مرحبا بكِ في منتديات لكِ! هل هذه هي زيارتك الأولى لمنتديات لكِ؟ اضغط هنا للتسجيل

للبحث في شبكة لكِ النسائية:
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرالأخير
عرض النتائج 1 الى 10 من 15

بدعة عيد الأم ..أحزان تتجدد ( شعار موضوع متميز )

(نافذة إجتماعية - منتدى لكِ)
بدعة عيد الأم ..أحزان تتجدد بقيلمي سلوى المغربي دائما ما يكون اتباع شرع الله سبحانه بابا للسعادة في الدنيا والآخرة ومدخلا لتنزل رحمات الله سبحانه ...
  1. #1
    om_yosef22's صورة
    om_yosef22 غير متواجد كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الموقع
    في احلى مكان في الدنيا ... في مصر ام الدنيا
    الردود
    7,247
    الجنس
    امرأة
    التكريم
    • (القاب)
      • متألقة
      • متألقة صيف 1432هـ
      • جوري الروضة
      • مُبدعة صيف1431و1430هـ
      • شعلة العطاء
      • بصمة مبدعة
      • بصمة عطاء
    (أوسمة)

    موضوع متميز بدعة عيد الأم ..أحزان تتجدد ( شعار موضوع متميز )




    بدعة عيد الأم ..أحزان تتجدد

    بقيلمي
    سلوى المغربي


    دائما ما يكون اتباع شرع الله سبحانه بابا للسعادة في الدنيا والآخرة ومدخلا لتنزل رحمات الله سبحانه على عباده
    ودائما ما تكون الشقاوة والعنت والمشقة في مخالفة أمره والابتداع في دينه بالزيادة أو النقصان , فلا أحد أعلم بالخلق من خالقهم سبحانه الذي شرع لهم ما يصلحهم شأنهم في الدارين .
    ولقد جعل الله للمسلمين يومين للأعياد هما يوم الفطر ويوم الاضحى , حيث جعلهما بعد طاعتين تسر بهما النفوس المؤمنة الطاهرة
    ولكن بعض الناس ومنذ فترة ليست بالقليلة ابتدعوا للمسلمين عيدا لم يشرعه الله ولم يأمر به , وظنوا بعقلهم القاصر انهم سيسعدون البشرية به وسيستكملون ما نقص في دين الله – حاش لله – ألا هو المسمى بيوم عيد الأم
    ولقد بين العلماء الأجلاء – جزاهم الله خيرا – الحكم الفقهي في الاحتفال به من وجهة النظر الشرعية وسنعرض رأيهم الفقهي وسنتناول الأمر تاريخيا ثم نتناول الأمر من وجهة النظر التربوية التي بلاشك ستتوافق وستدعم وجهة النظر الشرعية فيه



    وسنتناولها في عدة نقاط :
    - تاريخيا فقد كانت صاحبة الفكرة امرأة أمريكية تدعى أنا جارفيس والتي تربت في دير للنصارى وكانت تدرس في مدرسة الأحد التابعة للكنيسة النظامية "أندرو" في جرافتون غرب فرجينيا ولم تتزوج ، ودعت إلى الاحتفاء بالأم على شكل عيد سنوى تقدم فيه الهدايا وتقام فيه الاحتفالات , وعلى الرغم من نهي الرسول صلى الله عليه وسلم لنا من اتباع سنن أهل الملل غيرنا - ففي البخاري ومسلم عن أبي سعيد الخدري قوله " قَالَ رَسُولُ اللّهِ صلى الله عليه وسلم "لَتَتّبِعُنّ سَنَنَ الّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ. شِبْراً بِشِبْرٍ، وَذِرَاعاً بِذِرَاعٍ. حَتّىَ لَوْ دَخَلُوا فِي جُحْرِ ضَبَ لاَتّبَعْتُمُوهُمْ" قُلْنَا: يَا رَسُولَ اللّهِ آلْيَهُودُ وَالنّصَارَىَ؟ قَالَ "فَمَنْ؟ " – فعلى الرغم من ذلك نُقل هذا الاحتفال للمسلمين عن طريق مؤسسي أخبار اليوم المصرية الذين تبنيا هذا الاحتفال ودعوا له وساعدتهما وسائل الإعلام المختلفة بكافة أشكالها وإمكاناتها , حتى صار ليوم عيد الأم قداسة ومكانة لا يستطيع أحد أن يقترب منها , وساعدهم أيضا بعض دعاة المنابر الذين يخصصون – جهلا بالحكم – خطبة الجمعة لهذا الغرض ويتحدثون فيه عن فضل الأم وكيفية برها .


    - وكان للعلماء الأجلاء بيان لحكم الشرع في الاحتفال به , ففي فتاوى اللجنة الدائمة " لا يجوز الاحتفال بما يسمى " عيد الأم " ولا نحوه من الأعياد المبتدعة لقول النبي صلى الله عليه وسلم " من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد " ، وليس الاحتفال بعيد الأم من عمله صلى الله عليه وسلم ولا من عمل أصحابه رضي الله عنهم ولا من عمل سلف الأمة ، وإنما هو بدعة وتشبه بالكفار . وسئل الشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله فأجاب " والأعياد الشرعية معروفة عند أهل الإسلام ، وهي عيد الفطر ، وعيد الأضحى ، وعيد الأسبوع ( يوم الجمعة ) وليس في الإسلام أعياد سوى هذه الأعياد الثلاثة ، وكل أعياد أحدثت سوى ذلك فإنها مردودة على محدثيها وباطلة في شريعة الله سبحانه وتعالى ، لقول النبي صلى الله عليه وسلم " من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد "



    - وإذا تدبرنا هذا اليوم الذي جعلوه عيدا لوجدناه قد وُضع لقوم غير مسلمين ممن ينسون آباءهم وأمهاتهم وممن لا يعتبرون برهم بهم بابا عظيما من أعظم أبواب القربات إلى الله سبحانه , بل على العكس فتجدهم لا يهتمون بالأسرة كاملة وكل منهم يدور في فلكه هو ولا يشعر سوى بلذاته ونجاحاته ويترك أباه وأمه تماما إلى دور المسنين أو يتركهم دون ارتباط بهم في أي شئ , وربما تموت أم أحدهم بعيدة عنه وهو لم يرها منذ سنين ولا يعرف لها طريقا ولا يهتم كذلك بموتها كما لم يكن يهتم بحياتها , فمن أجل ذلك صنعوا لها يوما ليتذكرها فيه وليبحث عنها في أي الدرب تسلك أو في أي الأماكن تعيش , أما المسلم فلا حاجة له بذلك لأنه يضع أمه داخل عينه وقلبه ويتمنى أن لو يبذل كل ما يملك في سبيل لحظة ترضى عنه فيها أو تدعو الله له فيها وقد يضحي بالغالي والرخيص ويقدمه طواعية راغبا لنيل رضاها .. فما حاجتنا نحن لهذا اليوم أو غيره ؟!!



    - وتربويا على الواقع العملي للأسر العربية والمسلمة لست أرى يوما تُذرف فيه دموع الحزن كهذا اليوم من الصغار والكبار على حد سواء , لأن الناس ترتبط به ارتباطا وثيقا ويحمل الاحتفال به لحظات عاطفية كثيرة يتخللها الحب والمودة واظهار الشفقة والتراحم بين الأمهات وأبنائهم , ولكن لا يدرك البعض أن الزمان يدور دورته ولكل أجل كتاب ودوام أي حال من المحال , فترى في نفس اليوم ومع ذكرياته التي يحملها كل منهم تراهم في حزن وكآبة وبكاء ولوعة ممالا يعلمه إلا الله , وكل الناس يتذكر الذكريات التي لا تزده إلا ألما وحزنا .. أهكذا تكون الأعياد ؟!!! أهكذا تنقلب الفرحة إلى حزن وبكاء واكتئاب ؟!! هذا يزيدنا إيمانا وتصديقا بأن مخالفة حكم الله لا يُجنى من ورائها الا التعب والنصب والذكريات المؤلمة



    - لم يفكر هؤلاء - ممن دعوا لاتخاذه عيدا - في قطاعات عديدة من الناس كالأطفال الأيتام ممن لم يروا أمهاتهم أصلا أو ممن ماتت أمهاتهم بعد عمر قصير كيف يكون شعورهم في مدارسهم والأطفال كلهم مبتهجون سعداء , وللأسف تنظم المدارس احتفاليات بهذا اليوم ويأتي كل طفل ممسكا بيد أمه سعيدا بها وينزوي بعضهم حزنا وألما لا تمحوه نظرات العطف ولا كلمات الشفقة .. لِم نفعل بأبناء الأمة هذا الألم النفسي الشديد ؟ .. فيقول أحدهم واصفا مشاعره في هذا اليوم " لا أعرف يوم أكرهه أكثر من يوم21مارس من كل عام هذا اليوم الذي يمر على كل الناس ببهجة وسعادة إلا أنا الكل يأتي بالهدايا إلا أنا،هل تعلمون لماذا , لأني يتيم فقدت أغلى إنسان لي في هذه الدنيا إنها الأم كم أتذكر وهي تداعبني بيديها الرقيقتين ،وتحنو علي بدفئها الحاني، وكانت دائما في عينيها نظرة الخوف من أن تتركنا وترحل وهاهي قد رحلت وتركتنني وحيدا بلا قلب يحنو علي , وأنا أعيش الآن بذكراها دائما أراها في كل ركن من البيت ويأتي عيد الأم وأتذكر كيف كنت أستعد لهذا العيد وأحضر لها الهدايا وكنت في غاية السعادة عندما ترتسم الضحكة على شفتيها أما الآن بعد رحيلها لا أريد هذا العيد الذي يجدد الأحزان ويبعث في قلبي حزن لا أقدر أن أنفك عنه،وكم يؤلمني فرحة الأطفال بأمهاتهم وأنا وحيد
    الكل يسارع على شراء الهدايا وأنا أشتري لمن ؟ .
    لذلك أرجو أن يوقف هذا العيد لما فيه من تجديد الأحزان ليس لي فقط ولكن لكل من فقد أمه وغاب عنه حنانها" .



    - وهناك الأمهات ممن أصبن في أبنائهن أو غابوا عنهن لسجن جائر أو اغتراب أو حتى ممن عقهن أبناؤهن .. كم تكون دمعاتهن حارقة لقلوبهن وهن يرين كل الأمهات حولهن أبناؤهن ويحتفلون وهم في سعادة غامرة , كم يقتلهن الألم والانتظار لعودة غائب قد لا يعود أبدا , كم ينظرن إلى الأبواب المغلقة الموصدة انتظارا لطارق قد لا يطرق أبوابهن يوما ..
    لماذا يعذب بعضنا بعضا في هذا اليوم ؟ ولماذا نصر عليه ؟ وهل لابد وأن يتذوق أحدنا مرارة الحرمان كي يشعر بآلام الناس من حوله ؟؟



    - وهناك نساء كثيرات وبنات أسر فاضلات فاتهن قطار الزواج ودخلن في سن العنوسة دون زواج - وهن كثيرات بحسب الإحصاءات الرسمية في معظم الدول العربية – ممن كن يحلمن يوما برضيع ينام بجوارهن يبكي فيستعذبن صوته فترضعه حنانها وحبها قبل لبنها , وكن يمنين أنفسهن وينتظرن بلهفة وشوق أن يسمعن تلك الكلمة التي يرتج لها قلب كل امرأة " كلمة أمي " ولكنها لم يقدر الله لها ذلك , لِم نعذبها في هذا اليوم وهي ترى قريناتها واخواتها وصاحباتها وترى أبناءهن وقد احتفلوا بهن في هذا اليوم وتراهن سعيدات ضاحكات وترى نفسها منزوية قابعة في أحد الأركان وحيدة كسيرة دون أن ترتكب ذنبا أو تقترف جرما , وهل نطالبها بأن تخرج عن فطرتها الانسانية فترسم ابتسامة على شفتيها في هذا اليوم وهي يعتصر قلبها من الألم والحزن
    وهل نعين شيطانها عليها بهذا العيد كي تخرج من رضاها عن ربها وامتثالها لحكمه ولقضائه فتدخل في معصية التسخط على قدر الله ؟!!
    وهناك نساء كثيرات لم يقدر لهن الله الذرية فلماذا الاصرار على ألم كل هؤلاء ؟
    هل هذه هي الأعياد التي تكون فرحة للناس – كل الناس – لا تستثني أحدا ولا تزرع الحقد والكراهية في قلوب الناس ؟



    ما احكم الله العلي القدير الذي قال شرع لنا ما فيه صلاح الناس في دنياهم وآخرتهم والذي قال فصدق " ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير "
    أوقفوا هذه الاحتفالات في بيوتكم وحدثوا غيركم بها حتى يضمحل أثرها بيننا وتختفي
    ولا اختفاء لها الا بعدم المشاركة فيها لعدم مشروعيتها ولأضرارها ولآثارها السلبية على المجتمع.



    آخر مرة عدل بواسطة DAHUBA14 : 15-03-2013 في 05:35 AM السبب: اضافة شعار ......................:)
    moon and stars و DAHUBA14 و حبة لول و 3 وأخرون أعجبهم هذا.

    اللهم عليك بكل من ساهم وشارك وايد ودعم الانقلاب العسكري على شرعية رئيسنا المنتخب محمد مرسي
    لن نسامحكم في الدنيا وسنقف نخاصمكم في الاخرة عن كل قطرة دم وعن كل ظلم وقع علينا
    وفي رقبة الجميع من داخل مصر وخارجها من الدول الداعمة للانقلاب دماء المصلين الساجدين الركع
    ودماء الشهداء الاطفال والرضع
    وحسبي الله ونعم الوكيل في الجميع من الداخل والخارج
    الاعلان الخاص بالتبرع لمصر على قناة ابو ظبي بعد الانقلاب وبعد رئيسنا مرسي تحولت مصر من مكتفية ذاتيا الى من يتسول لها بزكاوات شعبها
    هذا ما يرضي من دعم الانقلاب ان تصبح ام دنيا في حالة تسول دائم
    حسبي الله ونعم الوكيل
    لن نسامح الدول الداعمة للعسكر


    اللهم انصر اخواننا في سوريا وبورما وعليك باعدائك واعداء الاسلام

    رابط قرأن ورقية شرعيه وادعيه مختارة وقران خاشع ومجود ومرتل يتلى 24 ساعه





  2. #2
    العجورية's صورة
    العجورية غير متواجد بالعلم نرتقي-درة النافذة الإجتماعية لشهر مارس
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    الموقع
    فلسطينيه في الاردن
    الردود
    6,774
    الجنس
    امرأة
    التكريم
    (أوسمة)
    اختي العزيزه
    هذا العيد ابتدعوة لانهم مقصرين في امهاتهم بيرموهم زي النفايات في الملاجئ وما بيطلعو عليهم ومره بالسنه بقدرة قادر بيتذكروهم وعملوه عيد
    احنا الحمد لله مسلمين وهذا مش موجود عندنا نهائيا ..........لان دينا كرم المراه في جميع مراحل عمرها

    الإسم:  601762_423945287627097_434834216_n.jpg
المشاهدات: 1849
الحجم:  55.6 كيلوبايت
    moon and stars و DAHUBA14 و om_yosef22 و 2 وأخرون أعجبهم هذا.


  3. #3
    DAHUBA14's صورة
    DAHUBA14 غير متواجد مشرفة ركني النافذة الاجتماعية والديكور
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الموقع
    حيث قدر لي الله ان اكون *USA*
    الردود
    12,178
    الجنس
    امرأة
    التكريم
    • (القاب)
      • متألقة صيفنا إبداع 1431 هـ
      • أزاهير الروضة
      • مجموعة العطاء بالنافذة الإجتماعية
      • الذوق الراقي
      • بالعلم نرتقي
      • فن و ذوق
      • عدسة مغتربة ساحرة
      • متألقة ركن السياحة و السفر
      • ذاكرة سياحية رائعة
    (أوسمة)

  4. #4
    omfatima's صورة
    omfatima غير متواجد النجم البرونزي
    تاريخ التسجيل
    Jul 2012
    الردود
    988
    الجنس
    امرأة
    بارك الله فيك يا اختي او يوسف
    موضوع مهم جدا و انتي ماشاء الله عطيتي الموضوع حقه
    الاسف كثير من المسلمين يحتفلون بما يسمونه عيد الام و غيره من الخرافات كعيد الحب و المرأه عيد الميلاد وووو .... و هذه كلها بدع و الرسول صل الله عليه و سلم ، ما عملها ولا وصنا عنها .هذه الافكار من اصحاب الافكار الضاله و الغرب و المسلمين ابتلو بها الا ما رحم الله،والله حتي في بلدنا تجدين الاولاد لا يكترثون بأمهم و لا يسمعون كلامها ومن ثم تشوفيه يوم هذا العيد الخرافي جاي بالورد ووو،يعني سبحان الله ما سمع كااو ربنا و الرسول صل الله عليه و سلم ، في عظم حقوق الام و رايح يسمع لافكار اجت من الخارج،الام اعضم من ان يعطوها يوم في السنه،الام لازم دايما ايامها اعياد و افراح و طاعه
    الحمد الله الذي بعث لنا علماء لكي في كل زمان و مكان لكي يردعو اهل البدع و الضلال و ينيرو لنا طريق الحق
    رحم الله شيخنا العثيمين و ابن باز ووو و حفظ الله لنا الباقين
    moon and stars و DAHUBA14 و om_yosef22 و 1 وأخرون أعجبهم هذا.


  5. #5
    DAHUBA14's صورة
    DAHUBA14 غير متواجد مشرفة ركني النافذة الاجتماعية والديكور
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    الموقع
    حيث قدر لي الله ان اكون *USA*
    الردود
    12,178
    الجنس
    امرأة
    التكريم
    • (القاب)
      • متألقة صيفنا إبداع 1431 هـ
      • أزاهير الروضة
      • مجموعة العطاء بالنافذة الإجتماعية
      • الذوق الراقي
      • بالعلم نرتقي
      • فن و ذوق
      • عدسة مغتربة ساحرة
      • متألقة ركن السياحة و السفر
      • ذاكرة سياحية رائعة
    (أوسمة)

    عدنا
    ما شاء الله تبارك الله
    كتبت بأبدعت غاليتي ام يوسف بارك الله فيك و جعلة في موازين اعمالك الصالحة اللهم آمين .

    كلام صحيح وواقعي جدا ، هذا الذي يطلقون عليه عيد الأم او يوم الأم او يوم الأسرى
    جميعها مسميات تصب بنفس التعبير
    الإسلام و الدين بعيد عنها و بريئ منها
    يوم اخترعة الغرب كي يروجوا بضاعتهم و يزيدوا ارباحهم
    يستغلوا عواطف الناس كي تزيد ارباحهم و تنفذ بضاعتهم في المتاجر
    اذا كان تفكيرهم بالدرجة الأولى تفكير مادي بحت لذلك نجدهم كل شهر يحتفلون بيعد شكل
    ومن ضمن هذا الكم الهائل من الأعياد اخترعوا عيد للأم
    وحين رأو ان الفكرة نجحت و السلع نفذت اخترعوا عيد الأب و ايضا الفكرة اصبحت رائجة
    ولكن بنسبة لنا نحن الشعوب العربية اكثر ما يحركنا هى العاطفة لذلك
    العزوا الغربي عزف على الوتر االحساس لدينا و اجاد العزف و نجح في ذلك
    الأم و محبة الأم و خذ عواطف ، و العواطف كلما زادت زاد البيع و تحرك السوق
    التجار يكسبون وهذا المهم ، المصيبه ان الذين اخترعوا هذه المناسبة
    كانوا ارحم من من اتبعوهم ، لماذا ؟ لأنهم لا يفكروا بالعواطف ولا يتسببوا بكسر قلوب غيرهم
    بل يذكروهم بأحبتهم الذي ربما كانوا قد نسوهم ، وهذا النسيان بسبب طبيعة العلاقات الإجتماعية بينهم
    اما المجتمع العربي و المسلم حين انتشرت هذه المناسبة المبتدعة بينهم
    كانت مناسبة قاسية و تتسبب بالأذية اكثر من المنفعه ولو نظرنا لها من جميع النواحي سنجدها مضره
    جدا ، و اكبر مثال على ذلك هى النقاط المهمة التي ذكرتها في موضوعك القيم غاليتي ام يوسف .



    moon and stars و om_yosef22 و رودينا7 أعجبهم هذا.


  6. #6
    oum chahinaz's صورة
    oum chahinaz غير متواجد عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    الموقع
    تلمسان الجزائر
    الردود
    10
    الجنس
    امرأة
    بارك الله فيك يا اختى الغالية وجعله فى موازين اعمالك الصالحة لقد ابدعت هذا الموضوع مهم جدا وانت ما شاء الله اعطيت الموضوع حقه مشكورة حبيبتى على هذا الانجاز
    DAHUBA14 و om_yosef22 أعجبهم هذا.


  7. #7
    ملاك تسنيم's صورة
    ملاك تسنيم غير متواجد عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    الردود
    109
    الجنس
    امرأة
    موضوع ممتاز
    بارك الله فيك.


  8. #8
    shrwet's صورة
    shrwet غير متواجد الوصيفة الأولى
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    الموقع
    egypt
    الردود
    2,719
    الجنس
    أنثى
    التكريم
    • (القاب)
      • مميزة الحرف
      • حوارية متألقة
      • لغوية بارعة
      • درة شهر ديسمبر في النافذة الإجتماعية
      • أم مبدعة
      • نبض التعاون
      • متميزة ركن الأمومة والطفولة
      • بصمة متميزة
      • مشاركة متألقة
      • متميزة ركن النافذة الإجتماعية لعام 2013
      • الوصيفة الأولى
    (أوسمة)
    عزيزتى ام يوسف عرضك للموضوع رائع

    ولكنى اختلف معك فى الراى

    فنحن فى امس الحاجه هذه الايام الى تكريم الام والكلام عنها كثيرا

    وعن اعمالها وتعبها وشقائها
    لقد زاد الجحود والقسوه بين الابناء والامهات

    واصبح كل واحد يقول نفسي نفسي

    حتى اننا نجد كثير من الابناء ينسون امهاتهم ويتركوهم فى دار رعايه مسنين

    طمعا فى المال او الشقه او ما شابه ذلك

    فلعل هذا اليوم يجعلهم ولو بالقليل يرجعون الى رشدهم يكلام الشيوخ فى المنابر

    وكلام الاعلام وتسبيط الضوء على الامهات التى فقدت الذاكره فى دار المسنين

    وغيرهم نحن لا نتكلم عن العقلاء الذين يعرفون حق الله ويراعوا اهلهم ويبروهم

    ولكن الابناء حاليا يملؤهم الجحود

    -- انا شخصيا اليوم اتذكر ضحكه امى لى ودعواتها الى وابتسامتها وبكائى فى حضنها

    الذى حرمت منه وكنت اصحو من نومى اقبل يديها واطلب دعواها وسبيلى وعزائى الوحيد

    انها توفاها الله وهلى راضيه عنى والحمد لله

    اتمنى من كل انسان ان يبر والديه وان يحسن لهما فهم سبيله الى الجنه

    والله يهدينا الى الصالح
    DAHUBA14 و om_yosef22 و omfatima أعجبهم هذا.


  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    الموقع
    في قلـــــــــــــــ حبيبي ــــــــب
    الردود
    81
    الجنس
    أنثى
    كل سنه وامي وكل امهات بي الف خير وسلامه من عند الله العزيز كم ضحت كل ام من اجل ان تربي اطفله وكم سهرت علين كل وقت وكل ساعه وكل ليله لن ننس انكي امي الله يطول في عمرك ايا امي الالحبيبه الغاليه والله والله نفديك بي نفسي وروحي الله يحفضك ويجحفض كل ام عزيز ة وغلايه .

    سفيرة الحب

  10. #10
    om_yosef22's صورة
    om_yosef22 غير متواجد كبار الشخصيات
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الموقع
    في احلى مكان في الدنيا ... في مصر ام الدنيا
    الردود
    7,247
    الجنس
    امرأة
    التكريم
    • (القاب)
      • متألقة
      • متألقة صيف 1432هـ
      • جوري الروضة
      • مُبدعة صيف1431و1430هـ
      • شعلة العطاء
      • بصمة مبدعة
      • بصمة عطاء
    (أوسمة)
    بارك الله فيكم اخواتي وجزاكم الله خيرا على شكركم وعبير كلماتكم
    اختي الغالية شروت
    عندك حق حبيبتي فمن منا لا يريد ان يعم البر والرحمة بين الابناء والاباء
    وان ندعوا لنبذ العقوق
    ولكن هل يكفي يوم واحد
    هل بهذا اليوم فقط يحن قلب العاق على امه وبذلك يلتمس له العذر بقية العام في الجحود والعقوق والنسيان والاهمال
    ديننا ليس ايوم واحد بل لطول العمر وما بعد الموت ايضا
    فاحتفالنا بيوم لن يكون مبررا للغفلة بعد اليوم واحتفالنا به ايضا لن يكون بابا للرجوع عن الاهمال والعقوق

    واقول لك غاليتي ولمن يعترض على عدم احتفالنا بيوم الام

    الأم نعمة كبيرة من الله عز وجل على كل إنسان فهي الحنان والأمان والاطمئنان وهي الحياة بحلوها , ووجودها رحمة في حياتنا .


    كم من الكلمات والأشعار قيلت في حق الأم وفضلها ولم ولن توفي حقها فهي هبة الرحمن للإنسان .

    كم أحبك يا أمي وأتمنى أن أرتمي بين أحضانك وأرمي همومي بين جنبات قلبك الدافيء الكبير الحنون , رحمك الله يا أمي

    منحك الله عز وجل مكانة وحباك بالتبجيل والفضل والتكريم .

    عندما نقف على آيات الله ونتأمل حكمة الله عز وجل في توصية الأبناء بالآباء خيرا ونجد الآيات في مواضع مختلفة تحثنا عن البر والإحسان بالوالدين , فهذا هو ديننا وإسلامنا ورحمة الله ونبيه بالوالدين .

    فقد وصى الله بهما في كتابه العزيز مرارا وتكرارا ,

    والآيات كثيرة والوصايا عديدة تشمل جميع نواحي الحياة , وحتى بعد الممات أيضا

    وقد قرن الله عز وجل رضاه ببر الوالدين , وقرن توحيده وعدم الشرك به بالإحسان إلى الوالدين .

    قال تعالى :{ وَاعْبُدُوا ْاللّهَ وَلاَ تُشْرِكُواْ بِهِ شَيْئاً وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً } النساء

    قال تعالى:{ وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْناً عَلَى وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ }

    وكذلك الأحاديث النبوية قد أمرتنا وحثتنا على طاعتهما وبرهما وحسن معاملتهما



    عن أبي هريرة قال : جاء رجل إلى رسول الله قال :-" يا رسول الله : من أحق الناس بحسن الصحبة ؟

    قال : أمّك ثم أمّك ثم أمّك ثم أباك ثم أدناك أدناك " متفق عليه

    هكذا يكون البيت المسلم على مدار العام وليس يوما واحدا فقط نتذكر فيه الأم ونعطف عليها ونبرها نزورها .

    فالبيت المؤمن كما وصانا الله نجد فيه نموذجا صالحا من بر الأبناء لآبائهم سواء الأم أو الأب على السواء فالوصية جاءت من الله عز وجل ورسوله الكريم صلى الله عليه وسلم ببر ورحمة الوالدين .

    بيت فيه حماية من الله عز وجل للأب والأم من أقل وأصغر الأشياء من قول كلمة أف .

    قال تعالى :{ فلا تقل لهما أفٌ ولا تنهرهما وقل لهما قولاً كريما } الإسراء 23.


    ونرى كثيرا من المسلمين للأسف يحتفلون بتلك المناسبة ولا يعلمون أن الاحتفال بها يمس عقيدتهم

    وقد نهانا الرسول صلى الله عليه وسلم وحذرنا من إتباع سنن المشركين .

    قال الشيخ بن باز رحمه الله

    ما أحدثه الغرب من تخصيص الأم بالتكريم في يوم من السنة فقط ثم إهمالها في بقية العام مع الإعراض عن حق الأب وسائر الأقارب ولا يخفى على اللبيب ما يترتب على هذا الإجراء من الفساد الكبير مع كونه مخالفا لشرع أحكم الحاكمين وموجباً للوقوع فيما حذر منه رسوله الأمين .




    ولكي تعرفي لماذا يحرم العلماء هذا اليوم اليك قصته



    كيف بدأ الاحتفال بعيد الأم؟

    آنا.م.جارفس: (1864-1948)

    هي صاحبة فكرة ومشروع جعل يوم عيد الأم إجازة رسمية في الولايات المتحدة، فهي لم تتزوج قط وكانت شديدة الارتباط بوالدتها، وكانت ابنه للدير، وتدرس في مدرسة الأحد التابعة للكنيسة النظامية "أندرو" في جرافتون غرب فرجينيا، وبعد موت والدتها بسنتين بدأت حملة واسعة النطاق شملت رجال الأعمال والوزراء ورجال الكونجرس؛ لإعلان يوم عيد الأم عطلة رسمية في البلاد، وكان لديها شعور أن الأطفال لا يقدرون ما تفعله الأمهات خلال حياتهم، وكانت تأمل أن يزيد هذا اليوم من إحساس الأطفال والأبناء بالأمهات والآباء، وتقوى الروابط العائلية المفقودة .

    قامت الكنيسة بتكريم الآنسة آنا جارفس من مايو 1908، وكانت هذه بداية الاحتفال بعيد الأم في الولايات المتحدة .

    وكان القرنفل من ورود والدتها المفضلة وخصوصًا الأبيض ؛ لأنه يعبر عن الطيبة والنقاء والتحمل والذي يتميز به حب الأم، ومع مرور الوقت أصبح القرنفل الأحمر إشارة إلى أن الأم على قيد الحياة، والأبيض أن الأم رحلت عن الحياة .


    - عيد الأم العربي -

    بدأت فكرة الاحتفال بعيد الأم العربي في مصر على يد الأخوين "مصطفى وعلي أمين" مؤسسي دار أخبار اليوم الصحفية.. فقد وردت إلى علي أمين ذاته رسالة من أم تشكو له جفاء أولادها وسوء معاملتهم لها، وتتألم من نكرانهم للجميل.. وتصادف أن زارت إحدى الأمهات مصطفى أمين في مكتبه.. وحكت له قصتها التي تتلخص في أنها ترمَّلت وأولادها صغار، فلم تتزوج، وأوقفت حياتها على أولادها، تقوم بدور الأب والأم، وظلت ترعى أولادها بكل طاقتها، حتى تخرجوا في الجامعة، وتزوجوا، واستقل كل منهم بحياته، ولم يعودوا يزورونها إلا على فترات متباعدة للغاية .



    فتاوى العلماء

    قال علماء اللجنة الدائمة :

    لا يجوز الاحتفال بما يسمى " عيد الأم " ولا نحوه من الأعياد المبتدعة لقول النبي صلى الله عليه وسلم " من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد " ، وليس الاحتفال بعيد الأم من عمله صلى الله عليه وسلم ولا من عمل أصحابه رضي الله عنهم ولا من عمل سلف الأمة ، وإنما هو بدعة وتشبه بالكفار .


    سئل فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين عن حكم الاحتفال بما يسمى عيد الأم ؟

    فأجاب فضيلته :

    إن كل الأعياد التي تخالف الأعياد الشرعية كلها أعياد بدع حادثة لم تكن معروفة في عهد السلف الصالح وربما يكون منشؤها من غير المسلمين أيضا فيكون فيها مع البدعة مشابهة أعداء الله سبحانه وتعالى ،

    والأعياد الشرعية معروفة عند أهل الإسلام ، وهي عيد الفطر ، وعيد الأضحى ، وعيد الأسبوع ( يوم الجمعة )

    وليس في الإسلام أعياد سوى هذه الأعياد الثلاثة


    وكل أعياد أحدثت سوى ذلك فإنها مردودة على محدثيها وباطلة في شريعة الله سبحانه وتعالى ،


    لقول النبي صلى الله عليه وسلم :" من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد "
    أي : مردود عليه غير مقبول عند الله
    وفي لفظ : " من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد "
    وإذا تبين ذلك فإنه لا يجوز في العيد الذي ذكر في السؤال والمسمى عيد الأم ، لا يجوز فيه إحداث شيء من شعائر العيد ، كإظهار الفرح والسرور ، وتقديم الهدايا وما أشبه ذلك ، والواجب على المسلم أن يعتز بدينه ويفتخر به وأن يقتصر على ما حده الله تعالى لعباده فلا يزيد فيه ولا ينقص منه ، والذي ينبغي للمسلم أيضا ألا يكون إمعة يتبع كل ناعق بل ينبغي أن يُكوِّن شخصيته بمقتضى شريعة الله تعالى حتى يكون متبوعا لا تابعا ، وحتى يكون أسوة لا متأسياً

    لأن شريعة الله - والحمد لله - كاملة من جميع الوجوه كما قال تعالى { اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا } ، والأم أحق من أن يحتفى بها يوماً واحداً في السنة ، بل الأم لها الحق على أولادها أن يرعوها ، وأن يعتنوا بها ، وأن يقوموا بطاعتها في غير معصية الله عز وجل في كل زمان ومكان



    اختكم / سلوى المغربي
    om_yosef22
    DAHUBA14 و shrwet أعجبهم هذا.

    اللهم عليك بكل من ساهم وشارك وايد ودعم الانقلاب العسكري على شرعية رئيسنا المنتخب محمد مرسي
    لن نسامحكم في الدنيا وسنقف نخاصمكم في الاخرة عن كل قطرة دم وعن كل ظلم وقع علينا
    وفي رقبة الجميع من داخل مصر وخارجها من الدول الداعمة للانقلاب دماء المصلين الساجدين الركع
    ودماء الشهداء الاطفال والرضع
    وحسبي الله ونعم الوكيل في الجميع من الداخل والخارج
    الاعلان الخاص بالتبرع لمصر على قناة ابو ظبي بعد الانقلاب وبعد رئيسنا مرسي تحولت مصر من مكتفية ذاتيا الى من يتسول لها بزكاوات شعبها
    هذا ما يرضي من دعم الانقلاب ان تصبح ام دنيا في حالة تسول دائم
    حسبي الله ونعم الوكيل
    لن نسامح الدول الداعمة للعسكر


    اللهم انصر اخواننا في سوريا وبورما وعليك باعدائك واعداء الاسلام

    رابط قرأن ورقية شرعيه وادعيه مختارة وقران خاشع ومجود ومرتل يتلى 24 ساعه





مواضيع مشابهه

  1. ** موضوع متميز ** كاساديا لا تحزنين:::تتحدى كاساديا تشيلز:::لا تفوووتكم:::
    بواسطة لا تحزنين في المعجنات والسندويشات والفطائر والخبز
    الردود: 39
    اخر موضوع: 15-02-2010, 01:54 PM
  2. ا** موضوع متميز **تفضلو كانت مشاركتي بتحدي المتميزات ولكن شوفوها
    بواسطة RANDA 1959 في المعجنات والسندويشات والفطائر والخبز
    الردود: 77
    اخر موضوع: 17-06-2009, 02:02 PM
  3. شعار ♥موضوع متميز وصفات الحلويات الجزائرية الي كنت حطيت صورها ** موضوع متجدد **
    بواسطة مهاجرة إلى ربي في الحلويات والكب كيك والكيك وحلويات العيد
    الردود: 52
    اخر موضوع: 29-11-2008, 12:26 PM
  4. كيف وصلت بدعة عيد الأم لديار المسلمين
    بواسطة زينة السماء في ملتقى الإخــاء والترحيب
    الردود: 1
    اخر موضوع: 12-09-2008, 05:12 AM
  5. شعار♥حلى متميز♥تورته لذيذة سهلة اقتصادية تتحدى اى تورته من مطبخى بالصور
    بواسطة ذكريات الماضى في الحلويات والكب كيك والكيك وحلويات العيد
    الردود: 26
    اخر موضوع: 30-03-2007, 06:49 PM

الروابط المفضلة

الروابط المفضلة

قوانين الكتابة

  • لا تستطيع إرسال مرفقات جديدة
  • لا تستطيع إرسال ردود
  • لا تستطيع إرسال مرفقات
  • لا تستطيع تعديل ردودك
  •  
لكِ | مطبخ لكِ | جمالكِ | منزلكِ | جوالكِ | طفلكِ | تحميل صور | تكرات | المجموعة البريدية | لكِ أطباق لاتقاوم

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97