انتقلت منتديات لكِ النسائية إلى هذا الرابط:
منتديات لكِ النسائية
هذا المنتدى للقراءة فقط.


للبحث في شبكة لكِ النسائية:
الصفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
عرض النتائج 11 الى 14 من 14

بعد كل منعطف ، منعطف آخر !!

(الملتقى الحواري - منتديات لكِ النسائية - الأرشيف)
-5- قلت لها : يبدوا أنك منعطف قادم .. فإذا بها منعطف باكي !! أحببتها لسمْتها وخلُقها .. وهدوئها الذي لم أره في أحد من ...
  1. #11
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    الردود
    76
    الجنس
    -5-
    قلت لها : يبدوا أنك منعطف قادم .. فإذا بها منعطف باكي !!
    أحببتها لسمْتها وخلُقها .. وهدوئها الذي لم أره في أحد من قبل !!
    كانت صداقتنا كطعم السكّر !!
    مرت السنة تلو السنة .. وهي وأنا .. كأنا وهي !!
    تخرجنا من المتوسطة .. ولم نتغير .. قلوبنا بالحب مفعمة ..
    درسنا الثانوية .. والمحبة راسخة !!!
    لم أتخيل أن ينقطع اللقاء بيننا بعد أربع سنون عشناها معا ..
    كأي فراق بين الأحبة جاء في زمن غير مليح !!
    تباعدنا كثيرا ..
    وسارت الحياة متنحية تلك الصداقة ..
    وفي طيات المنتديات المتعددة ..
    في حياة الأشباح صرت أتنقل !!!
    فإذا باسم ..آثار.. يمر علي ..
    في مثل هذا الموضوع الذي أسطر به شتى المنعطفات !!
    تركَت آثار في نفسي مشاعر غريبة !!..
    إذ حديثها معي .. ليس كحديث الغرباء !!
    كنت أقول لها بلا وعي ..
    - يبدو أنك منعطف قادم !!
    فتجاهلتها بعد ذلك لأني لم أحدد كنه المشاعر التي أحسست بها تجاهها ...
    وتمر الشهور بعدها .. لأبتعد عن كل ماضي مررت به !!
    لكن ..في رمضان .. شهر الرحمة والغفران ..
    في ليلة السابع والعشرين منه ..
    كان ذلك المنعطف الباكي ...
    رنين هاتفي الجوال يعلو برقم غريب بعد رسالة استئذان من صاحبة ذلك الرقم ..
    استقبلت المكالمة وإذا بصوت أقرب ما يكون إلى قلبي !!!
    - السلام عليكم ..
    صمت رهيب صدع كياني وتساؤلات لم تغادرني حتى نطَقت :
    - عليكم السلام بصراحة من أنت لم أعرفك ..
    - لا أنت تعرفيني تذكريني قليلا ..
    - الصوت جدا أعرفه .. أعرفه كثيرا ..
    كنت أقول ذلك وروحي التحمت مع الحنين ..
    وذاكرتي ابتعدت باحثة عن هذا الصوت الدافئ ..
    كان أكثر ما يذكرني به .. صخب الطفولة !!
    قالت لتقطع الصمت بيننا :
    - أنا آثار في المنتدى ..
    تصادم عقلي وقلبي حينها ..
    كان هو نفس الاسم الذي أثار في نفسي يوما ما مشاعر غريبة لا أعلمها ..
    عندها تعمّقت بذاكرتي في صوتها وربطته بالاسم ..
    عرفت بعد ذلك أن هناك حقيقة بيضاء ستتجلى في حياتي ...
    - آثار .. صوتك أعرفه !! .. من تكوني أرجوك تكلمي ..
    - أنت لا تعرفيني فقط .. بل تعرفيني كثيرا !!
    - أأ .. لكن .. أأ
    كنت سأنطق باسمها لولا أن عبراتي كادت أن تغلب عباراتي ..
    إذا بي أصرخ مذهولة ..
    - فلااااااانة !!!
    ياااااه لم أصدق أذني .. وكأني في حلم !!
    بعد ثلاث سنوات أسمع نفس الصوت الذي عشت معه خمس سنوات ماضية بين المحبة والأخوة!!
    قالت لي وأخالها تبتسم :
    - سبحان من فرّق وجمع !!
    كانت مفاجأة لم أحسب لها حسابا قط !!
    حتى الكلمات لست أدري ما أقول !!!
    هل أسأل ماذا فعلت بثلاث سنون بعيدة عني ..
    أم هل تغيرتِ ..
    أو هل .. وهل .. وهل ..
    ما أصعبه من منعطف ..
    كنت أحبها كثيرا ..
    ومن هذا المنعطف أحببتها أكثر وأكثر !! ..
    المنعطف القادم
    /
    \
    /
    -6-
    ديكور شيخ .. كان طيبا معها .. ويبحث عن زوجه !!

  2. #12
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    الردود
    76
    الجنس
    -6-
    ديكور شيخ .. كان طيبا معها .. ويبحث عن زوجه !!
    يتحدث في كل محاضرة .. ناهياً .. وآمراٍ .. وداعيا إلى الخير ..
    حتى سمت الصلاح أزهر في محياه هالة براقة من التوقير !
    صوته عير أثير تلفاز الجامعة يصدع بالأبوية والخوف على طالباته !!
    عندما شرعت الطالبات بالاختبار في مادته ..
    هدد بنخل الشعبة إلى النصف رسوباً إن لم تهتم الطالبات بمادته !
    كان -شيخا- رائعاً بل ويُغبط على أن أعطاه الله تلك المنزلة الرفيعة من العلم !!!!
    ذات يوم اجتمعت الطالبات في ساحات الجامعة كأي اجتماع بين الزميلات ..
    وبدأت بعض الهمسات بين الصديقات ..
    التفت فاطمة قائلة بصوت خفيض:
    - اسمعي يا هنوف !! .. لقد كلمته !! .. لكن أرجوك لا تخبري أحداً !!
    بالطبع كل الذي توقعت من هذا (الشيخ ) أن يغلق الخط في وجهها .. يزجرها .. ينهاها .. يكسر جهازه الخلوي غاضباً برميه بالأرض ! .. أي شيء يدل على الامتعاض!!
    أكملت فاطمة بلهفة شديدة !!!
    - اتصلت أرجوه أن يعيد اختباري .. تخيلي .. كان طيبا جدا .. لقد وافق .. وافق أن يعيده وسيكون في الأسبوع القادم !!
    أنا لست أدري كيف كان طيبا .. ولست أدري كيف وافق .. بل لست أدري كيف تجرأت أن تتصل .. وفي النهاية لم أكن أود أن أدري !!!
    وتبدأ الحكايات السمجة بل الصاعقة تتكاثر في ردهات الجامعة !!
    هذا (الأستاذ) يكلم فلانة ..
    تخيلي يراسل فلانة أنظريها تمر هناك ..
    كنت أظن ذلك الذي يتكلمون عنه ضربا من الخيال والشائعات !!
    توقعت ذلك لأمور كثيرة .. كصلاحه وعلمه .. ولاختلاف الفتيات اللاتي تلاك أسماؤهن بالألسن ..
    مرت الشهور حتى غادرنا هذا (الشيخ) غير مأسوف عليه ..
    بعد سنة أوأكثر على حكايته ..كنت أسير مع بعض الصويحبات لنقضي بعض دقائق الراحة في الجامعة ..
    جرتني فاطمة تريدني على إنفراد .. كأن في نفسها كلاما تود أن تُفصح عنه ..
    وبطفيف من المحاولات أفصحت كالماء الزلال :
    - هنوف سأخبرك لكن هذا سر !! .. أرجوك لا تخبري أحدا ..
    تساءلت بعيني : ماذا هناك !!
    - تذكرين الشيخ فلان ؟!! .. طلب مني أن أبحث له عن زوجة !!!!!
    - ماذا تقولين !! .. هل تكلمينه !!!!
    - لا .. لا.. فقط اتصل يستفسر مني ..
    - أها !!! .. حسنا لماذا لا يتزوجك إذا !!
    - هاه .. أ.. أ .. تقدم إلي ورفض أبي لأنه ليس من نفس عائلتنا !! ..
    اعتراني صمت رهيب من ذهاب الحياء.. وكاد الشيب يغزوني مما أسمع منها !!
    فانسحبت منها بهدوء ولست ألوي على شيء !!
    لكن سؤالي الذي صرت أحار به ..
    لماذا يحصل ذلك منه !! ..
    ترى .. أليس هو شيخنا الذي يعلمنا ما قاله الله ورسوله -صلى الله عليه وسلم-
    اللهم يا مصرف القلوب والأبصار صرف قلوبنا على طاعتك !
    وكل إناء بما فيه ينضح !!


    ~~ القصة شبه حقيقية حكتها لي بنت من الناس عن فاطمة !! ~~

    المنعطف القادم
    /
    \
    /
    -7-
    رحمة من الله تعالى أن طلبت العلم من أجل الدنيا ! ..



  3. #13
    صديقة الزهور's صورة
    صديقة الزهور غير متواجد زهرة الحوار
    تاريخ التسجيل
    Oct 2003
    الموقع
    مــع الله جلاَ في عُلاه
    الردود
    4,755
    الجنس
    أنثى
    رائع

    قيم

    مذهل

    بارك الله فيك حروف داعية

    اكملي ونحن بانتظارك

    سلمت اناملك

  4. #14
    *الماسه*'s صورة
    *الماسه* غير متواجد عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الردود
    90
    الجنس
    .. كلماتك قيمة ..

    .. سلمت يداك ..

    في

    انتظارك

أعضاء قرؤوا هذا الموضوع: 0

There are no members to list at the moment.

الروابط المفضلة

الروابط المفضلة
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96