انتقلت منتديات لكِ النسائية إلى هذا الرابط:
منتديات لكِ النسائية
هذا المنتدى للقراءة فقط.


للبحث في شبكة لكِ النسائية:
عرض النتائج 1 الى 3 من 3

من ائمة الفقه و الحديث .. الامام مالك رضى الله عنه

(روضة السعداء - منتديات لكِ النسائية - الأرشيف)
...
  1. #1
    bosy_md's صورة
    bosy_md غير متواجد النجم الذهبي
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    الموقع
    فى ارض الرحمن .. تحت سماء الجبار
    الردود
    5,114
    الجنس
    أنثى

    من ائمة الفقه و الحديث .. الامام مالك رضى الله عنه

    الإمام مالك رضي الله عنه
    95 – 179 هـ

    مولده ونشأته:
    هو سيدنا أبو عبد الله مالك بن أنس بن مالك الأصبحي. ولد بالمدينة سنة 95 هـ، ونشأ بها وتفقه وتعلم عن ربيعة الرأي سنة 136 هـ وتعمق في علوم الدين حتى صار حجة في الحديث وإماماً في الفقه، نوّر الله قلبه وفتح عليه فتحاً مبيناً ورقاه وملأ قلبه إيماناً وورعاً وتقوى وإخلاصاً، وأدّبه فأحسن تأديبه، وقال الحق، وخشي ربه، وحارب البدع، ونازع الملحد وحاربه.

    فتاويه وتأليفه:قيل إنه أفتى بخلع المنصور ومبايعة محمد بن عبد الله من آل علي. فأحفظ ذلك جعفر بن سليمان عم الخليفة وأمير المدينة فجرّده وضربه سبعين سوطاً، فما إزداد إلا علاء وشرفاً، ولما علم المنصور بذلك اعتذر إليه وترضاه، وقال له: لم يبق في الناس أفقه مني ومنك، وقد شغلتني الخلافة، فضع للناس كتاباً ينتفعون به. وتجنب رخص ابن عباس، وشدائد ابن عمر، وشواذ ابن مسعود، ووطئه الناس توطئة. فصنف " الموطأ " وسمعه عليه المهدي. ثم الرشيد سنة 174 هـ، وتظهر عليه حلل النعمة وثياب العزة وأبهة العلم ووقاره، وبقي مشرفاً لنور العلم، وقبلة لرواة الحديث، وعمدة للفتوى حتى أتاه اليقين بالمدينة سنة 179 هـ.

    أخي:
    تأمل في حادثة الإمام مالك مع أبي جعفر المنصور يحكم بعزله، ولكن يقدمه عنه التبريز في التأليف وبلوغ قمة المجد والشرف والعز، ويصبح الإمام مالك صاحب مذهب ومجتهد علامة يعمل بآرائه ملايين المسلمين من لدن ظهوره إلى الآن، بل ما دامت الدنيا لن يفتى العاملون بمذهبه، ولن يضل متبعوه، ولن يذل أو ويضل المهتدون بهديه.

    علمه وفضله:كان مالك من حجج الله على خلقه، لا يحدث إلا عن صحة، ولا يروي إلا عن ثقة؛ قد توفر حظه من السنة، فبنى مذهبه عليها، وانفسح ذرعه في الفقه، فانتهت إليه الفتوى وهو القائل عن نفسه (قلّ رجل كنت أتعلم منه ما مات حتى يجيئني ويستفتيني) وله كتاب الموطأ في الحديث وهو أساس المذهب.
    ولما جاء ولي عهد المنصور (المهدي) حاجاً سمعه منه، وأمر له بخمسة آلاف دينار وبألف لتلاميذه. ثم رحل إليه الرشيد، وأولاده ليسمع موطأه فسمعه وأغدق عليه.

    صفته وأخلاقه:كان مالك أشقر شديد البياض، أصلع، كبير الرأس، حسن البزة، وقوراً مهيباً عفيفاً سخياً كريماً، يشرك أهل العلم في ماله، متصفاً بالنبل والتواضع والحب لرسول الله صلى الله عليه وسلم، لا يحدّث إلا عن وضوء، ولا يركب دابة في دار الهجرة إجلالاً لأرض ضمت جسد رسول الله الله صلى الله عليه وسلم، مع أنه ضعيف. وكان أميناً على العلم، فلا يترفع أن يقول في الشيء (لا أدري). اتفق أن امرأة توفيت بالمدينة، فغسلتها غاسلة فلصقت يدها على فرجها فاحتاروا في أمرها هل يقطعون يدها ؟ أو يقطعون جزءاً من لحمها ؟ فاستفتوا الإمام مالكاً رضي الله عنه، فقال: أرى عليها حداً فجلدوها وأقاموا عليها حدّ القذف والسبّ، وبعد ذلك خلصت يد الغاسلة. فهذا سبب قولهم: لا يفتي ومالك بالمدينة.
    ومن كلامه رضي الله عنه:
    إذا رفع الزمان مكان شخص
    أنله حق رتبته تجده
    ولا تقل الذي تدريه فيه
    فكم في العرس أبهى من عروس

    وكنت أحق منه ولو تصاعد
    بنيلك إن دنوت وإن تباعد
    تكن رجلاً عن الحسنى تقاعد
    ولكن للعروس الدهر ساعد



    ولما قدم الرشيد المدينة استقبله الناس إلا مالكاً، فأرسل إليه يعتب عليه؛ فأرسل إليه: إني شيخ كبير، ولي عذر من الأعذار لا يذكر.
    فأرسل إليه يا أبا عبد الله نريد أن تأتينا لتحدّثنا بكتابك، فأرسل إليه إن هذا العلم عندكم أُخذ، وأنتم أولى بصيانته، العلم يؤتى له ولا يأتي، فققال صدقت. ثم ركب الرشيد إلى مالك فحبسه ببابه، فقال يا أبا عبد الله لم تأتنا وإذا أتيناك حبستنا بالباب؟ فقال: علمت أن أمير المؤمنين قصدني إلى حديث رسول الله الله صلى الله عليه وسلم، ، فأردت أن أتأهب لذلك، فطلب أن يقرأ عليه في مجلس خاصّ به، فقال الإمام: اعلم أن الخاصّ لا ينتفع به فنصب له كرسي فقعد عليه فقال الإمام: حدثنا فلان عن فلان عن النبي الله
    صلى الله عليه وسلم، أنه قال: " من تواضع لله رفعه ومن تكبر عليه وضعه الله " فنزل الرشيد عن كرسيه وقعد على الأرض بين الناس.
    انتهى من كتاب حاشية الشيخ يوسف الصفتي المالكي رحمه الله تعالى ص 12
    فانظر رعاك الله فقفهه وورعه، أرشده الله إلى الحق وألهمه الرشد. اللهم وفقنا أن ننهج منهجه، ونسير على ضوئه.
    ونسأل الله جلّ وعلا أن يزيدنا إيماناً به وفقهاً في دينه إنه الرب العليم الحكيم، وصلى الله على سيدنا محمد النبي الأمي وعلى آله وصحبه وسلم.
    منقــــــــــول

  2. #2
    ياسمينة ..'s صورة
    ياسمينة .. غير متواجد كبار الشخصيات" قلم متميز"
    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    الردود
    7,864
    الجنس
    امرأة
    رضي الله عنه و رحمه..

    جزاكِ الله خيراً..
    اللهم لك الحمد وإليك المشتكى وأنت المستعان وبك المستغاث وعليك التكلان‏

    رِفْقاً أهلَ السُّنَّة بأهلِ السُّنَّة

    أصول الحوار .. وأدب الإختلاف ..

  3. #3
    bosy_md's صورة
    bosy_md غير متواجد النجم الذهبي
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    الموقع
    فى ارض الرحمن .. تحت سماء الجبار
    الردود
    5,114
    الجنس
    أنثى
    شكرا اختى الفاضلة على مرورك الكريم
    جزاك الله خيرا

مواضيع مشابهه

  1. الردود: 1
    اخر موضوع: 14-05-2008, 12:27 AM
  2. الامام على رضى الله عنه والرياضيات
    بواسطة ام مغرم في المجلس العام
    الردود: 22
    اخر موضوع: 04-09-2007, 10:20 PM
  3. الردود: 0
    اخر موضوع: 12-03-2007, 07:59 AM
  4. الردود: 1
    اخر موضوع: 20-10-2006, 10:32 PM

أعضاء قرؤوا هذا الموضوع: 0

There are no members to list at the moment.

الروابط المفضلة

الروابط المفضلة
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96