انتقلت منتديات لكِ النسائية إلى هذا الرابط:
منتديات لكِ النسائية
هذا المنتدى للقراءة فقط.




للبحث في شبكة لكِ النسائية:
الصفحة 1 من 8 12345 ... الأخيرالأخير
عرض النتائج 1 الى 10 من 77

عندما تصبح الطـيبة... مصدرا للتعاسة والشقاء...

(مواضيع النافذة الاجتماعية المتميزة - منتديات لكِ النسائية - الأرشيف)
طالما كانت الطيبة في الماضي عنوانا لأغلب علاقاتنا الانسانية... وأسّا هاما لمختلف لحظات حياتنا... فهي البلسم الوحيد الي بفضله تلتئم جراح قلوبنا المتألمة... النور الدافئ ...
  1. #1
    ღ ريــم ღ's صورة
    ღ ريــم ღ غير متواجد مشرفة ركن السياحة
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الموقع
    ♥ღ في قلوب أحبّتي♥ღ
    الردود
    16,698
    الجنس
    أنثى
    التدوينات
    4
    التكريم
    • (القاب)
      • درة صيفنا إبداع 1432هـ
      • نبض وعطاء
      • مبدعة صيف 1429 هـ
      • أميرة الاحسان
      • نجمة عيد الطفولة
    (أوسمة)

    المواضيع المتميزة عندما تصبح الطـيبة... مصدرا للتعاسة والشقاء...









    طالما كانت الطيبة في الماضي عنوانا لأغلب علاقاتنا الانسانية...



    وأسّا هاما لمختلف لحظات حياتنا...



    فهي البلسم الوحيد الي بفضله تلتئم جراح قلوبنا المتألمة...



    النور الدافئ الذي يكسب ارواحنا أمنا و طمأنينة...



    والمنبع الذي لا ينبض من القيم الانسانية الراقية...








    حينها... كانت الكلمة الطيبة خير معبّر عن الشكر أو الثناء...



    والبسمة الطاهرة البريئة مرآة حقيقية تعكس مشاعرنا الدفينة النابعة

    من فؤاد صادق.. طيّب



    لكن أين نحن من كل هذا في زمن اصبحت فيه الطيبة عنوانا

    للسذاجة و الغباء؟؟؟





    و كيف لنا ان نتجرّأ بالحديث عن قيمة بادت و اندثرت في ايامنا هذه؟؟



    فدعوني أخبركم وبكل حرقة أن الطيبة اصبحت في زمننا هذا


    تهمة خطيرة بل صفة شنيعة يعاقب عليه صاحبها بالتجاهل


    و الاحتقار !!!!






    فلا شك أن المتأمل في واقعنا المرير سيتراءى له حتما و بوضوح...


    أنه لا مكان الكلمة الطيبة و للنية الصادقة النابعة بين قلوب اعماها


    الشر...


    و البستها المظاهر اثواب الخداع و الكذب...





    للأسف... فإن المرء اصبح اليوم مجرد كائن يعيش حياته لمجرد


    تحقيق رغباته و شهواته..


    مهما رخصت و وضعت...



    مجرد جسد غارق في بحور الضغينة و الحقد..



    جسد لوثته المادة و حب المظاهر باوحال الانانية و الطمع...



    فأصبح بالتالي لا يبحث الا عما يرفه عن اهوائه و اطماعه...



    و انقلب على كل موازين الحياة الانسانية...



    وانقلبت معه كل القيم و الاخلاق...








    وأصبح بذلك الانسان الطيب.. الراجح.. انسانا ساذجا غبيا..



    لازال يتشبث بأطلال زمن رجعيّ ذهب و لن يعود...



    ولازال يعيش بين اوهام التخلّف والجهل ...



    و لا يكاد يفقه ابدا معنى الرقي و التقدم الحضاري


    تهمته الوحيدة..


    انه لم يتلوّث بعد بسواد مجتمع غارق في بحور الذل والهوان ..!!!!








    اليكم بهذا الصدد هذه القصة التي كان ولا زال لها وقع اليم في صدى قلبي الضعيف...






    كانت لدي صديقة رائعة و صادقة.. قلبها صفحة بيضاء طاهرة.. وسريرتها مرآة للبراءة و الرقة..

    همها الوحيد ان تدرس و تعمل حتى ترد جميل والدتها المريضة...


    و تجد و تشقى من اجل ان ترسم البسمة على شفاه اهل ضيعتها

    البسطاء.. المتواضعين...


    كان رفيقها الوحيد في دربها القاسي الإيثار والكلمة الطيبة....


    لكن للأسف فإنها لم تجن من طيبتها هذه سوى الاحتقار


    و السخرية...




    فاغلب من اعرفهم يصفونها بالتخلف و يسخرون من ملابسها البدوية البسيطة...


    و يقلدون طريقة حديثها بازدراء و اشمئزاز..


    اضافة الى اتهامها بالنفاق و الخداع و التمثيل...






    حتى ان احدى صديقاتي قالت لها يوما بكل قسوة " دعي عنك ثوب البراءة و الوداعة ...

    واظهري لو لمرة على حقيقتك المرّة"


    فما كان من صديقتي الطيبة الا الخلود الى صمت تلته عبرات


    خانقة... نزفت من جوارح نفس لوّعتها المظاهر الباطلة...


    لا لشيء الا لانها .... طيبة... و نيتها صادقة مع الجميع !!!









    ألهذا المستوى من التفكير الوضيع وصلنا بنا الحال؟؟؟



    ألهذه الدرجة انقلبت القيم... و تغيرت الاخلاق؟؟



    لماذا كل شيء أصبح يرى بالمعكوس؟؟؟




    لماذا أصبح الإنسان العاقل... المتشبث بعاداته و تقاليده..

    و الغيور على قيم دينه أسسه إنسانا متخلفا غبياّ؟؟؟



    لماذا كل من يحاول اصلاح غيره او توجيهه و تصحيحه الى

    الطربق القويم... يتهم بالسذاجة و الرجعية؟؟؟






    لماذا نتهم كل من يبتسم في وجهك بصدق و نقاء ..

    بأنه انسان مخادع...


    ولا يريد منا من خلال تلك البسمة الكاذبة سوى تحقيق احد مصالحه الشخصية ؟؟؟؟



    لماذا اصبحنا نسخر من كل من يدعو الى الكلمة الطيبة... و ينهانا


    عن الكلام البذيء...؟



    ونصف كلامه بالقديم و الغير متماشي مع زمن التطور والرقي؟؟؟








    لماذا لا نقف معا وقفة تأمل و بحث عميق في انفسنا...



    ونحاول اصلاح شخصياتنا و النهوض بها نحو الافضل...



    وذلك يبدأ اولا بتخليص ارواحنا من شباك "الآخر"...



    وعدم الغرق في تيّار المجتمع الظالم...



    لماذا لا نعمل بشريعتنا الاسلامية الغراء... التي دعتنا دائما الى الكلمة الطيبة..







    اذ يقول الله تعالى في كتابه الكريم



    { ضرب الله مثلا كلمة طيبة كشجرة طيبة أصلها ثابت وفرعها في

    السماء * تؤتي أكلها كل حين بإذن ربها ويضرب الله الأمثال للناس

    لعلهم يتذكرون * ومثل كلمة خبيثة كشجرة خبيثة اجتثت من فوق

    الأرض ما لها من قرار }


    (سورة ابراهيم 25-26)








    و لنقتنع أن الطيبة ليست عيبا... و ضعفا



    بل هي قيمة اخلاقية سامية... ترقى بالعلاقات الانسانية ..


    و تدفؤها...


    وتبعد عنها كل اشواك الكره و الحقد..








    جرّب أن تكون يوما طيبا... ذي نية صادقة...

    و قلب ناصع البياض...






    وابتعد عن كل الافات الاجتماعية المدمرة


    و توكل على الله...



    وسوف تشعر حتما بطمأنينة و سعادة كنت تجهلها دوما...


    وسوف يتراءى لك الكون كله سعيدا راضيا..




    ودعك من مقولة ( ان لم تكن ذئبا اكلتك الذئاب)..






    لأنه حتى و ان كنت ذئبا... فلن تعرف ابدا حجم السعادة الحقيقية...



    فأن تكون طيبا ليس معناه ان تكون ساذجا و غبيا...



    فكم من طيب استطاع ان ينهل من العلوم و المعارف بفض ذكائه و فطنته...



    وكم من طيب استطاع ان يثبت مكانته بجدراة بين افراد مجتمعه....




    وكأفضل مثال على ذلك قدوتنا الكريمة رسولنا محمد صلّى الله عليه


    و سلم الذي استطاع بفضل طيبته و صدقه أن ينتشل الانسانية من


    الجهل و الضلالة..


    وثق بأن هذه الدنيا مهما طغت الظلمات على دروبها ..


    لا زال هناك بذرة خير في قلوب العديد من الناس بيننا..




    لذلك لازال بصيص الامل يلوح لنا طالما اننا نعمل بقواعد شريعتنا


    الاسلامية الحبيبة


    اذ يقول رسولنا الاكرم صلى الله عليه و سلم ( الخير في امتي الى يوم الدين)


    لكن هذا لا يمنعنا من ان نسمو اكثر بعلاقاتنا الانسانية...


    وان نمد يد العون لكل من اعمت الدنيا بصيرته..







    ولنعمل بقول الله تعالى


    (وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون...)






    آخر مرة عدل بواسطة Salma1 : 27-09-2008 في 05:16 PM السبب: اضافة درع التميز






  2. #2
    صاحبة البيت's صورة
    صاحبة البيت غير متواجد مُبدعة صيف 1429- 1430- 1431هـ
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الموقع
    لملمي الجراح يا بلدي وتعالي نزرع الورد من جديد
    الردود
    7,711
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    22

    Summer

    وردتى الجميلة /
    كم كنت فى أنتظار نزول موضوعك الجميل
    لأنه يتحدث عن صفة قد تكون أندثرت فى زماننا هذا
    وكما قلتى أن من يتصف بهذه الصفة فى زماننا هذا يشكون فيه
    ويتهموه بالتخلف والرجعية والسذاجة
    لم يعد نقاء السريرة من أحلى الصفات التى يتمتع بها الأنسان ولكن صفات الذئاب هى التى
    يكون لها الأفضلية كى يستطيع أن يتعايش مع باقى الذئاب التى تعيش فى هذا الزمن
    وردتى لى معكى عودة
    للتناقش فموضوعك غاية فى الأهمية
    مبروك مقدما حبيبتى













  3. #3
    yehia2007's صورة
    yehia2007 غير متواجد متميزة صيف 1429هـ -مبدعة صيفنا إبداع1431هـ
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    الردود
    11,299
    الجنس
    امرأة
    موضوع رائع جدا وجميل
    بارك الله فيكى حبيبتى

  4. #4
    minoucha87's صورة
    minoucha87 غير متواجد عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    الموقع
    في مدينة أجمل الخلجان و الشطءان عاصمة السياحة **اغادير** بالمغرب الحبيب****
    الردود
    313
    الجنس
    امرأة
    ماشاء الله عليك يا وردة انا ايضا اصبحت ممن يعانون من الطيبة فالكتير من المواقف تصبح فيه طيبتي غلطتي مع الاسف

  5. #5
    DAHUBA14's صورة
    DAHUBA14 غير متواجد مشرفة ركني النافذة الاجتماعية والديكور
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الموقع
    بلاد العم سام *USA*
    الردود
    12,789
    الجنس
    امرأة
    التكريم
    • (القاب)
      • متألقة صيفنا إبداع 1431 هـ
      • أزاهير الروضة
      • مجموعة العطاء بالنافذة الإجتماعية
      • الذوق الراقي
      • بالعلم نرتقي
      • فن و ذوق
      • عدسة مغتربة ساحرة
      • متألقة ركن السياحة و السفر
      • ذاكرة سياحية رائعة
    (أوسمة)

    heart2


    السلام عليكم و رحمه الله

    الغاليه ورده تونس الجميله

    كما عهدناك دائما تتحفينا بمواضيعك الأكثر من رائعه

    موضوع الطيبه التي يترجمها بعض الناس للأسف على انها سذاجه

    اصبحت كثيره هذه الأيام ....

    و اصبح الظن السيئ يغلب على معامله البشر إلا من رحم ربي

    المعامله اصبحت مع البشر تتسم بلكثير من الحذر ...

    و كأن الطيبه و النيه الصافيه اصبحت عمله نادره فلا حول و لا قوه إلا با الله .

    جزاك المولي خير على ما خطت يداك .

    لي عوده ان شاء الله .


    منك وإليك يا لكِ الحبيب



  6. #6
    faleh's صورة
    faleh غير متواجد أوقف اشتراكه
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    الموقع
    في جزيرةٍ حفظت الله فيها فحفظني
    الردود
    636
    الجنس
    رجل
    أختي الفاضله وردة تونس..
    أنا من المتابعين لكل مواضيعك لأنها لاتعزف إلا على جرح..
    وإليكِ هذا المثل القائل..
    (كلٌ يرى الناس بعين طبعه)..
    والمثل الآخر القائل..
    (كل إناءٍ بمافيه ينّّضَح).. إنتهى.
    ولم تكن الطيبةُ يوماً غباءاً وسذاجة بل هي سجيّة حبيبنا وقدوتنا سيد الخلقِ أجمعين محمد (ص)..
    واللتي يجب أن يتحلى بها كل مسلم..
    أما بالنسبةِ لمن يتهم كل ذا طيبةٍ بالجهل والغباء فهذا ينطبق عليه ماقد قيل (وإذا أتتك مذمتي من ناقصٍ**فهي الشهادةُ لي بأني كامل).. والكمال لله وحده..
    عموماً لكي لانكثر الجدال والخوض بهذا الموضوع..
    فالحقيقةُ فيه واضحةٌ كل الوضوح..
    فمن منا لايريد أن يكون طيباً..؟!!
    ومن منا يريد أن يكون خبيثاً أو شريراً..؟!!
    فالطيبة هي مصدر السعادة ولاتنبع إلا من قلبٍ عامرٍ بالإيمان..إنتهى
    عذراً على الإطالة وتقبلي مروري.

  7. #7
    ***DoDi***'s صورة
    ***DoDi*** غير متواجد مبدعة صيفي 1429 هـ - 1431هـ
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الموقع
    تحت رحمة الرحمن
    الردود
    4,041
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    2
    وردة تونس الجميلة
    موضوع روعة
    وجميل جدا
    فعلا
    الطيبة اليوم عيبا وليست ميزة
    ومن يتعامل بطيبة اليوم
    يراه الناس ضعيفا
    ويرون طيبته دعوة رسمية لهم
    للاساءة اليه وجرح مشاعرة
    والسخرية منه
    وعدم الاعتداد براية مطلقا
    ونهب حقوقه
    وفى النهاية نقول
    معلش
    اصله طيب


    شكرا لك
    وجزاك الله خيرا

  8. #8
    ام سهيل's صورة
    ام سهيل غير متواجد مشرفة ركن الأمومة والطفولة- محرره في موقع طفلكِ
    تاريخ التسجيل
    May 2002
    الموقع
    في قلب كل من أحبهم
    الردود
    35,570
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    4
    التكريم
    • (القاب)
      • متألقة ركن الحلويات
      • متألقة الأطباق الرئيسية
      • محررة في مجلتي الأمل و أنا ورحلة الأمومة
      • درة صيفنا إبداع 1432هـ
      • متألقة صيفنا إبداع 1431 هـ
      • بصمة إبداع
      • نبض وعطاء
      • قاصة بارعة
      • احساس راقي
      • الأم الحنون
      • ذكريات طفولة رائعة
      • بصمة مبدعة
    (أوسمة)
    يا اااااااااااااه

    عانيت كثيرا بسببها

    وقيلت في وجهي ذات يوم انت وحدة هبلة عشان انت طيبة .

    فوجئت قلت الهذه الدرجة يجب علي اكل لحوم الغير

    حتى يكون لي مكان في هذا المجتمع المحيط بي


    يالله لم كل هذه القسوة

    حقوقي تهضم بسببها

    كرامتي اهينت بسببها

    اتعرفين

    تغيرت شخصيتي بسببها

    بعد ان كنت بريئة وتظهر علي براءة الطفولة كما كان يقال لي وعني ,
    تغيرت وتغيرت صفاتي
    وتغيرت طيبتي وتسامحي


    من يغلط علي لا اسامحه ابدا ولن اسامحه

    لانه اهان كرامتي

    موضوعك حرك مشاعر حطمتها معاملة الناس وقسوتهم

    اصبحت اتحدث عنها بكره .


    احس انها حمل ثقيل على كاهلي.


    اه من ظلم الزمان .



    جزيت خيرا .



    تابعوا برنامج انتقاء وارتقاء للمدربة


    جواهر القعيطي على ركن النافذة الاجتماعية
    وركن مدرستي بيتي الثاني
    وركن الأمومة والطفولة



    تبحثي عن التميز ؟؟
    V
    V
    V
    كوني مميزة

  9. #9
    ام ملك وادهم's صورة
    ام ملك وادهم غير متواجد النجم الفضي
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    الموقع
    مع احن زوج واحلى ابن ربنا يحميهم ياااارب
    الردود
    4,789
    الجنس
    امرأة
    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    اهلا بلؤلؤه فريقنا الغاليه

    اختي الحبيبه

    موضوعك رائع وقيم جدا

    لكن انا عندي راي

    الطيبه بلا رقيب هي اشر الاضرار

    لان هناك عينه خبيثه من البشر تستغل الطيبه لابعد حدود

    يجب على الانسان ان يحتفظ بفطرته الطيبه التي خلقه الله عليها

    ولكن يجب ايضا ان يحترس من اولي المكر

    انا شخصيا لا اتعامل مع كل الناس سواء

    بمعني بعض الناس الذين اعلم واثق بمجبتهم لي اتعامل معهم على فطرتي

    وحينما يخطئون في حقي اتسامح معهم واعرفهم اخطاءهم بهدوء

    اما البعض الاخر مما يفرض علي التعامل معهم سواء من الاهل او الاصدقاء او المعارف

    وانا اعرف سوء نيتهم وخبثهم

    لا اتهاون عن الرد على اي خطاء مهما كان بسيطا بعنف شديد جدا

    وانا اعترف انني في بعض الاحيان افزع من رد فعلي

    لكني لا استطيع النوم وانا مظلومه او وانا مضحوك عليا

    جزاك الله كل خير على طرحك الرائع
    وان شاء الله تنالي التميز

    ام ملك

  10. #10
    ღ ريــم ღ's صورة
    ღ ريــم ღ غير متواجد مشرفة ركن السياحة
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الموقع
    ♥ღ في قلوب أحبّتي♥ღ
    الردود
    16,698
    الجنس
    أنثى
    التدوينات
    4
    التكريم
    • (القاب)
      • درة صيفنا إبداع 1432هـ
      • نبض وعطاء
      • مبدعة صيف 1429 هـ
      • أميرة الاحسان
      • نجمة عيد الطفولة
    (أوسمة)
    تعقيب كتبت بواسطة صاحبه البيت عرض الرد
    وردتى الجميلة /
    كم كنت فى أنتظار نزول موضوعك الجميل
    لأنه يتحدث عن صفة قد تكون أندثرت فى زماننا هذا
    وكما قلتى أن من يتصف بهذه الصفة فى زماننا هذا يشكون فيه
    ويتهموه بالتخلف والرجعية والسذاجة
    لم يعد نقاء السريرة من أحلى الصفات التى يتمتع بها الأنسان ولكن صفات الذئاب هى التى
    يكون لها الأفضلية كى يستطيع أن يتعايش مع باقى الذئاب التى تعيش فى هذا الزمن
    وردتى لى معكى عودة
    للتناقش فموضوعك غاية فى الأهمية
    مبروك مقدما حبيبتى


    اهلا بحبيبة قلبي صحصوحة

    والله فرحتيني بردك الرائع







مواضيع مشابهه

  1. عندما تصبح الصراحة وقاحة
    بواسطة هند0 في نافذة إجتماعية
    الردود: 24
    اخر موضوع: 27-05-2009, 11:41 AM
  2. عندما تصبح الطـيبة... مصدرا للتعاسة والشقاء...
    بواسطة ღ ريــم ღ في نافذة إجتماعية
    الردود: 76
    اخر موضوع: 07-11-2008, 02:38 PM
  3. عندما تصبح الشاشه سوداء
    بواسطة ريما نجد في ركن الكمبيوتر والإنترنت والتجارب
    الردود: 4
    اخر موضوع: 04-03-2008, 05:27 PM
  4. عندما تصبح المدفأ ركن جمالي
    بواسطة الغدييييير في الديكور الداخلي والخارجي
    الردود: 3
    اخر موضوع: 10-03-2005, 07:02 PM
  5. ~~&& عندما تسبح الشموع&&~~
    بواسطة شروق في الديكور الداخلي والخارجي
    الردود: 11
    اخر موضوع: 17-05-2003, 03:35 AM

الروابط المفضلة

الروابط المفضلة
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | منزلكِ | جوالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96