Home المداخل والإضاءة مدخل البيت عنوان جمال منزلك

المتصفحون

حاليا يوجد 14 زوار  في الموقع

البحث




مدخل البيت عنوان جمال منزلك طباعة إرسال إلى صديق
الكاتب لكِ    62591 قراءة
الأحد, 27 ديسمبر 2009 18:42

فجمال المدخل والأثاث المدرج بها ، من أهم الانطباعات الأولى التي تشكل في ذهن الزائر اذواق اصحابها فهو مفتاح للشعور بالراحة والقبول عند بداية الزيارة التي تبقى تأثيرها إلى نهاية الزيارة،و ما بعد الزيارة من ناحية و من ناحية اخرى يوفر الراحة والاسترخاء لدى ساكنيه ..

 

 لهذا لا بد ان نعطيه قدرا متساويا من الاهتمام مثله مثل بقية البيت ، ان لم يكن اكثر منهم ، و يعتمد ديكور المدخل واثاثه بشكل كبير على عدة اساسيات من اهمها :
- مساحة المدخل :
فمساحة المدخل وحجمة يفرض علينا الديكور و الاثاث الخاص به ، مدخل البيت متسع و كبير. فكلما كان حجم المدخل كبير و متسع كلما كان هناك مرونه اكبر في اختيارات اثاثه وديكوره

فمع المداخل المتسعه من الجميل استغلال المساحة فى تركيز مرآة كبيرة على الحائط كي تزيد من الشعور بالاتساع، وتزيين الحائط ببعض اللّوحات شرط أن تكون متناسقة مع تصميم المرآة ولون اطارها اما إذا كان المدخل طوليا ومتسعا كفاية، استعملي بعض الأثاث الرمزي.
يمكنك استعمال كرسي طويل ونحيل، أو يمكنك استعمال طاولة مرتفعة وطويلة مع إناء فخاري أو بعض التحف.و في حالة السقف العالي،
يمكن التقليل من ارتفاعه باللجوء الى الجص كي تكون المساحة بين الطول والارتفاع متناسقة. اللجوء الى الاضاءه الخافته من عوامل اظهار المدخل بشكل جمالى وانيق. تنسيق المزروعات في هذه المساحة المرنه امر في غاية الاهميه ، فكلما كان التواجد حيويا وقويا كلما كان الانطباع اجمل واقوى.

 مدخل المنزل صغيرا و ضيقا ...

يعتمد الديكور فى هذه الحالة على الحوائط بشكل اساسي

 

 

مع بعض التواجد الرمزي للاثاث و المزروعات الطولية النمو بلا تفريعات جانبية مع الاضاءه المباشرة المتمثله في الثريات العلويه لاظهار المدخل اكثر اتساعا واستعمال طلاء جدران بنفس لون الأرضية لخلق انطباع باتساعه، إذ من المهم إخفاء وطمس كل الفروق والاختلافات.
ترك الأبواب المجاورة مفتوحة، أو التخلص منها تماما إذا لم تكن هناك أية حاجة ماسة إليها حتى يصل له الضوء والإضاءة من الغرف المجاورة. و يمكنك زيادة الاتساع البصري ببعض الخدع، استعملي لوحات ذات عمق في الزوايا الأضيق والتي تحتوي على ألوان أغمق.

اما اذا كان المدخل طويلا وضيقا ،

يمكن التمويه فى هذه الحالة باستعمال لون هادئ، فيما يمكن طلاء جهة منه بلون درامي مثل الأحمر أو البرتقالي لخلق انطباع بأنه مربع وبأن الجدران الطويلة أقصر مما هي عليه. تجنب تعليق أو وضع شماعات ملابس على الجدران لأنها ستزيد من ضيقة.

 

و فى حالة مدخل سقفه منخفضا ، فمن الضروري تجنب الثريات والفوانيس المتدلية، والاستعاضة عنها بإضاءة مخفية (سبوتلايتس) او أباجورات تسلط الضوء إلى أعلى. استعمال ورق جدران مقلم طوليا من الأرض إلى السقف مع استعمال لون يشبه لون الأرضية.

النقطة الثانية المهمة التى لا بد ان نعيها جيدا

- موقع المدخل

وجوده في الوسط، اي أن يكون مطلا على باقي الغرف او منفصل ، هذه نقطه أخرى تحدد لنا أثاث وديكور المدخل.  فعندما يكون المدخل منفصل بزاوية عن باقي أجزاء المنزل يمكن اختيار ديكور محدد له و نستطيع تزيينه بالنباتات وكل ما يمت الى الطبيعة بصلة ليمنح جوا فرحا وأجواء مريحة لاهل البيت ولكل من يدخله.

 

أما إذا كان مطل على أركان الصالات الرئيسية ، فهنا وجب على ربة المنزل ربط ديكوره بما يتلاءم و باقي الديكورات المطل عليها ، فقد يتضايق البعض من كون باب المدخل يفتح مباشرة على الصالات الرئيسية و يكشف الجالسين بها بلا حدود

 

 لذا يلجأ الكثير إلى عمل عواميد جبسيه او من الفيرفوجيه أنيقة توضع أمام المدخل و في الزوايا كعامل ديكوري جمالي ،  و كحاجز و فاصل لخلق زاوية للمدخل تحاول بها فصله عن باقي أركان الصالة

الإضاءة:

مهمة جدا هنا، فهى تلعب الدور الرئيسى فى اعطاء جو من الحميمية و الدفء

 

فالسقف العالي يحتاج الى ثريا في وسطه، تنشر نورها في أرجائه وتخفّف من الشعور بالارتفاع المزعج.

 

 

كما يمكن الّلجوء الى تقنيات الانارة الحديثة التي توزّع على الزوايا من دون أن تظهر بشكل واضح بالعين المجرّدة.

 

 

أما اذا كان السقف منخفضا فلا بدّ عندها من الاستغناء عن الثريا والاستعاضة عنها بمصابيح تفي بغرض الاضاءة المطلوبة وتتمتّع بشكل هندسي جميل

 

 فى المساحة الضيقة ، اللجوء الى الطوب الزجاجي كعامل مباشر للاضاءه واظهار المدخل بشكل متسع يعتبر من الافكار المبتكرة.  الاستعانة بشموع معلقة لتأثير رومانسي أو شمعدانات، مع العلم أن المرايا تساعد على إضفاء المزيد من الضوء أيضا

 

إذا كان المدخل يتوفر على نافذة وكانت المساحة كبيرة و متسعه، يمكن التركيز على هذه الميزة بوضع كرسي وطاولة تحتها. أيضا، وعوض الستائر الشفافة التي يمكن ان تحجب الضوء، يمكن استعمال نباتات عالية تغطي الجزء الأسفل منها فقط للحفاظ على الخصوصية من ناحية والسماح لأشعة الشمس والضوء الطبيعي باختراقها.

الدرج و مدخل البيت

يعتبر الدرج وباب المدخل من العلامات الرئيسية للديكور كما أنهما يعتبرا التوأمان المتلازمان على الدوام ...فى المساحة الكبيرة

 

وتناسق ديكور المدخل مع الدرج التابع له من الأهمية بمكان ، فكلما كان الدرج قريبا من المدخل كلما قل الديكور الخاص بالمدخل ، فوجود المدخل هنا عامل رئيسي لإظهار أناقة الدرج. إعطاء الاضاءه اللازمة ، و الاطلاله المتميزة كما تتواءم الألوان المختارة لدهان المدخل مع دهان الدرج بالديكور المحيط به.

الممرات و مدخل البيت

يعتبرا التوأمان المتلازمان على الدوام ...فى المساحة الضيقة

 

 

يمكنك استعمال لوحات تحتوي على تفاصيل كثيرة، بحيث يستمتع الضيوف بالنظر إليها بينما هم في الانتظار. ضعي نباتات منزلية طولية، وابتعدي عن تلك القصيرة لأنها تجعل المدخل يبدو أضيق وأقصر. ولكن لا تبالغي في استعمال النباتات والزهور. ضعي سجادة تناسب شكل المدخل. تأكدي من تثبيت الأطراف بشكل جيد منعا للتعثر. و يعتبر مدخل البيت الذى يكون ممرا فى نفس الوقت ، من الاشياء التى تساعد على اضافة الروووووومانسية فى البيت وقت اللزوم.

 

و لا تنسى عزيزتى ،، من المهم ان نتذكر دائما أن الألوان الغامقة تتناسب مع الأماكن الواسعة بينما تتناسب الألوان الهادئة مع الأماكن الصغيرة. و اهميته يا عزيزتى أنه المكان الذي يسلط الضوء على ذوقك وشخصيتك ومدى اهتمامك بالتفاصيل،  اذن من هنا نجد أن جمال المنزل يظهره أناقة مدخله.

 

 مشاركة من um maryam12 (منتديات لكِ النسائية)