انتقلت منتديات لكِ النسائية إلى هذا الرابط:
منتديات لكِ النسائية
هذا المنتدى للقراءة فقط.


للبحث في شبكة لكِ النسائية:
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرالأخير
عرض النتائج 1 الى 10 من 19

ترى فينا مثل هؤلاء ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

(روضة السعداء - منتديات لكِ النسائية - الأرشيف)
...
  1. #1
    shorian's صورة
    shorian غير متواجد النجم الفضي
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الموقع
    (المنصورة - مصر) الحبيبة
    الردود
    2,300
    الجنس
    أنثى

    Question ترى فينا مثل هؤلاء ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!



    بسم الله ......الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله .
    هذه قصة جميلة ذكرها الشيخ العريفى على أحد المواقع :



    حلاوة الجزاء
    قال أبو إبراهيم ..
    كنت أمشي في صحراء .. فضللت الطريق .. فوقفت على خيمة قديمة ..
    فنظرت فيها فإذا رجل جالس على الأرض .. بكل هدوء ..
    وإذا هو قد قطعت يداه .. وإذا هو أعمى .. وليس عنده أحد من أهل بيته .. رأيته يتمتم بكلمات ..
    اقتربت منه وإذا هو يردد قائلاً : الحمد لله الذي فضلني على كثير ممن خلق تفضيلاً .. الحمد لله الذي فضلني على كثير ممن خلق تفضيلاً ..
    فعجبت من كلامه وجعلت أنظر إلى حاله ..
    فإذا هو قد ذهبت أكثر حواسه .. وإذا هو مقطوع اليدين .. أعمى العينين ..
    وإذا هو لا يملك لنفسه شيئاً ..
    نظرت حوله .. أبحث عن ولد يخدمه .. أو زوجة تؤانسه .. لم أر أحداً ..
    أقبلت إليه أمضي .. شعر بحركتي .. فسأل : من ؟ من ؟
    قلت : السلام عليكم .. أنا رجل ضللت الطريق .. ووقفت على خيمتك ..
    وأنت الذي من أنت ؟ ولماذا تسكن وحدك في هذا المكان ؟ أين أهلك ؟ ولدك ؟ أقاربك ؟
    فقال : أنا رجل مريض .. وقد تركني الناس .. وتوفي أكثر أهلي ..
    قلت : لكني سمعتك تردد : الحمد لله الذي فضلني على كثير ممن خلق تفضيلاً ..!! فبالله عليك ! فضلك بماذا ؟!! وأنت أعمى .. فقير .. مقطوع اليدين .. وحيد ..
    فقال : سأحدثك عن ذلك .. ولكن سأطلب منك حاجة .. أتقضيها لي ؟
    قلت : أجبني .. وأقضي حاجتك ..
    فقال : أنت تراني قد ابتلاني الله بأنواع من البلاء .. ولكن : الحمد لله الذي فضلني على كثير ممن خلق تفضيلاً ..
    أليس الله قد أعطاني عقلاً ؟ أفهم به .. وأتصرف وأفكر ..
    قلت : بلى .. قال : فكم يوجد من الناس مجانين ؟
    قلت : كثييييير .. قال : الحمد لله الذي فضلني على هؤلاء الكثير تفضيلاً ..
    أليس الله قد أعطاني سمعاً ؟ أسمع به أذان الصلاة .. وأعقل به الكلام .. وأعلم ما يدور حولي ؟ قلت : بلى ..
    قال : فكم يوجد من الناس .. صمٌ لا يسمعون ؟ قلت : كثيييير ..
    قال : الحمد لله الذي فضلني على هؤلاء الكثير تفضيلاً ..
    أليس الله قد أعطاني لساناً ؟ أذكر به ربي .. وأبين به حاجتي ..
    قلت : بلى .. قال : فكم يوجد من الناس بكمٌ .. لا يتكلمون ؟
    قلت : كثيييير .. قال : فالحمد لله الذي فضلني على هؤلاء الكثير تفضيلاً ..
    أليس الله قد جعلني مسلماً .. أعبد ربي .. وأحتسب عنده أجري .. وأصبر على مصيبتي ؟؟ قلت : بلى ..
    قال : فكم يوجد من الناس من عباد الأصنام والصلبان .. وهم مرضى .. قد خسروا الدنيا والآخرة ..؟!!
    قلت : كثيييير .. قال : فالحمد لله الذي فضلني على هؤلاء الكثير تفضيلاً ..
    ومضى الشيخ يعدد نعم الله عليه .. وأنا أزداد عجباً من قوة إيمانه .. وشدة يقينه .. ورضاه بما أعطاه الله ..
    كم من المرضى غيره .. ممن لم يبتلوا ولا بربع بلائه ..ممن شلهم المرض .. أو فقدوا أسماعهم أو أبصارهم ..أو فقدوا بعض أعضائهم ..ويعتبرون أصحاء لو قارناهم به ..
    ومع ذلك .. عندهم من الجزع والتشكي .. والعويل والبكاء ..
    بل وضعف الصبر وقلة اليقين بالأجر .. ما لو قسم على أمة لوسعهم ..
    سبحت بتفكيري بعيييداً .. ولم يقطعه علي إلا قول الشيخ ..
    هاه ..!! أأذكر حاجتي ..؟ هل تقضيها .. ؟ قلت : نعم .. ما حاجتك ؟!
    فخفض رأسه قليلاً .. ثم رفعه وهو يغص بعبرته وقال :
    لم يبق معي من أهلي إلا غلام لي .. عمره أربع عشرة سنة ..
    هو الذي يطعمني ويسقيني .. ويوضئني .. ويقوم على كل شأني ..
    وقد خرج البارحة يلتمس لي طعاماً .. ولم يرجع إلى الآن .. ولا أدري .. أهو حي يُرجى .. أم ميت ينسى ..
    وأنا كما ترى .. شيخ كبير أعمى .. لا أستطيع البحث عنه ..
    فسألته عن وصف الغلام .. فأخبرني ..فوعدته خيراً ..
    ثم خرجت من عنده .. وأنا لا أدري كيف أبحث عن الغلام .. وإلى أي جهة أتوجه ؟!
    فبينما أنا أسير .. ألتمس أحداً من الناس أسأله عنه ..
    إذ لفت نظري قريباً من خيمة الشيخ جبل صغير .. عليه سرب غربان قد اجتمعت على شيء .. فوقع في نفسي أنها لم تجتمع إلا على جيفة أو طعام منثور ..
    فصعدت الجبل .. وأقبلت إلى تلك الطيور فتفرقت ..
    فلما نظرت إلى مكان تجمعها .. فإذا الغلام الصغير ميت مقطع الجسد .. وكأن ذئباً قد عدا عليه .. وأكله ثم ترك باقيه للطيور ..
    لم أحزن على الغلام بقدر حزني على الشيخ ..
    نزلت من الجبل .. أجر خطاي .. وأنا بين حزن وحيرة .. هل أذهب وأترك الشيخ يواجه مصيره وحده .. أم أرجع إليه وأحدثه بخير ولده ..؟!
    توجهت نحو خيمة الشيخ .. بدأت أسمع تبيحه وتهليله ..
    كنت متحيراً .. ماذا أقول .. وبماذا أبدأ ..
    مرّ في ذاكرتي قصة نبي الله أيوب عليه السلام ..فدخلت على الشيخ .. وجدته كسيراً كما تركته ..سلمت عليه .. كان المسكين متلهفاً لرؤية ولده .. بادرني قائلاً :
    أين الغلام ..
    قلت : أجبني أولاً .. أيهما أحب إلى الله تعالى أنت أم أيوب عليه السلام ؟
    قال : بل أيوب عليه السلام أحب إلى الله ..
    قلت : فأيكما أعظم بلاءً .. أنت أم أيوب عليه السلام ؟
    قال : بل أيوب ..
    قلت إذن فاحتسب ولدك عند الله .. قد وجدته ميتاً في سفح الجبل .. وقد عدت الذئاب على جثته فأكلته ..فشهق الشيخ .. ثم شهق .. وجعل يردد .. لا إله إلا الله ..
    وأنا أخفف عنه وأصبره ..ثم اشتد شهيقه .. حتى انكببت عليه ألقنه الشهادة ..
    ثم مات بين يدي ..غطيته بلحاف كان تحته ..
    ثم خرجت أبحث عن أحد يساعدني في القيام بشأنه ..
    فرأيت ثلاثة رجال على دوابهم .. كأنهم مسافرين .. فدعوتهم .. فأقبلوا إليّ ..
    فقلت : هل لكم في أجر ساقه الله إليكم .. هنا رجل من المسلمين مات .. وليس عنده من يقوم به .. هل لكم أن نتعاون على تغسيله وتكفينه ودفنه ..
    قالوا : نعم ..
    فدخلوا إلى الخيمة وأقبلوا عليه ليحملوه .. فلما كشفوا عن وجهه ..
    تصايحوا : أبو قلابة .. أبو قلابة ..
    وإذا أبو قلابة .. شيخ من علمائهم .. دار عليه الزمان دورته .. وتكالبت عليه البلايا .. حتى انفرد عن الناس في خيمة بالية ..
    قمنا بواجبه علينا .. ودفناه .. وارتحلت معهم إلى المدينة ..
    فلما نمت تلك الليلة .. رأيت أبا قلابة في هيئة حسنة .. عليه ثياب بيض .. وقد اكتملت صورته .. وهو يتمشى في أرض خضراء ..
    سألته : يا أبا قلابة .. ما صيرك إلى ما أرى ؟!
    فقال : قد أدخلني ربي الجنة .. وقيل لي فيها ( سلام عليكم بما صبرتم فنعم عقبى الدار ) ..( القصة بتصرف يسير من السير للذهبي ) ..

  2. #2
    الأنبارية's صورة
    الأنبارية غير متواجد كبار الشخصيات "زهرة الحوار"
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    الموقع
    نبـــــــــض العـــــــــــــــراق ..
    الردود
    5,453
    الجنس
    امرأة
    قصة رائعة بحق ..
    دمعت عيناي عند النهاية .
    فقال : قد أدخلني ربي الجنة .. وقيل لي فيها ( سلام عليكم بما صبرتم فنعم عقبى الدار )
    سبحان الله .. صبر فكان له الجنة ( بإذن الله )
    ليتنا ننال تلك الدرجات في الصبر والرضا بقضاء الله وقدره

    بورك فيكِ أختي الحبيبة ..











    اللهم ارضنا وارضى عنا .. وأعنا ولاتعن علينا





    \\ على الثغور المكشوفة تقف داعية

  3. #3
    shorian's صورة
    shorian غير متواجد النجم الفضي
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الموقع
    (المنصورة - مصر) الحبيبة
    الردود
    2,300
    الجنس
    أنثى
    تعقيب كتبت بواسطة الأنباريه عرض الرد
    قصة رائعة بحق ..
    دمعت عيناي عند النهاية .


    سبحان الله .. صبر فكان له الجنة ( بإذن الله )
    ليتنا ننال تلك الدرجات في الصبر والرضا بقضاء الله وقدره

    بورك فيكِ أختي الحبيبة ..
    أهلا بأختنا ومشرفتنا الجديدة الأنبارية
    مرحبا أختى بك وبارك الله فيك
    أسأل الله أن لا تدمع عينك الا من خشية الله وأن تمتلئ عينك بالنظر لما يرضى الله
    فعلا غاليتى ليتنا نعى معنى الرضا والصبر والجزاء الذى يتبعه حتى يهون فى أعيننا كل شئ ونتركه لوجه الله

  4. #4
    سحر66's صورة
    سحر66 غير متواجد مجموعة العطاء بالنافذة الإجتماعية
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الموقع
    مصر - القاهرة
    الردود
    4,637
    الجنس
    امرأة
    شوريان حبيبتى
    نعم القصه والله
    لو نتفكر قليلا لما صار حال المسلمين هكذا
    والله القليل من الاسلام و الصبر يكفى لاصلاح الاحوال فى الدنيا والاخره
    نفع الله بك حبيبتى المسلمين و جزاكى الجنه خير الجزاء

  5. #5
    msmonmon's صورة
    msmonmon غير متواجد النجم الفضي
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    الردود
    1,411
    الجنس
    أنثى
    بارك الله فيك أختى الحبيبة

    .. كنت أعلم بداية هذه القصة .. وجزاك الله خيراً .. اصبحت اعرف نهايتها الان

    بارك الله فيك

    دائماً كما عهدناك .. شعلة العطاء .. وشريان الخير

  6. #6
    shorian's صورة
    shorian غير متواجد النجم الفضي
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الموقع
    (المنصورة - مصر) الحبيبة
    الردود
    2,300
    الجنس
    أنثى
    تعقيب كتبت بواسطة سحر66 عرض الرد
    شوريان حبيبتى
    نعم القصه والله
    لو نتفكر قليلا لما صار حال المسلمين هكذا
    والله القليل من الاسلام و الصبر يكفى لاصلاح الاحوال فى الدنيا والاخره
    نفع الله بك حبيبتى المسلمين و جزاكى الجنه خير الجزاء
    أختى وحبيبتى سحر
    جزاكى الله خيرا على دعواتك الجميلة
    ربنا يتقبلا منك ويهبك مثلها وأكثر
    وصدقت غاليتى لو اتقينا الله وراقبناه حق المراقبة وعرفناه لتغير حالنا
    لو نصرنا الله على أنفسنا وكل شئ فى الوجود وكان لله المكان الأول فى قلوبنا لتغير حالنا
    لو تعلمنا أمور ديننا واستفدنا من تجارب الآخرين ولو بسيطة لتغير حالنا



  7. #7
    shorian's صورة
    shorian غير متواجد النجم الفضي
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الموقع
    (المنصورة - مصر) الحبيبة
    الردود
    2,300
    الجنس
    أنثى
    تعقيب كتبت بواسطة msmonmon عرض الرد
    بارك الله فيك أختى الحبيبة

    .. كنت أعلم بداية هذه القصة .. وجزاك الله خيراً .. اصبحت اعرف نهايتها الان

    بارك الله فيك

    دائماً كما عهدناك .. شعلة العطاء .. وشريان الخير
    أهلا بأختى الغالية msmonmon
    وفيك بارك الله أختى الحبيبة

    الحمد لله أنها أضافت لك
    ربنا يبارك فيك على حسن ظنك
    وأسأل الله ان يجعلنى صدقا خير مما تظنون ويغفر لى مالا تعلمون ولا يؤاخذنى بما تقولون
    وأسأله أن أكون أنا وأنت والمسلمين من الصادقين قولا وفعلا وعملا

    تسلمى يارب وانت كمان شعلة متوهجة بالخير ما شاء الله


  8. #8
    عابرة الدنيا's صورة
    عابرة الدنيا غير متواجد النجم الفضي
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    الموقع
    في صومعتي العاجيه ويشق عليّ فراقها
    الردود
    3,057
    الجنس
    أنثى
    سبحان الله ليتنا نعتبر بمن غيرنا ونحسن من انفسنا..
    الف شكر اختي وجزاك الله الجنة

  9. #9
    shorian's صورة
    shorian غير متواجد النجم الفضي
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الموقع
    (المنصورة - مصر) الحبيبة
    الردود
    2,300
    الجنس
    أنثى
    تعقيب كتبت بواسطة عابرة الدنيا عرض الرد
    سبحان الله ليتنا نعتبر بمن غيرنا ونحسن من انفسنا..
    الف شكر اختي وجزاك الله الجنة
    حقا أختى
    لو لم نعتبر بمن سبقنا لما اعتبر بنا من خلفنا
    فاللهم اجعلنا لمن خلفنا قدوة حسنة وأحسن ختامنا وعرضنا ووقوفنا بين يديك ولا تجعلنا عبرة
    نسألك الله حسن العمل والنية ودوامها ونعوذ بك من سوء المنقلب


  10. #10
    أحـب الفرح's صورة
    أحـب الفرح غير متواجد النجم الفضي
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الموقع
    فــوق السحااااب
    الردود
    3,384
    الجنس
    أنثى
    قصة مأثرة جدا .............
    سبحان الله
    ربي يجزيك الخير

مواضيع مشابهه

  1. ::+ يا ،،،ـــعادة هؤلاء ،، ويــا شقاوة هؤلاء +::
    بواسطة رَوْعَـةْ لكِ }~ في ملتقى الإخــاء والترحيب
    الردود: 4
    اخر موضوع: 10-01-2008, 09:03 PM
  2. ياسعادة هؤلاء....وياشقاوة هؤلاء....!!
    بواسطة وهج الظلام في روضة السعداء
    الردود: 0
    اخر موضوع: 21-06-2005, 04:53 PM
  3. الردود: 8
    اخر موضوع: 13-10-2002, 10:49 AM
  4. يا سعادة هولاء***ويا شقاوة هولاء
    بواسطة هنادي العبدالله في روضة السعداء
    الردود: 5
    اخر موضوع: 02-10-2002, 10:58 PM
  5. ياسعادة هؤلاء .......و يا شقاوة هؤلاء.......
    بواسطة محبة لدينها في روضة السعداء
    الردود: 5
    اخر موضوع: 26-06-2002, 03:41 PM

أعضاء قرؤوا هذا الموضوع: 0

There are no members to list at the moment.

الروابط المفضلة

الروابط المفضلة
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96