العلم ثم العمل به ثم تعليمه

المشاركات
3,139
الإعجابات
890
#41
( فَمَن يُرِدِ اللَّـهُ أَن يَهدِيَهُ يَشرَح صَدرَهُ لِلإِسلامِ وَمَن يُرِد أَن يُضِلَّهُ يَجعَل صَدرَهُ ضَيِّقًا حَرَجًا كَأَنَّما يَصَّعَّدُ فِي السَّماءِ )
علامة الهداية التي تحسها بنفسك أحب فعل الخير متلذذاً به غير مستثقل منه
الضال كأنه يحاول الصعود الى السماء وذلك غير ممكن فكذلك يصعب عليه الايمان
***
( وَكَذلِكَ نُوَلّي بَعضَ الظّالِمينَ بَعضًا بِما كانوا يَكسِبونَ ﴿١٢٩﴾
اذا رأيت ظالم ينتقم من ظالم فقف وانظر فيه متعجب
حذر من الظلم مذكر انه لا يفلح في الدنيا ولا الاخرة
اذا رايت الظالم يتمادى في غيه فلا تحزن .فإن الله سينزل عذابه عليهم
***
يصير المرء شريك للشيطان عندما يزين المعصية
***
( وَلا تُسرِفوا إِنَّهُ لا يُحِبُّ المُسرِفينَ ﴿١٤١﴾
لو ذهب انفقه رجل في طاعة الله لم يكن مسرف . ولو انفق درهم في معصية الله كان مسرف
***
( وَأَوفُوا الكَيلَ وَالميزانَ بِالقِسطِ لا نُكَلِّفُ نَفسًا إِلّا وُسعَها
ذكر انه لايكلف نفس إلا وسعها بعد ذكر الامر بإيفاء الكيل.
***
لا تسوف التوبة والعمل الصالح فقد يأتي عليك زمن لا تمكن فيه
***
( قُل إِنَّ صَلاتي وَنُسُكي وَمَحيايَ وَمَماتي لِلَّـهِ رَبِّ العالَمينَ ﴿١٦٢﴾
*محياي بالعمل الصالح ..ومماتي اذا مت على الايمان لله
***
( قُل أَغَيرَ اللَّـهِ أَبغي رَبًّا وَهُوَ رَبُّ كُلِّ شَيءٍ وَلا تَكسِبُ كُلُّ نَفسٍ إِلّا عَلَيها وَلا تَزِرُ وازِرَةٌ وِزرَ أُخرى ثُمَّ إِلى رَبِّكُم مَرجِعُكُم فَيُنَبِّئُكُم بِما كُنتُم فيهِ تَختَلِفونَ ﴿١٦٤﴾

***
( وَهُوَ الَّذي جَعَلَكُم خَلائِفَ الأَرضِ وَرَفَعَ بَعضَكُم فَوقَ بَعضٍ دَرَجاتٍ لِيَبلُوَكُم في ما آتاكُم إِنَّ رَبَّكَ سَريعُ العِقابِ وَإِنَّهُ لَغَفورٌ رَحيمٌ﴿١٦٥﴾
***

نكمل بعون الله
 
المشاركات
3,139
الإعجابات
890
#42
( وهو القاهر فوق عباده ) فلا يتحرك متحرك ولا يسكن ساكن إلا بمشيئتة
(الذين يسمعون ) بقلوبهم ما ينفعهم والاستجابه وهم احياء القلوب .واما اموات القلوب لا يستجبون .والا فمجرد سماع الأذن يشترك به البر والفاجر .
***

(فلولا إذ جاءهم بأسنا تضرعوا ولكن قست قلوبهم وزين لهم الشيطان ما كانوا يعملون )
(فلما نسوا ما ذكروا به فتحنا عليهم أبواب كل شيء حتى إذافرحوا بما أتوا أخذناهم بغتة فإذا هم مبلسون ) مبلسون اي يأسون من كل خير
***
.ملاحظة مهمة اذا كان الوعظ يزيد الموعظ شرا الى شره فترك الوعظ واجب .

" اذا كان العبد لم يلبس ايمانه بظلم ولا بشرك ولا معاصي حصل له الامن التام والهداية التامه....وان كان لم يلبس ايمانه بالشرك ولكنه يعمل السيئات حصل له اصل الهداية واصل الامن وان لم يحصل له كمالها ...والذي لم يحصل له الامن والهداية فحظهم الضلال والشقاء
***

( قد جاءكم بصائر من ربكم فمن أبصر فلنفسه ومن عمي فعليها وما أنا عليكم بحفيظ)
( وإن تطع أكثر من في الأرض يضلوك عن سبيل الله )


( وذروا ظاهر الإثم وباطنه ) كثير من الناس تخفي عليه كثير من المعاصي خاصة معاصي القلب كاكبر والعجب والرياء وهو لايحس به وهذا من الاعراض عن العلم وعدم البصيرة .

(وإن الشياطين ليوحون إلى أوليائهم ...ليجادلوكم )
***
( فمن يرد الله أن يهديه يشرح صدره للإسلام ومن يرد أن يضله يجعل صدره ضيقاً) اي من انشرح صدره للاسلام اي اتسع فاستنار بنور الايمان واحب الخير متلذذا به وهذا علامه على ان الله هداه ومن عليه بالتوفيق .....ومن علامة من يرد الله ان يضله يكون صدره في غاية الضيق عن الايمان والعلم وانغمس في الشبهات فلا يصل له الخير ولا لفعل الخير

.وان الله لم يجبر العباد على افعالهم بل خيرهم فان شاؤوا فعلوا او لم يفعلوا


( لا نكلف نفساًإلا وسعها ) بقدر لا تضيق منه
***

قال الرسول عن الله انه قال ( أنا أغنى الشركاء عن الشرك .من اشرك معي شيئا تركته وشركه )
***

ما سبق من سورة الانعام فلله الحمد والثناء
وسوف نبدأ بسورة الأعراف بعون الله

 
أعلى