الاب ومشاركته فى تربيه الابناء
التاريخ: 18-2-1427 هـ
الموضوع: مقتطفات تربوية


السلام عليكم
الاب هو رب البيت وعماده وهو الملاذ الآمن للزوجه والابناء وهو المسؤل الاول عن الاسره وكم من امهات يشتكين عدم اهتمام الاب بتربيه الابناء او مشاركة الام فى هذه المسؤليه العظيمه

والآباء لا يدركون مدى اهميه ان وجود الرجل فى تربيه الابناء مهما كان نوع هذا الابن فانه فى حاجه ماسه الى الاب والمشكله عزيزتى الام تكمن فى تعود الاب ان الام هى المسئوله عن الابناء منذ الولاده ولكن عزيزتى انتى قادره على تعويد الاب ان يهتم بابنائه.

*ففى نقاش مع امهات عده عرضت كل ام كيف تحاول ان تشرك زوجها فى تربيه الابناء واليك عزيزتى هذه النصائح :-
1- فى اثناء حملك وانت تحضرين ملابس ومستلزمات طفلك اشركى زوجك فى كل شئ واهتمى برايه واشعريه ان رايه هام جدا جدا.
2- بعد ولادتك طفلك اعطيه لوالده ليحمله فتره من الزمن ليشعر بالقرب منه.

3- عند التغيرات الطارئه فى طفلك اخبرى زوجك بها دائما عند اول مناغاه واول حرف ينطقه واول حركه واوال خطوه بمعنى تقرير مفصل عن الطفل ليكون الاب متابع معك.
4- فى يوم اجازه الاب وعند انشغالك فى المطبخ اعطى طفلك لابيه ليداعبه او يحكى له قصه بصوت هادئ وسوف يستمتع بذلك بالتاكيد.

5- اطلبى من الاب ان يساعدك اثناء مذاكرتك لطفلك واشركيه معك.
6- عندما تقابلك مشكله فى تربيه ابنائك لابد ان تشركى زوجك فيها و تجعليه يحكم فيها ولا تعترضى رايه ابدا امام ابنائك ولو اردتى مناقشته فيكون بينك وبينه حتى يحترم الابناء حكمه.
7- حاولى ان تفتحى موضوع نقاش اثناء وجبه الغذاء بحيث تتناقش الاسره فى احوال الابناء ويتشاركوا الآراء.
8- حاولى اقتراح نزهه كل فتره وتشتركى مع زوجك فى عمل برنامج للنزهه من مسابقات وهدايا مناسبه لنفسيه الاطفال ومعالجه لمشاكلهم وسلبياتهم.
9- عند شراء هدايا لاولادك اذهبى انت وزوجك لشرائها لانتقاء مايناسب الاولاد من وجهه نظر الزوج بمساعدتك.
10- تعويد اطفالك انتظار قدوم والدهم من العمل ان كان وقت عودته يسمح بانتظارهم والجلوس معه ولو دقائق قليله للتواصل اليومى مع الوالد.
11- عمل حلقه قرآن اسبوعيه مع تذكره بشكل مبسط للاطفال من قبل الاب وتحضريها انتى بنفسك حتى لا تثقلى على زوجك فذلك يوطد علاقه الاب بالابناء ويوصل الود والفكر بينهم والله يوفق الآباء الى مايحب ويرضى.





أتى هذا المقال من طفلكِ
http://www.lakii.com/kids/

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://www.lakii.com/kids/modules.php?name=News&file=article&sid=724