وصفة أيسكريم بطريقة تقديم عصرية مابين الحياء والخجل من المناهي اللفظية لكبار العلماء 
في كلٍ منا لأحبتنا ديوان..فهلُمُّوا إليه 

وصفة أيسكريم بطريقة تقديم عصرية مابين الحياء والخجل من المناهي اللفظية لكبار العلماء 
في كلٍ منا لأحبتنا ديوان..فهلُمُّوا إليه 

خفقات قلب .. بوحٌ وخلجات

عطر الورد ~

مشرفة التصاميم - مبدعة الرمزيات
المشاركات
2,002
الإعجابات
188
#68
‏‎:كل ما انهزمت نفسي من الحياة، عقدت معها صلح جديد، واتّفقنا، على يقين أن العوض الجميل من الله مبهر دائمًا، ولن يشعر بلذة هذا العوض شخصٌ قانط"
 

وعود الخير

رئيسة أركان الأطباق
طاقم الإدارة
المشاركات
52,873
الإعجابات
1,366
#74
و ما هي حقيقة الدنيا ؟
فقاعة تلمع بألوان الطيف الجميلة البراقة
ثم فجأة تصبح لا شيء .

من كتــاب / الذيـن ضحـكوا حتى البـكاء

مصطفى محمود
 
المشاركات
1,049
الإعجابات
54
#76



تنبعثُ في حنايانا حروفٌ متناثرة ..

تتردّد فِينا .. خفقةً خفقةً في كلّ لحظة
تتُرجِمُ إحساساً يعصفُ بأفئدتنا
أو ترسمُ فرحاً باسماً يحلّقُ بنا
أو تمسحُ دمعةً على خدِّ حزين
أو تُشاركُ بسمةً على ثغرِ سعيد
أو لعلّها تُواسِي فَاقداً و تَشدُّ أزرَ كَسير



أو ربّما زأرتْ مشاعرنا ضَجِيجاً
أو غرّدتْ في صَمتٍ جليل
أو سبحتْ في بحورِ ذكرى
أو سافرتْ إلى سماءِ أمل


إنّها مشاعرُنا التّي تختلجُ بين أضلُعِنا
ربّما نحتاجُ أحياناً أن نُلقِي بِثقلِها عن كواهِلنا
نتشاركُ فيها مع غيرِنا .. نتقاسمُها لــ تصغر
فينقشعُ ضبابُ اليأسِ والأسَى عن أوجاعِنا
وتبزغُ شمسُ الأملِ في أعماقِنا
فـــ تُحيلُ قلوبَنا أزهاراً وربيعاً




وهاهي صفحةٌ تفتحُ أبوابها لكُم
لتنثُروا فيها عِطرَ خفقاتِكُم
وتُلَمْلِمُوا شعثَ أوجاعِكُم
وتقتَسِمُوا آلامكُم وأفراحكُم معاً
وتبعثُوا رسائِلَ فَرحٍ مُغلّفٍ بالرّضَا ..
لِكُلّ قَلبٍ أضنتهُ أحزانُهُ ومُعاناتُه
لعلّكُم بذلك تفتحُونَ لهُ نافذةَ رجاءٍ وأمل
فتتألّقُ رُوحُه جَذلى بالسّعادةِ والفَرح




أبوابُ خفقاتِ قلبٍ مُشرعةٌ بينَ أيديكُم
تتَرقّبُ بوحَكُم وخلجاتُ أفئدِتكُم




فأهلاً بالجميع


:
.
الإيمان
الامل
الطموح
العطاء




التقه بالله انه في الوجود
ما رفع طالب يداه الا أعطاه



والنعم بالله




مزيدا من التقدم اختي وعود الخير فأنت معطاءة وكريمه
 
المشاركات
210
الإعجابات
194
#80
مرة أخرى اصب كل بقايا المداد
لأن الإنتظار طال و لم يعد لنا وميض أمل
و ربوع المكان فيها صيحات من العمق على من ترك المكان و غادر
 
أعلى