القران ** تدبر** وعمل

المشاركات
2,660
الإعجابات
752
نتابع
( وَإِذْ أَخَذْنَا مِنَ النَّبِيِّينَ مِيثَاقَهُمْ وَمِنْكَ وَمِنْ نُوحٍ وَإِبْرَاهِيمَ وَمُوسَى وَعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ وَأَخَذْنَا مِنْهُمْ مِيثَاقًا غَلِيظًا (7)

خص هؤلاء الخمسة الرسل تفضيل لهم وهم اصحاب الشرائع والكتب .والوا العزم من الرسل
الميثاق الغليظ هو القيام بدين الله والجهاد في سبيله .سيسأل الله الانبياء واتباعهم عن هذا العهد

***
( لِيَسْأَلَ الصَّادِقِينَ عَنْ صِدْقِهِمْ وَأَعَدَّ لِلْكَافِرِينَ عَذَابًا أَلِيمًا (8)
***
( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ جَاءَتْكُمْ جُنُودٌ فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِيحًا وَجُنُودًا لَمْ تَرَوْهَا وَكَانَ اللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرًا (9)

نعمة الله في غزوة الاحزاب ارسال الريح .
حفظ الله الدين بتثبيت النبي واصحابه

***
( إِذْ جَاءُوكُمْ مِنْ فَوْقِكُمْ وَمِنْ أَسْفَلَ مِنْكُمْ وَإِذْ زَاغَتِ الْأَبْصَارُ وَبَلَغَتِ الْقُلُوبُ الْحَنَاجِرَ وَتَظُنُّونَ بِاللَّهِ الظُّنُونَا (10)

زاغت الابصار : اي حيرة ودهشة * وتظنون بالله الظنون : تظنوا الكفار يغلبونكم
مهم : زاغت ابصارهم من الرعب .والقلوب زالت من مكانها حتى بلغت الحلقوم من الرعب
المنافقون ظنوا السوء .والمؤمنون ربما خطر لهم لا يمكن دفع الكفار ثم استبصروا ووثقوا بوعد الله


***
( هُنَالِكَ ابْتُلِيَ الْمُؤْمِنُونَ وَزُلْزِلُوا زِلْزَالًا شَدِيدًا (11)

يبتلى الله عباده ليعلم الصادقين من الكاذبين
***
( وَإِذْ يَقُولُ الْمُنَافِقُونَ وَالَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ مَا وَعَدَنَا اللَّهُ وَرَسُولُهُ إِلَّا غُرُورًا (12)

غرورا : باطل خادع
المنافقون يدخلون الشبه والشك على الضعفاء الدين والعقيدة لقرب عهدهم بالدين
* اعوذ بالله من النفاق واهله

***
( وَإِذْ قَالَتْ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ يَا أَهْلَ يَثْرِبَ لَا مُقَامَ لَكُمْ فَارْجِعُوا وَيَسْتَأْذِنُ فَرِيقٌ مِنْهُمُ النَّبِيَّ يَقُولُونَ إِنَّ بُيُوتَنَا عَوْرَةٌ وَمَا هِيَ بِعَوْرَةٍ إِنْ يُرِيدُونَ إِلَّا فِرَارًا (13)

لا مقام لكم : لا اقامة لكم في المعركة لانها خاسرة * بيوتنا عورة : غير محصنة
مهم :: اسم يثرب هو من الثرب الذي هو اللوم والتعنيف حتى يرجعوا عن الاسلام

***
( وَلَوْ دُخِلَتْ عَلَيْهِمْ مِنْ أَقْطَارِهَا ثُمَّ سُئِلُوا الْفِتْنَةَ لَآتَوْهَا وَمَا تَلَبَّثُوا بِهَا إِلَّا يَسِيرًا (14)

اقطارها : جوانب المدينة
***
( وَلَقَدْ كَانُوا عَاهَدُوا اللَّهَ مِنْ قَبْلُ لَا يُوَلُّونَ الْأَدْبَارَ وَكَانَ عَهْدُ اللَّهِ مَسْئُولًا (15)

المنافق لا عهد له مع الخالق فكيف مع الخلق
***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,660
الإعجابات
752
نتابع
( قُلْ لَنْ يَنْفَعَكُمُ الْفِرَارُ إِنْ فَرَرْتُمْ مِنَ الْمَوْتِ أَوِ الْقَتْلِ وَإِذًا لَا تُمَتَّعُونَ إِلَّا قَلِيلًا (16)

استعمال الاسباب ينفع اذا لم يعارضها القضاء والقدر .واذا جاء القدر تلاشى كل سبب ينجيه
مهم ::الفرار من الشدائد لا يزيد الاعمار ولا يؤخر الموت .بل ربما كان سبب في تعجيل اخذه على غرة

تقديم الاخرة على الدنيا بتعلم الدين

***
( قُلْ مَنْ ذَا الَّذِي يَعْصِمُكُمْ مِنَ اللَّهِ إِنْ أَرَادَ بِكُمْ سُوءًا أَوْ أَرَادَ بِكُمْ رَحْمَةً وَلَا يَجِدُونَ لَهُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَلِيًّا وَلَا نَصِيرًا (17)

يارب اعصمني من مضلات الفتن ما ظهر منها وما بطن
***
( قَدْ يَعْلَمُ اللَّهُ الْمُعَوِّقِينَ مِنْكُمْ وَالْقَائِلِينَ لِإِخْوَانِهِمْ هَلُمَّ إِلَيْنَا وَلَا يَأْتُونَ الْبَأْسَ إِلَّا قَلِيلًا (18)

المعوقين : المثبطين عن الجهاد
من صفات المنافقين يعوقون الناس عن الجهاد بأقوالهم وافعالهم . صفتهم التخذيل .وتعطيل اعمال الخير احذر تكون مغلق للخير .مفتاح للشر

***
( أَشِحَّةً عَلَيْكُمْ فَإِذَا جَاءَ الْخَوْفُ رَأَيْتَهُمْ يَنْظُرُونَ إِلَيْكَ تَدُورُ أَعْيُنُهُمْ كَالَّذِي يُغْشَى عَلَيْهِ مِنَ الْمَوْتِ فَإِذَا ذَهَبَ الْخَوْفُ سَلَقُوكُمْ بِأَلْسِنَةٍ حِدَادٍ أَشِحَّةً عَلَى الْخَيْرِ أُولَئِكَ لَمْ يُؤْمِنُوا فَأَحْبَطَ اللَّهُ أَعْمَالَهُمْ وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرًا (19)

اشحة : بخلاء بالمال والنفس والجهد * تدور اعينهم : خوف وهلع * سلقوكم بألسنة حداد : رموكم بالسنة سليطة مؤذية
انواع الشح لا يجاهدون بأنفسهم ولا بأموالهم .. شح بجاهه . شح بعلمه والنصح والراي
صفة المنافق عند الخوف الزعر ويحذر ان تاتيه المصائب من احدهم

***
( يَحْسَبُونَ الْأَحْزَابَ لَمْ يَذْهَبُوا وَإِنْ يَأْتِ الْأَحْزَابُ يَوَدُّوا لَوْ أَنَّهُمْ بَادُونَ فِي الْأَعْرَابِ يَسْأَلُونَ عَنْ أَنْبَائِكُمْ وَلَوْ كَانُوا فِيكُمْ مَا قَاتَلُوا إِلَّا قَلِيلًا (20)

بادون : البادية
***
( لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا (21)

الرسول هو القدوة الحسنة في الاحكام
اكثر ما يعين على الاقتداء بالرسول تذكر الاخرة وذكر الله

***
( وَلَمَّا رَأَى الْمُؤْمِنُونَ الْأَحْزَابَ قَالُوا هَذَا مَا وَعَدَنَا اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَصَدَقَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَمَا زَادَهُمْ إِلَّا إِيمَانًا وَتَسْلِيمًا (22)

الايمان يزيد وينقص
***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,660
الإعجابات
752
نتابع
( مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا (23)

قضى نحبه : في بدر مات شهيد
الرجولة الحقيقية صدقوا بعهدهم مع الله . وما عداهم فهم صور للرجال
الصحابة قدوتنا ثبتوا على دين الله . تزكية الله لهم .من سبهم فقد كذب القران
اسال الله يرزقك الصدق والثبات حتى تلقاه

***
( لِيَجْزِيَ اللَّهُ الصَّادِقِينَ بِصِدْقِهِمْ وَيُعَذِّبَ الْمُنَافِقِينَ إِنْ شَاءَ أَوْ يَتُوبَ عَلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ غَفُورًا رَحِيمًا (24)

او يتوب عليهم : يوفقهم للتوبة
علق التعذيب على المشيئة تنبيه لهم لسعة رحمة الله وانه لا يقطع رجاءهم في السعي الى مغفرة الله بالتوبة
ختمت الاية الغفور الرحيم . لان الله الكريم ذو الفضل والاحسان

***
( وَرَدَّ اللَّهُ الَّذِينَ كَفَرُوا بِغَيْظِهِمْ لَمْ يَنَالُوا خَيْرًا وَكَفَى اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ الْقِتَالَ وَكَانَ اللَّهُ قَوِيًّا عَزِيزًا (25)

لله جنود لا يعلمها الا هو ارسل على الكفارقريظة ريح حتى رجعوا بغيظهم مرعوبين لم ينالوا ما ارادوا

( وَأَنْزَلَ الَّذِينَ ظَاهَرُوهُمْ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ مِنْ صَيَاصِيهِمْ وَقَذَفَ فِي قُلُوبِهِمُ الرُّعْبَ فَرِيقًا تَقْتُلُونَ وَتَأْسِرُونَ فَرِيقًا (26)
ظاهروهم : يهود بني قريظة عاونوا الاحزاب * صياصيهم : حصونهم
***
( وَأَوْرَثَكُمْ أَرْضَهُمْ وَدِيَارَهُمْ وَأَمْوَالَهُمْ وَأَرْضًا لَمْ تَطَئُوهَا وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرًا (27)

الاعجاز في وارضا لم تطئوها . هذا وعد بالفتح المسلمين لمكان لم يكن وطئوها من قبل ( اليمن و الشام والعراق ومصر الى اقصى المشرق والمغرب
* قدرة الله لا تحد ابدا لا يعجزه شيء

***
( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لِأَزْوَاجِكَ إِنْ كُنْتُنَّ تُرِدْنَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا فَتَعَالَيْنَ أُمَتِّعْكُنَّ وَأُسَرِّحْكُنَّ سَرَاحًا جَمِيلًا (28)

في التخير فوائد : اظهار رفعتهن وبيان علو همهن لله ورسوله والاخرة دون الدنيا وحطامها
* بيان سيئة العالم اشد من سيئة الجاهل


( وَإِنْ كُنْتُنَّ تُرِدْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَالدَّارَ الْآخِرَةَ فَإِنَّ اللَّهَ أَعَدَّ لِلْمُحْسِنَاتِ مِنْكُنَّ أَجْرًا عَظِيمًا (29)
***
( يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ مَنْ يَأْتِ مِنْكُنَّ بِفَاحِشَةٍ مُبَيِّنَةٍ يُضَاعَفْ لَهَا الْعَذَابُ ضِعْفَيْنِ وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرًا (30)

من علت مرتبته تضاعف الخطأ في حقه وتضاعفت العقوبة ..لذلك ضوعف حد الحر على العبد .والثيب على البكر
***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,660
الإعجابات
752
نتابع
( وَمَنْ يَقْنُتْ مِنْكُنَّ لِلَّهِ وَرَسُولِهِ وَتَعْمَلْ صَالِحًا نُؤْتِهَا أَجْرَهَا مَرَّتَيْنِ وَأَعْتَدْنَا لَهَا رِزْقًا كَرِيمًا (31)

يقنت منكن : تطع الله ورسوله
منزلة ازواج النبي مضاعفة الاجر لهن على الطاعات كرامة لقدرهن

***
( يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِنَ النِّسَاءِ إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلًا مَعْرُوفًا (32)

فضل الله زوجات الرسول على شرط التقوى .
فضل فاطمة بنت محمد و مريم بنت عمران واسية امراة فرعون هم سيدات النساء
خص القلب المريض لان فيه شهوة لما حرم الله . اي سبب يدعوه الى الحرام يجيب دعوته
* عدم الخضوع بالقول عند الحاجة لمخاطبة الرجال غير المحارم .هذا امر خطير
وقلن قول معروفا اي غير غليظ ولا جاف وليس بلين خاضع

***
( وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى وَأَقِمْنَ الصَّلَاةَ وَآتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا (33)

وقرن : الزمن * الرجس : الاذى
اهمية قرار المراة في بيتها
حرمة التبرج وهو من علامات الجاهلية

***
( وَاذْكُرْنَ مَا يُتْلَى فِي بُيُوتِكُنَّ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ وَالْحِكْمَةِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ لَطِيفًا خَبِيرًا (34)
* احرص ان يكون لك في بيتك ورد دائم من القران والسنة والدعاء والاذكار تحصن البيت من الشياطين الانس والجن
***
( إِنَّ الْمُسْلِمِينَ وَالْمُسْلِمَاتِ وَالْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَالْقَانِتِينَ وَالْقَانِتَاتِ وَالصَّادِقِينَ وَالصَّادِقَاتِ وَالصَّابِرِينَ وَالصَّابِرَاتِ وَالْخَاشِعِينَ وَالْخَاشِعَاتِ وَالْمُتَصَدِّقِينَ وَالْمُتَصَدِّقَاتِ وَالصَّائِمِينَ وَالصَّائِمَاتِ وَالْحَافِظِينَ فُرُوجَهُمْ وَالْحَافِظَاتِ وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيرًا وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا (35)

القانتين : المطعين الخاضعين لله
ذكر حفظ الفروج بعد الصيام لان الصوم من اكبر العون على كسر الشهوة
***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,660
الإعجابات
752
نتابع
( وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلَا مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَنْ يَكُونَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ وَمَنْ يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالًا مُبِينًا (36)

ليس للمؤمنين اختيار مع الله ورسوله .بل يجب عليهم التسليم والطاعة لامر الله ورسوله .واحذر من هواى النفس
***

( وَإِذْ تَقُولُ لِلَّذِي أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَأَنْعَمْتَ عَلَيْهِ أَمْسِكْ عَلَيْكَ زَوْجَكَ وَاتَّقِ اللَّهَ وَتُخْفِي فِي نَفْسِكَ مَا اللَّهُ مُبْدِيهِ وَتَخْشَى النَّاسَ وَاللَّهُ أَحَقُّ أَنْ تَخْشَاهُ فَلَمَّا قَضَى زَيْدٌ مِنْهَا وَطَرًا زَوَّجْنَاكَهَا لِكَيْ لَا يَكُونَ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ حَرَجٌ فِي أَزْوَاجِ أَدْعِيَائِهِمْ إِذَا قَضَوْا مِنْهُنَّ وَطَرًا وَكَانَ أَمْرُ اللَّهِ مَفْعُولًا (37)
قضى زيد منها وطرا : طلقها

من استشار في فراق زوجته .ان تأمره بإمساكها وصلاح الحال فهو احسن من الفرقة
الرسول بلغ مما اوحي اليه .حتى هذا الامر الذي فيه عتابه
التعليم الفعلي ابلغ من القولي خصوصا اذا اقترن بالقول فذلك نور على نور
اعلم لا احد اعلى من النصيحة والموعظة

***
( مَا كَانَ عَلَى النَّبِيِّ مِنْ حَرَجٍ فِيمَا فَرَضَ اللَّهُ لَهُ سُنَّةَ اللَّهِ فِي الَّذِينَ خَلَوْا مِنْ قَبْلُ وَكَانَ أَمْرُ اللَّهِ قَدَرًا مَقْدُورًا (38)

حرج: اثم
***
( الَّذِينَ يُبَلِّغُونَ رِسَالَاتِ اللَّهِ وَيَخْشَوْنَهُ وَلَا يَخْشَوْنَ أَحَدًا إِلَّا اللَّهَ وَكَفَى بِاللَّهِ حَسِيبًا (39)
***
( مَا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِنْ رِجَالِكُمْ وَلَكِنْ رَسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا (40)

الرسول فهو كالاب لجميع امته في شفقته ورحمته .وفي برهم وتوقيرهم له
***
( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا اللَّهَ ذِكْرًا كَثِيرًا (41)

الذكر يكون بالقلب وباللسان

( وَسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلًا (42)

اكثر الذكر وهو سهل على العبد وعظيم الاجر
لا احد يعذر في ترك ذكر الله الا من غلب على عقله

***
( هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلَائِكَتُهُ لِيُخْرِجَكُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيمًا (43)

صل على النبي حتى يصلي الله عليك
حضور الدروس تصلي عليك الملائكة

***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,660
الإعجابات
752
نتابع
( تَحِيَّتُهُمْ يَوْمَ يَلْقَوْنَهُ سَلَامٌ وَأَعَدَّ لَهُمْ أَجْرًا كَرِيمًا (44)

الق السلام بتواضع على من هو دونك في السن او المنزلة عسى ان يكون سبب في سلام الله عليك
***
( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِدًا وَمُبَشِّرًا وَنَذِيرًا (45)
( وَدَاعِيًا إِلَى اللَّهِ بِإِذْنِهِ وَسِرَاجًا مُنِيرًا (46)

خمسة في وصف النبي في هذه الاية . وعظم مكانة النبي على سائر الخلق
قدمت البشارة على النذارة لان النبي غلب عليه التبشير وهو رحمة للعالمين
مشروعية الدعوة الى الله اذا كنت متاهل بالعلم والحلم
اخلاص الدعوة لله لا الى نفسه
سل الله يرزقك الاخلاص ويجنبك الرياء في الدعوة .وامر بالمعروف والنهي عن المنكر

***
( وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ بِأَنَّ لَهُمْ مِنَ اللَّهِ فَضْلًا كَبِيرًا (47)

الله امر النبي يبشر المؤمنين بان لهم عنده فضل كبير
بشر اخوة لك بفضل من الله لصبرهم على العبادة وعلى اقدار الله

***
( وَلَا تُطِعِ الْكَافِرِينَ وَالْمُنَافِقِينَ وَدَعْ أَذَاهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا (48)

حرمة طاعة الكافرين والمنافقين والفجرةوالظالمين فيما يتنافى مع مرضاة الله
النهي عن اذية الكافرين والمنافقين لان ممكن ذلك يجلبهم الى قبول الاسلام .وكف اذاهم للاسلام واهله

***
( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نَكَحْتُمُ الْمُؤْمِنَاتِ ثُمَّ طَلَّقْتُمُوهُنَّ مِنْ قَبْلِ أَنْ تَمَسُّوهُنَّ فَمَا لَكُمْ عَلَيْهِنَّ مِنْ عِدَّةٍ تَعْتَدُّونَهَا فَمَتِّعُوهُنَّ وَسَرِّحُوهُنَّ سَرَاحًا جَمِيلًا (49)
وسرحوهن: طلقوهن
الحكمة من تشريع التمتع بمتاع الدنيا لجبر خواطرهم لأجل فراقهن

***

( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِنَّا أَحْلَلْنَا لَكَ أَزْوَاجَكَ اللَّاتِي آتَيْتَ أُجُورَهُنَّ وَمَا مَلَكَتْ يَمِينُكَ مِمَّا أَفَاءَ اللَّهُ عَلَيْكَ وَبَنَاتِ عَمِّكَ وَبَنَاتِ عَمَّاتِكَ وَبَنَاتِ خَالِكَ وَبَنَاتِ خَالَاتِكَ اللَّاتِي هَاجَرْنَ مَعَكَ وَامْرَأَةً مُؤْمِنَةً إِنْ وَهَبَتْ نَفْسَهَا لِلنَّبِيِّ إِنْ أَرَادَ النَّبِيُّ أَنْ يَسْتَنْكِحَهَا خَالِصَةً لَكَ مِنْ دُونِ الْمُؤْمِنِينَ قَدْ عَلِمْنَا مَا فَرَضْنَا عَلَيْهِمْ فِي أَزْوَاجِهِمْ وَمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ لِكَيْلَا يَكُونَ عَلَيْكَ حَرَجٌ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا (50)
مما افاة الله عليك : انعم به عليك بالجهاد
***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,660
الإعجابات
752
نتابع
( تُرْجِي مَنْ تَشَاءُ مِنْهُنَّ وَتُؤْوِي إِلَيْكَ مَنْ تَشَاءُ وَمَنِ ابْتَغَيْتَ مِمَّنْ عَزَلْتَ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْكَ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ تَقَرَّ أَعْيُنُهُنَّ وَلَا يَحْزَنَّ وَيَرْضَيْنَ بِمَا آتَيْتَهُنَّ كُلُّهُنَّ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا فِي قُلُوبِكُمْ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيمًا حَلِيمًا (51)

ترجىي: تؤخر في المبيت عمن شئت من زوجاتك * وتؤوي : وتضم في المبيت * ابتغيت : طلبت المبيت عندها * عزلت :اخرت قسمها
ختمت الاية بصفة العلم والحلم .الله يعلم ما في القلوب . وترغيب الرسول في اليق الاحوال ب الحلم
تذكر الله يعلم ما في قلبك . فلا تجعل فيه الا ما يرضي الله

***
( لَا يَحِلُّ لَكَ النِّسَاءُ مِنْ بَعْدُ وَلَا أَنْ تَبَدَّلَ بِهِنَّ مِنْ أَزْوَاجٍ وَلَوْ أَعْجَبَكَ حُسْنُهُنَّ إِلَّا مَا مَلَكَتْ يَمِينُكَ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ رَقِيبًا (52)

الحث على تقديم الاخرة على الدنيا
***
( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَدْخُلُوا بُيُوتَ النَّبِيِّ إِلَّا أَنْ يُؤْذَنَ لَكُمْ إِلَى طَعَامٍ غَيْرَ نَاظِرِينَ إِنَاهُ وَلَكِنْ إِذَا دُعِيتُمْ فَادْخُلُوا فَإِذَا طَعِمْتُمْ فَانْتَشِرُوا وَلَا مُسْتَأْنِسِينَ لِحَدِيثٍ إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ يُؤْذِي النَّبِيَّ فَيَسْتَحْيِي مِنْكُمْ وَاللَّهُ لَا يَسْتَحْيِي مِنَ الْحَقِّ

* ناظرين اناه : منتظرين نضجه
* اداب الزيارة : قال ابن عباس نزلت على قوم كانوا يتحينون طعام النبي فيدخلون عليه قبل الطعام فيقعدون الى ان يطبخ ثم يأكلون ولا يخرجون .فأمروا ان لا يدخلوا حتى يؤذن لهم .وان ينصرفوا اذا اكلوا ( هذا اداب الله به الثقلاء )
هل مطالبة الناس بحقوقهم الشرعية يعتبر مخالف للاداب والاذوق العام ؟
الامر الشرعي في تركه ليس ادب وحياء . فالحزم اتباع الشرع
* من الادب مع العلماء عدم اطالة في الجلوس عند زيارتهم لكثرة انشغالهم

* درب نفسك على عدم الحياء من قول الحق والدعوة اليه
* سل الله يرزقك الجرأة والحكمة وحسن الادب في قول الحق

**
وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ وَمَا كَانَ لَكُمْ أَنْ تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلَا أَنْ تَنْكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِنْ بَعْدِهِ أَبَدًا إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِنْدَ اللَّهِ عَظِيمًا (53)

متاعا: شيء من اواني البيت
اثر نظر الرجل والمراة الى غير محارمهم تحضر خواطر الشيطان . الرؤية سبب التعلق والفتنة ( النظر سهم مسموم من سهام ابليس )
حرام الشرع الحرام واسبابه والطرق الموصله له ..فلابد البعد عنها بكل الطرق
الطريق الامثل لطهارة القلب التقوى ..ولكن ما كانت التقوى تصل بهم الى العصمة .لذلك حفظهم الله من الخواطر الشيطانية
* احذر الاختلاط بالنساء غير المحارم فهو طهارة لقلوب الرجال والنساء

***
( إِنْ تُبْدُوا شَيْئًا أَوْ تُخْفُوهُ فَإِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا (54)
***

نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,660
الإعجابات
752
نتابع
( لَا جُنَاحَ عَلَيْهِنَّ فِي آبَائِهِنَّ وَلَا أَبْنَائِهِنَّ وَلَا إِخْوَانِهِنَّ وَلَا أَبْنَاءِ إِخْوَانِهِنَّ وَلَا أَبْنَاءِ أَخَوَاتِهِنَّ وَلَا نِسَائِهِنَّ وَلَا مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ وَاتَّقِينَ اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدًا (55)

خصص النساء الامر بالتقوى لقلة تحفظهن .وكثرة استرسالهن والله اعلم
***

( إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا (56)
بين الله منزلة النبي في الملأ الاعلى .ثم امر الله العالم السفلي بالصلاة عليه .لجتمع الثناء عليه من اهل العلوي والسفلي جميعا
***
( إِنَّ الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَأَعَدَّ لَهُمْ عَذَابًا مُهِينًا (57)

يكون ايذاء الله ( يشتمني ابن ادم وليس له ان يشتمني .ويكذبني وليس له ان يكذبني .اما شتمه اياى فقوله : ان لي صاحبة وولدا .واما تكذيبه اياي فقوله : لا يعيدني كما بدأني )
* الله لا يضره الاذى شيء ولا ينفعه شيء

***
( وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُبِينًا (58)

ذكر حرمت المؤمنين بعد ذكر حرمة الرسول لنزول رتبتهم عن رتبة الرسول
* استغفر للمؤمنين خاصة من نالهم اذى منك بلسانك او بافعالك .الانسان لا يخلو من الخطأ

***
( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لِأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلَابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا (59)

الامر لغيره ينبغي ان يبدأ بأهله قبل غيرهم
* الحجاب الشرعي يخفي معالم المتحجبة حتى لا تعرف من هي

***
( لَئِنْ لَمْ يَنْتَهِ الْمُنَافِقُونَ وَالَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ وَالْمُرْجِفُونَ فِي الْمَدِينَةِ لَنُغْرِيَنَّكَ بِهِمْ ثُمَّ لَا يُجَاوِرُونَكَ فِيهَا إِلَّا قَلِيلًا (60)

المرجفون : الذين ينشرون الاخبار الكاذبة و كل ما توحي به نفسه وتوسوس به وتدعوا اليه من الشر من سب الاسلام واهله
لنغرينك بهم : لنسلطنك عليهم

الابتعاد عن اهل الشر او نفيهم من بلاد المسلمين
* عاقبة اهل النفاق الى بعد


( مَلْعُونِينَ أَيْنَمَا ثُقِفُوا أُخِذُوا وَقُتِّلُوا تَقْتِيلًا (61)
***
( سُنَّةَ اللَّهِ فِي الَّذِينَ خَلَوْا مِنْ قَبْلُ وَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلًا (62)
سنة الله ثابته لا تتبدل ولا تتغير
****
نكمل بعون الله

***
 
المشاركات
2,660
الإعجابات
752
نتابع
( يَسْأَلُكَ النَّاسُ عَنِ السَّاعَةِ قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِنْدَ اللَّهِ وَمَا يُدْرِيكَ لَعَلَّ السَّاعَةَ تَكُونُ قَرِيبًا (63)
***
( إِنَّ اللَّهَ لَعَنَ الْكَافِرِينَ وَأَعَدَّ لَهُمْ سَعِيرًا (64)


( خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا لَا يَجِدُونَ وَلِيًّا وَلَا نَصِيرًا (65)
***
( يَوْمَ تُقَلَّبُ وُجُوهُهُمْ فِي النَّارِ يَقُولُونَ يَا لَيْتَنَا أَطَعْنَا اللَّهَ وَأَطَعْنَا الرَّسُولَا (66)

خصت الوجوه بالذكر لان حر النار يؤذي الوجه اشد مما يؤذي بقية الجلد لان به الحواس الرقيقة العيون والافواه والاذان ( أفمن يتقي بوجهه سوء العذاب يوم القيامة )
* اللهم اصرف عني عذاب جهنم ان عذابها كان غراما

***
( وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءَنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا (67)
( رَبَّنَا آتِهِمْ ضِعْفَيْنِ مِنَ الْعَذَابِ وَالْعَنْهُمْ لَعْنًا كَبِيرًا (68)
***
( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ آذَوْا مُوسَى فَبَرَّأَهُ اللَّهُ مِمَّا قَالُوا وَكَانَ عِنْدَ اللَّهِ وَجِيهًا (69)

وجيهاً : عظيم القدر
قال ابن عباس ( كان حظياً عند الله لا يسأل شيئاً إلا أعطاه ) كان مستجاب الدعوة
* دافع عن شخص اتهم زورا وبهتاناً . ولا تؤذ مسلم .واحسن الى عباد الله

***
( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا (70)

سديدا : موافق للحق وخالي من الكذب والباطل
* اللهم سدد لساني واهد قلبي


( يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا (71)
العواقب الحسنة لحفظ اللسان وتحري القول السديد اي الصواب ..يتقبل اعمالكم وظفر بالخير كله
***
( إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَنْ يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الْإِنْسَانُ إِنَّهُ كَانَ ظَلُومًا جَهُولًا (72)

وأشفقن : خفن من الخيانة فيها
الامانة هي التزام الطاعة وترك المعاصي
* تذكر عظم الامانة التي تحملها ابن ادم


( لِيُعَذِّبَ اللَّهُ الْمُنَافِقِينَ وَالْمُنَافِقَاتِ وَالْمُشْرِكِينَ وَالْمُشْرِكَاتِ وَيَتُوبَ اللَّهُ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا (73)
اقسام الناس اتجاه العمل بالامانة :
* منافقون .اظهروا انهم قاموا بها ظاهرا لا باطنا * مشركون .تركوها ظاهرا وباطنا * مؤمنون .قائمون بها ظاهرا وباطنا

***
تم بحمد الله وفضله
تدبر وعمل من سورة الاحزاب
 
المشاركات
2,660
الإعجابات
752
نتابع

سورة سبأ (54 آية)

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ


( الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَلَهُ الْحَمْدُ فِي الْآخِرَةِ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْخَبِيرُ (1)
افتتاح السورة بالحمد لله للتنبيه هو متفرد بالعظمة
وكفران المشركين الذين حمدوا اشياء ليس لها تاثير .ونسوا حمد مالكها ومالك كل شيء


* من اكثر حمد الله في الدنيا حرى ان يكون ممن يحمده في الاخرة . وهذا من كمال عدل الله وحكمته ..حتى اهل العقاب ما دخلوا النار الا وقلوبهم حامدة وان العقاب نتيجة اعمالهم
***
( يَعْلَمُ مَا يَلِجُ فِي الْأَرْضِ وَمَا يَخْرُجُ مِنْهَا وَمَا يَنْزِلُ مِنَ السَّمَاءِ وَمَا يَعْرُجُ فِيهَا وَهُوَ الرَّحِيمُ الْغَفُورُ (2)
***
( وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَا تَأْتِينَا السَّاعَةُ قُلْ بَلَى وَرَبِّي لَتَأْتِيَنَّكُمْ عَالِمِ الْغَيْبِ لَا يَعْزُبُ عَنْهُ مِثْقَالُ ذَرَّةٍ فِي السَّمَاوَاتِ وَلَا فِي الْأَرْضِ وَلَا أَصْغَرُ مِنْ ذَلِكَ وَلَا أَكْبَرُ إِلَّا فِي كِتَابٍ مُبِينٍ (3)

ذكر انه عالم الغيب بعد ذكر البعث لان الله يعلم عظام الموته اين ذهبت واين تفرقت
***
( لِيَجْزِيَ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُولَئِكَ لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ (4)

اللهم جازني بالحسنات احسانا . وبالسيئات عفوا وغفرانا
مهم ::اعمل عمل صالح ..رجاء ان يغفر الله لك ويرزقك رزق كريم

***
( وَالَّذِينَ سَعَوْا فِي آيَاتِنَا مُعَاجِزِينَ أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مِنْ رِجْزٍ أَلِيمٌ (5)

كن ممن يدعوا الى دين الله .واحذر ان تكون ممن يسعى في الصد عن الدين
***
( وَيَرَى الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ الَّذِي أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ هُوَ الْحَقَّ وَيَهْدِي إِلَى صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ (6)

حين يؤمنون المؤمنين بالقران هو الحق والهداية استشعروا انه يصل للعزة

تعلم تعرف الحق من الباطل
العلم بالقران والسنة يوصلك للفلاح الدنيا والاخرة
***
( وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا هَلْ نَدُلُّكُمْ عَلَى رَجُلٍ يُنَبِّئُكُمْ إِذَا مُزِّقْتُمْ كُلَّ مُمَزَّقٍ إِنَّكُمْ لَفِي خَلْقٍ جَدِيدٍ (7)

الرجل هو النبي ولكن قصدو بالرجل نكرانه والسخرية منه وليس مهتمين بدعوته
***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,660
الإعجابات
752
نتابع
( أَفْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا أَمْ بِهِ جِنَّةٌ بَلِ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ فِي الْعَذَابِ وَالضَّلَالِ الْبَعِيدِ (8)
***
( أَفَلَمْ يَرَوْا إِلَى مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ إِنْ نَشَأْ نَخْسِفْ بِهِمُ الْأَرْضَ أَوْ نُسْقِطْ عَلَيْهِمْ كِسَفًا مِنَ السَّمَاءِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً لِكُلِّ
عَبْدٍ مُنِيبٍ (9)
كسفا : قطع من العذاب * منيب : راجع لله بالتوبة والطاعة

مهم ::قدرة الله في خلق السموات والارض وما فيهن . وهم محطين بهم من كل جانب . قادر على البعث وعلى تعجيل العقوبة . وكيف يأمنون الخسف والكسف كما فعل بقارون واصحاب الايكة
مهم ::من ينتفع بالايات العباد المنيبين لان كل ما كان العبد اكثر انابه الى الله كان انتفاعه اكثر بالايات الكونية .لان المنيب مقبل الى الله وراجع الى الله في كل اموره فصار قريب من ربه ولي له هم الا الاشتغال بمرضاته . فينظر للمخلوقات نظر فكر وعبرة .لا نظر غفلة غير نافعة

***
( وَلَقَدْ آتَيْنَا دَاوُودَ مِنَّا فَضْلًا يَا جِبَالُ أَوِّبِي مَعَهُ وَالطَّيْرَ وَأَلَنَّا لَهُ الْحَدِيدَ (10)
مهم :
:تنكير فضلا لتعظيم داود.. بالنبوة و ايتائه الزبور وايتائهحسن الصوت وطول العمر في الصلاح و الملك و العناية باصلاح الامة والقضاء بالعدل والشجاعة بالحرب وسعة النعمة عليه واغنائه عن الناس بما الهمه صنع دروع الحديد و تسبح معه الجبال والطير
***
( أَنِ اعْمَلْ سَابِغَاتٍ وَقَدِّرْ فِي السَّرْدِ وَاعْمَلُوا صَالِحًا إِنِّي بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (11)
مهم :
:وقدر في السرد : قدر هي المسامير تضع في الحلق الدروع حتى لا تكون الحلق صغيرة ضعيفة او كبيرة ثقيلة
تعلم اهل الفضل والعلم الصناعة والمهارات لا ينقص من مناصبهم بل زيادة في فضلهم لان يحصل لهم التواضع والاستغناء عن غيرهم وكسب الحلال الخلى عن الامتنان
* اتقن العمل على الوجه الذييرضي الله
* ليكن لك صنعة او مهارة تتقنها .تستعف بها عن الناس

***
( وَلِسُلَيْمَانَ الرِّيحَ غُدُوُّهَا شَهْرٌ وَرَوَاحُهَا شَهْرٌ وَأَسَلْنَا لَهُ عَيْنَ الْقِطْرِ وَمِنَ الْجِنِّ مَنْ يَعْمَلُ بَيْنَ يَدَيْهِ بِإِذْنِ رَبِّهِ وَمَنْ يَزِغْ مِنْهُمْ عَنْ أَمْرِنَا نُذِقْهُ مِنْ عَذَابِ السَّعِيرِ (12)

عين القطر: تسيل النحاس له
***

( يَعْمَلُونَ لَهُ مَا يَشَاءُ مِنْ مَحَارِيبَ وَتَمَاثِيلَ وَجِفَانٍ كَالْجَوَابِ وَقُدُورٍ رَاسِيَاتٍ اعْمَلُوا آلَ دَاوُودَ شُكْرًا وَقَلِيلٌ مِنْ عِبَادِيَ الشَّكُورُ (13)
وجفان كالجواب :احواض كبيرة التي يجمع فيها الماء
شكر الله يكون بالفعل كما يكون بالقول والنية
علم مسلم القران شكرا لله على تعلمك ( اللهم اجعلني من عبادك الشاكرين )
مهم :: روى عن داود ( قال يارب كيف اطيق شكرك على نعمك .والهامي وقدرتي على شكرك نعمة لك فقال داود الان عرفتني ..والشكر حقيقة الاعتراف بالنعمة للمنعم واستعمالها في طاعته .والكفران استعمالها في المعصية ..وقليل من يشكر الله

***
( فَلَمَّا قَضَيْنَا عَلَيْهِ الْمَوْتَ مَا دَلَّهُمْ عَلَى مَوْتِهِ إِلَّا دَابَّةُ الْأَرْضِ تَأْكُلُ مِنْسَأَتَهُ فَلَمَّا خَرَّ تَبَيَّنَتِ الْجِنُّ أَنْ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ الْغَيْبَ مَا لَبِثُوا فِي الْعَذَابِ الْمُهِينِ (14)

الجن لا يعلمون الغيب .ولا يعلمه الا الله
***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,660
الإعجابات
752
نتابع
( لَقَدْ كَانَ لِسَبَإٍ فِي مَسْكَنِهِمْ آيَةٌ جَنَّتَانِ عَنْ يَمِينٍ وَشِمَالٍ كُلُوا مِنْ رِزْقِ رَبِّكُمْ وَاشْكُرُوا لَهُ بَلْدَةٌ طَيِّبَةٌ وَرَبٌّ غَفُورٌ (15)

الله سلب النعمة عنهم لانهم كافرين غير شاكرين الله
سم الله واحمده على الاكل هذا شكر لله

***
( فَأَعْرَضُوا فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ سَيْلَ الْعَرِمِ وَبَدَّلْنَاهُمْ بِجَنَّتَيْهِمْ جَنَّتَيْنِ ذَوَاتَيْ أُكُلٍ خَمْطٍ وَأَثْلٍ وَشَيْءٍ مِنْ سِدْرٍ قَلِيلٍ (16)

سيل العرم: سيل شديد جرف السد واغرق البساتين * اكل خمط : ثمر مر كريه الطعم * واثل شجر لا ثمر له * سدر: شجر النبق كثيرالشوك
اعرضوا اهل سبأ عن شكر الله وطاعة الانبياء
الجزاء من جنس العمل بدلوا الشكر الحسن بالكفر القبيح

***
( ذَلِكَ جَزَيْنَاهُمْ بِمَا كَفَرُوا وَهَلْ نُجَازِي إِلَّا الْكَفُورَ (17)

احذر من كفر نعم الله
***
( وَجَعَلْنَا بَيْنَهُمْ وَبَيْنَ الْقُرَى الَّتِي بَارَكْنَا فِيهَا قُرًى ظَاهِرَةً وَقَدَّرْنَا فِيهَا السَّيْرَ سِيرُوا فِيهَا لَيَالِيَ وَأَيَّامًا آمِنِينَ (18)

المسافر ممكن يبيت في القرى الموجودة في طريق سفره ويؤمن على نفسه من الخوف من لناس المفسدين ويؤمن من الجوع وافات السفر
***
( فَقَالُوا رَبَّنَا بَاعِدْ بَيْنَ أَسْفَارِنَا وَظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ فَجَعَلْنَاهُمْ أَحَادِيثَ وَمَزَّقْنَاهُمْ كُلَّ مُمَزَّقٍ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِكُلِّ صَبَّارٍ شَكُورٍ (19)

تمنيهم زوال النعمة دليل على ما قد تبلغه العقول من الانحطاط المؤدي الى اختلال امور الامة من النزوح عن الاوطان والتشتت في الارض ويضطر الناس الى ارتكاب الاخطاء
* الجمع بين صبار على المكاره . شكور على النعم واجب المؤمن التخلق بهم

في القصة عدة عبر
فحالة مساكنهم ايه على رحمة الله وانعامه ...وفي ارسال سيل العرم ايه على انفراد الله بالتصرف ..وانعكاس حالهم من الرفاهية الى الشظف ايه على تقلب الاحوال وعدم الاطمئنان لدوام الحال في الخير والشر ..وايه ان الامن اساس العمران .
*مهم :: ادع بما ينفعك واحذر من الدعاء بما يضرك

***
( وَلَقَدْ صَدَّقَ عَلَيْهِمْ إِبْلِيسُ ظَنَّهُ فَاتَّبَعُوهُ إِلَّا فَرِيقًا مِنَ الْمُؤْمِنِينَ (20)

ابليس توعد لاغوينهم ولاضلنهم .وفعلا الناس اتبعت ابليس
قال الحسن ( لم يسل عليهم سيفا ولا ضربهم بسوط وانما وعدهم ومناهم فاغتروا )
* احذر وساوس الشيطان ونزعاته

***
( وَمَا كَانَ لَهُ عَلَيْهِمْ مِنْ سُلْطَانٍ إِلَّا لِنَعْلَمَ مَنْ يُؤْمِنُ بِالْآخِرَةِ مِمَّنْ هُوَ مِنْهَا فِي شَكٍّ وَرَبُّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ حَفِيظٌ (21)

ابليس ليس له قوة يقهر بها الانسان ولكن هو يزين الشهوة فيتبعوه
***
( قُلِ ادْعُوا الَّذِينَ زَعَمْتُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ لَا يَمْلِكُونَ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ فِي السَّمَاوَاتِ وَلَا فِي الْأَرْضِ وَمَا لَهُمْ فِيهِمَا مِنْ شِرْكٍ وَمَا لَهُ مِنْهُمْ مِنْ ظَهِيرٍ (22)
***

نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,660
الإعجابات
752
نتابع
( وَلَا تَنْفَعُ الشَّفَاعَةُ عِنْدَهُ إِلَّا لِمَنْ أَذِنَ لَهُ حَتَّى إِذَا فُزِّعَ عَنْ قُلُوبِهِمْ قَالُوا مَاذَا قَالَ رَبُّكُمْ قَالُوا الْحَقَّ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْكَبِيرُ (23)

عظم الشفاعة عند الله .الملائكة مع اصطفائهم لا يمنكهم ان يشفعوا لاحد حتى يؤذن لهم .فإذا اذن لهم صعقوا .فكيف تشفع الاصنام ؟ وكيف انتم تشفعوا ولا تعترفون بالقيامة؟
* ادع الله ان يشفعك فيمن تحب ..وان يشفع فيك الانبياء والملائكة وصالحي الخلق

العلي الكبير قد قضي الحق لكل احد بما يستحقه
* سل الله ان يملأ قلبك من خشيته وتعظيمه ومحبته

***
( قُلْ مَنْ يَرْزُقُكُمْ مِنَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ قُلِ اللَّهُ وَإِنَّا أَوْ إِيَّاكُمْ لَعَلَى هُدًى أَوْ فِي ضَلَالٍ مُبِينٍ (24)

اي واحد من الفرقين على هدى او على ضلال .بل واحد منا مصيب
نشكر الله على رزقه والله وحده هو الرزاق فلا تسأل سواه
***
( قُلْ لَا تُسْأَلُونَ عَمَّا أَجْرَمْنَا وَلَا نُسْأَلُ عَمَّا تَعْمَلُونَ (25)
***
( قُلْ يَجْمَعُ بَيْنَنَا رَبُّنَا ثُمَّ يَفْتَحُ بَيْنَنَا بِالْحَقِّ وَهُوَ الْفَتَّاحُ الْعَلِيمُ (26)

اسم الله الفتاح مع العليم لدلاله ان حكمه عدل لانه عليم لا يخطأ .والجور ينشأ عن جهل بالاحوال والعواقب والعجز والضعف النفسي
***

( قُلْ أَرُونِيَ الَّذِينَ أَلْحَقْتُمْ بِهِ شُرَكَاءَ كَلَّا بَلْ هُوَ اللَّهُ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (27)
***
( وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا كَافَّةً لِلنَّاسِ بَشِيرًا وَنَذِيرًا وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ (28)

بعث محمد الى جميع العالم
* استخدم في دعوتك التبشير بالخير والانذار من الشر

***
( وَيَقُولُونَ مَتَى هَذَا الْوَعْدُ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (29)
***
( قُلْ لَكُمْ مِيعَادُ يَوْمٍ لَا تَسْتَأْخِرُونَ عَنْهُ سَاعَةً وَلَا تَسْتَقْدِمُونَ (30)
***
( وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَنْ نُؤْمِنَ بِهَذَا الْقُرْآنِ وَلَا بِالَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَلَوْ تَرَى إِذِ الظَّالِمُونَ مَوْقُوفُونَ عِنْدَ رَبِّهِمْ يَرْجِعُ بَعْضُهُمْ إِلَى بَعْضٍ الْقَوْلَ يَقُولُ الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا لِلَّذِينَ اسْتَكْبَرُوا لَوْلَا أَنْتُمْ لَكُنَّا مُؤْمِنِينَ (31)

ولا بالذي بين يديه : من التوراة والانجيل والزبور
حال المشركين يوم الحساب محبوسون يتراجعون الكلام فيما بينهم باللوم والعتاب بعد ان كانوا بالدنيا اخلاء

***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,660
الإعجابات
752
نتابع
( قَالَ الَّذِينَ اسْتَكْبَرُوا لِلَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا أَنَحْنُ صَدَدْنَاكُمْ عَنِ الْهُدَى بَعْدَ إِذْ جَاءَكُمْ بَلْ كُنْتُمْ مُجْرِمِينَ (32)

,وصف المستضعفين بالمجرمين . نحن ما فعلنا بكم اكثر من انا دعوناكم فاتبعتمونا من غير دليل ولا برهان وخالفتم الادلة التي جاءت بها الرسل لشهوتكم واختياركم لذلك انتم مجرمين
* تجنب طاعة الكبراء في الباطل

***
( وَقَالَ الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا لِلَّذِينَ اسْتَكْبَرُوا بَلْ مَكْرُ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ إِذْ تَأْمُرُونَنَا أَنْ نَكْفُرَ بِاللَّهِ وَنَجْعَلَ لَهُ أَنْدَادًا وَأَسَرُّوا النَّدَامَةَ لَمَّا رَأَوُا الْعَذَابَ وَجَعَلْنَا الْأَغْلَالَ فِي أَعْنَاقِ الَّذِينَ كَفَرُوا هَلْ يُجْزَوْنَ إِلَّا مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (33)

الندامة : التحسر
كل تبعية مبنية على غير شرع الله تنقلب الى عداوة
* قال المستعفين كفرنا بمكركم بنا بالليل والنهار اي الدؤوب والدوام والاستمرار
* احذر من صداقة اهل النفاق الذين يمكرون ويتحايلون لصدك عن طاعة الله
لم يجهر الكافرون ( الذين استكبروا ) بالندامة يوم القيامة ..رأوا العذاب فزال عنهم الاحتجاج الذي احتج به بعضهم على بعض .وعلموا انهم يستحقوا العذاب فندموا سرا في انفسهم لخوفهم من الفضيحة في اقرارهم على انفسهم
* اهل الكفر والعصيان سيندمون اذا رأوا العذاب

***
( وَمَا أَرْسَلْنَا فِي قَرْيَةٍ مِنْ نَذِيرٍ إِلَّا قَالَ مُتْرَفُوهَا إِنَّا بِمَا أُرْسِلْتُمْ بِهِ كَافِرُونَ (34)
***
( وَقَالُوا نَحْنُ أَكْثَرُ أَمْوَالًا وَأَوْلَادًا وَمَا نَحْنُ بِمُعَذَّبِينَ (35)

ربط الكفار بين كثرة الاموال والاولاد وعدم العذاب لان الله يحبهم كيف اعطاهم في الدنيا ثم يعذبهم في الاخرة
* اللهم اجعلنا عند الرخاء من الشاكرين .وعند البلاء من الصابرين

***
( قُلْ إِنَّ رَبِّي يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَنْ يَشَاءُ وَيَقْدِرُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ (36)

سنة الله في تقسيم الرزق .بسطه او قبضه في الدنيا معلق بمشية الله .فقد يوسع الله على العاصي ويضيق على المؤمن المطيع ( وهذا ليس مقياس للنجاة في الاخرة )
***
( وَمَا أَمْوَالُكُمْ وَلَا أَوْلَادُكُمْ بِالَّتِي تُقَرِّبُكُمْ عِنْدَنَا زُلْفَى إِلَّا مَنْ آمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَأُولَئِكَ لَهُمْ جَزَاءُ الضِّعْفِ بِمَا عَمِلُوا وَهُمْ فِي الْغُرُفَاتِ آمِنُونَ (37)
***
( وَالَّذِينَ يَسْعَوْنَ فِي آيَاتِنَا مُعَاجِزِينَ أُولَئِكَ فِي الْعَذَابِ مُحْضَرُونَ (38)
***
( قُلْ إِنَّ رَبِّي يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَيَقْدِرُ لَهُ وَمَا أَنْفَقْتُمْ مِنْ شَيْءٍ فَهُوَ يُخْلِفُهُ وَهُوَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ (39)

الله يخلف على عبده اذا انفق .قد يعوض مثله او ازيد .وقد يعوض ثواب او يدخر له .وقد يعوض صحة او تعميرا ( ولله في خلقه اسرار )
* انفق من مالك في دعم مشروع دعوي راجيا الخلف من الله

***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,660
الإعجابات
752
نتابع
( وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ جَمِيعًا ثُمَّ يَقُولُ لِلْمَلَائِكَةِ أَهَؤُلَاءِ إِيَّاكُمْ كَانُوا يَعْبُدُونَ (40)
فائدة الاقتصار على تقرير الملائكة واستشهادهم على المشركين يوم القيامة . لان ابطال الاهية الملائكة يفيد ابطال الاهية ما هو دونها ممن عبد من دون الله
انطق بشهادة التوحيد .قاصدا التبرؤ من كل معبود سوى الله

***
( قَالُوا سُبْحَانَكَ أَنْتَ وَلِيُّنَا مِنْ دُونِهِمْ بَلْ كَانُوا يَعْبُدُونَ الْجِنَّ أَكْثَرُهُمْ بِهِمْ مُؤْمِنُونَ (41)

نزه الله وسبحه خاصة عند سماع ما ينقص عظمته اقتداء بالملائكة
حذر من السحر وان هذا منافي للدين

***
( فَالْيَوْمَ لَا يَمْلِكُ بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ نَفْعًا وَلَا ضَرًّا وَنَقُولُ لِلَّذِينَ ظَلَمُوا ذُوقُوا عَذَابَ النَّارِ الَّتِي كُنْتُمْ بِهَا تُكَذِّبُونَ (42)
***
( وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُنَا بَيِّنَاتٍ قَالُوا مَا هَذَا إِلَّا رَجُلٌ يُرِيدُ أَنْ يَصُدَّكُمْ عَمَّا كَانَ يَعْبُدُ آبَاؤُكُمْ وَقَالُوا مَا هَذَا إِلَّا إِفْكٌ مُفْتَرًى وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لِلْحَقِّ لَمَّا جَاءَهُمْ إِنْ هَذَا إِلَّا سِحْرٌ مُبِينٌ (43)

فرغ وقتا لنفسك واقرأ القران
***
( وَمَا آتَيْنَاهُمْ مِنْ كُتُبٍ يَدْرُسُونَهَا وَمَا أَرْسَلْنَا إِلَيْهِمْ قَبْلَكَ مِنْ نَذِيرٍ (44)

***
( وَكَذَّبَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَمَا بَلَغُوا مِعْشَارَ مَا آتَيْنَاهُمْ فَكَذَّبُوا رُسُلِي فَكَيْفَ كَانَ نَكِيرِ (45)
يحذر كفار هذه الامة عذاب الامم الماضية
***
( قُلْ إِنَّمَا أَعِظُكُمْ بِوَاحِدَةٍ أَنْ تَقُومُوا لِلَّهِ مَثْنَى وَفُرَادَى ثُمَّ تَتَفَكَّرُوا مَا بِصَاحِبِكُمْ مِنْ جِنَّةٍ إِنْ هُوَ إِلَّا نَذِيرٌ لَكُمْ بَيْنَ يَدَيْ عَذَابٍ شَدِيدٍ (46)
مهم ::
تقوموا بالنظر في امر محمد .قيام خالص لله ليس فيه اتباع هوى
النظر والتفكر الذ طلب منهم .هل جربتم على محمد كذب او رايتم فيه جنة او سحر او فساد او طامع في اموالكم ..فاذا عرفتم بهذ الفكر صدقه فما بال هذه المعاندة ؟

***
( قُلْ مَا سَأَلْتُكُمْ مِنْ أَجْرٍ فَهُوَ لَكُمْ إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى اللَّهِ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ (47)

صدق محمد بدعوته لله . لا يأخذ اموال على دعوته . اتباعكم للحق فهو لكم اي اجره لكم
لا تجعل الدين سلم تنال به عرض الدنيا .فالاخرة خير وابقى

***
( قُلْ إِنَّ رَبِّي يَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَّامُ الْغُيُوبِ (48)

يقذف بالحق : يرمي بحجج الحق على الباطل فيدمغه
وصف علام الغيوب اي عالم بالنوايا .والذي يعلم ذلك لا يجتريء على الله بادعائه باطلا انه ارسله اليكم

***
( قُلْ جَاءَ الْحَقُّ وَمَا يُبْدِئُ الْبَاطِلُ وَمَا يُعِيدُ (49)
***
( قُلْ إِنْ ضَلَلْتُ فَإِنَّمَا أَضِلُّ عَلَى نَفْسِي وَإِنِ اهْتَدَيْتُ فَبِمَا يُوحِي إِلَيَّ رَبِّي إِنَّهُ سَمِيعٌ قَرِيبٌ (50)

اللهم اجعل القران ربيع قلبي ونور صدري وجلاء حزني وذهاب همي
استغفر الله من ذنوب اقوالك
علمك الله السميع القريب يدعوك الى استشعار اجابة الله لك وقربه منك

***
( وَلَوْ تَرَى إِذْ فَزِعُوا فَلَا فَوْتَ وَأُخِذُوا مِنْ مَكَانٍ قَرِيبٍ (51)

فزعوا : خافوا عند معاينة العذاب * فلا فوت: فلا نجاة لهم
حال الكافر الفزع عند نزول الموت او نزول اي بأس له في الدنيا ..اوفزعهم من القبور من الصيحة

***
( وَقَالُوا آمَنَّا بِهِ وَأَنَّى لَهُمُ التَّنَاوُشُ مِنْ مَكَانٍ بَعِيدٍ (52)

وأنى لهم التناوش : كيف لهم تناول الايمان وهم في الاخرة ؟
***
( وَقَدْ كَفَرُوا بِهِ مِنْ قَبْلُ وَيَقْذِفُونَ بِالْغَيْبِ مِنْ مَكَانٍ بَعِيدٍ (53)

ويقذفون بالغيب : يرمون بالظنون الكاذبة
مهم : وصف رمى اهل الباطل للحق من مكان بعيد اي هم يقذفون الباطل ليدحض الحق ولكن لا سبيل الى ذلك .كما لا سبيل للرامى من مكان بعيد الى اصابته الغرض .كذلك من المحال الباطل يغلب الحق .وانما يكون له صولة وقت غفلة الحق عنه . واذا برز الحق وقاوم الباطل قمعه

***
( وَحِيلَ بَيْنَهُمْ وَبَيْنَ مَا يَشْتَهُونَ كَمَا فُعِلَ بِأَشْيَاعِهِمْ مِنْ قَبْلُ إِنَّهُمْ كَانُوا فِي شَكٍّ مُرِيبٍ (54)

باشياعهم : امثالهم من الامم السابقة
تذكير لمشركين مكة بما حل بالامم السابقة ليوقنوا سنة الله واحدة
* استقم على طاعة الله والزم العبادة قبل ان تشتهي العبادة فيحال بينك وبينها

***
تم بحمد الله وفضله
تدبر وعمل من سورة سبأ
 
المشاركات
2,660
الإعجابات
752
نتابع
سورة فاطر

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ


( الْحَمْدُ لِلَّهِ فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ جَاعِلِ الْمَلَائِكَةِ رُسُلًا أُولِي أَجْنِحَةٍ مَثْنَى وَثُلَاثَ وَرُبَاعَ يَزِيدُ فِي الْخَلْقِ مَا يَشَاءُ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (1)

فتحت السورة بالحمد لله حتى مؤذن بان صفات من عظمه الله ستذكر فيها .وجاءت السورة لاثبات التوحيد وتصديق الرسول
تأمل عظم خلق الله للملائكة .ومع ذلك هم في غاية الذلة والانكسار لله

***
( مَا يَفْتَحِ اللَّهُ لِلنَّاسِ مِنْ رَحْمَةٍ فَلَا مُمْسِكَ لَهَا وَمَا يُمْسِكْ فَلَا مُرْسِلَ لَهُ مِنْ بَعْدِهِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (2)

لا يستطيع احد من الخلق امساك شيء كتبه الله لك ( هو العزيز فيما امسك . الحكيم فيما ارسل )
***
( يَا أَيُّهَا النَّاسُ اذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ هَلْ مِنْ خَالِقٍ غَيْرُ اللَّهِ يَرْزُقُكُمْ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ فَأَنَّى تُؤْفَكُونَ (3)

فأنى تؤفكون : كيف تصرفون عن توحيده ؟
الله المستقل بالخلق والرزق والعباده وحده لا شريك له

***
( وَإِنْ يُكَذِّبُوكَ فَقَدْ كُذِّبَتْ رُسُلٌ مِنْ قَبْلِكَ وَإِلَى اللَّهِ تُرْجَعُ الْأُمُورُ (4)

* من العزاء للداعية ان الاعراض والتكذيب قد وقع للرسل من قبله
***
( يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ فَلَا تَغُرَّنَّكُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَلَا يَغُرَّنَّكُمْ بِاللَّهِ الْغَرُورُ (5)

وعد الله حق فبادر اوقاتك بالاعمال الصالحة
اللهم لا تجعل الدنيا اكبر همي . ولا مبلغ علمي ولا الى النار مصيري

الاغترار بالدنيا يكون بالانشغال بنعيمها عن الاخرة حتى يقول ( ياليتني قدمت لحياتي )
هنا التحذير من غرورين
*غرور يغتره المرء من تلقاء نفسه بالدنيا ما يتوهمه خيرا ولا ينظر في عواقبه بحيث تخفى مضاره في الاول ولا يظن انه من الشيطان
* غرور يتلقاه ممن يغره وهو الشيطان الانس والجن


***
( إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا إِنَّمَا يَدْعُو حِزْبَهُ لِيَكُونُوا مِنْ أَصْحَابِ السَّعِيرِ (6)
مهم ::
امر الله باتخاذ الشيطان عدو مطلق ولم يامر بالصفح والعفو عنه لان اذا لم تتاخذه عدو لم يرقب المسلم مكائده ومخادعته .ولابد العمل بخلاف ما يدعوا اليه . ومقته بالعمل الصالح
* تعادي ابليس بطاعة الله وعدم طاعة الشيطان
الفضيل يقول ( يا كذاب يا مفتر اتق الله ولا تسب الشيطان في العلانية وانت صديقه في السر )
ابن السماك يقول ( يا عجبا لمن عصى المحسن بعد معرفته بإحسانه .واطاع اللعين بعد معرفته بعداوته )
* تذكر عداوة الشيطان لك كل صباح ومساء واستعذ بالله منه .وكن على حذر

***
( الَّذِينَ كَفَرُوا لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ وَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ كَبِيرٌ (7)
***
( أَفَمَنْ زُيِّنَ لَهُ سُوءُ عَمَلِهِ فَرَآهُ حَسَنًا فَإِنَّ اللَّهَ يُضِلُّ مَنْ يَشَاءُ وَيَهْدِي مَنْ يَشَاءُ فَلَا تَذْهَبْ نَفْسُكَ عَلَيْهِمْ حَسَرَاتٍ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ بِمَا يَصْنَعُونَ (8)

فلا تذهب نفسك : فلا تهلكها * حسرات : حزن على كفر الضالين
* مهم :: الزم السنة واحذر البدعة واتباع الهوى والعاطفة حتى لا تكون ممن زين له سوء عمله فراه حسنا

***
( وَاللَّهُ الَّذِي أَرْسَلَ الرِّيَاحَ فَتُثِيرُ سَحَابًا فَسُقْنَاهُ إِلَى بَلَدٍ مَيِّتٍ فَأَحْيَيْنَا بِهِ الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا كَذَلِكَ النُّشُورُ (9)

فتثير : تحرك
***
( مَنْ كَانَ يُرِيدُ الْعِزَّةَ فَلِلَّهِ الْعِزَّةُ جَمِيعًا إِلَيْهِ يَصْعَدُ الْكَلِمُ الطَّيِّبُ وَالْعَمَلُ الصَّالِحُ يَرْفَعُهُ وَالَّذِينَ يَمْكُرُونَ السَّيِّئَاتِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ وَمَكْرُ أُولَئِكَ هُوَ يَبُورُ (10)

يبور : يفسد ويبطل
العزة لله جميعا .فاطلبها من الله فقط .العزة بيد الله ولا تنال الى بطاعته
*العمل الصالح امط الاذى عن الطريق .او ساعد محتاج بجهدك او بمالك ابتغاء وجه الله

***
( وَاللَّهُ خَلَقَكُمْ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ مِنْ نُطْفَةٍ ثُمَّ جَعَلَكُمْ أَزْوَاجًا وَمَا تَحْمِلُ مِنْ أُنْثَى وَلَا تَضَعُ إِلَّا بِعِلْمِهِ وَمَا يُعَمَّرُ مِنْ مُعَمَّرٍ وَلَا يُنْقَصُ مِنْ عُمُرِهِ إِلَّا فِي كِتَابٍ إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ (11)
***
 
المشاركات
2,660
الإعجابات
752
نتابع
( وَمَا يَسْتَوِي الْبَحْرَانِ هَذَا عَذْبٌ فُرَاتٌ سَائِغٌ شَرَابُهُ وَهَذَا مِلْحٌ أُجَاجٌ وَمِنْ كُلٍّ تَأْكُلُونَ لَحْمًا طَرِيًّا وَتَسْتَخْرِجُونَ حِلْيَةً تَلْبَسُونَهَا وَتَرَى الْفُلْكَ فِيهِ مَوَاخِرَ لِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْلِهِ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ (12)
***
( يُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَيُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لِأَجَلٍ مُسَمًّى ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ لَهُ الْمُلْكُ وَالَّذِينَ تَدْعُونَ مِنْ دُونِهِ مَا
يَمْلِكُونَ مِنْ قِطْمِيرٍ (13)
قطمير: هي القشرة الرقيقة البيضاء على النواة
من يدعى من دون الله لا يملك شيئا حتى ولا القطمير .فكيف يدعون وهم غير مالكين لشيء

* **
( إِنْ تَدْعُوهُمْ لَا يَسْمَعُوا دُعَاءَكُمْ وَلَوْ سَمِعُوا مَا اسْتَجَابُوا لَكُمْ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكْفُرُونَ بِشِرْكِكُمْ وَلَا يُنَبِّئُكَ مِثْلُ خَبِيرٍ (14)

بطلان عبادة الاصنام في الدنيا والاخرة
***
( يَا أَيُّهَا النَّاسُ أَنْتُمُ الْفُقَرَاءُ إِلَى اللَّهِ وَاللَّهُ هُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ (15)

الحكمة من وصف عموم الناس فقراء .ربما احدث في نفوس اهل العزة اعجاب بانفسهم ومرغوب في ضمهم الى جماعة المسلمين . فين الله لهم هو غني عنهم ودينه لا يعتز بامثالهم
الخطاب لجميع الناس انهم فقراء الى الله من جميع الوجوه
فقراء في ايجادهم فلولا الله لم يوجدوا
فقراء في اعدادهم بالقوى .وبالامداد بالقوت والرزق والنعم الظاهرة والباطنة
فقراء في صرف النقم والكرب عنهم
* قرن صفة الغني بالحميد ..ليس كل غني نافع الناس الا اذا كان جوادا ...ولكن الله الغني الحميد اي النافع خلقه المنعم عليهم
* الله اقرب الى القلوب المنكسره له

***
( إِنْ يَشَأْ يُذْهِبْكُمْ وَيَأْتِ بِخَلْقٍ جَدِيدٍ (16)


( وَمَا ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ بِعَزِيزٍ (17)
***
( وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى وَإِنْ تَدْعُ مُثْقَلَةٌ إِلَى حِمْلِهَا لَا يُحْمَلْ مِنْهُ شَيْءٌ وَلَوْ كَانَ ذَا قُرْبَى إِنَّمَا تُنْذِرُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ بِالْغَيْبِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَمَنْ تَزَكَّى فَإِنَّمَا يَتَزَكَّى لِنَفْسِهِ وَإِلَى اللَّهِ الْمَصِيرُ (18)

مثقلة : نفس مثقلة بالخطايا * حملها : ذنوب التي اثقلتها
الانذار لا ينفع الا الذين يخشون ربهم
احرص على الاستفادة من الوعظ .تكن من اهل خشية الله
تزكى من مالك او اعمل اي عمل صالح
اللهم ات نفسي تقواها .وزكها انت خير من زكاها .انت وليها ومولاها

***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,660
الإعجابات
752
نتابع
( وَمَا يَسْتَوِي الْأَعْمَى وَالْبَصِيرُ (19)
( وَلَا الظُّلُمَاتُ وَلَا النُّورُ (20)
( وَلَا الظِّلُّ وَلَا الْحَرُورُ (21)

الحرور : الريح الحارة
***
( وَمَا يَسْتَوِي الْأَحْيَاءُ وَلَا الْأَمْوَاتُ إِنَّ اللَّهَ يُسْمِعُ مَنْ يَشَاءُ وَمَا أَنْتَ بِمُسْمِعٍ مَنْ فِي الْقُبُورِ (22)

تمثيل بين الكفار والموتى . من لم يؤمن فهو كالميت . وهو عدم سماعه للبراهين كاالميت
الله يهدي من يشاء . الكافر محروم الانتفاع بالقران

***
( إِنْ أَنْتَ إِلَّا نَذِيرٌ (23)
( إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ بِالْحَقِّ بَشِيرًا وَنَذِيرًا وَإِنْ مِنْ أُمَّةٍ إِلَّا خَلَا فِيهَا نَذِيرٌ (24)
( وَإِنْ يُكَذِّبُوكَ فَقَدْ كَذَّبَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ جَاءَتْهُمْ رُسُلُهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ وَبِالزُّبُرِ وَبِالْكِتَابِ الْمُنِيرِ (25)

الزبر : كتب مجموع فيها الكثير من الاحكام
***
( ثُمَّ أَخَذْتُ الَّذِينَ كَفَرُوا فَكَيْفَ كَانَ نَكِيرِ (26)

نكير : عقوبتي لهم
***
( أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ أَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجْنَا بِهِ ثَمَرَاتٍ مُخْتَلِفًا أَلْوَانُهَا وَمِنَ الْجِبَالِ جُدَدٌ بِيضٌ وَحُمْرٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهَا وَغَرَابِيبُ سُودٌ (27)

جدد: ذات خطوط مختلفة الالوان
***
( وَمِنَ النَّاسِ وَالدَّوَابِّ وَالْأَنْعَامِ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ كَذَلِكَ إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ غَفُورٌ (28)

قال الربيع ( من لم يخش الله فليس بعالم ) وقال ابن مسعود ( كفى بخشية الله علما .وبالاغترار به جهلا ) وقال مجاهد ( انما الفقيه من يخاف الله ) * العالم الحق من كان علمه يقربه من خشية الله .وعلى حسب مقدار العلم تقوى الخشية .. والعلوم التي لا تتعلق بمعرفة الله ليس علوم مقربة لخشية الله
***
( إِنَّ الَّذِينَ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَأَنْفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرًّا وَعَلَانِيَةً يَرْجُونَ تِجَارَةً لَنْ تَبُورَ (29)

لتالي القران بدون تدبر ثواب . وكن معتبرا متفكرا بقرائته
هم يخلصون باعمالهم ولا يرجون منها المقصد والنية السيئة
التجارة مع الله لن تبور اي لن تهلك او تكسد
تصدق بصدقه لا يعلمها الا الله .وبصدقة علانية لعله يقتدي بك غيرك
***

( لِيُوَفِّيَهُمْ أُجُورَهُمْ وَيَزِيدَهُمْ مِنْ فَضْلِهِ إِنَّهُ غَفُورٌ شَكُورٌ (30)
***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,660
الإعجابات
752
نتابع
( وَالَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ مِنَ الْكِتَابِ هُوَ الْحَقُّ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ إِنَّ اللَّهَ بِعِبَادِهِ لَخَبِيرٌ بَصِيرٌ (31)
***
( ثُمَّ أَوْرَثْنَا الْكِتَابَ الَّذِينَ اصْطَفَيْنَا مِنْ عِبَادِنَا فَمِنْهُمْ ظَالِمٌ لِنَفْسِهِ وَمِنْهُمْ مُقْتَصِدٌ وَمِنْهُمْ سَابِقٌ بِالْخَيْرَاتِ بِإِذْنِ اللَّهِ ذَلِكَ هُوَ الْفَضْلُ الْكَبِيرُ (32)

ظالم لنفسه : بفعل بعض المعاصي * مقتصد : يؤدي الواجبات ويجتنب المحرمات * سابق بالخيرات : مجتهد في عمل لصالحات فرضها ونفلها
هذه الاصناف في امة محمد
سابق بالخيرات باذن الله وتوفيقه ومعونته حتى لا يغتر بعمله ويشكر الله على ما انعم به
اللهم ارزقني حفظ القران والعمل به والدعوة اليه
سابق جماعة بفعل الخير . لا تعظم نفسك ولا تستكثر عملك .فعائشة تعد نفسها من الظالمات لانفسهن
من اصطفاه الله ورثه علم الكتاب والعمل به
شمل الله ربنا الظالم لنفسه مع عباده المصطفين

***
( جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَهَا يُحَلَّوْنَ فِيهَا مِنْ أَسَاوِرَ مِنْ ذَهَبٍ وَلُؤْلُؤًا وَلِبَاسُهُمْ فِيهَا حَرِيرٌ (33)

عدن : اقامة
من اراد لباس اهل الجنة فليبتعد عن اللباس المحرم في الدنيا

***
( وَقَالُوا الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَذْهَبَ عَنَّا الْحَزَنَ إِنَّ رَبَّنَا لَغَفُورٌ شَكُورٌ (34)

احزن اهل الايمان في الدنيا حزن النار و الموت و الذنوب و لا يدرون ما يصنع الله بهم والخوف من رد الطاعات
***
( الَّذِي أَحَلَّنَا دَارَ الْمُقَامَةِ مِنْ فَضْلِهِ لَا يَمَسُّنَا فِيهَا نَصَبٌ وَلَا يَمَسُّنَا فِيهَا لُغُوبٌ (35)

لغوب : اعياء وتعب
الجنة دار المقامة اي الاقامة الخالدة
اعمالنا ليس كافيه لدخول الجنة بل ندخل بفضل ورحمة الله

***
( وَالَّذِينَ كَفَرُوا لَهُمْ نَارُ جَهَنَّمَ لَا يُقْضَى عَلَيْهِمْ فَيَمُوتُوا وَلَا يُخَفَّفُ عَنْهُمْ مِنْ عَذَابِهَا كَذَلِكَ نَجْزِي كُلَّ كَفُورٍ (36)

لا موت لاهل النار حتى لا تبطل حواسهم فيستريحوا
***
( وَهُمْ يَصْطَرِخُونَ فِيهَا رَبَّنَا أَخْرِجْنَا نَعْمَلْ صَالِحًا غَيْرَ الَّذِي كُنَّا نَعْمَلُ أَوَلَمْ نُعَمِّرْكُمْ مَا يَتَذَكَّرُ فِيهِ مَنْ تَذَكَّرَ وَجَاءَكُمُ النَّذِيرُ فَذُوقُوا فَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ نَصِيرٍ (37)

العمل الصالح الذي يتمناه اهل النار قول لا اله الا الله اي الايمان والطاعة
***
( إِنَّ اللَّهَ عَالِمُ غَيْبِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ (38)

***
نكمل بعون الله
 
المشاركات
2,660
الإعجابات
752
نتابع
(هُوَ الَّذِي جَعَلَكُمْ خَلَائِفَ فِي الْأَرْضِ فَمَنْ كَفَرَ فَعَلَيْهِ كُفْرُهُ وَلَا يَزِيدُ الْكَافِرِينَ كُفْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ إِلَّا مَقْتًا وَلَا يَزِيدُ الْكَافِرِينَ كُفْرُهُمْ إِلَّا خَسَارًا (39)
ذ
(قُلْ أَرَأَيْتُمْ شُرَكَاءَكُمُ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ أَرُونِي مَاذَا خَلَقُوا مِنَ الْأَرْضِ أَمْ لَهُمْ شِرْكٌ فِي السَّمَاوَاتِ أَمْ آتَيْنَاهُمْ كِتَابًا فَهُمْ عَلَى بَيِّنَتٍ مِنْهُ بَلْ إِنْ يَعِدُ الظَّالِمُونَ بَعْضُهُمْ بَعْضًا إِلَّا غُرُورًا (40)
( إِنَّ اللَّهَ يُمْسِكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ أَنْ تَزُولَا وَلَئِنْ زَالَتَا إِنْ أَمْسَكَهُمَا مِنْ أَحَدٍ مِنْ بَعْدِهِ إِنَّهُ كَانَ حَلِيمًا غَفُورًا (41)
( وَأَقْسَمُوا بِاللَّهِ جَهْدَ أَيْمَانِهِمْ لَئِنْ جَاءَهُمْ نَذِيرٌ لَيَكُونُنَّ أَهْدَى مِنْ إِحْدَى الْأُمَمِ فَلَمَّا جَاءَهُمْ نَذِيرٌ مَا زَادَهُمْ إِلَّا نُفُورًا (42)
( اسْتِكْبَارًا فِي الْأَرْضِ وَمَكْرَ السَّيِّئِ وَلَا يَحِيقُ الْمَكْرُ السَّيِّئُ إِلَّا بِأَهْلِهِ فَهَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا سُنَّتَ الْأَوَّلِينَ فَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّتِ اللَّهِ تَبْدِيلًا وَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّتِ اللَّهِ تَحْوِيلًا (43)
( أَوَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَيَنْظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَكَانُوا أَشَدَّ مِنْهُمْ قُوَّةً وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعْجِزَهُ مِنْ شَيْءٍ فِي السَّمَاوَاتِ وَلَا فِي الْأَرْضِ إِنَّهُ كَانَ عَلِيمًا قَدِيرًا (44)
( وَلَوْ يُؤَاخِذُ اللَّهُ النَّاسَ بِمَا كَسَبُوا مَا تَرَكَ عَلَى ظَهْرِهَا مِنْ دَابَّةٍ وَلَكِنْ يُؤَخِّرُهُمْ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى فَإِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ فَإِنَّ اللَّهَ كَانَ بِعِبَادِهِ بَصِيرًا (45)
 
أعلى