احـــذروا.... شاركونــا بصورة أو كلمة اجمل عطر ًاستخدمتيه الحياة السعيدة 
تمتمات شكر لأهل العطاء (: 

احـــذروا.... شاركونــا بصورة أو كلمة اجمل عطر ًاستخدمتيه الحياة السعيدة 
تمتمات شكر لأهل العطاء (: 

* سبحان الله ما أروع القرأن وكم هي كلماته الجميلة ( سورة النور أية 35 )

المشاركات
3,768
الإعجابات
1,143
#1
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

القرأن كله علم ونور وبركة وهداية وشفاء ورحمة........
وكلمات لاتنته
(
قُلْ لَوْ كَانَ الْبَحْرُ مِدَادًا لِكَلِمَاتِ رَبِّي لَنَفِدَ الْبَحْرُ قَبْلَ أَنْ تَنْفَدَ كَلِمَاتُ رَبِّي وَلَوْ جِئْنَا بِمِثْلِهِ مَدَدًا * سورة الكهف أية 109 )
سبحان الله
أحب هذه الأية كثيرا وكثيرا أرددها وأحس بالراحة النفسية عند قرأتها
حبيت تشاركوني اليوم بقرأتها ولنا الأجر بأذن الله تعالى جميعا وتكون ذخرا لنا يوم القيامة
مع تفسيره


( اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۚ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ ۖ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ ۖ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لَا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ ۚ نُورٌ عَلَىٰ نُورٍ ۗ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَنْ يَشَاءُ ۚ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ ۗ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ ) * النور 35
* تفسير الجلالين

«الله نور السماوات والأرض» أي منورهما بالشمس والقمر «مثل نوره» أي صفته في قلب المؤمن «كمشكاة فيها مصباح المصباح في زجاجة» هي القنديل والمصباح السراج: أي الفتيلة الموقودة، والمشكاة: الطاقة غير النافذة، أي الأنبوبة في القنديل «الزجاجة كأنها» والنور فيها «كوكبٌ دِرِّيٌ» أي مضيء بكسر الدال وضمها من الدرء بمعنى الدفع لدفعها الظلام، وبضمها وتشديد الياء منسوب إلى الدر: اللؤلؤ «توَقَّد» المصباح بالماضي، وفي قراءة بمضارع أو قد مبنيا للمفعول بالتحتانية وفي أخرى توقد بالفوقانية، أي الزجاجة «مِن» زيت «شجرة مباركةِ زيتونةِ لا شرقيةِ ولا غربيةِ» بل بينهما فلا يتمكن منها ولا برد مضران «يكاد زيتها يضيء ولو لم تمسسهُ نار» لصفائه «نور» به «على نور» بالنار، ونور الله: أي هداه للمؤمنين نور على نور الإيمان «يهدي الله لنوره» أي دين الإسلام «من يشاء ويضرب» يبين «الله الأمثال للناس» تقريبا لأفهامهم ليعتبروا فيؤمنوا «والله بكل شيء عليم» ومنه ضرب الأمثال.

* تفسير الميسر
الله نور السموات والأرض يدبر الأمر فيهما ويهدي أهلهما، فهو- سبحانه- نور، وحجابه نور، به استنارت السموات والأرض وما فيهما، وكتاب الله وهدايته نور منه سبحانه، فلولا نوره تعالى لتراكمت الظلمات بعضها فوق بعض. مثل نوره الذي يهدي إليه، وهو الإيمان والقرآن في قلب المؤمن كمشكاة، وهي الكُوَّة في الحائط غير النافذة، فيها مصباح، حيث تجمع الكوَّة نور المصباح فلا يتفرق، وذلك المصباح في زجاجة، كأنها -لصفائها- كوكب مضيء كالدُّر، يوقَد المصباح من زيت شجرة مباركة، وهي شجرة الزيتون، لا شرقية فقط، فلا تصيبها الشمس آخر النهار، ولا غربية فقط فلا تصيبها الشمس أول النهار، بل هي متوسطة في مكان من الأرض لا إلى الشرق ولا إلى الغرب، يكاد زيتها -لصفائه- يضيء من نفسه قبل أن تمسه النار، فإذا مَسَّتْه النار أضاء إضاءة بليغة، نور على نور، فهو نور من إشراق الزيت على نور من إشعال النار، فذلك مثل الهدى يضيء في قلب المؤمن. والله يهدي ويوفق لاتباع القرآن مَن يشاء، ويضرب الأمثال للناس؛ ليعقلوا عنه أمثاله وحكمه. والله بكل شيء عليم، لا يخفى عليه شيء

اللهم برحمتك أجعل القرأن ربيع قلوبنا وجلاء همومنا
وجعله برحمتك حجة لنا ولا علينا

ربي زدني برحمتك علما نافعا

 

أمل وضياء

شمس لاتغيب ..~
طاقم الإدارة
المشاركات
46,145
الإعجابات
273
#3
اللهم برحمتك أجعل القرأن ربيع قلوبنا وجلاء همومنا
وجعله برحمتك حجة لنا ولا علينا

جزاك الله خيراً ووفقنا للعمل بكتابه​
 
المشاركات
3,768
الإعجابات
1,143
#4
سبحان الله،
سبحانه ما أعظمه، وما أنْدى كلامه، وما أحلاه،
هنيئًا لِمن أعطاه كلّ أوقاته.

وأنا مثلك أحبّ هذه الآية كثيرًا.
جزاك الله خيرا غاليتي ندية
شكرا على المرور
أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن ينور قلوبنا بالقرأن وييسر لنا تدبره والعمل به
بمنه وكرمه
 
المشاركات
3,768
الإعجابات
1,143
#5
اللهم برحمتك أجعل القرأن ربيع قلوبنا وجلاء همومنا
وجعله برحمتك حجة لنا ولا علينا


جزاك الله خيراً ووفقنا للعمل بكتابه

اللهم أمين ولك بالمثل وأكثر يلغالية
اللهم سخرنا لكل ماتحب وترضى إنك على كل شيء قدير
 

وردة البنسفج

مشرفة المجلس العام
طاقم الإدارة
المشاركات
9,690
الإعجابات
998
#6
سبحان الله لهذه الايه راحه عجيبه
يعطيك العافيه خالتو فردوس
على تفسيرها
اللهم علمنا ماجهلنا واجعلنا هداة مهتدين
 
أعلى