انتقلت منتديات لكِ النسائية إلى هذا الرابط:
منتديات لكِ النسائية
هذا المنتدى للقراءة فقط.


للبحث في شبكة لكِ النسائية:
الصفحة 1 من 3 123 الأخيرالأخير
عرض النتائج 1 الى 10 من 21

لحظات .... ما قبل إعدام طفلة......

(الملتقى الحواري - منتديات لكِ النسائية - الأرشيف)
...
  1. #1
    وعود الخير's صورة
    وعود الخير غير متواجد رئيسة أركان الأطباق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2003
    الموقع
    في مكان ما...على سطح كوكب
    الردود
    51,980
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    184
    التكريم
    • (القاب)
      • صاحبة همسة متميزة
      • ضياء الفيض
      • درة صيفنا إبداع 1432هـ
      • متألقة صيفنا إبداع 1431 هـ
      • نبض وعطاء
      • درة مطبخ لك
      • ناصحة متألقة
    (أوسمة)

    لحظات .... ما قبل إعدام طفلة......

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.....
    أنا اسمي إيمان.. ودعت من فترة عالمكم الفاني إلى البرزخ .. وانتظر معكم انتقالي حيث عالم البقاء والخلود....
    سأروي لكم حكايتي ....... أو ما اذكر منها..

    كما قلت اسمي إيمان الهمص..... فلسطينية .. في الثالثة عشرة من عمري.... طفلة نعم .....وسأبقى طفلة...
    مثلكم جميعا.. كانت لي أحلام وردية أنسجها... وكانت لي تطلعات كنت أستعجل الوقت كي أحققها....
    وكأي فتاة في عمري... كان علي واجبات لابد أن أنفذها.. ومن ضمنها .. التعليم..

    في صباح يوم موعود... خرجت من بيتي بعد ان ودعت والدتي مثل كل الفتيات وطلبت منها أن تدعوا لي..
    وخرجت تسبقني تصوراتي ليوم دراسي جديد... حقيبتي على ظهري مثل الجميع....
    وفجأة .........

    وبينما أنا أتابع سيري ... سمعت أزيزا..... بقربي .... وبعدها أزيزا آخر و شعرت بشيء حار اخترق جسدي ورأيت الدماء كينبوع ماء تخرج من جسدي .. يا الله .. ما هذا... وسقطت .. سقطت أرضا.. لقد أصبت ... من أين جاءتني تلك الرصاصة... وأنا بعيدة جدا عن أماكن الأحداث... وبدأت أتلوى من الألم .. وفجأة وأنا بين اليقظة والنوم.. اقترب مني أحدهم وحياني برصاصتين في الرأس.. .. و..........

    لم تنتهي حكايتي .. وسأترك لغيري تكملتها .. فقد ارتقت روحي لخالقها.. وأستحلف بالله كم من يقرأ قصتي أن يطلب الرحمة لي ولشعبي...

    وهنا أحد الجنود الصهاينة يبدوا ان ضميره استيقظ من سباته الطويل...... وقرر أن يروي لنا أحداث القصة التي يقال إنها قيد التحقيق في ردهات وزارة القتل الصهيونية....

    هذا الجندي يقول: أتتنا الأوامر أن نطلق النار على من يقترب من دائرة قطرها 300 متر حول نقطتنا....
    وبينما كنت أراقب بالمنظار رأيت رأسا طفوليا يظهر ويختفي بين الكثبان الرملية.. ... وكجندي أخبرت القائد عن هذا الأمر .. فقال أطلقوا النار.. فقلت ولكنها طفلة صغيرة... فكرر أطلقوا النار.. فأطلق جندي آخر ولكني شخصيا لم أطلق النار...
    بعدها..... خرج قائد الوحدة إلى حيث الفتاة الصغيرة ملقاة تنزف... فأطلق رصاصتين على الرأس .ز ثم ابتعد قليلا وأفرغ رصاصات سلاحه في جسدها الصغير المسجى بلا حراك...
    حاولت الصمت ... لم استطع .. حاولت النوم... لم اقدر عليه.... عندها توجت للقيادة وأدليت بشهادتي
    ...

    هذه روايتهم.... ادعى هذا القائد بعدها أنني كنت طعما لإلهاء جنوده عن مجموعة مقاومين يتسللون لقتلهم وأن قتلي بهذه البشاعة كان لضرورة الدفاع عن النفس... حسنا...... معه حق ألست مسلمة... ألست فلسطينية إذن فأنا إرهابية.. وقتلي ضرورية إنسانية... فلم تم إطلاق النار على جسدي الفاني.. لم أفرغ حقده بهذه الرصاصات..

    الويل له يوم أحاججه أمام الله عز وجل... سأفرح كثيرا حين أراه ملقى على وجهه في نار جهنم ..
    وأسأل الله تعالى أن يموت كافرا كي لا يغفر له فعلته,,,,,

    رمضان كريم وتقبل الله صيامكم وطاعاتكم....... ولا تنسوا ان تطلبوا الرحمة لي.
    أختكم
    إيمان الهمص
    رفح – غزة هاشم
    فلسطين المحتلة


    وهنا روايتهم كما ذكرت صحفهم:

    فلسطين المحتلة ـ لها أون لاين ـ قالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية الصادرة في فلسطين المحتلة الجمعة :
    أن قائد وحدة عسكرية صهيونية نفذ عملية تثبيت القتل ضد طفلة فلسطينية في قطاع غزة من خلال إفراغ ذخيرة بندقيته الرشاشة في جثتها.
    وذكرت الصحيفة أن مجموعة من الجنود الصهاينة توجهوا إليها لأن "ضميرهم لا يتحمل ما حصل"!.
    وقالت الصحيفة إن الجنود تحدثوا عن مقتل الطفلة الفلسطينية إيمان الهمص (13 عاما)، يوم الثلاثاء الماضي، في مدينة رفح، جنوب قطاع غزة.
    وأضافت أن جيش الاحتلال واجه صعوبة في تفسير إخراج 20 رصاصة على الأقل من جسد الطفلة!.
    وتابعت أن جنودا رووا لمراسل الصحيفة أن "قائد وحدة شاكيد التابعة لفرقة غفعاتي النخبوية، نفذ عملية تثبيت القتل، بإفراغ ذخيرة بندقيته في جسد الطفلة من بعد صفر".
    بداية الجريمة
    وروى الجنود للصحيفة انه بين الساعة السادسة والسابعة من صباح الثلاثاء الماضي لاحظ جنود في برج المراقبة بموقع "غيريت" العسكري شخصا يتحرك على بعد 70 مترا باتجاه الموقع.
    وقال الجنود انه بحسب التعليمات فانه يتوجب إطلاق النار على أي شخص يدخل في مدى 300 متر من نقطة المراقبة.
    وأضاف الجنود للصحيفة أن نقطة المراقبة استدعت الجميع. بادعاء أن "إرهابيا" يقترب من الموقع!. وقفز الجميع إلى الخنادق وقاموا بالتصويب نحو الهدف.
    وقال احد الجنود:"لقد نفذنا إطلاق نار نحو الشخص المشبوه، الذي كان على بعد مئة متر عن الموقع. عندها بدأ الشخص بالجري وفي مرحلة ما سقط على الأرض".
    وقال جندي آخر: "شاهدت رأسا يرتفع وينخفض لا الشخص المشبوه كان يجري قرب كثبان ترابية. الجميع أطلقوا النار. في النهاية سقط الشخص أرضا. في هذه المرحلة قال الجنود في الموقع أنهم يعتقدون بأن الشخص ليس سوى طفلة "!.
    وأضاف الجندي نفسه أن "قسما من الجنود قالوا إن الشخص هو طفلة قبل بدء أن ينفذ الآخرون إطلاق نار".
    وأفاد احد الجنود:"لقد رأيت صبية صغيرة. وأبلغت قيادة الموقع أن هذه صبية صغيرة، وقلت أن عمرها لا يتجاوز 12 عاما ولم أطلق النار نحوها. احد الجنود أطلق عليها رصاصة واحدة، فسقطت على الأرض".
    وتابع الجنود انه في هذه المرحلة خرج قائد الوحدة من الموقع وتوجه، سوية مع جنود آخرين، نحو مكان سقوط الصبية واقترب من الجسد الممدد على الأرض.
    وقال احد الجنود:"قائد الوحدة أطلق عليها رصاصتين ثم عاد إلى الوراء، وعندها أطلق زخة رصاصات من سلاحه الأوتوماتيكي. لقد أفرغ ذخيرة بندقيته الرشاشة، وبهذا انتهى الحدث"!.
    وأضاف انه "لم يكن هناك سبب منطقي لما فعله، ليس لإطلاق الرصاصتين الأوليين وبالتأكيد لا يوجد سبب لإطلاقه زخة الرصاص بعدها. باختصار لقد نكل بالجثة"!.
    وأكد الجنود أنهم ابلغوا قائد الكتيبة العسكرية بما حصل. وقال احدهم إن "رؤية ما حدث كان أمرا قاس للغاية. الصبية ابنة الـ13 عاما كانت قد ماتت. لماذا أطلق عليها زخة الرصاص؟!".
    ونقلت الصحيفة عن مصادر عسكرية صهيونية قولها إن قائد الوحدة اعترف بما حدث، وأضافوا ادعاءه بأنه اعتقد أن القتيلة هي "إرهابي حتى عندما اقترب منها"!.
    وطالب الجنود، عبر الصحيفة، بألا تقوم سلطات جيش الاحتلال بعدم إخفاء ما حدث وإجراء تحقيق في الحادث.
    وأكد جنود الاحتلال "أنهم يحاولون إسكات القضية لكننا نريد أن يجري تحقيقا جديا"!.
    وتكشف حادثة قتل الطفلة إيمان المدى الذي وصلت إليه وحشية جنود الاحتلال الصهيوني في تعاملهم مع المواطنين الفلسطينيين، وبشاعة الجرائم التي يرتكبونها ضد الشعب الفلسطيني الأعزل تحت سمع وبصر العالم.


    وبدون أي تعليق مني....
    فقد قررت اجتناب الحزن و ) التزام الصمت.... كقادتي وحكامي العرب.
    آخر مرة عدل بواسطة وعود الخير : 11-10-2004 في 10:00 AM

    بالإنتظـــــــــار



  2. #2
    - asma -'s صورة
    - asma - غير متواجد كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Jul 2002
    الموقع
    There... Far Away
    الردود
    14,041
    الجنس
    امرأة


    ياااااااااااااااااااااااااه
    كنت أقرأ وكأني أرى المشهد أمامي
    قصت قلوبهم حتى أنهم لم يرحوا فيها طفولتها الغضة!!!
    وكم من طفلة قتلت مثلها!

    اللهم ارحمها وتقبّلها عندك




    بارك الله فيك أختي وعود


    you know where you can find me
    التوقيع مخالف به صور نسائية

  3. #3
    وعود الخير's صورة
    وعود الخير غير متواجد رئيسة أركان الأطباق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2003
    الموقع
    في مكان ما...على سطح كوكب
    الردود
    51,980
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    184
    التكريم
    • (القاب)
      • صاحبة همسة متميزة
      • ضياء الفيض
      • درة صيفنا إبداع 1432هـ
      • متألقة صيفنا إبداع 1431 هـ
      • نبض وعطاء
      • درة مطبخ لك
      • ناصحة متألقة
    (أوسمة)
    وفيك بارك الله يا صدى...
    وصدقت فقد قست قلوبهم... واصبح الصخر الين منها.

    بالإنتظـــــــــار



  4. #4
    وعود الخير's صورة
    وعود الخير غير متواجد رئيسة أركان الأطباق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2003
    الموقع
    في مكان ما...على سطح كوكب
    الردود
    51,980
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    184
    التكريم
    • (القاب)
      • صاحبة همسة متميزة
      • ضياء الفيض
      • درة صيفنا إبداع 1432هـ
      • متألقة صيفنا إبداع 1431 هـ
      • نبض وعطاء
      • درة مطبخ لك
      • ناصحة متألقة
    (أوسمة)

    واذا البراءة سئلت ...بأي ذنب مزق جسدها الطاهر بالرصاص


    قال الطبيب علي موسى مدير مستشفى رفح الحكومي :
    ان الطفلة نقلت الى المستشفى وقد اصيبت بعشرين رصاصة على الاقل في انحاء جسدها خمس منها في الراس.
    وروى عمر خليفة 92 عاما الذي يعمل في محل لدهان السيارات قرب برج المراقبة في تل السلطان ان ايمان «كانت تسير باتجاه المدرسة القريبة مع اثنتين من زميلاتها وقام الجنود باطلاق النار من برج المراقبة فهربت الطفلة والقت بحقيبتها على الارض فاطلقوا النار بكثافة على الحقيبة ثم عليها».
    وتابع ان «ثلاثة جنود خرجوا من دبابة عند البرج واطلقوا النار باتجاه الطفلة قبل ان يحيطوا بها حيث منعوا سيارات الاسعاف لنصف ساعة على الاقل من الوصول قبل ان تنقل في سيارة فلسطينية الى المستشفى ....


    واخواننا المصريين سمحوا لسيارات الاسعاف الصهيونية بالدخول لأراضيهم ونقل الجرحى لاصهاينة من أرض الكنانة لعلاجهم في الكيان الصهيوني... حسبنا الله ونعم الوكيل يا حكام العرب.
    صورتان للطفلة لحظة وصولها للمستشفى واعتذر لبشاعة الصور...



    وهذه الصورة الثانية للجسد المسجى..

    بالإنتظـــــــــار



  5. #5
    دفء الأمل غير متواجد عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    May 2003
    الموقع
    فوق الأرض وغدا..تحتها
    الردود
    321
    الجنس
    مهما تزايدت جراح الأمة ومهما كبرت أحزننا نبقى دائما مؤمنون بأن.....

    لايأس من رحمة الله

  6. #6
    أم حنين غير متواجد عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    الموقع
    أبها
    الردود
    291
    الجنس
    كلما تكاثرت الجراح وانتشرت في جسد الامة الاسلاميه مهما اصابنا من ذل وصغار مهما تخاذل العرب لنصرة اخوانهم فاننا لن نيأس لان الله وعدنا بنصر مؤزر .

    ولكن لا الموت نخشى ولا الاهوال تقصينا ولا الردى عن طريق النصريثنينا

    ولا التصلط والارهاب يرهبنا ولو تقمص اثواب الثعابين

    هيهات لليهود ان يطمئنو وهذا هو لسان حال شعب فلطين الصامد .

  7. #7
    عزيزه بإسلامي غير متواجد :: إشراقة لكِ :: زهرة لا تنسى
    تاريخ التسجيل
    Nov 2003
    الموقع
    الكويت
    الردود
    3,652
    الجنس
    لا حول ولا قوة الا بالله ،

    عسى الله يأخذهم أخذ عزيز مقتدر ،

    أختي نحن نداوي جراحهم في ( طابا ) وهم يمنعون عنا الإسعاف

    حسبي الله ونعم الوكيل ،

    عسى الله يحرق قلوبهم على موتاهم في ( طابا ) كما حرقوا قلوب الملايين من إخواننا الفلسطينيين المرابطين

    ____________________________

    قصتك عجيبه فكأني اشاهد فيلما أمامي .......

    -----------------------------------------

    جزاك الله خيرا غاليتي ومبارك عليك الشهر ............

    -------------------
    لا عز لنا إلا بالإسلام
    -------------------
    *** لطفا الرد من النساء فقط
    -------------

  8. #8
    شربت غير متواجد عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Aug 2004
    الموقع
    المنامة
    الردود
    274
    الجنس
    حسبي الله ونعم الوكيل و لا حول ولا قوة الا بالله

    جزاك الله خيرا

  9. #9
    وعود الخير's صورة
    وعود الخير غير متواجد رئيسة أركان الأطباق
    تاريخ التسجيل
    Nov 2003
    الموقع
    في مكان ما...على سطح كوكب
    الردود
    51,980
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    184
    التكريم
    • (القاب)
      • صاحبة همسة متميزة
      • ضياء الفيض
      • درة صيفنا إبداع 1432هـ
      • متألقة صيفنا إبداع 1431 هـ
      • نبض وعطاء
      • درة مطبخ لك
      • ناصحة متألقة
    (أوسمة)
    كشفت صحيفة «يديعوت احرونوت» العبرية أمس بعض التفاصيل عن هوية الضابط المجرم في الجيش الاسرائيلي، الذي نفذ عملية تثبيت قتل الطفلة الفلسطينية ايمان الهمص، الاسبوع الماضي في مدينة رفح بجنوب قطاع غزة، وسط تخوف الجيش من انكشاف صورته الدموية الحقيقية.

    وأفادت «يديعوت احرونوت» ان الضابط هو النقيب «ر» وهو عربي من الطائفة الدرزية.وقالت الصحيفة ان «أهالي القرية التي يسكنها النقيب ر، التي خدم ويخدم في الوقت الحاضر العديد من سكانها في الجيش الاسرائيلي ويحملون رتبا عسكرية عالية، يواجهون صعوبة في استيعاب الخبر عن ابن قريتهم».

    ونقلت الصحيفة عن احد سكان القرية قوله «انني اعرف هذا الضابط منذ طفولته. اننا ندين كافة الاحداث من هذا النوع. وما فعله يلحق الضرر بالجيش الاسرائيلي وبالقرية وبالطائفة الدرزية».

    وذكرت الصحيفة ان صحيفة الجيش الاسرائيلي، بمحانيه (في المعسكر)، كانت اجرت مقابلة مع «ر»، قال فيها «انني (أخدم) في الجيش لان هذا جيد بالنسبة لي. وهذا يخدم مصالحي، من الناحيتين العسكرية والشخصية. انني فخور بما اقوم به واحقق شيئا اردت انجازه بصفة شخصية».ويعجز المسئولون العسكريون عن اخفاء ارتباكهم بسبب ما حدث...

    بالإنتظـــــــــار



  10. #10
    شمالية غربية's صورة
    شمالية غربية غير متواجد مستشارة لكِ - ذوق راقي " قلب لكِ النابض"
    تاريخ التسجيل
    Mar 2002
    الموقع
    ღ♥ღ .. وَإِنَّ الآخِرَةَ هِيَ دَارُ القَرَار ღ♥ღ
    الردود
    34,635
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    10
    عسى الله يحرق قلوبهم على موتاهم في ( طابا ) كما حرقوا قلوب الملايين من إخواننا الفلسطينيين المرابطين


    حسبنا الله ونعم الوكييييل ....الله المستعان على مايصفون ولاحول ولاقوة إلا بالله ..

    حقدهم يطال الجميع أطفال ونساء وشيوخ وشباب سواء برصاصة واحدة أو عشرين رصاصة عليهم لعنة الله ..
    الرجاء الرد من الأخوات فقط

    قريباً .... تجربتي مع الـ ديرم إميلان Dermamelan Mask بـ..الصور

مواضيع مشابهه

  1. || إعدام ! ونِهايَة أمل ..~
    بواسطة الدّرر في فيض القلم
    الردود: 27
    اخر موضوع: 08-08-2011, 04:01 PM
  2. الردود: 4
    اخر موضوع: 15-08-2009, 11:40 PM
  3. الحكم.... إعدام
    بواسطة مرافئ الوداد في فيض القلم
    الردود: 22
    اخر موضوع: 07-11-2007, 02:08 AM
  4. خـــاص لصمت طفلة و صمت طفلة 2
    بواسطة صمت طفلة في ملتقى الإخــاء والترحيب
    الردود: 1
    اخر موضوع: 18-01-2007, 08:41 PM

أعضاء قرؤوا هذا الموضوع: 0

There are no members to list at the moment.

الروابط المفضلة

الروابط المفضلة
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96