انتقلت منتديات لكِ النسائية إلى هذا الرابط:
منتديات لكِ النسائية
هذا المنتدى للقراءة فقط.


للبحث في شبكة لكِ النسائية:
الصفحة 1 من 5 12345 الأخيرالأخير
عرض النتائج 1 الى 10 من 47

زمن وضــوح الرؤيــة [مهم جداً جداً]

(روضة السعداء - منتديات لكِ النسائية - الأرشيف)
...
  1. #1
    لا تنس ذكر الله's صورة
    لا تنس ذكر الله غير متواجد مبدع البرمجة
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الموقع
    أقيموا دولة الإسلام في قلوبكم تقم على أرضكم
    الردود
    2,313
    الجنس
    رجل

    المواضيع المتميزة زمن وضــوح الرؤيــة [مهم جداً جداً]



    الحمد لله
    رب العالمين والصلاة والسلام على سيد الخلق أجمعين وعلى آله وصحابته ومن والاهم إلى يوم الدين
    وبعد :
    لقد قمت بفضل الله وتوفيقه بتلخيص عدة محاضرات مرئية للشيخ الدكتور راغب السرجاني

    يتحدث فيها عن تاريخ أمة الإسلام والدورات الطبيعية وسنن التغيير في الأرض
    ولقد قام -جزاه الله عنا كل خير- بتقسيم مراحل خط سير الأمة إلى عدة أزمان
    وذلك من خلال دراسة التاريخ بتعمق وتتبع للأحداث وبعد حوالي أكثر من 16 عاماً استطاع أن يتوصل إلى
    عمل منحنى
    يبين فيه تلك الأزمان والمراحل وتحليلها بدقة مع عبر ووقفات وتطبيقات من سيرة المصطفى صلى الله عليه وسلم

    فنحن بحاجة ماسة لدراسة تاريخ أمتنا ونعلم كيف تبنى أمة الإسلام وكل واحد منا يحاول قدر ما يستطيع أن يتدبر في أي مرحلة نحن
    وإلى المراحل نحن سائرون وما دوري في هذه المرحلة حتى أرفع من شأن أمة الإسلام وأقرب اليوم الذي تعلو فيه الأمة على غيرها من الأمم

    صراحة ربما يكون الموضوع طويل نسبياً لكنه في غاية الأهمية وسأحاول أن أكتبها على فقرات وأتمنى أن تتابعوا فهو شيق وقيم جداً
    واعذروني أني أدرجته بعنوان "زمن وضوح الرؤية" وذلك لجلب الانتباه وربما لأن التفصيل في هذا الزمن سيكون أكثر ...

    ------------------

    لقد كثف الله تعالى أحداث الأرض من قيام وسقوط وعزة وهبوط ومن تقلبات مختلفة للفرد والجماعة وللأمة بصفة عامة

    كل ذلك حدث في زمن الرسول صلى الله عليه وسلم ، حتى يصبح نوع من القدوة للمسلمين في كل موقف من مواقف الحياة
    ويتحقق قول ربنا سبحانه وتعالى:
    {لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيراً }الأحزاب21

    لذلك نجد رسول الله صلى الله عليه وسلم كان في وقت من الأوقات مطارداً من قومه مضطهداً معذباً مشرداً
    وفي وقت كان ممكّناً في الأرض وله سيطرة على الجزيرة العربية ويرسل الرسل هنا وهناك لملوك العالم يدعوهم للإسلام
    ونجده في وقت أنه فقير لا يجد قوت اليوم وفي أوقات أخرى جاءته الدنيا راغمة بعد فتح مكة وحنين
    في أوقات يعقد المعاهدات والأحلاف مع الأقوام وفي أوقات كان يحاربهم.
    تغيّر الظروف هذا بكل المتغيرات التي ممكن أن تحدث في أمة من الأمم تعطينا منهجاً واضحاً في اتباع الرسول صلى الله عليه وسلم

    ما عندنا حجة ،، في كل موقف من المواقف عندنا موقف شبيه عند رسول الله صلى الله صلى الله عليه وسلم وهذا رُتب بإعجاز حقيقة .
    البعثة كلها 23 سنة في هذه الفترة كل الأحداث المُتخيلة حدثت في زمانه صلى الله عليه وسلم إن اتبعناه من المستحيل أن تضل الأمة .
    "تركت فيكم ما إن تمسكتم بهما لن تضلوا بعدي أبدا كتاب الله وسنتي"

    دورات التاريخ الطبيعية
    هناك شيء اسمه دورات التاريخ الطبيعية يعني أنه بمرور الزمن تعلو الأمم ثم تسقط ثم تعلو ثم تسقط هكذا
    هذه الدورات طبيعية جداً في التاريخ تحدث للمسلمين وغير المسلمين مع اختلافات بسيطة سنمر عليها إن شاء الله
    لكن هذا لا بد منه ليس هناك أمة لها صعود مستر لا توجد أمة في التاريخ تصعد تصعد إلى ما لا نهاية ولا تقع
    وذلك مصداق قول ربنا سبحانه وتعالى:
    "وَتِلْكَ الأيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ"
    فلا بد لكل أمة صعدت أن تسقط قد تعيد الصعود ثم تسقط ، هذه الدورات سنن ثابتة فلن تجد لسنة الله تبديلا ولن تجد لسنة الله تحويلا

    من رحمة ربنا بنا أن ثبّت في الأرض سنناً لا تتغير ولا تتبدل بدراسة التاريخ نفقه هذه السنن

    وسنبدأ الفقرة القادمة بإذن الله تعالى بالحديث عن منحنى بناء أمة الإسلام

    يتبع بإذن الله تعالى >>>

  2. #2
    إيمان~}'s صورة
    إيمان~} غير متواجد مشرفة ركني روضة السعداء ودار لك للتحفيظ
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    الموقع
    في نسماتِ الروح مع كتاب الله ♥
    الردود
    8,790
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    7
    التكريم
    • (القاب)
      • الإصرار على النجاح متألقة صيف 1432هـ
      • متألقة صيفنا إبداع 1431 هـ
      • نبض وعطاء
    (أوسمة)
    بارك الله فيكم
    ونفع بكم

  3. #3
    ..الغدير..'s صورة
    ..الغدير.. غير متواجد كبار الشخصيات - نبض وعطاء - صاحبة الطرح المتميز
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    الموقع
    فلسـ داريـ ودرب انتصاريـ ـطين
    الردود
    13,195
    الجنس
    أنثى
    موضوع مهم وقيّم..
    بارك الله فيكم وجزى الله الدكتور راغب خير الجزاء..

    متابعين إن شاء الله..

    "عيوننا ستبقى دومًا صوب القدس والأقصى ولن تنحصر داخل حدود غزة، وإن مشروعنا المقاوم سيمتد كما كان دومًا إلى كل أرضنا المغتصبة إن عاجلاً أو آجلاً"
    الشهيد أحمد الجعبري-رحمه الله






  4. #4
    لا تنس ذكر الله's صورة
    لا تنس ذكر الله غير متواجد مبدع البرمجة
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الموقع
    أقيموا دولة الإسلام في قلوبكم تقم على أرضكم
    الردود
    2,313
    الجنس
    رجل
    منحنى بناء امة الإسلام
    يعني لو قمنا برسم خط أفقي يمثل محور الزمن وخط رأسي يمثل محور البناء
    نرى أن أمة الإسلام تُبنى عادةً في نقطة معينة هذه النقطة تسمى ..
    نقطة البداية:
    يبدأ بها رجل بعينه أو جماعة من الناس بأعيانهم يبدؤون في بناء أمة الإسلام
    وأول ما يفعلوا يمروا في شيء نسميه مرحلة الإعداد أو ..
    زمن الإعداد:
    ماذا تعني مرحلة الإعداد ؟ ماذا يحدث في هذا الزمن ؟
    تُربى فيه مجموعة قليلة جداً من المؤمنين على بعض المعاني المهمة التي لا تُبنى أمة الاسلام إلا بها
    وأهم هذه المعاني هو التجرد الكامل لله عز وجل
    لا تطلب من كل حركة من حركاتها إلا رضوان الله تعالى ..
    لا تتحرك إلا به ولا تخلص إلا له .. لا تعتمد إلا عليه .. لا تخاف إلا منه .. ترجو جنته وتخاف ناره
    تعتمد اعتماداً كلياً على الكتاب والسنة .. متبعة تمام الاتباع لرسولنا صلى الله عليه وسلم
    مجموعة قليلة من البشر مضطهدة من غيرها .. محاربة من غيرها ومع ذلك متمسكة بكل كلمة في منهجها
    هذه المجموعة مع مرور الوقت تزداد في العدد وتزداد في القوة
    انظر الشكل التالي:


    المنحنى في الارتفاع لكن ارتفاع بسيط وهذه من سنن رب العالمين في هذه المرحلة
    الارتفاع هذا معناه أن عدد المسلمين في ازدياد وأن إيمانهم في ازدياد ويقينهم في الله وفي موعوده سبحانه وتعالى شديد
    لدرجة أنهم يرون النصر فيها بأعينهم وإن لم يكن له أسباب واقعية في الحياة

    انظر إلى هذه المرحلة في الشكل السابق ولو اعتبرنا أن فترة الإسلام كله هذا المنحنى
    نجد أن زمن الإعداد تقريباً يشكّل نصف هذه الفترة .. بمعنى أنها فترة طويلة جداً ..
    لا ملل فيها ولا استعجال للنصر وإن تم استعجال النصر يقوم القائد فوراً بإعادة الناس إلى جادة الطريق
    وليس هناك أي نوع من الصدام مع المشركين في هذه المرحلة مع وقوع الظلم على المسلمينٍ
    هي فترة طويلة تحتاج إلى الصبر وهذا يحدث ويتكرر في كل مراحل التاريخ

    في أواخر زمن الإعداد:
    نجد أن القوة الإسلامية أو المد الإسلامي يزداد ويزداد مع مرور الوقت
    تحدث مشكلتين في أواخر زمن الإعداد
    المشكلة الأولى:
    أن المشركين أو أعداء الأمة بصفة عامة -أياً كان اسمهم- في تلك الفترة
    يبدؤوا في التربص بهذه الطائفة التي تزداد في القوة والعدد وإن لم تمكّن في الأرض بعد
    هي ما زالت قوة ضعيفة قليلة لكن أعداؤها يرصدون حركتها
    ومن دراسة التاريخ نجد أن هذه الفئة المؤمنة القليلة إن تمسكت بدينها وسارت على طريق أنبيائها
    في حركات التاريخ المختلفة في كل العصور .. هذه الفئة تنتصر على من خالفها
    لذلك هم يرصدون كل نمو إسلامي ممكن في أي مكان في العالم ويحاولوا تدميره قبل أن يمكّن في الأرض أو قبل أن يحدث له نوع من الثبات في الأرض فيحيطون به ليصطدموا معه.

    إذاً هناك نقطة صدام مرتقبة يجهز لها أعداء الأمة لهذه الفئة
    هنا وإن لم يطلب المسلمون قتال المشركين ولا يبحثون عنه كما سنبين لاحقاً إلا أن الغير يُكره المسلمين على الصدام

    المشكلة الثانية (خطيرة جدا):
    وهي أن الصف المؤمن في أواخر زمن الإعداد يختلط فيه بعض الصادقين ببعض الكاذبين ..
    لماذا يدخل هؤلاء في الصف المسلم ؟
    لأن عدد المسلمين كبُر وأصبح هناك مصالح في أيدي المسلمين وإن لم يمكّنوا في الأرض بعد
    فهناك من ينضم إلى صف المسلمين رغم أن الهدف المصالح فقط ويُضمر في قلبه كراهية للمسلمين
    وهذه الطائفة تُعرف في التاريخ بـ (المنافقين)
    قبيل الصدام مع الأعداء عادةً ما يكون الصف المسلم مختلط فيه منافق مع مؤمن فيه الصادق مع الكاذب
    ولا يترقب المشركون الصدام إلا عندما تنمو قوة المسلمين
    وعندما تنمو قوة المسلمين يظهر فيها المنافقون هذا شيئ طبيعي جداً لا بد أن يحدث.

    يحدث الأمرين معاً:
    يحدث تجهيز للصدام وفي نفس الوقت يحدث اختلاط في الصف.
    هنا إذا التقى المسلمون مع أعدائهم بصف مختلط فيه المؤمن وفيه المنافق .. ماذا يحدث؟
    أتراها ستكون موقعة في صالح المسلمين ؟!!
    هنا خطر شديد .. خطر شديد أن يلتقي المسلمون بصف مختلط مع الأعداء
    لذلك يقول ربنا سبحانه وتعالى في حق المنافقين:
    {لَوْ خَرَجُواْ فِيكُم مَّا زَادُوكُمْ إِلاَّ خَبَالاً (ما زادوكم إلا اضطراباً وضعفاً وخوراً وجبناً)
    ولأَوْضَعُواْ خِلاَلَكُمْ يَبْغُونَكُمُ الْفِتْنَةَ (والمشكلة الكبيرة جداً) وَفِيكُمْ سَمَّاعُونَ لَهُمْ
    (يعني من المسلمين الصادقين من يقتنع بحجة المنافقين وكلام المنافقين وإعلامهم وحسن بيانهم في وقت من الأوقات
    فيتبع كلامهم ولا يتبع كلام المؤمنين مع أنه صادق الإيمان .. فتنة عظيمة ..

    لذلك من رحمة رب العالمين بالصف المؤمن
    أنه قبيل الصدام يُنقّى الصف المؤمن من المنافقين ويصبح الصف المؤمن خالصا .

    يتبع بإذن الله تعالى >>>

  5. #5
    لا تنس ذكر الله's صورة
    لا تنس ذكر الله غير متواجد مبدع البرمجة
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الموقع
    أقيموا دولة الإسلام في قلوبكم تقم على أرضكم
    الردود
    2,313
    الجنس
    رجل

    تعقيب كتبت بواسطة ايمان حماد عرض الرد
    بارك الله فيكم
    ونفع بكم
    وفيكِ بارك الله أختي الفاضلة
    وحياكِ الله على زيارتكِ الكريمة للموضوع وردكِ الطيب
    وجعل الله قلبكِ دائماً عامراً بالإيمان
    ----------------------

    تعقيب كتبت بواسطة ..الغدير.. عرض الرد
    موضوع مهم وقيّم..
    بارك الله فيكم وجزى الله الدكتور راغب خير الجزاء..

    متابعين إن شاء الله..
    بداية نحمد الله على سلامتكِ وأسأله تعالى أن تكوني وعائلتكِ الكريمة بألف خير
    وحياكِ الله أختي الفاضلة على تشريفكِ للموضوع وبووركتِ على شعار الموضوع
    وجزى الله الدكتور راغب عنا كل خير وجعل ذلك كله في ميزان حسناته
    وجعل الله لمتابعتكِ صدى في واقع حياتكِ
    ويسعدني تفاعلكم هنا
    وجعلكم الله ذخراً للإسلام والمسلمين

  6. #6
    * نور هدى * غير متواجد -مُبدعة صيف1431- 1430هـ "النجم الذهبي"
    "فرحة عدسة" "زهرة الحوار"
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    الموقع
    سفري بعيد و زادي لن يبلغني
    الردود
    18,479
    الجنس
    أنثى
    التدوينات
    3
    بوركت جهودك أخي
    بارك الله فيك وأثابك ونفع بك

  7. #7
    هنوها's صورة
    هنوها غير متواجد النجم البرونزي
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الموقع
    رياض الخير
    الردود
    815
    الجنس
    أنثى
    بارك الله فيك

  8. #8
    dedy77 غير متواجد عضو
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الردود
    60
    الجنس
    امرأة
    بارك الله فيك

  9. #9
    hala555 غير متواجد عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الموقع
    canada, palestine
    الردود
    255
    الجنس
    امرأة
    متابعين
    جزاكم الله خيرا

  10. #10
    لا تنس ذكر الله's صورة
    لا تنس ذكر الله غير متواجد مبدع البرمجة
    تاريخ التسجيل
    Dec 2004
    الموقع
    أقيموا دولة الإسلام في قلوبكم تقم على أرضكم
    الردود
    2,313
    الجنس
    رجل
    المسلم لا يقاتل إلا من قاتله:
    المسلم لا يسعى أبداً لهذا الصدام ..
    المسلم بطبعه بدينه بتعاليمنا بإرشادات ديننا وتشريعنا لا يسعى أبداً إلى الصدام مع الآخرين، لكن يُجر له المسلم جرا
    المسلم لا يقاتل حقيقة إلا من قاتله، دائماً يُقدّم التي هي أحسن انظر إلى قول الله عز وجل:
    {أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقَاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا وَإِنَّ اللَّهَ عَلَى نَصْرِهِمْ لَقَدِيرٌ {39}
    الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِن دِيَارِهِمْ بِغَيْرِ حَقٍّ إِلَّا أَن يَقُولُوا رَبُّنَا اللَّهُ وَلَوْلَا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُم بِبَعْضٍ
    لَّهُدِّمَتْ صَوَامِعُ وَبِيَعٌ وَصَلَوَاتٌ وَمَسَاجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا اسْمُ اللَّهِ كَثِيراً وَلَيَنصُرَنَّ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ{40} الحج.
    متى أُذن للمسلمين أن يقاتلوا؟
    عندما وقع الظلم عليهم، عندما أُخرجوا من ديارهم عندما تعرض المشركون لحرماتهم
    قبل ذلك لم يُؤذن لهم بالقتال فالمسلم لا يقاتل إلا في حالة وقوع الظلم عليه
    وأي الأعراف في الأرض تنكر على المظلوم أن يرفع الظلم عن كاهله وكل الناس يؤمن بذلك مسلمهم وكافرهم كل البشر بصفة عامة
    أي أمة في الأرض تُخرَج من ديارها أو تُنتَهك حرماتها أو يُهدّد رجالها ونساؤها وأطفالها بالقتل أو يقتلون فعلاً
    كل الأمم في الأرض على اختلاف مللهم وأديانهم وأعرافهم توافق جميعاً على الدفاع عن النفس لرفع الظلم فهذا في نص الآية واضح.
    ثم يقول ربنا سبحانه وتعالى في سورة البقرة في مرحلة أخرى من مراحل الدعوة بعد الذهاب للمدينة المنورة:
    {وَقَاتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ .. (من نقاتل؟) الَّذِينَ يُقَاتِلُونَكُمْ وَلاَ تَعْتَدُواْ إِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبِّ الْمُعْتَدِينَ} البقرة190
    ويقول سبحانه وتعالى في أواخر ما نزل في سورة التوبة وقد نزلت في آخر السنة التاسعة من الهجرة:
    "وَقَاتِلُواْ الْمُشْرِكِينَ كَآفَّةً (لماذا؟ .. وضح العلة "كَمَا يُقَاتِلُونَكُمْ كَآفَّةً" (لأن المشركون يقاتلونكم كافة؛ قاتلوهم كافة)
    وأيضاً في سورة التوبة قال تعالى:
    {أَلاَ تُقَاتِلُونَ قَوْماً نَّكَثُواْ أَيْمَانَهُمْ وَهَمُّواْ بِإِخْرَاجِ الرَّسُولِ وَهُم بَدَؤُوكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ
    أَتَخْشَوْنَهُمْ فَاللّهُ أَحَقُّ أَن تَخْشَوْهُ إِن كُنتُم مُّؤُمِنِينَ} التوبة13
    وضح علة القتال: نحن نقاتلهم لأنهم بدؤونا في القتال ولأنهم نكثوا أيمانهم ولأنهم هموا بإخراج الرسول
    إذاً وجب على المسلمين أن يقاتلونهم ولا يخشون في الله لومة لائم.
    إذاً أنا لا أبحث عن الصدام ولكنه يقع لأن المشركين لا يتركون المسلمين في حالهم
    إذا سلك المسلمون طريق الدعوة إلى الله عز وجل بالتي هي أحسن مرة وثانية وثالثة وعاشرة
    لا بد أن يجتمع أعداء الله على ظلم المسلمين لأن الله وعد الشيطان بالإنظار إلى يوم القيامة فهو يدعو حزبه لحرب المؤمنين
    فهي سنة من سنن رب العالمين سبحانه وتعالى .. سنة التدافع:
    {وَلَوْلَا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُم بِبَعْضٍ لَّهُدِّمَتْ صَوَامِعُ وَبِيَعٌ وَصَلَوَاتٌ وَمَسَاجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا اسْمُ اللَّهِ كَثِيراً
    وَلَيَنصُرَنَّ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ} الحج40

    نرجع إلى مرحلة بناء أمة الإسلام:
    إذا كان الصدام محتماً من سنن رب العالمين سبحانه وتعالى أنه يجعل هناك فترة قبيل الصدام يُنقّى فيها الصف المؤمن
    هذه الفترة تبدأ بما نسميه بـ
    نقطة النشاط:
    ماذا تعني نقطة النشاط؟
    هي حدث يحصل في آخر زمن الإعداد .. هذا الحدث ينقل المسلمين من مرحلة زمن الإعداد إلى المرحلة التي بعدها
    إلى المرحلة التي سيُُنقّى فيها الصف المؤمن من المنافقين، نقطة النشاط هذه لها صفة هامة جداً وهي
    أنها في الغالب حدث يكرهه عامة المسلمون -سبحان الله- هي أمر لم نكن نريده لم نطلبه وإذا عاد بنا الزمان نقول ليتها لم تحصل
    لا نرتب لها لا نفرح بها، حدث يكرهه المسلمون لكن هذا الحدث ينقل المسلمين من مرحلة زمن الإعداد إلى ما بعدها من مراحل.
    وانتبه أن كل النقاط التي يحدث عندها التغيير ليس للمسلمين فيها أي دخل هذه من تدبير رب العالمين.
    يعني كل النقاط التي يحدث فيها تغيير محوري في خط سير الأمة الإسلامية لا يختاره المسلمون بل أحياناً يكرهونه لا يريدونه
    لأنه حدث مكروه حدث فيه ألم للمسلمين فيه ضرر يقع على المسلمين
    في نظرتنا البسيطة غير المعمقة غير العارفة بالغيب فلا نعرف فيه الخير لكن سبحان الله:
    "وَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئاً وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تُحِبُّواْ شَيْئاً وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ وَاللّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ".
    هذه النقطة تنقل المسلمين إلى زمن وضوح الرؤية تضح فيه الرؤية تماماً
    فيظهر فيه المنافق بوضوح وأيضاً يظهر فيه كذلك الصادق بوضوح
    فإذا علم الصادقون مَن المنافقين بينهم في الصف ونبذوهم وأخرجوهم وأصبح الصف المؤمن صفاً خالصاً مؤمناً
    عندها يحدث الصدام وعندها يكون النصر إن شاء الله تعالى.

    يتبع بإذن الله تعالى >>>

مواضيع مشابهه

  1. الردود: 16
    اخر موضوع: 30-05-2010, 12:45 PM
  2. زمن وضــوح الرؤيــة [مهم جداً جداً]نسخ
    بواسطة لا تنس ذكر الله في مواضيع روضة السعداء المتميزة
    الردود: 46
    اخر موضوع: 16-05-2009, 10:08 PM
  3. الردود: 1
    اخر موضوع: 22-05-2008, 01:07 AM
  4. أرجو المساعد ....... عاجل جداً جداً جداً جداً جداً جداً جداً جداً جداً
    بواسطة maryam.t.m.a في ركن الأشغال اليدوية والخياطة
    الردود: 4
    اخر موضوع: 02-03-2005, 05:05 PM
  5. الردود: 1
    اخر موضوع: 23-02-2005, 09:13 PM

أعضاء قرؤوا هذا الموضوع: 0

There are no members to list at the moment.

الكلمات الاستدلالية لهذا الموضوع

الروابط المفضلة

الروابط المفضلة
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96