لفتة لطيفة في معنى ( اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ )

المشاركات
133
الإعجابات
25
#1
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
« أمرنا سبحانه أن نسأله هداية الصراط المستقيم كل يوم وليلة في صلواتنا الخمس ، فإن العبد محتاج إلى معرفة الحق الذي يرضي الله في كل حركة ظاهرة وباطنة ، فإذا عرفها فهو محتاج إلى من يلهمه قصد الحق فيجعل إرادته في قلبه ، ثم إلى من يُقِّدره على فعله ، ومعلوم أن ما يجهله العبد أضعاف أضعاف ما يعلمه ، وأن كل ما يعلم أنه حق لا تطاوعه نفسه على إرادته ، ولو أراده لعجز عن كثير منه . فهو مضطر كل وقت إلى هداية تتعلق بالماضي وبالحال والمستقبل ؛
أما الماضي فهو محتاج إلى محاسبة نفسه عليه ، وهل وقع على السداد ، فيشكر الله عليه ويستديمه ، أم خرج فيه عن الحق ، فيتوب إلى الله تعالى منه ويستغفره ويعزم على أن لا يعود .
وأما الهداية في الحال ، فهي مطلوبة منه ، فإنه ابن وقته ، فيحتاج أن يعلم حكم ما هو متلبس به من الأفعال. هل هذا صواب أم خطأ ؟
وأما المستقبل ، فحاجته في الهداية أظهر ليكون سيره على الطريق » .

الإمام ابن القيم في (مفتاح دار السعادة : 1/83) :
 

الثمال

رئيسة الأركان التعليمية-مشرفة ركني الروضة ودار لك
المشاركات
44,165
الإعجابات
104
#4
سورة الفاتحة سورة عظيمة وبها الكثير من المضامين
ومن إحدى مضامين هذه السورة طلب الهداية
من الآية قال الله تعالى " اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ "

و إن أعظم شيئ في خزائن الله وهو طلب الهداية
ولذلك تميزت سورة الفاتحة بطلب الهداية من الله عزوجل
فطلب الهداية من رب البرية والخلق الى الطريق الحق وطريق الصواب
وطريق الإستقامة وطريق لزوم طاعة الله ورسوله صلى الله عليه وسلم من أهم الأمور التي ينبغي الحرص عليها

بوركتي وجزاك الله خيرا



 
المشاركات
3,161
الإعجابات
933
#6
سلمك الله غاليتي
موضوع مفيد جدا
مشاء الله غاليتنا ام عمر هنا
فرحت لما رأيتك معلمتي ثمال
ليت الايام تعود وتتكرر
 
أعلى