احـــذروا.... شاركونــا بصورة أو كلمة اجمل عطر ًاستخدمتيه الحياة السعيدة 
تمتمات شكر لأهل العطاء (: 

احـــذروا.... شاركونــا بصورة أو كلمة اجمل عطر ًاستخدمتيه الحياة السعيدة 
تمتمات شكر لأهل العطاء (: 

طهارة الوجدان

المشاركات
2,105
الإعجابات
547
#1
الوجدان هو القلب
يقبل العمل اذا بذل الجهد ان يكون فيه الإخلاص .ومتابعة النبي محمد
الإخلاص عمل قلبي
لا تعرف نفسك هل انت مخلص ام لا .ولا يعلم ذلك الا الله
كيف نطهر وجداني استعداد لرمضان ؟
** القلب له مكانه في الدين
حديث: ألا وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله)
القلب كا الملك له سلطان على البدن ..* اما يطاع بسبب قوة ونقاء القلب ..* او يعصى بسبب ضعف القلب ومرضه .ويصبح البدن هو الملك والقائد لك
حديث :(إن الله لا ينظر إلى صوركم ولا إلى أموالكم ولكن إلى قلوبكم...)
نقرأ القران ونكون في وادي اخر .وصورتي امام الناس قارئة وهذ غش لهم وغش للله .وسينقلب ذلك عليك
البدن لا يستطيع يكون على استقامة .وفي قلبك فساد حتى لو مثلت وضحكت على نفسك .لان الله ينظر للقلب

* امراض القلوب
تفقد الاخلاص ويصبح القلب مريض قاسي ولا ينشط الى طاعة والتوبة .مع انه تمر عليه الاحداث ومصائب قوية .وكل ذلك سبببه ضعف الايمان بسبب تعلقه بالدنيا
.وينسى الغيب وهو الاخرة وهي حقيقة

( العبادة ممكن تكون عادة بسبب عدم الايمان بالغيب )
* الإيمان بالغيب
الغيب محجوز عنا فغفلنا عنه
الايمان هو التصديق الجازم بالخبر عن الله واسمائه وصفاته


(ألهاكم التكاثر 1 حتى زرتم المقابر 2 )

نحن نطمع بالمحسوس بالدنيا
( الايمان يزيد بالطاعة .وينقص بالمعصية )

حال اغلب الناس في اول رمضان في زيادة ثم في منتصفه في نقص ثم في الاخر في زيادة ثم في اول ايام العيد في نقص وضيع ما سبق بتصرفه في العيد ونخرج من رمضان لا زيادة للايمان
فتنا انفسنا .وغرنا الشيطان
لابد نشيل هم الاخرة ونفكر فيه بستمرار


نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,105
الإعجابات
547
#2
نتابع
* الإيمان بالغيب
الغيب محجوز عنا فغفلنا عنه
الايمان هو التصديق الجازم بالخبر عن الله واسمائه وصفاته

* الله الحي القيوم
اين مشاعرك التي تصدق ان الله هو القيوم على كل شيء
* الله العلي العظيم
هو علو في صفاته .الله عالم بذاته وقهره

لا يحتاج منك القلق والله معك بصفاته .ولا يحتاج منك تحقد على اي شخص
اذا لم تفهم اسماء الله .ومرت عليك المواقف في الدنيا لن تفهمها
كل تلك المواقف اختبار لك .هل انت مؤمن بأسماء الله وصفاته ؟


(وَاعْلَمْ أَنَّ الأُمَّةَ لَوْ اجْتَمَعَتْ عَلَى أَنْ يَنْفَعُوكَ بِشَيْءٍ لَمْ يَنْفَعُوكَ إِلَّا بِشَيْءٍ قَدْ كَتَبَهُ اللَّهُ لَكَ ، وَلَوْ اجْتَمَعُوا عَلَى أَنْ يَضُرُّوكَ بِشَيْءٍ لَمْ يَضُرُّوكَ إِلَّا بِشَيْءٍ قَدْ كَتَبَهُ اللَّهُ عَلَيْكَ ، رُفِعَتِ الأَقْلَامُ وَجَفَّتْ الصُّحُفُ ) ،

*( اللهم أنت السلام ومنك السلام ، تباركت يا ذا الجلال والإكرام )
تقول انا اعلم انك يالله انت السلام .سالم من كل نقص .والشيطان يخوفني من كل شيء .ولكن انت السلام .انت القوي وتكيد كيد الكائدين .وتمكر للماكرين .وتهلكهم اشد الهلاك
اذا لا للقلق حتى لا تشتت قلبك ولا تعرف تعيش مرتاح في الدنيا
* الله مالك كل شيء وبيده كل شيء


* نحن نختم القران كثير ولكن بدون تدبر .وذلك لا يزيد الايمان ( في القران الله يخبرك من هو )
كن على يقين ستلقي الله .فهل لك عذر ان تقول له لا اعرفك يا لله )
الله خالق الخلق على الفطرة السوية ( من فعل ؟؟ ولماذا فعل ؟؟ ) .وهي تدل على وجود الله وفقط تحتاج من يذكرها
كل يوم تطلع الشمس ثم تختفي اخر النهار ..فلابد نسأل من فعل هذا ولماذا ؟
اللبن سائغ للشاربين يكون نقي وصافي وطيب . وهو يخرج من بين الوسخ والدم
الاشارة فوق الاشارة ومع ذلك لا نفهم ولا نفقه ذلك
النبي والقران ذكر للمؤمنين
( الايمان ليس ضد ما بداخلك .نحن نحب العدل ونكره الظلم )


نكمل بعون الله
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:
المشاركات
2,105
الإعجابات
547
#3
نتابع
نشكر من أعطانا من الناس .والله هو المعطي
( أفرأيتم ما تحرثون أأنتم تزرعونه أم نحن الزارعون ) جاوب على الله
الماء والنار والزرع هم من الله واصل كل شيء
الله قدير ولطيف عندما تكون في ضيق ثم يفرج كربك
(اذا عرفت الله تعرف تفكر وترى الاشياء بصورة اخرى )
الله مطلع على ما في قلبك وعقلك .
**وضعف الايمان وتعلقنا بالله سببه لم نستفيد من عطايا الله
خلقنا الله نملك الفطرة السوية . وجعل حولنا الايات التي تربينا .وجعل القران منهجنا في كل شي
الحل .. العلم بمعرفة الله

***
(حب الدنيا رأس كل خطيئة )
امراض القلب من حقد وحسد وغيره تجعل القلب فاسد
كلم نفسك ما تستحي من الله .كيف تعترضي على رزقك من الله .؟


*الله قسم الارزاق قبل خلق الخلق .ثم اختبرنا بقسمتنا فهل نرضا؟
( اقدارنا كتبت .وارزاقنا قسمت ) ونحن نسعى لها والله ينظر لسعينا .هل نرضي الله بسعينا ام لا ؟
المطلوب يكون السعي كما يرضي الرب .ولكن ممكن شخص يسعى بما يغضب الرب ..وفي الاخير الرزق هو نفسه .ولكن في رضا الله لك الثواب .وفي عدم رضاه لك الذنب
السعي يكون وانت مطمئن وانت عارف المكتوب من الله لك فهو لك لا يشاركك احد فيه
* (قوة الايمان تعالج امراض القلوب وسبب لصلاح الاعمال )
نرى اثار كل ايمان بالغائب
والايمان باسماء الله لابد لها اثار عليك وعلى من حولك .فلنشغل قلوبنا في تعلمها ونتلمس اثارها
* نحسن الظن بالله .وكن عندك قوة يقين بالله .وعيش في الدنيا متبصر
واخرج الناس من قلبك وحياتك .الله يضيق عليك حتى تعرف لا ملجأ من الله الا اليه ..فتطيب لك الحياة .

نكمل بعون الله
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:
المشاركات
2,105
الإعجابات
547
#4
نتابع
نسأل الله صدق النية في طلب العلم
الإخلاص يحتاج بذل جهد حتى تخرج نفسك من اي تعلق بالدنيا
مثل الجهد الذي تبذله لتخرج شوك من وسط كوم صوف

* كل ما زاد الاخلاص زاد سهولة خروج الروح من البدن وتتلاقه الملائكة تقول له لا خوف مما ذاهب اليه في الاخرة .ولا تحزن على ما تركت في الدنيا
الاخلاص عمل القلب .وبه تكون درجة قبول العمل .وبه تتضاعف الاجور

( اشغل قلبك وفكرك كيف ترضي الله ) ( المهموم بشيء ما ينشغل فيه .ويقل تركيزه بأي شيء ) ( الايمان يجعل همومنا عالية ) وبذلك يصلح القلب
* اي شيء في الدنيا يشغلنا عن رضا الله.. وقبول الله ..ولقاء الله ) كيف نتجرىء نفعل ذلك مع الله العظيم
العمل بالجوارح فقط لا يكفي .الله لا ينظر لصوركم بل ينظر لقلوبكم

( التكاثر في الدنيا سبب لموت القلب ) قلوبنا في دوامة حتى يأتي اليقين بالموت ويقول ياليتني قدمت لحياتي
(( وظيفة القلب الشعور ))
الله يجبر كسرك فتشعر بجبر الله ..تناجي الله فتشعر بقرب الله .. تصبر على الاذىء فتشعر ان الله مع الصابرين وهو المعين
لو مات شعور القلب بسبب جعلنا الدنيا اكبر همومنا انتهت وظيفة القلب ومات ..ولن تجد شعور (الحب والخوف والرجاء لله )
(انزع ثقتك بأي شيء مخلوق واجعل ثقتك بالله فقط )
( القلب الحي يشعر بالله .ومراقبته وبأثار معاملة الله لعباده ).تشعر بحفظه وفرجه وبركته


نكمل بعون الله
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:

وردة البنسفج

مشرفة المجلس العام
طاقم الإدارة
المشاركات
9,690
الإعجابات
997
#5
ما اجمل الموضوع ليس كل انسان قادر على يطهر وجدانه
ولاكن القرآن يهدب ويطهر وكلما ابتعدنا عن كتاب الله قست قلوبنا اللهم اجعلنا من اهل القران وخاصته
مشكوره على الموضوع الجميل
 
المشاركات
2,105
الإعجابات
547
#6
وردة البنفسج شكرا على مرورك
طهارة القلب تحتاج نشغل نفسنا بذلك ونركز بإحضار صدق النيه في الإخلاص
ونسأل الله العون
 
المشاركات
2,105
الإعجابات
547
#7
نتابع
* (حسبي الله لا إلـه إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم. )
أنت تقول لله انت تكفيني .لابد يكون ذلك بالشعور وليس بالكلام ( حتى لا يكون الشعور ضد الكلام )
* يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث أصلح لي شأني كله ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين)
تكون بالشعور والرجاء برحمة الله .حتى لا تشعر ان قرراتك وفهمك هما السبب

( فساد القلب سبب فساد البدن )
نحن في الطاعة نتعب ابداننا لان قلوبنا ميته
امراض كثيرة في قلوبنا لا نعالجها .والسبب كل شعورنا متجه لحب الدنيا ..والقلب لا يزيد ايمانا
لا نفكر بظلمة القبر .وحمل الاوزار على على ظهورنا . وان المتكبرين امثال الذر تدوسهم الاقدام

الحل ...
* نزيد الشعور بقرب الله .. شغل التفكير بالله
* ( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّمَن فِي أَيْدِيكُم مِّنَ الْأَسْرَىٰ إِن يَعْلَمِ اللَّهُ فِي قُلُوبِكُمْ خَيْرًا يُؤْتِكُمْ خَيْرًا مِّمَّا أُخِذَ مِنكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ۗ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ (70)
الله لو علم ما في قلبك من خير يعطيك خير منه
الله لا ينظر لصوركم .ومطلع على ما يدور في خاطركم وقلبكم

* شدة حرص المؤمن على الادعية القلوب
( ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا ) المؤمن في خوف من زوغان القلب .حتى لا تزيغ الجوارح
( اللهم حبب الينا الايمان وزينه فى قلوبنا ) نطلب من الله نحب الايمان حتى يصلح القلب
( اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك ) لا القلب يتقلب .وهو مصدر الاعتقاد


( وَاللَّهُ أَخْرَجَكُم مِّن بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ لَا تَعْلَمُونَ شَيْئًا وَجَعَلَ لَكُمُ السَّمْعَ وَالْأَبْصَارَ وَالْأَفْئِدَةَ ۙ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ (78)
الاعمال بالنيات . لابد نكون شديد العناية بالقلب لانه يتقلب
: ( إن القلوب بين إصبعين من أصابعه يقلبها كيف يشاء، )
القلب لا ينقلب على صاحبه الا لو صاحبه بدأ بالزيغ .وبسبب ظنك بنفسك انك قادر على اي شيء بغير معية الله
( فَلَمَّا زَاغُوا أَزَاغَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ ۚ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ (5)
ولكن لو استقام القلب ( وَالَّذِينَ اهْتَدَوْا زَادَهُمْ هُدًى وَآتَاهُمْ تَقْوَاهُمْ (17)
الله يقلب قلوب العباد حسب حال العبد


نكمل بعون الله
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:
المشاركات
2,105
الإعجابات
547
#9
وعود الخير اشكر مرورك
هذا كلام الداعية الراقية الفكر والوجدان أ/أناهيد
فتح الله عليها بالعلم الواسع
يارب نسألك النفع لي ولكم من علمها
 
المشاركات
2,105
الإعجابات
547
#10
نتابع
الله يقلب قلوب العباد حسب حال العبد
لو انقلب قلبك عليك ..بسبب ظنك بنفسك انت قادر على اي شيء بفير معية الله
( القلب مثل الريشة بأرض فلاء تقلبها الريح ) توسل من الله ان يثبتها في مكانها

* الشيطان يلقي الوساوس في قلوب العباد فيؤثر في معتقداته
فتشك وتشكى في كل شيء من عبادتك ( في الوضوء .او الصلاة ..الخ )
اذا استجبت للشيطان زاد من شكوكك في كل شي بحياتك ( تعيش هذا يمكر لي . هذا لا يحبني ..) فتحقد على الناس وتبعد عنهم وهنا سيطر الشيطان عليك
** قال ابن عباس رضي الله عنه الشيطان جاسم على قلب ابن ادم فإذا سها وغفى وسوس فإذا ذكر الله تعالى خنس.)
ينتظر منك الغفلة وانشغالك في الدنيا طول الوقت . وتنسى حياتك وتضيع .ويسيطر على قلبك
* الشياطين في رمضان مصفدة ومحبوسه .ولكن شياطين الانس نشطه ومنتشرة


( فساد القلب يقطع الطريق لله )
القلب يفهم يفرق بين الحق والباطل
وَجَعَلْنَا بَعْضَكُمْ لِبَعْضٍ فِتْنَةً أَتَصْبِرُونَ ۗ وَكَانَ رَبُّكَ بَصِيرًا (20).
كل يوم تجد من يؤذيك . وهذا فتنة من الله .والله يأمرك بالصبر .والله بصير .فسأل الله يبعد عنك هذا البلاء .بدون ما تخطط كيف تبعد ذلك الشر عنك
لو كان القلب طاهر ستفهم الحياة فتنة
* السمع والبصر والفؤاد اذا لم تستفيد منهم فسدت حياتك

يوم القيامه نسأل عن قلوبنا اين كانت في الدنيا ؟
إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولا )

لا تنظر وتسمع للحرام .وقلبك عالج امراضه
القلب لا تستطيع وقفه مثل السمع والبصر .. بل دائم التفكير والخواطر
﴿ وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ ﴾
قلوبهم في تفكير دائم بالايات الكونية والشرعية
* اذا اصيب بالحمى ياتذكر تسقط من ذنوبه


* ( قُلْ بِفَضْلِ اللّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُواْ هُوَ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ}
قلوبهم خائفة ان يفتنهم المال .فيسألوا الله يستخدمه بالطريق الحلال .ولا يبالغ بالفرح

﴿ وَمَا يَ قُلْ بِفَضْلِ اللّهِ وَبِرَ قُلْ قُلْ بِفَضْلِ اللّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُواْ هُوَ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ} بِفَضْلِ اللّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُواْ هُوَ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ} حْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُواْ هُوَ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ} ذَّكَّرُ قُلْ بِفَضْلِ اللّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُواْ هُوَ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ} إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ ﴾
قلبهم دائم قُلْ بِفَضْلِ اللّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُواْ هُوَ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ} التفكير بالايات الكونية والشرعية أ
لو اصابه حمى يتذكر تسقط من ذنوبه
قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَٰلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ (58)

يفرحوا بدون مبالغة .وقلبهم خائف ان يفتنهم الله بالمال .فيسألوا الله يستخدمه في طريق الحلال .

(اذا الحل في اسلوب التفكير )

تدبر القران وفهمه يصلح ويطهر القلب. ( ان طهر القلب لن يشبع من القران )
القران قول ثقيل ومن اعجازه في كل مرة تقرأه تشعر انك او مرة تقرأه


نكمل بعون الله
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:
المشاركات
2,105
الإعجابات
547
#11
نتابع
عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((لا يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال ذرةٍ من كبرٍ))،
لم يقل عمل الكبر ببدنه .بل قال الكبر في قلبه
القلب عندما تستقر فيه الامورويفكر بها وصارت مشاعر مثل الكبر على الناس . يحاسب .عنه
ولكن الخاطرة العابرة لا يحاسب عليها لان الشيطان من وسوس فيها بقلبك وفكرك ولكن لم تستقر بهم

* يوجد ناس جوابهم بالسوء لك حاضر دليل على ان قلبه مليان بالسوء
( انت واحد في الارض لواحد في السماء )
( كل الناس ممكن تغفل فلا تترك نفسك للغفلة مدة كبيرة )
العقلاء يخلصون العمل لانه شرط القبول للعمل


: قال الله تبارك وتعالى : ( أنا أغنى الشركاء عن الشرك ، من عمل عملا أشرك فيه معي غيري تركته وشركه )
عملك في بدايته لله ثم في نصفه جاء في خاطرك تريد ثناء الناس .واعجبت بعملك ..فالله يرد عليك عملك بسبب شركك
لا يقبل عملك اذا التفت يمين وشمال .لذلك طول فترة عملك لا تفكر الا في الله


* النية هي حدثت نفسي على عمل ما .ثم عقدت النية وبدأت العمل (وكل ذلك دار في القلب ) وهو حديثك الجازم مع نفسك .كأنك تكلم نفسكان تحببها بالله وتربيها
* تعلمت الله الرازق .ثم خذلتك نفسك .وجعلتك خايف يحبس عنك الرزق ..فقل لنفسك الله الرزاق فأدب نفسك على سوء ظنها بالله
* عندما تغضب من شخص .تكلم نفسك بصوت وتجمع الاحقاد في قلبك .هذا من الشيطان يذكرك بكل شر ...فغيظ الشيطان وادع لنفسك وللشخص .
وامكر بالشيطان قبل ما يمكر بك
وسوف يخنس ويهرب الشيطان عشان فعلت ضد مقصده .( هو يريد يقلل طاعتك لله .وانت تزيد طاعه)


نكمل بعون الله
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:
المشاركات
2,105
الإعجابات
547
#12
نتابع
لا يهمك ثناء الناس عليك بل اهتم بثناء الله لك
وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا ۚ وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ (69)


أَحَسِبَ النَّاسُ أَن يُتْرَكُوا أَن يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ (2)
النافع الضار هو الله .فضعف حجم الناس بنظرك وبقلبك .وركز مع الله .ومضاعفة الاجور على قدر الاخلاص
الله يشكر عباده على القليل من العمل
* عن أبي هريرة مرفوعا: بينما كلب يطيف بركية كاد يقتله العطش إذ رأته بغي من بغايا بني إسرائيل فنزعت موقها فسقته فغفر لها به.
المرأة التي سقت الكلب في الصحراء وهي بغي ولكن اخلصت في عملها هذا .فغفر لها الله
* ورجل الذي زاح غصن شجرة عن طريق الناس فشكره الله وغفر له

اشغل تفكيرك من تكون عند الله وما ميزانك عنده
وزنك عند الله على قدر طلبك لرضاه .لا تلتفت في عملك الا لله فقط .لا تنتظر نظرة اعجاب او ثناء من الناس
قال الله تعالى: أنا عند ظن عبدي بي، وأنا معه إذا ذكرني، فإن ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي، وإن ذكرني في ملأ ذكرته في ملأ خير منهم.

يَا أَيُّهَا النَّاسُ أَنتُمُ الْفُقَرَاءُ إِلَى اللَّهِ ۖ وَاللَّهُ هُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ (15)
لو عملت اي عمل لغير الله سينقلب عليك .بمعنى انت بدأت العمل لله ثم التفت للناس لتمدحك .ستجدهم يسخطوا عليك ويعرفوا انك مرائي
( ترك الاخلاص ستنال عكس مرادك )
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( مَنِ الْتَمَسَ رِضَى اللَّهِ بِسَخَطِ النَّاسِ ، رَضِيَ الله عَنْهُ ، وَأَرْضَى النَّاسَ عَنْهُ ، وَمَنِ الْتَمَسَ رِضَا النَّاسِ بِسَخَطِ اللَّهِ ، سَخَطَ اللَّهُ عَلَيْهِ ، وَأَسْخَطَ عليه الناس )

لا تجعل في قلبك الا الله ورضاه واستعد للقاء الله

نكمل بعون الله
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:
المشاركات
2,105
الإعجابات
547
#13
نتابع
القلب ملك وباقي الاعضاء جنود له
النفس تكسل عن الاخلاص لانه مجهود

** محاور تدور في القلب .تجعلني اعتني بإخلاص
انت من تريد؟ ماذا تريد ؟ ماللذي يهمك ويشغل بالك ؟
احيانا تقول طالما بعمل لماذا اتسائل ؟

لان ممكن المشرك والمؤمن بيعمل ..ولكن مقاصدهم بتختلف
* نجتهد بإخلاص لان الاجور وقبول العمل على قدر الاخلاص

(المخلص عينه على قلبه يحادثه ويراقبه )
* لو كان فيه رياء ( لم تستفيد منه)
((إن أخوف ما أخاف عليكم الشرك الأصغر))، قالوا: وما الشرك الأصغر يا رسول الله؟ قال الرياء
الشرك الاصغر ..هو قام بعمل يحبه الله .والتفت قلبه لغير الله
( أنا أغنى الشركاء عن الشرك ، من عمل عملا أشرك فيه معي غيري تركته وشركه )

(العمل الصالح ظاهر .وحقيقته الباطن )
الله يعطي الاجور كامله ويذيدهم من فضله لمن تاجر مع الله لن تبور تجارته
ويوم القيامه في الجنه يقولوا ( وَقَالُوا الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَذْهَبَ عَنَّا الْحَزَنَ ۖ إِنَّ رَبَّنَا لَغَفُورٌ شَكُورٌ (34)
الحزن من كل الالم والمجاهدة في الاخلاص في العمل ومصارعة الدنيا
* النافع الضار الله ( لن ينفعك حتى نظرة الاعجاب من الناس )
نكمل بعون الله
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:
المشاركات
2,105
الإعجابات
547
#14
نتابع
اصبحت العبادة عادة بدون التفكر والتأمل بالعبادة
العبادة ان تكون مشغول الفكر بذلك العمل . وتحدث مع نفسك عن مقصدك من العمل
مثال ..الصوم انا حابس نفسي عن الغيبة وعن الاكل .وبصلي التراويح وبقرأ القران ...من اجل الله
الوضوء يسقط الماء الوضوء الذنوب من كل عضو تغسله .اشعر بتخفيف جبل الذنوب التي تحملها

* استعد وعد لكل سؤال جواب .وفكر كيف تجاوب على اسئلة الله يوم الحساب
* ازمة الاخلاص*
تأتي عندما * تقصد غير الله .. وتأتي من الغفلة ..وعندما تكون عبادتك عادة
(لا تنظر للعمل نفسه .وانظر للاخلاص فيه )

ممكن العمل القليل يكون ثوابه عظيم لان الله شكور غفور
* الصدق في التوبة مثل الثلاثة الذين خلفوا
ضاقت بهم الارض بما رحبت .فانقطعت مشاعرهم عن كل شي الا الله ..فرفع الله ذكرهم

( العاقل يرى اجر الاخلاص قبل اجر العمل )
* عندما تهتم بالناس سوف تعامل منهم بضد مقصودك .. لان الله سيحبط عملك ويسخط عليك ويسخط الناس عليك
لان المطلوب منك العمل لله فقط

( من عرف الناس استراح .فلا يطرب لمدحهم .ولا يجزع لذمهم .لانهم سرعين الرضا وسرعين السخط .والهوى يحركهم )
* الشيطان يتمكن من القلب الخالي من الاخلاص ( اقسم الشيطان بإغواء الناس اجمعين الا المخلصين
راقب قلبك من وسواس الشيطان .وجاهده بالاخلاص
* المخلصين يبعدهم الله عن المعاصي
في قصة يوسف
كان في حال قريب جدا ان يقع في الفحشاء والله عصمه (إنه من عبادنا المخلصين )
ويوسف له تاريخ عظيم في مجاهدة نفسه .وعندما مرت عليه مواقف عصيبه صرفها الله عنه لانه عرف الله في الرخاء فعرفه الله بالشدة


نكمل بعون الله
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:
المشاركات
2,105
الإعجابات
547
#15
نتابع
( يا ابن آدم إنك لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئا لأتيتك بقرابها مغفرة)
مهما ارتكبت من ذنوب ثم اشهرت سيفك على قلبك من اجل وجه الله .سيغفر الله لك

(الاخلاص عين تراقب القلب .وقت القيام بالعمل .ونفس تناقشك حتى ترجعك الى امر الله )
الذي يقرأ القران ثم يلقى الله وتسعر به النار هو غير مخلص .ولكنه لم يفهم انه غير مخلص
يأتي يوم الحساب ويسأله الله ماذا فعلت ؟ فيقول قرأت القران فيك وجاهدت فيك فيقول الله كذبت .عشت كاذب .ومت كاذب .وتسعر بهم النار

ماذا يحصل للانسان في الارادة المخالفة ؟؟
سوف تسمع في قلبك انت لا تريد الاخلاص لله .فلا تسكت هذا الصوت .وراقب نفسك وناقشها وواجه نفسك وكن صادق مع نفسك
سوف يحدث لك مواقف تكشف حقيقة نفسك
فأرجو الله يصلح قلبك .وافهم حالك ولا تغش نفسك . وجاهد في اصلاح نفسك .واستغفر الله وجدد التوبة .وتعلم وادعوا الله .ولا تستسلم لوسوسة الشيطان حتى لا يحبطك عن العمل
( النفس تذهب وتعود )

**الدين مقاصد **
في الصيام تقصد الامتناع عن الطعام والشراب تريد وجه الله .ممكن الانسان يمتنع عنهم لانه مريض او شبعان .
ولكن انت في الصيام ممتنع لوجه الله وهذا العمل لا يطلع عليه الا الله
احتسب قرصة الجوع والظمأ لله .واشعر وهي تقربك لله وتبعدك عن النار وهذا سيحرك في وجدانك السعادة
كم خسر النايم والغافل من مضاعفة الاجور في رمضان

( لم يكلفك الله مالم تستطيع .بل كلفت بما تقدر عليه .ووعدك الله بأجور عظيمه لم يحتمل عقلك تصورها)
* كم من اهل القبور في نعيم بسبب ايام اطاعوا بها الله .ايام بالارض اقل بكثير من ايام في القبر
لا تفكر تفكير سلبي بالقبر والموت يخوفك منهم بل

ومن أحب لقاء الله أحب الله لقاءه، ومن كره لقاء الله كره الله لقاءه
والملائكة تقول لك ( لا خَوْفٌ عَلَيْكُمْ وَلا أَنْتُمْ تَحْزَنُونَ )

(إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلَائِكَةُ أَلَّا تَخَافُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ (30
نَحْنُ أَوْلِيَاؤُكُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ ۖ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَشْتَهِي أَنفُسُكُمْ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَدَّعُونَ (31)
هذا ما تهيىء نفسك له .وفكر بصحيفتك .والثبات عند السؤال في القبر .طمئن نفسك بالنعيم . وخوف نفسك من العذاب
الله خلق نفوسنا ويعلم حالها .ففكر فيما وراءك .
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَلْتَنظُرْ نَفْسٌ مَّا قَدَّمَتْ لِغَدٍ ۖ وَاتَّقُوا اللَّهَ ۚ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ (18)
والغد قريب

نكمل بعون الله
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:
المشاركات
2,105
الإعجابات
547
#16
نتابع
روح المؤمن تخرج بيسر .ووقت حسابه خفيف كاخفة اقامة الصلاة المكتوبة
فكر بالليل وانت نايم بظلمة القبر .هذا رعدة الخوف تحط الخطايا كما يحط الخريف اوراق الشجر

من اهتم بشأن الاخرة احبه الله .ومن فكر في لقاء الله واستعد له سوف يسير بالطريق الصحيح )
( كُلُّ عَمَلِ ابْنِ آدَمَ يُضَاعَفُ ، الْحَسَنَةُ عَشْرُ أَمْثَالِهَا إِلَى سَبْعِ مِائَةِ ضِعْفٍ ، قَالَ اللَّهُ تَعَالَى : إِلا الصَّوْمَ ، فَإِنَّهُ لِي وَأَنَا أَجْزِي بِهِ ، يَدَعُ طَعَامَهُ وَشَهْوَتَهُ مِنْ أَجْلِي ، )
طهارة الوجدان ستجعلك تشتغل بما عليك لله من حقوق .

( وثيابك فطهر )
نزلت هذه الاية ولم تفرض الصلاة .ولذلك المراد هنا بالثياب اي القلب
اي طهر اعمالك واقوالك حتى يصلح القلب

الثياب هي .. النفس فطهر نفسك لتزيد ايمان
( لا تجعل الطاعة تسبب لك معصية )

* اذا تصدقت على شخص لا تحتقره
او تفرض عليه يحترمك او يخدمك
انت هنا خدعت نفسك ولم تتصدق لوجه الله .فيكون عملك محبط

الله يعيد علينا الاختبارات حتى تنجح في الاخلاص لله .وتؤدب نفسك
* ( تبادل المصالح بين الناس ليس اخوة في الله )
* ( إِن تُبْدُوا خَيْرًا أَوْ تُخْفُوهُ أَوْ تَعْفُوا عَن سُوءٍ فَإِنَّ اللَّهَ كَانَ عَفُوًّا قَدِيرًا (149)

لو في قلبك ضغينة على شخص من موقف ما .ولم يعتذر لك ..هنا فكر في لقاء الله وسوف تقف انت وهو للحساب واخذ الحقوق
.او ان تعفو عنه في الدنيا فيعفو الله عنك ( الا تحبون ان يغفر الله لكم )
* طهر قلبك من الامور التي تسبب لك الانشغال بالدنيا ( منها اعتداء هذا .وشتم هذا ..و .و ) والشيطان يذكرك بأخطاء الناس معك حتى لا تعفو وتسامح .
..ولكن فكر في الاخرة وبعفو الله .والله سيرد شرهم ومكرهم لك ( واعفو عمن ظلمك وانت قادر عليهم .لوجه الله ..وتذكر الله يختبرك في تسلط شخص عليك )

( لا يكون كل يوم لك قبلة .واجعل قبلتك الله فقط ..ونفسك طهرها من الذنوب )
** الاعمال التي تطهر القلب **

نكمل بعون الله
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:
المشاركات
2,105
الإعجابات
547
#17
** الاعمال التي تطهر القلب **
1) التوبة الصادقة
واختبار الصدق يأتي مباشر بعد التوبة للتائب
موقف كعب بعد توبته حبس الكلام مع الناس خمسين يوم . وصبر ...وجاءه خطاب من اعداء الرسول للترحيب به الانضمام معهم .ورفض العرض واحرق الخطاب

* انت ممكن تنوي ترك اي معصية مثل الغيبة او سوء الظن .وغدا تتوفر لك كل الظروف لتساعدك للعودة للمعصية .وهنا الاختبار في صدق توبتك
( لا تحسب تقول امنت بلسانك فقط .هذا خداع لله وهذه صفة المنافق ( افهم ذلك و جاهد حتى تنجح به )
فِي حَدِيثِ سَلْمَانَ الفارسي , أَنَّهُ قَالَ : " إِنَّ لِكُلِّ امْرِئٍ جُوَّانِيًّا ، وَبرَّانِيًّا ، فَمَنْ يُصْلِحُ جُوَّانِيَّهُ يُصْلِحُ اللَّهُ بَرَّانِيَّهُ ، وَمَنْ يُفْسِدُ جُوَّانِيَّهُ يُفْسِدُ اللَّهُ بَرَّانِيَّهُ . )
( فَلَمَّا زَاغُوا أَزَاغَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ ۚ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ..... )


2) اصلاح القلب
اي تضع يدك على الخراب الجواني .وتعلم ودرب نفسك وناقشها واعرض عليها مواقف وتفكر فيها ثم توب لله .واستمر بالقرأ في الكتاب والسنة حتى ينصلح قلبك

ف لتوبة ( تظهر نقاط ضعفك . ثم في الاصلاح تبنى هذه النقاط )
في التوبة تعالج امراض قلبك وجوارحك .( الحسد .الحقد .عدم الخشوع في الصلاة ...الخ )
(الاكثار من تدبر القران والسنة لكي تحببك .وتخوفك .وتشوقك لله )

* (التعليم ..تدخل للقلب واردات من الحق ليستيقظ القلب ويصير عند مناعة )
* احذر الاختبار من الله حول فساد قلبك . واسيقظ هو اختبار وركز تنجح فيه ( وافعل ما يرضى الله .ومارس ما تعلمت )
* الحذر من الصحبة اما تكون كحامل المسك او كنافخ الكير ..امراض القلوب معدية


3) الحراسة
أبو حفص النيسابوري -رحمه الله-: حرست قلبي عشرين سنة، ثم حرسني عشرين سنة! )

* في امور بدات تخطر في بالك وهي ليس من طبعك ..مثل التجسس على الزوج ...( هي من شياطين الجن والانس )
هذه الخاطرة امنعيها . ولا تفكر فيها .واحرس قلبك .حتى لا تدخل الفساد لقلبك .وسوف تنخر في قلبك حتى يمرضه
( احرس قلبك حتى يصبح طبعك حراسة قلبك من كل خاطرة مفسدة له )


تم الموضوع طهارة الوجدان ..أ/أناهيد
بارك الله في علمها
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:

وعود الخير

رئيسة أركان الأطباق
طاقم الإدارة
المشاركات
53,221
الإعجابات
1,689
#18
أتم الله لك ولها
وختم بالصالحات اعمالك واعمالها واعمالنا جميعا

كل الشكر لك على هذا النقل المفيد
 
أعلى