انتقلت منتديات لكِ النسائية إلى هذا الرابط:
منتديات لكِ النسائية
هذا المنتدى للقراءة فقط.


للبحث في شبكة لكِ النسائية:
No More Results

18 رسائل الزوار

  1. من حكمة الله سبحانه وتعالى أحيانا في عبده أنه لا يجعل شفاءه التام في أمر واحد فيجعل شفاءه من القرآن اوفي صلاته وقيامه
    ولا يكن أسيرا لدواء واحد فقط وقد يبذل المريض جميع هذه الأدوية ثم يحرم من الشفاء ويرجع ان الله يريد رفع درجته عنده فإن الله إذا أحب عبدا ابتلاه وقال صلى الله عليه وسلم : " يود أهل العافية يوم القيامة حين يعطى أهل البلاء الثواب لو أن جلودهم كانت قرضت بالمقاريض "وإما أن مرض العبد وشدته عليه يكون معاقبة من الله له من أجل ذنب عمله
    فراجعى نفسك أختي فإن شؤم المعصية عظيمة
    (وما أصابكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم ويعفو عن كثير)
    (ذلك بأن الله لم يك مغيرا نعمة أنعمها على قوم حتى يغيروا ما بأنفسهم).
  2. عن طلحة بن عبيد الله أن أعرابياً جاء إلى رسوالله رضي الله ثائر الرأس فقال : يارسول الله أخبرني ماذا فرض الله علي من الصلاة ، فقال : الصلوات الخمس إلا أن تطوع شيئاً ، فقال : أخبرني ما فرض الله علي من الصيام ، فقال شهر رمضان إلا أن تطوع شيئاً فقال : أخبرني بما فرض الله علي من الزكاة ، فقال : فأخبره رسول الله رضي الله شرائع الاسلام . قال : والذي أكرمك لا أتطوع شيئاً ولا انقص مما فرض الله شيئاً . فقال رسوالله رضي الله أفلح إن صدق أو دخل الجنة إن صدق .

    · عن أبي هريرة رضي الله ان رسول الله صلى الله عليه وسلم : (إذا دخل شهر رمضان فتحت أبواب السماء وغلقت أبواب جهنم وسلسلت الشياطين ).

    · عن ابن عمر رضي الله عنهما قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : (إذا رأيتموه فصوموا وإذا رايتموه فأفطروا فإن غم عليكم فاقدروا له ).
  3. قول يعقوب عليه السلام قال تعالى " إِنَّمَا أَشْكُو بَثِّي وَحُزْنِي إِلَى اللَّهِ "
    كأنه يقول لهم: إليكم عني، دعوني، أنتم لا تعيشون مأساتي ولا تعلمون ما أحسّ به من أمل وتفاؤل وحسن ظن بالله تأملوا هذه المشهدالأب المحزون المكلوم، ومع ان أبنائه هم سبب المشكلة، ومع ذلك يقنطونه يزيدونه مشكلة إلى مشكلته ومع ذلك لا يفرط في التفاؤل، فإن كان لابد أن يبث بعض همومه لمن حوله فليبثثها لمن يساعده ويخفف عنه، مع أنه إذا استطاع ألا يفعل ذلك إلا للواحد الأحد ان بث همومك إلى الله فستجد عجباً، ستجد فرجاً، ستجد شفاءً من كل علة وبلاء وداء. صل ركعتين لله
    اللهم اجعلنا ممن يلجئون ظهورهم إليك، ويفوضون أمورهم إليك، فإنه لا ملجأ ولا منجى منك إلا إليك
  4. عندما نقرأ سورة الكهف
    قصص سورة الكهف الأربعة يربطها محور واحد وهو أنها تجمع الفتن الأربعة في الحياة:
    فتنة الدين (قصة أهل الكهف)، فتنة المال (صاحب الجنتين)، فتنة العلم (موسى عليه السلام والخضر) وفتنة السلطة (ذو القرنين).
    وهذه الفتن شديدة على الناس والمحرك الرئيسي لها هو الشيطان الذي يزيّن هذه الفتن ولذا جاءت الآية
    (وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاء مِن دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلًا)
    ولهذا قال الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام أنه من قرأها عصمه الله تعالى من فتنة المسيح الدجّال لأنه سيأتي بهذه الفتن الأربعة ليفتن الناس بها
  5. صحة الفهم نور يقذفه الله في قلب العبد:
    قال ابن القيم:
    "صحة الفهم وحسن القصد من أعظم نعم الله التي أنعم بها على عبده، بل ما أعطي عبدٌ عطاء بعد الاسلام أفضل ولا أجل منهم، بل هما ساقا الاسلام، وقيامه عليهما، وبهما يأمن العبد طريق المغضوب عليهم الذين فسد قصدهم، وطريق الضالين الذين فسدت فهومهم، ويصير من المنعم عليهم الذين حسنت أفهامهم وقصودهم، وهم أهل الصراط المستقيم الذين أمرنا أن نسأل الله أن يهدينا صراطهم في كل صلاة، وصحة الفهم نور يقذفه الله في قلب العبد، يميز به بين الصحيح والفاسد، والحق والباطل، والهدى والضلال، والغي والرشاد، ويمده حسن القصد، وتحرى الحق، وتقوى الرب في السر والعلانية، ويقطع مادته اتباع الهوى وإيثار الدنيا، وطلب محمدة الخلق، وترك التقوى".
  6. لاستجابة الدعاء عند الله أسباب كثيرة منها: 1-دعاء المسلم لأخيه المسلم عن ظهر غيب، روى أبو داود وابن ماجة عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "إذ دعا الغائب لغائب قال له الملك : ولك مثل ذلك". ومنها: الدعاء في أوقات مخصوصة مثل ليلة القدر وآخر الليل، ويوم الجمعة وبين الأذان والإقامة، وعند نزول المطر، وعند التقاء الصفين في الحرب، وعند الكعبة، وفي السفر ودعاء الصائم والمظلوم وفي السحور. كما أن هناك أشخاصا يعطيهم الله نعمة استجابة الدعاء، وكان ذلك لبعض الصحابة كما حصل لسعد بن أبي وقاص رضي الله عنه. وعلى من أراد أن يستجيب الله دعاءه أن يطيب مطعمه ؛ فإن آكل الحرام لا يكاد يستجاب له دعاء .
  7. كان سلفنا الصالح ينتظرون رمضان بشوق وحنين قال أحد السلف عن السلف رحمهم الله : "كانوا يدعون الله ستة أشهر أن يبلغهم رمضان، ثم يدعونه ستة أشهر أن يتقبل منهم"فكيف كان يستعد النبي - صلى الله عليه وسلم - وأصحابه والسلف الصالح من الأمة والذي نحن مأمورون بإتباعهم –بقدوم رمضان؟
    لقد كان رسول الله إذا جاء رمضان استعد لله، لا بالمأكل ولا بالمشرب بل بالطاعة والعبادة والجود والسخاء، حتى وصفه عبد الله بن عباس رضي الله :" كان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أجودَ الناس، وكان أجودَ ما يكون في رمضان حين يلقاه جبريل. وكان يلقاه باع قوم من السلف جارية ، فلما اقترب شهر رمضان رأتهم يتأهبون له ،ويستعدون بالأطعمة وغيرها فسألتهم عن سبب ذلك؟ فقالوا : نتهيأ لصيام رمضان .فقالت:وأنتم لا تصومون إلا رمضان !لقد كنت عند قوم كل زمانهم رمضان ردوني عليهم .
  8. علاج الحزن والاكتئاب من واقع القرآن والسنة
    جعل القرآن شفاءً ورحمة للمؤمنين وما عليهم سوى العودة (1) العقيده إن للعقيدة أثرا كبيراً في الوقاية وعلاج الاكتئاب والعقيدة نسمع عنها كثيرًاولكن كثير من الناس لا يعلمون مدلول هذه الكلمةوما مقتضاها وما نتائجهاوالعقيدة لها أثر كبير على مشاعر الإنسان وسلوكه عقيدتنا نحن المسلمين في القضاء والقدر تمنعنا من الحزن الشديد ففي الحديث الصحيح جاء فيه قول النبي صلى الله عليه وسلم:" واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك وإن اجتمعوا على أن يضروك بشيء لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك"فعندما يعلم الإنسان أن الأمور مفروغ منها ومكتوبة فإنه لا يحزن وكيف يحزن وهو يعلم بأن هؤلاء البشر الذين حوله لا يستطيعون أن يضروه ولا أن ينفعوه إلا بقدر الله ؟ فلم القلق إذن، ولم الحزن الشديد(2) الإيمان باليوم الآخر إن الذي يؤمن باليوم الآخر يعلم أن هذه الدنيا لا تساوي شيئًا والذي يؤمن بالآخرة يتصور أن كل هذه الدنيا لا تساوي عند الله شيئاً بالنسبة للآخرة ، فعندما يفقد جزءاً صغيراً من هذه الدنيا فإنه لا يحزن الحزن الشديد
  9. الـمِنَّـة
    وهو أن يشهد أن المنَّة لله كونه أقامه اقام الصلاه والصيام وقلبه وبدنه في خدمته. فلولا الله لم يكن شيء من ذلك، كما كان الصحابة يَحْدُونَ بين يدي النبي صلى الله عليه وسلم فيقولون( والله لولا الله ما اهتدينا * ولا تصدقنا ولا صلينا)قال الله تعالى:" يَمُنُّونَ عَلَيْكَ أَنْ أَسْلَمُوا قُلْ لَا تَمُنُّوا عَلَيَّ إِسْلَامَكُمْ بَلِ اللَّهُ يَمُنُّ عَلَيْكُمْ أَنْ هَدَاكُمْ لِلْإِيمَانِ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ"فالله هو الذي جعل المسلم مسلماً، والمصلي مصلياً، كما قال الخليل صلى الله عليه وسلم:"رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُسْلِمَةً لَكَ"فالمنَّةُ لله وحده في أن جعل عبده قائماً بطاعته. وكان هذا من أعظم نِعَمِه عليه وقال تعالى:" وَمَا بِكُمْ مِنْ نِعْمَةٍ فَمِنَ اللَّهِ"وفيه من الفوائد أنه يحول بين القلب وبين العُجبِ بالعمل ورؤيته، فإنه إذا شهد أن الله هو المانُّ به، الموفق له، الهادي إليه، شَغَلَه شهود ذلك عن رؤيته، والإعجاب به
يتم عرض رسائل الزوار 1 إلى 10 من 18
معلومات عن بسمة الكوون

معلومات أساسية

معلومات عن بسمة الكوون
الجنس:
أنثى
المدينة-الدولة:
الشرقيه//0504306531
عدد مواضيعك في التوقيع:
10

اتصال


إحصائيات


مجموع الردود
مجموع الردود
1,451
ردود في اليوم
0.34
رسائل الزوار
مجموع الرسائل
18
أحدث رسالة
07-11-2011 04:50 PM
معلومات عامة
اخر عمل
29-09-2011 11:02 PM
تاريخ التسجيل
08-03-2008

1 صديق

  1. امولة الامورة امولة الامورة غير متصل

    عضو نشيط

    امولة الامورة
عرض الأصدقاء 1 إلى 1 من 1

الأوسمة

لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96