انتقلت منتديات لكِ النسائية إلى هذا الرابط:
منتديات لكِ النسائية
هذا المنتدى للقراءة فقط.


للبحث في شبكة لكِ النسائية:
عرض النتائج 1 الى 8 من 8

نبض الوجدان في نصح الخلان

(مواضيع فيض القلم المتميزة - منتديات لكِ النسائية - الأرشيف)
...
  1. #1
    سنى الحرف غير متواجد تاجرة -كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    الموقع
    يــآربُّ ، رضــآكـ والجنّـة
    الردود
    4,062
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    9
    التكريم

    المواضيع المتميزة نبض الوجدان في نصح الخلان

    أقام ركن الفيض الجولة الثانية من مسابقة الرسائل على هذا الرابط:

    مسابقة 彡 همسات >> من النار واقيات ،، وإلى الجنان دافعات 彡 الجولة الثانية

    وقد كان مضمونها:
    رسالة إلى كل من تهاون في أداء صلاته .. و تركها .. و تناساها .. و تكاسل عنها ..

    ]

    شكراً ألف لقلب الحبيبة

    مشتاقة بحجم الكون

  2. #2
    سنى الحرف غير متواجد تاجرة -كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    الموقع
    يــآربُّ ، رضــآكـ والجنّـة
    الردود
    4,062
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    9
    التكريم
    المشاركة الأولى:

    TASNEEM

    بسم الله الرحمن الرحيم

    إلى كل من لم يذق لذة الخشوع راكعاً ساجداً بين يدي الله ،

    السلام على من اتبع الهدى ..

    أقول ...

    خمس أوقات ... أنت بها للصلاة والراحة النفسية أحوج ... فإن أقمتها كنت لله أقرب ، و عن الكافرين أبعد ، أما تعلم أن تركها حد فاصل بينك وبينهم قال صلى الله عليه وسلم : ( بين المسلم والكفر ترك الصلاة ) .

    فلم تتركها ؟؟

    خمس من الصلوات تزيل عنك درنك ... تمحو خطاياك .. تنير وجهك .. كم ستأخذ من الوقت والجهد ؟ أما سمعت قول الرسول صلى الله عليه وسلم ( أرحنا بها يا بلال ) ... هي راحة وليست تعبا ، هي فرحة وليست هماً ... فلم تتهاون بها ؟؟ لم تنقرها وتسرع في أدائها ؟؟ ما أهم من عماد الدين ؟؟

    خمس من الصلوات كانت خمسيناً ... طلب نبيك من الرحمن الرحيم تخفيضها ، رأفة بك ، وشفقة لحالك ... فتتركها أنت ؟؟؟ أو تصليها في رمضان والأعياد وأيام الجمع فقط ؟؟ أما تشعر بالخجل ؟؟

    خمس مرات ينادي المنادي أن حي على الفلاح .. فتصم أذناك ... وتسعى لغير الفلاح ...

    أما آن لك ... أما آن أن تدرك الحق ، فتصلي بقلب حاضر الصلاة في وقتها ، تتم ركوعها وسجودها ، تستشعر عظمة من تقف بين يديه ، تلجأ له بكل كيانك ، تتذوق لذة الخضوع إليه ، قبل أن تدعى للصلاة فلا تستطيع ( يوم يكشف عن ساق ويدعون إلى السجود فلا يستطيعون ، خاشعة أبصارهم ترهقهم ذلة وقد كانوا يدعون إلى السجود وهم سالمون )

    المرسل : محب في الله يتمنى لك الخير والنجاة في الآخرة
    ]

    شكراً ألف لقلب الحبيبة

    مشتاقة بحجم الكون

  3. #3
    سنى الحرف غير متواجد تاجرة -كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    الموقع
    يــآربُّ ، رضــآكـ والجنّـة
    الردود
    4,062
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    9
    التكريم
    المشاركة الثانية :
    ام بودى2
    بسم الله الرحمن الرحيم

    والحمد لله والصلاة والسلام على الهادى الامين


    إلى كل من ظلم نفسة وتخلى عن الامانة حاسب نفسك قبل ان تحاسب

    اما بعد......

    فأقول بعد حمد الله والثناء عليه والصلاة والسلام على رسوله إن من ترك صلاة مكتوبة واحدة حتى يخرج وقتها وهو قادر على أدائها كفر كفراً مخرجاً عن الملة الإسلامية في أرجح قولي العلماء
    كيف لا وهى اعظم اركان الاسلام بعد الشهادتين
    كما قال النبي : { بني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله، وأن محمداً رسول الله، وإقام الصلاة، وإيتاء الزكاة، وصوم رمضان، وحج البيت } [متفق عليه].

    كيف لا وهى ام العبادات وافضل الطاعات ولذلك جاءت نصوص الكتاب والسنة بإقامتها والمحافظة عليها والمداومة على تأديتها في أوقاتها. امازلت تصر على تركها والتهاون فى ادائها
    ألاتعلم اخى أن الموت آت وكل آت قريب وأنه قد تموت الآن.....

    وهل تعلم ان تارك الصلاة نزلاءه ورفقاءه في سقر هامان، وقارون، وفرعون، وأبَيُّ بن خلف، وغيرهم من أئمة الكفر والضلال؟

    هل تعلم ان أول ما يُحاسب عنه العبد يوم القيامة هى الصلاة : فعن عبدالله بن قرط قال: قال رسول الله : { أول ما يحاسب به العبد يوم القيامة الصلاة، فإن صلحت صلح سائر عمله، وإن فسدت فسد سائر عمله } [الطبراني في الأوسط وهو حسن].

    هل تعلم ان آخر وصايا النبي قبل انتقاله إلى الرفيق الأعلى: { الصلاة الصلاة وما ملكت أيمانكم } [أبو داود وصححه الألباني].

    ماذا تنتظر تارك الصلاة إلاَّ فقراً منسياً، أوغنى مطغياً، أومرضاً مفسداً، أوهرماً مفنداً – مضعفاً - أوموتاً مجهزاً، أوالدجال فشر غائب ينتظر، أوالساعة "فالساعة أدهى وأمر؟

    هل تعلم أن الصلاة مفتاح كل خير ؟

    قال ابن القيم الجوزي رحمه الله : (الصلاة : مجلبة للرزق . حافظة للصحة دافعة للأذى ، طاردة للأدواء ، مقوية للقلب ، مبيضة للوجه ، مفرحة للنفس ، مذهبة للكسل ، منشطة للجوارح ، ممدة للقوى ،شارحة للصدر، مغذية للروح ، منورة للقلب ، حافظة للنعمة ، دافعة للنقمة ، جالبة للبركة مبعدة من الشيطان مقربة من الرحمن ).
    ألا تعلم تارك الصلاة أن الإسلام يجب ما قبله، وأن التوبة تجب ما قبلها؟

    ماذا تنتظر اسرع .......

    اترك ما في يدك فالله أكبر من كل شيء

    كن على طهارة دائماً مستعداً لنداء الرحمن
    فعن أبي هريرة رضي الله عنه، عن النبي قال: { أرأيتم لو أن نهراً بباب أحدكم، يغتسل فيه كل يوم خمس مرات، هل يبقى من درنه شيء؟ } قالوا: لا يبقى من درنه شيء. قال: { فذلك مثل الصلوات الخمس يمحو الله بهن الخطايا } [متفق عليه].

    أصبغ وضؤك وأكثر خُطاك إلى المساجد وانتظر الصلاة بعد الصلاة
    اللهم هل بلغت اللهم فأشهد.

    اللهم اهد شبابنا، وأصلح نساءنا، ورد ضالَّنا، واختم لنا بخير، واجعل عاقبة أمورنا كلها إلى خير، وصلِّ اللهم وسلم على محمد القائل:" كل أمتي معافى إلاَّ المجاهرين، وعلى آله وصحابته الطاهرين الطيبين، وعلى من اتبعهم بإحسان إلى يوم الدين.
    ]

    شكراً ألف لقلب الحبيبة

    مشتاقة بحجم الكون

  4. #4
    سنى الحرف غير متواجد تاجرة -كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    الموقع
    يــآربُّ ، رضــآكـ والجنّـة
    الردود
    4,062
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    9
    التكريم
    المشاركة الثالثة :

    نورس المغرب

    بسم الله الرحمن الرحيم

    من : أخت محبة لكل المسلمين
    إلى: كل غافل عن الصلاة، أو متهاون فيها أو تارك إياها أو متكاسل عنها.

    سلام الله عليك ورحمة الله وبركاته،

    هل تعلم أن من صور عبادة الإنسان ربه ‘‘الصلاة‘‘ ؟ فكيف لاتعبد الله الذي خلقك؟ وكيف تترك الصلاة أو تتكاسل عنها وهي نوع من العبادة؟ بل هي عماد الدين، إن صحت يوم الحساب فقد نجحت ، وإن فسدت فقد خسرت .
    وإذا كنت لاتعبد الله فماذا تفعل في هذه الدنيا؟ وما الجدوى من وجودك أصلا؟ ألم تعلم أن الله قال : ‘‘ وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون وما أريد منهم من رزق وما أريد أن يطعمون. إن الله هو الرزاق ذو القوة المتين‘‘ سورة الذاريات آية 56-58
    أي غافلا،
    ألا تخجل من نفسك ؟ ومن أفعالك؟ ولا مبالاتك؟ بدل أن تعبد الله تعبد الدنيا وشهواتها؟! عد إلى رشدك ، وانظر الى النبات والجماد، الذي لا لب له ولا فؤاد،يسبح لله ويعبده مع سائر العباد.‘‘ ولله يسجد من في السماوات والأرض طوعا وكرها‘‘ سورة الرعد آية 15 ، ‘‘ وإن من شيء إلا يسبح بحمده ولكن لا تفقهون تسبيحهم‘‘ سورة الإسراء آية 44
    وضع نصب عينيك أن صلاتك لا تزيد الله شيئا ولا تفيده، وإنما فرضها الله لتزيدك أنت وتفيدك أنت، وللأسف لا تفهم أو لا تكترث أوربما لاتعلم.
    اعلم أن الصلاة شكر: ‘‘واشكروا لله إن كنتم إياه تعبدون‘‘ البقرة آية172 ، وتوكل: ‘‘وإليه يرجع الأمر كله فاعبده وتوكل عليه‘‘سورة هود 123، ودعاء:‘‘وقال ربكم ادعوني أستجب لكم إن الذين يستكبرون عن عبادتي سيدخلون جهنم داخرين‘‘غافر آية 60
    فما أحلاها حلاوة الخضوع في السجود وأنت تشكر الله على كل النعم التي أعطاك ليزيدك، وتدعوه أن ينصرك ويوفقك وييسر أمورك، وأنت متأكد أنه وحده يرزقك وعليه وحده توكلك.
    هل ستلقى هذه الحلاوة وأنت تجري في الدنيا لاهثا وراء الدريهمات واللذات والمتع والنزهات...؟؟؟
    أي غافلا أو تاركا أو متكاسلا عن صلاته،
    لن أخيفك وأقول إن ترك الصلاة كفر، قال صلى الله عليه وسلم:‘‘ بين الرجل وبين الشرك والكفر ترك الصلاة‘‘رواه أحمد ومسلم وأبو داود والترمذي وابن ماجة
    ولن أرعبك وأقول إن ترك الصلاة سيقودك إلى عذاب جهنم‘‘ماسلككم في سقر ، قالوا لم نك من المصلين ولم نك نطعم المسكين‘‘المدثر آية 42-44
    وإنما سأرغبك في فوائدها العظيمة؛ إنها ستريح نفسك، فاشك لله همومك وأسر إليه بأحزانك واطلب منه ما تشاء ساجدا، وستشعر بطمأنينة ونفحة روحية عجيبة‘‘ ولقد نعلم أنك يضيق صدرك بما يقولون فسبح بحمد ربك وكن من الساجدين واعبد ربك حتى يأتيك اليقين‘‘الحجر آية99
    وستجلب لك الرزق من حيث لا تحتسب‘‘وامر أهلك بالصلاة واصطبر عليها لانسألك رزقا ، نحن نرزقك والعاقبة للتقوى‘‘طه آية 132
    وتدفع عنك الأذى وتطرد الأدواء، وتحفظ كل مالديك من النعم بل تدفع عنك كل النقم. بها وحدها تحل عليك البركة وتسعد أيضا بالصحة. هي التي تبعد عنك الشيطان وتقربك من الرحمان.
    فلماذا تتغافل عن كل هذه الإيجابيات وتتعذر بضيق الأوقات، وأنت تجلس بالساعات أمام الفضائيات، والصلاة لن تأخذ منك إلا لويحظات....!!!!
    استفق ولا تغتر بالحياة، لاأحد يدري متى الممات، ويوم القيامة تحاسب أول ما تحاسب على الصلاة، فتندم على غفلتك في هذه الساعات، وحينها لن تنفعك العبرات أو الحسرات ولا حتى الآهات..
    ألم تلحظ أن آخر ما تلفظ به رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم لحظة جاءته سكرات الوفاة هو: الصلاة الصلاة.
    فبها أختم رسالتي ومعها أصدق الدعوات بأن يثبتنا الله على الصلاة، ويرزقنا في الجنة أعلى الدرجات.
    ]

    شكراً ألف لقلب الحبيبة

    مشتاقة بحجم الكون

  5. #5
    سنى الحرف غير متواجد تاجرة -كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    الموقع
    يــآربُّ ، رضــآكـ والجنّـة
    الردود
    4,062
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    9
    التكريم
    المشاركة الرابعة :
    سـلـمى
    بسم الله الرحمن الرحيم

    قال الله تارك وتعالى:

    "ان الصلاة كانت على المؤمنين كتابا موقوتا"
    صدق الله العظيم

    ان من طبيعة الناس، حبهم للتقرب من الملوك والسادة،
    حيث انه يولد مشاعر السروروالاطمئنان، المُبهم احيانا
    والواضح احياناً اخرى.

    يكاد قـلب ذلك الشخص يتوقف عندما يرسل اليه احد الملـوك
    او القادة العظـام للقائه، فإذا به يغتسـل جيداً، يلبس افضل ما
    عنده من ثياب، ويردد حفظا افضل ما لديه من السؤال والجواب،
    بغية ان يحقق له هذا الملك مبتغاه ومطلبه في أمر كان يسعى
    للحصول عليه، مجتهدا في التركيز بعد دخوله على الملك ليشعر
    بروعةِ كلِّ لحظةٍ تمضي اثناء اللقاء.

    انه من الفضل والمنة ان يحصل ذلك لبني آدم، فلقـد حقق الله تعالى
    لنا هذه الامنية كـل يوم، إنه ملك الملـوك الذي لا ينقطع عطاؤه ولا
    تفنى كنوزه، ولا يُرد عنده طالب.

    حريُّ بنا كمسلمين ان نسارع تلبيةً للنداء، ليتم لقاء مليك مقتدر
    كل يوم، وفي خمس أوقات متفرقات، إنها نعمة عظيمة جليلة،
    تلك الصلة التي اوجبها رب العزة والجلال علينا للقائه،
    ودعائه ومناجاته والطلب منه سبحانه.

    ليس هناك مجال لإغفال حكـم الصلاة، اذ هي الركن الثاني من
    اركان الدين الاسلامي بعد اداء الشهادتين، فأدلة وجوبها
    واضحـة محكمة ومسلّم بها .

    "أرحنا بها يا بلال"
    لماذا؟
    إننا حين نتوجه الى الله تعالى، ينبغي ان يـكون التوجه خالصاً
    له، تاركين ما يحيط بنا من امور الدنـيا وغمامها، محاولة جدية لحصر العقل للتفكير
    بجلال الله وعظمته، فتتولد الراحة النفسية لحدوث الصلة.

    "الله أكبر"

    نعم، فبلفظ هذه الكلمة نجتهد ليكون اللقاء مع الله
    سبحانه وتعالى لقاء يجتاز ويترفع عن ما هو دون عظمة هذا
    اللقاء والتواصل حينها .

    انها الفيصل بين المسلم والمشرك

    انها العبادة الاولى في الاسلام
    انها الفرض الذي لا يؤجل..واقفا، قاعدا، نائما،
    بيديك، بعيونك، بشفتيك..
    على قدر الاستطاعة بتأدية هيأتها..
    فبدون تأديتها ستتعرض لظلم عظيم..
    "الشرك بالله"
    "العهد الذي بيننا وبينهم ..الصلاة"

    فلا تقطع هذه الصلةَ بينك وبين الخالق، فإنها عبادة الله
    بالعقل والقلب والجوارح

    جعلنا الله ممن يقولون القول فيتبعون أحسنه
    ]

    شكراً ألف لقلب الحبيبة

    مشتاقة بحجم الكون

  6. #6
    سنى الحرف غير متواجد تاجرة -كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    الموقع
    يــآربُّ ، رضــآكـ والجنّـة
    الردود
    4,062
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    9
    التكريم
    المشاركة الخامسة :
    المرج الوردي

    ((بسم الله الرحمن الرحيم))

    من محبك في الله((عبد الله))000إلى أخي الحبيب((عبد الرحمن)) حفظك المولى

    السلام عليكم و رحمه الله و بركاته
    رسالتي هذه أبعثها لك حاملة بين طياتها أريج المحبة و صدق الأخوة و شوقا لنيل مرتبة المتحابين في ظل الرحمن000
    أخي الحبيب00فقدت رحلتي معك لدرب الصلاة في رحاب الطهر إلى بيت العزيز الغفار000لم أعد أشعر بمنكبيك تجاور منكبي00فقدتك و فقد صحبتك لتلبيه نداء الحق مع أجمل رحلة كنا نسير إليها في اليوم خمس مرات إلى بيوت الرحمن لبلوغ رضا المنان000كم كان يشرق قلبي حينما كنا نلتقي سويا عند الوضوء و نسأل بعضنا عن الأحوال000كنت أرى في وجهك نور الصلاح00حينها بعد الوضوء تزداد صفاءا00أخي الحبيب فلا تطفئ نور وجهك الوضاء بتهاونك عن الصلاة00مد يدك بيدي يا أخي نواصل المسير00مع ركب المصلين و نصلي صلاة المودعين فلربما أجيبت لنا دعوة لا ترد و رضا من الكريم و خير و توفيق لا يعد

    ختاما يا رفيقي العزيز000رسالتي أهديها لك كهديه00أسأل الله أن يجمعنا في الجنان سويا

    أخوك((محب الرحمن000عابر درب المنان000للوصول الى أعلي الجنان)) كتبت في ليلة قمراء الاربعاء 18/8/1429
    ]

    شكراً ألف لقلب الحبيبة

    مشتاقة بحجم الكون

  7. #7
    سنى الحرف غير متواجد تاجرة -كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    الموقع
    يــآربُّ ، رضــآكـ والجنّـة
    الردود
    4,062
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    9
    التكريم
    المشاركة السادسة :
    SOSO 2008
    بسم الله الرحمن الرحيم

    نداء من أعماق قلبي .. إليكِ أيتها الفتاة الخيرة الطيبة ..

    أختي .. يا هداك الله إلى صراطه المستقيم ..
    وفتح عليكِ بشيء من العلم والفهم للدين وأحكامه ..
    أما آن لكِ أنْ تعودي إلى ربكِ ؟!
    أما آن لك أن تقدمي وتمنحي نفسكِ حياةً جديدة تبدأئيها عند فرشك لسجادتك ؟!
    أما آن لكِ أن تنسي بعضاً من أحزانك في ذلك الوقت على سجادتك ؟ وتدميها وتشكيها لله ..!!
    لا تحرمي نفسكِ من ذلك الوقت .. فأقرب ما يكـون العبد لربه وهو ساجد ..
    غآليتي كم أود أن أراك راكعة ساجدة .. عائدة إلى ربكِ ومنيبة ..
    تعبدين ربكِ وتقومين بأوامره ..
    ربك الذي خلقك .. ورزقك .. وأطعمـك .. وإذا مرضتِ فهو يشفيكِ ..!!
    باااا الله ...!!! ما أجمله من شعور ..! وما أروعه من إحساس ..!
    عندما نتوضأ فتنزل الخطايا من بين أطرافنا ..
    وما أجمله من شعور عندما نقف أمام الله عز وجل خمس مرات في اليوم والليلة ..
    أختي .. لا أريدكِ أن تحرمي من ذلك الشعور الرائع والخاشع ..
    فهيـا .. تعالي وشاركيني به .. ولكن هنـاك لقاؤنا ..

    مَحبتكْ وأختِك في اللهْ
    ]

    شكراً ألف لقلب الحبيبة

    مشتاقة بحجم الكون

  8. #8
    سنى الحرف غير متواجد تاجرة -كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    الموقع
    يــآربُّ ، رضــآكـ والجنّـة
    الردود
    4,062
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    9
    التكريم
    المشاركة السابعة :

    الخلاص

    أيا من غرته الحياة وجعلته يترك الصلاة
    أما ايقنت بالهلاك؟ ام ماذا يا ترى أعتراك أكتب لك كلمات من قلب ناصح مشفق يتمنى لك النجاة لا اريد أن اذكرك بحديث سيد الخلق سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم ( العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر) فأنا على يقين بأنك تحفظه ولكن تتناساه
    هل تقف مع نفسك وقفة تفكر وتأمل في حالك والى ما سيؤول اليه مآلك كلنا راحلون حتما تذكر ذلك اليوم تذكر وقوفنا هناك بين يدي الله واول ما نسأل عنه الصلاة فأن صلحت صلح العمل كله وان فسدت والعياذ باالله فما بقي لنا اي أمل في النجاة ...ألا يا صاح أنهض قبل فوات الأوان وقبل ان تقول ربي أرجعون انهض قبل ان يدهمك الموت وهناك ينعدم الصوت وتقول يا ليتني صليت .....
    ]

    شكراً ألف لقلب الحبيبة

    مشتاقة بحجم الكون

مواضيع مشابهه

  1. ** هز الرحيـــــــــــــــــــل مكامن الوجدان **
    بواسطة ناااصحة في ركن التصاميم
    الردود: 13
    اخر موضوع: 13-05-2005, 04:03 PM
  2. مالكة الوجدان
    بواسطة أم عمارة 1 في ملتقى الإخــاء والترحيب
    الردود: 5
    اخر موضوع: 06-04-2004, 07:36 AM
  3. نداء من الوجدان
    بواسطة الراحلة في فيض القلم
    الردود: 7
    اخر موضوع: 31-07-2002, 01:34 AM

أعضاء قرؤوا هذا الموضوع: 0

There are no members to list at the moment.

الروابط المفضلة

الروابط المفضلة
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96