انتقلت منتديات لكِ النسائية إلى هذا الرابط:
منتديات لكِ النسائية
هذا المنتدى للقراءة فقط.


للبحث في شبكة لكِ النسائية:
الصفحة 1 من 5 12345 الأخيرالأخير
عرض النتائج 1 الى 10 من 44

سورة آل عمران ۞ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا ۞ السؤال الثالث

(دار لكِ لـ تحفيظ القرآن - منتديات لكِ النسائية - الأرشيف)
...
  1. #1
    بنت النيل 4's صورة
    بنت النيل 4 غير متواجد مساعدة مشرفة روضة السعداء
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الموقع
    مصر حماها الله
    الردود
    9,705
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    17
    التكريم
    • (القاب)
      • درة الحوار
      • شمعة مضيئة
      • جليسة العلم
      • دُرَّة النزهة
      • سيدة منظمة
      • أبرار
      • محررة بمجلة انا ورحلة الامومة
      • الأم المثالية 1
      • حوارية مثقفة
      • وهج العطاء لركن الامومة
      • القلم المتألق
      • " أَلْمَاسَةُ النزهة "
      • رفيقة الصحابيات
      • بصمة مبدعة
      • باحثة متميزة في الصوتيات
      • مصنفة مبدعة
      • مبدعه النافذة الاجتماعية
      • متألقة ركن السياحة و السفر
      • متميزة مسابقة أدب الرسائل
      • بصمة أمل
    (أوسمة)

    Jhd سورة آل عمران ۞ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا ۞ السؤال الثالث



    الثمال و asmaabhr أعجبهم هذا.

  2. #2
    بنت النيل 4's صورة
    بنت النيل 4 غير متواجد مساعدة مشرفة روضة السعداء
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الموقع
    مصر حماها الله
    الردود
    9,705
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    17
    التكريم
    • (القاب)
      • درة الحوار
      • شمعة مضيئة
      • جليسة العلم
      • دُرَّة النزهة
      • سيدة منظمة
      • أبرار
      • محررة بمجلة انا ورحلة الامومة
      • الأم المثالية 1
      • حوارية مثقفة
      • وهج العطاء لركن الامومة
      • القلم المتألق
      • " أَلْمَاسَةُ النزهة "
      • رفيقة الصحابيات
      • بصمة مبدعة
      • باحثة متميزة في الصوتيات
      • مصنفة مبدعة
      • مبدعه النافذة الاجتماعية
      • متألقة ركن السياحة و السفر
      • متميزة مسابقة أدب الرسائل
      • بصمة أمل
    (أوسمة)





    الحمد لله الذى أنزل على عبده الكتاب ولم يجعل له عوجا
    والحمد لله الذى أنزل الفرقان على عبده ليكون للعالمين نذيرا
    والحمد لله الذى جعل كتابه موعظة وشفاء لما فى الصدور وهدى ورحمة ونورا للمومنين

    وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله
    صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجمعين ومن أهتدى بهديه إلى يوم الدين وسلم تسليما كثيرا












    لقد صح فى فضل القرآن من الحديث ما يكفينا عن الضعيف والواهى ولله الحمد
    وبعض الناس يظن أنه لابد لكل سورة فضل خاص بها وهذا ليس صحيحا
    فقد جعل الله تبارك وتعالى لكتابه فضلا عاما عظيما يشمل جميع السور والآيات لقوله تعالى :


    (اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَابًا مُتَشَابِهًا مَثَانِيَ تَقْشَعِرُّ مِنْهُ جُلُودُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ
    ثُمَّ تَلِينُ جُلُودُهُمْ وَقُلُوبُهُمْ إِلَىٰ ذِكْرِ اللَّهِ ۚ ذَٰلِكَ هُدَى اللَّهِ يَهْدِي بِهِ مَنْ يَشَاءُ ۚ وَمَنْ يُضْلِلِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ)

    الزمر:23

    وقال جل وعلا:
    (وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ ۙ وَلَا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا )
    الإسراء :82










    آخر مرة عدل بواسطة الثمال : 26-08-2013 في 01:08 PM السبب: بارك الله فيك ......... شعار

  3. #3
    بنت النيل 4's صورة
    بنت النيل 4 غير متواجد مساعدة مشرفة روضة السعداء
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الموقع
    مصر حماها الله
    الردود
    9,705
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    17
    التكريم
    • (القاب)
      • درة الحوار
      • شمعة مضيئة
      • جليسة العلم
      • دُرَّة النزهة
      • سيدة منظمة
      • أبرار
      • محررة بمجلة انا ورحلة الامومة
      • الأم المثالية 1
      • حوارية مثقفة
      • وهج العطاء لركن الامومة
      • القلم المتألق
      • " أَلْمَاسَةُ النزهة "
      • رفيقة الصحابيات
      • بصمة مبدعة
      • باحثة متميزة في الصوتيات
      • مصنفة مبدعة
      • مبدعه النافذة الاجتماعية
      • متألقة ركن السياحة و السفر
      • متميزة مسابقة أدب الرسائل
      • بصمة أمل
    (أوسمة)





    سورة آل عمران
    أعُوذْ بِاللَّهِ مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ







    أحاديث صحيحة في فضل سورة آل عمران



    هذه السورة إحدى السورتين الزهراوين
    التي قال النبي صلى الله عليه وسلم في حقهما


    "اقرؤوا القرآن ؛ فإنه يأتي يوم القيامة شفيعا لأصحابه ، إقرؤوا الزهراوين :
    البقرة وآل عمران ، فإنهما يأتيان يوم القيامة كأنهما غمامتان أو غيايتان ، أو كأنهما فرقان من طير صواف ، يحاجان عن أصحابهما
    اقرؤوا سورة البقرة ؛ فإن أخذها بركة ، وتركها حسرة ، ولا تستطيعها البطلة"
    ( البطلة هم السحرة)
    الراوي: أبو أمامة الباهلي - المحدث: الالبانى- المصدر: صحيح الجامع
    خلاصة حكم المحدث: صحيح



    و ايضا قال صلى الله عليه و سلم :
    "يأتي القرآن وأهله الذين كانوا يعملون به في الدنيا ، تقدمه سورة البقرة وآل عمران
    يأتيان كأنهما غيابتان ، وبينهما شرق ، أو كأنهما غمامتان سوداوان ، أو كأنهما ظلتان من طير صواف يجادلان عن صاحبهما "
    الراوي: النواس بن سمعان
    - المحدث : الالبانى - المصدر: صحيح الجامع -
    خلاصة حكم المحدث: صحيح



    وقال صلى الله عليه و سلم أيضا:

    " اسم الله الأعظم الذي إذا دعي به أجاب في ثلاث سور من القرآن : في ( البقرة ) و ( آل عمران ) و ( طه )"
    الراوي: أبو أمامة الباهلي - المحدث: الالبانى- المصدر: صحيح الجامع
    خلاصة حكم المحدث: صحيح








    بين يدى السورة

    سبب التسمية :
    وقد سميت هذه السورة بأسم أهل بيت صالح هو عمران أحد الصلحاء والأتقياء من بنو إسرائيل
    الذين كثر فيهم الأنبياء لعنادهم وظلمهم وتجبرهم على منهج الله وعدم طاعة لـ انبيائهم



    التعريف بالسورة :

    .. هي سورة مدنية
    .. من السور الطول
    .. عدد آياتها 200 آية
    .. هي السورة الثالثة من حيث الترتيب في المصحف
    .. نزلت بعد سورة " الأنفال"
    .. تبدأ السورة بحروف مقطعة " الم "








    محور مواضيع السورة :
    سورة آل عمران من السور المدنية الطويلة وقد اشتملت هذه السورة الكريمة على ركنين هامين من أركان الدين هما
    الأول : ركن العقيدة وإقامة الأدلة والبراهين على وحدانية الله جل وعلا
    والثاني : التشريع وبخاصة فيما يتعلق بالمغازي والجهاد في سبيل الله

    سبب نزول السورة :
    وسورة آل عمران تكلمت كثيراً عن أهل الكتاب اليهود والنصارى وبحثتْ كثيراً في مواضيعهم وسبب ذلك أمران :

    الأمر الأول :
    قدوم وفد نجران إلى النبي صلى الله عليه وسلم
    وما حصل بينهما من مجادله انتهت إلى الإقرار بالصلح بينهما وكانت تلك الأسئلة التي طرحها وفد نجران سبب في نزول كثير من آيات سورة آل عمران

    الأمر الثاني :
    ما كان من أحداث من أهل الكتاب من اليهود المجاورين للنبي عليه الصلاة والسلام في المدينة المنورة
    فكان القرآن ينزل ليبين كثيرا من أمورهم ومعايبهم وما يكون بينهم وبين النبي عليه الصلاة والسلام من أحداث
    فكل ما في السورة من ذكر أهل الكتاب كان هذا سببه
    وفي السورة آيات أخر لا علاقة لها بأهل الكتاب
    كغزوة بدر وغزوة أحد وغيرهما





  4. #4
    بنت النيل 4's صورة
    بنت النيل 4 غير متواجد مساعدة مشرفة روضة السعداء
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الموقع
    مصر حماها الله
    الردود
    9,705
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    17
    التكريم
    • (القاب)
      • درة الحوار
      • شمعة مضيئة
      • جليسة العلم
      • دُرَّة النزهة
      • سيدة منظمة
      • أبرار
      • محررة بمجلة انا ورحلة الامومة
      • الأم المثالية 1
      • حوارية مثقفة
      • وهج العطاء لركن الامومة
      • القلم المتألق
      • " أَلْمَاسَةُ النزهة "
      • رفيقة الصحابيات
      • بصمة مبدعة
      • باحثة متميزة في الصوتيات
      • مصنفة مبدعة
      • مبدعه النافذة الاجتماعية
      • متألقة ركن السياحة و السفر
      • متميزة مسابقة أدب الرسائل
      • بصمة أمل
    (أوسمة)





    و يمكن تقسيم سورة آل عمران إلى عدة محاور وهي :

    بداية السورة ونهايتها :
    بدأت السورة بما يساعد المسلم على الثبات وختمت أيضاً بما يثبته على الحق

    " الم , ٱلله لا إِلَـٰهَ إِلاَّ هُوَ ٱلْحَىُّ ٱلْقَيُّومُ , نَزَّلَ عَلَيْكَ ٱلْكِتَـٰبَ بِٱلْحَقّ مُصَدّقاً لّمَا بَيْنَ يَدَيه "
    آل عمران :3:1


    فإلهكم إله واحد وهو المعين على الثبات، والكتاب حقّ، وهو طريقك إلى الثبات على هذا الدين

    والآية الأخيرة تقول للمؤمنين

    قال تعالى :

    "يَـأَيُّهَا ٱلَّذِينَ ءامَنُواْ ٱصْبِرُواْ وَصَابِرُواْ وَرَابِطُواْ وَٱتَّقُواْ ٱلله لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ"
    آل عمران: 200


    اصبروا أي اصبر نفسك
    أما صابروا فمعناها أن تساعد غيرك على الصبر
    وأما رابطوا فمعناها أن يبقى المسلم مستعداً لمواجهة أي خطر يأتي من الخارج
    والرباط يكون على الثغور لدفع وصد العدو الخارجي سواء كان هذا العدو جيشاً أو فكرة وشبهة
    وذكر القرآن كعامل من عوامل الثبات قد تكرر كثيراً في السورة

    وفى السورة الكريمة آيات كثيرة تدعونا إلى الثبات على المنهج الحق ومنها :


    المناقشة الراقية:
    يناقش عقيدة أهل الكتاب مناقشة راقية وعلمية ومؤدبة إنها لا تهدف إلى تسفيه أفكارهم
    بل تهدف إلى تثبيت المؤمنين فكرياً وتنقية أفكارهم من الشبهات
    لذلك إذا عدنا إلى هذه المناقشة نجد أحداثها تدور في المسجد النبوي
    مع وفد نصارى نجران الذين مكثوا ثلاثة أيام في المدينة ليتحاوروا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم
    حواراً هو الأول من نوعه بين المسلمين والمسيحيين
    ومن المهم هنا أن نوضح أن الحوار والتفاهم مع الآخر لا يعني أبداً التنازل عن جزء من العقيدة أو القيم والمبادئ
    وهذا ما سنراه بوضوح من خلال الحوار الموجود في السورة وتقسيم القرآن الرائع والمنطقي

    والتى لخصت بقوة عقيدة المسلمين وحسم الأمر قبل النقاش بهذه الآيات الكريمة :

    قال تعالى :
    "شَهِدَ ٱلله أَنَّهُ لا إِلَـٰهَ إِلاَّ هُوَ وَٱلْمَلَـٰئِكَةُ وَأُوْلُواْ ٱلْعِلْمِ قَائِمَاً بِٱلْقِسْطِ لاَ إِلَـٰهَ إِلاَّ هُوَ ٱلْعَزِيزُ ٱلْحَكِيمُ ,
    إِنَّ الدِّينَ عِندَ اللَّهِ الإِسْلامُ وَمَا اخْتَلَفَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ إِلاَّ مِن بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْعِلْمُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ وَمَن يَكْفُرْ بِآيَاتِ اللَّهِ فَإِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ"

    آل عمران 19:18


    ومن أهم العوامل أتت بها السورة الكريمة وركزت عليها:
    اللجوء إلى الله وحده :
    والذى أكدت عليه هذه الآية وغيرها
    قال تعالى :
    " قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَن تَشَاء وَتَنزِعُ الْمُلْكَ مِمَّن تَشَاء وَتُعِزُّ مَن تَشَاء وَتُذِلُّ مَن تَشَاء بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَىَ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ "
    آل عمران :26


    العبادة لله وحده :

    أن أجواء العبادة في السورة كثيرة
    وفي النهاية نصل إلى صفات أولي الألباب في آخر السور لنقرأ قوله تعالى:

    " الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَىَ جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلاً سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ "
    آل عمران:191


    الدعوة إلى الله:
    فالدعوة إلى الله من أهم عوامل الثبات لأن الداعي حين يأخذ بيد الناس فإنه سيكون أول من يثبت على ما يدعو الناس إليه
    لذا فإن السورة تحتوي على الكثير من الآيات التي تحثّ المؤمن على الدعوة إلى الله فى قوله تعالى :

    "وَلْتَكُن مّنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى ٱلْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِٱلْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ ٱلْمُنْكَرِ وَأُوْلَـئِكَ هُمُ ٱلْمُفْلِحُونَ "
    آل عمران :104

    وضوح الهدف:
    ومن عوامل الثبات للمؤمن أن يكون له هدف واضح في حياته
    يقول تعالى:
    " رَّبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِيًا يُنَادِي لِلإِيمَانِ أَنْ آمِنُواْ بِرَبِّكُمْ فَآمَنَّا رَبَّنَا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَكَفِّرْ عَنَّا سَيِّئَاتِنَا وَتَوَفَّنَا مَعَ الأَبْرَارِ "
    آل عمران : 193

    الأخوة:
    وهذه دعوة للمؤمنين من الله للتجمع وعدم الفرقة والاختلاف
    قال تعالى :
    " وَٱعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ ٱللَّهِ جَمِيعاً وَلاَ تَفَرَّقُواْ وَٱذْكُرُواْ نِعْمَتَ ٱللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنْتُمْ أَعْدَآءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُمْ بِنِعْمَتِهِ إِخْوَاناً
    وَكُنْتُمْ عَلَىٰ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ ٱلنَّارِ فَأَنقَذَكُمْ مِّنْهَا كَذٰلِكَ يُبَيِّنُ ٱللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ "

    آل عمران :103







  5. #5
    بنت النيل 4's صورة
    بنت النيل 4 غير متواجد مساعدة مشرفة روضة السعداء
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الموقع
    مصر حماها الله
    الردود
    9,705
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    17
    التكريم
    • (القاب)
      • درة الحوار
      • شمعة مضيئة
      • جليسة العلم
      • دُرَّة النزهة
      • سيدة منظمة
      • أبرار
      • محررة بمجلة انا ورحلة الامومة
      • الأم المثالية 1
      • حوارية مثقفة
      • وهج العطاء لركن الامومة
      • القلم المتألق
      • " أَلْمَاسَةُ النزهة "
      • رفيقة الصحابيات
      • بصمة مبدعة
      • باحثة متميزة في الصوتيات
      • مصنفة مبدعة
      • مبدعه النافذة الاجتماعية
      • متألقة ركن السياحة و السفر
      • متميزة مسابقة أدب الرسائل
      • بصمة أمل
    (أوسمة)






    الفوائد من السورة

    تقرير ألوهية
    الله تعالى بالبراهين ونفي الألوهية عن غيره من سائر خلقه

    ثبوت رسالة النبي
    محمد صلى الله عليه وسلم بإنزال الله تعالى الكتاب عليه

    بطلان ألوهية المسيح
    لأنه مخلوق مصور في الأرحام كغيره صوره الله تعالى ما شاء فكيف يكون بعد ذلك إلها مع الله أو ابناً له تعالى الله عن ذلك علوّاً كبيراً

    في كتاب الله المحكم والمتشابه
    فالمحكم يجب الإِيمان به والعمل بمقتضاه، والمتشابه يجب الإِيمان وتفويض الأمر وتأويله إلى الله

    الإِصلاح في الأرض
    يكون بالعمل بطاعة الله ورسوله والإفساد فيها يكون بمعصية الله ورسوله صلى الله عليه وسلم

    والتحذير من الفسق وما يستتبعه من نقض العهد وقطع الخير ومنع المعروف

    وجود شياطين الإنس
    إن من الناس شياطين يدعون إلى الكفر والمعاصي ويأمرون بالمنكر وينهون عن المعروف

    عاقبة الكفر
    الكفر مورِّث لعذاب يوم القيامة والكافر معذَّب قطعاً

    عقاب المتعالين فى الارض
    ذم الفخر والتعالي وسوء عاقبتهما فى الدنيا والآخرة

    صدق خبرالقرآن
    في ما أخبر به اليهود من هزيمتهم فكان هذا دليل صدق على أن القرآن وحى الله وأن محمداً رسول الله

    الإسلام هو الدين الخاتم
    وأن الإسلام دين الله الحق وتقرير نبوة رسول الله صلى الله عليه وسلم بإثبات نزول القرآن عليه

    بطلان كل دين بعد الإِسلام وكل ملة غير ملته لشهادة الله تعالى

    نعيم الدنيا والاخرة
    نعيم الآخرة خاصّ بالمتقين الأبرار ونعيم الدنيا غالباً ما يكون للفجَّار

    التضرع لله قيمة عظيمة
    استحباب الضراعة والدعاء والاستغفار في آخر الليل

    شهادة الله
    شهادة الله أعظم شهادة تثبت بها الشرائع والأحكام وتليها شهادة الملائكة وأولي العلم

    تسليم القلب لله
    من أسلم قلبه لله وجوارحه وأصبح وقفاً في حياته على الله فقد اهتدى إلى سبيل النجاة والسلام

    بالقرآن تحيا القلوب
    القرآن يحيى القلوب كما تحيى المطر الأرض

    تحريم الشرك بأنواعه

    وجوب عبادة الله تعالى إذ هي عليه الحياة كلها ووجوب معرفة الله تعالى بأسمائه وصفاته و تحريم الشرك صغيره وكبيره ظاهره وخفيه

    اعجاز القرآن
    اعجاز القرآن و تأكد عجز البشر عن الإتيان ولو بآية محكمة مثل آيات القرآن الكريم

    الشوق لجنة الرضوان
    تشويق المؤمنين إلى دار السلام وما فيها من نعيم مقيم ليزدادوا رغبة فيهما وعملا لها بفعل الخيرات وترك المنكرات

    وما النصر إلا من عند الله
    النصر من عند الله وفى السورة تذكير بغزوة بدر وأسباب النصر فيها
    بغزوة أُحدو أسباب الهزيمة لعدم الثبات فيها

    الإسراع إلى التوبة
    الأمر بالتوبة والعودة إلى الله سريعا فباب الله مفتوع دائما ولا يغلق فى وجه أحد مادام لم يغرغر



    واخيرا

    تؤكد السورة على قيمة المرأة
    إن السورة التي تتحدث عن الثبات أن الله تعالى قد جعل نموذج الثبات سيدتين
    مع أن السورة مع أن اسمها آل عمران لم تذكر عمران نفسه بل ركزت على زوجته ونيتها المخلصة
    في نصرة دين الله التي كانت سبباً بعد ذلك في ولادة السيدة مريم أم المسيح ومن بعدها سيدنا عيسى
    ويلاحظ أيضاً أن سيدنا زكريا على ما له من قيمة في أنبياء بني إسرائيل قد تعلّم من السيدة مريم

    قال تعالى :

    "فَتَقَبَّلَهَا رَبُّهَا بِقَبُولٍ حَسَنٍ وَأَنبَتَهَا نَبَاتًا حَسَنًا وَكَفَّلَهَا زَكَرِيَّا كُلَّمَا دَخَلَ عَلَيْهَا زَكَرِيَّا الْمِحْرَابَ
    وَجَدَ عِندَهَا رِزْقًا قَالَ يَا مَرْيَمُ أَنَّى لَكِ هَذَا قَالَتْ هُوَ مِنْ عِندِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَرْزُقُ مَن يَشَاء بِغَيْرِ حِسَابٍ
    ,هُنَالِكَ دَعَا زَكَرِيَّا رَبَّهُ قَالَ رَبِّ هَبْ لِي مِن لَّدُنكَ ذُرِّيَّةً طَيِّبَةً إِنَّكَ سَمِيعُ الدُّعَاء"

    آل عمران :38:37


    فرمز الثبات في السورة هو النساء والسورة التالية بعد آل عمران هي أيضاً سورة النساء
    وهذا أوضح دليل على تكريم الإسلام للمرأة ورفع قدرها


    فالثبات الثبات على الحق فكراً وعملاً واجعلى لك أختى المسلمة المؤمنة مبدا وهدفا فى حياتك واثبتى عليه
    ولنتعلم من السيدتين اللتين ذكرتا في هذه السورة
    امرأة عمران ومريم بنت عمران







  6. #6
    بنت النيل 4's صورة
    بنت النيل 4 غير متواجد مساعدة مشرفة روضة السعداء
    تاريخ التسجيل
    Jul 2009
    الموقع
    مصر حماها الله
    الردود
    9,705
    الجنس
    امرأة
    التدوينات
    17
    التكريم
    • (القاب)
      • درة الحوار
      • شمعة مضيئة
      • جليسة العلم
      • دُرَّة النزهة
      • سيدة منظمة
      • أبرار
      • محررة بمجلة انا ورحلة الامومة
      • الأم المثالية 1
      • حوارية مثقفة
      • وهج العطاء لركن الامومة
      • القلم المتألق
      • " أَلْمَاسَةُ النزهة "
      • رفيقة الصحابيات
      • بصمة مبدعة
      • باحثة متميزة في الصوتيات
      • مصنفة مبدعة
      • مبدعه النافذة الاجتماعية
      • متألقة ركن السياحة و السفر
      • متميزة مسابقة أدب الرسائل
      • بصمة أمل
    (أوسمة)





    الاسئلة

    أجيبى على ثلاثة أسئلة فقط مما يلى :


    1
    تضمنت هذه السورة العظيمة أعظم شهادة من الله سبحانه وتعالى وكفى بالله شهيدا وهو اصدق الشاهدين
    أكتبى الاية مع التفسير

    2
    ما هى المباهلة؟
    اكتبى الاية الدالة على ذلك ومناسبة هذه الاية


    3
    فى السورة الكريمة دعوة من الله للمؤمنين للتّمسك بدين الله و عدم الفرقة و الاختلاف بين المسلمين ؟
    اكتبى الآيه الدالة على المعنى والآيتين بعدها


    4
    قال تعالى:
    " هُوَ الَّذِيَ أَنزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُّحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ ..."
    ماذا تعرفى عن المتشابهات والمحكمات باختصار؟
    مع بيان المصدر

    5
    لقد وصف الله رسوله الكريم وصفا بليغا وبين له اسباب تجمع المؤمنين حوله كما أمره بالشورى
    اذكرى الاية الدالة على ذلك

    اخيرا
    أجيبى على ثلاثة أسئلة فقط مما سبق





    مع تمنياتى للجميع بالتوفيق والسداد

    وإلى اللقاء مع سورة النساء والسؤال الرابع
    يوم الاربعاء بمشيئة الله






    عفوك إلهي أرجو و asmaabhr و shrwet أعجبهم هذا.

  7. #7
    بنت رقوش's صورة
    بنت رقوش غير متواجد مشرفة ركني مدرستي والمصليات- مساعدة مشرفة الحلويات
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الردود
    7,528
    الجنس
    امرأة
    التكريم
    • (القاب)
      • مخرجة مبدعة
      • دُرَّة النزهة
      • المعلمة الصغيرة
      • نجمة إبداع
      • مخرجة مبدعة
      • احساس راقي
      • مثقفة المجلس العام
      • الذوق الراقي
      • باحثة مجتهده
      • بصمة تعاون
      • مصممة بارعة
      • بصمة مبدعة
      • مبدعة دورة الــ mms
    (أوسمة)
    الاسئلة

    1
    تضمنت هذه السورة العظيمة أعظم شهادة من الله سبحانه وتعالى وكفى بالله شهيدا وهو اصدق الشاهدين
    أكتبى الاية مع التفسير؟

    الآية
    قوله تعالى ( شَهِدَ اللَّهُ أَنَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ وَالْمَلَائِكَةُ وَأُولُو الْعِلْمِ قَائِمًا بِالْقِسْطِ ۚ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ ) آل عمران آية (18)

    تفسيرها ( لابن كثير )
    شهد تعالى وكفى به شهيدا وهو أصدق الشاهدين وأعدلهم وأصدق القائلين " أنه لا إله إلا هو " أي المنفرد بالإلهية لجميع الخلائق
    وأن الجميع عبيده وخلقه وفقراء إليه وهو الغني عما سواه كما قال تعالى " لكن الله يشهد بما أنزل إليك " الآية
    ثم قرن شهادة ملائكته وأولي العلم بشهادته فقال " شهد الله أنه لا إله إلا هو والملائكة وأولوا العلم " وهذه خصوصية عظيمة للعلماء في هذا المقام
    " قائما بالقسط " منصوب على الحال وهو في جميع الأحوال كذلك " لا إله إلا هو " تأكيد لما سبق
    " العزيز الحكيم " العزيز الذي لا يرام جنابه عظمة وكبرياء الحكيم في أقواله وأفعاله وشرعه وقدره وقال الإمام أحمد حدثنا يزيد بن عبد ربه
    حدثنا بقية بن الوليد حدثني جبير بن عمرو القرشي حدثنا أبو سعيد الأنصاري عن أبي يحيى مولى آل الزبير بن العوام عن الزبير بن العوام قال :
    سمعت النبي صلى الله عليه وسلم وهو بعرفة يقرأ هذه الآية " شهد الله أنه لا إله إلا هو والملائكة وأولوا العلم قائما بالقسط لا إله إلا هو العزيز الحكيم "
    وأنا على ذلك من الشاهدين يا رب وقد رواه ابن أبي حاتم من وجه آخر فقال : حدثنا علي بن حسين حدثنا محمد بن المتوكل العسقلاني
    حدثنا عمر بن حفص بن ثابت أبو سعيد الأنصاري حدثنا عبد الملك بن يحيى بن عباد بن عبد الله بن الزبير عن أبيه عن جده عن الزبير قال :
    سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قرأ هذه الآية " شهد الله أنه لا إله إلا هو والملائكة " قال : قال " وأنا أشهد أي رب "
    وقال الحافظ أبو القاسم الطبراني في المعجم الكبير حدثنا عبدان بن أحمد وعلي بن سعيد الرازي قالا : حدثنا عمار بن عمر المختار حدثني أبي حدثني غالب القطان قال :
    أتيت الكوفة في تجارة فنزلت قريبا من الأعمش فلما كانت ليلة أردت أن أنحدر قام فتهجد من الليل فمر بهذه الآية " شهد الله أنه لا إله إلا هو
    والملائكة وأولوا العلم قائما بالقسط لا إله إلا هو العزيز الحكيم إن الدين عند الله الإسلام " ثم قال الأعمش : وأنا أشهد بما شهد الله به
    وأستودع الله هذه الشهادة وهي لي عند الله وديعة " إن الدين عند الله الإسلام " قالها مرارا قلت : لقد سمع فيها شيئا فغدوت إليه فودعته
    ثم قلت يا أبا محمد إني سمعتك تردد هذه الآية قال : أوما بلغك ما فيها قلت : أنا عندك منذ شهر لم تحدثني قال :
    والله لا أحدثك بها إلى سنة فأقمت سنة فكنت على بابه فلما مضت السنة قلت يا أبا محمد قد مضت السنة قال : حدثني أبو وائل عن عبد الله قال :
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " يجاء بصاحبها يوم القيامة فيقول الله عز وجل : عبدي عهد إلي وأنا أحق من وفى بالعهد أدخلوا عبدي الجنة " .


    *******

    2
    ما هى المباهلة؟
    اكتبى الاية الدالة على ذلك ومناسبة هذه الاية

    تعريف المباهلة :
    المباهلة في اللغة هي الملاعنة ، أي الدعاء بإنزال اللعنة على الكاذب من المتلاعنَين ، و البَهلةُ اللَعنة [ انظر تحرير ألفاظ التنبيه : 1/247 ] .
    و هي مشروعة ، لإحقاق الحق و إزهاق الباطل ، و إلزام الحجة من أعرض عن الحق بعد قيامها عليه ، و الأصل في مشروعيتها آية المباهلة

    والآية الدالة على ذلك
    هي قوله تعالى : ( فَمَنْ حَاجَّكَ فِيهِ مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ فَقُلْ تَعَالَوْا نَدْعُ أَبْنَاءَنَا وَأَبْنَاءَكُمْ
    وَنِسَاءَنَا وَنِسَاءَكُمْ وَأَنْفُسَنَا وَأَنْفُسَكُمْ ثُمَّ نَبْتَهِلْ فَنَجْعَلْ لَعْنَتَ اللَّهِ عَلَى الْكَاذِبِينَ ) آل عمران آية ( 61 )

    وكان سبب نزول هذه المباهلة وما قبلها من أول السورة إلى هنا
    في وفد نجران : أن النصارى لما قدموا
    فجعلوا يحاجون في عيسى ويزعمون فيه ما يزعمون من البنوة والإلهية فأنزل الله في صدر هذه السورة ردا عليهم
    كما ذكره الإمام محمد بن إسحاق بن يسار وغيره : وقدم على رسول الله صلى الله عليه وسلم وفد نصارى نجران ستون راكبا
    فيهم أربعة عشر رجلا من أشرافهم يئول أمرهم إليهم وهم : العاقب واسمه عبد المسيح والسيد وهو الأيهم وأبو حارثة بن علقمة أخو بكر بن وائل
    وأويس بن الحارث وزيد وقيس ويزيد وابناه وخويلد وعمرو وخالد وعبد الله ومحسن وأمر هؤلاء يئول إلى ثلاثة منهم
    وهم العاقب وكان أمير القوم وذا رأيهم وصاحب مشورتهم والذي لا يصدرون إلا عن رأيه والسيد وكان عالمهم وصاحب رحلهم ومجتمعهم
    وأبو حارثة بن علقمة وكان أسقفهم صاحب مدارستهم وكان رجلا من العرب من بني بكر بن وائل ولكنه تنصر فعظمته الروم وملوكها وشرفوه وبنوا له الكنائس
    وأخدموه لما يعلمونه من صلابته في دينهم وقد كان يعرف أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم وصفته وشأنه ما علمه من الكتب المتقدمة ولكن حمله ذلك
    على الاستمرار في النصرانية لما يرى من تعظيمه فيها وجاهه عند أهلها .
    قال ابن إسحاق : قدموا على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم المدينة فدخلوا عليه مسجده حين صلى العصر عليهم ثياب الحبرات جبب
    وأردية من جمال رجال بني الحارث بن كعب قال : يقول من رآهم من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم ما رأينا بعدهم وفدا مثلهم وقد حانت صلاتهم
    فقاموا في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " دعوهم " فصلوا إلى المشرق قال :
    فكلم رسول الله صلى الله عليه وسلم منهم أبو حارثة بن علقمة والعاقب عبد المسيح والسيد الأيهم وهم من النصرانية على دين الملك
    مع اختلاف أمرهم يقولون : هو الله ويقولون : هو ولد الله ويقولون : هو ثالث ثلاثة تعالى الله عن قولهم علوا كبيرا .
    وكذلك النصرانية فهم يحتجون في قولهم هو الله بأنه كان يحيي الموتى ويبرئ الأكمه والأبرص والأسقام ويخبر بالغيوب
    ويخلق من الطين كهيئة الطير فينفخ فيه فيكون طيرا وذلك كله بأمر الله وليجعله الله آية للناس ويحتجون في قولهم بأنه ابن الله
    يقولون : لم يكن له أب يعلم وقد تكلم في المهد بشيء لم يصنعه أحد من بني آدم قبله . ويحتجون على قولهم بأنه ثالث ثلاثة بقول الله تعالى
    فعلنا وأمرنا وخلقنا وقضينا فيقولون : لو كان واحدا ما قال إلا فعلت وأمرت وقضيت وخلقت ولكنه هو وعيسى ومريم
    - تعالى الله وتقدس وتنزه عما يقول الظالمون والجاحدون علوا كبيرا - وفي كل ذلك من قولهم قد نزل القرآن . فلما كلمه الحبران
    قال لهما رسول الله صلى الله عليه وسلم " أسلما " قالا قد أسلمنا قال " إنكما لم تسلما فأسلما " قالا : بلى قد أسلمنا قبلك
    قال " كذبتما يمنعكما من الإسلام ادعاؤكما لله ولدا وعبادتكما الصليب وأكلكما الخنزير " قالا : فمن أبوه يا محمد ؟
    فصمت رسول الله صلى الله عليه وسلم عنهما فلم يجبهما فأنزل الله في ذلك من قولهم واختلاف أمرهم صدر سورة آل عمران إلى بضع وثمانين آية
    فلما أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم الخبر من الله والفصل من القضاء بينه وبينهم وأمر بما أمر به من ملاعنتهم أن ردوا ذلك عليه
    دعاهم إلى ذلك فقالوا : يا أبا القاسم دعنا ننظر في أمرنا ثم نأتيك بما نريد أن نفعل فيما دعوتنا إليه ثم انصرفوا عنه ثم خلوا بالعاقب وكان ذا رأيهم
    فقالوا : يا عبد المسيح ماذا ترى ؟ فقال : والله يا معشر النصارى لقد عرفتم أن محمدا لنبي مرسل ولقد جاءكم بالفصل من خبر صاحبكم .
    ولقد علمتم أنه ما لاعن قوم نبيا قط فبقي كبيرهم ولا نبت صغيرهم وإنه للاستئصال منكم إن فعلتم
    فإن كنتم أبيتم إلا إلف دينكم والإقامة على ما أنتم عليه من القول في صاحبكم فوادعوا الرجل وانصرفوا إلى بلادكم .
    فأتوا النبي صلى الله عليه وسلم فقالوا : يا أبا القاسم قد رأينا أن لا نلاعنك ونتركك على دينك ونرجع على ديننا
    ولكن ابعث معنا رجلا من أصحابك ترضاه لنا يحكم بيننا في أشياء اختلفنا فيها في أموالنا فإنكم عندنا رضا
    فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " ائتوني العشية أبعث معكم القوي الأمين "
    فكان عمر بن الخطاب رضي الله عنه يقول : ما أحببت الإمارة قط حبي إياها يومئذ رجاء أن أكون صاحبها
    فرحت إلى الظهر مهجرا فلما صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم الظهر سلم ثم نظر عن يمينه وشماله فجعلت أتطاول له ليراني
    فلم يزل يلتمس ببصره حتى رأى أبا عبيدة بن الجراح فدعاه فقال " اخرج معهم فاقض بينهم بالحق فيما اختلفوا فيه "
    قال عمر : فذهب بها أبو عبيدة رضي الله عنه


    *******


    3
    فى السورة الكريمة دعوة من الله للمؤمنين للتّمسك بدين الله و عدم الفرقة و الاختلاف بين المسلمين ؟
    اكتبى الآيه الدالة على المعنى والآيتين بعدها

    الآيات
    قوله تعالى ( وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا ۚ وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنْتُمْ أَعْدَاءً
    فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُمْ بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا * وَكُنْتُمْ عَلَىٰ شَفَا حُفْرَةٍ مِنَ النَّارِ فَأَنْقَذَكُمْ مِنْهَا ۗ كَذَٰلِكَ يُبَيِّنُ
    اللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ * وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ
    عَنِ الْمُنْكَرِ ۚ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ * وَلَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ تَفَرَّقُوا وَاخْتَلَفُوا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ ۚ
    وَأُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ )

    آل عمران ( 103 - 104 - 105 )

    *******


    4
    قال تعالى:
    " هُوَ الَّذِيَ أَنزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُّحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ ..."
    ماذا تعرفى عن المتشابهات والمحكمات باختصار؟
    مع بيان المصدر

    الإحكام العام والتشابه العام:

    المُحكم لغة : مأخوذ من حكمت الدابة
    وأحكمت : بمعنى منعت،
    والحكم : هو الفصل بين الشيئين، فالحاكم يمنع الظالم ويفصل بين الخصمين، ويميز بين الحق والباطل، والصدق والكذب،
    ويقال: حكمت السفيه وأحكمته: إذا
    أخذت على يديه،
    وحكمت الدابة وأحكمتها: إذا جعلت لها حكمة: وهي ما أحاط بالحنك من اللجام لأنها تمنع الكرس عن الاضطراب،
    ومنه الحكمة: لأنها تمنع صاحبها عما لا يليق، وإحكام الشيء: إتقانه، والمحكم: المتقن.
    فإحكام الكلام: إتقانه بتمييز الصدق من الكذب في أخباره، والرشد من الغي في أوامره، والمُحكم منه: ما كان كذلك.
    وقد وصف الله القرآن كله بأنه مُحكم على هذا المعنى فقال: { الر كِتَابٌ أُحْكِمَتْ آيَاتُهُ ثُمَّ فُصِّلَتْ مِنْ لَدُنْ حَكِيمٍ خَبِيرٍ } هود :1
    وقال: { الر تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْحَكِيمِ } يونس :1
    فالقرآن كله محكم: أي إنه كلام متقن فصيح يميز بين الحق والباطل، والصدق والكذب. وهذا هو الإحكام العام.

    والمتشابه لغة: مأخوذ من التشابه: وهو أن يشبه أحد الشيئين الآخر،
    والشبهة: هي ألا يتميز أحد الشيئين من الآخر لما بينهما من التشابه عينًا كان أو معنى،
    قال تعالى: { وَأُتُوا بِهِ مُتَشَابِهاً } البقرة : 25
    أي يشبه بعضه بعضًا لونًا لا طعمًا وحقيقة، وقيل: متماثلًا في الكلام والجودة.
    وتشابه الكلام: هو تماثله وتناسبه بحيث يُصدِّق بعضه بعضًا، وقد وصف الله القرآن كله بأنه متشابه على هذا المعنى
    فقال: { اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَاباً مُتَشَابِهاً مَثَانِي } الزمر :23
    فالقرآن كله متشابه: أي إنه يشبه بعضه بعضًا في الكمال والجودة، ويُصدِّق بعضه بعضًا في المعنى ويماثله، وهذا هو التشابه العام.

    وكل من المُحكم والمتشابه بمعناه المطلق المتقدم لا ينافي الآخر، فالقرآن كله مُحكم بمعنى الإتقان، وهو متماثل يُصدِّق بعضه بعضًا،
    فإن الكلام المُحكم المتقن تتفق معانيه وإن اختلفت ألفاظه، فإذا أمر القرآن بأمر لم يأمر بنقيضه
    في موضع آخر،
    وإنما يأمر به أو بنظيره، وكذلك الشأن في نواهيه وأخباره، فلا تضاد فيه ولا اختلاف : { وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلافاً كَثِيراً } النساء 82

    الإحكام الخاص والتشابه الخاص:

    وهناك إحكام خاص وتشابه خاص ذكرهما الله في قوله: {هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ
    فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلَّا اللَّهُ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ
    يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِنْ عِنْدِ رَبِّنَا} آل عمران :7
    وفي معناهما وقع الاختلاف على أقوال أهمها:
    أ-
    المحكم: ما عُرِف المراد منه. والمتشابه: ما استأثر الله بعلمه.
    ب-
    المحكم: ما لا يحتمل إلا وجهًا واحدًا. والمتشابه: ما احتمل أوجهًا.
    جـ-
    المحكم: ما استقل بنفسه ولم يحتج إلى بيان. والمتشابه: ما لا يستقل بنفسه واحتاج إلى بيان برده إلى غيره.
    ويمثلون للمحكم في القرآن بناسخه وحلاله وحرامه وحدوده وفرائضه ووعده ووعيده.
    وللمتشابه: بمنسوخه وكيفيات أسماء الله وصفاته التي في قوله: {الرَّحْمَنُ عَلَى الْعَرْشِ اسْتَوَى} طه : 5
    ، وقوله: {هُوَ كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلَّا وَجْهَهُ} القصص : 88 وقوله : {يَدُ اللَّهِ فَوْقَ أَيْدِيهِمْ} الفتح : 10
    وقوله
    { وَهُوَ الْقَاهِرُ فَوْقَ عِبَادِهِ } الأنعام : 18 وقوله: {وَجَاءَ رَبُّكَ} الفجر : 22
    وقوله: {وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ} الفتح : 6 وقوله: {رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ}البينة : 8 وقوله: {فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ} آل عمران : 31
    إلى غير ذلك، وأوائل السور المفتتحة بحروف المعجم وحقائق اليوم الآخر وعلم الساعة .

    المرجع
    مباحث في علوم القرآن للشيخ مناع القطان


    *******

    5
    لقد وصف الله رسوله الكريم وصفا بليغا وبين له اسباب تجمع المؤمنين حوله كما أمره بالشورى
    اذكرى الاية الدالة على ذلك

    الآية الدالة على ذلك

    قوله تعالى : ( فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ ۖ وَلَوْ كُنْتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ ۖ
    فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ ۖ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ ) آل عمران (159)


    *******









    بنت النيل 4 و *NADJIA* و asmaabhr أعجبهم هذا.
    اللهم لك الحمد حتى ترضى
    يـــــــــــــــــ لاتخيب لنا رجاااااءا ودبرنا أحسن تدبير ولا تخلي هذا المكان من أحبابه ــــــــــــــــارب


    . ......................



  8. #8
    shrwet's صورة
    shrwet غير متواجد الوصيفة الأولى
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    الموقع
    egypt
    الردود
    2,771
    الجنس
    أنثى
    التكريم
    • (القاب)
      • مميزة الحرف
      • حوارية متألقة
      • لغوية بارعة
      • درة شهر ديسمبر في النافذة الإجتماعية
      • أم مبدعة
      • نبض التعاون
      • متميزة ركن الأمومة والطفولة
      • بصمة متميزة
      • مشاركة متألقة
      • متميزة ركن النافذة الإجتماعية لعام 2013
      • الوصيفة الأولى
    (أوسمة)
    <font size="4">تضمنت هذه السورة العظيمة أعظم شهادة من الله سبحانه وتعالى وكفى بالله شهيدا وهو اصدق الشاهدين <br>
    </font><font size="4"><font color="#ff0000">أكتبى الاية مع التفسير<br>
    </font><br>
    </font><font color="#ff0000">2</font> <br>
    <font size="4">ما هى المباهلة؟<br>
    </font><font color="#ff0000"><font size="4">اكتبى الاية الدالة على ذلك ومناسبة هذه الاية<br><br><p style='font:/normal "Times New Roman"; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 235, 193); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;' dir="rtl" class="MsoNormal" align="right"><span style='font-family: "Traditional Arabic"; font-size: 20pt;' lang="AR-SA"><span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span>تسمى الآية (61) من سورة آل عمران بآية المباهلة ، وهي : { فمن حاجك فيه من بعد ما جاءك من العلم فقل تعالوا ندع أبناءنا وأبناءكم ونساءنا ونساءكم وأنفسنا وأنفسكم ثم نبتهل فنجعل لعنة الله على الكاذبين }.<o></o></span></p><p style='font:/normal "Times New Roman"; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 235, 193); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;' dir="rtl" class="MsoNormal" align="right"><span style='font-family: "Traditional Arabic"; font-size: 20pt;' lang="AR-SA">أما المعنى اللغوي للمباهلة فهي الملاعنة والدعاء على الطرف الآخر بالدمار والهلاك ، وقوله عز وجل { نبتهل } أي نلتعن .<o></o></span></p><p style='font:/normal "Times New Roman"; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 235, 193); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;' dir="rtl" class="MsoNormal" align="right"><span style='font-family: "Traditional Arabic"; font-size: 20pt;' lang="AR-SA">وقد نزلت هذه الآية حسب تصريح المفسرين جميعاً في شأن قضية وقعت بين رسول الله</span><b><span style='font-family: "Traditional Arabic"; font-size: 11pt;' lang="AR-SA"><span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span>( صلى الله عليه وآله )<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></span></b><span style='font-family: "Traditional Arabic"; font-size: 20pt;' lang="AR-SA">ونصارى نجران ، واليك تفصيلها .<br></p><p style='font:/normal "Times New Roman"; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 235, 193); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;' dir="rtl" class="MsoNormal" align="right"><span style='font-family: "Traditional Arabic"; font-size: 20pt;' lang="AR-SA">كتب النبي</span><b><span style='font-family: "Traditional Arabic"; font-size: 11pt;' lang="AR-SA"><span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span>( صلى الله عليه وآله )<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></span></b><span style='font-family: "Traditional Arabic"; font-size: 20pt;' lang="AR-SA">كتابا إلى " أبي حارثة " أسقف نَجران دعا فيه أهالي نَجران إلى الإسلام ، فتشاور أبو حارثة مع جماعة من قومه فآل الأمر إلى إرسال وفد مؤلف من ستين رجلا من كبار نجران وعلمائهم لمقابلة الرسول</span><b><span style='font-family: "Traditional Arabic"; font-size: 11pt;' lang="AR-SA"><span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span>( صلى الله عليه وآله )<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></span></b><span style='font-family: "Traditional Arabic"; font-size: 20pt;' lang="AR-SA">والاحتجاج أو التفاوض معه ، وما أن وصل الوفد إلى المدينة حتى جرى بين النبي وبينهم نقاش وحوار طويل لم يؤد إلى نتيجة ، عندها أقترح عليهم النبي المباهلة<span>&nbsp;<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></span>ـ بأمر من الله ـ فقبلوا ذلك وحددوا لذلك يوما ، وهو اليوم الرابع والعشرين<span dir="ltr">[1]</span>من شهر ذي الحجة سنة : 10<span>&nbsp;<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></span>هجرية .<o></o></span></p><p style='font:/normal "Times New Roman"; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 235, 193); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;' dir="rtl" class="MsoNormal" align="right"><span style='font-family: "Traditional Arabic"; font-size: 20pt;' lang="AR-SA"><span>&nbsp;</span>لكن في اليوم الموعود عندما شاهد وفد نجران أن النبي</span><b><span style='font-family: "Traditional Arabic"; font-size: 11pt;' lang="AR-SA"><span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span>( صلى الله عليه وآله )<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></span></b><span style='font-family: "Traditional Arabic"; font-size: 20pt;' lang="AR-SA">قد إصطحب أعز الخلق إليه وهم علي بن أبي طالب وابنته فاطمة والحسن والحسين ، وقد جثا الرسول</span><b><span style='font-family: "Traditional Arabic"; font-size: 11pt;' lang="AR-SA"><span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span>( صلى الله عليه وآله )<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></span></b><span style='font-family: "Traditional Arabic"; font-size: 20pt;' lang="AR-SA">على ركبتيه استعدادا للمباهلة ، انبهر الوفد بمعنويات الرسول وأهل بيته وبما حباهم الله تعالى من جلاله وعظمته، فأبى التباهل.</span></p></span><p style='font:/normal "Times New Roman"; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 235, 193); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;' dir="rtl" class="a5" align="right"><span style='font-family: "Traditional Arabic";' lang="AR-SA">&nbsp;</span></p><br>
    </font><br>
    </font><br>
    <font color="#ff0000">3</font> <br>
    <font size="4">فى السورة الكريمة دعوة من الله للمؤمنين للتّمسك بدين الله و عدم الفرقة و الاختلاف بين المسلمين ؟<br>
    <font color="#ff0000">اكتبى ال<font size="4">آ</font>يه الدال<font size="4">ة</font> على المعنى وال<font size="4">آ</font>يتين بعدها<br>
    <br>
    <span style='font: 18px/normal "Simplified Arabic"; color: rgb(255, 0, 0); text-transform: none; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; word-spacing: 0px; float: none; display: inline !important; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'>{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ * وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا وَاذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنْتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُمْ بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنْتُمْ عَلَى شَفَا حُفْرَةٍ مِنَ النَّارِ فَأَنْقَذَكُمْ مِنْهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ }<br></span></font></font><span style='font: 18px/normal "Simplified Arabic"; color: rgb(255, 0, 0); text-transform: none; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; word-spacing: 0px; float: none; display: inline !important; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'>وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ * وَلَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ تَفَرَّقُوا وَاخْتَلَفُوا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَأُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ }<span style='font: 18px/normal "Simplified Arabic"; color: rgb(255, 0, 0); text-transform: none; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; word-spacing: 0px; float: none; display: inline !important; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'>{ يَوْمَ تَبْيَضُّ وُجُوهٌ وَتَسْوَدُّ وُجُوهٌ فَأَمَّا الَّذِينَ اسْوَدَّتْ وُجُوهُهُمْ أَكَفَرْتُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ فَذُوقُوا الْعَذَابَ بِمَا كُنْتُمْ تَكْفُرُونَ * وَأَمَّا الَّذِينَ ابْيَضَّتْ وُجُوهُهُمْ فَفِي رَحْمَةِ اللَّهِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ * تِلْكَ آيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ وَمَا اللَّهُ يُرِيدُ ظُلْمًا لِلْعَالَمِينَ }</span></span><br>
    <font color="#ff0000">4</font> <br>
    قال تعالى:<br>
    <font size="4"><font color="#000000">" </font></font><font size="4"><font color="#000000"><span style="font-family: arial;">هُوَ الَّذِيَ أَنزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُّحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ</span> ..."</font></font><strong><font size="4"><br>
    </font></strong><font color="#ff0000"><font size="4"><strong><font size="4">ماذا تعرفى عن المتشابهات والمحكمات باختصار؟ </font></strong></font></font><font color="#000000"><font size="4"><strong><font size="4"><br>
    مع بيان المصدر<br><br><a style='font: bold 16px/normal "Arabic Transparent"; margin: 0px; padding: 0px; border: 0px currentColor; text-align: justify; text-transform: none; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;' onmouseover="Tip('<IFRAME src=\'ayatafseer.php?surano=3&amp;ayano=7\' border=0 frameborder=0 WIDTH=280 HEIGHT=165></IFRAME>', WIDTH, 280, TITLE, 'تفسير الآية', SHADOW, false, FADEIN, 300, FADEOUT, 300, STICKY, 1, CLOSEBTN, true, CLICKCLOSE, true)" onmouseout="UnTip()" href="http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&amp;bk_no=51&amp;ID=171#do cu"><font color="blue" face="Arabic Transparent"><b><font face="Arabic Transparent">هو الذي أنزل عليك الكتاب منه آيات محكمات هن أم الكتاب وأخر متشابهات فأما الذين في قلوبهم زيغ ف</font></b><b><font face="Arabic Transparent">يتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله وما يعلم تأويله إلا الله والراسخون في العلم يق</font></b><b><font face="Arabic Transparent">ولون آمنا به كل من عند ربنا وما يذكر إلا أولو الألباب<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></font></b></font></a><b style='text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; line-height: normal; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; font-family: "Arabic Transparent"; font-size: 16px; font-style: normal; font-variant: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><font face="Arabic Transparent">( 7 ) )<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></font></b><br style='font: bold 16px/normal "Arabic Transparent"; text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><br style='font: bold 16px/normal "Arabic Transparent"; text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><b style='text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; line-height: normal; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; font-family: "Arabic Transparent"; font-size: 16px; font-style: normal; font-variant: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><font face="Arabic Transparent">قوله تعالى (<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></font></b><a style='font: bold 16px/normal "Arabic Transparent"; margin: 0px; padding: 0px; border: 0px currentColor; text-align: justify; text-transform: none; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;' onmouseover="Tip('<IFRAME src=\'ayatafseer.php?surano=3&amp;ayano=7\' border=0 frameborder=0 WIDTH=280 HEIGHT=165></IFRAME>', WIDTH, 280, TITLE, 'تفسير الآية', SHADOW, false, FADEIN, 300, FADEOUT, 300, STICKY, 1, CLOSEBTN, true, CLICKCLOSE, true)" onmouseout="UnTip()" href="http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&amp;bk_no=51&amp;ID=171#do cu"><font color="blue" face="Arabic Transparent"><font color="#800080" face="Arabic Transparent"><b><font face="Arabic Transparent">هو الذي أنزل عليك الكتاب منه آيات محكمات<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></font></b></font></font></a><b style='text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; line-height: normal; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; font-family: "Arabic Transparent"; font-size: 16px; font-style: normal; font-variant: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><font face="Arabic Transparent">)<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></font></b><b style='text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; line-height: normal; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; font-family: "Arabic Transparent"; font-size: 16px; font-style: normal; font-variant: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><font face="Arabic Transparent">مبينات مفصلات ، سميت محكمات من الإحكام ، كأنه أحكمها فمنع الخلق من التصرف فيها لظهورها ووضوح</font></b><b style='text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; line-height: normal; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; font-family: "Arabic Transparent"; font-size: 16px; font-style: normal; font-variant: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><font face="Arabic Transparent"><span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span>معناها (<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></font></b><a style='font: bold 16px/normal "Arabic Transparent"; margin: 0px; padding: 0px; border: 0px currentColor; text-align: justify; text-transform: none; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;' onmouseover="Tip('<IFRAME src=\'ayatafseer.php?surano=3&amp;ayano=7\' border=0 frameborder=0 WIDTH=280 HEIGHT=165></IFRAME>', WIDTH, 280, TITLE, 'تفسير الآية', SHADOW, false, FADEIN, 300, FADEOUT, 300, STICKY, 1, CLOSEBTN, true, CLICKCLOSE, true)" onmouseout="UnTip()" href="http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&amp;bk_no=51&amp;ID=171#do cu"><font color="blue" face="Arabic Transparent"><b><font face="Arabic Transparent">هن أم الكتاب<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></font></b></font></a><b style='text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; line-height: normal; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; font-family: "Arabic Transparent"; font-size: 16px; font-style: normal; font-variant: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><font face="Arabic Transparent">)<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></font></b><b style='text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; line-height: normal; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; font-family: "Arabic Transparent"; font-size: 16px; font-style: normal; font-variant: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><font face="Arabic Transparent">أي أصله الذي يعمل عليه في الأحكام وإنما قال : (<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></font></b><a style='font: bold 16px/normal "Arabic Transparent"; margin: 0px; padding: 0px; border: 0px currentColor; text-align: justify; text-transform: none; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;' onmouseover="Tip('<IFRAME src=\'ayatafseer.php?surano=3&amp;ayano=7\' border=0 frameborder=0 WIDTH=280 HEIGHT=165></IFRAME>', WIDTH, 280, TITLE, 'تفسير الآية', SHADOW, false, FADEIN, 300, FADEOUT, 300, STICKY, 1, CLOSEBTN, true, CLICKCLOSE, true)" onmouseout="UnTip()" href="http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&amp;bk_no=51&amp;ID=171#do cu"><font color="blue" face="Arabic Transparent"><b><font face="Arabic Transparent">هن أم الكتاب<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></font></b></font></a><b style='text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; line-height: normal; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; font-family: "Arabic Transparent"; font-size: 16px; font-style: normal; font-variant: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><font face="Arabic Transparent">)<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></font></b><b style='text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; line-height: normal; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; font-family: "Arabic Transparent"; font-size: 16px; font-style: normal; font-variant: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><font face="Arabic Transparent">ولم يقل أمهات الكتاب لأن الآيات كلها في تكاملها واجتماعها كالآية الواحدة ، وكلام الله واحد وقيل : م</font></b><b style='text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; line-height: normal; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; font-family: "Arabic Transparent"; font-size: 16px; font-style: normal; font-variant: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><font face="Arabic Transparent">عناه كل آية منهن أم الكتاب كما قال : "<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></font></b><a style='font: bold 16px/normal "Arabic Transparent"; margin: 0px; padding: 0px; border: 0px currentColor; text-align: justify; text-transform: none; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;' onmouseover="Tip('<IFRAME src=\'ayatafseer.php?surano=23&amp;ayano=50\' border=0 frameborder=0 WIDTH=280 HEIGHT=165></IFRAME>', WIDTH, 280, TITLE, 'تفسير الآية', SHADOW, false, FADEIN, 300, FADEOUT, 300, STICKY, 1, CLOSEBTN, true, CLICKCLOSE, true)" onmouseout="UnTip()" href="http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&amp;bk_no=51&amp;ID=171#do cu"><font color="blue" face="Arabic Transparent"><b><font face="Arabic Transparent">وجعلنا ابن مريم وأمه آية<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></font></b></font></a><b style='text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; line-height: normal; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; font-family: "Arabic Transparent"; font-size: 16px; font-style: normal; font-variant: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><font face="Arabic Transparent">" ( 50 -</font></b><b style='text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; line-height: normal; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; font-family: "Arabic Transparent"; font-size: 16px; font-style: normal; font-variant: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><font face="Arabic Transparent">المؤمنون ) أي كل واحد منهما آية ( وأخر ) جمع أخرى ولم يصرفه لأنه معدول عن الآخر ، مثل : عمر وزفر ( مت</font></b><b style='text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; line-height: normal; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; font-family: "Arabic Transparent"; font-size: 16px; font-style: normal; font-variant: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><font face="Arabic Transparent">شابهات ) فإن قيل كيف فرق هاهنا بين المحكم والمتشابه وقد جعل كل القرآن محكما في مواضع أخر؟ . فقال : "<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></font></b><a style='font: bold 16px/normal "Arabic Transparent"; margin: 0px; padding: 0px; border: 0px currentColor; text-align: justify; text-transform: none; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;' onmouseover="Tip('<IFRAME src=\'ayatafseer.php?surano=11&amp;ayano=1\' border=0 frameborder=0 WIDTH=280 HEIGHT=165></IFRAME>', WIDTH, 280, TITLE, 'تفسير الآية', SHADOW, false, FADEIN, 300, FADEOUT, 300, STICKY, 1, CLOSEBTN, true, CLICKCLOSE, true)" onmouseout="UnTip()" href="http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&amp;bk_no=51&amp;ID=171#do cu"><font color="blue" face="Arabic Transparent"><b><font face="Arabic Transparent">الر كتاب أحكمت آياته<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></font></b></font></a><b style='text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; line-height: normal; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; font-family: "Arabic Transparent"; font-size: 16px; font-style: normal; font-variant: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><font face="Arabic Transparent">" ( 1 -<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></font></b><b style='text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; line-height: normal; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; font-family: "Arabic Transparent"; font-size: 16px; font-style: normal; font-variant: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><font face="Arabic Transparent">هود ) وجعله كله متشابها [ في موضع آخر ] فقال : "<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></font></b><a style='font: bold 16px/normal "Arabic Transparent"; margin: 0px; padding: 0px; border: 0px currentColor; text-align: justify; text-transform: none; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;' onmouseover="Tip('<IFRAME src=\'ayatafseer.php?surano=39&amp;ayano=23\' border=0 frameborder=0 WIDTH=280 HEIGHT=165></IFRAME>', WIDTH, 280, TITLE, 'تفسير الآية', SHADOW, false, FADEIN, 300, FADEOUT, 300, STICKY, 1, CLOSEBTN, true, CLICKCLOSE, true)" onmouseout="UnTip()" href="http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&amp;bk_no=51&amp;ID=171#do cu"><font color="blue" face="Arabic Transparent"><b><font face="Arabic Transparent">الله نزل أحسن الحديث كتابا متشابها<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></font></b></font></a><b style='text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; line-height: normal; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; font-family: "Arabic Transparent"; font-size: 16px; font-style: normal; font-variant: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><font face="Arabic Transparent">" ( 23 -<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></font></b><b style='text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; line-height: normal; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; font-family: "Arabic Transparent"; font-size: 16px; font-style: normal; font-variant: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><font face="Arabic Transparent">الزمر .<span class="Apple-converted-space">&nbsp;</span></font></b><br style='font: bold 16px/normal "Arabic Transparent"; text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><br style='font: bold 16px/normal "Arabic Transparent"; text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'><b style='text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; line-height: normal; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; font-family: "Arabic Transparent"; font-size: 16px; font-style: normal; font-variant: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'>قيل : حيث جعل الكل محكما ، أراد أن الكل حق ليس فيه عبث ولا هزل ، وحيث جعل الكل متشابها أراد أن بع</b><b style='text-align: justify; color: rgb(0, 0, 0); text-transform: none; line-height: normal; text-indent: 0px; letter-spacing: normal; font-family: "Arabic Transparent"; font-size: 16px; font-style: normal; font-variant: normal; word-spacing: 0px; white-space: normal; orphans: 2; widows: 2; background-color: rgb(255, 255, 255); -webkit-text-size-adjust: auto; -webkit-text-stroke-width: 0px;'>ضه يشبه بعضا في الحق والصدق وفي الحسن وجعل هاهنا بعضه محكما وبعضه متشابها<span class="Apple-converted-space">&nbsp;<br><br></span></b><font size="3" face="Arabic Transparent">المصدر الحسين بن مسعود البغوى</font><br>
    </font></strong></font></font>

  9. #9
    shrwet's صورة
    shrwet غير متواجد الوصيفة الأولى
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    الموقع
    egypt
    الردود
    2,771
    الجنس
    أنثى
    التكريم
    • (القاب)
      • مميزة الحرف
      • حوارية متألقة
      • لغوية بارعة
      • درة شهر ديسمبر في النافذة الإجتماعية
      • أم مبدعة
      • نبض التعاون
      • متميزة ركن الأمومة والطفولة
      • بصمة متميزة
      • مشاركة متألقة
      • متميزة ركن النافذة الإجتماعية لعام 2013
      • الوصيفة الأولى
    (أوسمة)
    تضمنت هذه السورة العظيمة أعظم شهادة من الله سبحانه وتعالى وكفى بالله شهيدا وهو اصدق الشاهدين
    أكتبى الاية مع التفسير

    ﴿شهد اللّهُأَنَّهُلاَإِلَـهَإِلاَّهُوَوَالْمَلاَئِكَةُوَأُوْلُواْالْعِلْمِقَآئِمَاًبِالْقِسْطِلاَإِلَـهَإِلاَّهُوَالْعَزِيزُالْحَكِيمُ(18)

    ﴿شهد اللّهُأَنَّهُلاَإِلَـهَإِلاَّهُوَوَالْمَلاَئِكَةُوَأُوْلُواْالْعِلْمِقَآئِمَاًبِالْقِسْطِدلت هذه الآية على توحيد الألوهية إذ شهد الله تعالى بهذا التوحيد، كما شهدت به الملائكة وأولوا العلم، كما شهدوا بإقامة الله تعالى للعدل في كل شيء، وهو توحيد القوامة والتدبير الكامل للكون.﴿لاَإِلَـهَإِلاَّهُوَالْعَزِيزُالْحَكِيمُفالله هو الوحيد العزيز في ملكه، الحكيم في صنعه وتقديره.



    2
    ما هى المباهلة؟
    اكتبى الاية الدالة على ذلك ومناسبة هذه الايةهو الذي أنزل عليك الكتاب منه آيات محكمات هن أم الكتاب وأخر متشابهات فأما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله وما يعلم تأويله إلا الله والراسخون في العلم يقولون آمنا به كل من عند ربنا وما يذكر إلا أولو الألباب ( 7 ) )

    قوله تعالى ( هو الذي أنزل عليك الكتاب منه آيات محكمات ) مبينات مفصلات ، سميت محكمات من الإحكام ، كأنه أحكمها فمنع الخلق من التصرف فيها لظهورها ووضوح معناها ( هن أم الكتاب ) أي أصله الذي يعمل عليه في الأحكام وإنما قال : ( هن أم الكتاب ) ولم يقل أمهات الكتاب لأن الآيات كلها في تكاملها واجتماعها كالآية الواحدة ، وكلام الله واحد وقيل : معناه كل آية منهن أم الكتاب كما قال : " وجعلنا ابن مريم وأمه آية " ( 50 -المؤمنون ) أي كل واحد منهما آية ( وأخر ) جمع أخرى ولم يصرفه لأنه معدول عن الآخر ، مثل : عمر وزفر ( متشابهات ) فإن قيل كيف فرق هاهنا بين المحكم والمتشابه وقد جعل كل القرآن محكما في مواضع أخر؟ . فقال : " الر كتاب أحكمت آياته " ( 1 - هود ) وجعله كله متشابها [ في موضع آخر ] فقال : " الله نزل أحسن الحديث كتابا متشابها " ( 23 - الزمر .

    قيل : حيث جعل الكل محكما ، أراد أن الكل حق ليس فيه عبث ولا هزل ، وحيث جعل الكل متشابها أراد أن بعضه يشبه بعضا في الحق والصدق وفي الحسن وجعل هاهنا بعضه محكما وبعضه متشابها

    المصدر الحسين بن مسعود البغوى



    3
    فى السورة الكريمة دعوة من الله للمؤمنين للتّمسك بدين الله و عدم الفرقة و الاختلاف بين المسلمين ؟
    اكتبى الآيه الدالة على المعنى والآيتين بعدها


    4
    قال تعالى:
    " هُوَ الَّذِيَ أَنزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُّحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ ..."
    ماذا تعرفى عن المتشابهات والمحكمات باختصار؟
    مع بيان المصدر

    5
    لقد وصف الله رسوله الكريم وصفا بليغا وبين له اسباب تجمع المؤمنين حوله كما أمره بالشورى
    اذكرى الاية الدالة على ذلك

    اخيرا
    أجيبى على ثلاثة أسئلة فقط مما سبق
    asmaabhr أعجبه هذا.

  10. #10
    shrwet's صورة
    shrwet غير متواجد الوصيفة الأولى
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    الموقع
    egypt
    الردود
    2,771
    الجنس
    أنثى
    التكريم
    • (القاب)
      • مميزة الحرف
      • حوارية متألقة
      • لغوية بارعة
      • درة شهر ديسمبر في النافذة الإجتماعية
      • أم مبدعة
      • نبض التعاون
      • متميزة ركن الأمومة والطفولة
      • بصمة متميزة
      • مشاركة متألقة
      • متميزة ركن النافذة الإجتماعية لعام 2013
      • الوصيفة الأولى
    (أوسمة)
    فى السورة الكريمة دعوة من الله للمؤمنين للتّمسك بدين الله و عدم الفرقة و الاختلاف بين المسلمين ؟
    اكتبى الآيه الدالة على المعنى والآيتين بعدها{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ * وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا وَاذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنْتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُمْ بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنْتُمْ عَلَى شَفَا حُفْرَةٍ مِنَ النَّارِ فَأَنْقَذَكُمْ مِنْهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ }{ وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ * وَلَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ تَفَرَّقُوا وَاخْتَلَفُوا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَأُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ }




    4
    قال تعالى:
    " هُوَ الَّذِيَ أَنزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُّحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ ..."
    ماذا تعرفى عن المتشابهات والمحكمات باختصار؟

    ( هو الذي أنزل عليك الكتاب منه آيات محكمات هن أم الكتاب وأخر متشابهات فأما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله وما يعلم تأويله إلا الله والراسخون في العلم يقولون آمنا به كل من عند ربنا وما يذكر إلا أولو الألباب ( 7 ) )

    قوله تعالى ( هو الذي أنزل عليك الكتاب منه آيات محكمات ) مبينات مفصلات ، سميت محكمات من الإحكام ، كأنه أحكمها فمنع الخلق من التصرف فيها لظهورها ووضوح معناها ( هن أم الكتاب ) أي أصله الذي يعمل عليه في الأحكام وإنما قال : ( هن أم الكتاب ) ولم يقل أمهات الكتاب لأن الآيات كلها في تكاملها واجتماعها كالآية الواحدة ، وكلام الله واحد وقيل : معناه كل آية منهن أم الكتاب كما قال : " وجعلنا ابن مريم وأمه آية " ( 50 -المؤمنون ) أي كل واحد منهما آية ( وأخر ) جمع أخرى ولم يصرفه لأنه معدول عن الآخر ، مثل : عمر وزفر ( متشابهات ) فإن قيل كيف فرق هاهنا بين المحكم والمتشابه وقد جعل كل القرآن محكما في مواضع أخر؟ . فقال : " الر كتاب أحكمت آياته " ( 1 - هود ) وجعله كله متشابها [ في موضع آخر ] فقال : " الله نزل أحسن الحديث كتابا متشابها " ( 23 - الزمر .

    قيل : حيث جعل الكل محكما ، أراد أن الكل حق ليس فيه عبث ولا هزل ، وحيث جعل الكل متشابها أراد أن بعضه يشبه بعضا في الحق والصدق وفي الحسن وجعل هاهنا بعضه محكما وبعضه متشابها

    بنت النيل 4 و asmaabhr أعجبهم هذا.

مواضيع مشابهه

  1. سورة هود ۞ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا ۞ السؤال الحادى عشر
    بواسطة بنت النيل 4 في دار لكِ لـ تحفيظ القرآن
    الردود: 32
    اخر موضوع: 08-03-2013, 03:52 PM

أعضاء قرؤوا هذا الموضوع: 0

There are no members to list at the moment.

الروابط المفضلة

الروابط المفضلة
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96