أسباب الم الظهر وأعراض وطرق علاج العمود الفقرى

المشاركات
2
الإعجابات
2
#1
الظهر هو مبنى مركب يتكون من عظام، عضلات، أربطة (Ligaments)، أوتار وفقرات (Disks) هي عبارة عن بطانة مستديرة الشكل مصنوعة من مادة غضروفية - والتي تستخدم لكبح الارتجاجات بين فقرات العمود الفقري.


آلام الظهر يمكن أن تصبح مزمنة إذا استمرت 3 أشهر أو أكثر، وهى من المشاكل الشائعة وغالبًا ما تجلب الراحة المؤقتة من خلال تناول العلاج المناسب، وعادة ما ترتبط آلام الظهر بالعمر، ولكن يمكن أن تنتج أيضًا عن إصابة سابقة، وفقاً لما ذكره موقع "جون هوبكنز ميديسين".


اسباب الم الظهر عديدة والتي يمكن أن تحدث في أي من مركبات الظهر المختلفة، ولكن أحيانا لا يمكن تحديد اسباب الام الظهر لدى بعض المرضى وفيما يلى سنقوم بسرد اهم اسباب الام الظهر وايضا اهم طرق علاج العمود الفقري سواء جراحيا او من خلال الطرق العلاجية الطبيعية.

التوتر العضلي:
في اغلب الحالات تكون اسباب الام الظهر ناجمة عن توتر (شد) العضلات (Muscular tension) والأربطة، جراء القيام برفع وزن ثقيل بشكل غير صحيح، أو نتيجة لحركة فجائية غير صحيحة.
أحيانا يمكن أن تتسبب التشنجات بالعضلات بالام الظهر.

مشاكل في مبنى الظهر:
في حالات معينة تعود اسباب الم الظهر إلى مشاكل في مبنى الظهر نفسه، مثل الإصابة بفقرة بارزة أو ممزقة (Protruded or Ruptured Disk).


فالأقراص الفقرية تستخدم ككابح بين فقرات العمود الفقري. ويمكن، أحيانا أن تتحرك المادة اللزجة المتواجدة داخل غلاف القرص الفقري، من مكانها وتبرز، أو تمزق القرص، ما يؤدي إلى الضغط على عصب معين.


وعلى الرغم من ذلك فأن اغلب الأشخاص الذين يعانون من قرص فقري بارز أو ممزق لا يعانون أي الام نتيجة هذا الوضع.

عرق النساء (sciatica):
في حالة قام القرص الفقري البارز أو الممزق بالضغط على احد الأعصاب الرئيسية في منطقة الظهر، يمكن للالم الناتج عن هذا الضغط أن ينتقل باتجاه الرجل والتسبب بعرق النسا، وهو ألم حاد جدا، يسبب وخزاً ابتداء من مؤخرة الإنسان وعلى امتداد الجانب الخلفي لساقه.

التهاب المفاصل (arthritis):
المفاصل الأكثر عرضة للإصابة كنتيجة لمرض الفصال العظمي (osteoarthritis) هي: الحوض، اليدين، الركبتين والقسم السفلي من الظهر.


في حالات معينة يمكن للفصال العظمي في العمود الفقري أن يؤدي إلى تضييق المنطقة التي تحيط بالعمود الفقري، وهذا الوضع يسمى بلغة الطب "تضيق العامود الفقري"

شذوذ في مبنى الهيكل العظمي:
من الممكن أن تظهر الام الظهر في حال وجود انحناءات غير سليمة في العامود الفقري.


إذا أصبحت هذه الانحناءات مسالة مبالغ فيها، فمن المحتمل ان يظهر القسم العلوي للظهر وكأنه أكثر تحدبا من العادة والقسم السفلي للظهر يبدو وكأنه أكثر تقعرا من العادة.


الجنف (scoliosis) هو وضع طبي يكون فيه العامود الفقري منحنيا للاتجاه الجانبي وهذه الظاهرة من الممكن أن تؤدي لالام الظهر.

هشاشة العظام (Osteoporosis):
من الممكن أن تظهر كسور الاجهاد (Stress Fractures) في فقرات العامود الفقري في حالة هشاشة العظام ووجود ثغرات بداخلها.

ما هو علاج تقويم العمود الفقري؟
المعالجة اليدوية لتقويم العمود الفقري هي إجراء يقوم خلاله متخصصون مدربون (خبراء في المعالجة اليدوية) باستخدام أيديهم أو أدوات صغيرة لعمل ضغط موجّه ومفاجئ على أحد مفاصل العمود الفقري. ويهدف هذا الإجراء، والمعروف أيضًا باسم تقويم العمود الفقري، إلى تحسين حركة العمود الفقري وتحسين الوظيفة البدنية للجسم.

العمود الفقري وصحة الإنسان
منذ ذلك الحين اعترف اليونانيون بالعلاقة السريرية بين وضعية فقرات العمود الفقري وصحة الإنسان. جالينوس (طبيب يوناني وأب علم التشريح القديم، في القرن الـ 2 الميلادي)، يكتب أنه نجح في علاج رجل من الشلل في الذراع بواسطة تحرير فقرات في رقبة المريض.


وكان جالينوس في الواقع أول من مهد الطريق لفهم العلاقة بين الجهاز العصبي في العمود الفقري وبين الأعضاء المختلفة في الجسم. فقط في عام 1895، أسس الدكتور بالمر مهنة العلاج بتقويم العمود الفقري والمدرسة الأولى، في أيوا، الولايات المتحدة الأمريكية. على مر السنين، تطورت ونظمت الهيئات المهنية والأكاديمية للدراسة المتعمقة في علم التشريح وعلم وظائف الأعضاء في العمود الفقري. وبالتوازي مع تطوير اختراع الأشعة السينية، أكد العلاج بتقويم العمود الفقري على أهمية فهم عمليات التطور، التاكل والضرر في الجسم البشري ككل وفي العمود الفقري بشكل خاص.


في عام 1937 حصل العلاج بتقويم العمود الفقري على اعتراف كمهنة طبية في الولايات المتحدة.


تشخيص أطباء تقويم العمود الفقري هو تقليدي بواسطة تصوير الأشعة السينية، المقطعية والتصوير بالرنين المغناطيسي، الاختبارات العصبية والعظمية والاختبارات المعملية المختلفة.
لكن طريقة العلاج ليست باضعة وفلسفتها تشبه الفلسفة الشمولية الموجودة في الطب البديل.

الأساس البحثي
الأساس البحثي في علاج مشاكل العمود الفقري هو واسع ومتنوع. تدور معظم الدراسات حول محور الام أسفل الظهر، الذي وجد فيه ان العلاجات بتقويم العمود الفقري هي العلاجات الفعالة والأكثر أمانا.
في العديد من الدراسات في مجال اصابات العنق، الصداع والدوخة وجد ان العلاج بتقويم العمود الفقري هو الأكثر فعالية. وكذلك تم العثور على نتائج إيجابية في أعراض أخرى مثل: الربو، الالتهابات الأذن لدى الأطفال.

علاج آلام الظهر المزمنة بدون جراحة

ممارسة الرياضة
الرياضة هى أساس علاج آلام الظهر المزمنة، إنه واحد من أولى العلاجات التي يجب أن تجربها بتوجيه من طبيبك وأخصائي العلاج الطبيعي في العمود الفقري، يجب أن تكون التمارين مصممة وفقًا لأعراضك وحالتك المحددة.


قد يشمل العلاج الطبيعي لألم الظهر المزمن ما يلي: اختبار تحمل الألم، تمارين المرونة والتمدد، التمارين الهوائية مثل: ركوب الدراجة، تمرين التأمل.

نظام غذائى
بعض الأطعمة تسبب الالتهاب الشديد، خاصة تلك الغنية بالدهون غير المشبعة والسكريات المكررة والأطعمة المصنعة، استشر طبيبك لمعرفة ما إذا كان نظامك الغذائي يمكن أن يساهم في علاج آلام الظهر المزمنة وكيف يمكن تغييرها.


يمكن أن يساعد الحفاظ على وزن صحي في تخفيف آلام الظهر عن طريق تقليل الضغط على العمود الفقري.

تعديلات نمط الحياة
عندما يكون لديك ألم مزمن، من المهم أن تتبع الأشياء التى تسبب لك الألم، لاحظ الأنشطة التي تؤدي إلى تفاقم الألم وتجنبها إن أمكن، ليس هذا فقط يمكن أن يساعد ظهرك على الشعور بشكل أفضل، بل يمكنه أيضًا منع الحالة الأساسية من التقدم، تغيير آخر مهم في نمط الحياة هو الإقلاع عن التدخين. ومن المعروف علميا النيكوتين لتخفيف الألم وتأخير الشفاء.

العلاجات القائمة على الحقن
هناك عدة علاجات بالحقن تشمل: الستيرويد فوق الجافية، وأنواع أخرى من الإجراءات القائمة على الحقن متاحة لآلام الظهر المزمنة.


يتم استخدامها عندما يكون مصدر الألم معروفًا ويمكن أن يساعد في بعض الأحيان في استبعاد بعض الأسباب إذا لم ينجح العلاج، قد تتوقف عمليات الحقن أو تقلل من الألم لفترة معينة من الوقت.

العلاجات البديلة
الوخز بالإبر، والتدليك، وعلاج الارتجاع البيولوجي، والعلاج بالليزر، وتحفيز العصب الكهربائي، وغير ذلك من علاجات العمود الفقري غير الجراحي، يمكن أن تحدث فرقًا لآلام الظهر المزمنة.
تحدث إلى أخصائي العمود الفقري الخاص بك حول العلاجات البديلة التي يمكن أن تفيدك.

العلاجات الدوائية
يمكن استخدام المسكنات والعقاقير المضادة للالتهابات وباسط العضلات والأدوية الأخرى للمساعدة في السيطرة على آلام الظهر المزمنة.
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:

سلمى 1966

قادم جديد
المشاركات
26
الإعجابات
19
#3
الظهر هو مبنى مركب يتكون من عظام، عضلات، أربطة (Ligaments)، أوتار وفقرات (Disks) هي عبارة عن بطانة مستديرة الشكل مصنوعة من مادة غضروفية - والتي تستخدم لكبح الارتجاجات بين فقرات العمود الفقري.


آلام الظهر يمكن أن تصبح مزمنة إذا استمرت 3 أشهر أو أكثر، وهى من المشاكل الشائعة وغالبًا ما تجلب الراحة المؤقتة من خلال تناول العلاج المناسب، وعادة ما ترتبط آلام الظهر بالعمر، ولكن يمكن أن تنتج أيضًا عن إصابة سابقة، وفقاً لما ذكره موقع "جون هوبكنز ميديسين".


اسباب الم الظهر عديدة والتي يمكن أن تحدث في أي من مركبات الظهر المختلفة، ولكن أحيانا لا يمكن تحديد اسباب الام الظهر لدى بعض المرضى وفيما يلى سنقوم بسرد اهم اسباب الام الظهر وايضا اهم طرق علاج العمود الفقري سواء جراحيا او من خلال الطرق العلاجية الطبيعية.

التوتر العضلي:
في اغلب الحالات تكون اسباب الام الظهر ناجمة عن توتر (شد) العضلات (Muscular tension) والأربطة، جراء القيام برفع وزن ثقيل بشكل غير صحيح، أو نتيجة لحركة فجائية غير صحيحة.
أحيانا يمكن أن تتسبب التشنجات بالعضلات بالام الظهر.

مشاكل في مبنى الظهر:
في حالات معينة تعود اسباب الم الظهر إلى مشاكل في مبنى الظهر نفسه، مثل الإصابة بفقرة بارزة أو ممزقة (Protruded or Ruptured Disk).


فالأقراص الفقرية تستخدم ككابح بين فقرات العمود الفقري. ويمكن، أحيانا أن تتحرك المادة اللزجة المتواجدة داخل غلاف القرص الفقري، من مكانها وتبرز، أو تمزق القرص، ما يؤدي إلى الضغط على عصب معين.


وعلى الرغم من ذلك فأن اغلب الأشخاص الذين يعانون من قرص فقري بارز أو ممزق لا يعانون أي الام نتيجة هذا الوضع.

عرق النساء (sciatica):
في حالة قام القرص الفقري البارز أو الممزق بالضغط على احد الأعصاب الرئيسية في منطقة الظهر، يمكن للالم الناتج عن هذا الضغط أن ينتقل باتجاه الرجل والتسبب بعرق النسا، وهو ألم حاد جدا، يسبب وخزاً ابتداء من مؤخرة الإنسان وعلى امتداد الجانب الخلفي لساقه.

التهاب المفاصل (arthritis):
المفاصل الأكثر عرضة للإصابة كنتيجة لمرض الفصال العظمي (osteoarthritis) هي: الحوض، اليدين، الركبتين والقسم السفلي من الظهر.


في حالات معينة يمكن للفصال العظمي في العمود الفقري أن يؤدي إلى تضييق المنطقة التي تحيط بالعمود الفقري، وهذا الوضع يسمى بلغة الطب "تضيق العامود الفقري"

شذوذ في مبنى الهيكل العظمي:
من الممكن أن تظهر الام الظهر في حال وجود انحناءات غير سليمة في العامود الفقري.


إذا أصبحت هذه الانحناءات مسالة مبالغ فيها، فمن المحتمل ان يظهر القسم العلوي للظهر وكأنه أكثر تحدبا من العادة والقسم السفلي للظهر يبدو وكأنه أكثر تقعرا من العادة.


الجنف (scoliosis) هو وضع طبي يكون فيه العامود الفقري منحنيا للاتجاه الجانبي وهذه الظاهرة من الممكن أن تؤدي لالام الظهر.

هشاشة العظام (Osteoporosis):
من الممكن أن تظهر كسور الاجهاد (Stress Fractures) في فقرات العامود الفقري في حالة هشاشة العظام ووجود ثغرات بداخلها.

ما هو علاج تقويم العمود الفقري؟
المعالجة اليدوية لتقويم العمود الفقري هي إجراء يقوم خلاله متخصصون مدربون (خبراء في المعالجة اليدوية) باستخدام أيديهم أو أدوات صغيرة لعمل ضغط موجّه ومفاجئ على أحد مفاصل العمود الفقري. ويهدف هذا الإجراء، والمعروف أيضًا باسم تقويم العمود الفقري، إلى تحسين حركة العمود الفقري وتحسين الوظيفة البدنية للجسم.

العمود الفقري وصحة الإنسان
منذ ذلك الحين اعترف اليونانيون بالعلاقة السريرية بين وضعية فقرات العمود الفقري وصحة الإنسان. جالينوس (طبيب يوناني وأب علم التشريح القديم، في القرن الـ 2 الميلادي)، يكتب أنه نجح في علاج رجل من الشلل في الذراع بواسطة تحرير فقرات في رقبة المريض.


وكان جالينوس في الواقع أول من مهد الطريق لفهم العلاقة بين الجهاز العصبي في العمود الفقري وبين الأعضاء المختلفة في الجسم. فقط في عام 1895، أسس الدكتور بالمر مهنة العلاج بتقويم العمود الفقري والمدرسة الأولى، في أيوا، الولايات المتحدة الأمريكية. على مر السنين، تطورت ونظمت الهيئات المهنية والأكاديمية للدراسة المتعمقة في علم التشريح وعلم وظائف الأعضاء في العمود الفقري. وبالتوازي مع تطوير اختراع الأشعة السينية، أكد العلاج بتقويم العمود الفقري على أهمية فهم عمليات التطور، التاكل والضرر في الجسم البشري ككل وفي العمود الفقري بشكل خاص.


في عام 1937 حصل العلاج بتقويم العمود الفقري على اعتراف كمهنة طبية في الولايات المتحدة.


تشخيص أطباء تقويم العمود الفقري هو تقليدي بواسطة تصوير الأشعة السينية، المقطعية والتصوير بالرنين المغناطيسي، الاختبارات العصبية والعظمية والاختبارات المعملية المختلفة.
لكن طريقة العلاج ليست باضعة وفلسفتها تشبه الفلسفة الشمولية الموجودة في الطب البديل.

الأساس البحثي
الأساس البحثي في علاج مشاكل العمود الفقري هو واسع ومتنوع. تدور معظم الدراسات حول محور الام أسفل الظهر، الذي وجد فيه ان العلاجات بتقويم العمود الفقري هي العلاجات الفعالة والأكثر أمانا.
في العديد من الدراسات في مجال اصابات العنق، الصداع والدوخة وجد ان العلاج بتقويم العمود الفقري هو الأكثر فعالية. وكذلك تم العثور على نتائج إيجابية في أعراض أخرى مثل: الربو، الالتهابات الأذن لدى الأطفال.

علاج آلام الظهر المزمنة بدون جراحة

ممارسة الرياضة
الرياضة هى أساس علاج آلام الظهر المزمنة، إنه واحد من أولى العلاجات التي يجب أن تجربها بتوجيه من طبيبك وأخصائي العلاج الطبيعي في العمود الفقري، يجب أن تكون التمارين مصممة وفقًا لأعراضك وحالتك المحددة.


قد يشمل العلاج الطبيعي لألم الظهر المزمن ما يلي: اختبار تحمل الألم، تمارين المرونة والتمدد، التمارين الهوائية مثل: ركوب الدراجة، تمرين التأمل.

نظام غذائى
بعض الأطعمة تسبب الالتهاب الشديد، خاصة تلك الغنية بالدهون غير المشبعة والسكريات المكررة والأطعمة المصنعة، استشر طبيبك لمعرفة ما إذا كان نظامك الغذائي يمكن أن يساهم في علاج آلام الظهر المزمنة وكيف يمكن تغييرها.


يمكن أن يساعد الحفاظ على وزن صحي في تخفيف آلام الظهر عن طريق تقليل الضغط على العمود الفقري.

تعديلات نمط الحياة
عندما يكون لديك ألم مزمن، من المهم أن تتبع الأشياء التى تسبب لك الألم، لاحظ الأنشطة التي تؤدي إلى تفاقم الألم وتجنبها إن أمكن، ليس هذا فقط يمكن أن يساعد ظهرك على الشعور بشكل أفضل، بل يمكنه أيضًا منع الحالة الأساسية من التقدم، تغيير آخر مهم في نمط الحياة هو الإقلاع عن التدخين. ومن المعروف علميا النيكوتين لتخفيف الألم وتأخير الشفاء.

العلاجات القائمة على الحقن
هناك عدة علاجات بالحقن تشمل: الستيرويد فوق الجافية، وأنواع أخرى من الإجراءات القائمة على الحقن متاحة لآلام الظهر المزمنة.


يتم استخدامها عندما يكون مصدر الألم معروفًا ويمكن أن يساعد في بعض الأحيان في استبعاد بعض الأسباب إذا لم ينجح العلاج، قد تتوقف عمليات الحقن أو تقلل من الألم لفترة معينة من الوقت.

العلاجات البديلة
الوخز بالإبر، والتدليك، وعلاج الارتجاع البيولوجي، والعلاج بالليزر، وتحفيز العصب الكهربائي، وغير ذلك من علاجات العمود الفقري غير الجراحي، يمكن أن تحدث فرقًا لآلام الظهر المزمنة.
تحدث إلى أخصائي العمود الفقري الخاص بك حول العلاجات البديلة التي يمكن أن تفيدك.

العلاجات الدوائية
يمكن استخدام المسكنات والعقاقير المضادة للالتهابات وباسط العضلات والأدوية الأخرى للمساعدة في السيطرة على آلام الظهر المزمنة.
موضوع جدًا مهم والاكثرية يعانون من الالام الظهر احسنتي
 
أعلى