انتقلت منتديات لكِ النسائية إلى هذا الرابط:
منتديات لكِ النسائية
هذا المنتدى للقراءة فقط.


للبحث في شبكة لكِ النسائية:
عرض النتائج 1 الى 1 من 1

من أسرار التشريع ( لماذا الحلال والحرام )

(روضة السعداء - منتديات لكِ النسائية - الأرشيف)
...
  1. #1
    سناء1 غير متواجد عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    الردود
    7
    الجنس

    Arrow من أسرار التشريع ( لماذا الحلال والحرام )

    يسال كثير من الناس : لماذا الحلال والحرام ؟ الله سبحانه وتعالى خلق في الإنسان حاجات عضوية وغرائز , فالحاجات العضوية اذا لم يشبعها فإنه يموت , كالأكل والشرب والتنفس والنوم , والغرائز اذا لم يشبعها لا يموت لكنه يعيش مضطربا , بغير استقرار , فمن الغرائز الأبوة والبنوة , فلو كان الإنسان يملك كذا من المال والعقارات وليس لـه ولد فانه يعيش في كآبة , ومن الغرائز حب التملك وغريزة الجنس , فالشاب اذا بلغ الخامسة والعشرين من عمره ولم يتزوج فانه يعيش مضطربا , قال الله تبارك وتعالى : (( ليسكن اليها )) (( وجعل بينهما مودة ورحمة )) , هذه المودة والرحمة لا تتوفر عن طريق الخيانة والزنا , وهذا السكون الذي ذكره الله تعالى يقع بين الزوج وزوجته لا يتوفر عن طريق الزنا , لا يتوفر إلا عن طريق الزواج , ففي الإنسان حاجات عضوية وغرائز لا بد من إشباعها لكن يمكن إشباعها بطريقتين : طريقة شريفة وطريقة دنيئة , فالطريقة الشريفة هي تبادل الخدمات والطريقة الدنيئة هي الظلم , كيف هي الطريق الشريفة ؟ الله سبحانه وتعالى خلق في الإنسان من الحاجات العضوية هذا الجهاز الهضمي : الأسنان واللسان والبلعوم والأمعاء , كيف تمتص العروق من الأمعاء ! هذه قدرته سبحانه وتعالى هو خلق الجهاز الهضمي وخلق ما يشبعه من العنب والتفاح والخبز وغير ذلك , فالطرق الشريفة التي أباحها الله هي تبادل الخدمات , لأن الناس في نظر الله سواسية كأسنان المشط فمن الطرق الشريفة : الوظيفة , التعليم , الجندية , الزراعة , لماذا ؟ لأن هذا مزارع يقدم للمجتمع القمح والعدس والفول , لكن من يصنع لـه المحراث ؟ النجار , من يصنع له سكة المحراث ؟ الحداد , من الذي يعلم اولاد الحداد والنجار ؟ معلم الأولاد , من الذي يحرس الحدود ؟ الجندي , قال الشاعر : الناس للناس من بدو وحاضرة بعضٌ لبعض وان لم يشعروا خدم . فهو يعطي شيئا ليأخذ شيئا مقابله .. هذه طرق شريفة , فإذا كان عاجزا فان المجتمع - في شريعة الله يكفله ... إنسان لا يستطيع ان يقدم للمجتمع خدمات لأنه عاجز فان المجتمع لا يهمله , حتى إن العلماء ينصون على ان الذي عنده دابة وعجزت فانه لا يجوز لـه ان يقتلها بل عليه ان ينفق عليها حتى تموت ... فالحيوان في ظل الإسلام مضمون لـه مستقبله ومكبره لكن في ظل الجاهلية التي نعيشها فان الذي عنده ستة اولاد موظفين ... يقيم عليهم دعوى نفقة حتى يستطيع ان يعيش ! فالحمار مضمون مستقبله في المجتمع الإسلامي في ظل نظام الإسلام اكثر من العجوز الذي لـه ستة او سبعة شباب وكلهم موظفين في ظل المجتمع الجاهلي البعيد عن الله تعالى ,
    تطرقنا الى زاوية التي هي العاجز , فأصل الطرق الشريفة هي تبادل الخدمات ... أنت تقدم للمجتمع خدمة والمجتمع يقدم لك في مقابلها خدمة اخرى ... هذه هي الطرق الشريفة , اما الطرق الدنيئة فليست كذلك ؛ هي أن تأخذ شيئا دون ان تعطي , مثل لعب القمار ... جماعة يلعبون القمار وخسر أحدهم ثلاثة آلاف دينار ورمى لهم مفتاح السيارة ثمنها سبعة آلاف دينار وبقي بلا شيء , فلو سألت الذي اخذ العشرة آلاف دينار : لماذا أخذت هذا المبلغ ؟ يجيبك بان هذا حقي . هل هو اتلف لك عضوا حتى أخذت هذا المبلغ بدل العضو الذي أتلفه ؟ لا , هل اتلف لك مالا ؟ لا , هل أعطيته شيئا ؟ لا , هل اخذ المبلغ قرضا حتى تسدّه إياه في المستقبل ؟ لا , إذن كيف أخذته بدون سبب ؟ يقول لك : كيف بدون سبب ؟ ! اذا كيف ؟ يقول : لم ينجح معه الورق ! يعني لم يحالفه الحظ ! إيه ... اذا لم ينجح معه الورق يصبح ماله حلالا ؟ ! كذلك السارق يأخذ بدون تعب , هذا بالنسبة للحاجات العضوية , كذلك بالنسبة للغرائز , نضرب مثالا على الزواج : ربنا سبحانه وتعالى خلق بنات حواء لأولاد آدم لا يريد ان يأخذ منهن للملائكة ولا للجن , لكن أباح لنا الزواج وحرم علينا الزنا , الحاجة واحدة , لماذا حرم الزنا ؟ الحلال والحرام هو نظام , فهل تستقيم أمور الناس بالنظام ام بالفوضى ؟ طبعا بالنظام , فالله سبحانه لم يحسدنا على النعم التي انعم بها علينا ولكنه بيّن لنا الطريق المثالية والنظام الوحيد الذي في ظله يمكن ان يسعد أبناء البشر , ولذلك نحن مفتقرون الى شريعة الله سبحانه وتعالى بمقدار ما نحن مفتقرون الى نعمه جل جلاله . يقول الله تبارك وتعالى : (( يُحل لهم الطيبات ويُحرّم عليهم الخبائث )) الله يقول لك : العسل حلال وفيه شفاء كلْ , لكن لا تأكل السُم , يتفلسف أحدهم قائلا : اذاً لماذا خلقه ؟ لماذا خلقه ! بماذا نرش البندورة في الغور من الجراثيم ؟ خلقه للجراثيم المؤذية وليس لك , كل شيء خلقه لـه مكانه , ما معنى الحكيم ؟ الحكمة وضع الشيء في موضعه . .... البقية مهمة في الملف المرفق 8 صفحات لطفا
    اختكم في الله
    Attached Files Attached Files

مواضيع مشابهه

  1. توازن الإسلام في: [الحلال والحرام]، (13)
    بواسطة (( سنا التفاؤل )) في روضة السعداء
    الردود: 3
    اخر موضوع: 19-07-2011, 05:23 PM
  2. الردود: 7
    اخر موضوع: 15-12-2010, 11:12 PM
  3. الحلقه 19 من برنامج نهاية العالم كسب المال الحلال والحرام
    بواسطة hdaya1 في ركن الصوتيات والمرئيات
    الردود: 0
    اخر موضوع: 29-08-2010, 08:19 PM
  4. الردود: 47
    اخر موضوع: 29-11-2008, 02:37 AM
  5. الحلال والحرام
    بواسطة راضية في روضة السعداء
    الردود: 1
    اخر موضوع: 25-05-2002, 06:33 AM

أعضاء قرؤوا هذا الموضوع: 0

There are no members to list at the moment.

الروابط المفضلة

الروابط المفضلة
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96