مدارسة إجمالية لسورة البقرة

المشاركات
2,518
الإعجابات
696
#1
*سورة البقرة *

بسم الله الرحمن الرحيم

الم (1) ذَلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِلْمُتَّقِينَ (2) الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ (3) وَالَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنْزِلَ مِنْ قَبْلِكَ وَبِالْآَخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ (4) أُولَئِكَ عَلَى هُدًى مِنْ رَبِّهِمْ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (5)
دراسة إجمالية ان نخرج بأمور كثيرة

1) الهدف من الدراسة :
معرفة الروابط والمناسبات بين اجزاء السورة .وخصوصاً في السور الطويلة
ملاحظة ما في السورة من مفاهيم

مدارسة القران :( هو السعي لرضوان الله )
يكون

* بقراءة الحروف جيدا . *ثم فهم الغريب من الكلامات اي فهم المعنى .* ثم فهم الاية .* ثم فهم المفهوم من الايات اي التفكر فيها
2) العلاقة بين السورة .والسورة التالية
علاقة والرابط بين سورة الفاتحة .بسورة البقرة :

اول رابط وهو المناسبة
( اهدنا الصراط المستقيم ... هدى للمتقين )
في الفاتحة امر الله الصادقين طلب معرفة الطريق المستقيم ..وفي سورة البقرة دلهم على الطريق العملي للهداية
ماذا اعمل لكي اصل للهداية والتقوى ؟؟
اطلب وادعي الله بذلك ..وبذل الجهد في فهم القران ( اكثر الناس تحفظ القران .ولكن لم تصل للهداية .وذلك دليل على عدم الصدق في طلب الهداية )

الربط الثاني
في الفاتحة بين بني اسرائيل نمذج المغضوب عليهم .وفي البقرة تتكلم عنهم ( مثل الربط بين الفاتحة في الضالين وهم النصارى مربوط الكلام عنهم في سورة ال عمران )
(في البحث عن الهداية..لابد تعرف طريق الضلال حتى تتجنبه )

* السورة اقسام *
* مقدمة وخاتمة و2مقاصد

المقدمة من اية ( 1الى 20)
الم (1)
الحروف المتقطعة بعدها ارتفاع منزلة القران
(حروف متقطعة ثم الثناء على القران ..
الر ۚ تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْحَكِيمِ (1)
( ذَلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِلْمُتَّقِينَ (2)

القران هدى فقط للمتقين ..اذا ليس كل من قرأ القران يكون له هدى ..ولكن الهدى لمن كان متقي الله
ملاحظة
( شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ ) ( القران لا يهتدي به كل الناس . بل فقط من كان متقي الله )
* اذا لا يهتدي ب القران الكافرون ( خَتَمَ اللَّهُ عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ وَعَلَىٰ سَمْعِهِمْ ۖ وَعَلَىٰ أَبْصَارِهِمْ غِشَاوَةٌ ۖ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ (7) البقرة
* والمنافقين يظهرو انهم اهتدوا بالقران ولكن يبطن الكفر
الكافرون والمنافقين اشتروا الضلال بالهدى ( أُولَٰئِكَ الَّذِينَ اشْتَرَوُا الضَّلَالَةَ بِالْهُدَىٰ فَمَا رَبِحَت تِّجَارَتُهُمْ وَمَا كَانُوا مُهْتَدِينَ (16) البقرة

اذا المنتفع بالقران هم صفاتهم :
( الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ ...وَيُقِيمُونَ الصَّلَاةَ ...وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ (3) وَالَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ ...وَمَا أُنْزِلَ مِنْ قَبْلِكَ ...وَبِالْآَخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ (4) أُولَئِكَ عَلَى هُدًى مِنْ رَبِّهِمْ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (5)
اولئك على هدى وهم المفلحون

* بداية السورة الثناء على القران ..ثم اقسام الناس في الاهتداء بالقران

من اية 2الى 5 ..المتقون
من اية 6 الى 7 ..الكافرون
من اية 8 الى 15 .. المنافقين

* المتقون هذا اسمهم من الله ..وصفاتهم تخبر عن ايمانهم بالغيب .وعن اعمالهم في الصلاة والزكاة ... وعقيدتهم الايمان بالقران والكتب السابقة وفي الاخرة
(مؤشرات التقوى عقيدة في القلب وعمل بالجوارح )

نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,518
الإعجابات
696
#2
نتابع
( آَمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آَمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ (285)
( لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلَانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ )
خاتمة السورة لا يكلف الله نفس من الاعمال الا وسعها ..( دائما حس بالتقصير
وفيها دليل ان الايمان بالقلب والجوارح

* الصنف الثاني الكفار ( وهذا اسمهم من الله )
إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا سَوَاءٌ عَلَيْهِمْ أَأَنْذَرْتَهُمْ أَمْ لَمْ تُنْذِرْهُمْ لَا يُؤْمِنُونَ (6) خَتَمَ اللَّهُ عَلَى قُلُوبِهِمْ وَعَلَى سَمْعِهِمْ وَعَلَى أَبْصَارِهِمْ غِشَاوَةٌ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ (7)
وهذا الصفة ليس في كل الكفار انهم لا ينفع معهم الانذار بل هم قوم منهم لذلك عقابهم ختم على قلوبهم وسمعهم
* الصنف الثالث المنافقين ( ولم يسميهم الله بل وصفهم )
( وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَقُولُ آَمَنَّا بِاللَّهِ وَبِالْيَوْمِ الْآَخِرِ وَمَا هُمْ بِمُؤْمِنِينَ (8) يُخَادِعُونَ اللَّهَ وَالَّذِينَ آَمَنُوا وَمَا يَخْدَعُونَ إِلَّا أَنْفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَ (9)

* الكلام بالايمان باللسان فقط .ومقصدهم خدعة للمؤمنين
( ممكن ناس تتكلم معك طيب ليخدعك من اجل اخذ منك مصلحة ومكاسب الدنيا ) ( اي نية نفاق تكون بسبب حب الدنيا ) ( يظهر النفاق في من يملك السلطة ) ( حب الدنيا يؤدي للنفاق ) وهذه حياة البهائم

يقاتل من اجل غنيمة .. ربما يلتزم بالصلاة عشان ينجح .واذا نجح ترك الصلاة
( الفتور السريع هو عادة في الناس ) ولكن احذر الترك العمل هذا خطير ويدل على النفاق
( الناس تتلون كل يوم في لون حسب حال الدنيا ) ( والذي يريد الاخرة لا يضحي بالدنيا بل يزرع فيها للاخرة )


( فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ فَزَادَهُمُ اللَّهُ مَرَضًا وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ بِمَا كَانُوا يَكْذِبُونَ (10) وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لَا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ قَالُوا إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ (11) أَلَا إِنَّهُمْ هُمُ الْمُفْسِدُونَ وَلَكِنْ لَا يَشْعُرُونَ (12)
* وصفهم الله عندهم مرض ( حب الدنيا ) فزادهم مرض .. ولا يشعرون انهم مفسدون في الارض .يريدون شهوات اكثر وحرية . بل يعتقدون ذلك صلاح
( ذَرْهُمْ يَأْكُلُوا وَيَتَمَتَّعُوا وَيُلْهِهِمُ الْأَمَلُ ۖ فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ (3) الحجر
هم عايشين لخدمة الجسد اكل ومتع
( يَكْبَرُ ابنُ آدَمَ ويَكْبَرُ معهُ اثْنَانِ: حُبُّ المَالِ، وطُولُ العُمُرِ. . )
ينشأ الانسان على ما احب .
لو احب الدنيا سيكون في الاربعين من عمره اشد حب للدنيا
ولو نشأ مقصده تطهير روحه سيكبر مؤدب نفسه وترقيتها
( من يحب الدنيا يرى الفساد صلاح ) ويكون مصدق نفسه انه مصلح

***
( وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ آَمِنُوا كَمَا آَمَنَ النَّاسُ قَالُوا أَنُؤْمِنُ كَمَا آَمَنَ السُّفَهَاءُ أَلَا إِنَّهُمْ هُمُ السُّفَهَاءُ وَلَكِنْ لَا يَعْلَمُونَ (13)
صفتهم التكبر ويرى الناس سفهاء

( إِنَّهُ كَانَ فَرِيقٌ مِنْ عِبَادِي يَقُولُونَ رَبَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا وَأَنْتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ (109) فَاتَّخَذْتُمُوهُمْ سِخْرِيًّا حَتَّى أَنْسَوْكُمْ ذِكْرِي وَكُنْتُمْ مِنْهُمْ تَضْحَكُونَ ) المؤمنون
( من الطبيعي تكون مؤمن حق وياتي منافق يسخر منك )

المنافق طول وقته مشغول بالسخرية والضحك على الناس .ولكن يوم الحساب سوف ياخذ حقه المؤمن منهم
***

( وَإِذَا لَقُوا الَّذِينَ آَمَنُوا قَالُوا آَمَنَّا وَإِذَا خَلَوْا إِلَى شَيَاطِينِهِمْ قَالُوا إِنَّا مَعَكُمْ إِنَّمَا نَحْنُ مُسْتَهْزِءُونَ (14) اللَّهُ يَسْتَهْزِئُ بِهِمْ وَيَمُدُّهُمْ فِي طُغْيَانِهِمْ يَعْمَهُونَ (15) أُولَئِكَ الَّذِينَ اشْتَرَوُا الضَّلَالَةَ بِالْهُدَى فَمَا رَبِحَتْ تِجَارَتُهُمْ وَمَا كَانُوا مُهْتَدِينَ (16)
من صفة المنافق
يخلو الى شياطينهم من الكفار ويقولوا لهم نحن معكم .ونحن نسخر من المؤمنين
رد الله عليهم الله يستهزىء بهم ويرد مكرهم عليهم .. فما ربحت تجارتهم
***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
4,395
الإعجابات
1,303
#3
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحمد لله على نعمة الإسلام
موضوع قيم جدااا ومفيد جدااااا كيف لا والقرأن مصدر الموضوع
سلمك الله غاليتي من كل سوء وجزاك الله ووالداك خيرا سوسو

إن شاء الله متابعة لك غاليتي
 
المشاركات
2,518
الإعجابات
696
#4
نتابع
الكفار نوعين :

* من ولد ووجد والديه اهل كفر فستسلم لذلك ... * ومن كان اهله اهل كفر ولكن هو عنده اسئلة ويبحث عن الحق
( من سنة الله .. يعرض على خلقه الحق بطرق كثيرة ) فيوجد من الناس تفكر بعرض الله له ..وقسم يجادل ويعارض )
إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا سَوَاءٌ عَلَيْهِمْ أَأَنْذَرْتَهُمْ أَمْ لَمْ تُنْذِرْهُمْ لَا يُؤْمِنُونَ (6)

هذا اخبار من الله . الذين كفروا هذه صفتهم .العناد . مصبغون بالكفر . ولا يفكر بالايمان . ويأخذ برأيه فقط لا يسمع اي نصيحة ...(( لا تتعب معهم ))
بَشِيرًا وَنَذِيرًا فَأَعْرَضَ أَكْثَرُهُمْ فَهُمْ لَا يَسْمَعُونَ (4) وَقَالُوا قُلُوبُنَا فِي أَكِنَّةٍ مِّمَّا تَدْعُونَا إِلَيْهِ وَفِي آذَانِنَا وَقْرٌ وَمِن بَيْنِنَا وَبَيْنِكَ حِجَابٌ فَاعْمَلْ إِنَّنَا عَامِلُونَ (5) فصلت
ولكن يوجد قسم منهم يفكر بالحق ...وهذا فيه امل كبير

* القران هدى لجميع الخلق

الناس نوعين :
* شقي .. وهم لم يقبلوا هدى الله .والقران حجة عليهم
* وتقي .. هو من انتفع بالقران

( القران هدى للناس .. والمنتفع منه المتقون )
( القران فيه هداية وارشاد .والتوفيق من الله )


وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَقُولُ آَمَنَّا بِاللَّهِ وَبِالْيَوْمِ الْآَخِرِ وَمَا هُمْ بِمُؤْمِنِينَ (8) هنا حرف الواو هو للجمع بينهم وبين السابقين من الكفار
* من ادعى الايمان الايمان حكم الله عليهم ما هم بمؤمنين
هم كاذبين على الله وعلى انفسهم

( إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ ۗ وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ (1) المنافقون
هم يقولون نشهد انك رسول الله وهم كاذبون في شهادتهم .وهم لا يحبون الرسول واعمالهم تدل على كذبهم
قولهم ان محمد رسول هو قول حق ولكن ليس واقع في اعمالهم

( من يحب الدنيا لا يعرف قيم فقط يبحث عن مصلحته )

يُخَادِعُونَ اللَّهَ وَالَّذِينَ آَمَنُوا وَمَا يَخْدَعُونَ إِلَّا أَنْفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَ (9)
والسبب يخادعون الله والمؤمنين حتى يصلوا للدنيا ومصالحهم ( خاصة لو كان ايمان المؤمنين قوي .ولو وجدو المؤمنين ضعفاء لن يدعوا المنافقين الايمان )
لذلك لم يدعي احد منهم الايمان وهم في مكة لان من كان مؤمن كان يعذب من الكفار ..اما في المدينة المؤمن اصبح قوي لذلك ظهر المنافقين وادعو الايمان
ولكن رد الله عليهم
وما يخدعون الا انفسهم .وما يشعرون ان الخدعه عايده عليهم


( فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ فَزَادَهُمُ اللَّهُ مَرَضًا وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ بِمَا كَانُوا يَكْذِبُونَ (10) الفاء تدل على الترتيب والتعقيب والسرعة . فزادهم مرض على مرضهم

من يخادع الله في قلبه مرض ( حب الدنيا )
الله الشافي للمرض ولكن هنا الله زادهم مرض لانهم لم يطلبوا الشفاء من الله ولم يبذلو جهدهم في العلاج .بل مستمتعين بمرضهم

قال الرسول (
يَكْبَرُ ابنُ آدَمَ ويَكْبَرُ معهُ اثْنَانِ: حُبُّ المَالِ، وطُولُ العُمُرِ.)
صحيح البخاري
المفروض كل ما تكبر تهذب نفسك حتى لا يصبح حب الدنيا مرض .وكل ما اخذت من الدنيا زاد تعلقك فيها

وله صلى الله عليه وسلم : ( لو كان لابن آدم واديان من مال لابتغى واديا ثالثا ، ولا يملأ جوف ابن آدم إلا التراب ، ويتوب الله على من تاب ) اي القبر
***
نكمل بعون الله





 
المشاركات
2,518
الإعجابات
696
#5
تنابع
مهم ::

عندما تحكي قصة خيالية لشخص .هذا الشخص لا يستطيع يقول لك انت كذاب لكي لا يحرجك .ولكن في داخله انك كذاب .وانت بسبب اندماجه معك صدقت انه مصدقك .فتشعر انك حدعته .وفي الحقيقة انت الذي خدعت
* ممكن شخص يمثل عليك من اجل مصلحته ..مثلا يعطي دروس دين من اجل يأخذ راتب . وبعدفترة من الزمن يعتقد انه ممكن يفتي .وبذلك خدع نفسه

( المنافق لا يشعر بالحقائق )
وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لَا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ قَالُوا إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ (11)

هم المفسدون ولكن لا يشعرون ..هم يرون الصلاح في الدنيا
هم اختل معهم الميزان ..مشكلتهم في افكارهم

( الصادق مع نفسه يميز الخبيث من الطيب )
( أَلَا إِنَّهُمْ هُمُ الْمُفْسِدُونَ وَلَكِنْ لَا يَشْعُرُونَ (12) وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ آَمِنُوا كَمَا آَمَنَ النَّاسُ قَالُوا أَنُؤْمِنُ كَمَا آَمَنَ السُّفَهَاءُ أَلَا إِنَّهُمْ هُمُ السُّفَهَاءُ وَلَكِنْ لَا يَعْلَمُونَ (13)

صفاتهم
الكبر .يرو غيرهم سفيها وهم حكماء .. ورد الله عليهم هم السفهاء ولكن لا يعلمون


( وَإِذَا لَقُوا الَّذِينَ آَمَنُوا قَالُوا آَمَنَّا وَإِذَا خَلَوْا إِلَى شَيَاطِينِهِمْ قَالُوا إِنَّا مَعَكُمْ إِنَّمَا نَحْنُ مُسْتَهْزِءُونَ (14) اللَّهُ يَسْتَهْزِئُ بِهِمْ وَيَمُدُّهُمْ فِي طُغْيَانِهِمْ يَعْمَهُونَ (15)
من صفاتهم ::
يدعوا الايمان . وتلونهم حسب الاحداث ..شياطينهم هم اعوانهم ..الاستهزاء

(إِنَّهُ كَانَ فَرِيقٌ مِّنْ عِبَادِي يَقُولُونَ رَبَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا وَأَنتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ (109) فَاتَّخَذْتُمُوهُمْ سِخْرِيًّا حَتَّىٰ أَنسَوْكُمْ ذِكْرِي وَكُنتُم مِّنْهُمْ تَضْحَكُونَ (110) المؤمنون
( كن متأكد اهل الايمان يتعرضون للاستهزاء من اهل النفاق والكفر )

( أُولَئِكَ الَّذِينَ اشْتَرَوُا الضَّلَالَةَ بِالْهُدَى فَمَا رَبِحَتْ تِجَارَتُهُمْ وَمَا كَانُوا مُهْتَدِينَ (16)

هم الكفار اشتروا الضلال . فما ربحت تجارتهم
كانوا يملكون الهدى بالفطرة ...وبدلوه بالضلال

( مَثَلُهُمْ كَمَثَلِ الَّذِي اسْتَوْقَدَ نَارًا فَلَمَّا أَضَاءَتْ مَا حَوْلَهُ ذَهَبَ اللَّهُ بِنُورِهِمْ وَتَرَكَهُمْ فِي ظُلُمَاتٍ لَا يُبْصِرُونَ (17) صُمٌّ بُكْمٌ عُمْيٌ فَهُمْ لَا يَرْجِعُونَ (18)
طلبوا النار . وحصل لهم الاضاءه .ولكن لم يحافظوا على النور ( وهو الحقيقة ) فذهب الله النور وتركهم في ظلمات
وهذا المثل لمن عرف وجلس مع المؤمنين وشاف نور الايمان في قلبه ولم يحافظ عليه .وظن الايمان ثابت
لذلك دائما ندعي
( (ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب).
الايمان ممكن يدخل ويخرج من المؤمن خاصة لو كان مركز في الدنيا
* بعض الناس لا تعمل العبادة الا اذا عرف الفائدة منها في الدنيا مثل الصلاة رياضة للبدن وتخرج منك الشحنات السالبة .فلا يصلي من اجل الله فقط . بل من اجل الدنيا

( الروح هي السيد . والجسد تابع لها ) الروح ثابته ولكن الجسد سيتغير حتى يتحمل اثار يوم القيامه
( كنزك هو الايمان ) ولو ذهب صعب عودته
( يامقلب القلوب ثبت قلبي على دينك )
* اي قرار او صحبة اجعلها توافق الايمان

***

نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,518
الإعجابات
696
#6
نتابع
( أَوْ كَصَيِّبٍ مِنَ السَّمَاءِ فِيهِ ظُلُمَاتٌ وَرَعْدٌ وَبَرْقٌ يَجْعَلُونَ أَصَابِعَهُمْ فِي آَذَانِهِمْ مِنَ الصَّوَاعِقِ حَذَرَ الْمَوْتِ وَاللَّهُ مُحِيطٌ بِالْكَافِرِينَ (19)
المنافق يخاف من ايات الكونية .ومن ايات القران لانها تفضح ما بداخلهم
( يَكَادُ الْبَرْقُ يَخْطَفُ أَبْصَارَهُمْ كُلَّمَا أَضَاءَ لَهُمْ مَشَوْا فِيهِ وَإِذَا أَظْلَمَ عَلَيْهِمْ قَامُوا وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ لَذَهَبَ بِسَمْعِهِمْ وَأَبْصَارِهِمْ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (20)

***

مقاصد السورة :
المقصد الاول من اية 21 الى 39
الجزء الاول حتى اية 25

( يَا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ وَالَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (21) الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ فِرَاشًا وَالسَّمَاءَ بِنَاءً وَأَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرَاتِ رِزْقًا لَكُمْ فَلَا تَجْعَلُوا لِلَّهِ أَنْدَادًا وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ (22) وَإِنْ كُنْتُمْ فِي رَيْبٍ مِمَّا نَزَّلْنَا عَلَى عَبْدِنَا فَأْتُوا بِسُورَةٍ مِنْ مِثْلِهِ وَادْعُوا شُهَدَاءَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (23) فَإِنْ لَمْ تَفْعَلُوا وَلَنْ تَفْعَلُوا فَاتَّقُوا النَّارَ الَّتِي وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ أُعِدَّتْ لِلْكَافِرِينَ (24) وَبَشِّرِ الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ كُلَّمَا رُزِقُوا مِنْهَا مِنْ ثَمَرَةٍ رِزْقًا قَالُوا هَذَا الَّذِي رُزِقْنَا مِنْ قَبْلُ وَأُتُوا بِهِ مُتَشَابِهًا وَلَهُمْ فِيهَا أَزْوَاجٌ مُطَهَّرَةٌ وَهُمْ فِيهَا خَالِدُونَ (25)

* فيها نداء لجميع الناس بعبادة الله .

1) ناقشة الايات الادلة على ذلك
والعقل البشري يؤمن بالفطرة وبقانون التسلسل
الله خلقنا وخلق الذين من قبلنا ( الله هو الاول ) واي شيء موجود لازم يكون له اول .. ولا يحصل شيءالا بوجود الاول في الامر
الادلة
جاءت بالترتيب .بدأت بالاقرب .. بدأت بخلق الله لك ثم جعل الارض فراشا .ثم السماء بناء . ثم انزل من السماء ماء .ثم اخرج الثمرات ...ثم ختمت الاية فلا تجعلوا لله أندادأً وانتم تعلمون
في كل ما سبق لم يشارك الله احد في خلقه ..اذا الله منفرد بالربوبية ويستحق الالوهية

2) الجزء الثاني من العبادة الايمان بالكتب والرسل
وَإِنْ كُنْتُمْ فِي رَيْبٍ مِمَّا نَزَّلْنَا عَلَى عَبْدِنَا ...
فَأْتُوا بِسُورَةٍ مِنْ مِثْلِهِ وَادْعُوا شُهَدَاءَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (23)

هي جملة شرطية . وفيها جواب الشرط
* هل ممكن انسان يهتدي بدون كتب ورسل ؟؟
نعم اصحاب الكهف اهتدوا بفطرتهم السوية وبالمشاهد الكونية

3) وجود المنهج والثواب فَإِنْ لَمْ تَفْعَلُوا وَلَنْ تَفْعَلُوا فَاتَّقُوا النَّارَ..) ( ...وَبَشِّرِ الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ...)
4) السعادة بإإنزال الكتب والرسل وهذه افعال الله
***
الربوبية :
هي افعال الله الذي رب فيها عباده .وهي افعال لا منتهى لها ..رباهم الله اي اوجدهم ..وجعل لكم الارض والسماء اي الاعداد ..ثم انزل ماء اي الامداد

( الله هو الرب الذي اوجدكم.. وهو اعد لكم .. وهو امد لكم ) وهو محسن لكم فيستحق الشكر والحب ..وهذه هي عبادة الله
( وقليل من عبادي الشكور )
( الجزء المريض من الجسم لن يشعر بإحسان الله ) ونحن نعيش احسان الله كل لحظة

***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,518
الإعجابات
696
#7
نتابع
لسورة البقرة فضل خاص في القران (صلى الله عليه وسلم- يقول: (اقرأوا سورة البقرة، فإن أخذها بركة، وتركها حسرة، ولا تستطيعها البَطَلَة) رواه مسلم.
سورة البقرة وال عمران (اقرأوا الزهراوين: البقرة، وسورة آل عمران، فإنهما تأتيان يوم القيامة كأنهما غمامتان، أو كأنهما غيايتان -أي الظلّة- أو كأنهما فرقانٌ من طير صوافّ، تحاجّان عن أصحابهما)
يارب نحتسب دراسة سورة البقرة تكون لنا كالغمامة

***
* المقصد الاول : دعوة الناس الى اعتناق الاسلام

هذه الايات لتحقيق الحق

( إِنَّ اللَّهَ لَا يَسْتَحْيِي أَنْ يَضْرِبَ مَثَلًا مَا بَعُوضَةً فَمَا فَوْقَهَا فَأَمَّا الَّذِينَ آَمَنُوا فَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ وَأَمَّا الَّذِينَ كَفَرُوا فَيَقُولُونَ مَاذَا أَرَادَ اللَّهُ بِهَذَا مَثَلًا يُضِلُّ بِهِ كَثِيرًا وَيَهْدِي بِهِ كَثِيرًا وَمَا يُضِلُّ بِهِ إِلَّا الْفَاسِقِينَ (26)

( من علوم القران نعرف المناسبات بين الايات )

* إِنَّ اللَّهَ لَا يَسْتَحْيِي : هذه نفي عن الله صفة الحياة
الله حيي ستير ( "إن الله حييٌّ كريمٌ يستحْيي إذا رفعَ الرجلُ إليه يديه أن يرُدَّهما صِفْرًا ) هنا اثبات صفة الحياة لله يليق في جلال الله
( اي نفي عن الله يتضمن اثبات كمال الضد )
( اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ ۚ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ ۚ ...) نفى النوم ونثبت كمال الحياة والقيوم
( وَلَا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَدًا (49) الكهف ...تنفى الظلم ونثبت العدل
( "لم يلد ولم يولد... ولم يكن له كفوا أحد". ) تنفى الولادة وتثبت كمال الوحدانية والصمدية

***
( إِنَّ اللَّهَ لَا يَسْتَحْيِي أَنْ يَضْرِبَ مَثَلًا مَا بَعُوضَةً فَمَا فَوْقَهَا فَأَمَّا الَّذِينَ آَمَنُوا فَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ وَأَمَّا الَّذِينَ كَفَرُوا فَيَقُولُونَ مَاذَا أَرَادَ اللَّهُ بِهَذَا مَثَلًا يُضِلُّ بِهِ كَثِيرًا وَيَهْدِي بِهِ كَثِيرًا وَمَا يُضِلُّ بِهِ إِلَّا الْفَاسِقِينَ (26)
إن للتأكيد
* الناس انقسمو ا في ضرب المثل الى :
فأما الذين امنوا فيعلمون الحق من ربهم
وأما الذين كفروا فيقولون ماذا اراد الله بهذا مثلا
وختمت الاية ( وَمَا يُضِلُّ بِهِ إِلَّا الْفَاسِقِينَ (26)
مهم ::اخبر الله ان من افعاله يضل ..الناس تقول اضلنا الله ..فيجاب عليهم وما يضل به الا الفاسقين
فجعل الله مبدأ السبب لفعله من ناحية العبد .اي البداية من العبد لانه فاسق
* عندما تكون غير صادق في طلب الهداية ..لن يهديك الله
اذا بداية الهداية من العبد .والله يكافئك بالهداية

( إِنَّ اللّهَ لاَ يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُواْ مَا بِأَنْفُسِهِمْ [الرعد:11]
( :وَالَّذِينَ اهْتَدَوْا زَادَهُمْ هُدًى وَآتَاهُمْ تَقْوَاهُمْ )
( فَلَمَّا زَاغُوا أَزَاغَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ ۚ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ. )
( قُلْ مَن كَانَ فِي الضَّلَالَةِ فَلْيَمْدُدْ لَهُ الرَّحْمَٰنُ مَدًّا ۚ حَتَّىٰ إِذَا رَأَوْا مَا يُوعَدُونَ إِمَّا الْعَذَابَ وَإِمَّا السَّاعَةَ فَسَيَعْلَمُونَ مَنْ هُوَ شَرٌّ مَّكَانًا وَأَضْعَفُ جُندًا (75) مريم
** لا تجعل الشيطان يشكك في ذلك


***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,518
الإعجابات
696
#8
نتابع
مطلع السورة ( ذَلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِلْمُتَّقِينَ (2)
( يَا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ وَالَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (21)
تدل الكتاب هو منهج العبادة ويصل بك الى التقوى
***

ونفى الله الشك في الكتاب وفي ضرب الامثال .وتحداهم الله يأتوا بمثل القران ولذلك طعنوا في الامثال التي في القران ان تكون على اشياء صغيرة مثل البعوض والعنكبوت والذباب .
( .مَاذَا أَرَادَ اللَّهُ بِهَذَا مَثَلًا يُضِلُّ بِهِ كَثِيرًا وَيَهْدِي بِهِ كَثِيرًا وَمَا يُضِلُّ بِهِ إِلَّا الْفَاسِقِينَ (26) يقصدو التقليل بالمثل ..ورد الله عليهم يضل الكثير بسبب فسادهم بالقران او الامثال ..ويهدى به كثيرا

( ( ولكن من ضرب المثل هو الحكيم )
( من حفظ القران ولم يهتدى يكون العيب فيك وليس في القران ) ( والوصول للكمال بالاجتهاد )

( تزكي النفس هو الرقي ) وذلك يحتاج مجهود منك حتى تنزل عليك بركات القران

* الايات لها علاقة بما يسبقها من ايات
( الَّذِينَ يَنْقُضُونَ عَهْدَ اللَّهِ مِنْ بَعْدِ مِيثَاقِهِ وَيَقْطَعُونَ مَا أَمَرَ اللَّهُ بِهِ أَنْ يُوصَلَ وَيُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ أُولَئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ (27)
( كَيْفَ تَكْفُرُونَ بِاللَّهِ وَكُنْتُمْ أَمْوَاتًا فَأَحْيَاكُمْ ثُمَّ يُمِيتُكُمْ ثُمَّ يُحْيِيكُمْ ثُمَّ إِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (28)

* المخاطب الفاسقين والكافرين هم نفس الشيء في الضلال
السؤال كيف تكفرون ..لا ينتظر الاجابة لانه سؤال استنكار
اي كيف يحدث منكم الكفر وكنتم امواتا فاحياكم .....) هو الذي خلقكم وخلق الارض وخلق ...الخ


( هُوَ الَّذِي خَلَقَ لَكُمْ مَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ فَسَوَّاهُنَّ سَبْعَ سَمَوَاتٍ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ (29)

** ثم ذكر قصة ادم **
( وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الْأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَنْ يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لَا تَعْلَمُونَ (30)
تبين بداية الخلق
فيه تكريم وتعظيم وتعليم ( وهذه نعم من الله )
انت يا انسان ليس مثل البهايم .علمك الله .وخلقت لهدف هذا تكريم لك

* في قصة ادم نفي لنظرية داون
يكثر نشر نظرية داون حتى لا تتسال من اين انت جيت ..؟ ولو جاوبت على السؤال سوف تؤمن بالله
* النظرية داون (( تقول كنت خلية وتطورت وصارت قرد ثم انسان ( حتى يثبتوا لا يوجد خلق من العدم )
السؤال لماذا الى الان يوجد قرود ولم تتحول الى انسان ؟؟ ولماذا وقف التطور الى الانسان لماذا لا يستمر ..؟؟
* نظرية اخرة عن اصل الانسان (( الكون تفجر والانسان نتيجة الانفجار وهو غبار ( حتى يثبت ان التطور التقني مثل تطور الانسان )
ولكن لابد نفصل بينهم .لذلك هم يشوشوا فكرك من اين جئت ؟؟ ولذلك تتشوش الى اين انا ذاهب ..؟؟
وهدفهم تمشي بالدنيا بهواك ولا تفكر بمصيرك

( لَا حُجَّةَ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمُ اللَّهُ يَجْمَعُ بَيْنَنَا وَإِلَيْهِ الْمَصِيرُ ﴿١٥ الشورى﴾
( رَبَّنَا عَلَيْكَ تَوَكَّلْنَا وَإِلَيْكَ أَنَبْنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ ﴿٤ الممتحنة﴾
* نظرية تبحث عن الحياة في غير الارض ( يقال يوجد ماء في المريخ .ويوجد ناس فضائية بغير الارض ..هذا كلام باطل .واعتقاد يوجد عالم غيبي غير سليم ( لابد التوبة والاستغفار )
( الله خلق الارض وهيئها للبشر .وخلق الكون لحكمة ) . ونعتقد في الغيب مثل الملائكة والجن
فلا تفقد قدرتك على التميز بين الحق والباطل ..حتى لا تدخل في دوامه
* خرافة العصر الحجري .انه همجي ولا يعرف يتعلم ..الانسان علمه الله
الله اهبط ادم للارض بعد ما اعدى له الارض لان الله لا يظلم احد
( لا تقبل اي فكرة تخالف ما تعتقد )

* الصين تقدمت في مجال الدنيا
ممكن مسلم او وثني يتوفق في المجال التقني ( اي اعمار الارض ) وهو حق لكل مجتهد ( كل ما صح الاعتقاد .كل ما حسنت اخلاقنا )
( الاحساس بالكرامة ..حتى لا ترمي نفسك بالتهلكة من مخدرات وغيره )

***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,518
الإعجابات
696
#9
نتابع
قصص القران فيها الاحداث ..والزمن .. والشخصيات
قصة ادم في القران .
( الشخصيات ..ادم والملائكة .وابليس ) ...( والاحداث . اخبار الله الملائكة انه سيخلق خلق في الارض . واخبرهم بتكريم ادم واعد الارض له
ذكرت القصة سبعة مرات ( في البقرة .والاعراف )
هي اول قصة بالقران لكي تعرف من اين جئت . من نسل كريم عظيم

( وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الْأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَنْ يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لَا تَعْلَمُونَ (30)
اخبر الله الملائكة انه سيجعل في الارض خليفة ( اي يخلف بعضهم بعض )..ولم يخبر الملائكة قبل ذلك بما خلق من السموات والارض
فاعتقدت الملائكة ان الله سيخلق في الارض من يسفك الدماء .. واعترضوا على وجود ادم ( كيف فعلوا ذلك وهم لا يعصون الله ؟؟) لذلك نقول هم تعجبوا .وسؤالهم لله تعظيم لله
نشبه ما سبق ب ( شخص قال لك دعيت الله كثير وما استجاب .فورا تقول له استغفر الله .انت زعلت من قوله لانه لم يعظم الله
* من اين للملائكة الخبرة ان ابن ادم سيسفك الدماء ؟؟
هذه الاية من المتشابهات بعلم الغيب .نحن لا نعرف السبب .وليس هناك دليل واضح ..نقول الله اعلم .والواجب علينا الايمان بذلك لان العقل لابد يقف عند بعض الامور
* واكيد الملائكة لهم مورد في معرفة المعلومة .والله اعلم به .ونحن امنا وقبلنا ما اخبر به الله
..رد الله علي الملائكة اني اعلم ما لا تعلمون ( وهذا ارد تكريم لابن ادم ..والله يعلم من يسفك الدماء ومن لم يفعل ذلك

***
( وَعَلَّمَ آَدَمَ الْأَسْمَاءَ كُلَّهَا ثُمَّ عَرَضَهُمْ عَلَى الْمَلَائِكَةِ فَقَالَ أَنْبِئُونِي بِأَسْمَاءِ هَؤُلَاءِ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (31)
الله علم ادم الاسماء كلها
***.

( قَالُوا سُبْحَانَكَ لَا عِلْمَ لَنَا إِلَّا مَا عَلَّمْتَنَا إِنَّكَ أَنْتَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ (32)
اعترفت الملائكة بعلم الله
***

قال رسول الله ﷺ: إني أرى ما لا ترون، أطّتِ السماءُ وحُق لها أن تئط، ما فيها موضع أربع أصابع إلا وملك واضع جبهته ساجدًا لله تعالى،
هم في عبادة دائمة . الملائكة لا تأكل تحي بذكر الله
تسال عائشة مالذي يعيشهم : قال : ما يعيش اهل السماء التسبيح والتكبير يمدهم بالقوة
وتستغفر الملائكة للذين امنوا .ويستغفرون لمن في الارض
من كثر غيرتهم يعظمون الله
***

نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,518
الإعجابات
696
#10
نتابع
( ( وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الْأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَنْ يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لَا تَعْلَمُونَ (30)
ماذا نعتقد من قول الملائكة ؟؟
قولهم من باب التعظيم لله .والغيرة على حرمات الله
هم اعتقدوا من الحكمة لا يكون في الارض من هم سيسفكوا الدماء
وخافت الملائكة ان تكون مقصرة مع الله فقالوا نحن نحمدك ونقدسك .
.( من كان شديد الايمان يكره يرى ناس تعمل المعاصي .وهذا من البراءة .او يتمنى الله يخدهم بغضا لما يفعلون بحق الله )

والسؤال لماذا لا يرضينا الله بأخذ الكافرين ..؟؟
هذه نفس مشاعر الملائكة .عندما قالوا اتجعل فيها من يفسد فيها ...( هذا ليس اعتراض على الله بل غيرة على الحق الله
.اكيد في حكمة من بقاء الكافرين ( الله يعلم ما لا تعلمون ) هذا الرد من الله مريح . اي ربما سيكون من بني ادم من هم فيهم خير كثير
(( يبقى العلم مكرم حتى قيام الساعة ))
والمقصود بالعلم الشرعي اي ما تورث الانبياء ..والعلم التي تفرد الملائكة اجنحتها لطالب العلم الشرعي
وتوجد علوم اخرى تخدم الشرع .ولكن تعتبر عمل صالح
اي عمل دنيوي لابد يكون فيه الاخلاص حتى يكون عمل صالح

***
( وَعَلَّمَ آَدَمَ الْأَسْمَاءَ كُلَّهَا ثُمَّ عَرَضَهُمْ عَلَى الْمَلَائِكَةِ فَقَالَ أَنْبِئُونِي بِأَسْمَاءِ هَؤُلَاءِ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (31)
الله علم ادم الاسماء كلها حتى قيام الساعة
ثم عرض الاسماء على الملائكة اختبار لهم ( وهذا تشريف لادم
وردت الملائكة

( قَالُوا سُبْحَانَكَ لَا عِلْمَ لَنَا إِلَّا مَا عَلَّمْتَنَا إِنَّكَ أَنْتَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ (32)
اعترفت الملائكة بعلم الله .دليل على تعظيمه لله واعترافهم بالقصور منهم
وليس للاسم معنى اخر .فلا نقول يقصد بالاسم هذا او هذا لان هنا يكون وسوسة من الشيطان او تعمل نفسك فطن ( هنا تعوذ من الشيطان . ولو اعتبرت نفسك فطن بأفكارك فانت لست فطن بل سوء الظن بالله )
* ناس تمارس الانحطاط .وتسمي ذلك شهرة
* تنصح بأكل الخضروات والفاكهة عشان اكل صحي يسمع النصيحة فورا
( المفروض تصحح الاسماء ونعطيها الاسم الحقيقي )
( الاسماء مؤثرة في الانفعال والقرار وسلوك الانسان )


***.

ملاحظة
* شاب نشأ في طاعة الله له منزلة . يستفيد من الذي قبله .ومن الذي في جيله .ويفيد الجيل الذي بعده
* الكبير في السن فقط يفيد الذي بسنه او ربما يفيد نفسه فقط
***

نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,518
الإعجابات
696
#11
نتالبع
( قَالَ يَا آَدَمُ أَنْبِئْهُمْ بِأَسْمَائِهِمْ فَلَمَّا أَنْبَأَهُمْ بِأَسْمَائِهِمْ قَالَ أَلَمْ أَقُلْ لَكُمْ إِنِّي أَعْلَمُ غَيْبَ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ وَأَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا كُنْتُمْ تَكْتُمُونَ (33)
طلب الله من ادم يعرف الملائكة بالاسماء . فأنبائهم ادم
***
امر الله الملائكة السجود لادم ..تكريم لادم
وبدأ الصراع مع ابليس ..وهل ابليس من الملائكة ؟
( وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ ...) الكهف
وهذا دليل ان ابليس خلق في الارض قبل ادم
ما الذي رفع ابليس مقام الملائكة ؟
كان عابد لله .شابهة عبادة الملائكة لله (.ولكن لم يكن صادق .وظهر ذلك في اول ما امره الله بالسجود ل ادم .فرفض )
.ومن الجن ( قُلْ أُوحِيَ إِلَيَّ أَنَّهُ اسْتَمَعَ نَفَرٌ مِّنَ الْجِنِّ فَقَالُوا إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآنًا عَجَبًا (1) يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآمَنَّا بِهِ وَلَن نُّشْرِكَ بِرَبِّنَا أَحَدًا ) الجن

  1. وَأَنَّا مِنَّا الْمُسْلِمُونَ وَمِنَّا الْقَاسِطُونَ فَمَنْ أَسْلَمَ فَأُولَئِكَ تَحَرَّوْا رَشَدًا
  2. وَأَمَّا الْقَاسِطُونَ فَكَانُوا لِجَهَنَّمَ حَطَبًا

وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآَدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ أَبَى وَاسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ (34)
امتنع من السجود بسبب استكباره .فصار من الكافرين
( رد اوامر الله اذا انت تعتبر كافر )
يوجد فرق بين ما تقبل اوامر الله وبين ما تفعل الامر
رد امر الله اكبر ..لان لا تريد تفعله ربما لكسل منك
( في الامور الشرعية لا تعطي لنفسك ترفض او تقبل .بل لازم تقبل ..ولكن ممكن لا تستطيع تعمل وهذا عادي )
** كبر ابليس جعله يعتقد انه افهم .وجعل عقله هو الذي يحدد يقبل او يرفض وليس الشرع ..ولازم المؤمن يقول سمعنا واطعنا
( اظهر الله ما في داخل ابليس من النفاق و عدم الصدق )
رفض السجود وتوعد بني ادم

( قَالَ رَبِّ بِمَا أَغْوَيْتَنِي لَأُزَيِّنَنَّ لَهُمْ فِي الْأَرْضِ وَلَأُغْوِيَنَّهُمََْ أَجْمَعِينَ (39) الحجر
اقسم يزين لهم ب التوعد .والوسوسة . وان يجعل الانسان لا يشكر الله .ويجعله دائما في دموع واحزان ودائما فارغ . ويجعله يتذكر المفقود بحياته ولا يرى النعم الموجودة فتترك الصبر
..لذلك اشغل وقتك بطاعة الله ( أَلَمْ تَرَ أَنَّ الْفُلْكَ تَجْرِي فِي الْبَحْرِ بِنِعْمَتِ اللَّهِ لِيُرِيَكُم مِّنْ آيَاتِهِ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّكُلِّ صَبَّارٍ شَكُورٍ (31) لقمان
* الشيطان يخطب في اهل النار

( وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الْأَمْرُ إِنَّ اللَّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدتُّكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ ۖ وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُم مِّن سُلْطَانٍ إِلَّا أَن دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي ۖ فَلَا تَلُومُونِي وَلُومُوا أَنفُسَكُم ۖ مَّا أَنَا بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنتُم بِمُصْرِخِيَّ ۖ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَا أَشْرَكْتُمُونِ مِن قَبْلُ ۗ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (22) ابراهيم
* هنا تنفى الايات ان الشيطان له سلطة على الانسان . ولكن في جماعه الشيطان وليهم

نكمل بعون الله


 
المشاركات
2,518
الإعجابات
696
#12
نتابع
( وَقُلْنَا يَا آَدَمُ اسْكُنْ أَنْتَ وَزَوْجُكَ الْجَنَّةَ وَكُلَا مِنْهَا رَغَدًا حَيْثُ شِئْتُمَا وَلَا تَقْرَبَا هَذِهِ الشَّجَرَةَ فَتَكُونَا مِنَ الظَّالِمِينَ (35)
امر الله ادم الاكل من الجنة رغداً حيث شئتما .ولا تقربا شجرة معينة ( هذا هو الابتلاء ) جنة واسعة ليس بحاجة لهذه الشجرة
* والله جعل لنا الحلال كثير .ولكن نبحث على الممنوع ( مثال اعملي اي شيء بشعر جسمك ..ما عدا عدم نمص الحواجب )
عندما حرم الله شيء وضع امامه مساحة واسعة من الحلال ( الربا حرام .. وكل البيع حلال

***
( فَأَزَلَّهُمَا الشَّيْطَانُ عَنْهَا فَأَخْرَجَهُمَا مِمَّا كَانَا فِيهِ وَقُلْنَا اهْبِطُوا بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ وَلَكُمْ فِي الْأَرْضِ مُسْتَقَرٌّ وَمَتَاعٌ إِلَى حِينٍ (36)
بعد الثبات ممكن صاحب او وسوسة شيطان تزلك .هو لا يريد لك الرشد . واخرجهم من النعيم بوسوسته ( بالمال او بالدنيا )
واهبط الله ادم وحواء وابليس بعضكم لبعض عدو ...وفي الارض مستقر ومتاع الى حين ( الموت )
الارض مكان اختبار
نحن البشر .عندنا منهج وهي الكتب السماوية والاختبار في القضاء والقدر ..ثم النتيجة الاختبار الجنة او النار

***
( فَتَلَقَّى آَدَمُ مِنْ رَبِّهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَيْهِ إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ (37)
( قَالَا رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنفُسَنَا وَإِن لَّمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ (23) الاعراف

* تاب ادم .والله التواب الرحيم
التواب اي يشرح صدور العباد للتوبة .. ويذكرهم بذنوبهم حتى يتعظ ويتوب ( لو كان صادق في توبته )
لو تاب قبل الله توبته حتى لو تكرر الذنب .والله كثير التوبة ( المهم الشيطان لا يدخل عليك اليأس من رحمة الله )
***

( قُلْنَا اهْبِطُوا مِنْهَا جَمِيعًا فَإِمَّا يَأْتِيَنَّكُمْ مِنِّي هُدًى فَمَنْ تَبِعَ هُدَايَ فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ (38)
كرر كلمة اهبطوا للارض .وبين لهم ما يفعلون فيها
فمن تبع هداى ..لابد يكون الهدى في القلب .حتى تعرف تجاوب على اختبار الله
*( يختبرنا الله بالرزق ...ننجح لو كان عندنا يقين الله الرزاق
( وَفِي السَّمَاءِ رِزْقُكُمْ وَمَا تُوعَدُونَ (22)
* في المصيبة تصبر ( ان الله مع الصابرين )
* في المرض .يقين الله الشافي
نتيجة اتباع الهدى لا خوف عليهم ولا هم يحزنون
***

( وَالَّذِينَ كَفَرُوا وَكَذَّبُوا بِآَيَاتِنَا أُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ (39)
***
قصة ادم . وقصة السجود لادم ..وامتناع ابليس عن السجود ...جاءت في سبع صور بالقران ( البقرة ..الاعراف .. الكهف ..الحجر .. طه ..ص..الاسراء )
***
*مادة خلق ادم

( وَلَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ مِن صَلْصَالٍ مِّنْ حَمَإٍ مَّسْنُونٍ (26) الحجر
( إِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي خَالِقٌ بَشَرًا مِّن طِينٍ (71) ص

وهنا استكبر ابليس لانه خلق من نار ..وانه خير من ادم( اي شخص يرى نفسه خير من الناس هنا بدأ الدخول في الكبر )
.عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، أنه قال : " خلقت الملائكة من نور ، وخلق إبليس من مارج من نار ، وخلق آدم مما وصف لكم "


***

نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,518
الإعجابات
696
#13
نتابع
( إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الْإِسْلَامُ ۗ وَمَا اخْتَلَفَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ إِلَّا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْعِلْمُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ ۗ وَمَنْ يَكْفُرْ بِآيَاتِ اللَّهِ فَإِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ )
الدين الاسلام خير من دين الكفار
الله خلق الناس مختلفة لالوان .ولا يوجد لون خير من لون ( احذر من منهج ابليس انا خير من ادم خلقتني من نار وخلقته من طين )
( الافتخار بشي وهبه الله لك ولم يهبه لغيرك . او احتقار مستوى اجتماعي ..هذا منهج ابليس احذر منه )
***

مقدمة المقصد الثاني من اية 40 الى 48

( يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اذْكُرُوا نِعْمَتِيَ الَّتِي أَنْعَمْتُ عَلَيْكُمْ وَأَوْفُوا بِعَهْدِي أُوفِ بِعَهْدِكُمْ وَإِيَّايَ فَارْهَبُونِ (40)
تسمى هذه الاية عند العلماء اية مميزة .ويا المنادى تدل الاهتمام والاختصاص
بني اسرائيل منهم الانبياء والرسل
بني اسرائيل ( هو يعقوب )
اي يا ابناء الرجل الصالح ..وهذا تكريم لهم
اذكروا نعم الله عليكم ( هنا وعظ رقيق ) ..ثم امرهم بالوفاء بالعهد بينهم وبين الله ( وهذا شرف ان يكون بينك وبين الله عهد .والله يعطيك العون ) ..ولا ترهبو وتخافوا الا من الله
امرهم الله بالخوف منه لان الخوف سبب لقبول الحق .والوفاء بالعهد )
* لان احبار بني اسرائيل كانوا يصدوا قومهم عن الاسلام .وتخويفهم انهم سيفقدو مصالحهم الدنيوية *
( من خاف من الله كان اشجع الناس ) لانه لا يخاف من شيء وقلبه مطمئن بالله
الخوف من كل شيء يعمل على التشتت النفس ( انت خايف ان تعيش غير سعيد.. خايف من الوحدة .. خايف من الفقر .. خايف ما تتجوز .خايف ما تسافر ..خايف على مستقبل اولادي ..الخوف من المستقبل ... خايف من فقد متع الدنيا ) ممكن يرتكب المعاصي حتى يكسب متع الدنيا
( المنافق اذا حدث كذب ) لانه خايف ضياع مصلحة دنيوية عليه
( توحيد الخوف من الله فقط .سترزق الطمائنينة .توكل على الله .واسال الله التيسير )
الله الصمد كل ما جاءك الخوف صمدت على الله


**هنا يبين النعم الخاصة لبني اسرائيل

لمصالح ثلاثة
كثرة عنادهم .. استمالة لقلوبهم ..استدلال على نبوة محمد

لماذا الخطاب الدعوة خاص بهم ؟؟
لان لو امن بني اسرائيل ستؤمن عامة الناس
( مع العلم اهل الكتاب يعرفوا ان محمد حق .ولكن هم شوه ذلك على عامة الناس )
***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,518
الإعجابات
696
#14
نتابع
الأمر من الله لبني اسرائيل ( اذكروا النعمة .واوفوا بالعهد . ووحدو الخوف لله )

( وَآَمِنُوا بِمَا أَنْزَلْتُ مُصَدِّقًا لِمَا مَعَكُمْ وَلَا تَكُونُوا أَوَّلَ كَافِرٍ بِهِ وَلَا تَشْتَرُوا بِآَيَاتِي ثَمَنًا قَلِيلًا وَإِيَّايَ فَاتَّقُونِ (41)
ومن الأمر لهم .

* الايمان بالقران المصدق لما معكم (التوراة ) .ولا تكونوا اول كافر بالقران .بل كونوا اول من امن بالقران
* ولا تخفوا الايات الدالة على صدق النبي محمد .من اجل شراء مصالح دنيوية
وختمت الاية بتوحيد التقوى لله .ولا احد يستحق التقوى غير الله

***
( وَلَا تَلْبِسُوا الْحَقَّ بِالْبَاطِلِ وَتَكْتُمُوا الْحَقَّ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ (42)
ومن الأوامر :

لا تلبس الحق بالباطل... اي يعرض ويظهر الحق من وجه باطل ..او كتم الحق ..او اخفاء الحق
مثال ( يشكك في غطاء الوجة انه من الحجاب .ويأتي بادلة متشابهة وليس ادلة محكمة .ويخفي الدليل المحكم )
وختمت الاية وانتم تعلمون ان ذلك هو الحق

ويقوم في ذلك الاعلام والجرايد حتى يشوش لك الدين ( فيحارب البخاري وابو هريرة ) ومع ذلك الذي يستجيب لهم القليل العلم
ملاحظة
هم لا يعرضوا عليك باطل واضح انه باطل ..مثال لن يدعوك لعبادة بوذة .لانهم لن يجدو مجيب لهم
* **

( وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآَتُوا الزَّكَاةَ وَارْكَعُوا مَعَ الرَّاكِعِينَ (43)
يدل على ان الصلاة والزكاة شرع الله في كل الاديان .واركعوا هذا على شرع النبي محمد ( دليل على ان الله امرهم اتباع شرع محمد )
***
( أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنْسَوْنَ أَنْفُسَكُمْ وَأَنْتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَابَ أَفَلَا تَعْقِلُونَ (44)

الله يعاتبهم في هذة الاية
انتم تأمرون اتباعكم الايمان بموسى . اذا هم شعب متدين
وجاء النبي محمد في عهدهم . ودعاهم الى الايمان بموسى وكتابه .وجاء بالقران مصدق لما معهم (من التوراة وموسى )
فكيف تكفرون بمحمد وانتم تتلون كتابكم .افلا تعقلون
( صفة خطيرة في الانسان ان يأمر الناس بالبر.. ثم يتعاله عندما احد يأمره بالبر )
* يوجد ناس تتخذ الدعوة للعلو على الناس وبذلك تستخدم سلطة الدين .ويتسلط على الناس
مثال ( يطلب من الناس عمل الصدقة .ويوزعها لناس معينة . و)
هو شخص نفسه مريضة في حب الدنيا .وتجعل الدين سلطة للوصول للدنيا
مثال ( تقول لشخص متضايق اكثر الاستغفار ..ومن ينصحك لا يعمل ذلك كسل منه

***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,518
الإعجابات
696
#15
نتابع

( وَاسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ وَإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلَّا عَلَى الْخَاشِعِينَ (45) الَّذِينَ يَظُنُّونَ أَنَّهُمْ مُلاَقُواْ رَبِّهِمْ وَأَنَّهُمْ إِلَيْهِ رَاجِعُونَ (46)
الناس نوعين في قيامهم بالامر بالمعروف
اذا قصرت في قيام الامر بالمعروف لا يحق لك تقصر في الامر بالمعروف ( لا تجعل الشيطان يمنعك من الامر بالمعروف ) لا عذر لك .وترك الامر يؤدي للفتنة
( لاتحقرن من المعروف شيئا )
( لا تكون حارس وخازن على اموالك بل تصدق )
* الامر بقبول الحق .. والصبر والصلاة تعينك على قبول الحق
توجد امور تخالف هواك لا تستطيع تقبلها ..ولكن الخاشع .يظن انه راجع لله ومؤمن باليوم الاخر .فيجعله يتمكن من الصبر والصلاة
( اليقين بالاخرة دافع للعمل
( الشخص الدنيوي صعب عليه قبول الحق ...وبقدر حبنا للدنيا بقدر قبولنا للحق )


( يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اذْكُرُوا نِعْمَتِيَ الَّتِي أَنْعَمْتُ عَلَيْكُمْ وَأَنِّي فَضَّلْتُكُمْ عَلَى الْعَالَمِينَ (47) وَاتَّقُوا يَوْمًا لَا تَجْزِي نَفْسٌ عَنْ نَفْسٍ شَيْئًا وَلَا يُقْبَلُ مِنْهَا شَفَاعَةٌ وَلَا يُؤْخَذُ مِنْهَا عَدْلٌ وَلَا هُمْ يُنْصَرُونَ (48)
لا تكن همك الدنيا ومشغول فيها .بل انشغل في البحث عن الحق
كن صادق مع نفسك واستجيب للنادي الفطري بداخلك
* الله فضلكم على العالمين .واقام الحجة بتوضيح لكم الاوامر والنواهي ...مع التذكير بيوم الحساب *
الحديث عن بني اسرائيل في اربع مراحل ::
* ذكر اليهود منذ بعث موسى ..مع انو الخطاب هنا لبني اسرائيل في عصر النبي محمد

***
( وَإِذْ نَجَّيْنَاكُمْ مِنْ آَلِ فِرْعَوْنَ يَسُومُونَكُمْ سُوءَ الْعَذَابِ يُذَبِّحُونَ أَبْنَاءَكُمْ وَيَسْتَحْيُونَ نِسَاءَكُمْ وَفِي ذَلِكُمْ بَلَاءٌ مِنْ رَبِّكُمْ عَظِيمٌ (49)
ذكرهم الله كيف كانوا ..الهدف ليظهر ما اعطاهم الله من نعم
1)* نعمة ..والله نجاهم من عذاب ال فرعون . يذبحون ابنائكم .ويستحيون نساءكم

وَإِذْ فَرَقْنَا بِكُمُ الْبَحْرَ فَأَنْجَيْنَاكُمْ وَأَغْرَقْنَا آَلَ فِرْعَوْنَ وَأَنْتُمْ تَنْظُرُونَ (50)
2)* نعمة .. جعل البحر يابس فأنجاكم واغرق ال فرعون
وانتم تنظرون ( عندما تكون مظلوم ثم تأتي لك نعمة خارقة من الله ترها بعينك .ستكون شفاء لصدرك .وذهاب الخوف منك )
وهذا حصل لبني اسرئيل عندما اغرق الله ال فرعون

وَإِذْ وَاعَدْنَا مُوسَى أَرْبَعِينَ لَيْلَةً ثُمَّ اتَّخَذْتُمُ الْعِجْلَ مِنْ بَعْدِهِ وَأَنْتُمْ ظَالِمُونَ (51)
3)* نعمة .. انزل على موسى الكتاب

ثُمَّ عَفَوْنَا عَنْكُمْ مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ (52)
4)* نعمة ...العفو بعد اتخاذكم العجل .. فشكرو الله
وَإِذْ آَتَيْنَا مُوسَى الْكِتَابَ وَالْفُرْقَانَ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ (53) وَإِذْ قَالَ مُوسَى لِقَوْمِهِ يَا قَوْمِ إِنَّكُمْ ظَلَمْتُمْ أَنْفُسَكُمْ بِاتِّخَاذِكُمُ الْعِجْلَ فَتُوبُوا إِلَى بَارِئِكُمْ فَاقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ عِنْدَ بَارِئِكُمْ فَتَابَ عَلَيْكُمْ إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ (54)
5)* نعمة ... دلهم موسى على طريق التوبة وهي التوبة ب قتل انفسكم
ثم رفع عنهم هذه الطريقة .وقبل توبتهم بدون قتل انفسهم
***

نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,518
الإعجابات
696
#16
نتابع

( وَإِذْ قُلْتُمْ يَا مُوسَى لَنْ نُؤْمِنَ لَكَ حَتَّى نَرَى اللَّهَ جَهْرَةً فَأَخَذَتْكُمُ الصَّاعِقَةُ وَأَنْتُمْ تَنْظُرُونَ (55)
6)* النعمة ...بعد ان طلبوا يروا الله جهرا حتى يؤمنوا ..ان الله بعثهم من بعد موتهم
ثُمَّ بَعَثْنَاكُمْ مِنْ بَعْدِ مَوْتِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ (56)


( وَظَلَّلْنَا عَلَيْكُمُ الْغَمَامَ وَأَنْزَلْنَا عَلَيْكُمُ الْمَنَّ وَالسَّلْوَى كُلُوا مِنْ طَيِّبَاتِ مَا رَزَقْنَاكُمْ وَمَا ظَلَمُونَا وَلَكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ (57)
7)* النعمة ..اعطاهم من نعم الدنيا الغمام . والمن والسلوى مع انهم في الصحراء
***
* رغم هذه النعم ولكن كان مسلكهم مسلك الظالمين * وكفروا بالنعم بدل شكر الله عليها


( وَإِذْ قُلْنَا ادْخُلُوا هَذِهِ الْقَرْيَةَ فَكُلُوا مِنْهَا حَيْثُ شِئْتُمْ رَغَدًا وَادْخُلُوا الْبَابَ سُجَّدًا وَقُولُوا حِطَّةٌ نَغْفِرْ لَكُمْ خَطَايَاكُمْ وَسَنَزِيدُ الْمُحْسِنِينَ (58)
امرهم يأكلوا رغدا من نعيم الدنيا ..ولكن هم فرطوا في ذلك .وظلموا انفسهم
***

فَبَدَّلَ الَّذِينَ ظَلَمُوا قَوْلًا غَيْرَ الَّذِي قِيلَ لَهُمْ فَأَنْزَلْنَا عَلَى الَّذِينَ ظَلَمُوا رِجْزًا مِنَ السَّمَاءِ بِمَا كَانُوا يَفْسُقُونَ (59)
فبدل قولا غير الذي قيل لهم ( اي عدم الطاعة .ولم يشكروا الله .بل عصوا الله )
***

( وَإِذِ اسْتَسْقَى مُوسَى لِقَوْمِهِ فَقُلْنَا اضْرِبْ بِعَصَاكَ الْحَجَرَ فَانْفَجَرَتْ مِنْهُ اثْنَتَا عَشْرَةَ عَيْنًا قَدْ عَلِمَ كُلُّ أُنَاسٍ مَشْرَبَهُمْ كُلُوا وَاشْرَبُوا مِنْ رِزْقِ اللَّهِ وَلَا تَعْثَوْا فِي الْأَرْضِ مُفْسِدِينَ (60)
8)* النعمة .. انفجار 12 عين ...( 12 ابناء يعقوب )... لكل قوم عين من الماء حتى لا يختلفوا
( إني رأيت أحد عشر كوكبا والشمس والقمر رأيتهم لي ساجدين )

مهم :::
(كثرة النعم يحدث البطر ) الملل منها .. استعمالها في ما لا ينفع ..الاسراف فيها ..عدم شكرها .. كراهيتها )
( البطر كراهية نعمة الله .وتمنى زوالها ) وهذا دليل على ضعف الايمان
بطر بني اسرائيل قالوا لن نصبر على طعام واحد ..مع انه من اجود الانواع الطعام ..بدل من شكرها ملوا منها ..وطلبوا الادنى من النعمة

***
وَإِذْ قُلْتُمْ يَا مُوسَى لَنْ نَصْبِرَ عَلَى طَعَامٍ وَاحِدٍ فَادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُخْرِجْ لَنَا مِمَّا تُنْبِتُ الْأَرْضُ مِنْ بَقْلِهَا وَقِثَّائِهَا وَفُومِهَا وَعَدَسِهَا وَبَصَلِهَا قَالَ أَتَسْتَبْدِلُونَ الَّذِي هُوَ أَدْنَى بِالَّذِي هُوَ خَيْرٌ اهْبِطُوا مِصْرًا فَإِنَّ لَكُمْ مَا سَأَلْتُمْ وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ وَالْمَسْكَنَةُ وَبَاءُو بِغَضَبٍ مِنَ اللَّهِ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُوا يَكْفُرُونَ بِآَيَاتِ اللَّهِ وَيَقْتُلُونَ النَّبِيِّينَ بِغَيْرِ الْحَقِّ ذَلِكَ بِمَا عَصَوْا وَكَانُوا يَعْتَدُونَ (61)

* قال اتستبدلون الذي هو ادنى بالذي هو خير..اهبطوا مصر فإن لكم ما سألتم ( اي موجود في اي مكان في الارض )
( اذا لم تشعر بالنعم الموجودة عندك سوف يكبر عندك البطر على النعمة دائما )
( البطر مرض اذا لم يعاج يزيد )


( البطر انتقل من شؤون الدنيا البسيطة الى الامور الكبيرة في الدين

* من النعم علينا *
نعمة القران .. الدين ..تيسير لك طريق الاسستقامة ..

* بطر بني اسرائيل
يكفرون بالايات الله ... جعل الله منهم الانبياء .فقتلوا الانبياء
لماذا شعروا بالبطر ؟؟
لانهم كانو يعصوا ويعتدون ( كثرة العصيان يميت القلب ) وتفقده الاحساس

***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,518
الإعجابات
696
#17
نتابع
( إِنَّ الَّذِينَ آَمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالنَّصَارَى وَالصَّابِئِينَ مَنْ آَمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآَخِرِ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ (62)
مما ذكر من الاقوام السابقة والمؤمنين ..من امن بالله واليوم الاخر وعمل صالح .فلهم اجرهم ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون
ولكن يوجد ناس من بني اسرائيل اعترضوا على اوامر الله ..وخرجوا عن الايمان بسبب الشيطان
فانجو من الشيطان بالايمان والعمل الصالح. لو لو بقي لك يوم واحد في الحياة .مالم تغرغر .يتقبل الله توبتك .وتتبدل سيئاتك حسنات
( مع الله لا يوجد باب مغلق )

***

( وَإِذْ أَخَذْنَا مِيثَاقَكُمْ وَرَفَعْنَا فَوْقَكُمُ الطُّورَ خُذُوا مَا آَتَيْنَاكُمْ بِقُوَّةٍ وَاذْكُرُوا مَا فِيهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (63)
الله اراهم بطشه وقدرته عليهم بعد ان عصوه .عندما رفع عليهم الطور ( جبل له صفات معينة . وليس المقصود الطور الذي كلم عليه موسى)
ايات كثيرة تبين قدرة الله عليهم .ولكن بعد زوال الاية يعودوا كما كانوا

( ثُمَّ تَوَلَّيْتُمْ مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ فَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَكُنْتُمْ مِنَ الْخَاسِرِينَ (64)
***
( وَلَقَدْ عَلِمْتُمُ الَّذِينَ اعْتَدَوْا مِنْكُمْ فِي السَّبْتِ فَقُلْنَا لَهُمْ كُونُوا قِرَدَةً خَاسِئِينَ (65)

نموذج من الاستخفاف بأوامر الله
قصة اصحاب السبت وتعاملهم مع الله كما يتعاملوا مع بعضهم بعض
والله يستحق التعظيم
( لابد يكون علم بالله يورث تعظيم الله ) وترك التحايل على الله


( فَجَعَلْنَاهَا نَكَالًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهَا وَمَا خَلْفَهَا وَمَوْعِظَةً لِلْمُتَّقِينَ (66)
وكان لهم العقاب .حتى يكون موعظة للمتقين
***
( وَإِذْ قَالَ مُوسَى لِقَوْمِهِ إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تَذْبَحُوا بَقَرَةً قَالُوا أَتَتَّخِذُنَا هُزُوًا قَالَ أَعُوذُ بِاللَّهِ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ (67) قَالُوا ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّنْ لَنَا مَا هِيَ قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لَا فَارِضٌ وَلَا بِكْرٌ عَوَانٌ بَيْنَ ذَلِكَ فَافْعَلُوا مَا تُؤْمَرُونَ (68)

* مقصد الايات اظهار عدم توقيرهم للحق .واستخفاف بأوامر الله .. وكثرة مراجعتهم للحق حتى يردوه ولا ينفذو اوامر الله .. وعلاقة قصة البقرة .واصحاب السبت ..لعلكم تتقون
1) * هم عرضوا شكوتهم حتى يعرفوا القاتل ..ونسوا ان موسى نبي يوحى له ( هم حكموا عقولهم .واعتقدوا لا رابط بين القاتل وامر موسى لهم بذبح بقرة
2) * قَالُوا أَتَتَّخِذُنَا هُزُوًا ....هم اهل استهزاء يرون كل من حولهم بعينهم .ولا يرون شي جاد وعظيم ..ويحب يضحكوا وينشر السخف بين الناس لكي يضحك فقط ..الاستهزاء بمواقف الحق ولا يصدر ذلا الا من جاهل )
( ماتت قلوبهم والجدية والمسؤولية وما عندهم طموح )..ومع ذلك لا يمنع الضحك الذي يروح عن النفس
تصوروا امر موسى لهم انه . يكذب عليهم وانه بيهزر معهم
( حق على من كرم نفسه وشكر ربه على نعمة العقل .ان يستعيذ من حال الجهال )
( من احترم نعمة الله عليك ان تستعيذ تكون من الجاهلين )
وهنا تجد من يستفيد من فترة الشباب ويكون تحت ظل عرش الرحمن

***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,518
الإعجابات
696
#18
نتابع
( قَالُوا ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّنْ لَنَا مَا هِيَ قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لَا فَارِضٌ وَلَا بِكْرٌ عَوَانٌ بَيْنَ ذَلِكَ فَافْعَلُوا مَا تُؤْمَرُونَ (68)
( يوجد ناس يرفض ويقول لا قبل ما يفكر في الطلب ) ربنا يسلمنا منهم هذه طبيعة نفسية سيئة ..لا يريد يمتثل لامر الله .لانه لا يريد يكون عليه سلطة .حتى لو من اجل مصلحته .ولا يريد احد يأمره ...
حتى يثبت انه موجود.. وهذه من افسد النفسيات التي لا تريد تفكر بالحق .وترفض الحق ( ندعو الله ان يعينهم على انفسهم .. وهم متضررين من انفسهم ). وصعب ان تتجنبهم ربما يكنوا من اقرب الناس لك ( المهم راجع نفسك لا تكون مثلهم ) .ولو عشت مع واحد بتلك الصفات هو ابتلاء عليك . لازم تصبر وتداري معه حتى يصل للحق مع النصح
بعد ما تأكدوا ان موسى يتكلم معهم بجدية في ان يذبحو بقرة ..بدؤو يستعدوا للتنفيذ بعد ما عرفوا ان ذلك امر من الله .

* يارب زدنا علم ويقين وقرب منك يالله

اذكر ما عندك من نعم .وتشكر الله بالايمان به

* ذكر اليهود بنعم الله عليهم .وقبح تصرفهم امام النعم *
1) ( وَلَقَدْ جَاءَكُم مُّوسَىٰ بِالْبَيِّنَاتِ ثُمَّ اتَّخَذْتُمُ الْعِجْلَ مِن بَعْدِهِ وَأَنتُمْ ظَالِمُونَ (92)
2) ( يَسْأَلُكَ أَهْلُ الْكِتَابِ أَن تُنَزِّلَ عَلَيْهِمْ كِتَابًا مِّنَ السَّمَاءِ ۚ فَقَدْ سَأَلُوا مُوسَىٰ أَكْبَرَ مِن ذَٰلِكَ فَقَالُوا أَرِنَا اللَّهَ جَهْرَةً فَأَخَذَتْهُمُ الصَّاعِقَةُ بِظُلْمِهِمْ ۚ ثُمَّ اتَّخَذُوا الْعِجْلَ مِن بَعْدِ مَا جَاءَتْهُمُ الْبَيِّنَاتُ فَعَفَوْنَا عَن ذَٰلِكَ ۚ وَآتَيْنَا مُوسَىٰ سُلْطَانًا مُّبِينًا (153)
3) ( فَبَدَّلَ الَّذِينَ ظَلَمُوا قَوْلًا غَيْرَ الَّذِي قِيلَ لَهُمْ فَأَنزَلْنَا عَلَى الَّذِينَ ظَلَمُوا رِجْزًا مِّنَ السَّمَاءِ بِمَا كَانُوا يَفْسُقُونَ (59)
4) {وَإِذْ قُلْتُمْ يَامُوسَى لَنْ نَصْبِرَ عَلَى طَعَامٍ وَاحِدٍ..}
5) ( وَإِذْ أَخَذْنَا مِيثَاقَكُمْ وَرَفَعْنَا فَوْقَكُمُ الطُّورَ خُذُوا مَا آتَيْنَاكُم بِقُوَّةٍ وَاذْكُرُوا مَا فِيهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (63)
6) ( وَلَقَدْ عَلِمْتُمُ الَّذِينَ اعْتَدَوْا مِنكُمْ فِي السَّبْتِ فَقُلْنَا لَهُمْ كُونُوا قِرَدَةً خَاسِئِينَ (65)
7) ( قَالُوا ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّنْ لَنَا مَا هِيَ قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لَا فَارِضٌ وَلَا بِكْرٌ عَوَانٌ بَيْنَ ذَلِكَ فَافْعَلُوا مَا تُؤْمَرُونَ (68)


( عندما اعتادوا الباطل لم يستطيعوا الخروج منها )
( المغلوب مولع بتقليد الغالب )

ملاحظة
* فرعون راى نفسه رب العالمين.وادعى الربوبية . وهو سبب في وجود الخير على القوم ...ولم يقل لهم انه إله لان الالهة عندهم متسلسلة
هم بني اسرائيل خرجوا من شرك فرعون . ومع ذلك اول فعل قاموا به عبدو العجل

( من يحاور اهل الباطل يتأثر بهم ..ويصبح يرى الباطل مقبول )
***
نكمل بعون الله

 
المشاركات
2,518
الإعجابات
696
#19
نتابع
( قَالُوا ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّنْ لَنَا مَا لَوْنُهَا قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ صَفْرَاءُ فَاقِعٌ لَوْنُهَا تَسُرُّ النَّاظِرِينَ (69)
* من طبيعة بني اسرائيل الاستهزاء .وعندما يأتيهم امرجاد يستهزىء فيه
( لو حال الشخص الاستهزاء لابد يكون عليك الدقة في الجواب
طلب منهم موسى ان يذبحوا بقرة .ويأخذوا جزء منها يضربوا فيها الميت .فيحي الله الميت ويقول من قام بقتله ( هنا دليل على قدرة الله ونبوة موسى )
هم قالوا هذه بقرة مميزة وفيها سر ( وهنا شرك بالله ) .واعتقدوا القدرة في البقرة على احياء الموته لان الله قادر على اخراج الحي من الميت
( من لم يفهم التوحيد هو غبي لان التوحيد يلامس الفطرة السوية )

( اسْتَحْوَذَ عَلَيْهِمُ الشَّيْطَانُ فَأَنسَاهُمْ ذِكْرَ اللَّهِ ۚ أُولَٰئِكَ حِزْبُ الشَّيْطَانِ ۚ أَلَا إِنَّ حِزْبَ الشَّيْطَانِ هُمُ الْخَاسِرُونَ (19) المجادلة

قَالُوا ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّنْ لَنَا مَا هِيَ إِنَّ الْبَقَرَ تَشَابَهَ عَلَيْنَا وَإِنَّا إِنْ شَاءَ اللَّهُ لَمُهْتَدُونَ (70) قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لَا ذَلُولٌ تُثِيرُ الْأَرْضَ وَلَا تَسْقِي الْحَرْثَ مُسَلَّمَةٌ لَا شِيَةَ فِيهَا قَالُوا الْآَنَ جِئْتَ بِالْحَقِّ فَذَبَحُوهَا وَمَا كَادُوا يَفْعَلُونَ (71)
* صفات البقرة ولا كبيرة ولا صغيرة بل وسط ..الخ
اعطاهم موسى صفات البقرة وقال لهم انا لم استهزء بكم

( إِنَّهُ كَانَ فَرِيقٌ مِّنْ عِبَادِي يَقُولُونَ رَبَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا وَأَنتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ (109) فَاتَّخَذْتُمُوهُمْ سِخْرِيًّا حَتَّىٰ أَنسَوْكُمْ ذِكْرِي وَكُنتُم مِّنْهُمْ تَضْحَكُونَ (110) المؤمنون
المؤمنين استهزاء بهم كثير ..( نسى المستهزىء المطلوب منه من حق ) وكانت النتيجة (قال اخسئوا فيها ولا تكلمون )
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,518
الإعجابات
696
#20
نتابع
خرج الامر من طلبهم ان يعرفوا من القاتل الى الامر يجب عليهم ان يطيعوا الله ان يذبحوا بقرة
( لابد نتعامل مع اوامر الله بالتعظيم ) ..تعظيم الله عبادة
مثلا اذن الاذان .لابد تردد مع المؤذن .هذا هو تعظيم اوامر الله .واذا لم تردد اذا يوجد نقص في ايمانك ...ممكن تكسل تردد مع المؤذن . اذا اسكت عن الكلام ولا تتكلم اثناء الاذان
* الناس في الدنيا اما مستهزء واما جاد (يَا يَحْيَىٰ خُذِ الْكِتَابَ بِقُوَّةٍ ۖ وَآتَيْنَاهُ الْحُكْمَ صَبِيًّا (12) اي بجد وليس بلعب
اي استفيد من حياتك ..والبركة من الله
( قَالُوا ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّنْ لَنَا مَا لَوْنُهَا قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ صَفْرَاءُ فَاقِعٌ لَوْنُهَا تَسُرُّ النَّاظِرِينَ (69) قَالُوا ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّنْ لَنَا مَا هِيَ إِنَّ الْبَقَرَ تَشَابَهَ عَلَيْنَا وَإِنَّا إِنْ شَاءَ اللَّهُ لَمُهْتَدُونَ (70) قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لَا ذَلُولٌ تُثِيرُ الْأَرْضَ وَلَا تَسْقِي الْحَرْثَ مُسَلَّمَةٌ لَا شِيَةَ فِيهَا قَالُوا الْآَنَ جِئْتَ بِالْحَقِّ فَذَبَحُوهَا وَمَا كَادُوا يَفْعَلُونَ (71)
* طلبوا معرفة لون البقرة .ووجدو الكثير من البقر نفس اللون ( وبذلك عرفوا انهم شددوا على انفسهم .. مع انهم صادقين في تنفيذ الامر الله

هي بقرة لا ذلول ولا تسقي الحرث ..اي هي مكرمة عند اصحابها ولا تعمل اعمال البقر
لا شية لونها واحد ..وهم لم يستسلموا في البحث عنها .ثم ذبحوها

مع ان الله لم يحدد صفات للبقرة ..ولكن هم طلبوا الوصف الدقيق للبقرة .وعقدوا الموضوع على انفسهم ( وهنا ظهر تكاسلهم عن الاستسلام .وضعف ايمانهم )
امرنا رسول الله ( ان لا ننفي كل الاسرائيات ولكن لا نصدق كلهم لانهم يحرفوا ..ولا نكذب لان ممكن يكون كلامهم حق ) ..وفقط اهل العلم هم من يميز صدق او كذب الاسرائيات
***

( وَإِذْ قَتَلْتُمْ نَفْسًا فَادَّارَأْتُمْ فِيهَا وَاللَّهُ مُخْرِجٌ مَا كُنْتُمْ تَكْتُمُونَ (72) فَقُلْنَا اضْرِبُوهُ بِبَعْضِهَا كَذَلِكَ يُحْيِي اللَّهُ الْمَوْتَى وَيُرِيكُمْ آَيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ (73)
الغاية من قصة البقرة اهم من القصة ( الغاية بيان موقفهم من الامر الله
* فأدارأتم فيها اي كل واحد يقول للاخر انت القاتل ..(.ورد الله عليهم .والله مخرج ما كنتم تكتمون )
ثم امرهم اضربوا ب جزء من البقرة الميته .الميت ( ولم يحدد من الذي يضرب منهم ..ولم يحدد الجزء من البقرة ) حتى يذهب اعتقادهم ان في البقرة سر ..ثم رد الله كذلك يحي الله الموتى

( يحي من الميت وهذه قدرة الله )
***
نكمل بعون الله
 
أعلى