انتقلت منتديات لكِ النسائية إلى هذا الرابط:
منتديات لكِ النسائية
هذا المنتدى للقراءة فقط.


للبحث في شبكة لكِ النسائية:
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرالأخير
عرض النتائج 1 الى 10 من 11

دعوة للحوار الهادف ..........

(الملتقى الحواري - منتديات لكِ النسائية - الأرشيف)
...
  1. #1
    NiBrAs غير متواجد عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الردود
    4
    الجنس
    رجل

    coffee دعوة للحوار الهادف ..........

    بسمه تعالى

    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

    قبل كل شيء أنا شيعي وأتمنى تقبلوني ضيف جديد عليكم في موقعكم



    ثاني شيء أنا من الناس الذين يؤمنون بالحوار واهميته للوصول للهدف المنشود

    وكما هو معروف الخلاف في الرأي لا يفسد للود قضية وهذا ما اتمناه من الكل

    فما هو رأيكم أن نتحاور في بعض الاشكالات التي قد تكون بين السنة والشيعة

    بشرط ان يكون الطرف الآخر واحد لا غير ومعروف بالنسبة لي بمعنى ليس الكل

    يدخل معي في الحوار لآن هذا سيكون صعب بالنسبة علي

    وأيضا اتمنى يكون الحوار بالادب والاحترام المتبادل بين الطرفين

    وشكرا لكم

  2. #2
    فقيرة لربي's صورة
    فقيرة لربي غير متواجد كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الموقع
    { رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ }
    الردود
    9,862
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    3
    التكريم
    • (القاب)
      • متألقة صيف 1432هـ
      • نبض وعطاء
      • نبض الحوار
    (أوسمة)
    ::


    بارك الله فيك ..

    سيكون لك ما أردت بإذن الله

    لذا تم إغلاق الموضوع وحذف الردود حتى نبلغ أحد الإخوة بالدخول للحوار

    هدانا الله وإياكم للحق وثبتنا عليه

    ::

    :::
    :


    ()
    :

  3. #3
    NiBrAs غير متواجد عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الردود
    4
    الجنس
    رجل

    < نحن معاشر الانبياء لا نورث > يوجد إشكال .......

    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم
    لما طلبت فاطمة الزهراء (ع) من أبا بكر أن يعطيها أرض فدك رفض أبا بكر أن يعطيها أياها وقال لها ان رسول الله ٌقال له (نحن معاشر الأنبياء لانورث ماتركناه صدقة)
    كيف يقول رسول الله هذا الكلام والقرآن ينافيه بجواب واضح بأن الأنبياء يورثون
    قال تعالى (وورث سليمان داوود) وقال تعالى (فهبلي من لدنك وليا،يرثني ويرث من آل يعقوب واجعله رب رضيا)
    فهل يمكن ان يكون هناك تناقض بين كلام الله وكلام نبي الله الذي عليه انزل القرآن؟

  4. #4
    فقيرة لربي's صورة
    فقيرة لربي غير متواجد كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الموقع
    { رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ }
    الردود
    9,862
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    3
    التكريم
    • (القاب)
      • متألقة صيف 1432هـ
      • نبض وعطاء
      • نبض الحوار
    (أوسمة)
    NiBrAs

    لقد تم دمج موضوعك الأول هنا

    سيبدأ الأخ ناصح بالحوار معك بشرط

    عدم إدراج شبهة ثانية حتى يتم الانتهاء تماما من الرد على الشبهة الأولى ,,


    ///


    يرجى من جميع الأعضاء والعضوات عدم الرد


    ///


    سيتولى الحوار الأخ ناصح وهذا شرطه


    فعذرا لكم

    سيحذف أي ردا سواء كان سلباً أو إيجابا أو دعوات أو غيرها ...


    ...
    :


    ()
    :

  5. #5
    ناصح's صورة
    ناصح غير متواجد مُحاور متميّز
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    الموقع
    جـــــدة
    الردود
    1,453
    الجنس
    ذكر
    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين .. سيدنا وحبيبنا وقدوتنا محمد وآله وصحبه أجمعين ..

    بدايةً .. حياك الله بيننا في هذا المنتدى المبارك .. وأتمنى أن يكون الحوار بيننا هادفاً وبناءً وذو جدوى ..

    طيب ..


    دعني أبدأ بالجواب على سؤالك :

    فهل يمكن ان يكون هناك تناقض بين كلام الله وكلام نبي الله الذي عليه انزل القرآن؟
    أقول :

    لا .. لا يُمكن أن يتعارض كلام الله عز وجل مع كلام رسوله صلى الله عليه وسلم الذي عليه أُنزل ..

    فالوراثة المقصودة في الآية هي وراثة العلم وليس وراثة المال .. ولو كانت الوراثة المقصودة هي وراثة المال فهذا يعني أن القرآن يأتي بما لا فائدة فيه .. حيث أنه من المعروف والمشهور والمعتاد عند الناس أن الابن يرث أباه .. فما هي الفائدة من ذكر ذلك في القرآن ؟! ..

    بل الوراثة المقصودة في الآية هي وراثة النبوة والعلم .. وليس هذا عندنا نحن أهل السنة فقط .. بل حتى عندكم ..

    فقد روى الكليني في الكافي عن أبي عبدالله عليه السلام قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

    ((..... وَإِنَّ الْعُلَمَاءَ وَرَثَةُ الْأَنْبِيَاءِ إِنَّ الْأَنْبِيَاءَ لَمْ يُوَرِّثُوا دِينَاراً وَ لَا دِرْهَماً وَ لَكِنْ وَرَّثُوا الْعِلْمَ فَمَنْ أَخَذَ مِنْهُ أَخَذَ بِحَظٍّ وَافِرٍ ))

    قال عنه المجلسي في مرآة العقول 1/111 ( الحديث الأول ( أي الذي بين يدينا ) له سندان الأول مجهول والثاني حسن أو موثق لا يقصران عن الصحيح ..


    وقد استشهد الخميني بهذا الحديث في كتابه (الحكومة الإسلامية) على جواز ولاية الفقيه .. فيقول تحت عنوان (صحيحة القداح ) :

    ( روى علي بن إبراهيم عن أبيه عن حماد بن عيسى عن القداح ( عبد الله بن ميمون ) عن أبي عبد الله عليه السلام قال: ( قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : ( من سلك طريقاً يطلب فيه علماً ، سلك الله به طريقاً إلى الجنة ... وإنّ العلماء ورثة الأنبياء ، إنّ الأنبياء لم يورّثوا ديناراً ولا درهماً ، ولكن ورّثوا العلم ، فمن أخذ منه أخذ بحظ وافر ) ..

    ويعلق على الحديث بقوله :

    ( رجال الحديث كلهم ثقات ، حتى أنّ والد علي بن إبراهيم ( إبراهيم بن هاشم ) من كبار الثقات ( المعتمدين في نقل الحديث ) فضلاً عن كونه ثقة )

    وجاء في الكافي أيضاً :

    أَحْمَدُ بْنُ إِدْرِيسَ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَبْدِ الْجَبَّارِ عَنْ صَفْوَانَ بْنِ يَحْيَى عَنْ شُعَيْبٍ الْحَدَّادِ عَنْ ضُرَيْسٍ الْكُنَاسِيِّ قَالَ كُنْتُ عِنْدَ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ ( عليه السلام ) وَ عِنْدَهُ أَبُو بَصِيرٍ فَقَالَ أَبُو عَبْدِ اللَّهِ ( عليه السلام ) إِنَّ دَاوُدَ وَرِثَ عِلْمَ الْأَنْبِيَاءِ وَ إِنَّ سُلَيْمَانَ وَرِثَ دَاوُدَ وَ إِنَّ مُحَمَّداً ( صلى الله عليه وآله ) وَرِثَ سُلَيْمَانَ وَ إِنَّا وَرِثْنَا مُحَمَّداً ( صلى الله عليه وآله ) وَ إِنَّ عِنْدَنَا صُحُفَ إِبْرَاهِيمَ وَ أَلْوَاحَ مُوسَى فَقَالَ أَبُو بَصِيرٍ إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْعِلْمُ فَقَالَ يَا أَبَا مُحَمَّدٍ لَيْسَ هَذَا هُوَ الْعِلْمَ إِنَّمَا الْعِلْمُ مَا يَحْدُثُ بِاللَّيْلِ وَ النَّهَارِ يَوْماً بِيَوْمٍ وَ سَاعَةً بِسَاعَةٍ .

    وقال عنه المجلسي (صحيح على الظاهر) ..

    إذاً .. وكما يتضح .. فإن الوراثة المقصودة في الآية هي وراثة العلم والنبوة لا وراثة المال كما تقولون .. وبالتالي لا يكون هنا تعارض ولا إشكال بين كلام الله عز وجل وكلام نبيه صلى الله عليه وسلم ..

    أكتفي بهذا ..

    ننتظر ..
    آخر مرة عدل بواسطة ناصح : 14-06-2009 في 05:54 PM

  6. #6
    NiBrAs غير متواجد عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الردود
    4
    الجنس
    رجل
    السلام عليكم

    وفقني الله ووفقك يا أخ ناصح وادخلنا الجنة مع الأبرار

    انت تقول

    فالوراثة المقصودة في الآية هي وراثة العلم وليس وراثة المال
    والطبري يقول في تفسيره غير ذلك

    http://quran.al-islam.com/Tafseer/Di...Sora=19&nAya=6

    وَقَوْله : { يَرِثنِي وَيَرِث مِنْ آل يَعْقُوب } يَقُول : يَرِثنِي مِنْ بَعْد وَفَاتِي مَالِي , وَيَرِث مِنْ آل يَعْقُوب النُّبُوَّة


    والسيوطي يقول

    http://www.al-eman.com/Islamlib/view...248&CID=329#s4

    وأخرج الفريابي، عن ابن عباس قال‏:‏ كان زكريا لا يولد له، فسأل ربه‏؟‏ فقال‏:‏ ‏{‏رب هب لي من لدنك وليا يرثني ويرث من آل يعقوب‏}‏ قال‏:‏ يرثني مالي، ويرث من آل يعقوب النبوة‏.

    كيف نجمع بينكم

  7. #7
    ناصح's صورة
    ناصح غير متواجد مُحاور متميّز
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    الموقع
    جـــــدة
    الردود
    1,453
    الجنس
    ذكر
    بسم الله الرحمن الرحيم

    طيب ..

    حياك الله يا نبراس .. ووفقني الله وإياك لما يُحبه ويرضاه ..

    قلت هداك للحق :

    والطبري يقول في تفسيره غير ذلك

    http://quran.al-islam.com/Tafseer/Di...Sora=19&nAya=6

    وَقَوْله : { يَرِثنِي وَيَرِث مِنْ آل يَعْقُوب } يَقُول : يَرِثنِي مِنْ بَعْد وَفَاتِي مَالِي , وَيَرِث مِنْ آل يَعْقُوب النُّبُوَّة
    أقول :

    ما تفضلت بنقله وانتقيته من تفسير الطبري رحمه الله على أنه كلامه لم يكن كذلك .. وتمام ما جاء في تفسير الطبري :

    حَدَّثَنِي يَعْقُوب , قَالَ : ثنا هُشَيْم , قَالَ : أَخْبَرَنَا إِسْمَاعِيل بْن أَبِي خَالِد , عَنْ أَبِي صَالِح , فِي قَوْله { يَرِثنِي وَيَرِث مِنْ آل يَعْقُوب } قَالَ : يَكُون نَبِيًّا كَمَا كَانَتْ آبَاؤُهُ أَنْبِيَاء .

    17694 - حَدَّثَنِي مُحَمَّد بْن عَمْرو , قَالَ : ثنا أَبُو عَاصِم , قَالَ : ثنا عِيسَى , وَحَدَّثَنِي الْحَارِث , قَالَ : ثنا الْحَسَن , قَالَ : ثنا وَرْقَاء , جَمِيعًا عَنْ اِبْن أَبِي نَجِيح , عَنْ مُجَاهِد { يَرِثنِي وَيَرِث مِنْ آل يَعْقُوب } قَالَ : وَكَانَ وِرَاثَته عِلْمًا , وَكَانَ زَكَرِيَّا مِنْ ذُرِّيَّة يَعْقُوب . *

    - حَدَّثَنَا الْقَاسِم , قَالَ : ثنا الْحُسَيْن , قَالَ : ثني حَجَّاج , عَنْ اِبْن جُرَيْج , عَنْ مُجَاهِد , قَالَ : كَانَ وِرَاثَته عِلْمًا , وَكَانَ زَكَرِيَّا مِنْ ذُرِّيَّة يَعْقُوب .

    17695 - حَدَّثَنَا الْحَسَن بْن يَحْيَى , قَالَ : أَخْبَرَنَا عَبْد الرَّزَّاق , قَالَ : أَخْبَرَنَا مَعْمَر , عَنْ قَتَادَة , عَنْ الْحَسَن , فِي قَوْله : { يَرِثنِي وَيَرِث مِنْ آل يَعْقُوب } قَالَ : نُبُوَّته وَعِلْمه .


    17696- حَدَّثَنَا أَبُو كُرَيْب , قَالَ : ثنا جَابِر بْن نُوح , عَنْ مُبَارَك , عَنْ الْحَسَن , قَالَ : قَالَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " رَحِمَ اللَّه أَخِي زَكَرِيَّا , مَا كَانَ عَلَيْهِ مِنْ وَرَثَة مَاله حِين يَقُول فَهَبْ لِي مِنْ لَدُنْك وَلِيًّا , يَرِثنِي وَيَرِث مِنْ آل يَعْقُوب " .

    17697 - حَدَّثَنَا بِشْر , قَالَ : ثنا يَزِيد , قَالَ : ثنا سَعِيد , عَنْ قَتَادَة , قَوْله : { يَرِثنِي وَيَرِث مِنْ آل يَعْقُوب } قَالَ : كَانَ الْحَسَن يَقُول : يَرِث نُبُوَّته وَعِلْمه . قَالَ قَتَادَة : ذُكِرَ لَنَا أَنَّ نَبِيّ اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ إِذَا قَرَأَ هَذِهِ الْآيَة , وَأَتَى عَلَى { يَرِثنِي وَيَرِث مِنْ آل يَعْقُوب } قَالَ : وَرَحِمَ اللَّه زَكَرِيَّا مَا كَانَ عَلَيْهِ مِنْ وَرَثَته .

    17698 - حَدَّثَنَا الْحَسَن , قَالَ أَخْبَرَنَا عَبْد الرَّزَّاق , قَالَ : أَخْبَرَنَا مَعْمَر , عَنْ قَتَادَة , أَنَّ النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ , قَالَ : وَيَرْحَم اللَّه زَكَرِيَّا وَمَا كَانَ عَلَيْهِ مِنْ وَرَثَته , وَيَرْحَم اللَّه لُوطًا إِنْ كَانَ لَيَأْوِي إِلَى رُكْن شَدِيد " .

    17699 - حَدَّثَنِي مُوسَى , قَالَ : ثنا عَمْرو , قَالَ : ثنا أَسْبَاط , عَنْ السُّدِّيّ { فَهَبْ لِي مِنْ لَدُنْك وَلِيًّا يَرِثنِي وَيَرِث مِنْ آل يَعْقُوب } قَالَ : يَرِث نُبُوَّتِي وَنُبُوَّة آله يَعْقُوب.


    وكذا الحال عندما قلت :

    والسيوطي يقول

    http://www.al-eman.com/Islamlib/view...248&CID=329#s4

    وأخرج الفريابي، عن ابن عباس قال‏:‏ كان زكريا لا يولد له، فسأل ربه‏؟‏ فقال‏:‏ ‏{‏رب هب لي من لدنك وليا يرثني ويرث من آل يعقوب‏}‏ قال‏:‏ يرثني مالي، ويرث من آل يعقوب النبوة‏.
    فأنت لم تأتِ بتمام ما جاء في تفسير السيوطي .. حيث جاء فيه :

    وأخرج عبد الرزاق وعبد بن حميد وابن جرير وابن أبي حاتم، عن الحسن في قوله‏:‏ ‏{‏يرثني ويرث من آل يعقوب‏}‏ قال‏:‏ نبوته وعلمه‏.‏ وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏"‏يرحم الله أخي زكريا، ما كان عليه من ورثة، ويرحم الله لوطا، إن كان ليأوي إلى ركن شديد‏"‏‏.‏

    وأخرج ابن أبي حاتم، عن السدي في قوله‏:‏ ‏{‏يرثني ويرث من آل يعقوب‏}‏ فيقول‏:‏ يرث نبوتي ونبوة آل يعقوب‏.‏

    وأخرج ابن أبي حاتم، عن صالح في قوله‏:‏ ‏{‏ويرث من آل يعقوب‏}‏ قال‏:‏ السنة، والعلم‏.‏


    أقول :

    يقول صاحب (التمهيد لما في الموطأ من المعاني) :

    فورث سليمان من داود النبوة والعلم والحكمة وفصل القضاء وعلى هذا جماعة أهل العلم وسائرالمسلمين إلا الروافض ..

    وكذلك قولهم في {يَرِثُنِي وَيَرِثُ مِنْ آلِ يَعْقُوبَ} [مريم:6] لا يختلفون في ذلك إلا ما روى عن الحسن أنه قال يرثني مالي ويرث من آل يعقوب النبوة والحكمة والدليل على صحة ما قال علماء المسلمين في تأويل هاتين الآيتين ما ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال "إنا معاشر الأنبياء لا نورث ما تركنا صدقة" وكل قول يخالفه قول رسول الله صلى الله عليه وسلم ويدفعه فهو مدفوع مهجور .

    يتبع بمشيئة الله تعالى ..


  8. #8
    ناصح's صورة
    ناصح غير متواجد مُحاور متميّز
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    الموقع
    جـــــدة
    الردود
    1,453
    الجنس
    ذكر

    حقيقةً .. أن ما أتيت به مما تظنه إشكالات .. قد تم طرحه بشكل مُشابه في منتديات أخرى .. واختصاراً للوقت وللمجهود .. أضع أحد ردودي عليها منقولاً من أحد تلك المواقع ..

    فيما يخص قوله تعالى : (وورث سليمان داود) :

    فقد ذكرت أن الوراثة المعنية في الآية ليس وراثة المال بل هي وراثة العلم والحكمة والنبوة .. لعدة أمور عقلية ونقلية ذكرناها أعلاه ..

    أما العقلية فهي كالتالي :

    أولاً :

    أنه من البدهي والطبعي والمعلوم من الواقع بالضرورة أن الولد يرث أباه .. ولو كانت الوارثة المعنية في الآية هي وراثة المال لما كان لذكرها هنا أية فائدة تُذكر .. وحاشا أن يكون كلام رب الأرباب مجرد تحصيل حاصل ولا نفع منه ولا فائدة فيه !! ..

    والوراثة المالية ليست صفة مدح أصلاً لا لداود ولا لسليمان عليهما السلام .. فإنّ اليهودي أو النصراني يرث ابنه ماله فأي اختصاص لسليمان عليه السلام في وراثة مال أبيه!! .. والآية سيقت في بيان المدح لسليمان عليه السلام وما خصه الله به من الفضل ..

    وإرث المال هو من الأمور العادية المشتركة بين الناس كالأكل والشرب ودفن الميت .. ومثل هذا لا يُقص عن الأنبياء .. إذ لا فائدة فيه .. وإنما يُقص ما فيه عبرة وفائدة تُستفاد وإلا فقول القائل ( مات فلان وورث فلان ابنه ماله ) مثل قوله عن الميت ( ودفنوه ) ومثل قوله ( أكلوا وشربوا وناموا ) ونحو ذلك مما لا يحسن أن يُجعل من قصص القرآن !!! .

    ثانياً :

    كما أوضحت في ردي السابق .. فإنه كان لداود الكثير من الزوجات والسراري والأبناء .. فيُقال أن عدد أبنائه مائة .. وقيل إنهم تسعة عشر ابناً .. وأياً يكن .. فالمهم أن لديه أكثر من زوجة ولديه أكثر من ابن .. وسليمان واحد منهم .. فكيف يُستساغ عقلاً ويُقبل شرعاً ألاَّ يرثه من كل أولئك الورثة المستحقون إلا سُليمان وحده ؟؟!! ..

    ألا يُعد هذا ظلماً لبقية الورثة وحرماناً لهم من حقهم الذي كتبه الله لهم ؟! ..

    أوليس في ذلك أيضاً طعن في عدالة الله عز وجل وتنزَّه ؟! .. فكيف يرضى ربنا جل في عُلاه بهذا الظلم الواضح وهو العدل سبحانه جل في عُلاه ويذكره في كتابه العزيز ؟! ..

    لذلك يقول الشيخ محمد السبزواري النجفي :

    "أي ورث الملك والنبوة بأن قام مقامه دون سائر بنيه وهم تسعة عشر" (تفسير الجديد، وانظر: تفسير معين .. سورة النمل: 16).

    وقال بهـذا المعنى محمد جواد مغنية في ( التفسير المبين) :

    يقول عند تفسير قوله تعالى { وورث سليمان داود } قال : ((في الملك والنبوة ))


    أما الأدلة النقلية :

    فمن كتاب الله عز وجل .. يقول تعالى :

    ((ولقد آتينا داود وسليمان علما وقالا الحمد لله الذي فضلنا علي كثيرٍ من عباده المؤمنين ( 15) وَوَرِثَ سُلَيْمَانُ دَاوُودَ وَقَالَ يَا أَيُّهَا النَّاسُ عُلِّمْنَا مَنطِقَ الطَّيْرِ وَأُوتِينَا ‏مِنْ كُلِّ شَيْءٍ إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْفَضْلُ الْمُبِينُ )) (16)

    وكما يتضح من سياق الآيتين فإن الله قد منَّ على داود بالعلم .. وأورثه من بعده لسليمان .. وبالتالي يكون المقصود هو وراثة العلم وليس وراثة المال كما تدَّعون ..


    أما هذا الرواية التي في الكافي فهي توضح بما لا يدع مجالاً للشك أن الأنبياء لا يورثون إلا العلم :

    أَحْمَدُ بْنُ إِدْرِيسَ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَبْدِ الْجَبَّارِ عَنْ صَفْوَانَ بْنِ يَحْيَى عَنْ شُعَيْبٍ الْحَدَّادِ عَنْ ضُرَيْسٍ الْكُنَاسِيِّ قَالَ كُنْتُ عِنْدَ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ ( عليه السلام ) وَ عِنْدَهُ أَبُو بَصِيرٍ فَقَالَ أَبُو عَبْدِ اللَّهِ ( عليه السلام ) :

    إِنَّ دَاوُدَ وَرِثَ عِلْمَ الْأَنْبِيَاءِ وَإِنَّ سُلَيْمَانَ وَرِثَ دَاوُدَ وَ إِنَّ مُحَمَّداً ( صلى الله عليه وآله ) وَرِثَ سُلَيْمَانَ وَ إِنَّا وَرِثْنَا مُحَمَّداً ( صلى الله عليه وآله ) وَ إِنَّ عِنْدَنَا صُحُفَ إِبْرَاهِيمَ وَ أَلْوَاحَ مُوسَى فَقَالَ أَبُو بَصِيرٍ إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْعِلْمُ فَقَالَ يَا أَبَا مُحَمَّدٍ لَيْسَ هَذَا هُوَ الْعِلْمَ إِنَّمَا الْعِلْمُ مَا يَحْدُثُ بِاللَّيْلِ وَ النَّهَارِ يَوْماً بِيَوْمٍ وَ سَاعَةً بِسَاعَةٍ .

    وقال عنه المجلسي (صحيح على الظاهر) ..


    يتبع بمشيئة الله تعالى ..


  9. #9
    ناصح's صورة
    ناصح غير متواجد مُحاور متميّز
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    الموقع
    جـــــدة
    الردود
    1,453
    الجنس
    ذكر
    تابع ..


    أما بخصوص قوله تعالى على لسان زكريا :

    ((وَإِنِّي خِفْتُ الْمَوَالِيَ مِن وَرَائِي وَكَانَتِ امْرَأَتِي عَاقِرًا فَهَبْ لِي مِن لَّدُنكَ وَلِيًّا يَرِثُنِي وَيَرِثُ مِنْ آلِ يَعْقُوبَ وَاجْعَلْهُ رَبِّ رَضِيًّا)) ..

    فهذا يدل أيضاً على وراثة العلم والحكمة والنبوة .. ولا يدل على وراثة المال .. والأدلة العقلية والنقلية تؤكد ذلك ..

    فأما الأدلة العقلية .. فكما يلي :


    أولاً :

    وكما أوضحت سابقاً .. فإنه لم يُعرف عن زكريا أنه كان ذا مال وثروة حتى يخاف عليها .. بل كان نجاراً يأكل من كسب يديه .. ومثل هذا لا يجمع مالاً ولا ثروة .. ولا يُعرف عن الأنبياء عليهم السلام حرصهم على ذلك .. فإنهم كانوا أزهد الناس في الدنيا .. بل حتى أن خير الأنبياء وخير البشر أجمعين وسيدهم محمد صلى الله عليه وسلم مات ودرعه مرهونة عند يهودي .. فتأمل !! ..

    ثانياً :

    لو كان زكريا يملك مالاً وثروة يخشى أن تذهب إلى عمومته وأبناء عمومته الذين قد يُسيئون استغلالها .. فلماذا لم يتزوج وهو ما زال شاباً زوجة أخرى غير زوجته العقيم حتى تُنجب له ليس ولداً واحداً بل أكثر من ولد كي يرثوه ماله وثروته .. وبقي طوال حياته دون أولاد وهو صاحب ثروة ومال إلى أن أصبح شيخاً طاعناً في السن ثم دعا ربه أن يرزقه الولد ؟! .. ولماذا على الأقل لم يدعُ ربه أن يزرقه الولد في شبابه إن لم يُرد الزواج ؟! ..

    ثالثاً :

    عندما سأل زكريا ربه أن يُعطيه ولداً .. وهبه الله (يحيى) وجعله حصوراً (أي لا يقرب النساء) .. ما يعني أنه لن يكون له نسل ولا ذرية .. فلو كان مقصود زكريا عليه السلام من تلك الوراثة وراثة المال لما كان لوجود يحيى أي نفع لكونه حصوراً لا يقرب النساء ولن يكون له من يرثه من بعده .. وبالتالي سيؤول مال زكريا (على افتراض أن له مال) إلى عُصبته الذين خاف منهم أن يرثوه !! ..

    رابعاً :

    لا يليق برجل صالح ولا يُقبل منه أن يسأل الله أن يرزقه الولد فقط لكي يرثه ماله وثروته ويحرم عصبته من أن يرثوه ذلك المال والثروة .. فكيف يليق ذلك ويُقبل من نبي كريم مثل زكريا عليه السلام ؟! .. فحتى لو خاف أن يعصي ورثته ربهم بماله وثروته من بعده (على افتراض أن له مال أصلاً) .. فإنه غير مُحاسب على ما يفعله الورثة بماله وثروته من بعده ذلك لأنه قد مات وانقطع عن الدنيا ولم يعد له سُلطة لا على ماله وثروته ولا على الورثة ..

    خامساً :

    من المعلوم أن يحيى عليه السلام كان فقيراً .. وكان يأكل الجراد وورق الشجر ويشرب من ماء الأنهار .. ولو كان قد ورث من أبيه مالاً وثروة لما كانت هذه حاله !! ..


    ومن كبار علماء الشيعة من قال أن الوراثة المعنية في الآية ليس وراثة المال .. بل وراثة العلم والنبوة :

    يقول محمد جواد مغنية عند تفسير قوله تعالى { وإني خفت الموالي من ورائي } :

    { الموالي}: العمومة وبنو العم ..

    { ومن ورائي}: خاف زكريا إذا ورثوه أن يسيئوا إلى الناس .. ويفسدوا عليهم دينهم ودنياهم....) ..

    { فهب لي من لدنك وليا } وارثاً ..

    { يرثني ويرث من آل يعقوب} قال: العلم والنبوة .. (التفسير المبين ص 396 سورة مريم) ..


    وقال سماحة العلامة المرجع (محمد حسين فضل الله) في تفسيره لهذه الآية :

    {وَإِنِّي خِفْتُ الْمَوَاليَ مِن ورائي}:

    من هم هؤلاء الموالي؟

    قيل إنهم عمومته أو بنو عمّه، وقيل الورثة.

    ولكن ما الذي كان يخافه منهم؟

    ذكر البعض أن زكريا كان يخاف أن يرثوه، كناية عن خوفه من أن يموت بلا عقب، ولكن التعبير لا يسمح باستيحاء ذلك لأن الكلمة توحي بأنه يخاف منهم أمراً من الأمور التي تتعلق به وتتصل بساحته.

    وقد لا يكون من الطبيعي أن يكون مصدر خوفه التركة التي سيخلفها من بعده، لتكون المسألة أنه يخافهم ويخاف أن يرثوها عنه، لأن ذلك لا يتناسب مع ما يعلّقه زكريا على مسألة الاستجابة لطلبه من أهمية، بالمستوى الذي يستعجل فيه تحقيق طلبه ذاك وهو الولد من صلبه في تلك السن المتقدمة من العمر، التي تجعل من تحقق ذلك الطلب عبر الوسائل العادية أمراً مستحيلاً، ولا سيما إذا عرفنا أن مسألة الرغبة في الولد بوصفه امتداداً في الوجود عبر الولد، هي حاجةٌ غريزيّةٌ لم تسبِّب عدم إمكانية إشباعها أيَّة عقدة في حياة زكريا الأولى عندما كان في فترة الشباب، بعد اكتشاف عقم امرأته.

    فلماذا لم يقدم ذلك الطلب بوقت مبكر، ولماذا لم يحاول الزواج بغيرها إذا كان المانع منها لا منه، وقد كان تعدد الزوجات أمراً مشروعاً لديهم كما نلاحظه في قصة إبراهيم(ع).

    ثم قال بعد ذلك :

    {يرثني وَيَرِثُ مِنْ آلِ يَعْقُوبَ} :

    ((ليكون امتداداً للخط الرسالي الذي يدعو إلى الله، ويعمل له، ويجاهد في سبيله، ولتستمر به الرسالة في روحه وفكره وعمله....))



    أما الأدلة النقلية :

    فمن القرآن الكريم :

    قوله تعالى :

    (( يا يحيى خذ الكتاب بقوة وآتيناه الحكم صبياً)) ..

    وهذه الآية توضح أنه قد تحقق مُراد زكريا عليه السلام من دُعائه ربه وأمنيته أن يرزقه الولد الذي يرثه العلم والحكمة والنبوة .. ولم تتضمن الآية أية إشارةً صريحة واضحة جليَّة إلى ورث المال !! ..


    وقد ذكر الكليني في الكافي رواية عن المعصوم (عليه السلام) جاء فيها :

    (.... وَ كَانَ زَكَرِيَّا الْحُجَّةَ لِلَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ عَلَى النَّاسِ بَعْدَ صَمْتِ عِيسَى بِسَنَتَيْنِ ثُمَّ مَاتَ زَكَرِيَّا فَوَرِثَهُ ابْنُهُ يَحْيَى الْكِتَابَ وَ الْحِكْمَةَ وَ هُوَ صَبِيٌّ صَغِيرٌ أَ مَا تَسْمَعُ لِقَوْلِهِ عَزَّ وَ جَلَّ يا يَحْيى خُذِ الْكِتابَ بِقُوَّةٍ وَ آتَيْناهُ الْحُكْمَ صَبِيًّا ...) (الكافي ج1 ص382) المجلسي كالصحيح .

    هذا بالإضافة إلى ما تقدم ذكره من الروايات التي صحَّت عن المعصومين (عندكم) التي تؤيد ما ذهبنا إليه ..


    والله تعالى أعلم وأحكم ..

    وأعتذر عن الإطالة (رغم الاختصار والإيجاز) ..

    تحياتي ،،،




  10. #10
    NiBrAs غير متواجد عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الردود
    4
    الجنس
    رجل
    ساعود ان شاء الله

مواضيع مشابهه

  1. دعوة للحوار الهادف مهم للجميع............ضروري ادخلوا
    بواسطة سهر الايام في روضة السعداء
    الردود: 5
    اخر موضوع: 18-08-2007, 09:14 PM
  2. ملح وسكر ؟؟..............دعوة للحوار ؟
    بواسطة مزون البحر في ركن التغذية والصحة والرجيم
    الردود: 17
    اخر موضوع: 10-08-2005, 10:29 PM
  3. هندسة التأثير ..ماذا ولماذا ؟؟ دعوة للحوار الهادف والممتع.
    بواسطة مزون البحر في الملتقى الحواري
    الردود: 0
    اخر موضوع: 09-08-2005, 03:19 PM

أعضاء قرؤوا هذا الموضوع: 0

There are no members to list at the moment.

الروابط المفضلة

الروابط المفضلة
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96