شبكة لكِ النسائية


رمضان بين عاداتنا الغذائية ومشاكلنا الصحية

لصحتكِ : طب وعلاج ووقاية

قراءة:6314
التاريخ: 06-08-2011 | 12:00 AM
تواجه الصائم الكثير من المشكلات الصحيه في رمضان,بسب العادات الغذائيه الخاطئه, والافراط في تناول الطعام, وطريقه طهي الطعام, وسوف نستعرض أهم المشاكل الصحية وطرق علاجها.

1-الامســــــــاك


الاكثار من تناول اللحوم والدهنيات وقله السوائل,وقله تناول الاطعمه الغنيه بالالياف
من أهم أسباب حدوث الامساك لدى الصائمين.
ولعلاج هذه الحاله ينصح بالاتي:
1-الاكثار من شرب المياه بعد الافطار بساعه الى وقت النوم,
وكذلك عند الاستيقاظ للسحور.
2- الاكثار من تناول الخضروات والفواكه الغنيه بالالياف .
3- تناول الخبز الاسمر والنخالة.
5- اذا لم تنجح الارشادات السابقه تناول الالياف على شكل
أقراص أو مسحوق (متوفره في الصيدليات)

::’، ::
2-سوء الهضم والانتفاخ


يحدث بسبب الافراط في تناول الطعام ,وكذلك عند تناول الطعام المقلي,
والغني بالدهون والتوابل ,وبعض أنواع الطعام مثل البيض والملفوف ,
وتناول المشروبات الغازيه.
ولعلاج هذه الحاله ينصح بالاتي:
1-تجنب الافراط في الطعام.
2- تجنب الافراط في المشروبات الغازيه واستبدالها بالعصيرات الطبيعيه.
3-تجنب الطعام المقلي ومحاوله استبداله بالمشوي أو المسلوق او المطهي بالبخار.
4- تجنب الاطعمه التي تسبب الانتفاخ والغازات مثل البيض والملفوف.

::’، ::
3-الكسل


يحدث بسبب انخفاض ضغط الدم الذي يسبب اعراضا مثل التعرق الشديد والضعف
والتعب والافتقار الى الطاقه والدوران خاصه أثناء الوقوف والمظهر الشاحب والشعور
والشعور بالدوخه ويكون ذلك بسبب قله تناول السوائل والاملاح.
ولعلاج هذه الحالة ينصح بالاتي:
زياده تناول الماء والاملاح وكذلك انخفاض ضغط الدم يجب أن يؤكده
الطبيب من خلال قياس الضغط.

::’، ::
4- الصــــــــداع


في أثناء شهر رمضان يمتنع الصائمون من التدخين ومن شرب الشاي والقهوه
ومن شرب المشروبات الغازيه ,لذلك فانه سيعاني اثناء الصيام من حالة تسمى
اعراض المنع "الانسحاب" بما في ذلك الارق اثناء الليل والجوع اثناء النهار
و عندما تقرن هذه الاعراض بانخفاض ضغط الدم يشعر الصائم بصداع شديد و
ربما بعض الغثيان قبل وجبة الافطار.
ولعلاج ذلك فإنه ينصح بالاتي:
1- تخفيف تناوله من المواد التي تحتوي على الكافين قبل شهر الصوم باسابيع.
2- الحدمن التدخين تدريجيا قبل شهر الصوم باسابيع.

::’، ::
5- زيــــــــــادة الوزن


أثبتت الدراسات أنه خلال شهر رمضان يزداد الوزن بدرجه كبيره ,عما كان قبل
شهر رمضان وذلك يعود الى العادات الغذائيه الخاطئه,والاكثار من تناول
الحلويات والدهون .
ولعلاج ذلك فإنه ينصح بالاتي:
1-استبدال الاطعمه المقليه بالمشويه أو المسلوقه.
2- الاقلال من تناول الحلويات كالكنافة والكيك وغيرها.
3-ممارسه النشاط البدني المناسب لصحتك في رمضان.

::’، ::
6-تشنــــــج العضلات


يحدث في شهر رمضان تشنج العضلات وتعود أسباب ذلك
إلى نقص في الكالسيوم، المغنيزيوم و البوتاسيوم.
ولعلاج ذلك ينصح بالاتي:
1-الاكثار من تناول الخضروات والفواكه.
2- الاكثار من تناول الحليب ومنتجاته.
3-تناول اللحوم والتمر فهي غنيه بهذه المعادن.
4-ويجب على مرضى ضغط الدم المرتفع والمصابين بحصى الكلى
الحذر من هذه الاغذيه واستشاره الطبيب المختص.

::’، ::
7-القرحة المعدية، الحرقة، التهاب المعدة وفتق الحجاب الحاجز


ان زيادة الحامض في المعدة الخالية من الطعام في شهر الصوم يفاقم من المشاكل المذكورة
و يشعر الصائم المصاب بهذه الحالات بالحرقة في منطقة المعدة وتحت الأضلاع
ويمكن أن ينتشر ذلك ليصل الى الحلق
وتعمل الأطعمة الغنية بالتوابل، القهوة، الكولا على زيادة حدة المشكلة.
ولعلاج ذلك ينصح بالاتي:
1-الاقلال من تناول الاطعمه الغنيه بالتوابل.
2- الاقلال من تناول القهوه والشاي.
3-الاقلال من المشروبات الغازيه مثل الكولا.
4-استشاره الطبيب المختص واخذ العلاج المناسب لهذه الحالة.

::’، ::
8-التهــــــــاب المفاصل


في شهر رمضان، قد يعاني كبار السن
بسبب كثرةالطعام من آلام المفاصل وخاصة الركبة.
ولعلاج ذلك ينصح بالاتي:
1-تخفيف اوزانهم بالاقلال من الطعام كي يريحوا مفاصلهم من الاعباء الاضافيه.
2- التمارين الرياضية الخاصة بالاطراف السفلية قبل الشهر المبارك تؤهل الصائم للاعباء الاضافية.

::’، ::
9- حصى الكلى


يعاني بعض الناس في رمضان من حصى الكلية
اذا كانوا لا يتناولون كمية كافية من الماء.
ولعلاج ذلك ينصح بالاتي:
شرب كميات اضافيه من الماء لمنع تكون حصى الكلية.

::’، ::

للأسف الشديد فإن هناك اسرافا في تناول الطعام في العيد كما في رمضان ,
فما أن يطل علينا العيد حتى نجد ان الناس تتسابق الى تناول الطعام بأنواعه,
وفي كل وقت وهذا تصرف خاطئ فالمعده تعودت على نظام معين ,
لمده ثلاثين يوما في رمضان ,ولكي تستعد المعده لايام الفطر ,
يجب أن نهيئها تدريجيا ,مثلا عطلة العيد(3ايام),
كافيه لتهيئه المعده لذلك.
ولكي نهيأ المعده لايام الفطر يجب أن يكون الفطور في أول
ايام العيد مبكرا قدر الامكان أي أن المسافه بينه وبين السحور(سابقا)
تكون قليله ويفضل تناول الفواكه وعصراتها وينصح بالاقلال من المكسرات
والحلويات الدسمة كالبقلاوه وغيرها.
ويمكن تناول غداء العيد الساعه الثانيه ظهرا وليس مبكرا كما هو شائع,
حيث أن هذه الوجبة يجب أن تعادل وجبه الافطار (في ايام رمضان)
وكلما كان الغداء خفيفا سهل الهضم كان ذلك افضل للمعده,
لذا فإنه يجب التقليل من المسكرات في غذاء العيد.
أما العشاء فيمكن تناوله في ساعه متأخره وفي اليوم
التالي نبدأ بتاخير الفطور وتقديم العشاء حتى نصل في اليوم
الثالث الى المواعيد السابقه (قبل رمضان) للوجبات اليوميه,
وبهذه الطريقه نتجنب عسر الهضم الذي يحدث أثناء
العيد نتيجه الاكثار من تناول الأغذيه بأنواعها
وبدون مواعيد محدده.

::’، ::

خاتمة
أن التطبيق الصحيح لنظام التغذيه في رمضان,
يساعد على تحسين صحه الفرد وقد بينت دراسات
أن الافراد اللذين يتناولون غذائهم باعتدال في رمضان
قلت عندهم نسبه الكلسترول والدهون والسكر وضغط الدم,
وتحسن في الجهاز الهضمي والعديد من الفوائد في الجانب الصحي

::’، ::


بقلم : !!hanen!!



لصحتكِ : طب وعلاج ووقاية

اضيفي تعليقك
أضف/أضيفي تعليقك على هذا المقال. سوف يتم إدراجه بعد مراجعتة بواسطة المشرفات على الموقع.
نتمنى الكتابة باللغة العربية أوالإنجليزية ونعتذر عن تجاهل أي تعليق مكتوب بلغة مخالفة
:

اسمك: بريدك:
تعليقك:



القائمة الرئيسية

قائمة المنتديات


خدمات

الدورات الجديدة