصعب أزمات الحياة ، هذا السلاح القوي الذي يمتلكه الإنسان الضعيف في بنيته إذا
    ما استعان بها و قام بتوظيفها جعلته أقوى ما على الأرض ، هذه القوة الغريبة و النعمة
    العظيمة التي منحهاالخالق تبارك و تعالى لعباده لا يعلم بقيمتها إلا المؤمنون المحتسبون ؛فهى بمثابة طوق النجاة الذي ينقذهم و يخلصهم
    من الوقوع و الإنهيار ، ويجعلهم يتخطون أصعب العقبات، فحين
    يتسلّحون بالصبر و الثبات وقوة الإيمان و العزيمة الصادقة ؛فإنهم بذلك سوف يتحدّون الرياح العاتية
    التي من الممكن أن تعصف بهم لأنهم بكل بساطة أصبحوا بمثابة الذي يقف خلف جدارمنيع ألا وهو
    جدار الصبر و قوة الإيمان ، و بذلك يمكنهم مواجة أصعب المواقف و أقساها .
    لكن هناك و بكل أسف فئة من
    البشر ينسون أو يتناسون هذه النعمة العظيمة ، فتراهم مستسلمين للهموم والأحزان
    ومن ثم لوساوس الشيطان، هذه الوساوس التي تصبح مع
    مرور الوقت محطمة للنفس البشرية و مدمرة لها ،
    إن الإنسان المتسلح بالصبروالعزيمة و بقوة الإيمان
    هو الوحيد القادر على طرد هذه الوساوس بالتوكل والثبات . قال تعالى :

    ( وَالصَّابِرِينَ فِي الْبَأْسَاء وَالضَّرَّاء وَحِينَ الْبَأْسِ أُوْلَئِكَ الَّذِينَ صَدَقُوا وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ)177 البقره

    لذا فبالصبر وقوة البأس يطرد الشيطان ويصبح قوياً أمام نفسه وتهون عليه
    حينها جميع المصاعب و المصائب و أزمات الدنيا بأسرها ،مهما كانت مصداقا لقوله تعالى في محكم التنزيل :

    (إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ)الزمر10


    هناك مواقف وأزمات صعبة من الممكن أن يتعرض لها الإنسان في مشوار حياته نذكر منها على سبيل المثال :

    ** فقدان عزيز**
    ** حدوث طلاق**
    ** مرض يلم بصاحبه او بمن هو عزيز عليه**
    ** خسارة مالية**



    إن فقدان إنسان عزيز على القلب لشيئ صعب جداً و قاس على النفس ،
    يقف الإنسان أمامه عاجزاً لا يملك حيلة لأنه
    يعلم أن لا راد لقضاء الله تعالى ،و لا يجد له حولاً و لا قوّة سوى التسلح بالصبر و الثبات ، قال تعالى :

    (وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوفْ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ
    الأَمَوَالِ وَالأنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ *
    الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَـــةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ
    رَاجِعونَ * أُولَـئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّـــــهِمْوَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ ) البقره 157

    هنا يكمن الامتحان على قوة الصبر و حث النفس على تجاوز هذه الأزمة ، وعند المواقف المحزنة
    المفاجئة علينا التذكر جيداً أن هذاالحزن إذا ما صبرنا وتحملناه سوف نثاب عليه الثواب العظيم من الله تعالى
    عندها فقط سوف يخف هذا الحزن و مع الوقت سوف يتلاشى ، إذ كلما تسلحنا بالعزيمة و
    الثبات سوف تنطفئ نار الحزن المدمر للنفس كما تطفئ الماء النار المتأججة . لأنّ الله سبحانه وتعالى خلق الإنسان و يعلم أنه ضعيف
    ومن الممكن أن لا يستطيع التحمل وتخطي المواقف الصعبة ؛لذلك أمره
    تعالى بالصبر و وعده بالثواب العظيم في الآخرة ،قال تعالى :

    (وَلَنَجْزِيَنَّ الَّذِينَ صَبَرُوا أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ) "النحل 96



    وعندما يعجز الزوجان عن مواصلة الحياة معاً وتعصف بهما الرياح ،عندها لايجدان أمامهم احلاً سوى الانفصال .
    وعند حدوث الطلاق بين الزوجين نجد الكثيرين ذكورا كانوا أم إناثاً يتحدثون عن هذه التجربة
    و الحزن و الأسى يعتصرقلوبهم ، في بعض الأحيان
    هم أنفسهم لا يتخيلون أو يستوعبون أنهم يمرون بهذه التجربة و المرحلة

    القاسية من الحياة ، و بعد الصدمة الأولى واستيعاب الموقف خاصة من قبل النساء يبدأن إعادة النظر في حياتهن وفي كيفية
    اجتياز هذه المحنة و الأزمة التي تكمن داخل النفس؛ حينها لايجدون أمامهم سوى التسلح بالصبر والثبات وحث النفس على مواصلة
    مشوارالحياة مهما كانت صعبة ومؤلمة ،ولولا ذلك الصبر
    لما استطاعت إحداهن الاستمرارأو اعادة التجربة بحياة جديدة من خلال مشروع زواج آخر أو من خلال الاستمرار من
    غير ارتباط ، فقط بالتسلح بالصبر و قوة العزيمة لمواجهة أعباء الحياة و المثابرة من أجل ذواتهن، و في بعض الحالات من أجل أبنائهن،
    لذا فالحياة لا تتوقف عند أي مصيبة أو مشكلة أو موقف صعب ،إن الحياة مستمرة ونحن علينا التكيف معها بحثّ النفس على الثبات
    والقوّة التى و هبنا الله تعالى إياها، ويعلم سبحانه بما يختلج داخل نفوسنا.



    عندما يتعرض الإنسان لمرض ما وتعتريه الآلام، تجد البعض ساخطاً متذمراً كثير الشكوى و أحيانا يتمنى الموت ،
    لا يهدئ نفسه ولا يحثها على الصبر و الثبات، ينسى أويتناسى أنه أمام امتحان كبير من الخالق تبارك و تعالى إذ يضعه أمام اختبار عظيم لقوة الصبر
    و الثبات قال تعالى :

    (يا بُنَيَّ أقِمِ الصلاةَ وأمُرْ بالمعروفِ وانْهَ عنِ المنكَرِ واصبِرْ على ما أصابَكَ) "لقمان17"

    نعم إن الصبر على المصيبة مهما كانت لهو من عزم الأمور، لذلك نجد الأشخاص الذين
    يتسلحون بالعزيمة القوية و الثبات ، قد تجلدوا وتحصنوا بالدعاء
    و
    التضرع إلى الخالق تبارك و تعالى بأن يمن عليهم بالشفاء، نجدهم دائما حامدين شاكرين يذكرون
    أنفسهم بالثواب العظيم الذي ينتظرهم من الله تعالى على صبرهم ،يتذكرون حديث المصطفى صلى الله عليه و سلم حين قال :

    ( إذا أحب الله قوما ابتلاهم ، فمن صبر فله الصبر ، ومن جزع فله الجزع ) رواه أحمد ورواته ثقات .

    وقال عليه افضل الصلاة و أتم التسليم :

    ( يود أهل العافية يوم القيامة حين يعطى أهل البلاء الثواب لو أن جلودهم كانت قرضت بالمقاريض )رواه الترمذي و ابن ابي الدنيا .

    لذلك يجب على كل مؤمن أن يحث نفسه ويعودها على تجاوز أزمات الحياة مهما
    كانت صعبة ليستطيع من خلال ذلك مواصلة المسير بها .

    أما عند التعرض لخسارة مالية فادحة وهذه أيضا من الأزمات الصعبة التي يتعرض لها الإنسان،
    _أحيانا تتمثل في تجارة أو عقارات وغير ذلك من الأمور المالية ..._
    إذ أن صاحب الخسارة يصبح كريشة في مهب الريح لايقوى على فعل شيئ ،لأن هذه خساره و في كثير من الأحيان لايمكن تعويضها بسهولة ،
    فكم سمعنا عن قصص لأشخاص من هول الصدمة و قوة الخسارة كادوا أن يفقدوا عقولهم ،وكم رأينا بشراً كانوا في رغد من العيش وبين عشية و
    ضحاها أصبحوا مفلسين ،
    هذه هى الدنيا لا تبقي على حال،و لولا تسلحهم بالكثيرمن الصبر و الإرادة القويه للبدء من جديد لما تجاوز هؤلاء
    أصعب الخسائر الفادحة ولما استطاعوا الوقوف مرة
    أخرى ،
    فبقوتهم و ثباتهم أمكنهم تعويض ما فات ، أقنعوا أنفسهم أن هذه الدنيا لا تبقي على حال و أن ليس لهم بدّ من المثابره وأن كل ما حدث لهم
    ما هو إلا امتحان من الخالق تبارك و تعالى ،حتى لو كان

    من خلال خسارة مادية تصبح جميع المواقف و الأزمات سهلة وبمثابة تجربة تضاف لرصيد الإنسان مهما كانت قوية فإنه يتعلم من خلالها
    ويصبح أكثر صلابة وتحمل لمواجهة أصعب الأزمات لأن الحياة مليئة بالمفاجات .ومن يصبر و يتحمل فإن له الأجر العظيم
    و الثواب الجزيل من الخالق في الدنيا و الآخرة ، لأنّ التسليم لقضاء الله و عدم التذمر و الجزع لهو قمة الإيمان ، قال تعالى :

    (إِنِّي جَزَيْتُهُمُ اليَوْمَ بِمَا صَبَرُوا أَنَّهُمْ هُمُ الْفَائِزُون) المؤمنون 111



    و من الأمور التي قد تساعد الإنسان على تخطي المواقف الصعبة في الحياة نذكرمايلي :

    * أن يهيئ نفسه لتحمل أصعب الصدمات ،ويضع في اعتباره أن الحياة مليئة بها ،وبأن دوام الحال من المحال، فلا فرح دائم و لا حزن دائم
    لذلك عليه أن يحصن نفسه بالعزيمه و الوقوف أمام أصعب المواقف مهما كانت ، وليجعل تفكيره ايجابيا عليه ان لا ينظر الى الماضي بل إلى المستقبل .

    **أن يعود لسانه على الذكر و الدعاء في كل وقت وأي موقف يتذكر أن الله تعالى قريبا منه ،
    يذكر نفسه بقول المصطفى صلى الله عليه و سلم حين قال ::
    (عجبا لأمر المؤمن إن أمره كله خير وليس ذلك لأحد إلا للمؤمن إن أصابته سراء شكر فكان خيرا له وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له)رواه مسلم

    *** أن يحث نفسه على عدم الإستسلام و الانكسار بل يشجعها و يدعمها بالتفاؤل و الصبر كي يستطيع
    تجاوز أصعب ما يواجه ، فيحدث نفسه أن الذي خلقه هو القادر سبحانه على أن يفرج همه ،ويكثر من الدعاء و التضرع للخالق سبحانه قال تعالى :

    ( واصبر لحكم ربك فإنك بأعيننا وسبح بحمد ربك حين تقوم )48 الطو


    وختاما نقول:

    كي يعيش الإنسان بسعادة و رضى عليه التكيف و التأقلم مع متغيرات الحياة ،فهذا أفضل ما يجب على العاقل فعله حتى
    لا يصاب بأي نوع من الإحباط قد يؤثر عليه سلبا في المستقبل ويجعله غير منتج و غير قادر على مواصلة الحياة الطبيعية،
    ومن أفضل الطرق أن يجلس الإنسان مع نفسه يفكر جيدا في كيفية الخروج من هذه الأزمة و عدم الهروب منها ،
    فمواجهة المشاكل مهما كانت صعبة تكون بالتروي و التفكّروعدم اجترار الماضي بأحزانه و ذكرياته المؤلمة ،
    هذه أنسب وسيلة لحلها و تخطيها بأقل الأضرار .

    قال عليه الصلاة و السلام :
    (ما يصيبُ المسلمَ من نَصبٍ ولا وَصبٍ، ولا همٌّ ولا حزَنٍ، ولا أذى ولا غمٌّ، حتى الشوكة يشاكها إلا كفَّر الله بها من خطاياه) (رواه البخاري )





    آخر مرة عدل بواسطة noran5 : 21-08-2009 في 11:04 AM السبب: إضافة شعار


    منك وإليك يا لكِ الحبيب



  2. #2
    صاحبة البيت's صورة
    صاحبة البيت غير متواجد مُبدعة صيف 1429- 1430- 1431هـ
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الموقع
    لملمي الجراح يا بلدي وتعالي نزرع الورد من جديد
    الردود
    7,711
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    22
    تسجيل حضووووووووووووووووور
    لى عودة













  3. #3
    صاحبة البيت's صورة
    صاحبة البيت غير متواجد مُبدعة صيف 1429- 1430- 1431هـ
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الموقع
    لملمي الجراح يا بلدي وتعالي نزرع الورد من جديد
    الردود
    7,711
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    22
    ( إذا أحب الله قوما ابتلاهم ، فمن صبر فله الصبر ، ومن جزع فله الجزع ) رواه أحمد ورواته ثقات .
    وقال عليه افضل الصلاة و أتم التسليم :
    ( يود أهل العافية يوم القيامة حين يعطى أهل البلاء الثواب لو أن جلودهم كانت قرضت بالمقاريض )رواه الترمذي و ابن ابي الدنيا .
    لقد غاب عن أذهان الكثيرين الصبر عند المصيبة
    ولذلك فإنهم قد يحرمون من الأجر
    فنجد المريض وقد تمنى الموت جزعا وحزنا على نفسه
    ونجد بعضا من الناس من يصيبهم الفشل فى تجربة
    وقد أراد بعضهم التخلص من حياته جراء هذا الفشل
    والكثير الكثير ممن ذكرتيه فى الأمثلة
    التى أحتواها موضوعك
    غاليتى
    توقفت عند هذه الأية وتمعنت فى كرم الله علينا


    (إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ)الزمر10

    أليس من الآولى أن نصبر ونصبر ونصبر
    إنتظارا لكرم الله معنا إذا ابتلينا
    فالصابرين يوفوا أجورهم بغير حساب
    نعم بغير حساب

    فخير الجزاء عند الثبات وعدم الجزع
    عند المصيبة
    اللهم اجعلنا من الصابرين المحتسبين
    والراضيين بقضائك
    والشاكرين على نعمائك والرضا
    فى كافة الأحوال

    ..................

    دهوبتى
    لا حرمنى الله منكِ
    وتقبلى مرورى

    آخر مرة عدل بواسطة صاحبة البيت : 18-08-2009 في 02:24 AM













  4. #4
    7abiba غير متواجد النجم البرونزي
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    الموقع
    EGYPT
    الردود
    658
    الجنس
    أنثى
    موضوع رائع ومجهود موفق

    جزاكى الله خير

  5. #5
    zineb gharbia's صورة
    zineb gharbia غير متواجد كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    الموقع
    في ارض الله..جارة البحر
    الردود
    13,440
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    1
    التكريم
    • (القاب)
      • درة صيفنا إبداع 1432هـ
      • حوارية متميّزة
      • متألقة صيفنا إبداع 1431 هـ
      • نبض وعطاء
      • مبدعة صيف 1429هـ
      • متألقة الحرف
    (أوسمة)
    أهلا غاليتي ذهوبة
    وألف شكر لك على هذا الموضوع الجميل
    الذي يشيد بسمة من أهمّ السمات الإيجابية
    التي يمكن أن يتّصف بها إنسان ،
    شيمة الصبر الذي لا يعني الخنوع .
    الصبر الذي يعني الإيمان بقدر الله
    وتحمّل الصعاب
    ومقاومة الفشل بالإيجابية
    وقوة الإرادة وقوة الثقة في النفس
    وقدرتها على التخلص من عوامل الفشل.




    {اللهم لك الحمد، وأنت المستعان وبك المستغاث، وإليك المشتكى،وعليك التكلان، ولا حول ولا قوة إلا بك}







  6. #6
    * نور هدى * غير متواجد -مُبدعة صيف1431- 1430هـ "النجم الذهبي"
    "فرحة عدسة" "زهرة الحوار"
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    الموقع
    سفري بعيد و زادي لن يبلغني
    الردود
    18,479
    الجنس
    أنثى
    التدوينات
    3
    جزاك الله خيرا

  7. #7
    abeer taher's صورة
    abeer taher غير متواجد النجم الفضي
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الردود
    1,714
    الجنس
    امرأة


    كلمات جميلة ومعناها قوي والصبر يكمن ليس فقط في المقدرة على تخطي الازمة لحظياً ولكن في القدرة على التعامل مع تبعات المصيبة الواقعة أعتقد انه من هنا يأتي جزاء الله للإنسان على صبره
    ومن أصعب أمور الصبر أيضاً الثبات على دين الله في هذا الزمن الصعب وكثرة الفتن والمغريات
    اللهم اجعلنا من الصابرين وثبت قلوبنا على دينك
    سلمت يداك يا دهوبة على هذا التذكير بنعم الله موضوع جميل يستحق القراءة

  8. #8
    amal250's صورة
    amal250 غير متواجد الوصيفة الثانية - مُبدعة صيف 1430هـ "زهرة العطاء في ركن المعجنات "
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    الموقع
    مصرية واعيش فى بلدى الثانى
    الردود
    20,298
    الجنس
    امرأة
    التكريم
    (أوسمة)
    تبارك الله عليكى يااختنا الكريمة وعلى طرح الموضوع
    وسياقة والسرد الجميل
    صدقينى يااختى الكريمة مجرد قرائة الموضوع هذا هو حافظ
    لنا فى اخذ القوة والصبر فيما يحدث لنا من هذه الاشياء
    جزاكى الله كل الخير والبركة على الكليمات الطيبة والرقيقة
    التى تدخل القلب والعقل معا
    وقد عجبنى هذا السطر لانة رائع المعنى فعلا
    * أن يهيئ نفسه لتحمل أصعب الصدمات ،ويضع في اعتباره أن الحياة مليئة بها ،وبأن دوام الحال من المحال، فلا فرح دائم و لا حزن دائم
    لذلك عليه أن يحصن نفسه بالعزيمه و الوقوف أمام أصعب المواقف مهما كانت ، وليجعل تفكيره ايجابيا عليه ان لا ينظر الى الماضي بل إلى المستقبل

    وايضا هذه الكلمات الرائعة والتى يوجد يها الحل الذى يطيب النفوس فعلا

    نعم إن الصبر على المصيبة مهما كانت لهو من عزم الأمور، لذلك نجد الأشخاص الذين
    يتسلحون بالعزيمة القوية و الثبات ، قد تجلدوا وتحصنوا بالدعاء
    و
    التضرع إلى الخالق تبارك و تعالى
    بارك الله فيكى ياغالية دائما مواضيعك تلمس القلوب
    وتذيب الهموم وتنشرح الصدور لها
    ربى يجعلها فى ميزان حسناتك امين يارب العالمين




    كود:

  9. #9
    DAHUBA14's صورة
    DAHUBA14 غير متواجد مشرفة ركني النافذة الاجتماعية والديكور
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الموقع
    بلاد العم سام *USA*
    الردود
    12,789
    الجنس
    امرأة
    التكريم
    • (القاب)
      • متألقة صيفنا إبداع 1431 هـ
      • أزاهير الروضة
      • مجموعة العطاء بالنافذة الإجتماعية
      • الذوق الراقي
      • بالعلم نرتقي
      • فن و ذوق
      • عدسة مغتربة ساحرة
      • متألقة ركن السياحة و السفر
      • ذاكرة سياحية رائعة
    (أوسمة)

    heart2

    تعقيب كتبت بواسطة صاحبه البيت عرض الرد

    لقد غاب عن أذهان الكثيرين الصبر عند المصيبة
    ولذلك فإنهم قد يحرمون من الأجر
    فنجد المريض وقد تمنى الموت جزعا وحزنا على نفسه
    ونجد بعضا من الناس من يصيبهم الفشل فى تجربة
    وقد أراد بعضهم التخلص من حياته جراء هذا الفشل
    والكثير الكثير ممن ذكرتيه فى الأمثلة
    التى أحتواها موضوعك
    غاليتى
    توقفت عند هذه الأية وتمعنت فى كرم الله علينا




    أليس من الآولى أن نصبر ونصبر ونصبر
    إنتظارا لكرم الله معنا إذا ابتلينا
    فالصابرين يوفوا أجورهم بغير حساب
    نعم بغير حساب

    فخير الجزاء عند الثبات وعدم الجزع
    عند المصيبة
    اللهم اجعلنا من الصابرين المحتسبين
    والراضيين بقضائك
    والشاكرين على نعمائك والرضا
    فى كافة الأحوال

    ..................

    دهوبتى
    لا حرمنى الله منكِ
    وتقبلى مرورى

    غاليتي الحبيبه صحصوحه

    مرورك اسعد قلبي ومداخلتك الرائعه اثرت الموضوع بارك الله فيك .

    اللهم اجعلنا واياكم من الصابرين المحتسبين
    وابعد عنا و عنكم الشدائد والأزمات اللهم امين .



    منك وإليك يا لكِ الحبيب



  10. #10
    اللهم ارض عنا's صورة
    اللهم ارض عنا غير متواجد مُبدعة صيف 1430هـ
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    الموقع
    فى الدنيا غريبه
    الردود
    766
    الجنس
    أنثى
    التدوينات
    6
    موضوع مميز حبيبتى

    يتحدث عن فضيله عظيمه

    فصاحب الصبر جبل لا يهزه البلاء

    بل يتقبل البلاء بابتسامة الرضا غير عابئ بتقلبات الدهر حوله

    تجد هدايا السماء تنزل عليه تترى

    فتراه فى سكينة فى الدنيا

    ويوم القيامه

    (انما يوفى الصابرون اجرهم بغير حساب)

    الصابر فى نعيم لانه مهما جدت عليه خطوب فهو فى حمى مولاه

    كالطفل الصغير على صدر امه هل يضره احد؟

    اللهم ارزقنا الصبر فى السراء والضراء واجعلنا من اهله

    وارضنا وارض عنا

    ولا تجعل منا شقيا ولا محروما

    اللهم عافنا ولا تبتلنا يارب

    شكرا لكى حبيبتى على موضوعك المميز

    جعله الله فى ميزان حسناتك



    قولوا:سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
    [/center][/center]
    اللهم ارزقنى الاخلاص فى القول والعمل
    [center]


مواضيع مشابهه

  1. الردود: 49
    اخر موضوع: 29-04-2010, 03:15 AM
  2. وداعا حملة صيفنا ابداع 1430 رسالة حب وعرفان بالجميل ( صيفنا ابداع )
    بواسطة om_yosef22 في مواضيع النافذة الاجتماعية المتميزة
    الردود: 17
    اخر موضوع: 17-10-2009, 01:49 PM
  3. الردود: 17
    اخر موضوع: 17-10-2009, 01:49 PM
  4. الصبر و تجاوز الأزمات**( صيفنا ابداع )**
    بواسطة DAHUBA14 في نافذة إجتماعية
    الردود: 68
    اخر موضوع: 09-10-2009, 08:55 AM

أعضاء قرؤوا هذا الموضوع: 0

There are no members to list at the moment.

الروابط المفضلة

الروابط المفضلة
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96